Table of content

Journal of University of Babylon

مجلة جامعة بابل

ISSN: 19920652 23128135
Publisher: Babylon University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal of University of Babylon (JUB) is an official journal of University of Babylon in Iraq, established in 1995.

JUB is publishing peer-reviewed, high-quality research papers and reviews in all branches of Engineering Sciences, Pure Sciences, and Humanity Sciences.

JUB publishes twelve issues of rigorous and original contributions in the Science disciplines of Biological Sciences, Chemistry, Geology Sciences, and Physics, and in the Engineering disciplines of Material, Civil, Computer Science and Engineering, Electrical, Mechanical, Chemical, and Architecture Engineering.

https://www.journalofbabylon.com/index.php/JUB/issue/archive

Loading...
Contact info

info@journalofbabylon.com,

jub@itnet.uobabylon.edu.iq.

+9647823331373

https://www.journalofbabylon.com

Table of content: 2018 volume:26 issue:3

Article
متطلبات تحقيق العدالة التعاقدية دراسة مقارنة

Authors: منصور حاتم محسن
Pages: 1-30
Loading...
Loading...
Abstract

Contractual justice between the parties has only basic requirements and is complementary to the intended benefit of the contract , without the modification or completion of the contract or the exclusion of the arbitrary condition . as well , the contractual justice is not available without the contract when it is concluded and implemented in line with the principle of good faith and public order as complementary requirements to contractual justice. While correcting the contract by excluding the arbitrary clause and completing the contract content are essential requirements for the achievement of contractual justice.العدالة التعاقدية بين المتعاقدين لا تتحقق إلا بمتطلبات أساسية ومكملة لتحقيق المنفعة المقصودة من العقد بما يحقق العدالة التعاقدية، إذ نفتقد لتحقيق العدالة العقدية دون تعديل العقد أو إكماله واستبعاد الشروط التعسفية ، وكذلك لا تتحقق العدالة التعاقدية دون ان يكون العقد عند إبرامه وتنفيذه منسجماً مع مبدأ حسن النية، ومتفقاً مع النظام العام . لذا يصبح مبدأ حسن النية والنظام العام متطلبات مكمّلة لتحقيق العدالة . بينما تصحيح العقد باستبعاد الشرط التعسفي وإكمال مضمون العقد وتعديله تعد متطلبات أساسية لتحقيق العدالة التعاقدية.


Article
A Distributed Approach for Disk Defragmentation

Loading...
Loading...
Abstract

Fragmentation is a computing problem that occurs when files of a computer system are replaced frequently. In this paper, the fragments of each file are collected and grouped, thanks to ant-colony optimization ACO, in one place as a mission for a group of ants. The study shows the ability of ants to work in a distributed environment such as cloud computing systems to solve such problem. The model is simulated using NetLogo.تجزئة الملفات هي واحدة من مشاكل الحاسبة الالكترونية في الجزء المخصص لخزن البيانات داخل الحاسبة (القرص الصلب) التي تحدث عندما يتم استبدال وحذف الملفات بصورة مستمرة. في هذا البحث تم تصميم نموذج لتجميع اجزاء الملف الواحد الى مجموعة واحدة في مكان واحد ويتم تنفيذ المهمة من قبل مجموعة من النمل وذلك باستخدام احدى خوارزميات الذكاء الاصطناعي المعروفة بمستعمرات النمل (Ant Colony) .الدراسة البحثية بينت قابلية النموذج للتطبيق في بيئة موزعة كما في انظمة الحوسبة السحابية لحل هكذا مشكلة. تم عمل محاكاة للنموذج باستخدام بيئة النمذجة البرمجية (NetLogo).


Article
Modelling and Development of Linear and Nonlinear Intelligent Controllers for Anti-lock Braking Systems (ABS)

Authors: Mohammad Najeh Nemah
Pages: 1-12
Loading...
Loading...
Abstract

Antilock braking systems (ABS) are utilized as a part of advanced autos to keep the vehicle’s wheels from deadlocking when the brakes are connected. The control performance of ABS utilizing linear and nonlinear controls are cleared up in this research. In order to design the control system of ABS a nonlinear dynamic model of the antilock braking systems is derived relying upon its physical system. The dynamic model contains set of equations valid for simulation and control of the mechanical framework. Two different controllers technique is proposed to control the behaviors of ABS. The first one utilized the PID controller with linearized technique around specific point to control the nonlinear system, while the second one used the nonlinear discrete time controller to control the nonlinear mathematical model directly. This investigation contributes to more additional information for the simulation of the two controllers, and demonstrate a clear and reasonable advantage of the classical PID controller on the nonlinear discrete time controller in control the antilock braking system. نظام منع انغلاق المكابح (ABS) يستخدم كجزء مهم في المركبات الحديثة لمنع الاطار من الغلق بعد تعشيق المكابح. الاداء العام لنظام سيطرة منع انغلاق المكابح مستفيدا من كون النظام خطياً او غير خطي موضحاً في هذا البحث. من اجل تصميم نظام السيطرة، تم اشتقاق نموذج ديناميكي لاخطي لمانع الانزلاق استناداً على طبيعه نظامه الفيزيائي. النموذج الديناميكي متكون من عدة معادلات تحكم عمل النظام الميكانيكي. نظامين سيطرة محتلفين تم استخدامهم للسيطرة على اداء منع انغلاق المكابح، الاول تم الاستفادة من المسيطر الخطي نوع (PID) مع استخدام تقنية تحويل النظام من اللاخطي الى الخطي حول نقطة معينه للسيطرة على النظام اللاخطي. بينما تم استخدام المسيطر اللاخطي الثاني نوع (discrete time) للسيطرة على النظام الديناميكي اللاخطي بشكل مباشر. هذه الدراسة اعطت معلومات اضافية حول كيفية محاكاة هذين المسيطرين، و اعطت افضلية واضحة للمسيطر التقليدي (PID) على المسيطر نوع (discrete time) في السيطرة و التحكم بنظام منع انغلاق المكابح.


Article
Comparison of Performance Between Back Propagation and K-means on Medical Datasets

Authors: Asraa Abaullah Hussen
Pages: 6-9
Loading...
Loading...
Abstract

In recent decades, and to this day computer technology has been used in applications and various fields including the medical field, which prompted many researchers to employ this technique in the design of decision support systems using many of the algorithms and methods for this purpose. In this paper, k-means and back propagation are proposed to classify medical datasets and then compare the performance of these methods, practical experiments show back propagation has best results than k-means. في العقود الأخيرة, وحتى يومنا هذا تكنولوجيا الحاسوب استخدمت في تطبيقات ومجالات مختلفة ومن ضمنها المجال الطبي, الذي دفع العديد من الباحثين إلى توظيف هذه التقنية ببناء أنظمة دعم القرار من خلال تطبيق العديد من الخوارزميات والطرق لهذا الغرض. في هذا البحث الشبكات ألعصبيه وK-means أقترحت لتصنيف القواعد الطبية ومن ثم مقارنة أداء هذه الطرق, التجارب العملية أظهرت الشبكات العصبية تمتلك أداء أفضل من k-means .


Article
Estimate The Time of Achievement of Activities of The Project Depending on the Properties of Prime Numbers.

Authors: Barraq Subhi Kaml
Pages: 10-21
Loading...
Loading...
Abstract

The most important features of our time is to compete and development in all fields of life, among the most important these fields is building and construction, although the important role that represents construction projects in real life, but it is exposed to a number of problems and most of these problems are the delay in the completion of the non-receipt of the project on schedule,The reasons for this delay were not to using the scientific planning and review the projects like the method of networking analysis. By this paper, we tried to show new technique to estimate the time of achievement of activities of the project depending on the properties of prime numbers for fuzzy network. ان من أهم سمات عصرنا هذا هو التنافس والتطور في جميع مجالات الحياة، ومن بين أهم هذه المجالات هو مجال البناء والتشييد, فعلى الرغم من الدور الهام المتمثل بمشاريع البناء في الحياة العملية الا انها تتعرض لعدد من المشاكل ومعظم هذه المشاكل هو التأخير في انجاز المشروع في الموعد المحدد له, أسباب هذا التأخير لعدم استخدام التخطيط العلمي ومراجعة المشاريع مثل تحليل الشبكات , في هذا البحث استعراضنا اسلوب جديد مقترح في تقدير اوقات انجاز فعاليات المشروع معتمداً على خصائص الاعداد الاولية لشبكة الاعمال المضببة, ومقارنته مع اساليب اخرى وقد تعزز البحث بتنفيذ الاسلوب المقترح على حالة دراسية مستمدة من بيانات واقعية.


Article
Estimation of Maximum Shear Capacity of RC Deep Beams Strengthened by NSM Steel Bars

Loading...
Loading...
Abstract

This work aims to estimate the maximum shear capacity of deep beams RC members strengthened by Near-Surface Mounted (NSM) steel bars. This is done by using an assumed semi-empirical formula that depends on experimental tests. This formula will cover many principal parameters such as shear span to effective depth ratios (a/d), orientation angle of NSM steel bars, concrete compressive strength (f′c), bar’s diameter and their spacing. So, thirteen reinforced concrete deep beams with different (a/d) ratios equals (0.85, 1.136 and 1.42) were tested. These beams are categorized into three groups depending on (a/d) ratio, which contained one unstrengthen beam as a control specimen and others strengthened beams by different schemes of NSM steel bars. A comparison between the calculated and experimental values shows good agreement with high coefficient of determination (R2=95.4%). The proposed formula is also used to estimate shear capacity of some specimens that found in some previous literatures to confirm the validity of the formula in estimating shear capacity of different cases. Good agreement with low (COV) of the predicted shear capacity with the experimental values that found in literatures was obtained. يهدف هذا البحث الى تخمين تحمل القص الاقصى للعتبات الخرسانية المسلحة العميقة والمقواة بتقنية التقوية قرب السطح باستخدام قضبان الحديد. من خلال اقتراح معادلة نصف وضعية بالاعتماد على نتائج مختبرية مع الاخذ بنظر الاعتبار مجموعة من المتغيرات المهمة و المؤثرة على سلوك هكذا عتبات مثل نسبة ذراع القص الى العمق الفعال (a/d ratio), مقاومة الانضغاط للخرسانة, زاوية ميل القضبان المطمورة, قطر تلك القضبان والمسافات بينها. لذا تم فحص ثلاثة عشر نموذج من الاعتاب الخرسانية المسلحة ذات نسب ذراع قص الى العمق الفعال مختلفة (a/d= 0.85, 1.136 and 1.42) . اذ تم تقسيم النماذج الى ثلاثة مجاميع اعتمادا على نسبة (a/d) وكل مجموعة تتكون من نموذج واحد غير مقوى كنموذج سيطرة واخرى مقواة بأساليب مختلفة من قضبان الحديد المطمورة قرب السطح. عند مقارنة النتائج المحسوبة والنتائج العملية وجد ان هناك تطابق جيد بينهما وبمعامل تحديد عالي يساوي (95.4%), ولتأكيد جودة الصيغة المقترحة في تقدير قدرة القص فقد تم استخدامها لتقدير تلك القيمة لعينات موجودة في بعض البحوث السابقة. حيث تم الحصول على توافق جيد في تخمين تحمل القص مع القيم العملية في تلك البحوث مع معامل تغاير (COV) منخفض.


Article
Design and Implementation of Convolutional Encoder and Viterbi Decoder Using FPGA.

Authors: Riham Ali Zbaid --- Kasim K. Abdalla
Pages: 22-29
Loading...
Loading...
Abstract

Keeping the fineness of data is the most significant thing in communication.There are many factors that affect the accuracy of the data when it is transmitted over the communication channel such as noise etc. to overcome these effects are encoding channels encryption.In this paper is used for one type of channel coding is convolutional codes. Convolution encoding is a Forward Error Correction (FEC) method used in incessant one-way and real time communication links .It can offer a great development in the error bit rates so that small, low energy, and devices cheap transmission when used in applications such as satellites. In this paper highlight the design, simulation and implementation of convolution encoder and Viterbi decoder by using MATLAB- program (2011). SIMULINK HDL coder is used to convert MATLAB-SIMULINK models to VHDL using plates Altera Cyclone II code DE2-70. Simulation and evaluation of the implementation of the results coincided with the results of the design show the coinciding with the designed results. الحفاظ على دقة البيانات هو الشيء الأكثر أهمية في مجال الاتصالات. هناك العديد من العوامل التي تؤثر على دقة البيانات عندما يتم نقلها عبر قناة الاتصال مثل الضوضاء الخلل تغلب على هذه الاثار يتم تشفير قنوات الترميز. في هذه الورقة يتم استخدام نوع واحد من قناة الترميز هي رموز التلافيف على وجه التحديد. ترميز الالتواء هو أسلوب خطأ إلى الأمام تصحيح (FEC) المستخدمة في وصلات الاتصالات في الوقت الحقيقي المتواصلة في اتجاه واحد التي يمكن أن تقدم تطورا كبيرا في معدلات الخطأ بت وهكذا تكون صغيرة ومنخفضة الطاقة وأجهزة الإرسال الرخيصة عند استخدامها في تطبيقات مثل الأقمار الصناعية. في هذه الورقة تسليط الضوء على تصميم ومحاكاة وتنفيذ التشفير التلافيف وفك فيتربي باستخدام MATLAB- برنامج (2011). يستخدمSIMULINK HDLالمبرمج لتحويل نماذج MATLAB- SIMULINK إلى رمز VHDL باستخدام لوحات ألتيرا إعصار الثانيDE2-70. تظهر المحاكاة وتقييم تنفيذ نتائج تزامن مع نتائج تصميم.


Article
Accuracy Assessment of Open Source Digital Elevation Models

Authors: Aqeel Abboud Abdul Hassan
Pages: 23-33
Loading...
Loading...
Abstract

Digital Elevation Model is a three-dimensional representation of the earth's surface, which is essential for Geoscience and hydrological implementations. DEM can be created utilizing Photogrammetry techniques, radar interferometry, laser scanning and land surveying. There are some world agencies provide open source digital elevation models which are freely available for all users, such as the National Aeronautics and Space Administration (NASA), Japan Aerospace Exploration Agency’s (JAXA) and others. ALOS, SRTM and ASTER are satellite based DEMs which are open source products. The technologies that are used for obtaining raw data and the methods used for its processing and on the other hand the characteristics of natural land and land cover type, these and other factors are the cause of implied errors produced in the digital elevation model which can't be avoided. In this paper, ground control points observed by the differential global positioning system DGPS were used to compare the validation and performance of different satellite based digital elevation models. For validation, standard statistical tests were applied such as Mean Error (ME) and Root Mean Square Error (RMSE) which showed ALOS DEM had ME and RMSE are -1.262m and 1.988m, while SRTM DEM had ME of -0.782m with RMSE of 2.276m and ASTER DEM had 4.437m and 6.241m, respectively. These outcomes can be very helpful for analysts utilizing such models in different areas of work.نموذج الارتفاع الرقمي هو تمثيل ثلاثي الأبعاد لسطح الأرض، وهو أمر ضروري لتطبيقات علوم الأرض والهيدرولوجيا. يمكن إنشاء نموذج إرتفاع رقمي باستخدام تقنيات المسح التصويري، والمسح الراداري، المسح بالليزر والمسح الأرضي. هناك بعض الوكالات العالمية توفر نماذج للارتفاعات الرقمية مفتوحة المصدر متاحة لجميع المستخدمين بصورة مجانية، مثل الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا)، والوكالة اليابانية لاستكشاف الفضاء الجوي (جاكسا) وغيرها. ALOSو SRTM و ASTER هي نماذج ارتفاعات رقمية تعتمد على الأقمار الصناعية وهي بيانات مفتوحة المصدر. إن التقنيات المستخدمة للحصول على البيانات الأولية والأساليب المستخدمة في معالجتها ومن ناحية أخرى خصائص الأرض الطبيعية ونوع الغطاء الأرضي, هذه العوامل وغيرها هي سبب الأخطاء الضمنية المتولدة في نموذج الارتفاع الرقمي والتي لا يمكن تجنبها. في هذا البحث، استخدمت نقاط الضبط الأرضي المرصودة بإستخدام نظام تحديد المواقع العالمية التفاضلي للتحقق من كفاءة وأداء نماذج الارتفاعات الرقمية لأقمار صناعية مختلفة. وللتحقق من كفاءتها، تم تطبيق اختبارات إحصائية قياسية مثل الجذر التربيعي لمعدل الخطأ (RMSE) ومتوسط الخطأ (ME) والتي أظهرت الجذر التربيعي لمعدل الخطأ لـ ALOS كان بمقدار 1.988m أما معدل الخطأ فكان -1.262m، بينما لـ SRTM فكان RMSE وME 2.276m و -0.782m على التوالي أما لـ ASTER 6.241m و 4.437m. ويمكن أن تكون هذه النتائج مفيدة جدا للمحللين الذين يستخدمون هذه النماذج في مجالات عمل مختلفة


Article
Evaluation of the Loss from the Discharge by the Percolation Process along a Selected Section of Hilla River within Hashimiya Region

Authors: Arkan Radi Ali --- Muhsen Khudhair Hasson
Pages: 23-33
Loading...
Loading...
Abstract

The study area is located in the southern Babylon governorate - central Iraq within longitudinal (44◦36׳- 44◦47׳) east and latitudes (32◦18׳-32◦27׳) north, within the administrative border of Hashimiya district. The study area lies on Mesopotamian plain which is characterized as a flat surface. Flow pattern map is drown by using field measurements of water levels in scattered wells over entire the region and local streams. The interflow quantity is calculated by using Darcy law after dividing the region into 7 sectors. The sectors of 1 to 6 lay north Hilla River within the selected section and the 7 lies south it. Interflow quantity of north is (0.065) m3/sec and of south is (0.0372) m3/sec. The quantity of the losing by interflow from Hilla River Channel to both sides within Hashimiya Region (along 17270m) is approximately 0.1071m3/sec in average. The losing by evaporation is 0.086m3/sec along same distance. Total sum of both losing represents 2.4% of used surface water in the region which must be added into Hilla's share. منطقة الدراسة تقع جنوب شرق محافظة بابل (وسط العراق) بين خطي طول ('36°44-'47°44) شرقاً ودائرتي عرض ('18°32-'27°32) شمالاً ضمن الحدود الإدارية لقضاء الهاشمية. تقع منطقة الدراسة في منطقة ما بين النهرين التي تتميز بإستواء السطح فيها.رسمت خارطة لنمط الجريان بإستخدام القياسلت الحقلية لمناسيب المياه في الأبار المتناثرة في عموم المنطقة وكذلك مناسيبها في الجداول المحلية. تم حساب كمية الجريان الداخلي بإستخدام قانون دارسي بعد تقسيم المنطقة الى سبعة قطاعات. القطاعات من 1-6 تقع شمال نهر الحلة ضمن المنطقة المختارة والقطاع 7 يقع جنوبة. كمية الجريان الداخلي(0.065 م3/ثا) و(0.0372م3/ثا) للمنطقة الشمالية والجنوبية على التوالي.الكميات المفقوددة بالتغلغل من جانبي النهر في منطقة الهاشمية على طول 17270م كمعدل تقريباً (0.1071م3/ثا). والكمية المفقودة بالتبخر (0.086م3/ثا) في نفس المسافة. المجموع الكلي للكميات المفقودة تمثل 2.4% من المياة السطحية المستخدمة في المنطقة والتي يجب أن تضاف الى حصة الحلة.


Article
On (T,L)- Identification Function

Authors: Aqeel Ketab Al-Khafaji
Pages: 30-34
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, we study and introduce the notion of -identification function which is a function from a topological space to another topological space and be two operators associative with respectively, then is called -identification function if and only if is onto and is -open set in if and only if is -open set in .في هذا البحث قدمنا مفهوم دالة الهوية من النوع والتي هي الدالة من الفضاء التبولوجي الى فضاء تبولوجي اخر وكل من مؤثر على على التوالي فنقول ان الدالة هي دالة هوية من النوع اذا وفقط اذا كانت شاملة والصورة العكسية للمجوعة تكون -open في اذا وفقط اذا كانت المجموعة هي -open في .


Article
الوسائل الدستورية لحماية حقوق الإنسان في دستور جمهورية العراق لعام 2005 (دراسة تحليلية)

Authors: ميثم غانم جبر
Pages: 31-43
Loading...
Loading...
Abstract

The objective of this study is to show the extent to which legislators in the Iraqi constitution are concerned with these means in order to protect human rights, and to protect the rights of human beings, As well as briefing the texts relating to these means of some comment, controversy and analysis as much as we can and try to evaluate these texts, and thus find texts governing these means, which ensures the exercise of rights to the right and accurate and influential, and the most important is the principle of separation of powers one of the most important The basic tenets of democracy are the non-concentration of the three branches of state (legislative, executive and judicial) with one person or one body, but each of these three powers acting independently of the other, but this focus was absolute but over time it became flexible as in The presidential system in the United States of America, and there is another constitutional principle in its existence protects human rights and freedoms is the principle of the rule of law and is intended to subject the rulers and ruled in the state to the provisions of the law. In the second section, we tried to study the principle of the rule of law as a constitutional means to protect human rights. We devoted the third topic to the principle of separation of powers as a constitutional means to protect human rights. , And finally the fourth section of the constitutional means for the protection of human rights in the Constitution of the Republic of Iraq for the year 2005, and concluded our research in the conclusion, which included the most important results that emerged from the research and recommendations that we consider necessary to be taken when the amendment of the Iraqi constitution . إن الموضوع الذي يتناوله البحث هو الوسائل الدستورية لحماية حقوق الإنسان ، إذ تكفل هذه الوسائل الحماية الحقيقية لحقوق الإنسان من الكثير من التجاوزات والإساءة التي تقع عليه، فهدف تناولنا لهذا البحث هو بيان مدى اهتمام المشرع في الدستور العراقي النافذ بهذه الوسائل من أجل حماية حقوق الإنسان، وكذلك إحاطة النصوص التي تتعلق بهذه الوسائل بشيء من التعليق والجدل والتحليل بقدر ما أمكننا ذلك ومحاولة تقويم هذه النصوص، وبالتالي إيجاد نصوص تنظم هذه الوسائل مما يكفل ممارسة الإنسان لحقه بصورة دقيقة ومؤثرة، ومن أهم الوسائل هو مبدأ الفصل بين السلطات أحد أهم المرتكزات الأساسية للديمقراطية ويقصد به عدم تركيز السلطات الثلاث في الدولة ( التشريعية والتنفيذية والقضائية) بيد شخص واحد أو هيئة واحدة ، وإنما كل سلطة من هذه السلطات الثلاث تؤدي وظيفتها بشكل مستقل عن الاخرى، إلا أن هذا التركيز كان مطلقاً ولكن بمرور الزمن أصبح مرناً كما في النظام الرئاسي في الولايات المتحدة الأمريكية، وهناك مبدأ دستوري أخر بوجوده تصان حقوق الإنسان وحرياته وهو مبدأ سيادة القانون ويقصد به هو أن يخضع الحكام والمحكومون في الدولة لأحكام القانون. في ضوء ذلك سنحاول تسليط الضوء على الوسائل الدستورية لحماية حقوق الإنسان في أربعة مباحث، نخصص الأول لبيان الدستور المرن، أما المبحث الثاني فقد حاولنا فيه دراسة مبدأ سيادة القانون كوسيلة دستورية لحماية حقوق الإنسان، وخصصنا المبحث الثالث لمبدأ الفصل بين السلطات كوسيلة دستورية لحماية حقوق الإنسان ، وأخيراً المبحث الرابع للوسائل الدستورية لحماية حقوق الإنسان في دستور جمهورية العراق لعام 2005، وأنهينا بحثنا في خاتمة تضمنت أهم النتائج التي تمخض عنها البحث والتوصيات التي نراها ضرورية للأخذ بها عند تعديل الدستور العراقي وهو ما سنحاوله بحثه تباعاً.


Article
Centralized Database for Laboratory Test: A Case Study Of Oil Refinery

Loading...
Loading...
Abstract

The data management can be considered as an important subject in information management. The correct and relevant data can be used as a source of valuable information in organization like factories and refineries, and by good management of this data the right decision can be take. The database system is considered as the best choice to manage data efficiently. In oil refinery the laboratories will support the operational processing and provide the employees with knowledge to control the operational condition of unit operation. These laboratories results can be considered as a resource of information in oil refinery and stored in centralized database of client-server system installed on intranet. Using intranet as a private network with central database in oil refinery will provide secure and speed sharing of information within oil refinery, improve employee's productivity, time management, reduce many of the administrative expenses, it can be designed according to the needs of refinery and is subject to internal policies, at last it is cheap to be implemented and run. The authorized employees can access central database and see these laboratories results by using their clients' computers; this will save time and give them the ability to take required right decision quickly in the operation unit and lead to improve quality control on the operational process in oil refinery.أن إدارة البيانات موضوع مهم في إدارة المعلومات و يمكن أعتمادها كمصدر من المصادر المعتمدة في المصانع والمصافي , حيث يمكن استخدام البيانات الصحيحة وذات الصلة كمصدر للمعلومات القيمة فيها و أتخاذ القرارت السليمة في العمل بناء عليها.و يعتبر نظام قاعدة البيانات الخيار الأفضل لأدارة البيانات بشكل كفوء.في مصافي النفط يكون للمختبرات دور مساند للعملية التشغيلية و يوفر للعاملين المعرفة المطلوبة لضمان السيطرة على الظروف التشغيلية للوحدات التشغيلية. . يمكن النظر الى النتائج المختبرية التي تجرى على نماذج النفط الخام الداخل لوحدة تكرير النفط الخام و المشتقات النفطية الوسطية و النهائية للوحدات التشغيلية في مصفى النفط كمصدر معتمد من ضمن المصادر فيه , و يتم ذلك بتخزينها كبيانات في قاعدة بيانات مركزية منصبة على شبكة إنترانت ذات نظام عميل -خادم. و بذلك تتم أدارة هذه البيانات بشكل كفوء بأستخدام الأنترانيت كشبكة خاصة مع قاعدة بيانات مركزية في مصفاة للنفط . و هذا سوف يوفر تبادل آمن وسريع للمعلومات داخل مصفاة النفط، ويؤدي الى تحسين إنتاجية الموظفين، وإدارة الوقت، والحد من العديد من المصروفات الإدارية، ويمكن أن تصمم شبكة الأنترانيت وفقا لاحتياجات المصفاة وان تخضع إلى السياسات الداخلية للمصفاة ، ثم أنها رخيصة التنفيذ والتشغيل. كذلك يتمكن العاملين في المصفى المرخصين العملاء من الوصول إلى قاعدة البيانات المركزية والأطلاع على هذه البيانات (النتائج المختبرية) باستخدام أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم في أماكن عملهم , وهذا سيوفر لهم الوقت ويمنحهم القدرة على اتخاذ القرار الصحيح المطلوب بسرعة لحل المشاكل التشغيلية الخطرة في الوحدة التشغيلية ويؤدي إلى تحسين السيطرة النوعية و مراقبة الجودة في العملية التشغيلية في مصفاة النفط.


Article
دور القرآن الكريم في إيجاد نظرة إيجابية لله كقاعدة أساسية التوكّل للتقليل من الاضطراب

Loading...
Loading...
Abstract

Psychological research confirms the link between religion and mental health.Trust in God is one of the ethical foundation and cultivational concept in Islam which has a significant effect on reducing psychological disorders, including anxiety and mental health promotion. Meditation and thinking in the concept of truth, shows that; the foundation of trust depends on positive image of God .Accordingly, the present study is aimed at investigating the role of the holy Quran as the source of revelation in the religion of Islam in how to introduce God and help in the form of making a positive impression of the lord as the underlying assumption of trust. Investigation holy Quran shows that verses relating to the truth indicates the figure of the God as a safe, kind and loving base, powerful supportive, knowledgeable, invincible, wise, living absolute ruler, guidance and believe their anxiety with trust and finally gain inner peace.دراسات علم النفس تؤيّد صلة الدين و السلامة النفسية. والتوكل على الله, واحدة من المفاهيم الأساسية والأخلاقية والتربوية في الدين الإسلامي كونه يحدث فرقاً في الاختلالات النفسية كالاضطراب ويرفع مستوى الصحة النفسية. التعمق والتفكر في مفهوم التوكل يدلّ على أنّه أساس التوكل يقوم على حسن الظنّ وامتلاك صورة إيجابية عن الله. على هذا الأساس يكون المقال هذا قائماً على البحث في دور القرآن على أنَّه منبع الوحي في الدين الإسلامي وكيفية تعريف الإله والمساعدة في إعطاء صورة إيجابية عن الخالق والذي يَعتبر التوكل عليه هو الأساس. كلّما يبحث القارئ في الآيات المربوطة في القرآن الكريم بالتوكل, تصوّر هذه الآيات إلى الخالق كملاذٍ آمن, والرحيم واللطيف, والقادر والمستطيع, والنصير, والعارف والعالم بالظاهر والباطن, والحكيم, والحي, والحاكم المطلق على الكون, والهادي و ..... وعلى ذلك يستطيع المؤمنون الاعتماد والتوكل عليه فيتخلصون من الإضطراب والضغط وتقرّ أنفسهم قرارا.


Article
On Types of - Functions

Authors: Hashmiya Ibrahim Nasser
Pages: 47-51
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper we introduce and study another types of functions in a topological spaces namely , -compact and -coercive by using the concept of -open sets . Also we investigate some properties of these concepts and the relation between them.في هذا البحث قدمنا انواع من الدوال في الفضاءات التبولوجية أسميناها الدوال ( المرصوصة -) و( الاضطرارية ( - بأستخدام مفهوم المجموعة ( -open) وقدمنا بعض الخواص المبرهنات حول هذه الدوال والعلاقة بينهما.


Article
Properties Chaotic of Rabinovich-Fabrvikant Equations

Authors: Wafaa H. Al-Hilli
Pages: 52-60
Loading...
Loading...
Abstract

We give a new map named (Rabinovich-Fabrvikant equations) and find five fixed points we study only one fixed point x0(0,0,0), and all general properties of them We prove that the contracting and expanding area of this point , thought the study of the chaotic of the point by use the Wiggins defined and we proof that the lyapunov exponent of the point (0,0,0) is positive .We use matlab program to show sensitive dependence on the initial conditions and transitivity of (R-F).درسنا معادله رابينوفيتش ودرسنا الخواص العامه لها ووجدنا مناطق التقلص والتوسيع وكذلك وجدنا خواصها الفوضوية حيث برهنا أنها تحتوي على تبولوجي انتروبي موجبا وتمتلك حساسية عند الشروط الابتدائية وإنها متعديه باستخدام برنامج ماتلاب وبرهنا توسيع ليبانوف الموجب وأخيرا درسنا بعد ليبانوف لهذه ألداله


Article
(المُحَال في الفضلات)

Loading...
Loading...
Abstract

The research tackles the study of impossibility in language as an entrance to its study in residuals After the introduction , the study is divided into three sections . the first one is devoted to the study of impossibility in language and as a term along with its synonyms , the second section deals with the study of impossibility in structure like the implicit prier to the explicit , the multiplicity of adverb in addition to the (Munada Ila AL-kafl) , the vocative to (Kaf) . The third section includes the study of impossibility in meaning like the limitation to the first object of ( عَلِمَ)and the addition of the time adverb to the verb , together with the affirmative in the notion of exception , finally , the conclusion is devoted to the findings of the study . It finds that three is an impossibility in structure like pronoun ellipsis after (الاّ) or it , ellipsis as Sibawayh and Abo Ali Alfarisi have mentioned that its ellipsis or the pronoun ellipsis after it have an obvious effed . An example is ("No one came except you ) : ( ما أتاني إِلَّا أنتَ ) Additienally , combining two discourses after it is impossible , like ( يا غُلامَك ) due to the impossibility of the added and to in one case , the study also finds that the there is an impossibility in meaning besides the structure whidi is represented in combining two different times together : ( I will never come ) the past , represented buy ( never ) , and the future , represented by (لا) leads to contradition . In this case , the impossibility shows no unfamiliarity and it viclates no rules . So , grammatical rules should be maintained in order not to arous impossibility . يتناول هذا البحث دراسة المُحَال لغة واصطلاحًا للدخول إلى موضوع البحث , وهو المُحَال في الفضلات. وقد اقتضت طبيعة البحث أنْ يُقسَّم بعد المقدمة على ثلاثة مباحث ,اختصّ المبحث الأول بالحديث عن المُحَال لغةً واصطلاحًا و الألفاظ المرادفة له . أمَّا المبحث الثاني فقد اختص بدراسة المُحَال في التركيب كالإضمار قبل الذكر, وعامل نصب الحال وتعدده ,وكذلك إضافة المنادى إلى الكاف , وأمَّا المبحث الثالث فقد اختصَّ بدراسة المُحَال في المعنى كجواز الاقتصار على المفعول الأول لـ (عَلِمَ) , وإضافة ظرف الزمان إلى الفعل , والتفريغ في الإيجاب في باب الاستثناء , ثم الخاتمة وفيها أهم ما خرج به البحث حيث وجد أنَّ هناك مُحَالًا في التركيب كحذف الضمير الواقع بعد( إلَّا) أو حذفها حيث ذكر سيبويه وأبو علي الفارسي أنَّ حذفها أو حذف الضمير الواقع بعدها مُحَال ؛ لما له الأثر الواضح في المعنى نحو:(ما أتاني إلَّا أنتَ). وكذلك الجمع بين خطابينِ مُحَال أيضًا نحو : يا غُلامَكَ ؛ لاستحالة المضاف والمضاف إليه في حالة واحدة . كما وتوصل البحث أيضًا إلى أنَّ هناك مُحَالًا في المعنى إلى جانب التركيب والذي يتمثل باجتماع زمنينِ مختلفينِ في آنٍ واحدٍ نحو: (لا آتيه قَطّ) حيث اجتمع الماضي المتمثل بـ(قَطّ) والاستقبال المتمثل بـ(لا) ممَّا يؤدي إلى التناقض وعلى هذا فالمُحَال ما كان خارجًا عن الوجه الذي تعارف عليه العرب , وما كان مخالفًا لأصول النحو التي وضعها النحويون , لذا لا بدَّ من مراعاة القواعد النحوية والتزامِها حتى لا يؤدي إلى المُحَال ؛ حفاظًا على الكلام العربي خدمة للقرآن الكريم .


Article
Enhancing the compressive strength property of gypsum used in walls plastering by adding lime

Authors: Moslih Amer Salih --- Abbas Ahmed Hussein
Pages: 58-66
Loading...
Loading...
Abstract

This study aims to improve the compressive strength and the adhesive for the Iraqi gypsum by using the lime as a local material to improve the properties of the Iraqi gypsum in binding and plastering works. The lime was used to replace 10%, 20%, and 30% of the total gypsum quantity to study the development of the paste material and its effect on the compressive strength, its structure and the water quantity. The initial and final setting time was conducted with the compressive strength test. The results showed a full improvement in the compressive strength for the cubes at the age of 7 days comparing to the gypsum paste. There was a change in the setting time with the replacement of gypsum with lime in addition to the increase in the density of the final product. The results showed the possibility of developing the Iraqi product and the recommendation to use in a wide range in the finishing works which can be more economic in the work. يهدف هذا البحث الى تحسين خواص مقاومة الانضغاط والتماسك لمونة الجص العراقي باستخدام مادة النورة كمادة محلية لتحسين المنتج العراقي كمادة رابطة في اعمال اللبخ والبناء. استخدمت النورة لاستبدال 10%, 20%, 30% من كمية الجص الكلية لغرض دراسة تطور المادة الرابطة وتاثيرها على مقاومة الانضغاط والبناء الهيكلي وكمية الماء. تم اجراء الفحوصات الفيزيائية والكيميائية للمادة بعد خلط النسب المطلوبة. كذلك تم اجراء فحص التماسك الابتدائي والنهائي ومقاومة الانضغاط. اظهرت النتائج حصول تحسن كامل في مقاومة الانضغاط للمكعبات بعمر 7 ايام مقارنة مع مادة الجص وكذلك تغيير في زمن التماسك الابتدائي والنهائي.اضافة الى زيادة كثافة المادة النهائية. اظهرت النتائج امكانية تطوير المنتج العراقي والتوصية باستخدامه في اعمال الانهائات بشكل واسع مما يوفر اقتصادية أكثر في العمل.


Article
A Hybrid Verifiable and Delegated Cryptographic Model in Cloud Computing

Authors: Jaber Ibrahim Naser
Pages: 67-74
Loading...
Loading...
Abstract

Access control is very important in cloud data sharing. Especially in the domains like healthcare, it is essential to have access control mechanisms in place for confidentiality and secure data access. Attribute based encryption has been around for many years to secure data and provide controlled access. In this paper, we proposed a framework that supports circuit and attributes based encryption mechanism that involves multiple parties. They are data owner, data user, cloud server and attribute authority. An important feature of the proposed system is the verifiable delegation of the decryption process to cloud server. Data owner encrypts data and delegates decryption process to cloud. Cloud server performs partial decryption and then the final decrypted data are shared for users as per the privileges. Data owner thus reduces computational complexity by delegating decryption process cloud server. We built a prototype application using the Microsoft.NET platform for proof of the concept. The empirical results revealed that there is controlled access with multiple user roles and access control rights for secure and confidential data access in cloud computing. التحكم بالوصول مهم جدا في تبادل البيانات السحابية. و خاصة في مجالات مثل الرعاية الصحية, فمن الضروري ان تكون هناك ألية لمراقبة قائمة الدخول من اجل السرية و الوصول الامن للبيانات. و قد تم التشفير القائم على السمة لسنوات عديدة لتأمين البيانات و توفير الوصول المراقب. في هذا البحث اقترحنا اطاراً يدعم آلية التشفير الدارة و السمة التي تتضمن اطرافا متعددة. هم مالك البيانات , مستخدم البيانات , خادم السحابة و سلطة السمة. ومن السمات الهامة للنظام المقترح هو التفويض الذي يمكن التحقق منه لعملية فك التشفير الى خادم السحابة. مالك البيانات يقوم بتشفير البيانات و مندوبين عملية فك التشفير الى السحابة. خادم السحابة يؤدي فك التشفير الجزئي و من ثم يتم مشاركة بيانات فك التشفير النهائي للمستخدمين وفقاً للامتيازات. مالك البيانات يقلل من التعقيد الحسابي من خلال تفويض خادم السحابة علمية فك التشفير. قمنا ببناء تطبيق النموذج الاولي باستخدام منصة مايكروسوفت دوت نت لأثبات هذا المفهوم. و أظهرت النتائج التجريبية أن هناك وصولا خاضعا للرقابة مع تعدد أدوار المستعملين و حقوق التحكم في النفاذ من أجل النفاذ الآمن و السري إلى البيانات في الحوسبة السحابية.


Article
On vague Order and Decomposition Mapping by -Open Sets Using Nano

Authors: Saied A. Jhonny --- Sanaa N. Mohammed
Pages: 69-77
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper the concept of nano topology is studied in a different way . The notation of nano -open is established. Also the concept -covering dimension is defined. The aim of this paper is to introduce and define a new type of covering dimension by using nano -open sets namely, a nano -covering dimension in a nano topological space and find some relations to other concepts. Some properties and characterization of this covering dimension are obtained. بواسطة مفهوم المجموعات المفتوحة من النمط nano topological spaces) ) في الفضاءات التبولوجية من النمط -open sets) ( nano في هذا العمل قدمنا موضوع جديد في نظرية البعد (حسب علمنا )هو) ( و بالإضافة لذلك سوف سندرس سلوك هذه الفضاءات تحت تأثير نوع معين من الدوال المستمرة و التي تدعى -continuous mapping ) ( nanoومن خلال بحثنا في الخواص المقدمة في البحث رأينا ان هذه الخواص موازية الى بعض خواص نظرية البعد في التبولوجيا العامة.


Article
Nonlinear Finite Elements Analysis of Reinforced Concrete Columns Strengthened With Carbon Fiber Reinforced Polymer (CFRP)

Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents the results of a study to have better understanding of structural behavior of the reinforced concrete (RC) column wrapped by carbon fiber reinforced polymer (CFRP) sheets. In this study, 3D F.E model has been presented using ANSYS computer program (Release 16.0) to analyze reinforced concrete columns strengthened with CFRP composites , to evaluate the gain in performance (strength and ductility) due to strengthening, and to study the effect of the most important parameters such as: compressive strength of concrete, modulus of elasticity of CFRP and corner radius of square columns. Three dimensional eight-node brick element (SOLID65) was used to represent the concrete, three dimensional spar element (LINK180) represented the steel and using a three dimensional shell element (SHELL41) to represent the CFRP composites. The present study has a comparison between the analytical results from the ANSYS finite element analysis with experimental data. The results of the study show that, external bonded CFRP sheets are very effective in enhancing the axial strength and ductility of the concrete columns. Inspection of the results shows that, there is good agreement between the ANSYS and the experimental test results. تقدم هذه الورقة نتائج دراسة لفهم أفضل للسلوك الهيكلي لعمود من الخرسانة المسلحة ((RC ملفوف بالبوليمر المسلح بألياف الكربون (CFRP). في هذه الدراسة تم أنشاء نماذج عناصر محددة ثلاثية الأبعاد بأستخدام برنامج ) ANSYS الإصدار) (16) لتحليل الأعمدة الكونكريتية المقواة بالبوليمر المسلح بألياف الكاربون وكذلك لتقييم الأداء المكتسب (المقاومة والمطيلية) المتأتي من هذه التقوية وأيضاً لدارسة تأثير العوامل الأكثر أهمية مثل: مقاومة انضغاط الكونكريت ، معامل مرونة CFRP ونصف قطر زوايا مقطع العمود المربع . عنصر طابوقي ثلاثي الأبعاد ثماني العقد (SOLID65) أستخدم لتمثيل الكونكريت و عنصر نحيف ثلاثي الأبعاد (LINK180) لتمثيل حديد التسليح و استخدم عنصر قشري ثلاثي الأبعاد (SHEEL41) لتمثيل البوليمر المسلح بألياف الكاربون(CFRP). في الدراسة الحالية تمت المقارنة بين النتائج التحليلية من برنامج ANSYS العناصر المحددة مع البيانات العملية. وأظهرت نتائج الدراسة أن شرائح CFRP الخارجية فعالة جدا في تحسين المقاومة المحورية والمطيلية (متانة) للأعمدة الخرسانية. ويظهر فحص النتائج أن هناك اتفاقا جيدا بين ANSYSو نتائج الاختبار العملي


Article
فاعلية التفکير الإبداعي في تعليم اللغة العربية (تعليم لامية العرب أنموذجا)

Loading...
Loading...
Abstract

Arabic with its exclusive characteristics shines as a unique jewel amongst all the other languages worldwide. However nowadays it has lost some of its elegance, charm and sweetness to the learners including students and beginners. Consequently, plenty of pens are writing and numerous articles and conferences are published and hold in order to overcome the difference between the reality of this language and the way learners look at it. Boundless ideas and thoughts are generated in order to reach the best approaches in teaching the language. In this regard some scholars try to submit orderly and new principles for teachers to visit the learners’ diverse talents. Including them are the suggested programs by various researches which are trying to improve specific skills amongst the learners. The previous mentioned skills are called creative thinking skills and are based on contents help to increase students’ awareness and raise their willingness and pursuit lessons. The present article which attends to study creative thinking skills in teaching Arabic, tries to introduce some efficient programs for developing such skills, as well as comparing them with ‘lamia – al – Arab” which is one of the oldest literary texts and full of unfamiliar words. It is hoped this paper will be efficient in increasing students’ abilities, refining professors’ views and bridging the gaps in the road of evaluating and implementation of teaching methods by means of descriptive-comparative approach, besides opening a door of new thoughts in front of students and teachers. Necessity of notifying teachers, role and their skills in employing new teaching methods, their enjoying from creating skills and creative thinking, besides choosing practical and easy methods according to students’ talents. اللغة العربية بخصائصها المتميزة وطاقاتها المهمة فقدت اليوم جانباً من الطلاوة والحلاوة لدى متعلميها من الطلبة والناشئين، فبدأت الأقلام تجري على السطور ونشرت مقالات وقامت مهرجانات لتسد هذه الثغرة بين حقيقة هذه اللغة وبين رؤية المتعلمين إليها؛ وقامت اليراعات تترشّح والأذهان تغوص في محيط الأفکار للکشف عن أحسن الطرائق للحصول على أفضل مناهج التدريس. وفي سبيل ذلك حاول بعض الباحثين تقديم أصول منتظمة وجديدة للتدريس تتلاءم مع موهبات المتعلمين المختلفة، ومن هذه المحاولات برامج اقترحها مختلف الباحثين تسعى إلى تنمية المهارات لدى المتعلمين، تدعى مهارات التفکير الإبداعي التي تقوم على عدّة دعائم ينمّي کل منها جانباً من وعي التلاميذ ويزيد رغبتهم في متابعة الدروس. تهدف هذه المقالة التي تعالج مهارات التفکير الإبداعي في تعليم اللغة العربية إلى تطبيق عدد من البرامج التي تساهم في تنمية هذه المهارات على لامية العرب وهي من النصوص الأدبية القديمة الزاخرة بمفردات تبدو عسيرة الفهم، بمنهج تحلیلي تطبيقي عسى أن يفيد هذا المقال تنمية مؤهلات الطالب، وتطوير نظرة الأساتذة، وسدّ بعض الفجوات التي تحول دون تقويم المناهج الدراسية، فيفتح أمام کل من المعلمين والمتعلمين نافذة من الأفکار الجديدة في هذا المجال إن شاء الله. ومما توصلت المقالة إليه أهمية دور المعلم وبراعته في نجاح مناهج التدريس الحديثة ولزوم إکسابه مهارات الإبداع والتفکير الإبداعي، واختيار أساليب عملية وسهلة تتلاءم مع مواهب المتعلمين.


Article
Mutation of BRAF V600E in Iraqi Female Patients Diagnosed With Breast Cancer

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to investigate the possible presence of BRAF V600E mutation in the Iraqi female patients who diagnosed with breast cancer in different ages, in which Blood and tissue samples were collected from 46 female patients with age (46.73±3.54);Those were divided into two groups; who took chemotherapy (31 persons) as treated group and without chemotherapy as an untreated group (15 persons) and from (23) healthy person with age(47.93±3.05). Polymerase chain reaction (PCR) were done with newly designed primers. The results revealed no correlation between breast cancer occurrence and BRAF V600E mutation in the Iraqi patients enrolled in the current studyهدفت هذه الدراسة الى التحري عن وجود طفرة BRAF V600E من عدمها في الاناث التي تم تشخيصهن بالاصابة بسرطان الثدي وفي اعمار مختلفة، حيث تم جمع عينات الدم والانسجة من 46 مريضة وباعمار(46± 3.54)، حيث تم تقسيمها اللى مجموعتين، المجموعة التي تحت العلاج الكيمياوي وعددها 31 مصابة والمجموعة الاخرى بدون علاج كيمياوي وعددها 15 مصابة كما تم مقارنة النتائج مع مجموعة الاصحاء كمجموعة سيطرة وعددهم 23 شخصا وباعمار(47.93±3.05) سنة.تم اجراء تفاعل البلمرة المتسلسل ( (PCR وباستخدام بوادئ تم تصميمها ضمن الدراسة الحالية على جميع العينات. اظهرت النتائج عدم وجود علاقة مابين الاصابة بسرطان الثدي وطفرة BRAF V600E في المرضى العراقين المشمولين بالدراسة الحالية.


Article
Assessment of Antihyperglycaemic Activity of Calotropis Procera Leaves Lxtract on Alloxan-Induced Diabetes Male Rats

Loading...
Loading...
Abstract

The present study aims studying the influences of treatment with methanol watery leaf extracts of Calotropis procera on Fasting blood glucose and Insulin level in alloxan induced diabetic male rats. phytochemical analysis of leaves extract reveals presence of Glycosides, Tannines, phenols compound, Flavonoids, Coumarins, Resins and terpenes. Also methanol watery leaf extracts of Calotropis procera dose 250 and 500mg/kg body weight showed significant lowering in the blood glucose from 348.16 ± 36.67 to 169.33 ±21.80 after 45 day of treatment. While showed non-significant enhancement in fasting serum Insulin level.الدراسة تهدف الى دراسة تاثير العلاج بالمستخلص الميثانولي المائي لاوراق نبات الديباج على خفض مستوى الكلوكوز بالدم وزيادة مستوى الانسولين في ذكور الجرذان المستحث فيها السكري بالالوكسان. التحليل الكيميائي النباتي لاوراق نبات الديباج يكشف عن وجود جليكوسيدات، تانينات، مركبات فينولية، الفلافونويدات، الكومارين، الراتنجات وتربينات. كذلك اظهرالعلاج بالمستخلص تركيز 250 و500 ملغم/كغم انخفاض معنوي واضح في مستوى الكلوكوز من 348,16 ±36,67 الى 169,33 ± 21,80 بعد 45 يوم بينما زيادة غير معنوية في مستوى الانسولين في المصل.


Article
Study Effect of Infection With Treponema Palladum at the Level of Antibodies and Some Blood Parameters and its Relationship With Blood Factions

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted on 30 patients and 20 healthy people to determine the influences of infected with Treponema pallidum on levels of IgM , IgA, IgG ,Complement4 ,complement 3 and some Blood parameters in infected with T. Pallidum also relation disease with blood factions in compared with healthy group who have visited Al-Sadder Medical City and Al-Hakeem Hospital in Al- Najaf governorate during the period from August 2014 till February 2015 in Al-Sadder Medical City Laboratories .The results showed significant increase (P<0.001) in IgM , IgG ,Complement4 in T. pallidum infected patients in compared to control group. Furthermore the results showed C3 was significant decreased (P< 0.05) in Treponema Pallidum infected patients in compared to control group also the results showed significant increase in WBCs, RBCs ,MPV and HCT level and significant decrease in MCV in patients compared with control group . The study also showed that the people of blood type A are more prone to infection, followed by blood type B and O, while there are no injuries to the blood type AB.صممت هذه الدراسة لتحديد تأثير الإصابة باللولبية الشاحبة Treponema pallidum على مستوى الأضداد (Ig M, Ig A, Ig G) والمتممة (C3,C4) وبعض معايير الدم لدى الأشخاص المصابين وعلاقة المرض بفصائل الدم في مدينة النجف الاشرف. حيث اشتملت الدراسة الحالية على30)) حالة إصابة ببكتيريا اللولبية الشاحبة و20)) حالة من أشخاص غير مصابين ارتادوا مستشفى الزهراء ومدينة الصدر الطبية ومستشفى الحكيم في محافظة النجف الاشرف للمدة من شهر آب2014 ولغاية شهر شباط 2015 في مختبرات مدينة الصدر الطبية. أظهرت الدراسة الحالية حصول زيادة معنوية في مستوى الأضداد Ig M, Ig G)) وكذلك المتممة4 , حسب المعيار المعنوي( P< 0.001 ) في حين أظهرت الدراسة نقص معنوي في مستوى المتممة 3 (P<0.05 ) وكذلك سجلت الدراسة زيادة معنوية في مستوى بعض معايير الدم وهي كريات الدم البيضاء وكريات الدم الحمراء وMPV, HCT في حين سجلت نقص معنوي في نسبة MCVلدى المصابين مقارنة بمجموعة السيطرة. كما أوضحت الدراسة ان الأشخاص من فصيلة الدم A أكثر عرضة للإصابة تليها فصيلة الدم B وO في حين لم تسجل أي إصابة في فصيلة الدم AB.


Article
صورة الأنا والآخر في كتاب «الصلات بين العرب والفرس» لعبد الوهاب عزام

Loading...
Loading...
Abstract

An illustration is one of the branches of comparative literature and comparative critique, and examines how to process images from a nation, a land, or a culture from the perspective of the other" and "I. "I" and "The other " are the main pillars of the pictogram. Although these two terms have long-standing semantic examples, they are both emerging in terms of name and title. "I" and "The other " in philosophy، psychology، and comparative critique have different meanings، but what all the definitions share in it is that "The other " implies the difference and "I" signifies It Itself and identity Abdul Wahhab Ezzam is one of the contemporary and famous writers of the 20th century, and in most of his works, he examines the language, literature and cultural challenges existing between different languages such as Arabic and Persian language. This is while the book, "Al-selat bain alarab wal fors fi al-Jahiliyah wa al-esalam" explains the linguistic and literary relations between Arabic language and literature, and Persian language and literature, as well as the effects of these two on each other. Using the imaginative knowledge, this scholar tries to reveal the author's view of the Arabic and Persian language relying on a descriptive-analytical method within the framework of the theory of the other" and "I. يعد علم الصورة من فروع الأدب المقارن ويعد نقدا مقارنا ويتناول كيفية الصور المعروضة من أمة ما أو من بلد ما أو من ثقافة ما من رؤية الأنا والآخر. من الركنيين الأساسيين لهذا العلم الأنا والآخر، وهذان المصطلحان مع قدم مدلولاتهما لكنهما حديثا النشأة من حيث التسمية. يحدد كل من الأنا والآخر في الفلسفة وعلم النفس والنقد المقارن بتحديدات منوعة لكن ما يدور عليه كل التعاريف هو الاختلاف للآخر والذات أو الهوية لأنا. يعد عبد الوهاب عزام من الكتاب المعاصرين والمشهورين في القرن العشرين ويتناول في أكثر أعماله القضايا اللغوية والأدبية والثقافية ما بين اللغات ولاسيما ما بين اللغتين الفارسية والعربية بالدرس، هذا وأن كتابه «الصلات بين العرب والفرس وآدابهما في الجاهلية والإسلام» يتطرق إلى العلاقات الأدبية واللغوية بين اللغة الفارسية وآدابها واللغة العربية وآدابها وتأثير كل منهما بالآخر. يحاول هذا البحث متكئا على المنهج الوصفي – التحليلي أن يكشف الغطاء عن رؤية الكاتب بالنسبة إلى الفارسية والعربية على ضوء نظرية الأنا والآخر مستعينا بعلم الصورة.


Article
Miscibility improvement of LDPE/PVA blends by using silane-coupling agent

Loading...
Loading...
Abstract

Mixing two polymers usually results in an immiscible system, characterized by a coarse, easy to alter morphology, and poor adhesion between the phases. These blends have large size domains of dispersed phase and poor adhesion between them. Therefore, miscibility of polymer blend must be improved by using suitable additives such as compatibilizer. In this study 5% of silane 3-(trimethoxysilyl)propyl methacrylate is used as compatibilizer to improve the miscibility and compatibility of LDPE/PVA blends. The samples were prepared by using a twin screw extruder. LDPE and PVA have been mixed with different weight proportion. Several tests were carried out to identify the compatibility and miscibility of the blends such as tensile properties, hardness, density, Fourier transforms infrared FTIR, digital microscope, scanning electron microscopy SEM and differential scanning calorimetry DSC. Result show that tensile strength, young modulus, elongation at break, density and hardness is increased with silane addition to the blends. SEM and digital microscope shows an improvement in the miscibility due to the better interaction between the two polymers as silane is added.خلط اثنين من البوليمرات عادة ما ينتج خليط بوليمري غير ممتزج، يتميز بالخشونة، سهولة تغير الشكل وضعف الترابط بين الطورين. إضافة الى كبر حجم الطور المشتت كبير وضعيف الارتباط بالطور الاخر. لذا فان الامتزاجية للبوليمرات يجب ان يتم تحسينها باستخدام مضافات مناسبة مثل محسن التوافقية. في هذه الدراسة تم استخدام السيلان كمحسن للتوافقية والامتزاجية بين البولي اثيلين واطئ الكثافة و بولي فنيل الكحول. تم تحضير العينات باستخدام الباثق ثنائي اللولب حيث تم خلط نسب مختلفة من البولي اثيلين و بولي فنيل الكحول وبإضافة %5 من مادة السيلان. عدة اختبارات أجريت لتحديد تأثير محسن التوافق على خصائص هذه الخلائط وامتزاجيتها مثل اختبار الشد والصلادة والكثافة والاشعة تحت الحمراء والتحليل الحراري التفاضلي و الفحص بالمجهر الالكتروني الماسح والمجهر الرقمي و أظهرت النتائج زيادة متانة الشد ومعامل يونك، الاستطالة عند القطع والصلادة والكثافة بإضافة السيلان اما نتائج المجهر الالكتروني الماسح والمجهر الرقمي فقد أظهرت حدوث تحسن في امتزاجية البوليمرين.


Article
Synthesis And Characterization Of (P-Hydroxybenzoic Acid Urea Formaldehyde) Copolymer Chelates With Pb(II),Zn(II) And Cd(II) Ions

Authors: Basima Abdulhusin Zaidan
Pages: 99-107
Loading...
Loading...
Abstract

Copolymer { p-hydroxybenzoic acid urea formaldehyde}(PUF) was prepared from the reaction of {p- hydroxybenzoic acid}(P) + {urea}(U) + {formaldehyde}(F) using HCl as a catalyst. Formation of Pb(II),Zn(II) and Cd(II) polymers were obtained from the reaction of the copolymer (PUF) with some ions. The polymeric structures were elucidated by Fourier transform infrared spectroscopy (FTIR) and Atomic Absorption spectroscopy (AA), thermogravimetric analysis (TGA) and derivative of the thermogravimetric analysis (DTG) has been carried out to ascertain relative thermal stability of copolymer and its polymeric complexes and the pat of H2O in the structure. Form the obtained data an octahedral geometry around Pb(II),Zn(II) and Cd(II) )ions have been suggested يحضر الكو بولمر اليوريا – فورمالدهايد بارا هايدروكسي حامض البنزوك من تفاعل بارا هايدروكسي حامض البنزويك مع اليوريا والفورمالدهايد يوجود حامض الهليدروكلوريك كعامل مساعد . والبولمرات المتناسقة مع ايونات الرصاص الثنائي والزنك الثنائي والكادميوم الثنائي نحصل عليها من تفاعل الكو بولمر اليوريا – فورمالدهابد بارا هايدروكسي حامض مع ايونات الرصاص الثنائي والزنك الثنائي والكادميوم الثنائي وان الصيغة البنائية للبولمرات المتناسقه ظهرت بواساطة تحليل طيف الاشعة تحت الحمراء وتحليل الامتصاص الذري,التحليل الحراري, والتحليل الحراري التفاضلي وبالنتيجة يكون الكوبوليمرات المتناسقة ذات ثبات حراي والشكل المتوقع ثماني السطوح وتحتوي على جزيئي ماء متناسقة.


Article
Rutting Resistance of Cold Bituminous Emulsion Mixtures (CBEMs) with Acrylic (AR) Polymer

Authors: Muna Al- Kafaji --- Shakir Al-Busaltan --- Hussein Ewadh
Pages: 110-123
Loading...
Loading...
Abstract

Rutting is one a distress that commonly occurs in flexible pavement, mainly due to exceedingly heavy axle loads, high ambient temperature, and insufficient paving materials quality. Dealing with the last reason of rutting, the paper aims at investigating rutting resistance of Cold Bituminous Emulsified Mixture (CBEMs) with Acrylic (AR) polymer. CBEMs were prepared with Ordinary Portland Cement (OPC) and conventional mineral filler (CMF) as a filler for its recognition benefit when introduce to CBEM. Acrylic (AR) polymer emulsified was added to a cationic medium setting emulsified bitumen, with various dosages ranged from 0% to 5% of residual bitumen, to obtain a modified asphalt emulsion that was mixed with a local aggregate in order to prepare CBEMs. Also, it is intended to make a comparison between CBEMs, for the same circumstances of local aggregates and different types of filler, with the Hot Mix Asphalt (HMA). Marshall test is conducted to investigate the stability and flow of different mixes in the scope of the research. Further, Wheel track device connected to a computer system is used to measure rutting depth that indicates the expected rutting resistance. The results demonstrated a significant effect for AR polymer adding, where the rutting resistance for CBEMs comprising OPC is improved for almost all dosages, but the 1.25% recorded as the best one. It is worth to mention that the new polymer modified CBEM offers rutting resistance better than that of HMA, which sustain the possibility of replacing the common environment harmful paving technology by sustaining one. التخدد هو احد انواع الاضرار الشائعة الحدوث في الرصف المرنة وينتج بصورة رئيسية من تجاوز الاحمال المحورية العالية جدا، درجة الحرارة العالية للجو وعدم جودة نوعية مواد الرصف. وهذا البحث يهدف الى تقييم مقاومة التخدد لخلطات المستحلب البتيوميني الباردة مع اضافة الاكريليك بوليمر. حيث تم تحضير خلطات المستحلب البتيوميني الباردة مع الاسمنت البورتلاندي الاعتيادي و الفلر المعدني العادي ; لتميز فوائد نوعية المادة المالئة في تحسين خلطات المستحلب البتيوميني الباردة.كما تم اضافة مستحلب الاكريليك بوليمر الى مستحلب كاتايوني اسفلتي متوسط الاسقرار لتحسين المستحلب الاسفلتي مع نسب مختلفة (%5- 0) كنسبة من البتيومن المتبقي , ثم الخلط مع الركام المحلي لتحضير خلطات المستحلب البتيوميني الباردة. وذلك للمقارنة بين خلطات المستحلب البتيوميني الباردة تحت نفس الظروف للركام المحلي وانواع الفلر المختلفة مع الخلطة الحارة. تم التقييم بأستخدام فحص مارشال بمعياري الثبات والزحف للخلطات المختلفة ضمن نطاق البحث. وايضا استخدم جهاز مسار العجلة المربوط مع نظام الحاسوب لقياس عمق التخدد الذي يشير الى مقاومة التخدد المتوقعة. وقد بينت النتائج التأثير المهم لهذه لاضافة (البوليمر) في حين مقاومة التخدد لخلطات المستحلب البتيوميني الباردة المتضمنة الاسمنت البورتلاندي الاعتيادي كانت الافضل وضمن كل النسب ، لكن نسبة (% 1.25 بوليمر ) سجلت النسبة الافضل. ومن الجدير بالذكر أن البوليمر الجديد المعدل لخلطات المستحلب البتيوميني الباردة يوفر أفضل مقاومة التخدد مما يحافظ على إمكانية استبدال تقنيات الرصف الشائعة الضارة للبيئة بتقنية اخرى مستدامة.


Article
Code Switching and Code Mixing: A Sociolinguistic Study of Senegalese International Students in Iraqi Colleges

Loading...
Loading...
Abstract

The term 'code-switching' refers to the juxtaposition of elements from two (or more) languages or dialects. There is, however, little agreement among scholars on either the semantic scope of the term as they use it, or the nature of distinctions to be drawn between it and other, related terms such as code mixing. The term 'code-mixing' is a fluid one that overlaps with 'code-switching'. Switching and mixing may happen to a certain extent in speech of all two languages in a way that results in real confusion in relation to the two sociolinguistic terms. Thus, this work attempts to produce a rather comprehensive socio-linguistic approach to investigate these two distinct but interrelated sociolinguistic phenomena. This includes investigating the most observable operational definitions, distinguishing linguistic features and most influencing sociolinguistic factors on the use of the two terms. In light these aims the study hypothesizes that code- switching and code- mixing can be inspected from various viewpoints. Moreover, the processes of the code- switching and code- mixing and their linguistic aspects and performances are connected. To achieve the aims of this work and test its hypotheses, the most relevant definitions, distinctions and sociolinguistic issues are considered. Based on the findings of the analysis, the study concludes that: Both code switching and code mixing are used by Senegalese students who are studying Arabic in Iraq – Najaf due to the fact of multilingual students were exposed to four languages at a very early age in Senegal, particularly in school interactional settings. Employing certain language(s) in communicating with each other reflects several important vital factors that control their choice of language at any given situation. Switching to Wolof is always the case if one is talking to a fellow citizen. It is easier, clearer and reflects more seriousness too. Moreover, Wolof is used by them in order to show solidarity and intimacy as well as their group identity. In scientifically oriented discussions and exchanges French takes precedence. It’s the language at school, so it is the language of all scientific idioms and expressions. يشيرمصطلح الإبتدال اللغوي إلى الجمع بين العناصر اللغوية من لغتين او لهجتين . لكن قلما يتفق اللغويون حول النطاق الدلالي أو ماهية المميزات التي تميزه عن غيره من المصطلحات التي ترتبط به مثل الامتزاج اللغوي الذي يتداخل من حيث الدلالة مع الإبتدال مسببا الإلتباس في فهم المصطلحين .لذا تحاول هذه الدراسة التأسيس لمدخل لغوي اجتماعي صرف لدراسة هاتين الظاهرتين. وبموجبه تحاول الدراسة تحديد التعاريف الاكثر قبولا والخواص والشروط والعوامل الاجتماعي-لغوية التي يتم إستخدام كل من المصطلحين بموجبها ولتحقيق اهداف البحث واختبار صحة فرضياته يستعرض البحث التعاريف والخواص المميزة والمسائل الاجتماعي-لغوية المؤثرة في استعمال هذين المصطلحين. وعطفا على النتائج التي افرزها التحليل توصل البحث إلى إن الطلبة السنغاليين الأجانب يوظفون الإبتدال اللغوي و الامتزاج اللغوي بسبب تواصلهم بواسطة اربع لغات في بلدهم الام .


Article
Some of Physical Properties of Nanostructured (Mg1-xCoxFe2O4) Ferrites Prepared by Sol-Gel Method

Loading...
Loading...
Abstract

Sol-gel auto combustion technique was used to prepare nanoparticles of magnesium-cobalt ferrites with the chemical formula Mg1-xCoxFe2O4 for (x=0, 0.2, 0.4, 0.6, 0.8, 1), where x added as weight percentages, and sintering at temperature (1100 oC). The X-ray patterns of prepared powder has confirmed the structure of cubic spinel structure (fcc). The prepared samples were composed of nearly spherical nano particles .An average particle size of magnesium-cobalt ferrite were calculated using Debye Scherer’s relation is equal 53.12 nm. The surface structure of the samples was investigated by Scanning Electron Microscope(SEM). The electromagnetic properties for prepared samples were investigated using Vector Network Analyzer (VNA) in X-band microwave region. استخدمت تقنية سول- جل ذات الاحتراق الذاتي لتحضير جسيمات نانوية من فرايت مغنيسيوم – كوبلت ذات الصيغة الكيميائية Mg1-xCoxFe2O4 حيث قيم (x=0, 0.2, 0.4, 0.6, 0.8, 1)حيث x المضافة نسب وزنية وتلبد عند درجة حرارة (1100 oC). انماط حيود الاشعة السينية للباودر المحضر اكدت ان تركيب الفرايت هو سبينيل مكعبي متمركز الأوجه . النماذج المحضرة تتألف من جسيمات نانوية كروية تقريبا . معدل حجم جسيمات لفرايت مغنيسيوم – كوبلت تم حسابه باستخدام علاقة ديباي – شيرر هو53.12 نانو متر. التركيب سطح للنماذج درست بواسطة الماسح الالكتروني . الخواص الكهرومغناطيسية للنماذج المحضرة درست باستخدام محلل الشبكي الاتجاهي او الناقل.


Article
التحليل المكاني للنمو السكاني في قضاء المحاويل للمدة 1997-2013 وتوقعاته المستقبلية

Loading...
Loading...
Abstract

This study was refuge on the study of population growth in Mahaweel district for the period 1997-2013. As a geographical study, it was concerned with the spatial and temporal differences and revealed the spatial relations of the studied phenomenon by collecting the relevant data on population growth for the above period and analysing these data using quantitative statistical measures Such as the standard criterion that is accurate to show the details of spatial differences of population growth between one administrative unit and another and represent a cartography. The second section dealt with the environmental distribution of population growth rates in Mahaweel district and its administrative units. The third topic discussed the future prospects for population growth. The research found that there was a clear variation in population growth for the period 1997-2013, due to the natural increase and the migration to it. The population growth rate reached a maximum of 4,2% in the period 2007-2013 and decreased in 1997-2007 to 3.4% ). The study also revealed a clear variation in the population growth rates among the administrative units. Al-Imam ranked first with a population growth rate of 3.5% for the period 1997-2007. Mahaweel district and the project area ranked second with population growth rate (3, 4%) for each of them, either during the period 2007 - 2013, the project was ranked first with a population growth rate of (2.7%), (1.2%), while Al-Imam came in last place with -4.6%.The study found that the rate of population growth in rural areas increased by 3.5% for the period 1997-2007, which exceeded the growth rate of the urban population by 3.2% for the same period. During the period 2007-2013, (6.2%) compared to the growth rate of the rural population (3.6%) for the same period. The study showed that the population of the judiciary in 2023 reached about 403629 people. This population is expected to double by 2033 to about 510,355 if the vital changes and demographic conditions of the population continue in their current proportions. لجأ هذا البحث الى دراسة النمو السكاني في قضاء المحاويل للمدة 1997-2013 وبحكم كونها دراسة جغرافية فقد اهتمت بالتباين المكاني والزماني والكشف عن العلاقات المكانية للظاهرة المدروسة من خلال جمع البيانات ذات العلاقة بالنمو السكاني للمدة المحددة اعلاه وتحليلها باستخدام مقاييس احصائية مكانية تحليلاً كمياً كالدرجة المعيارية التي تتسم بالدقة لإظهار تفاصيل الاختلافات المكانية للنمو السكاني بين وحدة ادارية واخرى وتمثيلها كارتوغرافياً . وقسم البحث على مقدمة وثلاثة مباحث ونتائج وتوصيات , تناول المبحث الاول اتجاهات معدل النمو السكاني وتوزيعها المكاني , فيما تناول المبحث الثاني التوزيع البيئي لمعدلات النمو السكاني في قضاء المحاويل وحسب الوحدات الادارية التابعة له , اما المبحث الثالث فقد ناقش الافاق المستقبلية للنمو السكاني . وتوصل البحث الى وجود تباين واضح للنمو السكاني للمدة 1997-2013 , نتيجة الزيادة الطبيعية وحركة الهجرة الى القضاء , اذ وصل معدل النمو السكاني اقصاه في المرحلة 2007-2013 والبالغ (4,2 % ) وانخفض في المرحلة 1997-2007 الى (3,4 %) , وكشف البحث عن وجود تباين واضح في معدلات النمو السكاني بين الوحدات الادارية , اذ احتلت ناحية الامام المرتبة الاولى بمعدل نمو سكاني (3,5%) للمرحلة 1997 – 2007 , وجاء مركز قضاء المحاويل وناحية المشروع بالمرتبة الثانية بمعدل نمو سكاني مقداره (3,4%) لكل منهما , اما في المرحلة 2007 – 2013 , فقد جاءت ناحية المشروع بالمرتبة الاولى بمعدل نمو سكاني يبلغ (2,7%) , ويأتي بعدها مركز قضاء المحاويل بنسبة (1,2%) و ناحية الامام بالمرتبة الاخيرة بنسبة (-4,6%) . وتوصل البحث الى ارتفاع معدل النمو السكاني في الريف بنسبة (3,5%) للمرحلة 1997 – 2007 وهي تفوق معدل نمو سكان الحضر اذ بلغ (3,2%) للمرحلة نفسها , اما في المرحلة 2007 – 2013 فقد سجل معدل نمو سكان الحضر ارتفاع كبير بلغ (6,2%) مقارنة بمعدل نمو سكان الريف البالغ (3,6%) للمرحلة نفسها . توقع البحث استناداً الى الاسقاطات السكانية وبافتراض استقرار نسبة التغير السنوية ان يصل عدد سكان القضاء في عام 2023 الى نحو (403629) نسمة . وان يتضاعف حجم السكان بحلول عام 2033 ليبلغ نحو (510355) نسمة في حال استمرار التغيرات الحيوية والظروف الديموغرافية للسكان على نحو وتائرها الراهنة .


Article
Numerical Analysis for un-baffled Mixing Tank Agitated by Two Types of Impellers

Authors: Ammar Ashour Akesh
Pages: 124-137
Loading...
Loading...
Abstract

The effect of impeller flow type and rotation speed on the fluid in mixing tank design under standard configurations investigated to analyses the fluid velocity, turbulent intensity and path lines. In this theoretical study, the fluid motion inside the mixing tank was investigated by solving Navier-Stokes equation and standard k-ε turbulent model in 3-dimensions, for incompressible and turbulent flow. Two types of flow with three types of impellers were investigated, axial-flow with (Lightnin200 and generic impellers) and radial-flow with (Rushton turbine). All impellers evaluated under rotation velocity variation between 10 – 115 rpm. The results showed a direct proportional relationship between the impeller and turbine rotation speed with the fluid velocity in mixing vessel. Also, this case matches with the turbulent intensity and path lines. إن لسرعة دوران المروحة ونوع تدفق المائع خلال المراوح المستخدمة في عمليات الخلط تأثير كبير على حركة المائع في خزانات الخلط المصممة وفقا للمعايير القياسية. في هذه الدراسة النظرية تمت دراسة وتحليل ومناقشة تأثير سرعة دوران المروحة على سرعة المائع وشدة الاضطراب ومسارات جريان المائع . تم استخدام معادلة Navier-Stoke والأنموذج k-ε الخاص بالجريان الاضطرابي لدراسة حركة المائع في خزان الخلط الثلاثي الإبعاد مع مراعاة استخدام نموذج معالجة الدالة قرب الجدار الخاص بخزان الخلط وذلك من خلال الحقيبة البرمجية المسماة MixSim الخاصة بتصميم ودراسة الموائع في عمليات الخلط المختلفة والتي هي جزء من الحقيبة البرمجية الشاملة FLUENT 6.2. تمت دراسة نوعين من تدفق الموائع خلال مراوح الخلط هما الجريان المحوري متمثلا بـنوعين من الـمراوح الأول هو , Lightnin200 والثاني هوGeneric . أما النوع الثاني من التدفق هو التدفق النصف قطري متمثلا بـRushton turbine . تم اختبار جميع أنواع المراوح بسرعة دورانيه تتراوح من 10 إلى 115 دورة في الدقيقة . أظهرت النتائج إن هناك علاقة طردية بين كل من سرعة المائع وشدة اضطرابه مع السرعة الدورانيه للمراوح وكذلك الحال مع مسارات حركة المائع .


Article
Enhanced Electricity Generation by Using Cheese Whey Wastewater in A Single-chamber Membrane Less Microbial Fuel Cell

Authors: Hassan A.Z.Al-Fetlawi --- Ali Muneer Hadi
Pages: 138-145
Loading...
Loading...
Abstract

Microbial fuel cells (MFCs) are biochemical-catalyzed systems in which electricity is produced by oxidizing biodegradable organic matters in presence of bacteria. Many places suffer from lack of electricity infrastructure or even existence" ,"but in the same area there is wastewater that can be used to generate clean energy". "A batch system single chamber and membrane-less microbial fuel cell is designed with wastewater as inoculum and fuel in the same time(before adding cheese whey) at pH =7±0.4 and an operating temperature of 30 0C ". Wastewater samples are collected from the Al-Delmaj marsh site at an initial chemical oxygen demand concentration of 862 mg/l and pH of 7.8 (reduced to 7±0.4 in all experiments by adding HCL acid). Rectangular sheets of graphite and smooth surface carbon fiber of 42 cm2 surface area used for anode and cathode electrodes. The obtained results indicated that the cell performance for the cell using graphite for anode and cathode electrodes is better than that using the carbon fiber of smooth surface .the obtained open circuit voltage and power per unit surface area (for graphite) were" 190 mV and 5.95 mW/m2 respectively ."Cheese whey as substrate was used to enhance the performance of cell to 439 mV OCV and 121.9mW/m2 maximum power density" .خلايا الوقود الميكروبية هي انظمة محفزة بطريقة بيو كيميائية والتي فيها الطاقة الكهربائية انتجت من اكسدة المواد العضوية القابلة للتحلل وبوجود البكتريا .عدة اماكن تفتقر لوجود البنية التحتية للكهرباء او حتى بوجودها لكن يوجد في نفس المنطقة مياه ملوثة يمكن استعمالها لتوليد طاقة نظيفة. تم تصميم خلية الوقود الميكروبية بنظام الدفعة الواحدة بأسلوب احادي الحجرة و بدون غشاء فاصل مع استعمال المياه الملوثة كوقود ومصدر للميكروبات بنفس الوقت (قبل اضافة مصل الجبن) في وسط درجة حرارته 30 0C والحامضية 7±0.4 .عينات المياه الملوثة اخذت من موقع هور الدلمج عند درجة حامضية 7.8 (خفضت في التجارب الى 7±0.4 باستعمال حامض كلوريد الهيدروجين) ومقدار كمية الاوكسجين المستهلك كيميائيا الابتدائية 862 mg/l . تم استعمال اقطاب(الموجب والسالب) على شكل شرائح مستطيلة الشكل من الغرافيت و الياف الكاربون (ناعمة السطح) بمساحة سطحية 42سم2 . بينت النتائج ان اداء الخلية باستعمال الغرافيت (كقطب موجب وسالب) افضل من استعمال قطب الياف الكاربون(ناعمة السطح) كان جهد الدائرة المفتوحة المتحصل(لقطب الغرافيت) 190 mVوالقدرة خلال وحدة المساحة 5.95 mW/m2 . وقد استعمل مصل الجبن كمادة متفاعلة مضافة للمياه الملوثة لتحسين جهد الدائرة المفتوحة للخلية من mV 190 الى 439 mV و اعظم كثافة طاقة متولدة كانت121.9mW/m2 .


Article
Sleep Quality and Academic Performance Among Medical College Students

Authors: Ameer Kadhim Al-Humairi
Pages: 142-152
Loading...
Loading...
Abstract

Background:Sleep plays a very important role in a human health. Poor sleep quality remains as a frequent feature of student life. Quantity and quality of sleep in addition to average sleep time are strongly linked with students’ learning abilities and academic performance. Subjects and method:The study was a descriptive cross-sectional study conducted to assess sleep quality among medical college students – University of Babylon using Pittsburgh Sleep Quality Index (PSQI). This study was done during April 2016. Results:Mean age of students was (20.63 ± 0.65). Majority was female. According to PSQI(60.4%) of students were poor sleeper. Significant association between quality of sleep and academic performance was found in our study, (72.9%) of those fail in one or more subjects have poor sleep quality. Conclusion: Poor sleep quality was regarded as an important problem among medical college students. Majority of students (60.4%) was poor sleepers. Our study shows significant relation between sleep quality and academic performance among students of Babylon University –College of Medicine. المقدمة: يعتبر اخد القسط الكافي من النوم عنصر مهم جدا لصحة الانسان.ان اضطراب النوم وعدم الحصول على القسط الكافي منه يعتبر من اهم المشاكل في حياة طلبة كلية الطب والكليات الاخرى مما يؤدي الى ضعف المستوى الدراسي. طريقة العمل: الدراسه هي دراسه مقطعيه لتحديد نسبة قلة وضعف نوعية النوم عند طلبة كليه الطب –جامعة بابل. النتائج: معدل ضعف نوعية النوم واضطرابه عند طلبة كليه الطب –جامعة بابل هو (60.4%) ووجد تاثير سلبي لضعف نوعية النوم على المستوى العلمي للطالب. الاستنتاج:اضطراب النوم وعدم الحصول على القسط الكافي منه يعتبر من اهم المشاكل في حياة طلبة كلية الطب.معدل ضعف نوعية النوم واضطرابه عند طلبة كليه الطب –جامعة بابل هو (60.4%) مما يؤثر سلباًعلى المستوى العلمي للطالب.


Article
Performance analysis of a keyword search system

Authors: Mustafa Abdalrassual Jassim
Pages: 146-152
Loading...
Loading...
Abstract

Data mining is the process of discovering patterns in a data set by keyword. Keyword search is the most effective way to discover information in documents. But somewhere, sometimes just searching for a keyword is not enough; with research restricting that keyword has become a necessity. Like in social media abuse of word is increasing. Many systems worked on only detecting an inappropriate word; not on restriction of that word. So here in this paper keyword search method is proposed for social media which not only finds the inappropriate words, but also restrict that word from publishing on the media.تعدين البيانات هي عميلة لاكتشاف انماط في مجموعة من البيانات وفقاً للكلمة الرئيسية. البحث عن الكلمة الرئيسية هي الطريق الاكثر فاعلية لاكتشاف المعلومات في الوثائق. ولكن في مكان ما، في بعض الأحيان فقط البحث عن الكلمة الرئيسية ليست كافية، مع البحث في تقييد تلك الكلمة الرئيسية أصبح ضرورة. كما هو الحال في إساءة استخدام وسائل الاعلام الاجتماعية من كلمة آخذت في الازدياد. عملت العديد من الأنظمة على الكشف عن كلمة غير ملائمة فقط؛ وليس على تقييد تلك الكلمة. حتى هنا في ورقة البحث الكلمة المقترحة في طريقة وسائل الاعلام الاجتماعية التي لا يجد فقط الكلمات غير المناسبة، ولكن أيضا تقييد تلك الكلمة من النشر على وسائل الإعلام.


Article
الزنوجة وتمثلاتها في النص المسرحي الامريكي

Loading...
Loading...
Abstract

The African continent was characterized by its uniqueness and its unique cultural heritage by a large number of values, traditions and intellectual and cultural systems imposed by the nature of the social and life environment and its tribal system of the Black Continent population communities, which had been subjected to several European intellectual invasions that attempted to obliterate and alter the cultural and intellectual features of that civilization which was intellectually rooted in the African peoples who lived together Its culture and its flourishing cultural character, which made the continent a focus of attention to the European invasion coming from the West under the pretext of transferring cultural developments from Europe, the country of mother civilization to African society. I put the cultural low point of view from the perspective of the other European coming from the West, which paved the way to the emergence of intellectual cultural movements by a number of thinkers, writers, authors and authors who took responsibility for maintaining and addressing all forms of European civilization invasion through their writings and literature and artistic findings to maintain and adhere to all the fundamentals and foundations of African civilization And to confirm their authenticity and specificity through these artistic, literary and intellectual productions, including theatrical texts as a means of intellectual and aesthetic discourse that seeks to spread, reinforce and highlight the cultural identity of African society. The first chapter included the problem of research, which was formulated through the following question: What are the variations that I have in the Negro text in the South of the United States of America, effectively the effect of the thought of Negro and its manifestations within These texts also included the importance of the research in that it provides a logical study Bakr has not been dealt with before and show their importance and function in the African theater and miscellaneous activities also included chapter research goal to identify Negro in the theater Negro in the United States (1960_1990) and place in the South of the United States of America, and objectively the texts of the play that reflected the concepts of Negro and the Negro thought. The second chapter included two topics, the first of which was identified on the Negro term and concept. The second section was Negro theater and identification in the South The United States of America, and the third chapter included research procedures and identify the research community consisting of (seven texts of the play), which enables the researchers to collect and limited within the temporal limit of the search and were selected two of them in the manner of intentional (the day of absence) The researcher concluded the study with the fourth chapter, which included the results, conclusions, recommendations, proposals and list of sources. Among the most important results reached by the researchers are: 1- Stream comprehensive and influential in all arts and the arts, especially in the theater because of its ability to immunize the Negro personality. 2- Effect and represent the Negro through the agreement in defense of heritage and civilization and history Negro and its importance play (constraint) 3- hit the center of the dominant white and refuted the idea of black marginalized of the Negro in the play (the day of absence) 4- Put the hand on the social imbalance and evaluation, which was evident in the play (constraint) 5- The black man and the Negro woman have what makes them active people and that trying to miss them means the failure of life 6- and disable it because life multiple colors (the day of absence) اتسمت القارة الافريقية بخصوصيتها وأرثها الحضاري المتفرد بعدد كبير من القيم والتقاليد والانظمة الفكرية والثقافية التي فرضتها طبيعة البيئة الاجتماعية الحياتية ونظامها القبلي للمجتمعات السكانية في القارة السوداء والتي تعرضت لعدة غزوات فكرية أوربية حاولت طمس وتغيير مرتكزات الملامح الثقافية والفكرية لتلك الحضارة المتأصلة فكريا لدى الشعوب الافريقية التي عاشت متمسكة بثقافتها وطابعها الحضاري المزدهر مما جعل من تلك القارة محط أنظار للغزو الاوربي القادم من الغرب تحت ذريعة نقل التطورات الحضارية من أوربا بلد الحضارة الام الى المجتمع الافريقي الخاضع للنظرة المتدنية ثقافيا من وجهة نظر الآخر الاوربي من الغرب مما مهد ذلك الى ظهور حركات فكرية ثقافية على يد عدد من المفكرين والادباء والكتاب والمؤلفين اللذين تولوا مسؤولية المحافظة والتصدي لكل أشكال الغزو الحضاري الاوربي عبر كتاباتهم ومؤلفاتهم ونتاجاتهم الفنية للمحافظة والتمسك بكل مقومات وأسس الحضارة الافريقية وتأكيد اصالتها وخصوصيتها من خلال تلك النتاجات الفنية والادبية والفكرية ولاسيما النصوص المسرحية كونها وسائل للخطاب الفكري والجمالي الساعي الى نشر وتدعيم وابراز الهوية الثقافية للمجتمع الافريقي, ولعل البحث الحالي يقع ضمن عملية الاهتمام والبحث بدراسة وتحليل النصوص المسرحية التي تناولت في مضمونها تحليل الزنوجة كثقافة أفريقية في النص المسرحي الامريكي وقد تضمن الفصل الاول مشكلة البحث التي صيغت بالتساؤل الاتي :- (ما التنوعات التي أمتلكها النص الزنجي في جنوب الولايات المتحدة الامريكية بفاعلية تأثير فكر الزنوجة وتجلياته داخل تلك النصوص؟) و تضمن الفصل أهمية البحث في أنه يقدم دراسة منطقية بكر لم يتم تناولها من قبل, وأظهار اهميتها ووظيفتها في الحياة المسرحية الافريقية المتنوعة و تضمن الفصل هدف البحث الى التعرف على الزنوجة في المسرح الزنجي في الولايات المتحدة الامريكية أما حدود البحث فقد كانت زمانيا من (1960-1990) ومكانيا جنوب الولايات المتحدة الامريكية وموضوعيا النصوص المسرحية التي تجلت فيها مفاهيم الزنوجة والفكر الزنجي أما الفصل الثاني فقد تضمن مبحثين حدد المبحث الاول منها على الزنوجة المصطلح والمفهوم اما المبحث الثاني فكان المسرح الزنجي واثبات الهوية في جنوب الولايات المتحدة الامريكية, وتضمن الفصل الثالث اجراءات البحث وتحديد مجتمع البحث المتكون من (سبعة نصوص مسرحية) والتي تمكن الباحثان من جمعها وحصرها ضمن الحد الزماني للبحث وتم أختيار اثنين منها بالطريقة القصدية وهما (يوم الغياب) للمؤلف (دوغلاس تيرنير وارد) و(القيد) للمؤلف (بيرل كليج) وأعتمد الباحثان على المنهج الوصفي (التحليلي) لتحليل العينات واختتم البحث بالفصل الرابع الذي تضمن النتائج والاستنتاجات والتوصيات والمقترحات وقائمة المصادر وكان من بين أهم النتائج التي توصل اليها الباحثان هي : 1- الزنوجة تيار شامل ومؤثر في كل الآداب والفنون لاسيما في المسرح بسبب قدرته في تحصين الشخصية الزنجية . 2- جاء تأثير وتمثل الزنوجة من خلال الاتفاق في الدفاع عن التراث والحضارة والتأريخ الزنجي وأهميته مسرحية (القيد) 3- ضرب مركزية الابيض المهيمن ودحض فكرة الاسود التابع المهمش للزنوج في مسرحية (يوم الغياب ) 4- سعت الزنوجة الى وضع اليد على الخلل المجتمعي وتقويمه وهو ما كان واضحا في مسرحية (القيد) 5- الرجل الزنجي والمرأة الزنجية يمتلكان مايجعل منهما أشخاص فاعلين وان محاولة تغيبهما يعني فشل الحياة وتعطيلها لان الحياة الوان متعددة (يوم الغياب )


Article
Value of Platelet Indices in Diagnosing Etiology of Thrombocytopenia

Authors: Liqaa M. Majeed Al-Sharifi
Pages: 153-162
Loading...
Loading...
Abstract

Background:Platelet parameters are significant, especially in diagnosis of causes of thrombocytopenia. The platelet parameters are widely available as part of full blood count with no extra cost. Thrombocytopenia is of varying etiology, it is broadly divided into three major categories (1) as increased destruction (ITP), (2) decreased production and (3) splenic sequestration/abnormal pooling. Aims of the study: To investigate the indices of the platelets which include ( MPV,PDW,PCT) and to signify its role in the diagnosing the etiology of thrombocytopenia,, if there is any correlation between platelet count and platelets indices and to determine cut off point of MPV for the diagnosis of ITP. Materials and Methods: 104 cases of Thrombocytopenia (TCP) and 50 control cases having normal platelet count were selected. TCP was defined as platelet count <150 x 109/L. Analysis was done by Diagon cell counter and every case was reassessed by Peripheral Smear (P.S.) examination and if necessary also by manual method. Only those cases that had sufficient clinico-hematological work -up and the causes of low platelet count had been reliably established were included in the study. Results: The study was conducted on 104cases they were broadly categorized into three groups Group A with reduced production, Group B with increased destruction and Group C with abnormal pooling(splenomegaly). In group A, mean platelets count 64.98 x 109/l ± 36.5, mean MPV 9.3 Fl ± 1.1 , mean PDW 16.33 Fl±0.73, mean PCT 0.094% ± 0.157, M:F ratio1:1, there were a significant statistical difference in platelets count with control group (P value 0.000) and with group B (p value 0.0420), mean MPV shows significant difference with all control, B and C groups (P value 0.000, 0.000, 0.01 respectively), PDW also shows significant difference with control and C groups ( p value 0.000, 0.001 respectively), PCT shows significant statistical difference with control and B groups ( p value 0.000, 0.04) respectively. There was a negative correlation platelets count and PDW. In group B, mean platelets count 44.51 x 109/l ± 33.9, mean MPV 10.3 Fl ± 1.5, mean PDW 16.22 Fl ±0.86, mean PCT 0.049% ± 0.042, M:F ratio 1:4.5, there were a significant statistical difference in platelets count with control group (P value 0.000), with group A (p value 0.0420) and with group C (p value 0.006), MPV shows significant statistical difference with all groups (P value 0.000 for all), PDW shows significant difference with control and C groups (p value 0.000, 0.008 respectively) , PCT with control and group A (p value 0.000, 0.04) respectively. There was a negative correlation platelet count and MPV and PCT. A cut off point for the diagnosis of ITP is 9.9 with 100% sensitivity and 100 % specificity. Regarding group C, mean platelets count 80.0 x 109/l ± 27.1, mean MPV 8.5 Fl ± 0.84 , mean PDW 15.67 Fl ± 0.84, mean PCT 0.1007% ± 0.139, M:F ratio 1:1.1, there were a significant statistical difference in platelets count with control group (P value 0.000) and group B (p value 0.006), mean MPV shows significant difference with group A and B groups (P value 0.01, 0.000 respectively), PDW shows significant difference with group A and B groups (p value 0.001, 0.008 respectively), while PCT shows significant statistical difference with control and B groups only (p value 0.000,0.08) respectively. There was no correlation between platelet count and its parameters. Conclusion: Platelet indices are useful method to distinguish immune thrombocytopenia from hypoproductive thrombocytopenia and can provide significant data about the underlying causes of thrombocytopenia. MPV can discriminate ITP from hypoproductive thrombocytopenia and cut off point is 9.9 FL and they may postpone ITP patients from doing bone marrow aspiration and to ovoid platelet transfusion, there is negative correlation between MPV and platelets count in ITP patients. معلمات الصفائح الدموية لها أهمية في تشخيص أسباب نقص الصفائح الدموية • هذه المعلمات لها انتشار واسع كجزء من جهاز فحص الدم الاوتوماتيكي وبدون تكلفة إضافية • يقسم نقص الصفائح الدموية إلى ثلاثة مجاميع رئيسية وهي 1. قلة إنتاج الصفائح الدموية من نخاع العظم 2• تكسر الصفائح الدموية في الدم نتيجة وجود أجسام مضادة لها 3• زيادة تجميع الصفيحات الدموية في الطحال المتضخم• الهدف من هذه الدراسة هو لدراسة معلمات الصفائح الدموية وأهميتها في تشخيص أسباب نقص الصفائح الدموية وإذا كان هناك أي علاقة بين عدد الصفائح الدموية مع هذه المعلمات وكذلك لتحديد الحد الفاصل لحجم الصفائح الدموية لتشخيص نقص الصفائح الدموية نتيجة وجود أجسام مضادة لها في الدم وتفريقها عن قلة إنتاجها من نخاع العظم• تم جمع 104 مريض لديه نقص في الصفائح الدموية قسمت إلى ثلاثة مجاميع استنادا إلى أسباب نقص الصفيحات الدموية كما ذكر أعلاه وهي مجموعة ا و مجموعة ب ومجموعة ج مع 50 شخص كمجموعة مقارنة لديهم عدد الصفيحات الدموية طبيعي• تم تحليل الدم بجهاز فحص الدم الاوتوماتيكي ومقارنة النتائج بفحص الصفيحات الدموية بالطريقة اليدوية مع وجود صورة الدم أيضا• اوجدت هذه الدراسة ان هناك فرق معنوي في معدل عدد الأقراص الدموية بين مجموعة ا و مجموعة المقارنة ومع مجموعة ب أيضا• معدل حجم الصفيحات الدموية في مجموعة ا لها فرق معنوي مع جميع المجامبع الاخرى( مجموعة المقارنة و ب و ج) • معدل التوزيع للصفائح له فرق معنوي مع مجموعة المقارنة و مجموعة ج• معدل مكداس الصفيحات الدموية له فرق معنوي مع مجموعة المقارنة ومجموعة ب وهناك تناسب عكسي بين عدد الصفائح الدموية ومعدل التوزيع لها• في ما بخص مجموعة ب وجد إن هناك فرق معنوي في معدل عدد الاقراص الدموية مع كل المجاميع الأخرى• معدل حجم الصفائح الدموية له أيضا فرق معنوي مع كل المجاميع الأخرى• معدل التوزيع في مجموعة ب له فرق معنوي مع مجموعة المقارنة ومجموعة ج فقط• معل مكداس الصفيحات الدموية له فرق معنوي مع مجموعة المقارنة ومجموعة ا فقط• هناك تناسب عكسي بين معدل عدد الصفيحات الدموية و معدل حجمها• وجد ان الحد الفاصل لحجم الصفائح الدموية لتشخيص النقص الحاصل نتيجة وجود أجسام مضادة في الدم وتفريقها عن قلة انتاجها من نخاع العظم هو 9•9 بنسبة حساسية 100%• أما مجموعة ج وجد ان هناك فرق معنوي في معدل عدد الصفائح الدموية مع مجموعة المقارنة ومجموعة ب• معدل حجم الصفائح الدموية له فرق معنوي مع مجموعة ا و ب• معدل التوزيع للصفائح مع مجموعة ا و ب و معدل مكداس الصفائح مع مجموعة المقارنة و مجموعة ب• الاستنتاج : إن معلمات الصفائح الدموية لها اهمية في تحديد سبب نقص الصفائح • حجم الصفائح الدموية يلعب دورا مهما في تحديد سبب نقص الصفائح فيما اذا كان بسبب وجود الأجسام المضادة في الدم أو نقص الإنتاج من نخاع العظم حيث وجد إن الحد الفاصل هو 9•9 فمتوليتر بنسبة حساسية 100% وهذا يساعد في تجنب المريض لإجراء فحوصات أكثر تعقيد كفحص نخاع العظم وكذلك يجنبه عملية نقل الصفائح الدموية له كذلك وجد إن هناك تناسب عكسي بين عدد الصفائح الدموية في هذه المجوعة (ب) مع حجم الصفائح أي انه كلما كان عدد الصفائح اقل كلما كان هناك زيادة بنسبة حجم الصفائح الدموية•


Article
Prevalence and Associated Factors of Under Nutrition Among Under-Five Children in Babylon Province, Iraq,2016

Loading...
Loading...
Abstract

Background:Malnutrition in children under five years of age is high priority public health problems especially in middle and low income countries including Iraq, it is +associated with high morbidity and mortality among infants and young children Objectives:To identify the prevalence and the correlates of under nutrition (underweight, stunting and wasting) among children under 5 years of age living in Babylon province, Iraq. Methodology:A cross-sectional descriptive study was conducted, to collect primary information from mothers of1000 children attending ten randomly selected primary health care centers (five rural and five urban centers) in Babylon province during the period from January through June 2016 ,a scientific questionnaire, anthropometric measurements (weight for age, length/height for age and weight for height), were used to assess the nutritional status of the child . Results: The study revealed that the prevalence of underweight , stunting and wasting were 7.6%, , 20.6%, and 6.6% respectively . Significant statistical associations were found between all types of under nutrition and the following independent variables p<0.05 ; age,( gender , more common in boys ), low level of mother education , types of breast feeding and family income. Conclusion:The study concluded that chronic malnutrition in the study area is still a concern that needs timely intervention by governmental and non-governmental organizations. We conclude that improvements in child feeding, and better maternal education are needed to maintain the children's nutritional status. خلفية البحث:يعتبر نقص التغذية من المشكلات التي لها الأولوية في حقل الصحة العامة خاصة في الدول المحدودة او المتوسطة الدخل ومنها العراق , ان نقص التغذية سبب رئيسي للمرض والموت في الأطفال. هدف البحث:تحديد انتشار نقص التغذية والعوامل المرتبطة بها بين الأطفال تحت عمر خمس سنوات. طرائق العمل :تم تطبيق دراسة المقطع العرضي ل1000طفل تحت سن الخامسة من العمرمن المراجعين لعشرة مراكز رعاية صحية أولية اختيرت عشوائيا من مجموع المراكز الصحية الأولية في مدينة الحلة- محافظة بابل- العراق. امتدت الدراسة من تشرين الأول 2015 إلى أب 2016, جمعت البيانات من خلال ورقة استبانة علمية استخدمت لاستجواب الأمهات المشاركات ,تضمنت الاستبانة معلومات ديموغرافية ومعلومات عن أنماط الرضاعة وعمر الفطام للطفل وطريقة الولادة ومدة الحمل . تم قياس وزن الطفل وطوله بالطريقة القياسية حسب دليل منظمة الصحة العالمية لتحديد نقص التغذية , الوزن للعمر (نقص الوزن),الطول للعمر(التقزيم), والوزن للطول ( الهزال). تم التحليل الإحصائي لربط بين المتغيرات المعتمدة والمتغيرات المستقلة. النتائج :أظهرت الدراسة ان نسب انتشار الوزن للعمر (نقص الوزن),الطول للعمر(التقزيم), والوزن للطول ( الهزال).هي 7,6% و20,6%و6,6%على التوالي وأوضحت الدراسة وجود علاقة إحصائية ذات دلالة إحصائية معنوية P<0.05)) بين مؤشرات نقص التغذية المذكورة والمتغيرات المستقلة الأتية: كانخفاض مستوى التحصيل الدراسي للأمهات والرضاعة المختلطة وجنس الطفل حيث تأثر الذكور بنقص الوزن اكثر من الإناث وكان الأطفال الذين هم بعمر 24-36 شهرهم الأكثر تعرضا لنقص التغذية من الفئات العمرية الأخرى وبدلالة إحصائية مهمة. الاستنتاج:نقص التغذية بين الأطفال دون الخامسة في مدينة الحلة لا يزال مقلقا في الوقت الحاضر ويحتاج الى تدخل منهجي للحد منه والسيطرة عليه.


Article
Study of Morphometric Properties and Water Balance Using Thornthwaite Method in Khanaqin Basin, East of Iraq.

Authors: Hussein Ilaibi Zamil Al-Sudani
Pages: 165-175
Loading...
Loading...
Abstract

Water balance techniques are a means of solution of important theoretical and practical hydrological problems, where morphometric analysis of a watershed provides a quantitative description of the drainage system, which is an important aspect of the characterization of watersheds. The evaluated quantities of drainage morphology in Khanaqin basin which located to the East of Iraq were Perimeters (P), length (L), width (W), circulatory ratio (Rc), elongation ratio (Re), form factor (Rf), compactness coefficient (Cc), stream order (Su), stream numbers (Nu) and lemniscate factor (K). The catchment's area was (1920) km2, characterized by is elongated low relief, gentle ground slopes and far from being circular with moderate peak flows of fifth stream order. The ratio of water surplus calculated from annual rainfall was (13.15%) and the actual evapotranspiration and soil moisture was (86.82%) according to average annual rainfall during (1990-2013) using Thornthwaite equations to calculate potential and actual evapotranspiration. The water surplus calculated as (35.973) mm distributed into (25.713) mm as natural recharge of groundwater and (10.26) mm surface runoff. تعد تقنيات الموازنة المائية احدى الوسائل المهمة لحل المشاكل الهيدرولوجية النظرية والعملية حيث يوفر التحليل المورفومتري لمستجمعات المياه وصفاً كمياً لانظمة التصريف المائي وهو جانب مهم لبيان خصائص ومواصفات مستجمعات المياه . يتضمن هذا البحث تقييماً كمياً للخصائص الموروفومترية لحوض خانفين الذي يقع في شرق العراق حيث اشتملت هذه الخصائص على مساحة الحوض ، محيط الحوض ، الطول ، العرض ، نسبة الاستدارة ، نسبة الاستطالة ، معامل شكل الحوض ، معامل الانضغاط ، والاعداد النهرية ورتبها . بينت نتائج الدراسة بان مساحة الحوض قد بلغت (1920) كم2 حيث تميز الحوض بتضاريس منخفضة نسبياً ، ومنحدرات أرضية بسيطة وبعيدا عن كونه دائري مع تدفق معتدل الذروة مع رتبة نهرية وصلت للدرجة الخامسة . بلغت نسبة الزيادة المائية بـ (13,15٪) فيما بلغ النقصان المائي كتبخر نتح - حقيقي ورطوبة تربة بـ (86,82٪) من معدل المجموع السنوي للامطار باستخدام معادلات ثورنثويت لحساب التبخر الكامن والحقيقي خلال الفترة (1990-2013) ، حيث كانت الزيادة المائية المتحققة في الحوض بقيمة (35,973) ملم موزعة على (25,713) ملم كتغذية طبيعية للمياه الجوفية و (10,26) ملم كجريان سطحي.


Article
الأبعاد التربوية في الرسم التعبيري

Loading...
Loading...
Abstract

The current research consists Arbao chapters have been the first chapter of the research included a definition of the problem of research and the importance of research and the need for it. The aim of the research has been defined to identify the educational dimensions of expressionist art. The researcher analyzed the most important terms in the Find The second chapter included the first two sections representing the educational dimension of European art. The second topic dealt with modernity in expressionist art. The third chapter contains research procedures were included, the research community and the sampling and analysis of the (5) models. And adopted Find descriptive and analytical approach when analyzing the sample. The fourth quarter results of the research and conclusions as well as recommendations and proposals, and highlighted the findings of the researcher. تمثل التربية جزءا أساسياً من عملية تنظيم الحياة في المجتمعات البشرية وتسهم في نقل الخبرات والمفاهيم والعادات والتقاليد من جيل إلى آخر وقد مثل الفن منذ نشأته الأولى أخد انساق التربية النفسية والجمالية تتناقله الشعوب عبر العصور وعَدتهُ جانباً مهماً من عملية صناعة الأفكار والسلوك الإنساني وتمثل المدرسة التعبيرية في الفن الحديث تياراً يهتم بالمشاعر والأفكار والحالات النفسية التي يمرُ بها الإنسان ويحاول التعبير عنها لذا تظهر في نتاجات الفن التعبيري جوانب تربوية هامة تركز على مشكلات الإنسان في مجتمعه وعصره والتي أسهمت في تغيير نمط السلوك الفني لدى الفنان الحديث باعتبارها أحدى التيارات التي تشتغل على الذات والأحاسيس وعلاقة الفرد بالمجتمع والعصر ، من هنا يركز البحث الحالي على استشفاف الجوانب التربوية في نتاجات الفن التعبيري في ألمانيا وأوربا ،حيث تألف البحث الحالي من أربعة فصول وقد تضمن الفصل الأول من البحث تعريفاً بمشكلة البحث وأهمية البحث والحاجة إليه . أما هدف البحث فقد تم تحديده بالتعرف على الأبعاد التربوية للفن ألتعبيري . وقد قامت الباحثة بتحديد أهم المصطلحات الواردة في البحث أما الفصل الثاني فقد أشتمل على مبحثين الأول يمثل الأبعاد التربوية في الفن الأوربي . أما المبحث الثاني فقد تناول الحداثة في الفن التعبيري . أما الفصل الثالث فقد احتوى إجراءات البحث وتضمنَ ، مجتمع البحث واختيار العينة وتحليلها والبالغة (5) خمسة نماذج . واعتمد البحث المنهج الوصفي التحليلي عند تحليل العينة . وجاء الفصل الرابع بنتائج البحث والاستنتاجات فضلاً عن التوصيات والمقترحات ، ومن أبرز النتائج التي توصلت إليها الباحثة . 1. الفن لغة يتعامل مع العمليات الفكرية والإدراكية ويحرر طاقات تربوية كبيرة تبدأ بضرورة ، عادةً النظر في المفاهيم الأساسية للأشياء والأحداث التي تدور حول الإنسان وهو يعلم المتلقي ضرورة البحث في المفهوم نفسه وفي طرق استقباله الذهنية والمعرفية وإمكانية الشك أو اليقين في كل معطيات الفكر الإنساني وتدفقها قبل الوثوق بها . واهم الاستنتاجات هي 1. شكل الرسم التعبيري الحديث , طريقة مناسبة للتعبير عن الذات الإنسانية تتجسد من خلال القدرة المتزايدة للفنان والمتلقي على التأويل والتأليف و التأمل في صياغة الأفكار والأشكال , وليس هناك أستجابة عاطفية عامة موحدة تجاه أي حالة تعبيرية موحدة , فهي تتوقف على الخصائص النفسية والمعرفية المتفاوتة المتغيرة للفنان والمتلقي .


Article
The Effect of Fluoridated and Non Fluoridated Mouth Washes on Color Stability of Different Aesthetic Arch Wires At Different Time Intervals (An in Vitro Study)

Authors: Lubna Maky Hussein --- Nidhal H. Ghaib
Pages: 174-183
Loading...
Loading...
Abstract

Background:The color stability of aesthetic arch wires is an important factor in the success of an aesthetic orthodontic treatment, but the color of these arch wires tends to change with time.This study was performed to assess the effect of two types of mouth washes on the color stability of different types of aesthetic arch wires at different time intervals. Materials and methods:Four brands of nickel titanium coated aesthetic arch wires were used: epoxy coated (Orthotechnology and G&H) and Teflon coated (Dany and Hubit).Thirty six samples were prepared, each sample contains ten halves of the aesthetic arch wires. They were divided into three groups according to the immersion media (distilled water as a control media, Listerine with fluoride and Listerine without fluoride) and immersed for 30 seconds twice daily according to manufacturer's instructions to measure color change after 1 week, 3 weeks and 6 weeks by using spectrophotometer VITA Easyshade Compact according to Commission Internationale de l’Eclairage L*a*b* color space system. Results:It was found that there were highly significant differences in color change values of aesthetic arch wires among all immersion media at different time intervals and color change value increases as the time of immersion increases.Additionally, Listerine with fluoride mouth wash caused higher color change values of aesthetic arch wires than Listerine without fluoride and Hubit aesthetic arch wires were the least color stable while Orthotechnology aesthetic arch wires were the most color stable. Conclusions: We can conclude that the daily use of Listerine mouth washes could affect on the color stability of aesthetic arch wires. Although all tested aesthetic arch wires revealed color changes at variable degrees but some of these changes were not visible and the others were clinically acceptable while the remaining were clinically unacceptable. الخلفية:إن الأستقرار اللوني لأسلاك التقويم التجميلية عامل مهم في نجاح علاج تقويم الأسنان التجميلي لكن لون هذه الأسلاك يميل الى التغير مع مرور الوقت. تم تنفيذ هذه الدراسة لتقييم تأثير نوعين من غسولات الفم على الأستقرار اللوني لأنواع مختلفة من أسلاك التقويم التجميلية لفترات زمنية مختلفة. المواد والطرق:أستخدمت أربع ماركات من أسلاك النيكل تيتانيوم التجميلية المغلفة: المغلفة بالأيبوكسيOrthotechnology) و (G&H والمغلفة بالتفلون Dany) وHubit). تم تحضير ستة وثلاثين شريط كل شريط يحتوي على عشرة أنصاف من أسلاك التقويم التجميلية. قُسِمت الى ثلاثة مجاميع حسب بيئة الغمر (الماء المقطر, ليستيرين مع الفلورايد وليستيرين بدون الفلورايد) و غُمِرت لمدة ثلاثين ثانية مرتين يومياً وفقاً لتعليمات الشركة المصنعة لغرض قياس مقدار التغير اللوني بعد أسبوع واحد وثلاثة أسابيع ثم ستة أسابيع بأستخدام جهاز فحص الطيف اللوني (VITA Easyshade Compact) وفقاً للمنظمة العالمية للأضاءة. النتائج: لقد وجدت أختلافات معنوية كبيرة في قيم التغير اللوني لأسلاك التقويم التجميلية بين جميع بيئات الغمر لفترات زمنية مختلفة كما إن قيمة التغير اللوني تزداد بزيادة فترة الغمر.أضافة الى ذلك غسول الفم ليستيرين مع الفلورايد سبب تغيراً لونياً بقيم أكبر لأسلاك التقويم التجميلية مقارنة مع ليستيرين بدون الفلورايد وكانت أسلاك التقويم التجميلية لشركة (Hubit) الأقل أستقراراً لونياً في حين كانت أسلاك التقويم التجميلية لشركة (Orthotechnology) الأكثر أستقراراً لونياً. الاستنتاجات: نستطيع أن نستنتج إن الأستعمال اليومي لغسول الفم ليستيرين يمكن أن يؤثر على الأستقرار اللوني لأسلاك التقويم التجميلية.على الرغم من إن جميع أسلاك التقويم التجميلية المُختبرة أظهرت تغيرات لونية بدرجات مختلفة ولكن بعض هذه التغيرات كانت غير مرئية وأخرى مقبولة سريرياً بينما المتبقية كانت غير مقبولة سريرياً.


Article
The Comdined Effect of the Self Excited and External Forced Vibrations on the Pressure Disturbution of Short Journal Bearing.

Loading...
Loading...
Abstract

The performance of the journal bearing at the dynamic loading condition under the effect of self-excitation and forced harmonic excitation has been investigated. For this purpose, the conventional form of the Reynolds equation is analyzed numerically using the central finite difference technique with a proper initial and boundary condition. The numerical equations have been written in (FORTRAN-95) language to obtain the results. According to the numerical results obtained, the maximum oil pressure is obtained under the combined effect of forced harmonic vibration and self- excitation is increased by 36.66 percent from those obtained under the self- excitation onlyتم دراسة أداء المحمل الزيتي في حالة التحميل الديناميكي تحت تأثير الإثارة الذاتية والإثارة التوافقية القسرية. ولذا، تم تحليل الشكل التقليدي لمعادلة رينولدز عدديا باستخدام تقنية الاختلاف المركزي المحدود ضمن حدود أولية محددة. وقد كتبت المعادلات العددية بلغة (فورتران-95) للحصول على النتائج. وفقا للنتائج العددية التي تم الحصول عليها، وجد أن أقصى ضغط لزيت تحت التأثير المشترك للاهتزاز التوافقي القسري و الإثارة الذاتية إزدادت بنسبة 36.66 % من تلك التي تم الحصول عليها تحت الإثارة الذاتية فقط.


Article
Investigation of Cytotoxic Effects of Dichanthium Annulatum F. And Paspalum Distichum L. On Cell Line SR. (Lymphoma) and L20B (Murine fibroblast)

Loading...
Loading...
Abstract

D. Annulatum F. and P. Distichum L., are grasses belongs to Poaceae family, they grow without any effort in the western plateau of Iraq in general and particulary in the southern part, located in the province of Muthanna. These grasses are commonly used as a forage for livestock. The present study was designed to evaluate the cytotoxic effect of D. Annulatum F. and P. Distichum L. methanolic extracts in vitro by using MTT assay (3-(4, 5-dimethylthiazol-2-yl)-2, 5-diphenyltetrazolium bromide) on two cell lines (SR and L20B) by using different concentrations (3.125, 6.25, 12.5, 25, 50, 100 and 200 μg/ml) for an incubation period of 24 hours. We found cytotoxic effect for methanolic extract of D. Annulatum F. against SR cell line in low concentrations (3.125, 6.25μg/ml) which was (55%, 46%), and against the L20B cell line was (60%, 59%) in the same concentrations. Regarding methanolic extract of P. Distichum L. the best effect was found with the lower concentrations which was (45%,44%) against SR and (49%,48%) against L20B. In conclusion, the two grasses have a good potential anticancer effects. تم اختبار مستخلصات عشبة الزمزوم ( Dichanthium Annulatum F.) وعشبة السلهو(.Paspalum Distichum L) اللتان تعودان للعائلة النجيلية ومدى تاثيرها في اثنين من الخطوط السرطانية وهما من الاعشاب التي تنمو بدون بذل اي جهد يذكر في البادية الغربية للعراق بشكل عام وبشكل خاص في الجهة الجنوبية من محافظة المثنى, وهذه الاعشاب تستخدم عادة كعلف في الثروة الحيوانية. صممت الدراسة الحالية لاختبارالتاثير السمي لمستخلص الميثانول لعشبتي الزمزوم والسلهو في المختبر باستخدام اختبار الMTT ضد نوعين من خطوط الخلايا السرطانية (SR وL20B) وباستخدام تراكيز مختلفة (3.125, 6.25, 12.5, 25, 50, 100 و μg/ml 200) ولفترة حضانة 24 ساعة. اظهرت النتائج تاثير لمستخلص الميثانول لعشبة الزمزوم ضد خط الخلايا السرطانية SR في التراكيز الواطئة (3.125, 6.25μg/ml) فقد كان (55%, 46%). وكان تاثير نفس المستخلص ضد خط الخلايا L20B في نفس التراكيز هو (60%, 59%). اما التاثير الافضل للمستخلص الميثانولي لعشبة السلهو في التراكيز الواطئة (3.125, 6.25μg/ml) كان (45%, 44%) ضد SR و (49%, 48%) ضد L20B. وبالتالي نستطيع القول ان العشبتين لهما تاثيرات محتملة مضادة للسرطان.


Article
أثر المضامين النفسية والاجتماعية في الرسم العراقي المعاصر

Loading...
Loading...
Abstract

The current research dealt with the impact of psychological and social implications on the contemporary Iraqi drawing. The research included four chapters. The first chapter deals with the methodological framework of the research which represents the problem of research. 1. What are the implications and implications of the psychological and social dimensions in the products of contemporary Iraqi painting? 2. What is the relationship between the psychological and social dimensions inherent in the Iraqi photographer and his artistic output? 3. How do psychological and social dimensions contribute to the detection of artistic and aesthetic aspects in contemporary Iraqi painting? The research aims to identify the impact of psychological and social implications on contemporary Iraqi painting. The limits of the research were limited to the period (1960-1990) through the paintings obtained from the Fuladrat and the Baghdad Center for the Arts and the Internet and ended the first chapter of the definition of terms The second chapter is represented by the theoretical framework consisting of two sections the first topic psychological and social implications and theories explained to them, It includes the psychological and social features in the Iraqi drawing in addition to the indicators that ended the theoretical framework. The third chapter contains the research procedures including the research community and the research sample of four samples and the research methodology which the researcher adopted descriptive approach Lilly in the analysis of research samples, while the fourth chapter of the findings and conclusions and recommendations, andincluded the results: 1.Demonstration of psycho-social content through expression in real or distorted form, deformity, reduction and geometry, using zoom mechanisms, multiplication, reduction, elongation, shortening, deletion, addition, flattening, and relationship. The psychological dimensions are shown in the samples (1,2,3,4) 2.Psychological and social implications emerged by employing the Iraqi artist for th technical aspect on the photographic surface and achieved in each sample (1,2,3,4) because each artist has his own style. Each individual has a distinct way of feeling and feeling . 3.The contemporary Iraqi painting has a clear effect on the assertion that the psychological aspect of the artist is not separated from the social, cultural and political aspect, represented in the images transferred from the sensory and non-sensory treasures of human and social events . Conclusions 1.The contemporary Iraqi painter provided an opportunity to learn about the components of his society on the one hand and to reveal the possibilities of his inner worlds on the other. This enabled him to control his conscious and unconscious activities, thereby gaining privacy and uniqueness in visual expression 2.The contemporary Iraqi drawing and painter was able to design and establish the identity of authentic Iraqi art 3.The social and psychological reality helped to nourish the ideas of the modern Iraqi painter, which made him reflect the concerns of himself and his society at all times. In addition to the recommendations and proposals يتناول البحث الحالي (اثر المضامين النفسية والاجتماعية على الرسم العراقي المعاصر) وقد احتوى البحث على أربعة فصول، حيث اهتم الفصل الأول بالإطار المنهجي للبحث والذي تمثل مشكلة البحث .والتي انتهت با لتساؤلات التالية : 1. ما المضامين النفسية والاجتماعية في نتاجات الرسم العراقي المعاصر ؟ 2. ما العلاقة بين الأبعاد النفسية والاجتماعية الكامنة لدى الرسام العراقي ونتاجه الفني ؟ 3. كيف تسهم االمضامين النفسية والاجتماعية في الكشف عن النواحي الفنية والجمالية في الرسم العراقي المعاصر؟ ويهدف البحث الى تعرف اثر المضامين النفسية والاجتماعية على الرسم العراقي المعاصر. أما حدود البحث فاقتصربالمدة (1960-1990) من خلال اللوحات التي تم الحصول عليها من الفولدرات ومركز بغداد للفنون وشبكة الانترنيت وانتهى الفصل الاول بتحديد المصطلحات أما الفصل الثاني فتمثل بالاطار النظري المتكون من مبحثين المبحث الاول المضامين النفسية والاجتماعية والنظريات المفسرة لهما ،أما الفصل الثاني فتضمن الملامح النفسية والاجتماعية في الرسم العراقي إضافة الى المؤشرات التي انتهى اليها الاطار النظري ،أما الفصل الثالث فاحتوى اجراءات البحث والمتضمن مجتمع البحث وعينة البحث البالغة اربعة عينات ومنهج البحث الذي اعتمدته الباحثة المنهج الوصفي التحليلي في تحليل عينات البحث في حين تمثل الفصل الرابع بالنتائج والاستنتاجات والتوصيات ،وقد تضمنت النتائج : 1. ظهر اثر المضامين النفسية والاجتماعية من خلال التعبير بالشكل الواقعي أو المحرف و المشوه والمختزل والهندسي و بأستخدام آليات التكبير والتصغير والإكثار والإقلال والاستطالة والتقصير والحذف والإضافة والتسطيح والعلاقات فتظهر الأبعاد النفسية في العينات (4،3،2،1). 2. ظهرت المضامين النفسية والاجتماعية من خلال توظيف الفنان العراقي للجانب التقني على السطح التصويري والمتحقق في جميع عينة (1،2،3،4) لان لكل فنان أسلوبه الخاص به فلكل فرد طريقة متميزة في الاحساس والشعور . 3. ان الرسم العراقي المعاصر لة أثر واضح في التأكيد على ان الجانب النفسي لدى الفنان وهو لاينفصل عن الجانب الاجتماعي والثقافي والسياسي , المتمثل في الصور المنقولة من الخزين الشعوري واللاشعوري للاحداث الانسانية والاجتماعية. أما الاسنتاجات : 1. أتاح ا لرسام العراقي المعاصر فرصة للإطلاع على مكونات مجتمعه من جهة والكشف عن مكنونات عوالمه الداخلية من جهة أخرى وهذا ما جعله يتمكن من السيطرة على نشاطاته الواعية واللاواعية مما أكسبه الخصوصية والتفرّد في التعبير بصرياً. 2. إستطاع الرسم والرسام العراقي المعاصر رسم ملامح وتثبيت هوية الفن العراقي الأصيل . 3. عمل الواقع ا لاجتماعي والنفسي على تغذية أفكار الرسام العراقي المعاصر ما جعله يعكس هموم نفسه و مجتمعه على الدوام . فضلا عن التوصيات والمقترحات .


Article
Study Impact of Overall Equipment and Resource Effectiveness onto Cement Industry

Loading...
Loading...
Abstract

The existence and development of an organization relies on the employment level of equipment and obtainable resources. Whole the resources as worker, equipment, and raw material are to be employed to the level of manufacture criterion, Also the potential impact this relationship may have on decision-making that contributes to improve the productivity of the manufacturing organization. This research aims to employ two operation performance indicators: overall equipment and resource effectiveness to study impact them onto manufacturing system. AL-Kufa /Iraq Cement plant is employed as a case study, also Bar chart tool is used to assess present results. Results are generated using Minitab Version 17. Results show that finish grinding process has lowest factors of performance, quality rate, availability of material, readiness, and availability of facility which lead to reduce OEE and ORE performance indicators of 65.02 % and 15.45%. يعتمد وجود المنظمة وتنميتها على مستوى توظيف المعدات والموارد المتوفرة. جميع الموارد مثل العامل، المعدة، والمواد الاولية سيتم توظيفها إلى مستوى التصنيع المعياري, كذلك قد تكون لهذه العلاقة امكانية التأثير على اتخاذ القرار الذي يسهم في تحسين إنتاجية منظمة التصنيع. تم توظيف مصنع سمنت الكوفة/العراق كحالة دراسية كما تم استخدام مخطط بار لتقييم النتائج الحالية. تم توليد النتائج باستخدام برنامج Minitab الإصدار 17. تظهر النتائج أن عملية الطحن النهائي لها أدنى قيمة لعوامل الأداء،معدل الجودة، توافر المواد، الجاهزية، وتوافر التسهيلات التي تؤدي إلى خفض مؤشرات الاداء لفاعلية المعدات والموارد الكلية الى النسب 65.02 % , 15.45 %.


Article
The Value of Holter Monitoring in the Assessment of Non-Specific Symptoms

Authors: Shokry Faaz Nassir
Pages: 191-195
Loading...
Loading...
Abstract

Background: To assess the importance of Holter monitoring in evaluation of non-specific symptoms (like presyncope, dizziness, palpitations, syncope, etc.). Patients and Methods: This is an observational , prospective descriptive study which was conducted at Shaheed Al-Mihrab cardiac centre at Babylon City - Iraq in which 100 patients referred from the consultation department for the assessment of non-specific compliants were included in this study . Holter monitoring was done for all patients after initial evaluation. Holter monitoring was accomplished using GE Holter system with two channels and five leads, attached to the anterior chest wall. The recorder was attached to a strap, which was attached to the patient shoulder. The recording was started in the morning at hospital working hours and the patient was allowed to go home and to resume his normal activities. He was advised to maintain his activity and asked to return back at the same time next day. Results: 87% of patients have less than 10% premature ventricular ectopics as an isolated event while 90% of the patients have Supraventricular arrythmias less than 10% as isolated events. The mean minimum heart rate was 47 , mean maximum heart rate was 117 and mean average heart rate was 65 . 18 % of patients have ST segment Shift in which 4% were ST-segment elevation and 14% were ST segment depressions. Conclusion: Holter monitoring was found to have no important role for the early diagnosis of arrhythmias or ischaemia as a cause of compliant in patients with non-specific symptoms الخلفية:لتقييم أهمية مراقبة هولتر في تقييم الأعراض غير المحددة(مثل أختلال الوعي، الدوار، والخفقان، والأغماء، وما إلى ذلك). المرضى والطرق: هذه هي دراسة رصدية وصفيية أجريت في مركزشهيد المحراب لأمراض القلب في مدينة بابل - العراق حيث تم إحالة 100 مريض من قسم الاستشارات تم تضمين تقييم للأعراض غير المحددة في هذه الدراسة. وقد تم رصد هولتر لجميع المرضى بعد التقييم المبدئي. وقد تم إنجاز مراقبة هولتر باستخدام نظام هولترمن شركة GE مع قناتين وخمسة مجسات ، تعلق على جدار الصدر الأمامي. تم إرفاق المسجل إلى حزام، والتي تعلق على الكتف المريض. يبدأ التسجيل في الصباح في ساعات عمل المستشفى وتم السماح للمريض بالعودة إلى المنزل واستئنافه الأنشطة العادية. ينصح المريض بأن يحافظ على نشاطه ويطلب منه العودة في نفس الوقت في اليوم التالي. النتائج: 87٪ من المرضى لديهم أقل من 10٪ من ضربات البطين سابق لأوانه كحدث معزول في حين أن 90٪ من المرضى يكون عدم أنتظام ضربات القلب فوق البطيني أقل من 10٪ كأحداث معزولة. كان متوسط معدل ضربات القلب الأدنى 47، وكان متوسط معدل ضربات القلب القصوى 117 ومتوسط معدل ضربات القلب كان 65.وجد أن 18٪ من المرضى لديهم تغييرات في تخطيط القلب (ST segment shift ) حيث وجد أن 4٪ كانت ارتفاع ST segment و 14٪ كانت انخفاضات ST segment . الاستنتاج: وجد أن رصد هولتر ليس لها دور هام للتشخيص المبكر لعدم انتظام ضربات القلب أو نقص التروية كسبب لمطابقة أعراض المرضى الذين يعانون من أعراض غير محددة.


Article
Comparative Study of Laparoscopic Appendectomies With Application of Different Techniques for Closure of the Appendicular Mesoappendix and Stump

Authors: Mohend A.N. Al-Shalah
Pages: 196-206
Loading...
Loading...
Abstract

Background: Laparoscopic appendectomy(LA) has gained a wide safe acceptance and effective method for treatment of acute appendicitis and can be considered as a gold standard. The aim of the study was to evaluate the results of LA performed with the use of different techniques. Method: Prospective randomized comparative study was carried out in a Babylon General Teaching Hospital. Patients diagnosed with acute appendicitis between December 2011 and December 2015 and agreed to do LA were included in this study. In Group A , the mesoappendix and the base of appendix is ligated using titanium clips while in group B ,the mesoappendix was cut with the application of monopolar diathermy very near to the appendix wall and the base of appendix is ligated using vicryle endoloop. In. Primary outcomes were assessed which include mortality ,intra and post-operative complication rate, reinterventions, and converted laparoscopic appendectomies to open .Secondary outcomes were time of hospitalization, duration of operation, wound infection and intra-abdominal abscesses formation rate, hospital charges. Result: A total of 284patients underwent LA. 146 (51.4%) of them ,LA were done by clipping of mesoappendix and base of appendix by titanium clips, while the other 138 (48.6%) of patients LA were done by using monapolar diathermy to the mesoappendix and base of appendix secured by vicryle endoloop. The overall mean age of all patients with appendectomy was (26.42±11.05) years old and (38.7%) of patients were aged between 20-30 years. (52.5%) of patients were males. The overall mean weight, height and BMI for patients with appendectomy were (74.29±12.14) kg, (1.68±0.09) m and (26.68±8.84) kg/m2, respectively. (45.4%) of patients were overweight. The overall mean duration of operation was (31.01±12.48) min and (68.7%) of patients spent less than 30 min operative time, meanwhile, the mean of hospitalization after operation was (22.11± 17.96) hours and (71.8%) of patients stayed less than 20 hours in hospital. Only (8.5%) of patients had complicated appendicitis and complication post-operation, while, (4.9%) of patients had complicated appendectomy. (45.1%) of operations’ cost were 450 US $. There were significant associations between type of appendectomy with duration, complicated operation and price of operation. Conclusion: Laparoscopic appendectomies can be considered a safe treatment of complicated and non complicated appendicitis. Application of monopolar diathermy very near to the wall of appendix to cauterize the small vessels of mesoappendix is useful and safe and considered costly effective and less complication rate than application of Titanium clips. الخلفية : استئصال الزائدة الدودية بالمنظار ( LA ) اكتسبت قبولا واسعا, آمنا ووسيلة فعالة لعلاج التهاب الزائدة الدودية الحادة ويمكن اعتبارها بمثابة معيار الذهب .الهدف من الدراسة هو تقييم طرق مختلفة لاستئصال الزائدة الدودية عن طريق الناظور البطني. الطريقة: تم تنفيذ دراسة مقارنة عشوائية مستقبلية في مستشفى بابل التعليمي العام . أدرج المرضى الذين شخصوا بالتهاب الزائدة الدودية الحاد بين كانون الأول 2011 وكانون الأول عام 2015 والذين وافقوا على إجراء العملية بمنظار البطن في هذه الدراسة . في المجموعة الأولى فقد تم عقد مساريق الزائدة وأساسها بواسطة كلبسي التيتانيم أما المجموعة الثانية فقد تم قطع مسار يق الزائدة بواسطة الإنفاذ الحراري أحادي القطب قريبة جدا من جدار الزائدة مع عقد أساس الزائدة باستخدام انشوطة داخلية من الفكريل .تم تقييم النتائج الأساسية التي تشمل الوفيات، المضاعفات داخل و بعد العملية، إعادة التداخل، وتحويل استئصال الزائدة الدودية بالمنظار الى الفتح. أما النتائج الثانوية فكانت الوقت للاستشفاء ، مدة العملية، التهاب الجرح، الخراجات داخل البطن وتكلفة العملية. النتائج: ما مجموعه 284 مريض خضع لعملية استئصال الزائدة الدودية بمنظار البطن 146 (51.4٪) منهم أجريت لهم عن طريق عقد مساريق الزائدة وأساسها بواسطة كلبسي التيتانيم ، في حين 138 (48.6 %) من المرضى الذين أجريت لهم العملية فقد تم قطع مسار يق الزائدة بواسطة الإنفاذ الحراري أحادي القطب قريبة جدا من جدار الزائدة مع عقد جذع الزائدة باستخدام انشوطة داخلية من الفكريل. وكان متوسط أعمارهم الشامل لجميع المرضى الذين يعانون من استئصال الزائدة الدودية (26.42± 11.05) سنة و(38.7٪( من المرضى تراوحت أعمارهم بين 20 - 30 سنة 52.5) ٪( من المرضى من الذكور. كان الوزن الإجمالي المتوسط والطول ومؤشر كتلة الجسم لمرضى استئصال الزائدة الدودية ( 12.14±74.29 ) كغم، ( 0.09 ±1.68) ( م و ( 8.84±26.68 ) كجم / م 2 ، وعلى التوالي45.4) ٪( من المرضى الذين يعانون من زيادة الوزن. وكانت مدة المتوسط العام للعملية (12.48±31.01 ) دقيقة و 68.7) ٪( من المرضى مدة العملية كان اقل من 30 دقيقة. وفي الوقت نفسه، كان معدل بقاء المريض في المستشفى بعد العملية (17.96±22.11) ساعة و 71.8) ٪ ( من المرضى بقي أقل من 20 ساعة في المستشفى8.5) ٪ ( من المرضى كان التهاب الزائدة الدودية معقدا و 8.5) ٪ (من المرضى قد تعرضوا الى المضاعفات بعد العملية، في حين أن 4.9)٪ ( من المرضى كانت عملية استئصال الزائدة الدودية معقدا . وكانت 45.1) ٪ (من ا المرضى تكلفة العمليات 450 دولار أمريكي. لم يكن هناك ارتباط كبير بين آلية استئصال الزائدة الدودية وكل من العمر، الجنس، الوزن، الطول، مؤشر كتلة الجسم ومدة الرقود في المستشفى. كان هناك ارتباط كبير بين نوع استئصال الزائدة الدودية مع مدة العملية والتكلفة والمضاعفات أثناء وما بعد العملية. الاستنتاجات يمكن اعتبار استئصال الزائدة الدودية بالمنظار علاج آمن في حالات التهاب الزائدة الدودية المعقدة وغير المعقدة. تطبيق الإنفاذ الحراري أحادي القطب لقطع مساريق الزائدة الدودية بالقرب من جدارها هو مفيد وآمن و يعتبر أقل تكلفة ونسبة مضاعفات من التيتانيم كلبس.


Article
Experimental and Theoretical Behavior of Reinforced Concrete Two Way Slabs Strengthened by Steel Fiber Ferrocement Layers at Tension Zone

Authors: Mazen D. Abdullah
Pages: 199-211
Loading...
Loading...
Abstract

An experimental and analytical behavior of strengthened reinforced concrete two way slabs by steel fiber ferrocement layers ,this study included testing 14 simply supported two way slabs, which include 1 control slab, 13 strengthened slabs. In the strengthened slabs the effect of the ferrocement layers with; steel fiber content in the ferrocement mortar of (0.25,0.5,0.75.1.1.25%), thickness of ferrocement layers, the compressive strength for ferrocement mortar and wire mesh layers number of ferrocement was investigated. The mid span deflection at ultimate load and cracks pattern were discussed. All the reinforced concrete slab specimens were designed of the same dimensions and reinforced identically to fail in flexure. Simply supported conditions for all slabs has bean tested under central concentrated load. The experimental results show that; the ultimate loads and mid span deflection of strengthened reinforced concrete slabs were more effected by using the steel fiber on the ferrocement mortar, increasing the thickness of ferrocement and the compressive strength of ferrocement. Three-dimensional nonlinear finite element analysis has been used to conduct the analytical investigation, ANSYS (Version 16.0) computer program was used in this study. The analytical result from modeling in ANSYS program exhibited a good agreement with experimental results.تناول هذا البحث دراسة عملية ونظرية لخواص البلطات الخرسانية المسلحة ذات الاتجاهين و المقواة بالفيروسمنت حيث اجريت مجموعة من الاختبارات لدراسة تاثير: تعدد الطبقات للمشبكات الحديدية حيث تم استخدام (1و2و3) طبقات من المشبكات الحديدية ، سمك طبقة الفيروسمنت ، و مقاومة الانضغاط للفيروسمنت على زيادة مقاومة الاثناء للعتبات و مراقبة سلوك الحمل – الهطول بعد التقوية بالإضافة إلى تأثيرها على عرض التشققات. يتضمن الجزء العملي فحص اربعة عشر بلاطة, تم تقوية ثلاثة عشر منها بالفيرو سمنت و تركت بلاطة واحدة بدون تقوية كبلاطة مرجعية. صممت جميع البلاطات الخرسانية المستخدمة في هذا البحث بنفس الابعاد وتم تسليحها بشكل يضمن فشلها بالانحناء، تم فحص جميع البلاطات في فضاء بسيط الاسناد وبتسليط حمل مركز في منتصف هذه البلاطات. أظهرت النتائج العملية التي تم الحصول عليها من النتائج المختبرية أن عملية تقوية البلاطات الخرسانية باستخدام لفيروسمنت ادت الى زيادة في قيمة التحمل الاقصى للانحناء للبلاطات (Ultimate Loads) يصل مقدارها بين (11-22%) مقارنة بالبلاطات الخرسانية غير المقواة باستخدام لفيروسمنت. تم أستعمال التحليل اللاخطي بواسطة العناصر المحددة (Finite Elements) ثلاثية الأبعاد كوسيلة عددية للدراسة والتحري عن سلوك وتصرف هذه البلاطات باستخدام البرنامج (ANSYS الاصدار السادس عشر) حيث تم في هذا البرنامج تمثيل الاجزاء الخرسانية باستخدام العناصر الطابوقية ذات الثمانية عقد (Solid 65).


Article
The Effect of Clearance on the Performance of Machine Husking Rubber Rolls for Two

Loading...
Loading...
Abstract

The effect of clearance between cylinders of machine husking rubber rolls (type Yanmar rubber roll – ST 50) on rice husk quality and breakage percentage was evaluated for two cultivars of rice. Tarm Hashemi (TH) and Daillman (DM) and clearance between cylinders of machine husking rubber at three different levels of 0.4, 0.6 and 0.8mm.The experiment was done in factorial experiment under complete randomized design (CRD) with three replications the results indicate that the TH cultivar is significantly better than the D M in all studied traits. There was a negative relationship between increased clearance with head rice percentage and brown rice percentage in addition to the positive relationship between the increased percentage of cracked grain ,broken rice percentage and husking efficiency.تاثير الخلوص بين الاسطوانات لنوع الماكنة Yanmar rubber roll- ST 50 على نوعية تقشير الرز ونسبة التكسر لتقييم صنفين من الرز تارم هاشمي وديلماني والخلوص بين الاسطوانات لمكائن التقشير تحت ثلاث مستويات مختلفة 0.4,0.6 و 0.8 ملم. باستخدام تصميم التجربة CRD وبثلاث مكررات اظهرت النتائج تفوق صنف الرز تارم هاشمي معنويا على صنف الرز ديلماني في جميع الصفات المدروسة. كانت هناك علاقة ايجابية بين زيادة الخلوص على نسبة الحبة الكاملة والرز الخام وعلاقة سلبية مع زيادة نسبة الحبوب المتشققة والتكسر وكفاءة التقشير .


Article
Enhancing the Punching Behavior of High Strength Concrete Flat Plates Subjected to Repeated Load by Using Shear Reinforcement

Loading...
Loading...
Abstract

The present study includes an experimental and numerical investigations for the punching behavior of shear reinforced square simply supported flat plates of high strength concrete (HSC) subjected to repeated load. The experimental program consists of testing four flat plate models. They were of the same overall dimensions of plate, (900×900×100) mm and dimensions of column (150×150×300) mm. The main variable has been considered in the experimental study is: type of shear reinforcement (three models): closed stirrups, headed shear studs and bent bars. Finally, a fourth model (without shear reinforced) served as control model. From the results of this work, It was found that the closed stirrups is the best type of shear reinforcement because this type is highly increase punching shear strength (about 92%) , rotation capacity, simple and cost-effective. Three-dimensional nonlinear finite element analysis has been carried out to conduct the numerical investigation of the general behavior of HSC flat plat models. ABAQUS (Version 6, copyright 2013) computer program was used in this work. A comparison between numerical and experimental results showed good validity of the numerical analysis where the average difference ratio based on the ultimate load was less than 3.67% for all analyzed models. تتضمن الدراسة الحالية التحري العملي والتحليلي لسلوك الثقب لتسليح القص السقوف المستوية مربعة الشكل والمسندة بإسناد بسيط والمصبوبة باستخدام خرسانة عالية المقاومة و المعرضة لحمل تكراري. يتألف البرنامج العملي من فحص اربع نموذج سقوف مستوية بنفس الأبعاد الكلية لجميع السقوف ( 900×900×100 ) ملم والأعمدة ( 150×150 ×300 ) ملم. أهم متغير أخذت بنظر الاعتبار في هذه الدراسة هو نوع تسليح القص (ثلاث نماذج): الاطواق الفولاذية المغلقة, مسامير القص الفولاذية و القضبان الفولاذية المنحنية. اخيرا, النموذج الرابع ( بدون حديد تسليح قصي ) يعمل كنموذج مرجعي. من نتائج هذا العمل, وجد بأن الاطواق الفولاذية المغلقة افضل انواع تسليح القص لان هذا النوع يعطي زيادة عالية في مقاومه القص الثاقب ( حوالي 92%) و استيعابيه الدوران, سهل واقتصادي. التحري التحليلي قدم أنموذجا لا خطيا بالاعتماد على عناصر ثلاثية الأبعاد ملائمة لتحليل نماذج السقوف المستوية المصبوبة باستخدام خرسانة عالية المقاومة باستخدام البرنامج الحاسوبي ( ABAQUS , الإصدار6 - النسخة 2013 ). المقارنة بين النتائج العملية والتحليلية بينت توافق جيد حيث كان معدل نسبة الاختلاف بالاعتماد على الحمل النهائي لا يزيد عن 3.67% لكل النماذج المحللة.


Article
جماليات الميديولوجيا في العرض المسرحي

Loading...
Loading...
Abstract

The study consists of four chapters. The first chapter includes the methodological framework of research through its problem which focuses on the following question: What are The Aesthetic Mediology in the Theatrical Show? The second chapter, the theoretical framework and the previous studies, includes three topics. The third chapter includes the research procedures, namely, the research community and its samples. The third chapter deals with the importance of research as a study of the methodology and its aesthetics. And the research Mediology. A number of theater performances were chosen for the purpose of defining the aesthetics of the Mediology. The fourth chapter contains the results of the researcher's research. The chapter also contains conclusions, a set of recommendations and suggestions, Right. يُعنى هذا البحث بدراسة (جماليات الميديولوجيا في العرض المسرحي) , إذ يضم البحث أربعة فصول، تضمن الفصل الأول _ الإطار المنهجي للبحث _ عبرَ مشكلتهِ المُتركزة في التساؤل التالي : ماهي جماليات الميديولوجيا في العرض المسرحي ؟ . ثُمَّ تجلت أهمية البحث بوصفه يدرس الميديولوجيا ويُسلط الضوء على جمالياتها في العرض المسرحي , فضلاً عن اشتقاق هدف أساس هو تعرف جماليات الميديولوجيا في العرض المسرحي , أما الفصل الثاني : الإطار النظري والدراسات السابقة ، فتضمن ثلاثة مباحث , وتضمن الفصل الثالث إجراءات البحثة , أما الفصل الرابع , فقد احتوى على نتائج البحث التي توصل إليها الباحث والاستنتاجات والتوصيات والمقترحات وثبت بالمصادر والمراجع والملاحق .


Article
شعرية المخيال البصري في العرض المسرحي العراقي المعاصر

Loading...
Loading...
Abstract

Sight has the highest rate of enjoyment with places of beauty among the five senses of human being, excitement and interpret it with a new way, every picture manipulate the reality is a genuine innovation , that means denying the idea of picture is mere copying to another one (1). In another words, the basic function that optic picture have born for the imaginaire in theatre show is abstracting features and rules that techniques of the show depend on, in applying the principles inspired from its conception for optic poetics, unstable methodical pictures, pictorial paradox, calling an absent, moral realization, eloquent question, imitation, quotation, comparison or identification, based on the fore-mentioned, the research is divided into four chapter, First one included the problem of the research that is found in the following question: What are the shapes and poetic that are shown in the Iraqi contemporary theatrical show for the optic imaginaire? And the importance of the research that is focused on shedding light on drama treatments by which we can enrich theatrical show either by text, show or technical technique, therefore, the research tackled with one of the philosophic and social problems that many researchers of the field of theatre couldn’t tackle with in the past, worthy to mentioned that this research is useful also for those who in the theatrical field because it is classified as a practical and theoretical research related with theatrical academic lesson, beside ability of benefiting the specialists of theatre techniques from this research, also determining the goal of the research in discovering the poetics of the optical imaginaire in the Iraqi contemporary theatrical show. Also this chapter included the (limits of research) that were specified in time side of (2004-2016) and by place limits for the shows that were played on the national theatre of Baghdad, by subject the research focused on optical imaginaire and its poetic power in the Iraqi contemporary theatrical show, this chapter was finalized with specifying terms and identifying them linguistically, terminology and procedural identifying. Second chapter included three sections and indications that resulted from theoretical frame plus the previous studies for this research and discuss them , first section tackled with the concept of optic imaginaire in philosophy and sociology, while second section tackled with the poetics and application in the international and Arabian theatrical intellect. Third section was dedicated to study presentations of optic imaginaire in the contemporary direction experiments (International and Arabian), second chapter was finalized with indications resulted from theoretical frame. (1) Ghoty, Gha: Picture, contents and interpretation , translated and presented Benkrad, Print1, (Moroco : Dar Albayda, Arabian cultural center, 2012), p 208. Third chapter of research procedures, determining the population which consisted from (35) shows to abstract the research sample that included two plays were picked up intentionally and they are ( Descending for Mekbith, director Mr. Ahmed H. Musa), (Interview Play, the director Akram Esam). In the fourth research we tackled with the results of analyzing the samples, most prominent ones were: 1- The optic elements were featured with its domination over the technique of imaginary inside the show speech to interpret the optic image into themes were quoted by the spectator due to the accumulation of images that he had seen. 2- The poetics of optic imaginary in the analyzed samples a meaning value varying according to the change happen on the stage and is different from a show to another. Also the research included several conclusions like : 1- The view came up with contrast variables of a grotesque nature have fragmented evidences and codes allow the viewer to produce many interpretations and adding aesthetic picture has an impact upon the viewer. 2- Modern techniques in the analyzed samples have participated in creating optic image of a imaginary nature. Furthermore, fourth chapter included both of references and sources. يتمتع به البصر بحظوة في تحسس مواطن الجمال، والاثارة وتأويلها تأويلاً جديداً، وأن كل صورة تتحايل على الواقع هي في الوقت ذاته إبداع أصيل، وهذا يعني نفي أن تكون الصورة مجرد استنساخ لأخرى ( ). أي أن الوظيفة الأساسية التي تحملها الصور البصرية للمخيال في العرض المسرحي هو استنباط الخصائص والقواعد التي تقوم عليها تقنيات العرض المقدم، في وضع المبادئ المستمدة من مفهومها للشعرية البصرية، إذ الصور المنهجية غير ثابتة ، ومفارقة تصويرية، ومخاطبة غائب، وتجسيم معنوي، وسؤال بلاغي، وتشبيه ، واستعارة وكناية ومقابلة وتشخيص، وبناءً على هذه المعلومات قسم البحث الى أربعة فصول، تضمن الفصل الاول مشكلة البحث التي تمحورت في السؤال الاتي : مَا الأشكال والصور الشعرية المتمظهرة في العروض المسرحية العراقية المعاصرة للمخيال البصري ؟ واهمية البحث التي ارتكزت حول تسليط الضوء على المعالجات الدرامية التي يمكن بوساطتها إثراء العمل المسرحي سواء على مستوى النص أو العرض أو التقنيات الفنية ؟ وعلى ذلك يكون البحث مُدشناً لأحد المشكلات الفلسفية والإجتماعية والفنية التي لم يتسنَّ للعديد من الباحثان في الميدان المسرحي الخوض فيها من قبل، مع الإشارة إلى أن البحث يمكن أن يُفيد جميعاً المشتغلين بالعملية المسرحية بوصفه يقع ضمن البحوث النظرية والتطبيقية المتعلقة بالدرس الأكاديمي المسرحي، فضلاً عن أن الحاجة للبحث تكمن في كونه يعد دراسة منهجية تفيد جميعاً المشتغلين بالعملية المسرحية ، الى جانب أمكانية أفادة المختصين في مجال تقنيات المسرح منه، كما تم تحديد هدف البحث في الكشف شعرية المخيال البصري في العرض المسرحي العراقي المعاصر. وكما شمل هذا الفصل أيضاً على (حدود البحث) الذي تحددت زمنياً بالمدة (2010- 2016) ومكانياً العروض المسرحية المقدمة في بغداد على خشبة المسرح الوطني، إما موضوعياً فقد أختصت على المخيال البصري وطاقته الشعرية في العرض المسرحي العراقي المعاصر، واختتم الفصل بتحديد المصطلحات وتعريفها لغوياً واصطلاحاً واجرائياً . وجاء الفصل الثاني ليضم ثلاثة مباحث والمؤشرات التي أسفر عنها الاطار النظري فضلاً عن الدراسات السابقة للبحث ومناقشتها أذ تناول في المبحث الاول مفهوم المخيال البصري في الفلسفة وعلم الاجتماع، في حين تناول المبحث الثاني الشعرية وتطبيقاتها في الفكر المسرحي العالمي والعربي، وكرس المبحث الثالث لدراسة تمظهرات المخيال البصري في التجارب الاخراجية المعاصرة (عالمياً وعربياً)، ثم اختتم الفصل بالمؤشرات التي أسفر عنها الإطار النظري . أما الفصل الثالث لإجراءات البحث، إذ تم فيه تحديد مجتمع البحث الذي تكون من (35) عرضاً مسرحياً تم استخلاص عينة البحث منها التي شملت مسرحيتين، جرى اختيارها بطريقة قصدية وهي (مسرحية العد التنازلي لمكبث للمخرج أحمد حسن موسى) و (مسرحية انترفيو للمخرج اكرم عصام) . وخلص البحث في الفصل الرابع الى درج نتائج تحليل العينات التي كان من أبرزها : 1. أتسمت العناصر البصرية بسطوتها على آلية المخيال داخل الخطاب المسرحي لتفسر الصورة البصرية الى ثيمات قد أستنبطها المتلقي نتيجة تراكم الصورة التي مرت عليه . 2. حققت شعرية المخيال البصري في العينات المحللة قيمة معنائية متغيرة تبعاً للتغير الذي يحدث في المشهد وهي مختلفة من عرض الى عرض مسرحي آخر. وكذلك ضم الفصل جملة من الاستنتاجات أبرزها : 1- لقد جاء المنظر بتنوعات مغايرة ذات طابع غروتسكي تحمل دلالات وشفرات متشظية تسمح للمتلقي بأنتاج تأويلات عدة وتضفي صورة جمالية لها تثيراها على المتفرج . 2- اسهمت التقنيات الحداثوية في العينات المحللة في خلق صورة بصرية ذات طابع مخيالي . الى جانب ذلك ضم الفصل كل من المصادر والمراجع.


Article
An Experimental Study of the Thermal Performance of Solar Air Collector Inclined (75o) on the Horizontal Plane

Authors: Hasasn Ali Jurmut
Pages: 228-235
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, an experimental study of the thermal performance of the solar air collector manufactured of galvanized iron sheet with dimension 100×120cm, frame width 20cm, has holes 0.5cm arrangement on horizontal and vertical, the collector inclined at an angle (75o) on the horizontal plane. All author faces of the collector (four sides and background) are insulations in order to minimize the thermal losses .All the result recorded in winter season for two different days one of them sunny and the other was cloudy. The result shows the effect of the angle of collector gives more heat to the collector, hence higher outlet temperature, especially in sunny day. Maximum outlet temperature of the collector (35.5o when inlet temperature 18o) and maximum Nusselt number(Nu) at twelve o’clock of the sunny day more than the cloudy day. At the end its high system efficiency and good collector effectiveness. تمت في هذا البحث دراسة عمليه للأداء الحراري لجهاز مجمع الهواء الشمسي المصنع من صفائح الحديد غبر المغلون وبأبعاد ) 100 × 120 سم ( ، وعرض الإطار 20 سم، وبثقوب 0.5 سم مرتبة افقيا ورأسيا، والمجمع يميل بزاوية (( 75o على المستوى الأفقي. جميع الجوانب الاخرى من الجامع (أربعة جوانب والخلفية) هي معزولة حراريا من أجل تقليل الخسائر الحرارية . جميع القراءات تمت في فصل الشتاء لمدة يومين مختلفين واحد منهم مشمس والآخر كان غائما. واظهرت النتائج تأثير زاوية ميل المجمع بامتصاصه مزيدا من الحرارة ، وبالتالي ارتفاع درجة الحرارة الخارجة، وخاصة في اليوم المشمس اعلى اعظم درجه خارجة من المجمع (35.5 درجه عندما تكون درجة حرارة المحيط 18 درجة مئوية), اعلى (Nu) في الساعة الثانية عشرة من اليوم المشمس أكثر من اليوم الغائم. واخيرا كفاءة عالية وفعالية جيدة للمجمع الشمسي.


Article
Assessment of The Asphalt Produced in Some Factories of Asphalt in Al-Hilla City

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of this study is to present an evaluation of the properties and characteristics of asphalt concrete of several hot mix asphalt (HMA) from five factories in Al-Hilla city. The research is divided into two parts. The first part included the laboratory analysis of samples. The second part is evaluation of results according to standard specifications. The test results included (Asphalt content percent, stability, creep compliance, voids ratio, density, flow, crushed aggregate percent, Loss Angless abrasion and SO3 percent).The results of laboratorial tests indicated that all properties of asphalt mixes were susceptible and possible to be used in the asphaltic roads. The mixes types prepared and tested according to Marshall method. The values of Marshall stability, creep and density are (9.4, 5.4, 9.8, 9, 8.6), (2.5, 2.7, 2.7, 2.6, 2.3) and (2.334, 2.336, 2.337, 2.333, 2.338) with asphalt content between (4.2 to 4.6) % for all asphalt mixes of different factories. الغرض من هذه الدراسة هو تقييم خواص وصفات عدة خلطات اسفلتية ساخنة مأخوذة من خمسة معامل لإنتاج الخرسانة الاسفلتية في مدينة الحلة. قسم العمل الى جزئين، الجزء الاول تضمن اجراء التحاليل المختبرية للعينات، اما الجزء الثاني تضمن تقييم النتائج في ضوء المواصفات القياسية. خواص الخلطات المفحوصة هي (نسبة الاسفلت ، الثبات، الزحف، نسبة الفجوات، الكثافة، الانسياب، نسبة الركام المكسر، نسبة التآكل الميكانيكي ونسبة الكبريتات. انواع الخلطات هيأت وفحصت بالاعتماد على طريقة مارشال، نتائج الفحوصات المختبرية اوضحت بان جميع خواص الخلطات المفحوصة كانت ملائمة مع امكانية استخدامها في اكساء الطرق. قيم ثبات مارشال، الزحف والكثافة هي (9.4، 5.4، 9.8، 9، 8.6) و(2.5، 3.1، 2.7، 2.6، 2.3) و(2.334، 2.336، 2.337، 2.333، 2.338)، ونسبة الاسفلت تراوحت بين 2.4 و4.6 للخلطات الاسفلتية للمعامل المختلفة.


Article
Characterize Cold Bituminous Emulsion Mixtures Incorporated Ordinary Portland Cement Filler for Local Surface Layer

Loading...
Loading...
Abstract

Cold Bituminous Emulsion Mixtures have many environmental, logistical, and economic advantages over conventional Hot Mix Asphalt. Nevertheless, their inferior performance and high water sensitivity at early life attract little attentions. Moreover, it is impossible to apply CBEM as a structural surface layer if left without treatment or enhancement. The main aim of this study is to enhance the properties of CBEM for the hope of using it as a structural layer. Thus, a trial has been made to improve CBEM mechanical and durability properties by replacing the Ordinary Portland Cement by the Conventional Mineral Filler with 3 percentages; namely, 0, 50%, and 100%. CBEM mixtures mechanical properties were evaluated in term of Marshall Stability and Flow, Indirect Tensile Strength, and Wheel Track Test. While Moisture damage was evaluated in terms of Retained Marshall Stability. Test results showed that the addition of 100%OPC filler can improve CBEM mechanical and durability properties efficiently. In terms of mechanical properties results, CBEM comprised 100%OPC, can be used as a structural Surface layer based on local Iraqi specifications limits, where mixture enhanced about 1.9, 1.78, 9,4.85, and 2.6 times in term of MS, MF, rutting deformation resistance, resistance to tensile cracking, and moisture damage resistance, respectively as compared to untreated CBEM. Also, CBEM-100%OPC mix seemed comparable (and sometime superior) to HMA, e.g., resistance to rutting of CBEM is about 6.2 times higher than that of HMA. It’s worth to say that OPC upgrades CBEM to a significant level that enables it to use as a structural layer in terms of the mechanical and the durability properties.تمتلك الخلطات الاسفلتية ذات المستحلب البتيوميني الباردCBEM عده مزايا بيئية ، اقتصادية ، ولوجستية بالمقارنه مع الخلطات الاسفلتية الحارهHMA . وبالرغم من ذلك ، هكذا نوع من الخلطات الاسفلتيه لا تجذب الباحثين والمنظمات بسبب ضعف ادائها وحساسيتها للماء . علاوة على ذلك، فأنه من المستحيل استخدامها لتبليط الطبقات السطحية بدون معالجتها او تحسينها. تهدف هذه الدراسة الى تعزيز الخلطات الاسفلتية الباردة على امل استخدامها كطبقة سطحيه في الطرق. تم استخدام السمنت البورتلاندي الاعتياديOPC لتحسين الخواص الميكانيكية والحجمية وخواص الديمومة ، واستبداله بالماده المالئه التقليديةCMF وبثلاث نسب (0و50و 100%). تم تقييم الخصائص الميكانيكية للخلطات باستخدام فحص مارشال ، وفحص الشد غير المباشرITS، وفحص مسار العجلهWTT. في حين تم استخدام فحص الثبات المتبقي لمارشالRMS في تقييم مقاومه الخلطة لضرر الماء. بينت النتائج ان اضافة 100% من الاسمنت كماده مالئه يمكن ان تحسن الخواص الميكانيكية وخواص الديمومة للخلطات المستحلبة الباردة بكافئة عالية. حيث تبين من خلال الخصائص الميكانيكية والديمومة ان هكذا نوع من الخلطاتCBEM-100%OPC يمكن استخدامها كطبقة سطحيه للطرق بالاعتماد على المواصفات العراقية للطرق والجسور ، حيث ان الخلطه ذات المحتوى الاسمنتى 100% قد تحسنت بمقدار 1.9 ، 1.78، 9.4، و2.6 مره من حيث ثبات مارشالMS ، الانسيابMF، فحص الشد غير المباشرITS، فحص مسار العجلةWTT، وفحص تأثير الماءRMS مقارنة بالخلطة الغير معالجة على التوالي. وكذلك اظهرت النتائج ان الخلطة الجديدة مقاربه (وفي بعض الاحيان تفوق) خواص الخلطة الحاره الاعتيادية ومثال على ذلك مقاومة الخلطة للتخدد قد تحسن بمقدار 6.2 مره. ومن الجدير بالقول ان ماده الاسمنت قد حسنت خواص الخلطة الاسفلتية الباردة الميكانيكة وخواص الديمومة الى حد ما يسمح باستخدامها كطبقة سطحية للطرق.


Article
Flexural and Shear Behavior of RC Concrete Beams Reinforced with Fiber Wire Mesh

Authors: Rafea Flaih Hassan
Pages: 264-273
Loading...
Loading...
Abstract

This work aims to study the effect of using fiber wire mesh on the flexural and shear properties of RC concrete beams. Six reinforced concrete beams (120*180*1220mm) were tested under two load points. Fiber wire mesh was applied with two manners, first one is three layers as U shape around the section of the beam, the second one is four layers around overall section of beam. The test results indicated that using of fiber wire mesh as additional reinforcement can increase the ultimate load of about (1.85-3.58% in the case of flexural) and (17.7-23.7% in case of shear). Also, results showed that an increasing in first cracking load is obtained from (42.8-85.7% in case of flexural) and from (41.2-76.5% in case of shear). Also the shear behavior of beams becomes more ductile when the fiber wire mesh was used in beams. The cracks of shrinkage was disappeared when the fiber wire mesh surround the section of the beam. هذا البحثِ يهدف الى دراسة تأثير استخدام شبكة الاسلاك الليفية على خصائص الانحناء والقص للأعتاب الخرسانية المسلحة. ستة اعتاب خرسانية مسلحة (120*180*1220ملم) فحصتَ تحت عِدّة حالات تحميلِ. شبكة الاسلاك الليفية وضعت بطريقتين الاولى ثلاثة طبقات على شكل حرف Uحول مقطع العتبة , الثانية عبارة عن اربعة طبقات حول كل مقطع العتبة.نتائج الفحص بينت ان ملائمة استخدام شبكة الاسلاك الليفية كتسليح اضافي للأعتاب الخرسانية المسلحة ويمكن ان تعطي زيادة بالحمل الاقصى(1.85-3.58% في حالة الانحناء) و (17.7-23.7 % في حالة القص) بينما يمكن ان تعطي زيادة بحمل التشقق الاولي (7 %42.8 -85.في حالة الانحناء) و (41.2-76.5% في حالة القص) . كذلك سلوك القص اصبح اكثر مطيليه عندما تم استخدام شبكة الاسلاك الليفية في الاعتاب. تشققات الانكماش اختفت عندما تم استخدام شبكة الاسلاك الليفية حول كل مقطع العتبة.


Article
Material Selection for Competition–A Case Study for Air Coolers

Loading...
Loading...
Abstract

Competition is one of the most important challenges that is facing the marketing of industrial products in today's markets. In this research study of the impact of material selection factor for air coolers of different materials is applied. Investigation on the air cooler windows which are part of the body of air coolers is conducted. Corrosion resistance, thermal conductivity, strength of material, weight, shape, cost and manufacturing process are the factors that are applied and calculated on three types of materials Aluminum, Galvanized steel and polypropylene. The physical properties of the three mentioned materials are used to calculate Merit Index .The corrosion average, according to Tafel Method depending the corrosion current and adopting contactors for the anodic and cathodic metals behaviors is performed. ANSYS is adopted using the three samples for the selected materials Aluminum, Galvanized steel and polypropylene to measure maximum stress and deflection are measured. Accordingly, the results are compared to choose the best alternative. It is observed that the polypropylene is the best choice depending three factors while the aluminum material is better depending two factors and the galvanized steel is regarded as the best in only one factor, the rest factors are identical when choosing an alternative material for manufacturing the air cooler windows. تعتبر المنافسة من اهم التحديات التي تواجه تسويق المنتجات الصناعية في الوقت الحاضر. في هذا البحث تمت دراسة تأثير عامل اختيار المواد لمنتج صناعي (شباك مبردات الهواء) باعتماد معايير مقاومة التأكل، التوصيل الحراري، مقاومة المواد، الوزن، الشكل، الكلفة واسلوب التصنيع. تم التطبيق على شباك مبردة الهواء بموجب المواصفات الفنية المعتمدة في شركة الهلال واعتمدت الاختبارات ثلاث نماذج من كل من سبيكة الالمنيوم 3003 والحديد المغلون والبولي بروبلين باسماك واوضاع مختلفة. باعتماد المواصفات الهندسية لكل مادة تم حساب ال Merit Index وكذلك تم اجراء اختبارات مقاومة التآكل اضافة الى اعتماد برنامج ANSYSلحساب معدلات التشوه والاجهادات القصوى لكل عينة. تمت مقارنة النتائج للوصول الى الخيار الانسب من بين الخيارات التي اعتمدت وبينت النتائج ان سبيكة الالمنيوم 3003 هي الاختيار الامثل باعتماد معيارين في حين ان البولي بروبلين كان الخيار الانسب بمقارنة ثلاث معايير، اما الحديد المغلون فكان افضل الخيارات في معيار واحد فقط، المعايير الاخرى كانت متماثلة في اختيار المادة البديلة المعتمدة في تصنيع شباك مبردة الهواء.


Article
المرتكزات الفكرية للفن الإسلامي وتمثلاتها في تصاميم الفـن البـصري

Loading...
Loading...
Abstract

This study is concerned with (the ideational bases of Islamic art and its representions in the designs of Op.Art) . This study contains four chapters . chapter one includes the problem of the research , importance , aims , limitations , and the terms of the research . The problem of the research deals with the ideational bases of Islamic art and its representions in the designs of Op.Art through the answer of the following questions : - Was there an effect for the ideational bases of Islamic art and its representions in the designs of Op.Art? - How did the Op.artist employ the ideational bases of Islamic art in his artistic designs ? The present research has aim , namely , the introducing on the ideational bases of is Islamic art and its representions in the designs of Op.Art . A regards its limits , the research is concerned in the study of ideational bases of Islamic art and its representions in the designs of Op.Art that are made and done from (1960 – 1988) in American United States and Europe . Chapter two includes the theoretical lay-out of the research and the theoretical lay-out includes two section : the first section deals with the study of (the ideational bases of Islamic religion and its effect on Islamic Art) . the second section deals with the study of the (structural formation of Op Art designs) . Chapter three deals with the research procedures which includes identifying the research community which contains (35) artworks , and the research samples were (5) artworks , then the research instrument , research method , athetic and statistical means , and finally the samples analysis . Chapter four includes the results , conclusions , resommenditions and suggestions of research . يُعنى هذا البحث بدراسة (المرتكزات الفكرية للفن الإسلامي وتمثلاتها في تصاميم الفن البصري) ، وهو يقع في أربعة فصول، خصص الفصل الأول لبيان مشكلة البحث، وأهميته والحاجة اليه، وهدفه، وحدوده ، وتحديد أهم المصطلحات الواردة فيه . تناولت مشكلة البحث موضوع المرتكزات الفكرية للفن الإسلامي وتمثلاتها في تصاميم الفن البصري ، والتي تحددت بالإجابة على التساؤلين الآتيين :- - هل كان للمرتكزات الفكرية الخاصة بالفن الإسلامي تأثير على تصاميم الفن البصري ؟ - وكيف تسنى للفنان البصري ان يتمثل تلك المرتكزات في تصاميمه الفنية ؟ وتجلت أهمية البحث في كونه يفيد الباحثين في مجال الدراسات الفكرية للفن الإسلامي، ويفيد دارسي ومتذوقي الفن والمهتمين بالدراسات النقدية لاسيما موضوعة (التمثل) بين الفن الإسلامي والفنون الغربية فضلاً عن كونه يرفد المكتبات العامة والمتخصصة بجهد علمي وفني متواضع . وقد وجدت الباحثتان أن هناك حاجة ضرورية لكتابة هذا البحث ، كونه موضوعاً معاصراً وله صلات رابطة مع الفن الإسلامي . وللبحث هدف تمثل في التعرف على المرتكزات الفكرية للفن الإسلامي وتمثلاتها في تصاميم الفن البصري . أما حدود البحث فقد اقتصرت على دراسة المرتكزات الفكرية للفن الإسلامي وتمثلاتها في تصاميم الفن البصري المنفذة بتقنيات متنوعة للمدة من (1960-1988م) والموجودة في الولايات المتحدة الأمريكية وأوربا . وقد تم استعراض أهم المصطلحات التي وردت وهي (المرتكز ، الفكر،التمثل ،والتصميم) . أما الفصل الثاني فقد شمل الإطار النظري ، وقد احتوى الإطار النظري على مبحثين: عني المبحث الأول بدراسة (المرتكزات الفكرية للعقيدة الإسلامية وأثرها على الفن الإسلامي )، أما المبحث الثاني فقد عُني بدراسة (التشكيل البنائي لتصاميم الفن البصري). وقد انتهى الإطار النظري بجملة من المؤشرات التي أفادت (الباحثتان) في بناء أداة بحثهما بصورة أولية . فيما اختص الفصل الثالث بإجراءات البحث الذي تضمن تحديد مجتمع البحث والبالغ (35) لوحة فنية ، واختيار عينة البحث البالغة (5) نماذج ، ثم أداة البحث وصدقها وثباتها ، ومنهج البحث ، والوسائل الرياضية والإحصائية ، وتحليل العينة . أما الفصل الرابع فقد تضمن نتائج البحث والاستنتاجات والتوصيات والمقترحات ، فقائمة المصادر والملاحق والأشكال .


Article
علاقة التحصيل الدراسي لمادة التربية الفنية بالمواد الاخرى

Loading...
Loading...
Abstract

The study of the relationship between achievement in the scientific lessons and achievement in the practical lessons is an important study to reveal the role played by these materials in developing the students' practical performance and to indicate the extent of the students' benefit from these materials. Therefore, the current research aims to uncover the relationship between students' achievement in art education and chemistry Physics and biology. The research included four chapters in the following manner: The first chapter covered the research problem, which summarized the following question about the students' achievement in art education and chemistry, biology and physics. The first chapter included the importance of research and its need, then the research objectives and limits, as well as the definition of its terms. The second section includes the theoretical framework for research and previous studies divided into three topics dealing with the first topic (the concept of art art education), while the second topic included (the beginnings of art education as a lesson in Iraqi schools) and the third topic on the reality of art education in the province of Babylon ), While the third chapter included the methodology of the research and its procedures. The researcher reviewed the research society which reached (92) male and female students while the sample of the study under study (92). The research methodology included the descriptive approach to study the relationship, Pearson) The fourth chapter has been The results of the research and discussion as well as conclusions and recommendations The most important findings of the research: the relationship between art education and physics applications: The coefficient of correlation between the number of students (62) students in Physics and Art Education was (0.440) using a coefficient of correlation of Persen which is a reliable factor with a confidence level of 99%, thus rejecting the hypothesis that there is no relationship between students' achievement in art education and physics. تعد دراسة العلاقة بين التحصيل في الدروس العلمية والتحصيل في الدروس العملية دراسة مهمة لكشف الدور الذي تلعبه هذه المواد في تطوير الاداء العملي للطلبة وبيان مدى افادة الطلبة من هذه المواد ،لذا هدف البحث الحالي الى كشف العلاقة بين تحصيل الطلبة في مادة التربية الفنية و(الكيمياء والفيزياء والاحياء)وقد اشتمل البحث على اربعة فصول على الوجه الاتي: الفصل الاول:اشتمل على مشكلة البحث والتي تلخصت بالسؤال الاتي ماعلاقة تحصيل الطلبة بمادة التربية الفنية و(الكيمياء والاحياء والفيزياء) وتضمن الفصل الاول على اهمية البحث والحاجة اليه ثم اهداف البحث وحدوده فضلا عن تعريف مصطلحاته . الفصل الثاني: فقد اشتمل على الاطار النظري للبحث والدراسات السابقة مقسم الى ثلاثة مباحث تناول المبحث الاول (مفهوم الفن التربية الفنية)فيما احتوى المبحث الثاني على (بدايات التربية الفنية كدرس في المدارس العراقية)و تناول المبحث الثالث على (واقع التربية الفنية في محافظة بابل) في حين اشتمل الفصل الثالث على منهجية البحث واجراءاته اذ استعرضت الباحثة مجتمع البحث الذي بلغ(92)طالباً وطالبة في حين بلغت عينة البحث الخاضعة للدراسة (92)و تضمن منهج البحث وهو المنهج الوصفي دراسة العلاقة ،و احتوى على الوسائل الاحصائية (معامل ارتباط بيرسن) اما الفصل الرابع فقد تمضن نتائج البحث ومناقشتها فضلا عن الاستنتاجات والتوصيات ومن اهم النتائج التي توصل اليها البحث: العلاقة بين التربية الفنية والفيزياء للطلبات : كان معامل الارتباط بين تحصيل الطالبات البالغ عددهن(62) طالبة بمادة الفيزياء والتربية الفنية هو(0.440)باستخدام معامل ارتباط برسن وهو معامل موثوق به بمستوى ثقة 99% وبذلك ترفض الفرضية القائلة بعدم وجود علاقة بين تحصيل الطلبة بالتربية الفنية والفيزياء.


Article
Improving The Voided Reinforced Concrete Beams Behavior by Strenthining The Compression Zone Concrete Using Polyvinyl Alcohol

Authors: Nabeel Hasan Ali Al-Salim
Pages: 307-317
Loading...
Loading...
Abstract

Determining dimensions of continuous RC beam depend on the critical span. Practically, changing the dimensions of others spans is difficult. So that, this work aimed to discuss the possibility of adding voids within the beams which its dimensions are more than required in order to reduce the cost and dead load. The selected percent of voids to volume of tested beams was 10%. The shape of voids was a first variable (spherical voids or conic voids). Also, the alteration in behavior when a (5cm) concrete layer thickness of compression zone was replaced with a concrete layer modified with adding polyvinyl alcohol (PVA) was investigated, as a second variable. After testing six samples, the result showed that the failure criteria of normal concrete voided beams is transformed from flexural behavior to shear behavior, while the failure criteria of control solid specimen was flexure behavior. Also, the modified beams failed in flexural behavior except the beam with conic voids failed in shear behavior. Corresponding to this transform, the ultimate load varied in the same manner. Where, the normal concrete voided beams failed with lesser ultimate load than control solid beam of about (6.4% and 18.3%) for spherical and conic voids, respectively. While, the ultimate load of modified concrete beams is increased of about (13.8%, 5.4% and 3.1%) for solid beam, spherical and conic voided beams respectively in comparing control specimen.تحديد أبعاد العتب الخرساني المسلح المستمر يعتمد على الفضاء الحرج. من الناحية ألعملية فإن تغيير أبعاد الاعتاب الأخرى أمر صعب. يهدف هذا العمل إلى التحقق من إمكانية إضافة فراغات في المناطق الداخلية من الاعتاب التي ابعادها أكثر من المطلوب من أجل تقليل التكلفة والحمل الميت. وعليه, كانت النسبة المئوية المختارة من حجم الفراغات لحجم النماذج المفحوصة هي 10٪. كان شكل الفراغات هو المتغير الأول في الدراسة (الفراغات الكروية أو الفراغات المخروطية). كذلك تم دراسة التغير في سلوك الاعتاب عندما تم استبدال 5 سم من خرسانة منطقة الضغط بطبقة خرسانية أخرى تم تعديلها باستخدام كحول بولي فينيل كمتغير ثان. بعد فحص ست نماذج اظهرت النتائج ان صيغة الفشل تتحول من الانثناء الى القص في الاعتاب الخرسانية المجوفة في حين ان صيغة فشل العتب غير الجوف المصدري كانت بالانثناء. كذلك, كانت صيغة فشل الاعتاب ذات الخرسانة المعدلة باستخدام كحول بولي فينيل بالانثناء باستثناء العتب ذو الفراغات المخروطية فشل بالقص. ورافق هذا ألتحول, تغير الحمل الاقصى بنفس الطريقة. حيث فشلت الاعتاب الخرسانية المجوفة بحمل اقصى أقل من العتب المصدري بنسبة (6.4٪ و 18.3٪) بالنسبة للفراغات الكروية والفراغات المخروطية على التوالي. أما للاعتاب ذات الخرسانة المعدلة ازداد الحمل الاقصى لها عن الحمل الاقصى للعتب المصدري بنسبة (13.8٪ و 5.4٪ و3.1٪) بالنسبة للعتب غير المجوف والعتب ذو الفراغات الكروية والعتب ذو الفراغات المخروطية على التوالي.


Article
Development and Empirical Investigation of a Self-Powered UV detector Based-Microcontroller

Authors: Haider Al-Mumen
Pages: 318-327
Loading...
Loading...
Abstract

Titanium dioxide Nano particles have been used as a core material for the design of low-cost sustainable power source, the dye sensitized cell. In this work, dye sensitized cell was investigated to be used as a self-powered ultra violet light detector in a data acquisition system. To enhance the detector robustness, the device was sealed using cross-linked photo resist to isolate it from the environmental effects. The detector was tested in air as well as in water to proof its characteristics in various environmental conditions. High responsivity and fast response were achieved for both discrete and continuous ultraviolet (UV) illuminations. To prove the self-powered property of the sensor, it was interfaced to a microcontroller. Our experimental results confirmed that there is no need of intermediate electronics such as signal conditioning circuit in the interfacing circuit. Furthermore, the detector observed obvious selectivity for different light colors. This characteristic makes it candidate for the development of color sensors. شهدت المجسات الاكترونية المصنوعة من مادة ثاني اوكسيد التيتانيوم اهتماما كبيرا نظرا لخواصها الالكترونية الملفته للانتباه وتطبيقاتها المتعددة وخاصة في مجال توليد الطاقة المستدامة الرخيصة الثمن. في هذا البحث استخدمت مادة الخلايا الصبغية الحساسة، المتضمنة في تركيبها مادة التيتانيوم التيتانيوم في تصنيع مجس لتحسس الاشعة فوق البنفسجية بعد باستخدام عدد من التعديلات على طريقة تصنيعه. لتحسين استقرارية المجس وعزله عن تاثيرات المحيط الخارجي تم تغليفه بمادة بوليمرية باستخدام تفنيات التصنيع المايكروي. تم دراسة المجس لمعرفة خواصه الالكترونية في محيط مفتوح وكذلك تحت الماء. اظهرت الاختبارات ان المجس ذو حساسية وسرعة استجابة عاليتين لكل من اشارات الاشعة فوق البنفسجية التماثلية منها والمتقطعة. ولاثبات خاصية القدرة الذاتية للمجس تم ربطه مع مسيطر مايكروي بدون استخدام مصدر قدرة لتغذية المجس وايضا بدون مكيف اشارة. كما واظهر المجس قابلية على تمييز الالوان مما يفتح الباب لاستخدامه كمجس لوني.


Article
`Study on Combustion Performance of Diesel Engine Fueled by Synthesized Waste Cooking Oil Biodiesel Blends

Authors: Duraid F. Maki
Pages: 328-339
Loading...
Loading...
Abstract

The waste cooking oil or used cooking oil is the best source of biodiesel synthesizing because it enters into the so-called W2E field, whereas not only get rid of the used cooking oils, but produce energy from waste fuel. In this study, biodiesel was synthesized from the used cooking oil and specifications are tested. From 1 liter of used cooking oil, 940 ml is gained. The remaining of liter is glycerine and water. A Blend of 20% of biodiesel with 80% of net diesel by volume is formed. Blends of 100% diesel and 100% biodiesel are prepared too. The diesel engine combustion performance is studied. Brake thermal efficiency, brake specific fuel consumption, volumetric efficiency, mean effective pressure, and engine outlet temperature. Cylinder pressure variation with crank angle is analyzed. At last not least, the concentrations of hydrocarbon and nitrogen pollutants are measured. The results showed a significant enhancement in engine power and pollutant gases emitted. There is positive compatible with other critical researches. يعتبر زيت الطبخ المستعمل من مصادر تكوين البايوديزل المفيدة جدا لانها تدخل في مجال ما يعرف بـ W2E حيث اننا ليس فقط نتخلص من زيوت الطبخ المستعملة و انما ننتج من النفايه وقود. في هذا البحث، تم تحضير البايوديزل من زيت الطعام المستعمل و اختبارها لتثبيت مواصفاته. من واحد لتر للزيت المستعمل حصلنا على 940 مليلتر من البايوديزل و الباقي كلسيرين و ماء. ثم تم خلط هذا البايوديزل مع الديزل بنسبه 20% من البايوديزل مع 80% من الديزل. و تشغيل محرك الديزل عنده و كما عند نسبه100% ديزل و 100 بايوديزل. حيث تم دراسه كفاءه الاحتراق من خلال الكفاءة المكبحيه و متوسط الضغط المكبحي و معدل صرف الوقود المكبحي و الكفاءه الحجميه للهواء الداخل للمحرك و العلاقه بين ضغط الاسطوانه و زاويه دوران عمود المرفق. كما ان تركيز الملوثات الكاربونيه و النتروجينيه و درجه حرارة العادم تم تحليلها. اظهرت النتائج تطابق كبير مع البحوث الاخرى و كانت ايجابيه.


Article
تقويم الشكل والمضمون في المطبوع المدرسي

Authors: ايمان عامر نعمة
Pages: 335-300
Loading...
Loading...
Abstract

Schools are educational and educational institutions that help to raise students and interest in their artistic activities, whether they are descriptive or non-descriptive to form an important aspect of their lives to include many educational positions through which aspire to achieve their published goals. The school has the duty to develop individuals and form their personalities. During the various activities they do in or out of school. These activities include the work of the school journalist, and as a collective, they create communication messages, which are the main areas of communication between the students themselves and between the students, the school authorities and the parents or with the official bodies responsible for such activities. As these magazines have a direct and effective effect that responds to students' needs in expression and creativity, they are compatible with the characteristics of their physical and mental development. They must be properly formed in which the technical form of the corrective process of all the elements and the technical laws to form the magazine as a whole with its printed pages is consistent with its values. Educational and educational contents aimed at not distracting the eye of the reader and make it more fun and receive when reading, so the current study aimed at forming the technical and content in the school journals, especially in the pages edited by students, including the field of more freedom of expression (Primary, intermediate, and preparatory) for a clear difference in different stages of growth and physical and mental maturity. The study sample consisted of (12) edited pages of students divided into three study stages as mentioned above. This required the construction of an analysis form consisting of two areas (technical and content format) and (13) main fields, 44 of which were secondary and other details , The researcher used the Cooper equation to calculate the truth of the instrument and the equation of Scott to calculate the stability of the tool. The most important conclusions reached by the researcher are: 1. There are no specific contexts in the design of the fields of study, so there is a difference in diversity in the fields of technical form and content associated with it. 2. The ideas came in the pages of the liberated students with a formal purpose entrusted to them by competent authorities. 3. Lack of interest in the dissemination of educational content in those pages with their lack of suitability and technical form on the page itself. تعد المدارس من المؤسسات التربوية و التعليمية التي تساعد على تربية الطلبة والاهتمام بنشاطاتهم الفنية سواء كانت صفية ام لا صفية لتشكيل جانب مهم في حياتهم في تضمنها الكثير من المواقف التربوية التي من خلالها التي نطمح فيها الى تحقيق أهدافها المنشورة ، فأصبح على المدرسة واجب تنمية الأفراد وتكوين شخصياتهم من خلال مختلف النشاطات التي يقومون بها داخل المدرسة او خارجها . ومن هذه النشاطات العمل الصحافي المدرسي بصفته الجماعية منتجا رسائل اتصالية التي ستكون بمثابة حلقات وصل ما بين الطلبة أنفسهم وما بين الطلبة والهيئات المدرسية وأولياء الأمور او مع الجهات الرسمية المسؤولة على مثل هذه النشاطات . ولما كانت هذه المجلات من احد وسائل الاعلام التربوي لما لها من دور مؤثر تستجيب لحاجات الطلبة في التعبير و الإبداع متوافقة مع خصائص نموهم الجسمي والعقلي فإنها يجب ان تشكل بطريقة صحيحة يكون فيها الشكل الفني للعملية التصحيحية من جميع العناصر والقوانين الفنية لتشكيل المجلة ككل بصفحاتها المطبوعة منسجمة ومتوافقة مع ما تتضمنه من قيم تربوية ومضامين تعليمية تهدف الى عدم تشتتت عين القارئ وتجعله اكثر متعة وتلقي عند القراءة ، كما انها تنشر الوعي والثقافة في مختلف المجالات للكثير من الطلبة . ومن هذا المنطلق تناول البحث الحالي دراسة ( تقويم الشكل والمضمون في المطبوع المدرسي ) ، اذ هدفت الدراسة الحالية الى تقويم الشكل الفني والمضمون في المجلات المدرسية وخاصة في الصفحات المحررة من قبل الطلبة بما فيها من مجال اكثر حرية للتعبير الذاتي المبدع للمراحل الدراسية كافة ( الابتدائية، المتوسطة ، والإعدادية ) ، كون المجلات لا تتوجه نحو مرحلة سنية معينة بل نجدهم جميعا يخاطبون الاطفال والمراهق لما فيها من اختلاف واضح تابع الى اختلاف مراحل النمو والنضج الجسمي والعقلي . وقد تضمن البحث على اربعة فصول : تخصص الاول منها بالاطار المنهجي للبحث ، بدءا من مشكلة البحث واهميته والحاجة اليه مرورا بهدف البحث ثم تحديد المصطلحات ، اما الفصل الثاني فقد اشتمل على الاطار النظري واهم المؤشرات التي توصلت اليها الباحثة ، اذ تضمن ثلاثة مباحث ، المبحث الاول تناول ( المجلات المدرسية .. الخصائص .. الانواع ) ، اما المبحث الثاني فقد تضمن ( جمالية الشكل والمضمون في المطبوع المدرسي ) ، واشتما المبحث الثالث على ( تمثلات القيم التربوية والاجتماعية والجمالية في المطبوع المدرسي ) . اما الفصل الثالث اختص بإجراءات البحث من حيث مجتمع البحث وعينته والتي بلغت ( 12 ) صفحة محررة من قبل الطلبة مقسمة على ثلاث مراحل دراسية ، كما تضمن اداة البحث وذلك ببناء استمارة تحليل تألفت من مجالين هما ( الشكل الفني ) و ( المضمون ) و ( 13 ) مجالا رئيسيا تفرع منها ( 44 ) مجالا ثانويا وتفاصيل اخرى ، وقد استخدمت الباحثة ( معادلة كوبر) لحساب صدق الاداة و(معادلة سكوت ) لحساب ثبات الاداة . وقد بلغت عينة البحث (12) صفحة محررة من الطلبة مقسمة الى ثلاث مراحل دراسية كما سبق ذكرها ، وقد تطلب ذلك بناء استمارة تحليل تألفت من مجالين هما ( الشكل الفني والمضمون) و ( 13) مجالا رئيسا تفرع منها (44) مجالا ثانويا وتفاصيل اخرى ، وقد استخدمت الباحثة معادلة كوبر لحساب صدق الاداة ومعادلة سكوت لحساب ثبات الاداة . وكان من اهم النتائج التي توصلت اليها الباحثة هي : 1. ليس هناك سياقات محددة في تصميم المجالات الدراسية ، لذلك ظهر تباين في التنوع في مجالات الشكل الفني والمضمون المرتبط به . 2. جاءت الافكار في صفحات الطلبة المحررة ذات غرض رسمي املي عليهم من جهات مختصة .


Article
A Development Framework for Smart Cities Assessment

Authors: Mustafa Khudhair Al-Alwani
Pages: 340-349
Loading...
Loading...
Abstract

A smart city is rising as an approach and strategy to reduce the troubles produced by rapid urbanization and the growth of urban population. Although, cities continue to develop and purify their social, economic and environmental goals along with the strategies to achieve them, this phenomenon has been discussed by little research yet. However, due to the requiring immediate action or attention for practical application of the principles of smart cities, city authorities, stakeholders and local communities need to know the current reality of their city and where development is being attained in their systems. Therefore, constructing a framework for smart cities assessment will help share or exchange the newcomer strong and weak points, and emphasize where actual development is taking place and update a plan for future developments. Moreover, this assessment is able to assist cities prioritizes actions. This paper developed a guiding assessment framework for smart cites that will help the creating, carefully choosing and priorities of crucial indicators. These indicators can then show the way to the smart cites performance assessment and monitoring. Drawing on the investigation of an extensive and wide collection of literature from a variety of disciplinary areas and based on the conceptual literature on smart cities, in addition to interviews this study identify a good tool to help recognizing of virtual achievement of smart city. Furthermore, it is significant to be taken into consideration in assessing smart city smartness level.يزداد استخدام المدينة الذكية كاستراتيجية للحد من المشاكل الناجمة عن التحضر السريع والنمو السكاني الحضري. وعلى الرغم من أن المدن تواصل تطوير وتنقية أهدافها الاجتماعية والاقتصادية والبيئية إلى جانب استراتيجيات تحقيقها، فقد نوقشت هذه الظاهرة من خلال أبحاث قليلة. ونظرا للحاجة الملحة لتطبيق عملي لمبادئ المدن الذكية، وسلطات المدينة وأصحاب المصلحة والمجتمعات المحلية هناك حاجة إلى فهم كيفية أداء المدينة الذكية اليوم وكيف يتم تحقيق التقدم في أنظمتها. ولذلك، فإن بناء إطار لتقييم المدن الذكية هو مفتاح حاسم للمساعدة في التوصيل الى نقاط القوة والضعف الناشئة، وتسليط الضوء على أين يتم إحراز تقدم حقيقي ووضع خطة للتقدم في المستقبل. وعلاوة على ذلك، فإن هذا التقييم قادر على مساعدة المدن على إعطاء الأولوية للإجراءات. وقد وضع هذا البحث إطارا لتقييم اداء المدن الذكية من شأنه أن يسهل صياغة واختيار أولويات المؤشرات الرئيسية التي يمكن أن توجه عندئذ تقييم ورصد أداء المدن الذكية واستنادا إلى الأدبيات السابقة على المدن الذكية، بالإضافة إلى مقابلات تم اجرائها فان هذه الدراسة تقوم على تحديد أداة جيدة للمساعدة في فهم الإنجاز النسبي للمدينة الذكية. وعلاوة على ذلك، من المهم أن نأخذ في الاعتبار تقييم مدى المدينة الذكية.


Article
فاعلية العرف في تحقيق الضبط الإجتماعي (دراسة إجتماعية ميدانية في محافظة بابل )

Loading...
Loading...
Abstract

Social custom is one of the social controls that govern the behavior of members of societies, especially the Arab ones, and we found through the research journey that custom plays a large role in social control provided coordination between it and other controls, and therefore the relationship of habits and traditions and customs is a complementary relationship, they complete each other. The activity of customary law has increased under the exceptional circumstances experienced by the Iraqi society after the fall of the former regime on 9/4/2003, and the formation of a government that did not meet the required level to defend the rights and lives of its people. Consequently, the members of the community went to their clans, thus, the importance of social custom has increased as a social officer approaching his power of law at present. The research derived its scientific importance from the interrelated influences between custom, legislation and law, as custom is the main axis among these means that regulate the behavior of individuals and that are trying to encounter the negative customs that burdened the members of society. The study used the historical method, the social survey method and the comparative approach. The tools used by the researcher to collect the data are the interview and the questionnaire The stratified sample was selected from (160) respondents from Abi Gharaq district in Babil Governorate. The study was conducted during the period from 15/8/2017 to 24/10/2017 يعد العرف الإجتماعي ضابطاً من الضوابط الإجتماعية التي تحكم سلوك أفراد المجتمعات بالأخصِّ العربية منها, وقد وجد الباحث من خلال رجلة البحث إنَّ العرف يلعب دوراً كبيراً في الضبط الإجتماعي شريطة التنسيق بينه وبين الضوابط الأخرى, وعليه فإنَّ علاقة العادات والتقاليد والأعراف علاقة تكاملية أحدهما يكمل الآخر. وقد إزداد نشاط القانون العرفي في ظل الظروف الإستثنائية التي مر بها المجتمع العراقي بعد سقوط النظام السابق في 9/4/2003 , وتشكيل حكومة لم ترقَ الى المستوى المطلوب في الدفاع عن حقوق أبنائها وأرواحهم مما ترتب على ذلك توجه أفراد المجتمع إلى عشائرهم , ومن ثمّ إزدادت أهمية العرف الإجتماعي بوصفه ضابطاً إجتماعياً يقترب في قوته من القانون في الوقت الحاضر . كما إستمد البحث أهميته العلمية من التأثيرات المترابطة بين العرف والشرع والقانون كون العرف المحور الرئيسيِ من بين هذه الوسائل التي تعمل على تنظيم سلوك الأفراد التي تحاول مواجهة الأعراف السلبية التي أثقلت كاهل أفراد المجتمع . إذ إعتمدت الدراسة المنهج التاريخي , ومنهج المسح الإجتماعي ,والمنهج المقارن ,أمّا الأدوات التي إستخدمها الباحث لجمع البيانات هي المقابلة والإستبانة , وقد تم إختيار العينة الطبقية المكونة من (160) مبحوثاً من سكنة ناحية أبي غرق في محافظة بابل, وقد تمت الدراسة خلال المدة الزمنية من 15/8/2017 الى 24/10/2017.


Article
أثر تدريس المطالعة بإستراتيجية الرابط العجيب في الأداء التعبيري لطالبات المرحلة الإعدادية

Loading...
Loading...
Abstract

The present research aims at identifying the effect of teaching reading on the strategy of the strange link in the expressive performance of middle school students. To investigate the research objective, the researcher formulated the following zero hypothesis: "There is no statistically significant difference at the level of significance (0.05) between the average score of the students of the experimental group who study the reading material of the strategy of the strange link and the average achievement of students of the control group who study reading in the traditional way in expressive performance" In the same way, the researcher chose two divisions for the research groups. The researcher rewarded the students of the two groups of research in the age of time, the academic achievement of the parents and the final grades of the Arabic language in the first semester test for the academic year 2016-2017. The researcher studied the behavioral objectives of the subjects (94) behavioral goals, and prepared typical teaching plans for each specific subject of the experiment. The researcher studied the experimental group using the strategy of the strange link And the control group according to the usual method, and the experiment lasted (12) weeks, and after the end of the experiment applied the post-test the students of the two sets of research, and used the researcher the appropriate statistical means of research, and the study reached (there is a difference of statistical significance at the level (0,05) between the mean performance of the experimental group who studied reading according to the strategy of the strange link and the average expressive performance of the students of the control group who studied reading in the usual way for the benefit of the experimental group يهدف البحث الحالي إلى معرفة: أثر تدريس المطالعة بإستراتيجية الرابط العجيب في الأداء التعبيري لطالبات المرحلة الإعدادية. وللتحقق من هدف البحث صاغ الباحثان الفرضية الصفرية الآتية: " ليس هناك فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى دلالة (0,05) بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية اللائي يدرسن مادة المطالعة بإستراتيجية الرابط العجيب ومتوسط درجات تحصيل طالبات المجموعة الضابطة اللائي يدرسن المطالعة بالطريقة التقليدية في الأداء التعبيري", وأختار الباحثان إعدادية (الدكتورة مديحة عبود البيرماني) عشوائياً, وبالطريقة نفسها تم اختيار شعبتين لمجموعتي البحث, وكافئ الباحثان بين طالبات مجموعتي البحث في العمر الزمني, والتحصيل الدراسي للآباء والأمهات, والدرجات النهائية لمادة اللغة العربية في اختبار الفصل الأول للعام الدراسي2016-2017, ودرجات اختبار التعبير القبلي, أما المادة العلمية فقد تضمنت (8) موضوعات من كتاب المطالعة وللفصل الدراسي الثاني, وصاغ الباحثان أهداف سلوكية للموضوعات فكانت (94) هدفاً سلوكياً, وتم أعداد خططاً تدريسية أنموذجية لكل موضوع محدد للتجربة, ودرس أحد الباحثين المجموعة التجريبية بإستعمال إستراتيجية الرابط العجيب والمجموعة الضابطة على وفق الطريقة الاعتيادية, واستمرت التجربة(12)أسبوعاً, وبعد نهاية التجربة طُبق الاختبار البعدي على طالبات مجموعتي البحث, واستعملت الباحثة الوسائل الإحصائية المناسبة للبحث, وتوصلت الدراسة إلى (يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى دلالة (0,05) بين متوسط درجات الأداء التعبيري لطالبات المجموعة التجريبية اللائي درسن مادة المطالعة بإستراتيجية الرابط العجيب, وبين متوسط درجات الأداء التعبيري لطالبات المجموعة الضابطة اللائي درسن مادة المطالعة بالطريقة الاعتيادية لمصلحة المجموعة التجريبية).


Article
التفكير الاستدلالي الرياضي وعلاقته بالتحصيل لدى طالبات الصف الرابع العلمي

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to find out the relationship between academic achievement in math and deductive thinking substance among fourth-grade students through the scientific answer to the following question, "What is the relationship between deductive mathematical thinking and academic achievement." Accordingly, the researchers developed a null hypothesis as following: There is no correlation statistically significant at the level (0.05) between the scores of students in achievement and grades of students in the test deductive thinking. The researchers used the descriptive approach, the appropriateness of the nature of the goal of the research and hypothesis. To investigate, it prepared the test, to measure the inferential be thinking of (18) in its final paragraph. Researchers testing core sample was applied to search the (255) female students from the fourth grade science in the schools of the city of Baghdad (and of the General Directorate for Educational Baghdad's Karkh / 1) after conducting the statistical analysis of the paragraphs of the test. The researchers used the following statistical tools: SPSS statistical analysis software and the neutralization (t) test to know the significance of the correlation coefficient. The researchers reached the following results: 1. The existence of positive correlation statistically significant relationship between the scores of students fourth grade science performance on the test of deductive thinking and achievement in mathematics. The researchers recommended the need to educate students and teachers of the importance of mathematics and objectives related to thinking and deductive, and make some complementary studies to be studied. هدف البحث إلى معرفة العلاقة بين التحصيل الدراسي في مادة الرياضيات والتفكيـر الاستدلالي لدى طالبات الصف الرابع العلمي من خلال الإجابة عن التساؤل الآتي "ما العلاقة بين التفكير الاستدلالي الرياضي والتحصيل الدراسي ". وبناء على ذلك وضعت الباحثتان الفرضية الصفرية الآتية :. لا توجد علاقة ارتباطية ذات دلالة احصائية عند مستوى دلالة (0.05) بين درجات الطالبات في التحصيل ودرجات الطالبات في اختبار التفكير الاستدلالي. استخدمت الباحثتان المنهج الوصفي، لملاءمته لطبيعة هدف البحث وفرضيته. وللتحقق من ذلك أعدت الباحثتان اختباراً، لقياس التفكير الاستدلالي تكوَن من (18) فقرة بصيغته النهائية. وقامتا بتطبيق الاختبار على العينة الاساسية للبحث والبالغة (255) طالبة من طالبات الصف الرابع العلمي في مدارس مدينة بغداد ( والتابعة للمديرية العامة لتربية بغداد الكرخ /1) وذلك بعد إجراء التحليل الإحصائي لفقرات الاختبار. استخدمت الباحثتان الأدوات الإحصائية الآتية: برنامج التحليل الاحصائي SPSS ومعادلة الاختبار التائي لمعرفة دلالة معامل الارتباط. واظهر البحث النتيجة الآتية: - وجود علاقة ارتباطية موجبة ذات دلالة إحصائية بين درجات أداء طالبات الصف الرابع العلمي على اختبار التفكير الاستدلالي ودرجاتهن التحصيلية في مادة الرياضيات . وقد أوصت الباحثتان بضرورة توعية الطلبة والمدرسين لأهمية الرياضيات وأهدافها والمتعلقة بالتفكير الاستدلالي، وبإجراء بعض الدراسات المكملة لدراستهما. الكلمات المفتاحية (تحصيل والتفكير الاستدلالي والرياضيات)

Table of content: volume:26 issue:3