Table of content

kufa studies center journal

مجلة مركز دراسات الكوفة

ISSN: 19937016
Publisher: University of Kufa
Faculty: Presidency of the university or centers
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Scientific journal quarterly court issued by the kufa studies center of Kufa University, and interested in scientific research and humanity together, because the kufa studies center specialist science humanitarian, scientific, and seeks to ease the problems faced by society as divided into the magazine to the five-door key which Quranic studies and linguistic studies and legal studies and studies of historical, geographical and Education continuous and includes applied studies and field
Date of the first number was issued in 2004
The number of numbers that are published in year 4 numbers
Number of issues which were issued during the period from 2004 - 2014 is 35 the number of

Loading...
Contact info

ksc@uokufa.edu.iq
kufascenter@gmail.com
kufascenter@yahoo.com
07400665815
033213183

Table of content: 2018 volume:1 issue:49

Article
قاعدة المعروف عرفا كالمشروط شرطا في ميزان الفقه الإمامي

Loading...
Loading...
Abstract

هذا البحث مستلٌّ من رسالة بعنوان: (أثر قاعدة المعروف عرفا كالمشروط شرطا في حقوق الزوجين) مقدمة إلى كلية الإلهيات في جامعة طهران كجزء من متطلبات الحصول على درجة الماجستير في الفقه والشريعة الإسلامية، ويهدف هذا البحث الى بيان ان فقهاء الإمامية كونهم لم يعتبروا العرف حجّة كاشفة عن الحكم الشرعي، وإنَّما يستعان به في تشخيص الموضوع وتبين مفاهيم الألفاظ الواردة في خطابات الشارع، وإذ إنَّ هذه القاعدة هي من مشخصات المتعاقد عليه الذي هو موضوع لأحكام الزامية، فقد عمل بمضمونها فقهاء الإمامية وإن لم ينصوا عليها؛ لاندراجها ضمن عناوين أخرى، تغني عن ذكرها. وقد استعرض البحث مفهوم القاعدة وبعض امثلتها التطبيقية مع ذكر الادلة النقلية والعقلية، التي استدل بها فقهاء المذاهب الأخرى على القاعدة ومناقشتها جميعا. واخيرا استرشد برواية عن الإمام جعفر الصادق عليه السلام – ذات صلة وثيقة بمضمون القاعدة- في ان ينتزع من كلمات الأصوليين من الإمامية ما يمكن الاستدلال به على القاعدة مع بيان محددات العمل بهذه القاعدة.


Article
الحديث المضمر - مفهومه ، وحجيته ، وتطبيقاته

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of this study is to introduce the modernized discourse in the modern encyclopedias of the Imamite Shiites, its Hajj and its variants, the reasons for the disbelief, the number of the hadiths and some of its applications. The research has adopted an extrapolative approach to the subject matter, which requires tracing and investigation in all its aspects. تهدف هذه الدراسة إلى التعريف بالحديث المضمر في الموسوعات الحديثية عند الشيعة الإمامية وحجّيته وصيغه وأسباب الإضمار وعدد الأحاديث المضمرة وبعض تطبيقاتها. ويهدف البحث إلى التعريف بالحديث المضمر في الموسوعات الحديثية عند الشيعة الإمامية وحجّيته وصيغه وأسباب الإضمار وعدد الأحاديث المضمرة وبعض تطبيقاتها. وقد اعتمد البحث منهجاً استقرائياً؛ وذلك لخصوصية الموضوع الذي يتطلّب تتبعاً واستقصاءً لكل جوانبه. وكانت خطة البحث مقسمة على ثلاثة مباحث: المبحث الأول: فكان في معنى الحديث المضمر، وأسباب الإضمار في الأحاديث والروايات. المبحث الثاني: تناولت فيه الآراء والنظريات الواردة في حجية الأحاديث المضمرة. فيما خصّصت المبحث الثالث لبعض التطبيقات والتصنيفات والإحصاءات المتعلقة بهذه الأحاديث. وقد اعتمد البحث منهجاً استقراءياً؛ وذلك لخصوصية الموضوع الذي يتطلّب تتبعاً واستقصاءً لكل جوانبه.


Article
الكتيبة وصفاتها في التراث المعجمي العربي دراسة في الاشتقاق والمعنى

Authors: أسيل سامي أمين
Pages: 53-88
Loading...
Loading...
Abstract

This research, which is entitled (The Battalion and its Adjectives in the Arabic Lexicon Heritage: A study in Derivation and Meaning), focuses on a term that has been widely mentioned in the Arabic lexicon book and mainly related to battles and fighting, namely “Battalion”. Thus, the research aims at defining this term and determining its boundaries, roots, meanings, and the most important objectives that have been attached to this term or specialised in it through adding, yet over the time the prescribed or genitive has been neglected and replaced by an adjective and adjunct. The research pays more attention to study the original etymological that has been taken from these objectives with the aim of identifying the reasons behind choosing this objective for Battalion. Accordingly, the research has been divided into a number of sections to address the different issue regarding the Battalion, such as colour, structure, strength, and multitude. It has been found that a Battalion is a name used to describe a group of soldiers entering a war, whereas other names are just objectives in their original use, they have, however, changed to names over time and frequent use. Yet, some of these objectives have specialised as names for certain types of Battalions, whereas, others, have been found, are suitable to be a name for any Battalion characterised by the objective that the name refers to it. يتناول هذا البحث الموسوم بـ(الكتيبة وصفاتها في التراث المعجمي العربي دراسة في الاشتقاق والمعنى) مفردة في المدونة المعجمية عند العرب لها علاقة بالحرب والقتال ألا وهي الكتيبة فيقف عند تعريفها وحدها والأصل الذي جاءت منه والمعنى الذي خرجت اليه وأهم الصفات التي الحقت بها أو تخصصت بها عن طريق الاضافة ومع تقادم الزمن أهمل الموصوف أو المضاف اليه واحتلت الصفة والمضاف محلهما. وقد أولى هذا البحث الأصل الاشتقاقي الذي اخذت من هذه الصفات اهمية كبرى ليصل منه الى السبب وراء اختيار هذه الصفة للكتيبة دون غيرها لذا قسم على فقار بلحاظ مسائل لوحظت في الكتيبة من مثل اللون او الهيأة او القوة او الكثرة. وقد اتخذ له ركيزة ان الأساس في التسمية لمجموعة معينة من الجنود تدخل الحرب هو الكتيبة وما سواها من التسميات إنما هي صفات في الأصل الاستعمالي تحولت الى مسميات مع مرور الزمن وكثرة الاستعمال، وقد اختصت بعض هذه الصفات كمسميات بكتائب معينة مخصصة اما بعضها الآخر فكان يصلح ان يكون مسميا لأي كتيبة تتسم بالصفة المعنية التي أشار اليها المسمى الذي هو في الأصل صفة.


Article
الجهد النقدي اللغوي للمعافى بن زكريا ( ت 309 هـ ) في كتابه ( الجليس الصالح الكافي والأنيس الناصح الشافي )

Authors: صادق فوزي النجادي
Pages: 89-110
Loading...
Loading...
Abstract

يعد النقد اللغوي من هذه الفنون التي نالها التطور فهو إلى جانب عنايته بلغة العرب فهو وسيلة من الوسائل التي اتخذوها لبيان سحرها, والحفاظ على سلامتها ونقائها؛ فاعتنى اللغويون والنحويون بمخالفات الشعراء اللغوية سواء كانت نحوية أم صوتية أم عروضية إلى جانب حرصهم على العناية بسلامة التركيب فنقدوا الألفاظ والوزن والقافية وفضلوا معاني الشعراء القدماء على الشعراء المحدثين. لقد احتفظت مكتبة اللغة العربية بمؤلفات لغوية وأدبية فاخرة ألفت لخدمة اللغة العربية والتراث العربي الأصيل, وكتاب الجليس الصالح الكافي والأنيس الناصح الشافي – عينة البحث- من جنس هذه المؤلفات فهو كتاب ذو فائدة عظيمة إذ ضم بين دفتيه مواد لغوية وأدبية نادرة إذ اثراه مؤلفه - القاضي المعافى- بمختارات من الشعر والأدب والامثال والحكم وغير ذلك؛ وهذه النصوص الأدبية واللغوية لم تسلم من المناقشة والنقد اللغوي من القاضي المعافى فهو لم يكتف بنقل الرواية اللغوية واسنادها؛ بل راح يناقش لغتها ويعطي رأيه في الأعم الأغلب فيها.


Article
المغول وأخبارهم في مصنفات المؤرخ البناكتي ( ت 730 هـ / 1330 م )

Authors: علي زهير هاشم
Pages: 111-144
Loading...
Loading...
Abstract

تعد الكتابة في مناهج المؤرخين ووصف مصنفاتهم من المباحث الجوهرية التي يجب على الباحثين الخوض فيها في حقول المعارف التاريخية كون تلك المصنفات هي مادة أبحاثهم، فوصف هذه المادة التاريخية حسب الحقب الزمنية أو المدارس التاريخية المختلفة يعد أمراً غاية في الأهمية لاعتبارات بنوية تتعلّق بتصنيف هذا النوع من المؤلفات فضلاً عن بيان مراحل تطور الكتابة التاريخية لأمة من الأمم واستيضاح طرق عرض المعلومة التاريخية في كل عصر بواسطة المؤرخين وبيان مجمل المؤثرات المحيطة بهم. ونظراً لأهمية حقبة المغول وكثرة المصنفات التاريخية فيها سيما كتاب تاريخ البناكتي وأهميته بين هذه المؤلفات رأينا التعريف بهذا المصدر المهم عن تاريخ تلك الحقبة في هذا البحث. فبادرنا أولاً بإيضاح الوضع السياسي والإجتماعي والثقافي لعصر المؤرخ البناكتي، ثم ذكرت تطور التصنيف التاريخي في العصر المغولي وما بعده حتى زمن البناكتي والملامح العامة التي اتسمت بها هذه المصنفات ثم موقع تاريخ البناكتي بينها، ثم جاء وصف كتاب تاريخ البناكتي ومؤلفه ومنهجه ومصادره، ثم ذكرت أهميته وامتيازاته على أقرانه من الكتب التاريخية المعاصرة له وأخيراً بيّنت منهجه في كتاباته عن المغول وكيفية معالجته لأخبارهم وتبويبها وأسلوب نقلها، فكان بحثاُ متواضعاً آمل أن يسهم في توضيح أحد أهم المصادر التاريخية التي عالجت فترة غزو المغول وبيّنت تاريخهم في المشرق.


Article
العلاقة بين البشر والآلهة في بلاد الرافدين في ضوء النصوص المسمارية

Authors: جاسم حسين يوسف
Pages: 145-160
Loading...
Loading...
Abstract

كان الدين من أهم مقومات حضارة وادي الرافدين القديمة حيث شكل جانبا روحيا من تفكير الإنسان على مر العصور. فالأفكار والمعتقدات الدينية غالبا ما تحدد الهيكل العام لسلوك الإنسان وتؤثر على عاداته وتقاليده واعرافه ونمط بناءة الفكري والروحي. وتتركز الديانة العراقية القديمة على ثلاثة عناصر رئيسة: وهي الفكر الديني والشعور الديني والشعائر والطقوس والعبادة ودراسة هذه الديانة من الأشياء البالغة الصعوبة. لقد تضمن البحث ثلاثة مباحث فقد تناول المبحث الأول ( الهيئة البشرية للإله ( الشكل ) ومبدأ الخير والشر ) ، إما المبحث الثاني فقد تضمن قضية روحانية لدى الآلهة (الحب و الزواج وإنجاب الأولاد) ،في حين تضمن المبحث الثالث سكن الآلهة والقرابين المقدمة للإله (الطعام والشراب والسكن ( المعبد )) ،وخرجت باستنتاجات تم إدراجها في نقاط وخلاصة في اللغة الانكليزية وختم البحث بقائمة المصادر العربية والأجنبية المعتمدة في البحث .


Article
ظاهرة الاندماج الاجتماعي للجنسين في كلية الفنون الجميلة - جامعة بابل

Authors: نسيم رحيم كريم
Pages: 161-184
Loading...
Loading...
Abstract

This research aim at the phenomenon of Social inclusion unisex in the college of Fine Arts at the University of Babylon. The Research consists of four chapter : The first chapter The researcher problem ,its significance and its value Requires a study of the subjects of mental and educational Explaining the track community being a combination of traditions and behavior different criteria for Social ,as well as the evolution of the elements of merger and interaction manpower Culturally, Invest achieve their goals in enhancing the status of the University as a center of radiation creative culture, select the values, of congenital Social Hence popped the need to him , borders the temporal and spatial within the area of research and terminology usually gained Society of non-its values are either to refute as. For the fall within the standard it’s Social. The merger interactive socially – culturally within the status of the unite for a certain time the views and concepts menu- on – building relationships between individuals. The Social is a tendency towards homonym others and costs them in accordance opinions and idea according to Social attitudes to set up the Association of Inter- everyone to a achieve the module to end the differences class and success of the process of educational and cultural it is a mixing Socio- cultural eithersex. D. on the type of humanitarian reminding or Feminine follows the behavior and socially a certain all by the way that appears in the nature in front of the community. Included second chapter on frame theoretical studies preceding and indicators included the foundations of merger and rules of the impact of environment and personal it. Include third chapter procedures community sample tool the means of statistical distribution of paper questionnaire on stages of all the size of (42) people by (21) per of gender according to its powers of art against personal observation by the areas of ((Goals- Application- Motives- Influence)) coined (19) paragraph (9) of information self – (10) objective through use of weighted and center arithmetic by Equation ((Fisher)) as a means of statistical to find out the degree marginal paragraphs achieved as follows: (ك1×4)+(ك2×3)+(ك3×2)+(ك4×1) ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ×100 The number of option×the number of forms Chapter four guarantee the results and conclusions and recommendations and suggestions1-showed the positive in achieving shown above. 2- The phenomenon attempt objective to evaluate the sides of psychological and educational unisex in the country .3- Convert fact educational radically to the path specific geographic how tight in the behavior of include colleges and other concluded study sources supplements,tables,then a summary of the search English Peace and blessing of God maybe on you all . يهدف البحث الحالي إلى كشف ظاهرة الاندماج الاجتماعي للجنسين في كلية الفنون الجميلة بجامعة بابل وقد تضمن أربعة فصول , الفصل الأول مشكلة البحث وأهميته والحاجة إليه و يتطلب دراسة الموضوعات النفسية والتربوية موضحا أثرها للمجتمع كونه مزيج من تقاليد وسلوكيات مختلفة ومعايير اجتماعية فضلا عن تطور عناصر الاندماج وتفاعل القوى البشرية ثقافيا واستثمارها على تحقيق أهدافها في تعزيز مكانة الجامعة باعتبارها مركز إشعاع خلاق للثقافة ينتقي القيم الخلقية الاجتماعية , ومن هنا برزت الحاجة له والحدود الزمانية والمكانية ضمن منطقة البحث وتحديدا للمصطلحات , فالظاهرة عادة اكتسبها المجتمع من غير نظامه ألقيمي فأما أن تتدحض وأما أن تتخل ضمن معاييره الاجتماعية وكان الاندماج تفاعلا اجتماعيا- ثقافيا ضمن صفة ما تتوحد لفترة زمنية معينة بالآراء والمفاهيم القائمة على أساس بناء العلاقات بين الأفراد , فالاجتماعي هو الميل نحو مجانسة الآخرين والألفة بينهم بما يتفق الآراء والأفكار وفق المواقف الاجتماعية لإنشاء رابطة مشتركة بين كل فرد لتحقيق الوحدة وإنهاء الفوارق الطبقية ونجاح العملية التربوية والثقافية فهو الاختلاط الاجتماعي _ الثقافي أما الجنس دال على النوع الإنساني مذكرا أو مؤنثا يتبعون سلوكا اجتماعيا معينا كل حسب طريقته التي يظهر بها في الطبيعة أمام المجتمع , واشتمل الفصل الثاني على الإطار النظري والدراسات السابقة فالمؤشرات ضمت أسس الاندماج وقواعده وأثر البيئة والشخصية عليه ,تضمن الفصل الثالث الإجراءات المجتمع والعينة والأداة والوسيلة الإحصائية وتوزيع ورقة الاستبيان على المراحل كافة بحجم (42) شخصا وبواقع (21) لكل من الجنسين وفق اختصاصاتهم الفنية بالمقابلة الشخصية والملاحظة حسب أربعة مجالات (الأهداف- التطبيق- الدوافع- التأثير) صيغت بـ(19) فقرة (9) منها بمعلومات ذاتية و(10) موضوعية من خلال استعمال المرجح والوسط الحسابي بمعادلة (فيشر) كوسيلة إحصائية لمعرفة الدرجة الحدية للفقرات التي تتحقق وكالآتي: (ك1×4)+(ك2×3)+(ك3×2)+(ك4×1) × 100 عدد الخيارات × عدد الاستمارات الفصل الرابع تضمن النتائج والاستنتاجات والتوصيات والمقترحات 1-أظهرت الجانب الايجابي في تحقيق الظاهرة أعلاه 2- تعد الظاهرة محاولة موضوعية لتقويم الجانبين النفسي والتربوي للجنسين في البلد 3-تحويل الواقع التربوي بصورة جذرية إلى واقع أكثر تطلعا وعدم انحساره في رقعة جغرافية محددة وبمديات ضيقة في سلوك المجتمع الواحد وضرورة الاهتمام بها لتشمل الكليات الأخرى وختمت الدراسة بالمصادر والملاحق والجداول ثم ملخص البحث باللغة الانكليزية والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .


Article
دور القيادة المستدامة في تحقيق التفوق التنظيمي دراسة تحليلية في مطار النجف الأشرف الدولي

Loading...
Loading...
Abstract

This paper was an attempt realistic problem embodies a number of intellectual and practical questions, answers targeted to identify the conceptual frameworks for the main and sub-research variables of paper (i.e. sustainable leadership and organizational excellence). As well as test correlation and influence between search variables to identify dimensions of sustainable leadership most conducive to achieving organizational excellence. The research questionnaire was adopted as a main tool for collecting data and information, consisting of (35) items distributed among the research variables, (20) of which were devoted to the dimensions of sustainable leadership, and (15) items devoted to the dimensions of organizational excellence. Al-Najaf International Airport was chosen as a location for conducting the research. A random sample of employees was selected at the airport. As they are in charge of their workplaces and are knowledge with the way the airport works. The number of respondents has been distributed (220) employees, retrieved (211) questionnaire, ie retrieval rate (96%), and after the data were excluded (4) forms are not valid for statistical analysis, the forms valid for statistical analysis is (207) questionnaire is a paper sample. Also, a statistical means represented by (SPSS20) (AMOS,20) software is used to analyze and process the collected data and information. The current paper has arrived at number theoretical and applicative ,The most prominent of which was the relationship of correlation and the significant impact of sustainable leadership in organizational excellence, As well as the airport's need for more attention after diversity by attracting and attracting staff with diverse cultures and working relationships with airports and international airlines. انطلق البحث من مشكلة واقعية تجسدت بعدد من التساؤلات النظرية والتطبيقية, للتعرف على الأطر المفاهيمية لمتغيرات البحث الرئيسة والفرعية( القيادة المستدامة والتفوق التنظيمي), فضلا عن اختبار علاقات الارتباط والتأثير بين متغيرات البحث للتعرف على أبعاد القيادة المستدامة الأكثر مساهمة في تحقيق التفوق التنظيمي. اعتمد البحث استمارة الاستبيان كأداة رئيسة لجمع البيانات والمعلومات, والتي تألفت من (35) فقرة موزعة على متغيري البحث, خصصت (20) فقرة منها لأبعاد القيادة المستدامة, و(15) فقرة خصصت لأبعاد التفوق التنظيمي. واختير مطار النجف الاشرف الدولي موقعا لأجراء البحث, إذ اختيرت عينة عشوائية من الموظفين في المطار (مدير,م.مدير, ملاحظ, م.ملاحظ, محاسب,م.محاسب,قانوني, م.قانوني, وفني) كونهم مسؤولين في مواقع عملهم, وهم على دراية وخبرة بسبل سير الأعمال في المطار.إذ بلغ عدد الذين وزعت عليهم استمارة الاستبيان(220) موظفا, تم استرجاع (211) استبانة, أي بنسبة استرجاع (96%), وبعد فرز البيانات تم استبعاد (4) استمارات غير صالحة للتحليل الإحصائي, لتصبح الاستمارات الصالحة للتحليل الإحصائي هي (207) استمارة وهي عينة البحث. واستعمل البحث أدوات إحصائية لا معلميه في تحليل ومعالجة البيانات والمعلومات بالاعتماد على البرنامجين الإحصائيين SPSS,20)) و (AMOS,20). وتوصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات النظرية والعملية , كان أبرزها وجود علاقة ارتباط وتأثير معنوية للقيادة المستدامة في التفوق التنظيمي, فضلا عن حاجة المطار لمزيد من الاهتمام ببعد التنوع من خلال جذب واستقطاب موظفين ذوي ثقافات متنوعة ولديهم علاقات عمل مع مطارات وشركات طيران عالمية.


Article
العدالة التنظيمية ودورها في الحد من ممارسات الانحراف التنظيمي - بحث تحليلي لآراء عينة من الموظفين في كلية الإدارة والاقتصاد جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

The issue of organizational justice is one of the important issues that is a priority for business organizations seeking to work efficiently in order to achieve a sustainable competitive advantage. Organizational justice is one of the important organizational variables with a potential impact on the efficiency of the employees' performance on the one hand and the performance of the organization on the other. It is possible to explain many variables that affect the behavior of workers in the work environment, and because organizational justice reflects the way in which the individual rules on the fairness of the style used by the manager or senior management in dealing with him on the level (Organizational justice, interactive justice), and organizational deregulation practices in its four dimensions (leaving early work, taking excessive rest, deliberately slow work, wasting resources). This study was applied to a sample of employees at the Faculty of Management and Economics at the University of Kufa. The research sought to control the problem of expanding the practice of behavior which results in violation of the values and standards that govern the course of work. It is clear that organizational deviation is a violation of the laws, rules and regulations that govern the relationship of individuals to each other, or some of them in higher management, and thus adversely affect the organizational work environment as a whole. This research is based on the premise that the relationship between organizational justice and organizational deviation practices has resulted in sub-hypotheses. The research reached the most important conclusion. Organizational justice is of great importance in business organizations, which stems from its influence on many variables Organizational trusts, the confidence of PAS employees, and the trust between the president and the subordinate depend heavily on them. The most important recommendation here is the need to remove deregulation that affects workers at all levels of active participation in a way that contributes to commitment Working in the work system. The organization should be supportive of the working people through the development of fair performance evaluation programs and the establishment of workshops that contribute to reducing the deviation in the behavior of employees in the organizational work environment.إن موضوع العدالة التنظيمية من الموضوعات المهمة التي تعد من أولويات اهتمام منظمات الأعمال التي تسعي للعمل بكفاءة عالية من اجل تحقيق ميزة تنافسية مستدامة وذلك كون العدالة التنظيمية تمثل أحد المتغيرات التنظيمية الهامة ذات التأثير المحتمل على كفاءة الأداء الوظيفي للعاملين من جانب وعلى أداء المنظمة من جانب آخر حيث يمكن من خلالها تفسير العديد من المتغيرات المؤثرة على سلوكيات العاملين في بيئة العمل، ونظرا لأن العدالة التنظيمية تعكس الطريقة التي يحكم من خلالها الفرد على عدالة الأسلوب الذي يستخدمه المدير أو الإدارة العليا في التعامل معه على المستوى الوظيفي والمستوى الإنساني، لذا تم التطرق في بحثنا هذا المتغير المستقل وهو العدالة التنظيمية بأبعاده الثلاثة (العدالة التوزيعية، العدالة الإجرائية، العدالة التفاعلية)، وممارسات الانحراف التنظيمي بأبعاده الأربعة (ترك العمل في وقت مبكر، أخذ الراحة المفرطة، تعمد العمل البطيء، تبديد موارد المنظمة)، حيث تم تطبيق هذا البحث على عينة من (الموظفين في كلية الإدارة والاقتصاد/جامعة الكوفة) حيث أراد البحث السيطرة على مشكلة توسع إتباع الممارسات السلوكية التي يترتب عليها انتهاك للقيم والمعايير التي تحكم سير العمل، سواء كانت هذه القيم والمعايير معلومة أو غير معلومة، والفعل المنحرف يترتب عليه إلحاق الأذى والضرر بالمنظمة على المستوى المادي والمعنوي الذي يتمثل بسمعتها، وبذلك يتضح أن الانحراف التنظيمي يمثل انتهاكا للقوانين والقواعد واللوائح التي تحكم علاقة الأفراد بعضهم ببعض، أو بعضهم بالإدارة العليا وبالتالي يؤثر سلباً على بيئة العمل التنظيمي ككل، وارتكز هذا البحث على فرضية مفادها (العلاقة بين العدالة التنظيمية وممارسات الانحراف التنظيمي) وانبثقت منها فرضيات فرعية وتوصل البحث إلى أهم استنتاج أتضح إن للعدالة التنظيمية أهمية كبيرة في منظمات الأعمال تنبع من تأثيرها على العديد من المتغيرات التنظيمية والتي تتمثل بسلوكيات المواطنة التنظيمية، وكذلك ثقة العاملين في نظام تقييم الأداء، والثقة بين الرئيس والمرؤوس تعتمد عليها بشكل كبير.، وهنا فان أهم توصية هي ضرورة العمل على إزالة القيود التنظيمية التي تؤثر على العاملين ضمن كل مستويات المشاركة الفعالة بالشكل الذي يسهم في التزام العاملين في نظام العمل، وان تكون المنظمة داعمة للأفراد العاملين من خلال وضع برامج لتقييم الأداء بشكل عادل والعمل على إقامة ورش عمل تساهم في الحد من الانحراف في سلوكيات العاملين في بيئة العمل التنظيمي.


Article
مدى إمكانية تطبيق مفاهيم ستة سجما في تقييم وتحسين مستوى الأداء - بحث تطبيقي في عينة من المصارف الأهلية العراقية في النجف الاشرف

Authors: حوراء احسان خليل
Pages: 239-268
Loading...
Loading...
Abstract

This study aims at clarifying the extent to which six sigma concepts are used in private banks to evaluate and improve performance from the point of view of senior management and your self by identifying the availability of key factors such as administrative, technical, financial and human factors that contribute to the success of six sigma technology. Six sigma technology to improve the quality of banking services based on the expectations of senior management optimistic about the quality desired by the application of six sigma in the field of banking A special questionnaire was designed to survey the sample of the study composed of all the senior management staff in the private banks which consisted of 25 questionnaires distributed to the private banks in Najaf The results of the study found that the basic requirements for the implementation of six sigma, such as administrative, human and technical requirements, were also reached, and the senior management confirmed that excellence in customer service is one of its main objectives and its willingness to support the implementation of six sigma. The results showed lack of financial support for: As well as the lack of financial support for the purchase of six sigma technologies and programs either in terms of the impact of the application of six sigma to improve the quality of banking services and based on the expectations of senior management optimistic for the quality desired, it was concluded that there is preliminary approval by senior management to apply Six Sigma technology has an impact on improving the quality of banking services based on optimistic expectations of senior management about the impact of this application هدف البحث الحالي هو توضيح مدى استخدام مفاهيم six sigma في المصارف الأهلية لتقييم وتحسين مستوى الأداء من وجهة نظر الإدارة العليا وذألك من خلال التعرف على توفر العوامل الرئيسية كالعوامل الإدارية والتقنية والمالية والبشرية التي تساهم في نجاح تقنية six sigma ،كما وهدف البحث للتعرف على اثر تطبيق تقنية six sigma على تحسين جودة الخدمات المصرفية وذلك استنادا الى توقعات الإدارة العليا المتفائلة للجودة المرجوة التي يمكن إن يحققها تطبيق six sigma في مجال العمل المصرفي .وقد تم تصميم استبيان خاص لاستطلاع عينة البحث المكون من جميع موظفي فئة الإدارة العليا في المصارف الأهلية التي تكونت من 25 استمارة استبيان موزعة على المصارف الأهلية في النجف ألأشرف. وقد توصل نتائج البحث إلى توفر المتطلبات الأساسية اللازمة لتطبيق six sigma مثل المتطلبات الإدارية والبشرية والتقنية وتوصل أيضا إلى تأكيد الإدارة العليا إن التميز في خدمة الزبون من أهم أهدافها وعلى استعدادها لدعم تطبيق six sigma كما وأظهرت النتائج عدم توفر الدعم المالي لكل من :الاستعانة بخبراء خارجيين وكذالك عدم توفر الدعم المالي لشراء تقنيات وبرامج six sigma إما فيما يخص اثر تطبيق six sigma على تحسين جودة الخدمات المصرفية واستنادا إلى توقعات الإدارة العليا المتفائلة للجودة المرجوة فقد تم التوصل إلى إن هناك موافقة أولية من قبل الإدارة العليا على إن تطبيق تقنية ستة سيجما له اثر على تحسين جودة الخدمات المصرفية استنادا إلى تصورات الإدارة العليا المتفائلة نحو اثر هذا التطبيق .


Article
النزوح في العراق دراسة تطبيقية على النازحين الى مدينة النجف

Loading...
Loading...
Abstract

تعد ظاهرة الهجرة بشكل عام والهجرة القسرية بشكل خاص واحدة من اخطر الحركات السكانية التي يواجها المجتمع العراقي في العصر الحديث في ضل الظروف الراهنة التي يمر بها ، كما انها تمثل من اهم التحديات التي أخذت ابعاد خطيرة على حاضر ومستقبل المجتمع أنسانا ً وحضارة ، وتكمن خطورتها في أستمراريتها في تغيير كثير من الخصائص الديموغرافية بين منطقتين الاصل والوصول ، ولا تقتصر هذه الخطورة على المهاجرين انفسهم فيما يعانوه من صعوبة التأقلم في البيئات والوضع الجديد ، فحسب بل تطال أثارها على حياه المجتمع ككل من النواحي الاجتماعية والثقافية والاقتصادية باعتبارها متغير ثقافي رئيسي في المجتمع . وقد جاء البحث في اربعة مباحث تناول المبحث الاول الاطار النظري العام للبحث متضمنا ً مشكلة وفرضية وأهمية ومنهج البحث، فيما استعرض المبحث الثاني مفهوم الهجرة القسرية وأنواعها ، وحجم الهجرة القسرية الوافدة واتجاهاتها ، والتوزيع الجغرافي للمهاجرين الوافدين الى مدينة النجف ،وتضمن المبحث الثالث العوامل او الدوافع الرئيسة لظاهرة الهجرة القسرية للسكان , أما المبحث الرابع فأختص بتناول الاثار المترتبة عن حركة الهجرة القسرية الوافدة . فضلا ً عن الاستنتاجات والتوصيات.


Article
التحليل الوظيفي وتأثيره في تعزيز الإبداع التنظيمي دراسة حالة في جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

That the purpose of the current research is to identify the nature of the relationship between functional analysis and organizational creativity in the presidency of the University of Kufa. And its importance is in its attempt to identify the gaps in knowledge of the relationship between these variables (functional analysis and organizational innovation), As well as his attempt to address the problem of real impact directly on government institutions in Iraq, and based on the method of random sampling, Distributed (150) A questionnaire on the heads of departments and managers of the owners and employees of the University of Kufa and its colleges, The number of questionnaires retrieved valid for statistical analysis (110) was identified, Response rate (73%), It was analyzed by the statistical program SPSS v20. The theoretical results showed a knowledge gap to clarify the nature of the relationship between the variables of research in government institutions in general and in the presidency of the University of Kufa and its colleges in particular, The results showed a positive correlation between functional analysis and organizational creativity, as well as a significant and significant effect of functional analysis on organizational creativity.إن الغرض من البحث الحالي هو التعرف على طبيعة العلاقة بين التحليل الوظيفي والأبداع التنظيمي في رئاسة جامعة الكوفة. وتتمثل أهميته في محاولته للوقوف على الثغرات المعرفية للعلاقة بين هذه المتغيرات (التحليل الوظيفي والأبداع التنظيمي)، كذلك محاولته معالجة مشكلة واقعية تؤثرّ بصورة مباشرة على المؤسسات الحكومية بالعراق، و بالإعتماد على أسلوب العينة العشوائية، تم توزيع (150) إستبانة على رؤساء الاقسام ومدراء شعب الملاك والموظفين في جامعة الكوفة وكلياتها، وكان عدد الاستبانات المسترجعة والصالحة للتحليل الإحصائي (110) إستبانة، وبمعدل إستجابة 73) %)، وتم تحليلها بوساطة البرنامج الإحصائي SPSS v20 . لقد أظهرت النتائج النظرية وجود فجوة معرفية لتفسير طبيعة العلاقة بين متغيرات البحث في المؤسسات الحكومية بشكل عام وفي رئاسة جامعة الكوفة وكلياتها بشكل خاص، كما أظهرت النتائج العملية وجود علاقة إرتباط موجبة ومعنوية بين التحليل الوظيفي والأبداع التنظيمي، فضلاً عن وجود تأثير معنوي وموجب للتحليل الوظيفي في الأبداع التنظيمي.

Table of content: volume:1 issue:49