Table of content

Iraqi Journal of Science

المجلة العراقية للعلوم

ISSN: 00672904/23121637
Publisher: Baghdad University
Faculty: Science
Language: English

This journal is Open Access

About

Iraqi Journal of Science (IJS) is a peer reviewed open access journal issued by the College of Science at the University of Baghdad. It is a monthly journal that publishes original research articles in a wide range of subjects. The prestigious interdict planar editorial board in the journal reflects the diversity of subjects covered in the journal. The journal is being published since 1956.

The journal is basically self – financed by applying fees on the researcher’s work published in the journal. However, the journal is also supported by the college of science at the University of Baghdad.

Loading...
Contact info

Baghdad University
College of Science
Baghdad
Iraq
ijs@scbaghdad.edu.iq
07903375590
http://ijs.scbaghdad.edu.iq

Table of content: 2009 volume:50 issue:4

Article
VIDAS TEST OF IgG AVIDITY FOR DETECTION OF ACUTE TOXOPLASMOSIS IN THE EARLY PREGNANCY
اختبار VIDAS لالفة IgG في تشخيص داء المقوسات الكوندية الحاد في الحمل المبكر

Loading...
Loading...
Abstract

Toxoplasmosis is usually asymptomatic, but can have severe consequences if it occurs in immunodeficient subject or fetuses. The diagnosis of toxoplasmosis during pregnancy is often based on maternal serological testing for IgM and IgG anti- Toxoplasma antibodies. Persistence of IgM for long periods, posses’ problems in distinguishing acute from chronic infection. The evaluation of specific IgG avidity enables more accurate dating, since avidity rises progressively during the course of infection. Seventy six women in the first 16 weeks of pregnancy were screened for VIDAS IgM, IgG antibodies and VIDAS toxo-IgG avidity. Low avidity antibodies were demonstrated in 2 (33.3%) of 6 sera positive with IgM assay and 4 (12.12%) of sera positive with IgG assay. Low avidity also detected in 2 (3.27%) of 61 sera negative with IgM. The low avidity suggesting a recent infection, while high avidity in 3 (50%) of the 6 positive IgM and 24 (72.72%) of 33 positive IgG indicating that the infection acquired in the distant past. These findings highlight the value of VIDAS IgG avidity when used in combination with the VIDAS IgM and IgG assay to provide a confirmatory evidence of an acute infection with a single serum specimen for pregnant women. داء المقوسات الكونديه مرض لا تظهر اعراضه ولكن له تبعات خطيره اذا اصاب مرضى نقص المناعه او الاجنه. ان تشخيص داء المقوسات الكونديه خلال الحمل يعتمد غالبا على الفحص المصلي للام لكل من الاجسام المضاده IgG,IgM النوعيه المضاده للمقوسات. ان ثبات الIgM لفترات طويله تسبب مشاكل في التمييز بين الاصابات الحاده والمزمنه. ان تقييم الالفه النوعيه للIgG تساعد في تحديد دقيق لزمن الاصابه وذلك لان الالفه تزداد بشكل تدريجي خلال مراحل الاصابة. سته وسبعون امراة حامل في الاسبوع السادس عشر اجري لهن فحص الاجسام المضادة IgG و IgM بطريقة VIDAS و الالفة لل IgG بطريقة ال VIDAS ايضا. لقد وجدت الفة واطئة للاجسام المضادة IgG في 2 ( 33.3%) من المصول الموجبة لفحص IgM و 4 ( 12.12%) من المصول الموجبة لفحص IgG . كما وقد وجدت الفة واطئة للـ IgG في 2 (3.27%) من 61 مصل سالب لفحص IgM. ان الالفة الواطئة لل IgG تشير الى اصابة حديثة بينما الالفة العالية لـ 3 ( 50%) من 6 حالات موجبة لفحص IgM و24 ( 72.72%) من 33 حالة موجبة لفحص IgG تشير الى ان الاصابة قد حصلت منذ زمن بعيد. هذه النتائج تبرز قيمة فحص الالفة للـ IgG نوع VIDAS عندما يستخدم بالتازر مع فحص VIDAS للاجسام المضادة IgG وIgM للحصول على اثباتات تاكيديه للاصابه الحاده باستخدام عينه مصليه مفرده للنساء الحوامل.

Keywords


Article
SYNTHESIS AND BIOLOGICAL ACTIVITY OF SOME BARBITURIC ACID DERIVATIVES VIA SCHIFF΄ S BASES
تخليق ودراسة الفعالية البايولوجية لبعض احماض الباربيتيورك عن طريق قواعد شف

Loading...
Loading...
Abstract

The present work includes the synthesis of different Schiff bases by the reaction of aniline with benzaldehyde and its derivatives. These Schiff bases reacted with phenoxy acid chloride to yield acetanilide derivatives. The synthesis of barbituric acid derivatives has been performed by the reaction of phenoxyacetanilide derivatives with guanidine carbonate and diethyl malonate (DEM) derivatives. Elemental analysis and FT-IR spectroscopy were used to characterize the prepared compounds.
The antibacterial activity of the products were studied in vitro using disc diffusion method against two pathogenic strains of bacteria (Pseudomonas aeuroginosa and Staphylococcus aureus) and showed high activity against both types
تضمن البحث تحضير قواعد شف مختلفة من تفاعل الانلين مع البنزالديهايد ومشتقاته تمت مفاعلة قواعد شف هذه مع مشتقات كلورايدات حامض الفينوكسي للحصول على مركبات الفينوكسي استنلايدات والتي بدورها تفاعلت مع كربونات الكواندين ثم مع مالونات ثنائي الاثيل للحصول على مشتقات حامض البربتيوريك. تم اعتماد قيم الكربون – الهيدروجين – النيتروجين وأطياف تحول فورير لتشخيص المركبات ألمحضره. تمت دراسة الفعالية البيولوجية للمركبات ألمحضره تجاه نوعين من البكتريا هما (Pseudomonas aeuroginosa and Staphylococcus aureus) وقد أظهرت المركبات ألمحضره فعاليه قويه تجاه كلا النوعين المدروسين.

Keywords


Article
SYNTHESIS AND CHARACTERIZATION OF N-SUBSTITUTED MALEISOIMIDES HOMOPOLYMERS AND COPOLYMERS WITH SOME VINYLIC MONOMERS
تحضير و تشخيص عدد من البوليمرات الذاتية لمركبات N- معوض مالي ايسوايمايدات و بوليمراتها المشتركة مع بعض المونوميرات الفاينيلية

Loading...
Loading...
Abstract

Four N-substituted maleisoimides were prepared via dehydration of the corresponding maleamic acids using - dicyclohexylcarbodiimide as dehydrating agent. The prepared maleisoimides were introduced in free radical copolymerization with three selected vinylic monomers including acrylonitrile, methylmethacrylate and methylacrylate producing new copolymers having different physical properties. Moreover three maleisoimide homopolymers were prepared via free radical polymerization of N-substituted maleamic acids followed by their dehydration with ethyl chloroformate/Et3N.
The new homopolymers and copolymers are of great importance since it contain isoimide ring in their repeating units which rearrange gradually with time and use to the more stable structure of the corresponding imides having thermosetting properties.
تضمن البحث تحضير عدد من مركبات N- معوض مالي ايسوايمايد عن طريق سحب الماء من حوامض المالي اميك المقابلة باستخدام N, N- ثنلئي سايكلوهكسيل كاربو ثنائي ايمايد كعامل ساحب للماء بعد ذلك تم إدخال المالي ايسوايمايدات المحضرة في بلمرة مشتركة مع ثلاث مونوميرات فاينيلية هي اكريلونايترايل ,مثيل ميث اكريلات ومثيل اكريلات للحصول على بوليمرات مشتركة جديدة ذات صفات فيزيائية مختلفة مما يسمح بتطبيقها في مجالات مختلفة. إضافة الى ذلك فقد تضمن البحث تحضير ثلاثة من البوليمرات الذاتية للمالي ايسوايمايد المعوض وذلك من خلال بلمرة حوامض المالي اميك المحضرة بالجذور الحرة ثم سحب الماء منها باستخدام اثيل كلوروفورمات بوجود ثلاثي اثيل امين. تعتبر البوليمرات الذاتية و المشتركة المحضر ضمن هذا البحث غاية في الأهمية نظرا لاحتوائها على حلقة ايسوايمايد في وحداتها البنائية والتي تترتب تدريجيا مع مرور الوقت والاستخدام الى تركيب الايمايد المقابل ذو الصفات الحرارية الأفضل.

Keywords


Article
EFFECT OF LEAVES DEFOLIATION AND DATE OF DEFOLIATION ON GROWTH OF SUNFLOWER PLANT (Helianthus annuus L.) IN GYPSYFEROUS SOIL
تأثير خف الأوراق وموعده في نمو نبات زهرة الشمس في تربة جبسية

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of the work was to study the effect of several leaves defoliation : non defoliation (control D1, defoliation of lower 25%D2, upper 25%D3, lower 50% D4, upper50% D5 of plant leaves, defoliation of 25D6, 40D7, and 50%D8 of plant leaves along the stem, and defoliation of all plant leaves. That took place at two stages of plant growth: vegetative growth to head (R1), and the period from heads opening to flowering (R4-R5), on growth of sunflower plant var.Euroflor in gypsyferous soil. The experiment was designed according to RCBD with three replications. Agricultural practices were made according to recommendations. Results indicated that defoliation of the lower 50% of plant leaves reduced leaf content of chl. a and total chl. by 58.7 and 40.4%, respectively as a mean of seasons. Defoliation of all plant leaves reduced stem length and its diameter by 27 and 47.6%, respectively as a mean of seasons. Non defoliation was superior in the dry weight of root and plant by 142 and 69.6%, respectively compared with defoliation of all plant leaves.When defoliation of all plant leaves, leaf area index,leaf area duration and relative growth rate were reduced by 98.7,7723 and 55.8,respectively. While crop growth rate increased by 120% after (72-86) days from planting as a mean of seasons.Defoliation of the leaves during (R4-R5) caused reduction in the content of chl. a,b and total chl. by 19.8, 10.2 and 12%,respectively. On the other hand, defoliation of the leaves during (R1) caused reduction in stem length and its diameter by 5.3 and 6.9%, respectively, and leaf area duration by 15.5% after (72-86) day from planting as a mean of seasons. We found significant interaction between defoliation and stages of plant growth in most studied characters. In conclusion, defoliation the lower 25% of plant leaves caused negative effect on root growth ,defoliation of lower 25% or 25 and 40% along the stem caused small effect on plant growth , whereas defoliation the lower and upper 50% of plant leaves have the highest effect on sunflower growth. يهدف العمل الى دراسة تأثير خف الاوراق ومواعيده في نمو نبات زهرة الشمس صنف يوروفلور في تربة جبسية. تضمن خف أوراق النبات تسعة معاملات: من دون خف (المقارنة) ، خف 25% السفلية من أوراق النبات، 25% العلوية من أوراق النبات، 50% السفلية من أوراق النبات ،50% العلوية من أوراق النبات، 25 و40 و50% من أوراق النبات، وخف جميع أوراق النبات. وموعدين لخف الاوراق: خلال النمو الخضري الى تكوين الروؤسR1)) وخلال الفترة من تفتح الازهار وبداية التزهير(R5-R4). نفذت التجربة في حقول كلية الزراعة–جامعة تكريت. أجريت جميع العمليات الزراعية حسب التوصيات. أستعمل تصميم القطاعات العشوائية الكاملة (RCBD) بثلاثة مكررات.
أوضحت النتائج أن خف 50% السفلية من أوراق النبات أدت الى خفض محتوى الاوراق من الكلوروفيل a والكلوروفيل الكلي بنسبة 58.70 و 40.4% على التوالي مقارنة مع خف 25% العلوية من أوراق النبات في متوسط الموسمين. كما أدت الى خفض محتوى الاوراق من الكلوروفيل b في كلا الموسمين. أنخفض طول الساق وقطره عند خف أوراق النبات ، وبلغ أقصاه عند خف جميع أوراق النبات وبنسبة 27 و47.6%على التوالي في متوسط الموسمين.
تفوقت معاملة من دون خف في الوزن الجاف للجذر والنبات الكامل ، بلغت أقصى زيادة 142% و69.6% عن معاملة خف جميع الاوراق. تسبب خف جميع أوراق النبات في خفض معدل دليل المساحة الورقية وفترة بقاء المساحة الورقية ومعدل النمو النسبي بنسبة 98.7 و7723 و55.8%، في حين أدى الى زيادة معدل نمو المحصول بنسبة 120% بعد 86-72)) يوما من الزراعة في متوسط الموسمين. أدى خف أوراق النبات خلال الفترة (R5-R4) الى خفض محتوى الاوراق من الكلوروفيل a وb والكلي بنسبة 19.8 و10.2 و12% على التوالي، ومعدل صافي النباء الضوئي بنسبة 41.3% في متوسط الموسمين.
من جهة أخرى، أدى خف أوراق النبات في مرحلة (R1) الى خفض طول الساق وقطره بنسبة 5.3 و 6.9% على التوالي، وفترة بقاء المساحة الورقية بنسبة 15.5% بعد (86-72) يوما من الزراعة في متوسط الموسمين. كان تأثير التداخل معنويا في أغلب الصفات المدروسة.
يستنتج من هذه الدراسة ان خف الاوراق السفلية من النبات يؤثر سلبا في نمو الجذور، وان خف 25% السفلية من اوراق النبات و25 و40% من الاوراق على طول الساق كانت الاقل تأثيرا في نمو النبات، في حين كان لتأثير خف 50% العلوية أو السفلية من اوراق النبات التأثير الاكبر في نمو نبات زهرة الشمس.

Keywords


Article
REMOVAL OF NICKEL IONS BY Scenedesmus quadricauda FROM CONTAMINATED WATER UNDER LABORATORY CONDITIONS
ازالة ايونات النيكل من المياه الملوثة من قبل طحلب Scenedesmus quadricaudaتحت ظروف مختبرية

Authors: ITHAR KAMIL Al-Mayaly
Pages: 458-461
Loading...
Loading...
Abstract

The algal species Secenedesmus quadricauda was used to remove nickel ions from contaminated water (under laboratory conditions). It was exposed to different concentrations of nickel (2, 4, 6 and 8) ppm in order to measure it capacity to remove and tolerate this metal.
The results showed that the alga was able to remove this metal with percentages of 98, 53.5, 55.33 and 43% for the concentrations 2, 4, 6 and 8 ppm, respectively, in the eighth days of the experiment period, while this ability was decreased in the fourteen days of the experiment period to: 80, 43.25, 36.83 and 26.62 % for the concentrations 2, 4, 6, and 8, ppm respectively, as a result of death for some algal cells. So, it was concluded that this alga can tolerate nickel till 6 ppm, because it can remove more than 50 % from its concentration till the eighth day of the experiment period (8 days represents the life cycle of the studied alga according to some related references and most of the studies which used the same alga). This means that the algal cells of this species can tolerate and live till the end of the life cycle with the 6ppm of nickel (this concentration-6ppm- usually exceed the acceptable values of nickel in water -0.05ppm- according to Iraqi rivers protection system.No.251967).
تم ازالة ايونات النيكل من المياه الملوثة به من قبل طحلب Scenedesmus quadricauda في ظروف مختبرية، وقد تم تعريض هذا الطحلب إلى التراكيز 2 و 4 و6 و8 جزء بالمليون من النيكل وذلك لاختبار قدرته على الإزالة و مدى تحمله للعنصر. أظهرت النتائج إن للطحلب المدروس القابلية على ازالة العنصر بالنسب المئوية التالية:98 و53.5 و 55.33 و43% للتراكيز 2 و 4 و 6 و 8 جزء بالمليون على التتالي، وذلك حتى اليوم الثامن للتجربة ( و هي دورة حياة الطحلب). بينما تقل هذه القابلية في اليوم الرابع عشر من التجربة الى: 80 و43.85 و36.83 و 26.62% للتراكيز 2 و 4 و 6 و 8 جزء بالمليون على التتالي، كنتيجة لموت الخلايا. وعليه يمكن الاستنتاج بأن الطحلب قد يكون له القابلية على تحمل العنصر هي 6 جزء بالمليون وذلك لقابليته على ازالة اكثر من 50% منه حتى اليوم الثامن من التجربة (8 ايام تمثل دورة حياة الطحلب المدروس بالاعتماد على بعض المصادر ذات العلاقة ومعظم الدراسات التي استخدمت هذا الطحلب)، وهذا يعني ان خلايا الطحلب لها القابلية على العيش في مياه حاوية على تركيز 6 جزء بالمليون من النيكل حتى نهاية حياته (6 جزء بالمليون تتجاوز عادة الحد المسموح به للنيكل بالمياه وهو 0.05 جزء بالمليون) بالاعتماد على نظام صيانة الانهار العراقية رقم 25 لسنة 1967.

Keywords


Article
THE EFFECT OF RIFAMPICIN DRUG ON LIVER ENZYMES (ALT AND AST) IN RABBITS
تاثير عقار الريفامبسين على مستوى انزيمات الكبد ( ALT و(AST في الارانب

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was intend to study the effect of rifampicin drug on the level of liver enzymes in rabbits. Eight rabbits were used in this experiment and they were divided into two groups. The first group (control group) was administrated with 15 mg /ml/day normal saline for 35 days, while the second group (treated group) was administrated with 15 mg/ml/day for 35 days of rifampicin capsule (300 mg/kg). This study examined the influences of rifampicin drug on the concentration of Aspartate aminotransferase (ALT), Alanine aminotransferase (AST), total bilirubine and alkaline phosphates in rabbit sera. The results showed that there were a significant increase (p<0.05) in ALT concentration in rifampicin treated group compared with control group, and there were no significant differences in ALT and total bilirubine but there was a significant increase (p<0.05) in alkaline phosphates concentration. It was concluded that rifampicin produced a liver dysfunction . هدفت الدراسة الحالية دراسة تاثير عقار الريفامبسين على مستوى انزيمات الكبد في الارانب حيث استخدامت ثمانية ارانب في هذه التجربة ، والتي قسمت الى مجموعتين. جرعت المجموعة الاولى (مجموعة السيطرة) ب( 15 ملغم ∕ مل /يوم) محلولا فسيولوجيا ملحيا normal saline لمدة 35يوما، اما المجموعة الثانية (المجموعة المعاملة) تم تجريعها بـ(15ملغم/كغم/يوم) عقار الريفامبسين (كبسول 300 ملغم /كغم) ولمدة 35 يوما. اظهرت الدراسة ان لعقار الريفامبسين تاثير على تراكيز Aspartate aminotransferase و Alanine aminotransferae وصبغة البليروبين والفوسفاتيز القاعدي في مصل الارانب حيث اظهرت النتائج وجود زيادة معنوية p<0.05)) في تركيز الـAspartate aminotransferase في المجموعة المعاملة مقارنة مع مجموعة السيطرة, كما واظهرت النتائج عدم حدوث اي تغيرات معنوية في تركيز Alanine aminotransferase وتركيزصبغة البيليروبين الكلي، اما تركيز الفوسفاتيز القاعدي فقد لوحظ وجود زيادة معنوية ((p<0.05 في تركيزه في المجموعة المعاملة مقارنة مع مجموعة السيطرة . يتضح من هذا أن لعقار الريفامبسين تاثير سلبي يودي الى حدوث اختلال في وظائف الكبد

Keywords


Article
SEASONAL VARIATION AND ASSESSMENT OF HEAVY METALS POLLUTION IN SEDIMENTS FROM SELECTED STATIONS IN TIGRIS AND EUPHRATES RIVERS, CENTRAL IRAQ
التغيرات الفصلية وتقييم تلوث المعادن الثقيلة في رواسب محطات مختارة من نهري دجلة والفرات، العراق

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, four sampling stations were selected from two locates on the Tigris river (Baghdad region) and others on the Euphrates river (Al-Anbar Governorate) in order to determine concentrations, seasonal variation and pollution intensity assessment of heavy metals (Ni, Cu, Pb, Mn and Cd) in the two rivers sediments. Distribution of studied metals showed that stations in the Tigris river generally had higher concentrations than stations in Euphrates river. Manganese was found at high concentrations in all studied stations and ranged between 200 - 500 ppm, while Cd was found at the lowest concentrations and ranged between not detected to 1.8 ppm during study period. Based on index of geoaccumulation (I-geo) for studied heavy metals indicates that the surface sediments in the studied stations are unpolluted by Ni and Mn, while unpolluted to slightly polluted by Pb and Cd except the Cd at south of Baghdad station (moderately polluted). The I-geo for Cu indicate the sediments were unpolluted to slightly polluted in the Tigris stations, and unpolluted in the Euphrates stations. The calculated enrichment factor (EF) indicate that all stations can be classified as minimal enrichment for Ni, moderate enrichment for Cu and significant enrichment for the elements Pb and Cd. تم في هذه الدراسة اختيار محطتين في كل من نهر دجلة عند مدينة بغداد هما الراشدية وجنوب بغداد، ونهر الفرات في محافظة الانبار هما هيت والرمادي، وذلك من اجل التعرف على التراكيز والتغيرات الفصلية وتقييم شدة التلوث بالعناصرالثقيلة (النيكل والمنغنيز والرصاص والنحاس والكادميوم) في رواسب النهرين. بينت نتائج دراسة توزيع الفلزات الثقيلة بانها كانت وبصورة عامة اعلى في محطات نهر دجلة مقارنة بنهرالفرات. سجلت اعلى التراكيز لعنصر المنغنيز وفي جميع محطات الدراسة، وتراوحت هذه التراكيز بين 200 – 500 جزء من المليون، بينما سجل الكادميوم اقل التراكيز خلال فترة الدراسة، وتراوحت بين غير محسوس الى 1.8 جزء من المليون. استنادا الى نتائج مؤشر التراكم الارضي (I-geo ) المحسوب للفلزات المدروسة اعتبرت محطات الدراسة غير ملوثة بعنصري النيكل والمنغنيز، ولكنها كانت غير ملوثة الى قليلة التلوث بعنصري الرصاص والكادميوم، ماعدا محطة جنوب بغداد والتي سجلت تلوثا معتدلا بالكادميوم. فضلا عن ذلك فقد بينت قيم المؤشر نفسه بان الرواسب في محطات نهر دجلة غير ملوثة الى ملوثة قليلا بعنصر النحاس، وغير ملوثة في محطات نهر الفرات. وبينت نتائج عامل الاغناء(EF) بأن كل المحطات تصنف على انها ذات حد ادنى من الاغناء بعنصر النيكل، واغناء معتدل بعنصر النحاس واغناء مهم ومؤثر بعنصري الرصاص والكادميوم.

Keywords


Article
STUDY OF OPTIMUM CONDITION FOR ALKALINE PROTEASE PRODUCTION FROM LOCAL ISOLATE OF Aspergillus niger
دراسة الظروف المثلى لانتاج انزيم البروتيز القاعدي من العزلة المحلية للعفن Aspergillus niger

Loading...
Loading...
Abstract

Extracellular alkaline protease production by Aspergillus niger was studied with the presence of different carbon and nitrogen sources availability in batch culture condition .A. niger showed better protease production in the presence of organic nitrogen sources compare to inorganic nitrogen sources in the medium, which consist of 1% glucose as carbon source, 1.5% casein hydrolysate as nitrogen source and 1% Nacl at initial pH=10 on rotary shaker incubator 140 rpm at 40 ºC for 5 days. تم إنتاج إنزيم البروتيز القاعدي من العفن ِ Aspergillus nigerباستعمال مصادر كربونية ونتروجينية مختلفة في مزارع الدفعة الواحدة ,كانت أفضل إنتاجية للأنزيم بوجود مصادر النتروجين العضوية مقارنة بمصادر النتروجين اللاعضوية في الوسط الإنتاجي الأمثل المتكون من 1% كلوكوز كمصدر للكربون و1.5% متحلل الكازائين كمصدر للنتروجين و1% ملح الطعام Naclوبرقم هيدروجيني ابتدائي pH =10 باستعمال حاضنة هزازة وبسرعة تدوير 140 دورة/دقيقة بدرجة حرارة 40م° لمدة 5 ايام.

Keywords


Article
COMPARATIVE STUDY ON KINETIC PROPERTIES OF FREE AND IMMOBILIZED ASPARAGINASE FROM LOCAL ISOLATE OF Pseudomonase aeruginosa
دراسة مقارنة للصفات الحركية للاسباراجينيز(L-asparaginase) الحر والمقيد من العزلة المحلية Pseudomonase aeruginosa

Authors: غازي منعم عزيز
Pages: 482-490
Loading...
Loading...
Abstract

Extracellular alkaline protease production by Aspergillus niger was studied with the presence of different carbon and nitrogen sources availability in batch culture condition .A. niger showed better protease production in the presence of organic nitrogen sources compare to inorganic nitrogen sources in the medium, which consist of 1% glucose as carbon source, 1.5% casein hydrolysate as nitrogen source and 1% Nacl at initial pH=10 on rotary shaker incubator 140 rpm at 40 ºC for 5 days. اختبرت خمس طرائق لتقييد الاسباراجينيز المنقى من العزلة المحلية لبكتريا P.aeurginosa تمثلت بالحجز في هلام الاكريل امايد والاكار والجينات الصوديوم والربط العرضي للجيلاتين المعامل بالكلوتر الديهايد والربط الايوني بالمبادل الايوني DEAE-cellulose .ودلت النتائج ان التقييد بالجيلاتين المعامل بالكلوترالديهايد افضل هذه الطرائق حيث احتفظ الانزيم المقيد بـ53.5%من فعالية الانزيم من فعالية الانزيم الحر . وكانت قيم الرقم الهيدروجيني الامثل لفعالية وثبات الانزيم المقيد مساوية الى 7.5 و(6-8.5) ،على التوالي والانزيم الحر عند القيم 8.5 و(7.5-8)على التوالي. واحتفظ الانزيم المقيد بكامل فعاليته عند حضنه لمدة 30 دقيقة في درجات حرارة من 25-45م° والانزيم الحر عند حضنه في درجات حرارة من 25-37 مº. درست الثوابت الحركية للانزيم وظهر ان قيم ثابت ميكاليس Km والسرعة القصوى Vmax للانزيم المقيد كانت 0.46× -410 مولار و 12.2 مايكرومولار/دقيقة بينما للانزيم الحر بلغت 0.25× 4-10 مولار و16.7 مايكرومولار/دقيقة ،واظهر الانزيم المقيد تخصصا تجاه مادتي التفاعل L-asparagine و L-glutamine واحتفظ كل من الانزيم المقيد والحر بحوالي 90.2%و51%من فعاليتهما الاصلية بعدالاسبوع الثالث من الخزن في درجةحرارة 4 م°.

Keywords


Article
MUTANT PREVENTION CONCENTRATION OF LEVOFLOXACIN ALONE AND IN COMBINATION WITH CEFTAZIDIME AGAINST LEVOFLOXACIN AND CEFTAZIDIME SENSITIVE AND RESISTANT ISOLATES OF Pseudomonas aeruginosa
التركيز المانع للطفرات (MPC) لليفوفلوكساسين لوحده مره,واخرى بعد دمجه مع السيفتازديم ضد عزلات الـ Pseudomonas aeruginosa الحساسه والمقاومه لكلا المضادين

Authors: Maisem S. Abdulkareem --- Mohammed R. Abdullah
Pages: 491-495
Loading...
Loading...
Abstract

The study includes 23 isolates of Pseudomonas aeruginosa isolated from wound infections .The Minimum Inhibitory Concentration (MIC) to each of Levofloxacin and Ceftazidime for these isolates were determined. The results showed 11(47.8%) isolates sensitive to both antibiotics, 5(21.7%) isolates resistant to each one of the antibiotics and 7(30.5%) isolates appeared resistance to one of them and sensitive to the other. Mutant Prevention Concentration (MPC) to both Levofloxacin and Ceftazidime alone and in combination were determined to the 5 sensitive and 5 resistant isolates to both antibiotics. Mutant Selection Window (MSW) was calculated according to the data of MPC and MIC to both levofloxacin and Ceftazidime alone and in combination to the same isolates which their MPC were determined (10 isolates). The decrease in the value of MSW by 1-2 times were noted when both antibiotics together (in combination) were used in comparison with its value when Levofloxacin was used alone (before combination) to the sensitive isolates (5 isolates), and this indicates a synergistic action whereas, no synergistic action appeared in the resistant isolates (5 isolates) according to the MSW values, this emphasizes that the combination between levofloxacin and ceftazidime against resistant isolates is uselessشملت الدراسة 23 عزلة من بكتريا pseudomonas aeruginosa والمعزولة من اخماج الجروح.حدد التركيز المثبط الادنى (MIC) لكل من المضادين levofloxacin و ceftazidime لتلك العزلات. اظهرت النتائج وجود 11 (47.8%) عزلة حساسة لكلا المضادين و 5 (21.7%) عزلات مقاومة لكلا المضادين و7 (30.5%) عزلات حساسة لاحد المضادين ومقاومة للاخر.تم تحديد التركيز المانع للطفرات (Mutant prevention concentration) MPC) لكل من المضادين levofloxacin و ceftazidime كلا على حدة مرة واخرى بعد دمجهما وذلك لخمسة من العزلات الحساسة و خمسة من العزلات المقاومة لكلا المضادين. اعتمادا على قيمة الـMPC والـMIC تم حساب قيم الـMutation selection window (MSW) لكل من المضادين levofloxacin وceftazidime كلا على حدة مرة واخرى بعد دمجهما معا للعزلات نفسها التي تم تحديد الـMPC لها (10 عزلات). لوحظ انخفاض في قيمة الـMSW عند دمج المضادين معا بمقدارضعف الى ضعفين بالمقارنة مع قيمتها للمضاد levofloxacin (قبل الدمج) للعزلات الحساسة (5عزلات) مما يشير الى وجود فعل تآزري عند دمج كلا المضادين على تلك العزلات،اما فيما يخص العزلات المقاومة (5 عزلات) فاظهرت قيم الـMSW لها عند دمج كلا المضادين عدم وجود فعل تآزري بين المضادين على تلك العزلات مقارنة مع قيم الـMSW للمضادين كلا على حدة مما يؤكد عدم امكانية استعمال الدمج بين كلا المضادين ضد العزلات المقاومة لهما.

Keywords


Article
HUMAN CHROMOSOMAL ABERRATIONS CAUSED BY ELECTROMAGNITIC FIELD
تأثير الأشعة الكهرومغناطيسية على التغيرات الكروموسومية في الأنسان

Authors: RAFID ABDUL-WAHID
Pages: 496-502
Loading...
Loading...
Abstract

Forty five volunteers aged between 25 and 65 years ,were exposed for at least 10 years to electromagnetic fields (EMFs) induced by transmission power lines in their residential area and 15 male of similar age unexposed, away from the transmission power lines as a control group were used in this study. The electromagnetic fields (with range of 50 to 60 Hertz) were beside the homes of the volunteers. This study carried out in three different region of Baghdad and included Al –Bladyat, Hay Al-Adel and Al-Dorra region, The groups of this study were divided into three sub- groups according to the distance away from the towers of transmission power lines, (1) range: from 1 to 25 meter (2) from 25 to 50 meter (3) from 50 to 75 meter. The results showed that there were structural and numerical chromosomal abnormalities in the lymphocytes of the exposure volunteers and the frequencies of chromosomal aberrations (chromosome lose, dicentric chromosome, ring chromosome, and chromatid breaks) were significantly (P ≤ 0.05) higher than in the exposed volunteers in compare with the control group. And these aberrations increased with short distance from the transmission power lines .in all cites of this study .Additionally that we can get the high value of electromagnetic field with shorter distance from the towers of the transition power lines and this may lead to induced directly damage DNA strand and significant increase of chromosomal aberrationsأجريت هذه الدراسة الدراسة الوراثية الخلوية على 60عينة دم لمتطوعين تم اختيارهم بشكل عشوائي ,45 شخصا منهم متعرضين للمجال الكهرومغناطيسي الناتج من ابراج الضغط العالي لخطوط نقل الطاقة الكهربائيةالقريب من مناطق سكناهم .كما تم اختيار 15 شخصا غير متعرضين حيث تم اعتمادهم كمجموعة سيطرة. تم جمع النماذج من ثلاثة مناطق مختلفة من مدينة بغداد تضمنت منطقة البلديات وحي العدل ومنطقة الدورة .كما تم تقسيم كل منطقة الى ثلاثة مسافات من موقع ابراج الضغط العالي لخطوط نقل الطاقة الكهربائية وهي من 1-25 و25-50 و50-75 مترا. حيث زرعت خلايا الدم المحيطي للمتطوغين للكشف عن تأثير للمجال الكهرومغناطيسي على التغايرات الكروموسومية للمتطوعين، اضهرت النتائج وجود انحرافات كروموسومية عددية و انحرافات كروموسومية تركيبية وبمستوى معنوية P value ≤ 0.05 للاشخاص المتعرضين للمجال الكهرومغناطيسي ولجميع المناطق قيد الدراسة عند المقارنة مع مجموعة السيطرة (الغير متعرضين) .وقد اشتملت هذة التغيرات على الفقدان, (8.3%) والكروموسومات ثنائية المركز(5%) والكروموسومات الحلقية (8.3 %) اضافة الى الكسور الكروماتيدية (3.3 %). وان هذه الزيادة كانت مترافقة مع شدة المجال الكهرومغناطيسي ولجميع المناطق قيد الدراسة .كما اشارت النتائج ان شدة المجال الكهرومغناطيسي تزداد مع نقصان المسافة من ابراج خطوط الضغط العالي الخاصة لنقل الطاقة الكهربائية.

Keywords


Article
A COMPUTER EXPERIMENT TO STUDY THE CHARGING PROCESS FOR DUST GRAINS IN THE PLASMA
تجــربة حاســـــــــوبية لدراســــــة عمـليــة شــــحن الحـبيبات الغـبارية في البـلازما

Loading...
Loading...
Abstract

Dust grain in plasma is charged up by collecting electrons and ions from the plasma, this charging process has been studied for laboratory dusty plasma. The Orbital Motion Limited theory predicts the electron and ion currents toward the grain, the discrete charging model uses these current values and converts it to probabilities for collecting individual electrons and ions, this model assumed that discrete charges will be collected at random intervals in a random sequence. A program with FORTRAN programming language has been built to translate the discrete model to simulate the charging process. Then, the value of the charge number and their fluctuations as a function of time, charging time and mean equilibrium charge number on the grain surface have been predicted. It has been concluded that the grains were charged with negative and the charging process, in general, was affected by grain size, electron temperature, and the background plasma type. تشحن الحبيبة الغبارية، بجمع الكترونات وايونات من البلازما التي تحويها. وبهذا البحث، درست عملية شحن هذه الحبيبات في البلازما المغبره التي تنتج في المختبرات باستخدام نموذج الشحن المنفصل، الذي يعتمد نظرية الحركة المدارية المحددة في ايجاد التيارات الالكترونية والايونية التي تصل سطح الحبيبة الغبارية ، حيث يتم ، بواسطة هذا النموذج ، تحويل هذه التيارات الى احتماليات لجمع الشحنات المنفردة من الالكترونات والايونات، وقد افترض هذا النموذج ان الشحنات تصل الى سطح الحبيبة بفواصل زمنية عشوائية وبتتابع (الكترون- ايون) عشوائي ايضا. وفي هذه الدراسة، تم بناء برنامج بلغة فورتران لترجمة النموذج المذكور الى تجربة حاسوبية لمحاكاة عملية الشحن لايجاد مقدار الشحنة وتقلبات هذا المقدار على سطح الحبيبة مع مرور زمن التجربة، وكذلك زمن الشحن و معدل شحنة التوازن. ووُجد، من التجربة ان الحبيبة الغبارية تشحن بشحنة سالبة وان عملية الشحن عموما تتاثر بحجم الجسيمة ودرجة حرارة الالكترونات وكذلك نوع البلازما التي تحوي الحبيبة.

Keywords


Article
STUDY OF FERRIMAGNETIC MIXED SPIN-3/2 AND SPIN-5/2 SYSTEM USING ISING MODEL
دراسة نظام فيري مغناطيسي خليط من نوعين من المواد(برم3/2 وبرم5/2)باستخدام نموذج أيزنك

Loading...
Loading...
Abstract

The mixed spin-3/2 and spin-5/2 Ising ferrimagnetic system with different anisotropies has been investigated using the mean field approximation (MFA). The phase diagram of the system has also been discussed in the anisotropy dependence of transition temperature. It is found that a reentrant ferrimagnetic phenomenon in the ordered system depends strongly on the anisotropy of the mixtureلقد تم في هذا البحث دراسة نظام فيري مغناطيسي مزيج من نوعين من المواد يختلفان في البرم باستخدام تقريب متوسط المجال لنموذج أيزنك. النظام المغناطيسي يتكون من مادتين مختلفتين في البرم الأولى 3/2 والثانية 5/2 ولهما تباين مغناطيسي مختلف (Anisotropy) ووضع مخطط الحالة الأرضية (الحالة الطورية) للنظام. لقد لوحظت ظاهرة التذبذب الفيري مغناطيسي للنظام (ferrimagnetic Reentrant ) في المناطق الفعالة والتي تعتمد بقوة على التباين المغناطيسي للخليط.

Keywords


Article
DIGITAL PROCESSING OF LANDSAT IMAGES TO DETECT IRON AND KAOLIN DEPOSITS IN SELECTED SITES IN THE WESTERN DESERT OF IRAQ
المعالجة الرقميه لمرئيات لاندسات لتعيين ترسبات الحديد والأطيانفي مواقع مختاره من الصحراء الغربية / العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The study is carried out for selected areas in the Western Desert of Iraq that are characterized by the occurrence of iron and kaolin mineral deposits .The study aims to create active and suitable images to detect the mineral deposits depending on the digital image processing for satellite images using ERDAS-9 and ARC GIS 9.1 software. The study deals with ETM+ images to create image-fusion that were processed to identify the spectral response of each of Iron and kaolin in the selected areas. As well as available data of geological field survey were used to prepare the information layers associated with the attribute tables of the wells and quarries. The results show good agreement between remote sensing technique and the field work survey; a quantitative approach was established to estimate the occurrences of iron deposits in terms of spectral responses that are obtained from image processing. Iron deposits appear in yellowish green signatures on RGB (Red, Green, Blue) 4, 7, 2 while Kaolin deposits appear in reddish magenta on RGB 4, 7, 5. Image fusion of HPF (High Pass Filter) and WT (Wavelet Transform) are assigned as the most suitable algorithms used in the study. Image-ratio of 5/1 and 3/1 are active and suitable to detect the light tone of iron mineral deposits, while the high spectral response of kaolin deposits is detected on the image of 5/7. اجريت الدراسه الحاليه لمناطق مختاره من الصحراء الغربيه التي تتصف بوفرة التواجدات المعدنية من الحديد الرسوبي والمعادن الطينية. يهدف البحث الى انشاء المرئيات المناسبه والفعاله لتعيين الترسبات المعدنيه اعنمادا على المعالجات الرقميه للمرئيات الفضائيه باستخدام برنامجي ERDAS-9 و ARC GIS 9.1, حيث استخدمت مرئيات لاندسات الفضائية ETM+ لأنشاء مرئيات الدمج ومعالجتها لتحديد الأستجابه الطيفيه للترسبات المعدنيه, كما استخدمت قياسات التحريات الجيولوجيه المتوفره لتهيئة الطبقات المعلوماتيه وقاعدة البيانات للآبار والمقالع. بينت نتائج الدراسه وجود علاقه توافقيه جيده بين معطيات التحسس النائي ودراسات التحريات الحقليه, حيث تم استنباط علاقه رقميه للتكهن عن تواجد ترسبات الحديد والأطيان بدلالة الأستجابه الطيفيه النسبيه المستقاة من المعالجات الرقميه للمرئيات الفضائيه. وتبين ان ترسبات الحديد تظهر في منطقة الدراسه باللون الأخضر المصفر في مرئية خلط الحزم 4,7, 2 (Red, Green, Blue) RGB وتظهر الأطيان باللون البنفسجي المحمر في مرئية خلط الحزم 4,7,5 RGB. وقد تم تسمية مرئيات الدمج ( High Pass Filter) HPF وWavelet Transform) ) WT من انسب معالجات الدمج التي استخدمت في هذه الدراسه, حيث ان مرئيات WT هي الأقل تشوها من الناحيه الطيفيه وتكون مرئيات HPF هي الأفضل من حيث التحسين الفراغي فضلا عن كونها قليلة التشوه طيفيا. وان مرئيات النسبه 3/1 ,5/1 تكون فعاله لتعيين ترسبات معادن الحديد بشدة اللون الفاتح اما الكاؤؤلين فقد تم تمييز استجابته العاليه من مرئية النسبه5/7.

Keywords


Article
STUDY OF DISTRIBUTION OF SOME HEAVY METALS IN THE SOIL OF BASRA CITY- SOUTH OF IRAQ
دراسة توزيع بعض العناصر الثقيلة في تربة مدينة البصرة- جنوب العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The Objective of the present work is to estimate the concentration levels of some heavy metals (Cd, Co, Cr, Fe, Ni and Pb) in the soil of Basra city- south of Iraq and indicating to the probable pollution resources with these heavy metals. To achieve this aim (35) soil samples were collected from all over Basra city as well as comparing the concentrations of the heavy metals in soil of Basra city with their concentrations in soils taken from (6) rural regions (Diayla, Haditha, Sinjar, Kirkuk- Musol road, Basra-Kut road, south of Emmara city) which are far away from the sources of pollution. Soil samples includes( industrial, commercial, residential and agricultural) areas (one sample for each area) with a depth(5-15) cm. preparation of samples after collecting for measuring by atomic absorption spectrophotometer(AAS) was conducted. After getting the results, comparing with the international limits for heavy metals in soil was done. Then contour maps were made that revealed the distribution of studied heavy metals in the Basra city. From the results we can found that most of heavy metals (Pb, Ni, Cr and Cd) increasing to the west of Basra city because of its closeness from the petroleum establishments like oil refinery of Al-Sha’eiba because the industrial waste of these industries contains high concentration of some heavy metals. There is also increasing in the concentration of some studied metals soil in the middle of Basra city especially Al-Jazzaer area which consider as a commercial area suffering from high traffic motion for automobiles and vehicles, like(Pb) as a by-product released from combustion of fuel due to the addition of (tetraethyl lead) to fuel as antiknocking agent. Then its cause an increasing of (Pb) in the atmosphere then precipitate on the soil, whereas decreasing of studied heavy metals was found to the east of Basra city which is consider as an agricultural area and have well vegetarian cover and far away from the industries establishments. تهدف الدراسة الحالية إلى تحديد مستويات بعض العناصر الثقيلة(Cd, Co, Cr, Fe, Ni, Pb) في تربة مدينة البصرة – جنوب العراق و الإشارة الى المصادر المحتملة للتلوث بهذه العناصر، لتحقيق هذا الهدف تم جمع (35) عينة تربة من كافة أنحاء مدينة البصرة، كما تم جمع (6) عينات من التربة مأخوذة من مناطق ريفية وهي (ديالى، وحديثة، وسنجار، وطريق الموصل-كركوك، وطريق بصرة-كوت، وجنوب العمارة) ذلك لإغراض المقارنة. شملت عينات التربة مناطق (صناعية، تجارية، سكنية، زراعية) وبمعدل عينة لكل منطقة بعمق (15-5) سم. بعد جمع العينات تم تحضيرها للقياس بوساطة جهاز امتصاص الطيف الذري (AAS). بعد الحصول على النتائج تم مقارنتها مع المحددات العالمية الخاصة بتركيز العناصر في التربة، اجري رسم خرائط كنتورية لكل عنصر من العناصر المدروسة توضح توزيع ذلك العنصر في مدينة البصرة.
من النتائج المستحصلة نجد أن اغلب العناصر المدروسة(Pb, Ni, Cr and Cd) تزداد في مناطق غرب البصرة ذلك لقربها من المنشات النفطية مثل مصفى البصرة في منطقة الشعيبة إذ تحوي نواتج العمليات الصناعية هناك على تركيز عالي من بعض العناصر الثقيلة، كما يزداد تركيز بعض العناصر المعتمدة في الدراسة الحالية في مناطق وسط المدينة مثل منطقة الجزائر التي تعد منطقة تجارية تشهد حركة كبيرة لوسائط النقل إذ تحوي نواتج احتراق الوقود في وسائط النقل على تركيز عالي لبعض العناصر و خاصة عنصر (Pb) الذي يضاف الى الوقود كمضاد للفرقعة، وهي بذلك تسبب زيادة في تركيز العناصر في الجو ثم تترسب على التربة، في حين كان تركيز العناصر المدروسة اقل في مناطق غرب مدينة البصرة كونها مناطق زراعية تمتاز بغطاء نباتي جيد.

Keywords


Article
OSCILLATION OF LINEAR NEUTRAL DIFFERENTIAL EQUATION OF THIRD ORDER
تذبذب حلول المعادلات التفاضلية المحايدة من الرتبة الثالثة

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper sufficient conditions for oscillation of bounded and all solutions of linear third order neutral delay differential equation are studied. Examples are inserted to illustrate the obtained results قمنا في هذا البحث بدراسة المعادلة التفاضلية المحايدة من الرتبة الثالثة من النوع حيث أن كل من p(t),q(t) دوال مستمرة وأن هي دوال مستمرة وغيرمتناقصه بحيث . الهدف من البحث هو إيجاد شروط كافية تضمن تذبذب الحلول المقيدة للمعادلة (1.1) , وهي أخف من الشروط المستخرجة في [5],[6] كذلك تم إيجاد شروط كافية تضمن تذبذب كل حلول المعادلة (1.1) , وقد أعطيت بعض الأمثلة لتوضيح النتائج المستخرجة

Keywords


Article
SEARCH EFFECT CHANGE THE OBJECTIVE FUNCTION COEFFICIENTS TO THE OPTIMAL SOLUTION WITH PRACTICAL APPLICATION (USE THE PARAMETRIC PROGRAMMING
بحث تاثير تغير معاملات دالة الهدف على الحل الامثل مع تطبيق عملي (باستخدام البرمجة المعلمية)

Loading...
Loading...
Abstract

The parametric programming considered as type of sensitivity analysis. This paper is concern on the study the effect of the variations objective function coefficients on the optimal solution. Of the parameter value (-5 ≤ θ ≤ 50) is taken the result, of the objective function equal zero and the decision variables are non basic, when the parameter (θ = -5).The objective function have value maximum when the parameter (θ= 50) and the decision variables are become basic. Whenever the parameter value increase, the objective function value increase too. تعتبرالبرمجة المعلمية نوع من تحليل الحساسية , حيث اهتم هذا البحث بدراسة تأثير التغيرات الحاصلة في معاملات دالة الهدف على الحل الامثل, وقد تم تحديد حدود المعلمة (50 ≥ θ ≥-5 ) , وكانت النتيجة ان قيمة دالة الهدف تساوي صفر عندما ( -5 = θ ), وان متغيرات القرار غير اساسية وان اعلى قيمة لدالة الهدف عندما (50 = θ ) ومتغيرات القرار اصبحت اساسية, اي ان كلما زادت قيمة المعلمة θ زادت قيمة دالة الهدف ايضا.

Keywords


Article
ENHANCED ENERGY BACKPROPAGATION ALGORITHM
خوارزمية توليد الطاقةَ العكسي المحسنة

Authors: Ahmad Hashim Hussein Aal-Yhia
Pages: 553-560
Loading...
Loading...
Abstract

The energy backpropagation algorithm (EBP) used the net, which contains two nodes of input layer, hidden layer and output layer. In this paper, we will use a net, which contains three nodes and four nodes of input layer, hidden layer and output layer. This study will compares among times of the learning, times of the identification and times of the converging by using the three nets (2, 3 and 4 nodes) in the Energy back propagation Algorithm. The results of experiments show the nets which contain three nodes and four nodes have better performance for time of the learning than the net which contains two nodes, while the net which contains two nodes has better performance for the time of identification and the time of converging than the nets which contain three nodes and four nodes تهدف الدراسة الحالية إلى تحديد مستويات بعض العناصر الثقيلة(Cd, Co, Cr, Fe, Ni, Pb) في تربة مدينة البصرة – جنوب العراق و الإشارة الى المصادر المحتملة للتلوث بهذه العناصر، لتحقيق هذا الهدف تم جمع (35) عينة تربة من كافة أنحاء مدينة البصرة، كما تم جمع (6) عينات من التربة مأخوذة من مناطق ريفية وهي (ديالى، وحديثة، وسنجار، وطريق الموصل-كركوك، وطريق بصرة-كوت، وجنوب العمارة) ذلك لإغراض المقارنة. شملت عينات التربة مناطق (صناعية، تجارية، سكنية، زراعية) وبمعدل عينة لكل منطقة بعمق (15-5) سم. بعد جمع العينات تم تحضيرها للقياس بوساطة جهاز امتصاص الطيف الذري (AAS). بعد الحصول على النتائج تم مقارنتها مع المحددات العالمية الخاصة بتركيز العناصر في التربة، اجري رسم خرائط كنتورية لكل عنصر من العناصر المدروسة توضح توزيع ذلك العنصر في مدينة البصرة. من النتائج المستحصلة نجد أن اغلب العناصر المدروسة(Pb, Ni, Cr and Cd) تزداد في مناطق غرب البصرة ذلك لقربها من المنشات النفطية مثل مصفى البصرة في منطقة الشعيبة إذ تحوي نواتج العمليات الصناعية هناك على تركيز عالي من بعض العناصر الثقيلة، كما يزداد تركيز بعض العناصر المعتمدة في الدراسة الحالية في مناطق وسط المدينة مثل منطقة الجزائر التي تعد منطقة تجارية تشهد حركة كبيرة لوسائط النقل إذ تحوي نواتج احتراق الوقود في وسائط النقل على تركيز عالي لبعض العناصر و خاصة عنصر (Pb) الذي يضاف الى الوقود كمضاد للفرقعة، وهي بذلك تسبب زيادة في تركيز العناصر في الجو ثم تترسب على التربة، في حين كان تركيز العناصر المدروسة اقل في مناطق غرب مدينة البصرة كونها مناطق زراعية تمتاز بغطاء نباتي جيد.

Keywords


Article
WRITING A LINUX VIRUS WITH LKM
لينكس فايروس كنموذج نواة قابل للتحميل

Authors: Nada A.Z. Abdullah
Pages: 561-566
Loading...
Loading...
Abstract

Virus is a program which is able to replicate with little or no user intervention, and the replicated program(s) are able to replicate further. Writing a good virus is challenging, the best viruses are written in C language, and building as executable file from C source code to plant virus code into another executable. The result either prohibitively large, or very dependent on the completeness of the target installation. Real viruses approach the problem from the other end. They are aggressively optimized for code size and do only what's absolutely necessary. However, this has some limitations and the solution to these limitations is complicated and makes the virus more likely to fail. This paper presents a design and implementation of a virus running on Linux operating system as Loadable kernel module (LKM) to overcome the limitations of developing the virus as C program. This virus can infect Linux modules in addition to executable files.الفايروس هو برنامج يمكن أن يصيب بقية البرامج بنقل نسخة منه الى البرنامج المصاب والبرنامج المصاب يمكن أن يصيب برامج أخرى. كتابة الفايروس هو تحدي وأفضل الفايروسات تكتب بلغة C ثم يحول الى برنامج تنفيذي له قابلية زراعة الفايروس في البرامج الأخرى . كتابة الفايروس بهذه الطريقة تصاحبه بعض المشاكل مثل كبر حجم البرنامج واعتماده على على نوع الأجهزة التي طور عليها مما حدى بالمبرمجين للفايروس لجعل البرنامج أصغر مايمكن . هناك محددات عديدة لحل هذه المشاكل تجعل عملية كتابة الفايروس صعبة نسبيا. في هذا البحث تم تطوير فايروس في نظام لينكس كنموذج نواة قابل للتحميل لتخطي هذه المشاكل. الفايروس المطور في هذا البحث يصيب البرامج التنفيذية بالاضافة الى نماذج النواة التي يتم تحميلها.

Keywords

Table of content: volume: issue: