Table of content

Muthanna Journal of Engineering and Technology(MJET)

مجلة المثنى للهندسة والتكنولوجيا

ISSN: 25720317 25720325
Publisher: Al-Muthanna University
Faculty: Engineering
Language: English

This journal is Open Access

About

Refer to the website of the journal for more description and information:
https://muthjet.com

Loading...
Contact info

mjet@muthjet.com

Table of content: 2016 volume:4 issue:2

Article
Shear Behavior of Slender Ferro cement Box Beams
تصرف القص للأعتاب الفيروسمنتية الصندوقية النحيفة

Loading...
Loading...
Abstract

This study investigated (experimentally and analytically) the influence of mortar compressive strength (37.4, 48.3 and 60.1 MPa) and the number of wire mish layer in web and bottom flange on the shear behavior of ferrocement slender box beams. To achieve these targets, 12 ferrocement box beams with shear span to effective depth ratio(a/d) of 2.8 (slender beams) are equipped, tested and assessed, all beams having cross section of 300*175 mm, length of 2000 mm and hollow core of 180*115 mm. The tested beams were divided into four groups, each group consists of three beams depending on compressive strength value, the first group was without wire mish, the second group was with one layer of wire mish in web and bottom flange, the third group was two layers of wire mish in web and one in bottom flange and the fourth group was with two layers of wire mish in web and bottom flange. As well as ANSYS-11 program was used to analyze these beams by nonlinear finite element method. Test results showed that, the first cracking and ultimate loads increases as the wire mish layers in web and bottom flange increases, the deflection of the tested beams decreases with increasing mortar compressive strength and wire mish layers in web and bottom flange, the finite element model gives good agreement with the experimental results within 9%.تناولت الدراسة (عمليا وتحليليا) تاثيرمقاومة الانضغاط المختلفة( 37.4 و48.3 و60.1 نت/ملم2 ) للملاط الاسمنتي و عدد طبقات شبكة التسليح في لوح القص والشفه السفلى على سلوك القص للاعتاب الفيروسمنتية الصندوقية النحيفة. لتحقيق هذة الاهداف,تم اعداد وفحص 12 عتبة صندوقية من الفيروسمنت ذات نسبة فضاء القص إلى العمق الفعال 2.8 . حيث كانت كل الاعتاب ذات مقطع عرض بابعاد 300*175 ملم و قلب مجوف بابعاد مقدارها 180*115 ملم وطول 2000 ملم . قسمت العتبات المفحوصة إلى اربع مجاميع وكل مجموعة تتكون من ثلاث عتبات اعتمادا على قيم مقاومة الانضغاط للملاط الاسمنتي.المجموعة الاولى كانت خالية من شبكة التسليح اما المجموعة الثانية كانت تحتوي على طبقة واحدة في لوح القص والشفة السفلى, بينما المجموعة الثالثة احتوت على طبقتين في لوح القص وطبقة واحدة في الشفة السفلى و الرابعة احتوت على طبقتين في لوح القص والشفة السفلى.اضافة إلى ذلك تم استخدام طريقة العناصر المحددة (برنامج ANSYS-11) لتحليل العتبات المفحوصة. اظهرت النتائج ان حمل التشقق الاول والحمل الاقصى يزداد بزيادة عدد طبقات شبكة التسليح في لوح القص والشفة السفلى للعتبة. بينما تبين ان اود العتبات يقل بزيادة مقاومة الانضغاط وعدد طبقات شبكة التسليح في لوح القص والشفة السفلى.أعطت نتائج التحليل اللاخطي للعتبات بطريقة العناصر المحددة توافق جيد مع النتائج العملية في حدود 9%.


Article
Application of a Hydrodynamic HEC-RAS Model For Shatt Al-Arab River
تطبيق نموذج HEC-RAS الهيدروديناميكي على نهر شط العرب

Authors: Abdul Hussain Abdul Kareem Abbas
Pages: 11-22
Loading...
Loading...
Abstract

Shatt Al-Arab river suffer from high values of Total Dissolved Solid (TDS), these come from two sources the first is from Euphrates river and the second is from Arabian Gulf. Therefore, In this paper one dimension and unsteady case was applied to study hydrodynamic and TDS simulation of the river water by using HEC-RAS in Shatt Al-Arab river and associated rivers was done. HEC-RAS model is produced by US Army for analyzing river system. This model could simulate steady and unsteady open channel flow. The data of discharge, stage and TDS was taken daily for the year of 2014 at different sections along Shatt Al-Arab river and Tigris-Euphrates confluence. Some of these gauges was taken as boundary conditions and the others was taken for verification of the model. Calibration and verification of the Model using these data were done. Model results were compared with the observed data in these real rivers. The result show that a very good agreement between observed and simulated data with minimum correlation (R) was equal to 0.825.نهر شط العرب يعاني قيم عالية من إجمالي المواد الطلبة المذابة (TDS)، وهذه تأتي من مصدرين الأول هو من نهر الفرات، والثاني هو من الخليج العربي. لذلك في هذا البحث تم الأخذ بنظر الاعتبار حالة الجريان غير المستقر في بعد واحد وتم تطبيقها لدراسة تمثيل الهيدروديناميكية والمواد الصلبة الذائبة الكلية في مياه النهر باستخدام HEC-RAS في نهر شط العرب والأنهار المرتبطة به. نموذج HEC-RAS أنتج من قبل الجيش الأمريكي لتحليل نظام النهر. هذا النموذج يمكن محاكاة تدفق قناة مفتوحة ثابتة وغير مستقرة. تم جمع بيانات يومية حول التصريف ومستوى الماء وقيم المواد الصلبة الذائبة الكلية لسنة 2014 في مقاطع مختلفة على طول نهر شط العرب ومنطقة ملتقي نهري دجلة والفرات ، وقد تم اعتبار بعض هذه البيانات كشروط حدودية للنموذج وأما الباقي استخدمت للتحقق من تشغيل النموذج. وقد تم أجراء معايرة النموذج والتحقق من صحته باستخدام هذه البيانات. وتمت مقارنة نتائج النموذج مع البيانات المرصودة في هذه الأنهار الحقيقية. النتيجة تظهر أن هناك تقارب جيد جدا بين البيانات المرصودة والمحاكاة بحيث كان أقل قيمة لمعامل الارتباط (R)يساوي 0.825 .


Article
Effect of Nitrate Recycle Ratio on the Performance of Combined Cylindrical Anoxic/Aerobic Moving Bed Biofilm Reactor for Domestic Wastewater Treatment
تاثير نسبة اعادة تدوير النترات على اداء مفاعل القواعد المتحركة الأسطوانيات لمتداخل لمعالجة مياه الصرف الصحي

Authors: Wisam S. Al-Rekabi
Pages: 23-31
Loading...
Loading...
Abstract

continuous up-flow moving bed biofilm reactor (MBBR) were used to treat 4m3/d of domestic wastewater in Chongqing city at Southwest China .Both the anoxic and aerobic reactors were filled to 50 %( v/v) with Kaldnes (K1) biofilm carriers. After developing the biofilm on the carriers,the effect of nitrate recycle ratio on biological nutrients removal from domestic wastewater was investigated by operation of reactors under 3 different nitrate recycle ratios ranging from 50% to 150% (50%, 100%, and 150%) through changing the value of this parameter every one week. During this operation mode, the MBBRs was operated under the optimal value of gas/water ratio which equal to 7/1 and hydraulic retention time (HRT) equal to 6.2 hours. The experiment results showed that optimum value of the nitrate recycle ratio for simultaneous organic carbon and nutrients removal was equal to 100%. In this nitrate recycle ratio, the average removal efficiencies were 92.16 %, 98.84 %,71.23 % and 91 % for COD, NH4+-N,TN and TP respectively, while the average dissolved oxygen concentration (DO) in aerobic and anoxic MBBRs were 4.35 mg./L and 0.19 mg./L respectively .تم استخدام مفاعل تجريبي ذو قواعد متحركة (MBBR ) بشكل اسطواني متداخل و تصريف علوي مستمر لمعالجة 4 م3 / اليوم من مياه الصرف الصحي المنزلي لمدينة تشونغ تشنغ جنوب غرب الصين. المفاعل الرئيسي يتكون من تداخل مفاعل قواعد متحركة اسطواني ناقص التهوية (Anoxic MBBR ) مع مفاعل تهويه اسطواني ذو قواعد متحركة (Aerobic MBBR ) وبنسبة حجمية مساوية الى 16% . عملية المعالجة تخضع لمعايير الصنف (ب ) للمواصفة الصينية الخاصة بمعالجة مياه الصرف الصحي البلدية (GB/T18918-2002) . تم املاء كلا المفاعلين بنسبة حجمية مقدارها 50% من القواعد نوع (K1) الخاصة بالتصاق الحمئة النشطة وتكوين الاغشية الحيوية . تم تشغيل المفاعل الكلي بنظام النترجة التامه – نزع الناتروجين وبدون اعادة تدوير للحمئة النشطة مع عمليه اعادة تدوير داخلي مستمر من مفاعل التهوية (Aerobic MBBR) الى مفاعل نقص التهوية (Anoxic MBBR ) . بعد تكون الاغشية البايلوجية (Biofilm) على القواعد المتحركة تم دراسة تاثير نسبة النترات المعاد تدويرها على ازالة المغذيات (Nutrients) من مياه الصرف المنزلية عن طريق تشغيل المفاعل الكلي تحت ثلاثة قيم مختلفة لنسبة النترات المعاد تدويرها (50٪، 100٪، و 150٪) من خلال تغيير قيمة هذه النسبة بشكل اسبوعي . خلال وضعية التشغيل هذه تم تشغيل المفاعل الكلي تحت القيمة المثلى لنسبة الغاز/الماء والتي كانت تساوي 7/1 والقيمة المثلى لزمن البقاء الهيدروليكي والتي كانت تساوي 6.2 ساعة . نتائج الدراسة التجريبية أظهرت بأن القيمه المثلى لنسبة النترات المعاد تدويرها لغرض الازالة المشتركة اللكاربون العضوي والمغذيات كانت تساوي 100% . تحت هذه القيمة المثلى لنسبة النترات المعاد تدويرها كانت قيم الازالة الكلية للكاربون العضوي (COD), الامونيا (NH4+-N) , الناتروجين الكلي (TN) والفسفور الكلي (TP) مساوية ألى 92.16% , 98.84% ,71.23% و 91% على التوالي بينما كانت قيم تراكيز الاوكسجين المذاب (DO ) في كل من مفاعل التهوية ومفاعل نقص االتهويه مساوية الى 4.35 ملغم/ لتر و 0.19 ملغم/ لتر على التوالي .


Article
The role of Technology in Contemporary Architectural composition
دور التكنولوجيا في التشكيل المعماري المعاصر

Loading...
Loading...
Abstract

Architecture tried since ancient times to deal with the elements of its age, where cultural production across about multiple levels of technological act, that which shifted from craft means for changing images formalism to the will of the verification at the current time, and thus is considered technology as a measure of evolution for everything gets reality in mental and public understand , also represented a source of evolution and a sign marked of the times because of the different representation of reality architectural and cultural. This led the research to the study of (technological role in the formation of contemporary architecture) as a research problem, where technology has provided new roles beyond the classical nature, this effect on the nature of the approved type for architectural contemporary production, therefore research indicated to the concepts that related to technology that showed a difference of technological performance by studying the changing relationship between thought and industry, commitment and borders, public and customization, innovation and convenience, simplicity and complexity, has also been studying the technology phenomena for its role as a "thing, knowledge, process, product " with surrounding the different impact for levels of expression that based on the stereotypical nature, to order that the research seeks to discuss about the results of the application conceptual framework for knowledge provided to two contemporary projects in order to clarify the impact of technology in violation of the traditional nature of the practice of architecture first, And differences in the impact of technological manifestations of the contemporary graphical production on the basis of the nature of stereotypes to reach definitive conclusions about the role of technology in contemporary composition. حاولت العمارة منذ القدم التعامل مع مقومات عصرها،بذلك كان النتاج الحضاري معبرا عن مستويات متعددة من الفعل التكنولوجي الذي ابتعد عن معاني الحرفية الى تغير التصورات الشكلية نحو ارادة التحقق في الزمن الحالي ،بذلك عدت التكنولوجيا مقياس التطور لكل ما يحصل بالواقع الذهني للفهم العام ،كما شكلت التكنولوجيا مصدراً للتطور وعلامة تميز العصر نظرا لاختلاف تمثيلها للواقع المعماري والحضاري. هذا قاد البحث الى دراسة (الدور التكنولوجي في تشكيل العمارة المعاصرة) بوصفها مشكلة البحث ، حيث قدمت التكنولوجيا ادوار جديدة تجاوزت طبيعتها الكلاسيكية، مما اثرعلى الطبيعة المعتمدة في انماط الانتاج المعماري المعاصر معتمدةً التغيرات التقنية"المادية والفكرية" للتكنولوجيا التي تسببت بتحولات كبيرة في الممارسة المعمارية ،عليه اشار البحث الى المفاهيم ذات الارتباط بالتكنولوجيا التي بينت اختلاف الاداء التكنولوجي من خلال دراسة التغير بالعلاقة بين الفكر والصناعة،الالتزام والحدود،العمومية والتخصيص،التجديد وملائمة،البساطة والتعقيد ،كما تمت دراسة تجليات التكنولوجيا عن دورها كـ" شيء ، معرفة ، عملية ، نتاج " مع بيان اثرها باختلاف مستويات التعبير استنادا للطبيعة النمطية، ليتجه البحث نحو مناقشة نتائج تطبيق الاطار المفاهيمي المستخلص عن المعرفة المقدمة لاثنين من المشاريع المعاصرة لاجل بيان اثر التكنولوجيا في خرق الطبيعة التقليدية للممارسة المعمارية اولا واختلاف تاثير التجليات التكنولوجية على تعبيرية النتاج المعاصر استنادا للطبيعة النمطية وصولا الى استنتاجات نهائية عن دور التكنولوجيا في التشكيل المعاصر .


Article
Urban planning in the face of climate change impacts
التخطيط الحضري لمواجهة تأثيرات التغير المناخي

Authors: علي عبد السميع
Pages: 46-55
Loading...
Loading...
Abstract

Constitute the climatic changes the world is facing a significant challenge, because of his global warming implications of affected various areas and humanitarian dimensions, and that the problem of misuse of natural resources and the degradation of the environment has become a clear impact on the weakening economic development . Many specialized studies such as the " Stern Report " has contributed for the negative effects of global warming on the economy and development, the report of the Intergovernmental Panel for Climate Change in raising awareness of the seriousness of the challenge facing the economy in the world and the human community. This study aims to examine the reality of effects of which could be left behind climate change on resources and the various sectors in the world in general and demonstrate its impact on sustainable development, and the extent of awareness of the state, institutions and individuals risks and alternatives to achieve the desired sustainable development. and try to view the most important efforts by States to counter the effects of climate change, as well as demonstrate the feasibility of achieving sustainable economic and social development in the presence of factor climate change. تشكل التغيرات المناخية التي يواجهها العالم اليوم تحدياً مهماً ، نظراً لما صاحب ظاهرة الإحتباس الحراري من إنعكاسات طالت مختلف المجالات والأبعاد الإنسانية ، كما أن مشكلة سوء إستخدام الموارد الطبيعية وتدهور البيئة أصبحت لها أثر واضح على إضعاف التنمية الاقتصادية . ساهمت العديد من الدراسات المتخصصة مثل " تقرير ستيرن" عن الأثار السلبية للإحتباس الحراري على الإقتصاد والتنمية وتقرير لجنة الحكومات عن تغير المناخ في رفع الوعي بخطورة التحدي الذي يواجه الإقتصاد والمجتمع البشري في العالم. يهدف هذا البحث إلى الوقوف على واقع الأثار التي خلفتها والتي من الممكن أن تخلفها التغيرات المناخية على الموارد والقطاعات المختلفة في العالم عامة وتبيان تأثير ذلك على التنمية المستدامة ، ومدى وعي الدولة ، المؤسسات والأفراد بالمخاطر والبدائل لتحقيق التنمية المستدامة المنشودة ومحاولة عرض أهم الجهود التي تبذلها الدول لمواجهة أثار التغيرات المناخية وكذلك تبيان مدى إمكانية تحقيقها تنمية إقتصادية وإجتماعية مستدامة في ظل وجود عامل التغيرات المناخية.


Article
Characterizations Particulates of Crushed Particles (Al_Zn_Mg_Cu_Ni) for Fabrication of ‎Surface Composites Al-Alloy Using Friction Stir Processing Route
توصيف جسيمات الدقائق المطحونة (ألمنيوم-زنك-مغنيسيوم-نحاس-نيكل) لتصنيع سطح متراكب لسبيكة المنيوم بأستخدام عملية الأحتكاك الفائق

Authors: Haider Tawfiq Naeem
Pages: 56-65
Loading...
Loading...
Abstract

Productions of surfaces composites have high mechanical properties and altered microstructural is attracting considerable attention. One of the methods of fabricating composite surfaces of aluminium matrix alloys are the procedure of Friction Stir Process (FSP). In this investigation, the producing for the surface composites of Aluminum_Zinc_Magnesium_Copper ‎alloy ‎(7000 series) with the pulverizing particulates of (Al_5wt%Zn_2.5wt%Mg_1.5wt%Cu_4wt%, 6%, 8% Ni), ‎as the reinforcement particles using FSP was discussed. ‎The reinforcements were from Al_Zn_Mg_Cu particulates as well various nickel powder (mass percentages) synthesized using the high-energy, ball milling alloying process. Composites samples underwent for the homogenizing treatment through various temperatures. These samples have subjected the ageing treat with 120 °C for one day. Results showed a 70% decrease in the grain sizes of the surface of composites Al-alloys compared with as-received Al-alloy. The grain refinement and uniform dispersion of the reinforcements during the Al-matrix were obtained because of the optimized parameters of FSP. The intensity of precipitations intermetallic, which as reinforcements increased after heat treatments along with the phases of the precipitates. The effects of the grain reduction and intercompounds with the precipitation phases led to a ‎valuable rise in the hardness property of surface of aluminium 7000 alloy-reinforced composities. ‎ أنتاج سطح متراكب للألمنيوم بخواص ميكانيكة عالية بالاضافة الى خواص مجهرية معدلة اجتذب اهتماما كبيرا ولذا تعتبر طريقة ألاحتكاك الفائق (Friction Stir Processing) من إحدى الطرق المتميزة لتصنيع (لافتعال) سطح مركب معدني .في هذه الدراسة، يتم إنتاج سطح متراكب من سبائك الألومنيوم-زنك-مغنيسيوم-نحاس (السلسلة 7000) مع دقائق من مسحوق مطحون بنسب مختلفة من التكوين التالي ]المنيوم-- 5%) زنك -2.5%)( مغنيسيوم) -1.5%) نحاس)- 4%)- 8% نيكل‎)[ بأستخدام طريقة طريقة الأحتكاك الفائق , دقائق المسحوق(المتكونة من ألمنيوم-زنك-مغنيسيوم-نحاس-نسب مختلفة من النيكل) تم توليفها باستخدام عمليات الطحن السبكي بالكرات ذات الطاقة العالية. بعد ذلك تم وضع دقائق المسحوق في داخل شق صفيحة من سبيكة الالمنيوم ثم ضغطت مع تثبيت العينة على ماكنة الفارزة العمودية واجريت عملية الاحتكاك الفائق لتكوين سطح مقوى متراكب من سبيكة الألمنيوم. عمليات التجانس الحراري تمت عند درجات مختلفة وكذلك معاملات التعتيق الصناعي الحرارية في 120 درجة مئوية لمدة 24 ساعة اجريت على العينات. أظهرت النتائج انخفاضا كبيرا بنسبة 70٪ في أحجام الحبيبات المجهرية لسبيكة الالمنيوم المتراكبة المعززة بالجسيمات بالمقارنة مع سبيكة الالمنيوم الاصلية. النتائج اوضحت سبب تنعيم البلورات المجهرية وكذلك التجانس الحاصل في المركبات الوسطية داخل سبيكة الالمنيوم المعززة يعزى الى المقاييس الجيدة لظروف عمل طريقة ألاحتكاك الفائ . كثافة المركبات الوسطية من الاطوار المترسبة التي تعتبر كمقويات للسبيكة تزداد بعد المعاملات الحرارية.أثار تنعيم الحبيبات بألاضافة الى المترسبات قاد الى زيادة الصلادة السطحية للسبيكة المتراكبة.


Article
The Role of Features Reducing Anxiety in Interior Spaces Public Waiting Spaces in Healthcare Buildings as a Case Study
دور المعالم المائية في خفض التوتر في الفضاءات الداخلية المغلقة فضاءات الانتظار العامة للمباني الصحية حالة دراسية

Loading...
Loading...
Abstract

This research examines the physical helth care environments and explores how to utilize (indoor water features) for regenerating people spirit. Although much research supports the idea that natural elements may help alleviate stress and anxiety, but bringing nature into the public interior spaces is problematic. There is a lack of research about the relationship between the helth care physical spaces, stress, and indoor water features. This study investigates how to utilize (indoor water features) in the helth care public spaces that may help reduce stress potential The absence of a comprehensive theoretical framework for the role of water feature as an effective restorative element that may reduce stress by providing a pleasant affect, and exploring its implicit psychological aspects constitutes the main research problem. In view of the problem under investigation, the goal of the present research is defined to arrive at the identifying of the main strategies to reduce stress potential by using indoor water features in the public helth care spaces. Arriving at the aforementioned aim requires building a theoretical framework, and then the application of the framework to selected interior helth care spaces images (with various water features) in order to test the validity of the hypothesis. Finally research findings, a set of recommendations are put forward. يتناول هذا البحث البيئة المادية ويستكشف كيفية الاستفادة من خصائص عنصر المعلم المائي في الأماكن المغلقة لشفاء الروح ، الاسترخاء ولتجديد النشاط اليومي . اذ يبحث البشر الان أكثر من أي وقت عن مكان للهدوء والسلام والراحة النفسية . يسعى هذا البحث إلى دراسة تأثير المعالم المائية في فضاءات الانتظار الداخلية في المباني الصحية (أو أي جزء منها) ويفترض ان المعالم المائية المصممة حسب الطلب تعزز خلق بيئة مهدئة للاعصاب تريح المراجعين وتخفف من توترهم. اثبتت الدراسات السابقة أن عناصر الطبيعة بصورة عامة ومن ضمنها المياه تحسن الحالة الذهنية وتسرع عملية التعافي ، وان لكل من مشهد المياه والأصوات المحيطة لخرير المياه ميزات تقلل الضغط والتوتر وتعمل على زيادة الطاقة الإيجابية وبالرغم من تعدد الأبحاث التي تدعم فكرة كون العناصر الطبيعية قد تسهم في تخفيف التوتر والاجهاد ، الا ان هناك نقصا في الأبحاث حول علاقة الاجهاد بكل من المعالم المائية والفضاءات الداخلية العامة للمباني الصحية . ، كما ان الدراسات لم تثبت رد فعل الافراد تجاه المعالم المائية في البيئات الداخلية العامة للمباني الصحية والمستشفيات محليا . يشكل عدم وجود تصور واضح عن دور المعالم المائية ضمن الفضاءات الداخلية العامة للمباني الصحية كعنصر يعزز خلق بيئة مهدئة للاعصاب تريح المراجعين من مرضى ومرافقين وتخفف من توترهم مشكلة البحث الرئيسية. يهدف البحث للوصول إلى تحديد المعالجات التصميمية التي يمكن اعتمادها باستخدام خصائص المعالم المائية للحد من التوتر والقلق ، وسوف يقتصر البحث في دراسة الخصائص التصميمية للمعالم المائية في الأماكن المغلقة للفضاءات الداخلية العامة لمباني الرعاية الصحية تحديدا . تطلب الوصول الى الهدف المذكور بناء الإطار النظري في ضوء فرضية البحث الرئيسة ، ومن ثم تطبيق إلاطار العملي على صور لفضاءات داخلية لمباني رعاية صحية مختارة (تضم معالما مائية) واجراء الاستبيان ، واعتماد المنهج الوصفي الاستكشافي لاختبار صحة الفرضية وصولا الى النتائج ،الاستنتاجات ، واخيرا التوصيات .


Article
Using GIS for Assess the Groundwater Quality in Southwest Side of Basrah City
استخدام نظم المعلومات الجغرافية لتقييم نوعية المياه الجوفية في جنوب غرب مدينة البصرة

Authors: Ammar Salman Dawood --- Ahmed Naseh Ahmed
Pages: 75-87
Loading...
Loading...
Abstract

In order to evaluate the quality of groundwater for drinking suitability purposes, a total of 27 groundwater samples from wells in southwest of Basrah city have been analyzed for various geochemical parameters. The aim of this research was to find the physicochemical quality of ground water in the southwest of Basrah. The results show that the quality of groundwater regarding the physical and chemical parameters of southern Basrah is unsuitable for drinking purposes. The total hardness (TH) was very high and it was in the ranged (740-6950) mg/l, also the electrical conductivity (EC) was very high and ranged (1720- 18030) μS/cm, while the World Health Organization (WHO) recommends a value less than 100 mg/l for (TH) and 750µs/cm for (EC). According to the international and national standards the allowable concentration of total dissolved solids (TDS) should not exceed 500 mg/l, while the groundwater samples of the study area shows a range of (1200-10790) mg/l, therefore it is considered very high. Moreover, the other physicochemical properties of groundwater were analyzed and compared with those of drinking water standards recommended by the WHO. Groundwater for irrigation has been studied by using the rating of water samples in relation to salinity and sodium hazard graph. As a result of the study, only one sample was accepted for irrigation.من أجل تقييم نوعية المياه الجوفية لغرض ملائمتها للشرب ، فقد تم تحليل مجموعه من 27 عينة من المياه الجوفية للابار في جنوب غرب مدينة البصرة لمختلف المعاملات الجيوكيميائية. وكان الهدف من هذا البحث هو تحديد النوعيه الفيزيوكيميائيه للمياه الجوفيه في جنوب غرب البصرة. نتائج هذا العمل قد بينت أن نوعية المياه الجوفية اعتمادا على المعاملات الفيزيائية والكيميائية لجنوب غرب البصرة لا تصلح لأغراض الشرب. ان العسره الكليه كانت عالية جدا و تراوحت بين(740-6950) ملغم / لتر ، وان التوصيل الكهربائي (EC) عالي جدا وتراوح بين (1720- 18030) مايكروموز / سم ، في حين توصي منظمة الصحة العالمية (WHO) قيمة لاتتجاوز 100 ملغم / لتر بالنسبة للـ (TH) و 750مايكروموز / سم بالنسبه للـ((EC. ووفقا للمعايير الدولية والمحليه للتركيز المسموح به لمجموع المواد الصلبة الذائبة (TDS) يجب ان لاتتجاوز 500 ملغم / لتر، في حين أن عينات المياه الجوفية في منطقة الدراسة ظهرت بحدود (1200-10790) ملغم / لتر وبالتالي فانها تعتبر عاليه جدا . علاوة على ذلك، فان بقية خصائص المعاملات الفيزيوكيميائيه للمياه الجوفية قد تم تحليلها وقورنت مع تلك المعايير لمياه الشرب التي أوصت بها منظمة الصحة العالمية. وقد تم دراسة المياه الجوفية لأغراض الري وذلك باستخدام مخطط تقييم عينات المياه بالنسبة للملوحة وخطرالصوديوم، وكنتيجة لهذه الدراسة، تم قبول عينة واحدة فقط لأغراض الري.


Article
Study the Effect of Date Seed Powder on the Strength of Kaolinite Clay Soil
دراسة تأثير مسحوق نوى التمر على مقاومة ترب اطيان الكأولينايت

Loading...
Loading...
Abstract

The Kaolinite soil is considered as a problematic soil due to its low strength with high water content, low density and low permeability. So, there are attempts to improve the engineering properties of this type of soil by mixing it with different additives. In this study the Date seeds powder was used in two forms, first: as a powder (DSP) and mixed with the Kaolin soil at different percentages by weight (3%, 5%, 7% and 10%), and second, the powder was burned at 450OC for 4 hours in furnace (DSPB) then mixed with Kaolin soil at different percentages by weight (3%, 5%, 7%, and 10%). The results show an increase of 755% in the strength of the Kaolinite soils at 5% DSPB as compared to the origin strength when testing in unconfined compressive strength test UCS. Also, the results show a decrease in plasticity index for all mixture percentages in DSPB by 26.2% using 10%DSPB. Curing time results show high percent of increase in strength from 170 to 310 kN/m2 for 0 to 28 days respectively, this increase equal to 1386% from strength of reference soil. اطيان الكاؤولين تعتبر من الترب ذات المشاكل من الناحية الهندسية نتيجة لانخفاض مقاومة القص وقابليتها العالية على الاحتفاظ بالماء مما يؤدي الى محتوى مائي عالي مع انخفاض في الكثافة الجافة العظمى ومعامل النفاذية. هنالك محاولات كثيرة لتحسين الخواص الهندسية لمثل هذا النوع من التربة من خلال خلطها مع مختلف المضافات. في هذه الدراسة تم استخدام مسحوق نوى التمر من خلال التعامل مع نوى التمر بطريقتين , اولا سحق نوى التمر وتحويلة الى مسحوق ناعم وتم الرمز لهذا النوع ب ( (DSPاما النوع الثاني فهو حرق مسحوق نوى التمر بدرجة حرارة 450oم لمدة اربع ساعات للحصول على البوزولانا وتم الرمز لهذا النوع ب . (DSPB) .تم خلط اربع نسب مختلفة من كلا النوعين (DSP و DSPB) هي 0%,3%,5%,7%,10% . النتائج اظهرت تحسن واضح بمقاومة القص المفحوصة بفحص مقاومة القص غير المحصورة حيث كانت الزيادة بمقدار 755% عند نسبة الخلط 5% مقارنة مع التربة قبل الخلط. كذلك اظهرت النتائج تأثير واضح على معامل اللدونة حيث انخفض لجميع نسب الخلط للتربة المخلوطة مع DSPB .كذلك تم دراسة تأثير وقت الإنضاج على خواص التربة قبل وبعد عملية الخلط ولكلا النوعين (DSP و DSPB). تم استخدام اربعة اوقات مختلفة هي (0يوم ,7يوم ,14يوم,و 28يوم) وتم دراسة تأثير وقت الإنضاج على نتائج الكثافة الجافة ومقاومة القص حيث اظهرت النتائج تأثير واضح ومهم خلال فترات الإنضاج المختلفة من خلال الزيادة بالقص من 170 الى 310 كنت/م2


Article
Effect of Silica Fume and Polypropylene Fibers on the Mechanical Properties of Pervious Concrete
تأثير غبار السليكا والياف البولي بروبلين على الخواص الميكانيكية للخرسانة النافذة

Authors: Haider Araby Ibrahim
Pages: 95-103
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, Silica Fume (S.F.) be used for reinforce pozzolanic cement paste and the effect of using many weight percentages as (0%, 5%, 10%, 15%, and 20%) to lessening the concrete weight as a cement replacement in concrete mixtures on the mechanical properties was studied. High range water reducing added to decrease the water demand of the concrete, when silica fume added. Moreover, (0.025%, 0.05%, 0.1%, and 0.15%) are the proportions of polypropylene Fibers (P.P.F.) by volume, which used to improve the pervious concrete mechanical properties, physical, and mechanical properties of hardened concrete containing voids ratio, compression strength, and flexural strength and, splitting tensile strength investigated. The density of reference pervious concrete that was get through the experimental work was( 1835 Kg/m3 ) at (28) days ,it permeability coefficient (K) and voids content was( 0.324) cm/s, and (30.21%) successively, The results shown important increase in compression, splitting tensile and flexural strengths of pervious concrete containing silica fume and (P.P.F.) comparison with reference pervious concrete. The mixture of (10%) of (SF) and (0.1%) of (P.P.F.) gave optimum increased in the compressive, flexural, and splitting tensile strengths compared with the reference mix and the results (47.8%, 29.21%, and 24.41%) respectively. في هذه البحث، تم أستخدم غبار السليكا لتقوية البوزولانية لعجينة الأسمنت وباستخدام عدة نسب وزنية وهي (0٪، 5٪، 10٪، 15٪، و20٪) من وزن الاسمنت لتقليل الوزن الكلي للخرسانة النافذة من خلال استخدامها كبديل عن الاسمنت وتأثيرها على الخواص الميكانيكية للخلطات الخرسانية النافذة. استخدمت مخفضات المياه عالية المدى لتقليل الطلب على المياه من الخرسانة، عند إضافة غبار السليكا. وعلاوة على ذلك، تم استخدام عدة نسب هي (٪0.025، ٪0.05، 0.1 %، و0.15٪) والتي تمثل نسب ألياف البولي بروبلين الحجمية المستخدمة لتحسين الخواص الميكانيكية للخرسانة النافذة و تم اختبار الخصائص الفيزيائية والميكانيكية للخرسانة النافذة المتصلبة بما في ذلك نسبة الفراغات واختبار النفاذية ومقاومة الانضغاط وقوة الشد الانشطاري ومقاومة الانحناء. بينت النتائج ان كثافة الخرسانة النافذة المرجعية (1835) كغم/ م 3 في (28) يوما، والمحتوى الفراغي ومعامل ال نفاذية كان (0.324) سم / ث، و (٪30) على التوالي، كذلك كانت هناك زيادة كبيرة في مقاومة الانضغاط وقوة الشد الانشطاري ومقاومة الانحناء من الخرسانة النافذة التي تحتوي على غبار السليكا والياف البولي بروبلين مقارنة مع الخلطة المرجعية. خليط من (10٪) من (غبار السليكا) و (0.1٪) من (الياف البولي بروبلين) أعطى أكبر زيادة في مقاومة الانضغاط وقوة الشد الانشطاري ومقاومة الانحناء مقارنة مع الخلطة المرجعية وكانت النتائج (47.8٪، 29.21٪، و24.41٪) على التوالي.


Article
Investigation the Microstractural and Mechanism for the Friction Stir Welding of 7075 Aluminum Zinc Alloy
دراسة البنية المجهرية وآلية عملية اللحام الاحتكاكي لسبيكة (7075) المنيوم ـــ خارصين

Authors: عبدالله عذيب مشاري
Pages: 104-114
Loading...
Loading...
Abstract

The work aims to study the joining process of to pices Aluminum alloy 7075 with each other using filler metal of copper or ( Tin + Lead ) by means of friction stir welding . A group of specimens were joined by friction stir welding method without metallic filling and using different velocities and different welding tool. Another specimen were taken with the same previous conditions but using metallic filler of copper or ( Tin + lead ) ( the filling metal used in Soldering) . It was evident the interference of this filler with the base metal (7075) with the assurance of granular growth in the region of interference , while when using the filler of copper type, no interference exist but the copper was found separated in the form of tapes around the region of its interference with the base metal . It was also found that the higher rotational speed will result in higher refragement in copper. يهدف البحث الى دراسـة عملية ربط سبيكة الالمنيوم (7075 ) مع بعضها البعض باستخدام حشـوة معدنية ( Filler Metal ) مـن النحاس او( القصدير + الرصاص ) بواسطة لحام المزج الاحتكاكي ( FSW ) حيث تم اخذ مجموعه من العينات وتم ربطها بطريقة لحام المزح الاحتكاكي بدون حشوة معدنية وباستخدام سرع مختلفة وكذلك أداة لحام مختلفة وبعد ذلك تم أخذ عينات اخرى وبنفس الظروف السابقة ولكن باستخدام حشوة معدنية من النحاس واخرى من ( القصدير+ الرصاص ) معدن المليء المستخدم في لحام البرصمه (Soldering) وقد تبين تداخل هذه الحشوة مع المعدن الاساس (7075) وحصول نمو حبيبي في منطقة التداخل اما في حالة استخدام الحشوة نوع نحاس حيث لا يوجد تداخل بل نجد النحاس منعزل وعلى شكل شرائط ومجاور منطقة تداخل مع المعدن الاساس وان سرعة الدوران العالية تؤدي الى تمزق أعلى في النحاس .

Table of content: volume:4 issue:2