Table of content

al-academy

مجلة الاكاديمي

ISSN: 25232029 18195229
Publisher: Baghdad University
Faculty: Fine Arts
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

jornal of the college of fine Arts University of baghdad

web site : jcofarts.uobaghdad.edu.iq

Loading...
Contact info

email : al.academy@cofarts.uobaghdad.edu.iq
phone number: 009647703467114
web site : jcofarts.uobaghdad.edu.iq

Table of content: 2018 volume: issue:89

Article
Transformer Technician in Pop Art (Study in techniques of show)
المتحول التقني في البوب ارت (دراسة في تقنيات الاظهــــار)

Loading...
Loading...
Abstract

The popular art movement emerged in the mid-fifties in Britain in parallel with its appearance in America.. It was linked to contemporary social reality and what distinguishes this art is the most sophisticated and less aesthetic means and the most blatant in the field of media, ie back to the image used in the media, journalism, magazines, television and photo Which reflect the reality of the neutral artist. This research included the methodological framework represented by the research problem that emerged from pop art as a new experimental vision that emerged in the twentieth century and the importance of the research and its objectives and limits and the definition of terms. The theoretical framework dealt with evolution Technology, media and consumer culture in popular art, as well as the research procedures of the research community, sample and research tool and analysis of samples and the results and conclusions reached by the researcher, including: 1-Pop art is a reaction to professional concepts in terms of extension in terms of the most common elements as in the Jasper Jones samples. 2-Emphasis on the principle of compilation in the work of art وكانت مرتبطة بالواقع الاجتماعي المعاصر واهم ما يميز هذا الفن الوسائل الاكثر تداولاً والاقل جمالية والاكثر زعقاً في مجال الاعلام، اي العودة الى الصورة المستخدمة في وسائل الاعلام والصحافة والمجلات والتلفزيون والصورة التي تعكس واقع الفنان الحيادي، وقد تضمن هذا البحث الاطار المنهجي المتمثل بمشكلة البحث التي تجلت عن البوب ارت كرؤية تجريبية جديدة التي ظهرت في القرن العشرين واهمية البحث واهدافه وحدوده وتحديد المصطلحات، اما الاطار النظري فتناولت فيه التطور التكنولوجي وعلاقته بتحول الوسائط في الفن من الحداثة الى ما بعد الحداثة والفعل التقني والميديا وثقافة المستهلك في الفن الشعبي، فضلاً عن اجراءات البحث المتمثلة بمجتمع البحث والعينة واداة البحث وتحليل العينات ونتائج واستنتاجات التي توصل اليها الباحثان ومنها: 1-يعد فن البوب ارت رد فعل للمفاهيم المهنية من حيث الامتداد بدلالة العناصر الاكثر شيوعاً كما في عينات جاسبر جونز. 2-التأكيد على مبدأ التجميع في العمل الفني. مقدمة:

Keywords


Article
Metaphorical correlation in the contemporary sculpture
التعالـــق الاستعاري في النحت المعاصر

Loading...
Loading...
Abstract

The present research is concerned with the way in which different dialects interact with each other in contemporary sculpture through the use of the metaphor for various shapes, meanings and materials and placing them in contexts that conflict with the familiar. These attempts come in harmony with the spirit of the times in seeking exoticism, surprise and splendor as a means of renewal. modern Art . Therefore, the research was divided into four axes, the first of which included the research problem, its importance and its aim, which is to attempt to uncover the metaphorical metaphorical relational mechanism in modern sculpture. The second axis included the theoretical framework. The third axis included the research procedures of determining the society and how to select the sample, And the fourth and final axis to review the results reached by the research was that the mechanism of metaphor in contemporary sculpture is not an aesthetic technique, but the availability of a basic pillar in the framework of semantic connection, that is in the relationship form and meaning other forms and meanings of neighboring may be from The same sex or that of another race, which leads to the creation of a new work of art overlaps with many technical textsيُعنى البحث الحالي بكيفية حدوث تعالقات دلالية مختلفة بعضها عن البعض الاخر في فن النحت المعاصر وذلك من خلال استخدام الية الاستعارة لأشكال ومعانٍ وخامات متنوعة ووضعها في سياقات تتعارض مع المألوف، وهي محاولات تجيء انسجاما مع روح العصر في نشدان الغرائبية والدهشة والابهار كوسيلة من وسائل التجديد في الفن المعاصر. ولذلك انقسم البحث على اربعة محاور تضمن الاول مشكلة البحث واهميته وهدفه الذي ينصب على محاولة كشف الية التعالق الدلالي الاستعاري في النحت المعاصر, وشمل المحور الثاني على الاطار النظري, في حين احتوى المحور الثالث اجراءات البحث المتمثلة في تحديد المجتمع وكيفية اختيار العينة فضلا عن تحليل أنموذج العينة, وجاء المحور الرابع والاخير لاستعراض النتائج التي وصل إليها البحث وكان منها إن الآلية الاستعارية في النحت المعاصر لا تكون تقنية جمالية إلا بتوافر ركيزة أساسية في إطار التعالق الدلالي، أي في علاقة الشكل والمعنى بأشكال ومعانٍ أخرى مجاورة قد تكون من الجنس نفسه أو أنها من جنس آخر، الأمر الذي يؤدي إلى إبداع عمل فني جديد يتداخل مع نصوص فنية عديدة.

Keywords


Article
The technical treatment for pottery body by (kintsugi) technique in Japanese pottery
المعالجة التقنية للجسم الخزفي بتقنيــــة (Kintsugi ) في الخزف اليابانـــــي (دراســة تحليليــة)

Loading...
Loading...
Abstract

The aesthetic and technical expertise works in producing the artistic work and achieving results in aesthetic formulations that reflect the aesthetic, expressive and reflective dimensions of the pottery, surpassing its traditions, recording its active presence in life, fulfilling it, and offering to break or damage by employing techniques that are the daughter of the Japanese environment. The research problem is to study how( Kintsugi) and its environs are used to achieve new births of pottery pieces after exposure to external influences that cause them to break. The presence of Japanese thought is a pressure engine to maintain the permanence and fulfillment of porcelain, The importance of research as a reference to the technology of contemporary pottery, the library, and a source of scholars and researchers in the field of Japanese pottery, . The aim of the research is to identify how the( Kintsugi) technique was used in the face of the stresses exerted on the ceramic pieces and the compressor, , And the research is determined by the Japanese porcelain products (which was subjected to stress broke) and processed by the technology (Kintsugi), ), While the results show how the (kintsugi) technique worked and the techniques derived from it. It reconstructs the ceramic pieces and creates new entities to meet the pressure of the (wabi-sabi) philosophy, which accepts things with its defects after being subjected to the constant change of status as a characteristic of existence, it sees beauty in imperfection تعمل الخبرة الجمالية و التقنية في انتاج العمل الفني و تحقيق نتائج بصياغات جمالية مبتكرة تستنطق المديات الجمالية والتعبيرية و الانعكاسات الفكرية للخزف ، متجاوزه تقاليده ، و تسجل حضوره الفاعل في الحياة ، و الوفاء له و أن تعرض للكسر أو التلف بتوظيف تقنيات هي بنت البيئة اليابانية . تتمثل مشكلة البحث في دراسة كيفية توظيف تقنية (Kintsugi ) و مجاوراتها لتحقيق ولادات جديدة للقطع الخزفية بعد تعرضها لمؤثرات خارجية تسبب لها الكسر، و حضور الفكر الياباني محركاً ضاغطاً للحفاظ على ديمومة الخزف و الوفاء له ، و تكمن أهمية البحث كمرجع يعنى بتقنية من تقنيات الخزف المعاصرة ، يرفد المكتبة ، و مصدراً للدارسين والباحثين في مجال تقنيات الخزف الياباني ، أما هدف البحث فيرتكز في التعرف على الكيفية التي تم بها توظيف تقنية (Kintsugi ) في مواجهة الاجهادات التي تتعرض لها القطع الخزف والضاغط الفكر المحرك لها، و يتحدد البحث بنتاجات الخزف الياباني ( الذي تعرض إلى اجهاد ادى الى كسر) و معالجته بتقنية( Kintsugi )، بينما جاءت النتائج لتبين الكيفية التي عملت بها تقنية kintsugi) ) و التقنيات المشتقة منها و هي تعيد بنيت القطع الخزفية و تحقق ولادت كيانات جديدة تلبية لضاغط فلسفة ( ( wabi-sabi التي تقبل الأشياء بعيوبها بعد تعرضها لتبدل الحال المستمر كخصيصة من خصائص الوجود ، وهي ترى الجمال في عدم الكمال

Keywords


Article
الدلالات التواصلية للزي في مسرح الطفل
The communicative implications of the uniforms

Loading...
Loading...
Abstract

The costume is a language that has carved itself into a path that is transformed over time in line with the development of human thought. The child theater is a form of communication between the individual and his society. The costume in the child's theater is seen as a sign of personality and identity. It is a model of communication that uses many of the world systems to which it belongs. Directed to the child by invoking the creative and creative energies of the designer in the formation of the children's theater. The second topic was the communicative function of secondary signs of uniforms and patterns of their transformations. The theoretical framework of the indicators included the on the research community. And his tools in the analysis of theatrical text in an intentional manner. The researchers used the descriptive analysis in dealing with the sample and then collected the results of the researchers in the with a set of conclusions and recommendations as well as a list of sources and references الزي لغة شقت لنفسها طريقا متحولا عبر الزمن مسايرا لتطور الفكر البشري, اذ يعد مسرح الطفل شكلا من اشكال الاتصال بين الفرد و مجتمعه فالزي في مسرح الطفل يظهر بوصفه علامة للشخصية وهويتها فهو نموذج من نماذج التواصل الذي يكثر على استعمال المنظومات العالمية التي تنتمي اليها والتي تكون موجهه الى الطفل من خلال استحضار طاقات مجالية وابداعية للمصمم في تشكيل مسرح الطفل. موضوع البحث لابد ان يأخذ دوره الفاعل في تعميق الذائقة الجمالية للعلامة, ووضحت الباحثتان في اطار بحثهما النظري عن التواصلية في المبحث الاول, اما المبحث الثاني فكان يتضمن التواصلية الدالة للعلامات الثانوية للزي وانماط تحولاته وما اسفر عنه الاطار النظري من مؤشرات واشتمل على مجتمع البحث وادواته في تحليل نص مسرحي بطريقة قصدية وقد استخدمت الباحثتان التحليل الوصفي في التعامل مع العينة ومن ثم جمعتا النتائج التي خرجت بها الباحثتان بمجموعة من الاستنتاجات و التوصيات فضلا عن قائمة المصادر و المراجع

Keywords


Article
The technical and spontaneous paradoxes in the art of the playwright are examples of improvisation in modern European theater
مفارقات التقنية والتلقائية في فن الممثل المسرحي نماذج من الارتجال فـــــي المســـرح الأوربـــي الحديــث

Loading...
Loading...
Abstract

The research deals with the problems of improvisation in two basic subjects and applied a samples and conclusion. The first topic focuses on the concept of improvisation and spontaneity and clarifies the confusion between them. The second topic deals with the foundations and principles on which the actor is based in his artistic preparation for the purpose of developing his improvisational abilities. The research focuses on clarifying the dimensions of improvisational techniques and its multiplicity in the modern theater. It analyzes the method of improvisation and its use in the construction and composition of the theatrical performance. It deals with two important experiments, such as the experience of the Russian director Evgeny Vakhtankov and his improvisation with the actor in directing a Turandut play in 1922, and the experience of the Italian director Eugenio Barba and the actors in the Odin and improvisation that appeared in the work of the actor (and the work of the director) in the plays produced by the group since its founding in 1964. The research identifies the need for a kind of pedagogy for the actor to suit the ways of developing his abilities, and create a second nature that helps him to work on improvisation in a artistic way, as happened in the research of the directors of the theater teachers in the twentieth century, as has emerged in the vision and applications of the anthropology theater, field research, The International School of Anthropology Theater (founded by Eugenio Barba in 1980), which led to attention to the work of the actor himself to develop his artistic potential, and develop the data of the body. mind language of his actual presence in the performance يتناول البحث اشكاليات الارتجال في مبحثين أساسيين وعينات تطبيقية وخاتمة. يركز المبحث الأول على مفهوم الارتجال والتلقائية ويقوم بتوضيح الالتباس الحاصل بينهما. ويتناول المبحث الثاني الأسس والمبادئ التي يستند عليها الممثل في إعداده نفسه فنياَ لغرض تنمية قدراته في الارتجال. ويركز البحث على توضيح أبعاد تقنيات الارتجال وتعدد طرقه في المسرح الحديث، و يقوم بتحليل طريقة العمل على الارتجال وتوظيفه في بناء وتكوين العرض المسرحي من خلال تناوله لعينتين من التجارب المهمة، مثل تجربة المخرج الروسي ايفجيني فاختانكوف و عمله على الارتجال مع الممثل في إخراج مسرحية توراندو في 1922. و تجربة المخرج الإيطالي ايوجينيو باربا والممثلين العاملين معه في فرقة الأودن وطريقة الارتجال التي ظهرت في عمل الممثل (وعمل المخرج) في العروض المسرحية التي أنتجتها الفرقة منذ تأسيسها في سنة 1964. ويشخص البحث ضرورة وجود نوع من البداغوجية للممثل تلائم طرق تنمية قدراته وخلق طبيعة ثانية تساعده على امكانية العمل على الارتجال بشكل فني، كما حصل في بحوث المخرجين ـ المعلمين في فن المسرح في القرن العشرين، وكما برزت في رؤية وتطبيقات توجه أنثروبولوجية المسرح والبحوث الميدانية والتحولات التي تمت في المدرسة الدولية للأنثروبولوجية المسرح (التي اسسها ايوجينيو باربا في سنة 1980) والتي دفعت إلى الاهتمام بعمل الممثل على نفسه من أجل تطوير امكانياته الفنية، وتنمية معطيات لغة الجسد ـ الذهن في حضوره الفعلي في العرض المسرحي

Keywords


Article
The alter nans of sign transformation between local and universal in the Iraqi theatre,"Romeo and Juliet in Baghdad" as a symbol
تبادلية تحول العلامة بين العالمية والمحلية في المسرح العراقي عرض روميو وجولييت في بغداد –انموذجاً –

Loading...
Loading...
Abstract

The research deals with the exchange of the transformational mark from the universal to the local in the theatrical presentation through the processing of the output in the production of a message and a technical communication letter, thus making the process of reading the speech and recognizing it by taking into account the different cultural differences, customs and rituals in each country, region, The problem of the research focused on the following question: What are the requirements for the flag in terms of its transformation between the global and local in the read-out? And then the importance of research to determine the requirements and mechanisms used in the follow-up of the mark in terms of its interplay and transformation between global and local in the Iraqi theater. and stop at the limits of substantive research in the presentation of theatrical play, which employed the mark its transformations and reciprocity of these transformations as a presentation in (2012) and then the definition of terms and procedural definition. The second section deals with the concept of the mark, its essence, its transformation, the method of work and the symbolic exchange between one culture and another, and the second: the aesthetic preoccupation of the substitution of the mark in the exegative reading and the effect that the shifting mark leaves between the local and the local. Through the theoretical framework, the researcher reached a number of indicators that it applied to the selected sample through the research procedures. It included the research procedures on the research community and its boundaries and took a model for a selected sample from the research community to see the possibility of operating theoretical framework indicators on this sample, (Romeo and Juliet in Baghdad) and then move to the research tools in order to start the analysis of the sample based on the descriptive approach in the analysis process and test the theoretical framework indicators and their effectiveness in the aesthetic, technical and technical work At the end of the research, the researcher reached the results, including that theatrical presentation is to employ what can be employed from the arts, cultures, sciences and modern international or local techniques in order to produce a speech based on the harmony of thought and form to produce a content of a unique nature, taking into account the local culture of each region, And the international presentations of the transformations and the symbolic exchanges that are appropriate to that culture in order to create the greatest possible impact on the recipient. Conclusions, recommendations and sources. يتناول البحث التبادل في العلامة المتحولة من العالمية الى المحلية في العرض المسرحي من خلال المعالجة الاخراجية في انتاج رسالة وخطاب فني تواصلي واضعاً عملية قراءة الخطاب والتعرف عليه من خلال مراعاة الاختلاف الثقافي والعادات والطقوس المحلية الخاصة في كل بلد , منطقة او اقليم ويبداء البحث في تحديد ، مشكلة البحث وتمحورت في الإجابة عن التساؤل الآتي : ما الاشتراطات الخاصة بالعلامه من حيث تحولها بين العالمية والمحلية في القراءة الاخراجية ؟ ومن ثم أهمية البحث لتحديد الاشتراطات والاليات المستخدمة في متابعة العلامة من حيث تبادليتها وتحولها بين العالمية والمحلية في العرض المسرحي العراقي. وبالتوقف عند حدود البحث الموضوعية في تناول عرض مسرحي والذي وظف العلامة وتحولاتها وتبادلية تلك التحولات كعرض في عام (2012) ومن ثم تعريف المصطلحات والتعريف الاجرائي. وبعدهاالإطار النظري ، وقسم الى مبحثين ، يستعرض المبحث الاول : مفهوم العلامة وماهيتها وتحولها . وطريقة الاشتغال والتبادل العلاماتي بين ثقافة واخرى وجاء المبحث الثاني : الاشتغال الجمالي لتبادلية تحول العلامة في القراءة الاخراجية. وما هو التأثير الذي تتركه العلامة المتحولة بين العالمية والمحلية على المتلقي. ومن خلال الاطار النظري توصل الباحث الى عدد من المؤشرات التي طبقها على العينة المختارة من خلال اجراءات البحث فقد اشتمل على اجراءات البحث على مجتمع البحث وحدوده واخذ نموذج لعينة منتخبة من مجتمع البحث ليرى امكانية اشتغال مؤشرات الاطار النظري على هذه العينة المتكونة من نموذج واحد هو مسرحية (روميو وجولييت في بغداد) وفي نهاية البحث توصل الباحثان الى النتائج ومنها ان العرض المسرحي عبارة عن توظيف ما يمكن توظيفه من فنون وثقافات وعلوم وتقنيات حديثة عالمية او محلية من اجل انتاج خطاب يعتمد على التناغم بين الفكر والشكل لانتاج مضمون ذات طابع متفرد مراعين فيه الثقافة المحلية لكل منطقة وكيفية تكييف النصوص والعروض العالمية للتحولات والتبادلات العلاماتية التي تلائم تلك الثقافة من اجل خلق اكبر تاثير ممكن على المتلقي وبعدها الاستنتاجات والتوصيات والمصادر

Keywords


Article
The aesthetic preoccupations of the latent format in the presentation speech (Play model detectors)
الاشتغالات الجمالية للنسق المضمر في خطاب العرض المسرحي (مسرحيــــة مكاشفــــات انمـوذجا)

Loading...
Loading...
Abstract

Consistent pattern is one of the cultural patterns that are present in both the text and theatrical presentation and the reading of the implicit pattern can not take place without cognitive references, whether audio or visual as well as historical references and the natural, social and psychological dimensions of communities and individuals. In this research, the researcher attempted to focus on the axis of the aesthetic preoccupations of the latent layout in the theatrical presentation and the definition of the implicit patternThen the researcher checked the importance of research and the purpose of the research and then the researcher touched on the limits of research temporal, spatial and objective to conclude with terms. As for the theoretical framework, it was determined in two subjects. The first topic was entitled "The concept of reading the implicit pattern." The second section under the title "Forming the meaning in the implicit pattern." Then the researcher touched on the indicators that resulted from the theoretical framework يعد النسق المضمر واحدة من الانساق الثقافية التي تكون حاضرة في النص والعرض المسرحيين على حد سواء وقراءة النسق المضمر لا يمكن ان تتم بدون مرجعيات معرفية سواء اكانت سمعية ام بصرية فضلا عن المرجعيات التاريخية والابعاد الطبيعية والاجتماعية والنفسية للمجتمعات والافراد. حاول الباحث عبر بحثه هذا ان يركز حول محور الاشتغالات الجمالية للنسق المضمر في العرض المسرحي، وتحديد ماهية النسق المضمر، فقد تناول في الإطار المنهجي: مشكلة البحث: التي تركزت في الكشف عن الخطوط العامة والملامح الرئيسة في الاشتغالات الجمالية التي تصطبغ بها الانساق المضمرة ليثير تساؤلا بحثيا عن ماهية تلك الاطر والحدود للانساق المضمرة في خطاب العرض المسرحي. ثم عرج الباحث على اهمية البحث وهدف البحث ثم تطرق الباحث الى حدود البحث الزمانية والمكانية والموضوعية ليختم بمصطلحات. اما الاطار النظري فقد تحدد في مبحثين اذ كان المبحث الاول تحت عنوان (مفهوم قراءة النسق المضمر)، اما المبحث الثاني تحت عنوان (تشكل المعنى في النسق المضمر)، ثم تطرق الباحث الى المؤشرات التي اسفر عنها الاطار النظري. اما اجراءات البحث فقد تحدد في إجراءات البحث فقد تناول الباحث مجتمع البحث وعينة البحث الذي تمثلت بمسرحية (مكاشفات)، ثم تطرق الى منهج البحث ثم اداة البحث بعدها ليقوم الباحث بتحليل عينة بحثه وفي النتائج الاستنتاجات والتوصيات والمقترحات ثم المصادر

Keywords


Article
The metaphoric problem of topography In the scenario of war films
الإشكالية الاستعارية للطبوغرافيا في سيناريو الأفلام الحربية فيلم Furyأنموذجا

Loading...
Loading...
Abstract

The study of topography most important studies and depth of any literary or artistic text and occupy the thinking of many who work in art at generally. There is hardly any film scenario from description in general of the indispensable elements of the composition and place one. So the place starts form since the scriptwriter begins to view the result of the description begins to feature the emergence of there are simple operations in the scenario soon to receive growth as a final achievement in the film. The description of the place begins to take on an allegorical character as a language version in the script, soon translated into another language, the language of the picture. Which in turn complement the creative ring of cinematic art and have a significant impact in terms of content and methodology and installation in it and so we know the real meaning of the full meaning behind the core and show the strength of description of the metaphorical place and seek to reveal the structure and functions and then full knowledge of how they operate within the context of the film footage. Accordingly the nature of the research required that the researcher divide the current study into five chapters: 1- Methodological Framework for Research: stating the research problem, which was: How can spatial description (topography) bring metaphorical meanings outside the text of a script? 2- Theoretical framework and previous studies: where the theoretical framework that was Includes: • The first topic: The metaphor and the cinematic concept • The second topic: Metaphor and topology in the scenario. 3- Search procedures: The Search procedures as adopted researcher descriptive analytical method. 4-Sample analysis: analyzed a sample in which the researcher and his research was not (Fury) director (David Ayer). 5-Results and conclusions: Output researcher set of results from the analysis tool developed by his research. With a set of conclusions that explain the goals of his research تكاد تكون دراسة الطبوغرافيا من أهم الدراسات وأعمقها لأي نص أدبي أو فني ويشغل تفكير الكثير ممن يشتغلون في الفن عموماً. ولا يكاد يخلو أي سيناريو فيلم سينمائي من الوصف بصورة عامة لعناصر التكوين التي لا غنى له عنها والمكان أحدها، لذا فان المكان يبدأ بالتكون منذ أن يبدأ كاتب السيناريو بوضع مشاهده نتيجة الوصف فتبدأ ملامحه بالبروز فيكون هناك إشتغالات بسيطة في السيناريو ما تلبث أن تلقى نموا كمنجز نهائي في الصورة السينمائية. فيبدأ وصف المكان يأخذ طابع استعاري كصيغة لغوية في السيناريو ما تلبث أن تترجم بلغة أخرى وهي لغة الصورة. والتي بدورها تكمل الحلقة الإبداعية للفن السينمائي ولها تأثير كبير من حيث المضمون والمنهج والتركيب فيها. عليه حتى نعلم المعنى الحقيقي الكامل وراء المعنى الجوهري ونبين قوة وصف المكان الاستعاري والسعي وراء الكشف عن بنيته ووظائفه ومن ثم المعرفة التامة في كيفية اشتغالها داخل سياق اللقطات الفلمية. وعلى هذا اقتضت طبيعة البحث أن يقوم الباحث بتقسيم الدراسة الحالية على خمسة اقسام وهي: 1- الإطار المنهجي للبحث جاء فيه مشكلة البحث التي كانت ما هي النقاط الرئيسة التي من خلالها تكتسب الاستعارة المكانية شرعية وجودها ضمن سياق مختلف تماما عن طبيعتها الداخلية أي بنيتها، وهل هي تغييب فعلي للمكان الرئيس؟ 2- الإطار النظري الذي كان يحوي: المبحث الأول: الاستعارة والمفهوم السينمائي المبحث الثاني: الاستعارة والطبوغرافيا في السيناريو 3- إجراءات البحث: إذ اعتمد الباحث المنهج الوصفي التحليلي 4- تحليل العينة: حلل فيها الباحث عينة بحثه وكانت فلم (Fury) للمخرج (ديفيد آير) 5- النتائج والاستنتاجات: خرج الباحث بمجموعة من النتائج انطلاقا من تحليله وأداة بحثه التي وضعها. مع مجموعة من الاستنتاجات التي توضح أهداف

Keywords


Article
The intellectual contents of science fiction films
المضامين الفكرية لأفلام الخيال العلمي المعاصـرة

Authors: Noor ali karem نور علي كريم
Pages: 139-154
Loading...
Loading...
Abstract

The research consisted of four chapters, the first of which wasa methodological framework. The problem of research was determined by a question drawn up by the researcher as follows: What are the intellectual contents of science fiction films ?. The main objective of the research was to uncover the intellectual contents of contemporary science fiction films. The most important research terms (content, thought, ideology, science fiction, contemporary) were defined as either the second chapter (the theoretical framework) The second topic was entitled "The Intellectual Contents of Contemporary Science Fiction Films", in which the films of the science fiction and its current intellectual contents were discussed. The third topic included the "Transformations of Characters in Films" Fantasy J), with the focus on the personal in some science fiction movies and set covered at the level of intellectual perspective and Alabestmaologi. The third chapter (research procedures) included the community, methodology, sample and research tool, and sample analysis via the model (Super 8) 2011 by director (GJ Abrams). In the fourth chapter, the researcher reached conclusions, conclusions, suggestions and recommendations, followed by a list of sources and a Abstract in English.احتوى البحث على الأول منها (أطارا منهجيا)، اذ تحددت مشكلة البحث عبر تساؤل صاغته الباحثة بالشكل الآتي: ما المضامين الفكرية لأفلام الخيال العلمي؟ أما هدف البحث، فتمثل بالكشف عن المضامين الفكرية لأفلام الخيال العلمي المعاصرة، وتم تحديد اهم مصطلحات البحث وهي(المضمون، الفكر، الأيدلوجية، الخيال العلمي، المعاصر) إما (الإطار النظري)، فقد تضمن ثلاثة مباحث, الأول (نظرة عامة للمدارس الفنية) رصدت فيه الباحثة عبر رؤية تاريخية علاقة المدارس الفنية المعاصرة بالأفلام الروائية، وجاء المبحث الثاني تحت عنوان (المضامين الفكرية لأفلام الخيال العلمي المعاصرة)،إذ تم فيه مناقشة أفلام الخيال العلمي ومضامينها الفكرية الراهنة، أما المبحث الثالث فاشتمل على (تحولات الشخصيات في أفلام الخيال العلمي)، إذ تم التركيز على الشخصية في بعض أفلام الخيال العلمي والموضوعة المتناولة على صعيد المنظور الفكري و الابستميولوجي. وجاءت( إجراءات البحث)، اذ ضمت مجتمع ومنهج وعينة وأداة البحث, ثم تحليل العينة عبر الأنموذج (سوبر 8)2011 للمخرج (جي جي ابرامز). وتوصلت الباحثة الى النتائج وكان من ابرزها: جسدت شخصيات فلم (سوبر8) المضامين الفكرية الفلسفية المعاصرة وأولوية الجانب العملي في العلوم الانسانية عبر مناقشته هذه الجوانب في المشاهد الاولى من الفلم. والاستنتاجات والمقترحات والتوصيات، ثم تلا ذلك قائمة المصادر وملخص باللغة الانكليزية.

Keywords


Article
The use of visual text in Arabic TV shows (The vioc TV program) is a model
توظيف النص الضوئي في البرامج التلفزيونية العربية (برنامج ذا فويز) انموذجــــا

Loading...
Loading...
Abstract

The research tackles an important subject, namely, the visual text and how it works well in Arab television programs. It includes the methodological framework of the research by presenting the research problem, which consisted in formulating the following question: How can the text be used and influenced in Arabic TV programs? The text and the impact of the Arab television programs that this study is useful to the workers and scholars in the field of lighting as well as the goal of research in the (study of the employment of text in Arab television programs The limits of research were manifested in the study of light text and how to function in Arab television programs, including analysis of the sample of the program "The Voices," which was completed in 2012, the theoretical framework was divided by the researcher to two main topics came under the title, light and concept and work, Researcher the most important scientific and philosophical theories that dealt with this subject in addition to the types of lighting and how to employ them, the second topic has uploaded the title, interactive programs. The researcher pointed out the importance of these programs and how to implement them especially lighting which plays a major role in the construction of these programs. The researcher came out after discussing these research a number of theoretical framework indicators that were presented to a number of experts and arbitrators in order to make them resemble a unit of measurement for the implementation of the analysis , The research procedure during which the researcher chose the method of description in the analysis of the sample being the closest to the field of specialization in addition to the analysis tool that was referred to and then the unit of analysis, which summarized the screenshot as a basic unit in the analysis of the sample The sample analysis, which was the program (The Voice) The researcher came out with a number of conclusions, conclusions, recommendations and proposals and then concluded his research list of sources and references. يتصدى البحث الى موضوع مهم وهو النص الضوئي وكيفية توظيفية بشكل جيد في البرامج التلفزيونية العربية حيث تضمن الاطار المنهجي للبحث من خلال عرض مشكلة البحث والتي تمثلت بصياغة السؤال التالي: كيف يمكن توظيف النص الضوئي وتاثيرة في البرامج التلفزيونية العربية اما اهمية هذا البحث في انه يعالج موضعة النص الضوئي وتاثيرة في البرامج التلفزيونية العربية ان هذة الدراسة تعم بالفائدة على العاملين والدارسين بمجال الاضاءة فضلا عن هدف البحث في(دراسة توظيف النص الضوئي في البرامج التلفزيونية العربية) اما حدود البحث فقد تجلت في دراسة النص الضوئي وكيفية توظيفة في البرامج التلفزيونية العربية متضمنا تحليلا للعينة المتمثلة ببرنامج (ذا فويز) الذي تم انتاجة عام 2012، اما الاطار النظري فقد قسمه الباحث الى مبحثين رئيسيين جاء الاول تحت عنوان، الاضاءة المفهوم والاشتغال، وفيه ناقش الباحث اهم النظريات العلمية والفلسفية التي تناولت هذا الموضوع بالاضافة الى انواع الاضاءة وكيفية توظيفها، اما المبحث الثاني فقد حمل عنوان، البرامج التفاعلية، وقد اشر الباحث في هذا المبحث اهمية هذه البرامج وكيفية تنفيذها خصوصا الاضاءة التي تلعب دور كبير في بنائية هذه البرامج، وقد خرج الباحث بعد مناقشة هذين البحثين بعدد من مؤشرات الاطار النظري التي تم عرضها على عدد من الخبراء والمحكمين بغية جعلها اشبه بوحدة قياس لتنفيذ عملية التحليل، اما اجراءات البحث فقد بين خلالها الباحث اختياره للمنهج الوصف في تحليل العينة كونه الاقرب لحقل الاختصاص بالاضافة الى اداة التحليل التي تم الاشارة اليها ومن ثم وحدة التحليل التي تلخصت باللقطة كوحدة اساسية في تحليل العينة، تحليل العينة والتي كانت برنامج (ذا فويس) وقد خرج الباحث بعدد من النتائج والاستنتاجات والتوصيات والمقترحات ثم ختم بحثه بقائمة المصادر والمراجع.

Keywords


Article
Employing lighting to express the cinematic personality duplication
توظيف الإضاءة في التعبير عن ازدواجية الشخصية السينمائيــة

Loading...
Loading...
Abstract

Represents light a sovereign and importance in cinematography element of what possessed the physical characteristics make it a sharp image detail or opaque, or any other form as he wants the director, Valdu away from the main function, which emerged with the beginnings of cinema, any access to endanger the proper and good, the Alachtgalat dramatic and psychological are deepened performance lighting and functioned in adjacent with the shadows, all the two complement each other, which affects the image details or even the ability to express their personal depths or the social and psychological same place, and this prompted the researcher to determine the search in the following address: (employing lighting to express their personal duplicating film) the researcher has to divide his research, and contains the methodological framework on the research problem formulated The importance and goals aimed at detecting modes of employing lighting to express their personal cinematic duality, and the limits of research and determine the terms. contains the theoretical framework and included a three Anoanat President are: First topic: The lighting concept and engage .....The second topic: the personal in film The third topic: lighting and psychological reaction to the film character The researcher came to indicators of the theoretical framework relied upon as a tool for the analysis of the sample, and then dealt with previous studies that Ti_akl with the subject of his research research measures have contained the research methodology chosen by the researcher to suitability nature of research is descriptive method that involves the analysis, and then the sample that was selected Qsidia, and search tool, and the unit of analysis, and the sincerity of the tool. The fourth quarter included the sample analysis process. findings and conclusions he has reached a researcher to several findings and conclusions يمثل الضوء عنصر ذا سيادة واهمية في التصوير السينمائي لما يتملكه من خواص فيزيائية تجعل من الصورة حادة التفاصيل او معتمة، او اي شكل اخر كما يريده المخرج، فالضوء بعيداً عن وظيفته الاساسية التي ظهرت مع بدايات السينما، اي الحصول على تعريض مناسب وجيد، فان الاشتغالات الدرامية والنفسية هي من عمقت من اداء الاضاءة واشتغاله بشكل ملاصق مع الظلال، فكل منهما يكمل الاخر، وهو ما يؤثر في تفاصيل الصورة او حتى القدرة في التعبير عن اعماق الشخصية او اجتماعية ونفسية المكان نفسه، وهذا ما دفع الباحث الى تحديد بحث في العنوان الاتي: (توظيف الاضاءة في التعبير عن ازدواجية الشخصية السينمائية) وقد قام الباحث بتقسيم بحثه على خمسة فصول , وقد احتوى الاطار المنهجي على مشكلة البحث التي صيغت على شكل التساؤل الاتي: كيف يمكن توظيف الاضاءة في التعبير عن ازدواجية الشخصية السينمائية؟ والاهمية، والاهداف التي ترمي الى الكشف عن كيفيات توظيف الاضاءة في التعبير عن ازدواجية الشخصية السينمائية، وحدود البحث وتحديد المصطلحات. وقد احتوى الاطار النظري على ثلاث عنوانات رئيسة هي:المبحث الاول: الاضاءة.....المفهوم والاشتغال والمبحث الثاني: الشخصية في الفيلم السينمائي ولقد خرجت الباحث بمؤشرات من الاطار النظري التي اعتمد عليها كأداة لتحليل العينة، ثم تناول الدراسات السابقة التي تتشاكل مع موضوع بحثه. اجراءات البحث وقد احتوى على منهج البحث الذي اختاره الباحث لملائمته طبيعة البحث هو المنهج الوصفي، ومن ثم عينة البحث التي تم اختيارها قصدياً، واداة البحث، ووحدة التحليل، وصدق الاداة. والفصل الرابع ضم عملية تحليل العينة. وصولاً الى النتائج والاستنتاجات فقد توصل الباحث الى عدة نتائج واستنتاجات أهمها: بعد تحليل العينة المختارة تم التوصل لجملة من النتائج والاستنتاجات والتوصيات والمقترحات وختم بقائمة المصادر والمراجع وملخص باللغة الانكليزية

Keywords


Article
Dramatic recruitment of the nearby cat in horror movies
التوظيف الدرامي للقطة القريبــة في افلام الرعب

Loading...
Loading...
Abstract

A cinematic snapshot is the basis of the film, regardless of the size, angle, or motion of the shot. However, the size of the footage and the process of showing or hiding the scene or cinematic personality are related to the nature of cinematic treatment, Which is characterized by the employment of the near-cat to stir the clouds or broadcast the mental image of the dramatic events and the relationship between the close shot and horror films are those who prompted the researcher to identify the title of the search as follows Dramatic recruitment of the nearby cat in horror movies The researcher divided the research as follows: (The methodological framework) and included the problem of research, which relied on the following question: 0 What is the drama function of the nearby cat in horror movies? In the importance of research and the need for it only the researcher addressed the necessities and the need to address this subject and then the researcher identified the limits of research and the conclusion of the chapter by setting a definition of the terms that appeared in the title of the research, (theoretical framework) was divided by the researcher to two sections as the title of the first topic ... the sizes and indications), where the study of the sizes of familiar shots and indications of the use and employment of these sizes and then address the importance of using the close shot in the silent films and how to use the necessities of that, the second section (horror movies) and dealt with the researcher in this section historical horror movies And so on The creation of the psychological atmosphere in addition to how the elements of the cinematic language in highlighting what the work maker tries to broadcast from the semantics, (the search procedures) included the research and research community and research tool, the unit of analysis identified by the researcher with the film (not breathe) Findings, conclusions, recommendations, proposals and conclusion of the search list sources and a savior in English تمثل اللقطة السينمائية الوحدة الاساس التي ينهض عليها الفيلم، بغض النظر عن حجم او زاوية او حركة هذه اللقطة، الا ان حجوم اللقطات وما تمتلك من عملية اظهار او اخفاء للمكان او الشخصية السينمائية خصوصية ترتبط بطبيعة المعالجة السينمائية وكذلك نوع افيلم السينمائي، لا سيما افلام الرعب التي تتميز بتوظيفها للقطة القريبة من اجل اثارة الغمموض او بث الصورة الذهنية عن الاحداث الدرامية وهذه العلاقة ما بين اللقطة القريبة وافلام الرعب هي من دفعت الباحث الى تحديد عنوان البحث على النحو الاتي التوظيف الدرامية للقطة القريبة في افلام الرعب وقد قام الباحث بتقسيم البحث على النحو الاتي: (الاطار المنهجي) وتضمن مشكلة البحث التي اعتمدت على التساؤل الاتي: 0ما هي الوظيفة الدرامية للقطة القريبة في افلام الرعب؟ وفي اهمية البحث والحاجة اليه فقط تطرق الباحث الى الضرورات والحاجة التي دفعته لتناول هذا الموضوعه ومن ثم حدد الباحث حدود البحث وختم الفصل بوضع تحديد للمصطلحات التي وردت في عنوان البحث، اما (الاطار النظري) فقد قسمه الباحث الى مبحثين اذ جاء عنوان المبحث الاول (اللقطة... الاحجام والدلالات) وفيه تم دراسة احجام اللقطات المتعارف عليها ودلالات استخدام وتوظيف هذه الاحجام ومن ثم التطرق الى اهمية استخدام اللقطة القريبة في في الافلام الصامتة وكيفية استخدامها وضروريات ذلك، اما المبحث الثاني (افلام الرعب) وتناول الباحث في هذا المبحث تأريخية افلام الرعب وما تخلق من اجواء نفسية بالاضافة الى كيفية اشتغال عناصر اللغة السينمائية في ابراز ما يحاول صانع العمل بثه من دلالات، اما(اجراءات البحث) فقد تضمن منهدج البحث ومجتمع البحث واداة البحث، وحدة التحليل التي حددها الباحث بفيلم (لا تتنفس) وقد توصل الى مجموعة من النتائج والاستنتاجات والتوصيات والمقترحات وختم البحث بقائمة المصادر ومخلص باللغة الانكليزية.

Keywords


Article
Educational Novelty And Its Relation With Visual Thinking With The Students Of Artistic Education Department
مستحدثات التعليم وعلاقتها بالتفكير البصري عند طلبة قســــم التربية الفنية

Loading...
Loading...
Abstract

The two objectives of the current research are :- 1. Uncover the views and opinions of the students of Artistic Education Department about the relation between educational novelty and its relation with visual . 2. Identifying the capabilities of the students of artistic education department . The society of the research is the fourth class students of artistic education department - College of Fine Arts ( 83 students from both sexes ) . It was chosen ( 60 ) students sample of from both sexes by the researcher in order to conduct test upon them .The researcher has adopted descriptive methodology (correlation relationship ) and designed two tests , first dealing with educational novelty and the second deals with formal test of visual thinking .The instruments were subjected to procedures of honesty and fortitude . In order to show the results of the research which are reached by the researcher , statistical means are used as in the following :- ( T-Test ) , degree of severity and percentage weight , ( Pearson) correlation coefficient and (Cooper ) coefficient . The most important results reached by the researcher are :- Interaction of the students artistic education department with the components of educational novelty which gave positive indication for the importance of these novelty in educational process يرمي هذا البحث الى : 1. الكشف عن اراء طلبة التربية الفنية حول العلاقة بين مستحدثات التعليم والتفكير البصري. 2. التعرف على قدرات التفكير البصري عند طلبة قسم التربية الفنية. تكون مجتمع البحث من طلبة الصف الرابع القسم التربية الفنية/كلية الفنون الجميلة، والبالغ عددهم(83) طالباً وطالبة، تم اختيار عينة بلغت (60) طالباً وطالبة أعتمدهم الباحث لأجراء الاختبار عليهم. اعتمد الباحث المنهج الوصفي (علاقة الارتباط) وتم تصميم اختبارين الاول يخص مستحدثات التعليم والثاني اختبار صوري للتفكير البصري، تم إخضاع تلك الأدوات إلى إجراءات الصدق والثبات. ولإظهار نتائج البحث التي توصل اليها الباحث استخدم الوسائل الاحصائية الآتية: (اختبارT-test)، ودرجة الحدة والوزن المئوي، ومعامل ارتباط (بيرسون) ومعادلة (cooper). اما أهم النتائج التي توصل اليها الباحث فهي تفاعل طلبة قسم التربية الفنية مع مكونات اختبار مستحدثات التعليم ما اعطى مؤشراً ايجابياً لأهمية هذه المستحدثات في عملية التعلم

Keywords


Article
Transformations of the form of postmodern arts in the projects of students of the Department of Art Education
تحولات الشكل لفنون ما بعد الحداثة في مشاريع طلبة قسم التربية الفنيـة

Loading...
Loading...
Abstract

The art of postmodernism has undergone a number of changes in the course of art and art schools, as art has left the traditional means and paved the way for this artistic transformation to change the materials, techniques, methods and visions as a result of the changes that occurred in the thought and this change played an important role in the artist's vision, To demolish and destroy all of the above and to reconsider the formal systems and intellectual contexts and expressive modes, so it is necessary for the whole art to keep up with the variables of the era and its elements. The current research aims to: "Detect the transformations of form in postmodern art in the projects of students of the Department of Art Education". Since the current research aims at detecting the transformations of postmodern art in the projects of the students of the Department of Art Education, the researcher followed the descriptive method of method (analysis of content) to analyze the sample of the research being the most appropriate scientific curriculum to achieve the goal of research. The current research community consists of the projects of the students of the Department of Art Education, which were completed by students of the fourth grade morning for the academic year (2016-2017), which are (15) artistic products in the field of painting implemented abstract expressionist methods. An objective sample was chosen from the projects of the fourth grade students, the Department of Art Education reached (4) works of art bearing abstract expressionist methods. The research came out with a number of results, the most important of which are: 1-The student's use of pieces of clothing (shirt) as he transformed the realistic form of wearing the shirt into a abstract expression form, as in sample(1). 2-The student's use of various techniques represented by collage technology, and used newspaper clips in a coordinated and coordinated manner and using the technique of liquefaction (showing the color on the surface) to show the work in a streamlined manner, resulting in a shift in shape, as in sample(2). شهدت فنون ما بعد الحداثة جملة من التحولات في مسار الفن والمدارس الفنية، اذ غادر الفن الوسائل التقليدية ومهد لهذا التحول الفني تبدل المواد والتقنيات والأساليب والرؤى نتيجة للتغيرات التي حدثت في الفكر وان هذا التغير لعب دوراً مهماً في رؤية الفنان ما انعكس على نتاجه الفني وأدى الى هدم وتحطيم كل ما سبق وإعادة النظر في النظم الشكلية والسياقات الفكرية وانساقها التعبيرية، فبات من الضروري على الفن برمته مواكبة متحولات العصر وتشضياته. اذ يهدف البحث الحالي الى: "الكشف عن تحولات الشكل في فنون ما بعد الحداثة في مشاريع طلبة قسم التربية الفنية". بما ان البحث الحالي يهدف الى الكشف عن تحولات الشكل لفنون ما بعد الحداثة في مشاريع طلبة قسم التربية الفنية، لذلك اتبعت الباحثة المنهج الوصفي ـ أسلوب (تحليل المحتوى) لتحليل عينة البحث كونه أكثر المناهج العلمية ملاءمة لتحقيق هدف البحث. يتكون مجتمع البحث الحالي من مشاريع طلبة قسم التربية الفنية التي انجزها طلبة الصف الرابع صباحي للعام الدراسي(2016-2017م) البالغ عددها (15) نتاجاً فنياً في مجال الرسم المنفذة بأساليب التعبيرية التجريدية. تم اختيار عينة قصدية من مشاريع طلبة الصف الرابع ـ قسم التربية الفنية بلغت (4) اعمال فنية تحمل أساليب التعبيرية التجريدية. وقد خرج البحث بمجموعة من النتائج اهمها: 1ـ استعمال الطالب قطعاً من الملابس (القميص)، إذ حول الشكل الواقعي المتمثل بلبس القميص الى شكل تعبيري تجريدي، كما في العينة(1). 2ـ استعمال الطالب تقنيات متنوعة متمثلة بتقنية الكولاج واستعملت قصاصات من ورق الجرائد بشكل تركيبي متناسق واستعمال تقنية التسييل (تسييح اللون على السطح) ليظهر العمل بشكل انسيابي، كما في العينة(2).

Keywords


Article
The educational means used by teachers of art education in primary schools
الوسائل التعليمية السائدة لدى معلمي التربية الفنية في المدارس الابتدائيـــة

Loading...
Loading...
Abstract

Education varies in terms of form and content between verbal and abstract education through the delivery of knowledge and enriching experiences through verbal communication and ephemeral learning and based on sensory experiences that provide visual and audio visualizations that make it imperative to install and retain knowledge and experience. It is obvious that meanings And the concepts grow the more tangible sensory experiences that make the process of communication highly efficient, and the more the learner's acquisition of direct sensory experiences, ie the first source is the life situations and normal circumstances of the process of communication, but if these can not be available It is necessary to adopt appropriate alternatives through which these positions can be provided in a way that allows the acquisition of sensory experiences or what is known as educational means, especially in educational situations caused by the use of alternatives to cause damage, including increasing knowledge and spatial and temporal barriers and size and the difficulty of communicating with real and dangerous situations and other situations Which is taken into account when teaching. It is possible to achieve fruitful learning, which depends on the clarity of the communication process. This process, which is heavily influenced by excessive verbalism, weak motivation, differences in knowledge between teacher and learner, The educational method is especially important in the art education classes and parallel to the most relevant lesson of the activities of the curriculum of art education. The work of implementing different teaching strategies that require the use of teaching aids related to the content. Where teaching is more attractive and can overcome the problem of large classes and shorten the amount of time and effort in the educational process. Scientific and technological progress and scientific and technological achievements produced by the communications revolution of materials and tools have had a great impact on education scientists in understanding the role of natural sciences in the use of these scientific techniques in education as new educational means. However, the use of these methods in a chaotic manner does not depend on methodology, the study sought to identify the educational methods prevailing in the primary schools for the academic year 2017/2018. The research came out with the most important findings and conclusions. It emphasizes the use of teaching aids of all kinds, Creativity among primary school students يتفاوت التعليم من حيث الشكل والمضمون فيما بين التعليم القائم على اللفظية المجرد ة عن طريق ايصال المعارف واغناء الخبرات عبر الاتصال اللفظي سريع الزوال وبين التعليم القائم على الخبرات الحسية التي تقدم تصورات مرئية ومسموعة تجعل من امر تثبيت واستبقاء المعارف والخبرات أمراً حتمياً. ومن البديهي ان المعاني والمفاهيم تنمو كلما زادت الخبرات الحسية الملموسة التي تجعل عملية الاتصال ذات كفاءة عالية, وكلما كان اكتساب المتعلم للخبرات الحسية المباشرة اي ان المصدر الاول هو المواقف الحياتية والظروف الطبيعية لعملية الاتصال, ولكن اذا تعذر توافر هذه المواقف فلا بد من اعتماد البدائل المناسبة التي يمكن عن طريقها توفير هذه المواقف بطريقة تسمح باكتساب الخبرات الحسية او ما يعرف بالوسائل التعليمية ولا سيما في المواقف التعليمية التي يتسبب فيها استخدام البدائل في احداث اضرار منها زيادة المعارف، والعوائق المكانية والزمانية والحجم، وصعوبة الاتصال بالمواقف الحقيقية، والخطورة، وغيرها من المواقف التي ان أُخذت بالحسبان عند التدريس فإنه يمكن تحقيق التعلم المثمر الذي يعتمد وضوح عملية الاتصال تلك العملية التي تتأثر كثيراً باللفظية الزائدة وضعف الدافعية واختلاف الخبرة بين المعلم والمتعلم وقصور الادراك الحسي وجذب الانتباه, وهي معوقات يمكن تلافيها عند استخدام الوسائل التعليمية كوسائل اتصال communication means)). للوسيلة التعليمية اهمية خاصة في دروس التربية الفنية وهي موازية للدرس الاقرب لها من مهام أنشطة منهج التربية الفنية العمل على تنفيذ استراتيجيات تدريس مختلفة التي تتطلب ضرورة توظيف الوسائل التعليمية المرتبطة بالمحتوى التعليمي, إذ يكون التدريس أكثر جاذبية، ويمكن التغلب على مشكلة الصفوف الكبيرة واختصار الكثير من الوقت والجهد في العملية التعليمية. كما ان للتقدم العلمي والتقني والانجازات العلمية والتكنولوجية التي افرزتها ثورة الاتصالات من مواد وادوات واجهزه الاثر الكبير في علماء التربية في فهم دور العلوم الطبيعية واستعمال تلك التقانات العلمية في التعليم بوصفها وسائل تعليمية جديدة . وياتي هدف البحث الى التعرف على الوسائل التعليمية السائدة في المدارس الابتدائية للعام الدراسي 2017/2018م, وخرج البحث بأهم النتائج والاستنتاجات وهي تأكيد استخدام الوسائل التعليمية بأنواعها؛ لانها تعمل على تنمية الذكاء وروح الابتكار والابداع لدى تلاميذ المرحلة الابتدائية

Keywords


Article
Integrative relationship between the image and the written text in the commercial declaration
تكاملية العلاقة بين الصورة والنص الكتابي في الاعلان التجاري

Loading...
Loading...
Abstract

There is no doubt that the image of the ad and the written text plays a key role in the formation of the language of communicative discourse as the main pillars of the design of commercial advertising and the main entrance to awareness of the advertising message ... Hence theresearcher chose the title of her research tagged (integrative relationship between the image and the written text in the printed commercial advertisement) The following questions: What is the relationship between the picture and the written text in the printed commercial declaration? Is there functional, aesthetic and interactive integration between them? The importance of the research from the possibility of contributing to the enrichment of the cognitive aspect of the complementarity of the relationship between the image and the written text in the design of commercial advertising printed by researchers and specialists and workers and those interested in the field of design. The research also aims at finding the integration of the relationship between the picture and the written text in the design of the printed commercial advertisement. The research limits were limited to the study of commercial advertisements of the United States of America published on the Internet in 2016.The research included four chapters dealing with the first chapter, the problem of research, its importance, its objectives, and its temporal and spatial limits. The second chapter included two topics: 1 - the concept of integration in the written achievement; 2 - the effectiveness of the relationship between the image and the written text in the commercial declaration. In the third chapter, the research procedures were presented, while chapter IV dealt with the main findings and conclusions. The most important results: 1 -The recruitment of advertising image as the main unit occupies the majority of the advertising space, while the biblical text explained and supported it,achieving a relationship between the visual and intellectual situation. 2 -The extent of compatibility or incompatibility between the form of relationship (picture - And what the receiver expects not to be determined based on what the picture represents,but based on the accompanying suspension مما لا شك فيه أن للصورة الاعلانية والنص الكتابي دورا اساسيا في تشكيل لغة الخطاب الإتصالي كونهما الدعامتين الرئيستين لتصميم الاعلان التجاري والمدخل الأساس لوعي الرسالة الإعلانية... من هنا اختارت الباحثة عنوان بحثها ألموسوم (تكاملية العلاقة بين الصورة والنص الكتابي في الإعلان التجاري المطبوع) انطلاقا من التساؤلات الآتية: ماهي العلاقة بين الصورة والنص الكتابي في الإعلان التجاري المطبوع؟ وهل هناك تكامل وظيفي وجمالي وتفاعلي متحقق بينهما؟ . وتأتي أهمية البحث من امكانية إسهامه في إغناء الجانب المعرفي لتكاملية العلاقة ما بين الصورة والنص الكتابي في تصميم الإعلان التجاري المطبوع لدى الباحثين المختصين والعاملين والمهتمين في مجال التصميم الطباعي. كما يروم البحث الوصول الى الكشف عن تكاملية العلاقة مابين الصورة والنص الكتابي في تصميم الإعلان التجاري المطبوع. وقد اقتصرت حدود البحث على دراسة الاعلانات التجارية للولايات المتحدة الامريكية المنشورة على صفحات الأنترنت لعام 2016م . وتضمن الاطار المنهجي للبحث مشكلة البحث وأهميته وأهدافه وحدوده الموضوعية والزمانية والمكانية, اما الاطار النظري فقد تضمن مبحثين :المبحث الاول عن مفهوم التكاملية في المنجز الطباعي أما المبحث الثاني فقد تناول فاعلية العلاقة بين الصورة والنص الكتابي في الاعلان التجاري. ومن ثم عرضت اجراءات البحث وأهم النتائج والإستنتاجات. ومن أهم النتائج التي تم التوصل اليها:1- جاء توظيف الصورة الإعلانية بوصفها الوحدة الرئيسة تشغل غالبية المساحة الاعلانية, فيما جاء النص الكتابي مفسراً وداعماً لها محققاً علاقة مترابطة ما بين الحالة المرئية والفكرية2- وجود الكلمات الى جانب الصورة يعمل على فتح الآفاق أمام التفكير للمتلقي, لاسيما في حالة تعويض الكلمات عن عجز الصورة الإعلانية الثابتة في التعبير عن الارتباطات الزمانية أو السببية.

Keywords


Article
A new vision for the classic in contemporary fashion designResearch
رؤية جديدة للكلاسيكية في تصميــــــم الازياء المعاصـرة

Loading...
Loading...
Abstract

fashion designers who have benefited greatly from the mobilization of ancient aesthetic ideas in the heritage of the people and guaranteed in their productions so that there is no change In the aesthetic value created by the designers of the research in the ancient heritage to find new signs that reflect the connection of man to the present as the aesthetic value of all the man created by the designs of fabrics and fashion through the ages The problem of research was determined in the absence of a precise understanding of the nature of classical thought in fashion and the absence of a clear perception of the sustainability of this thought in contemporary fashion. Hence the importance of research in the development of applied and operational capacities For the designers of fashion in different schools and trends of the concepts of generation that shows new possibilities that lead to the growth and intellectual and aesthetic recovery and the activation of the capabilities of designers. The research aims to identify the new vision of the classic in fashion design Contemporary تجلت الازياء المعاصرة بمفهومها الجديد الذي لم ينقلب على المفهوم الكلاسيكي القديم بكل أسسه وقواعده ومثله الجمالية بل خرجت من القيم ذاتها برؤية جديدة حافظت على أهم المثل الكلاسيكية القديمة التي كانت تدعو الى الكمال وبدت الازياء المعاصرة بطابعها متوافقة مع المثل والمفاهيم التي انطلقت منها الكلاسيكية ومن المفاهيم الجمالية المستحدثة التي تحرك التراث الكلاسيكي القديم بكل صنوفه وأزمانه لكي يتفاعل مع الحاضر وأستمزاج المفاهيم الجمالية القديمة بالمفاهيم الجديدة. تناول الإطار المنهجي مشكلة البحث وأهميته وهدفه وحدوده وتحديد مصطلحاته ، وقد تحددت مشكلة البحث في غياب الفهم الدقيق لطبيعة الفكر الكلاسيكي في الازياء وعدم وجود تصور واضح لاستدامة هذا الفكر في الازياء المعاصرة ، من هنا جاءت أهمية البحث في تنامي القدرات التطبيقية والتنفيذية لمصممي الازياء على اختلاف مدارسهم واتجاهاتهم في ايجاد رؤية واضحة للمفهوم الكلاسيكي ، ويهدف البحث الى التعرف على الرؤية الجديدة للكلاسيكية في تصميم الازياء المعاصرة ، اما الإطار النظري فقد تضمن مبحثين : تناول المبحث الأول نشأة الكلاسيكية وظهورها والمبحث الثاني تناول الرؤية الجديدة للكلاسيكية في تصميم الازياء المعاصرة ، أما إجراءات البحث حيث أتبعت الباحثة المنهج الوصفي التحليلي لتحليل نماذج الأزياء الكلاسيكية للمصممين العالميين الكلاسيكيين ، بعد ذلك توصلت الى أهم النتائج كان منها ان للفكر الكلاسيكي القديم تأثير كبير على تصميم الازياء المعاصرة بما تركه من تأثيرات جمالية

Keywords


Article
Simplicity and complexity in the visual layout of the designs Children magazine covers
البساطة والتعقيد في النسق البصري لتصاميــم اغلفــة مجــلات الاطفــال

Loading...
Loading...
Abstract

The magazine covers the subjects of (simplicity and complexity in the visual layout of the designs of magazine coverings of children) Chapter I The problem and importance of the goal and limits of research and addition to Terminology. In the second chapter the theoretical framework in which the first topic the role of simplicity and complexity in the design and the second section Visual design and design relations and the third research design in magazine covers and the third chapter includes the methodology of research and analysis and the results and conclusions and sources and the most important result of the research is (simplicity and complexity of design, Continuity and vitality and attract the attention of the receiver through the overlap and harmony, repetition, colors, shape, texture and design relationships between elements and foundationsتعد اغلفة مجلات الاطفال من اهم الوسائل التعليمية، لكونها تمتاز بخصائص تصميمية لجذب المتلقي ، فضلاَ عن دورها التثقيقي في تكوين فكرة أولية لمحتوى المجلة، ويتناول البحث موضوع(البساطة والتعقيد في النسق البصري لتصاميم اغلفة مجلات الاطفال) الفصل الاول مشكلة واهميةوهدف وحدود البحث واضافة الى تحديد المصطلحات. وفي الفصل الثاني الاطار النظري وفيه المبحث الاول دور البساطة والتعقيد في التصميم والمبحث الثاني النسق البصري وعلاقات التصميم والمبحث الثالث التصميم في اغلفة المجلات والفصل الثالث يتضمن منهج وعينة البحث وتحليلها والنتائج والاستنتاجات والمصادر واهم نتيجة للبحث تتمثل في (البساطة والتعقيد في التصميم وخاصة في مجلات اغلفة الاطفال بالاستمرارية والحيوية وشد انتباه المتلقي من خلال التداخل والتناغم والتكرار والالوان والشكل والملمس والعلاقات التصميمية بين العناصر والاسس ).

Keywords


Article
INNOVATIVE THINKING & FORMAL SYNTHESIS IN THE DESIGN OF MODERN WOMEN'S FABRICS
التفكير ألابتكاري والتوليف الشكلي في تصاميم الأقمشة النسائية الحديثـة

Loading...
Loading...
Abstract

A study worthy of study and objective analysis of the relationship of formal synthesis and innovative effectiveness in the design of modern women's fabrics, which deals with the first chapter the problem of research based on the following questions: (What role of innovative thinking in the formal synthesis of women's clothing designs Modern) The research objectives included the following: 1 - defines the concept of innovative thinking and its effectiveness in design 2 - Reveal the role of innovative thinking in the formal synthesis of the designs of modern women's fabrics The theoretical framework which included the following parts:. 1 - Innovative thinking in design. 2 - Formal synthesis in the designs of modern women's fabrics 3 -Formal synthesis of the innovative designs of modern women's fabrics . The research procedures within the third chapter determined the descriptive approach for analyzing the sample samples of (4) models and choosing them according to the objectives of the research. The research tool (analysis form) was prepared and presented to a group of experts and specialists in the field of design, The researcher reached the most important conclusions discussed as follows: The effectiveness of the forces of attraction and excitement achieved through the change in the formal characteristics as a result of the synthesis and its potential to add modifications to the form of reduction and delete and add, to achieve coherence and coherence of the overall design. من خلال اطلاع الباحثة على مجموعة من تصاميم الأقمشة النسائية ،وجدت الباحثة إشكالية في تعميق مفهوم التفكير الابتكاري بما يحويه من منطلقات يمكن ان تكون مصدرا مهماً للإبداع من خلال التوليف الشكلي بما يتواءم مع التصورات المستقبلة لدى المصمم .وعليه فقد أوجدت الباحثة موضوعاً بحثياً جدير بالدراسة والتحليل الموضوعي لعلاقة التوليف الشكلي وفاعليته الابتكارية في تصاميم الأقمشة النسائية الحديثة الذي يتناول مشكلة البحث القائمة على فرض التساؤلات الآتية: ( ما دور التفكير ألابتكاري في التوليف الشكلي لتصاميم الأقمشة النسائية الحديثة) وتضمنت أهداف البحث ما يلي :- 1 – تعرف مفهوم التفكير ألابتكاري ومدى فاعليته في التصميم 2- الكشف عن دور التفكير ألابتكاري في التوليف الشكلي لتصاميم الأقمشة النسائية الحديثة وتناول الإطار النظري متضمنا المباحث التي وزعت على النحو التالي :. 1- المبحث الأول: التفكير ألابتكاري في التصميم . 2- المبحث الثاني : التوليف الشكلي في تصاميم الأقمشة النسائية الحديثة 3- المبحث الثالث:التوليف الشكلي ألابتكاري في تصاميم الأقمشة النسائية الحديثة. وقد توصلت الباحثة إلى أهم المؤشرات التي أسفر عنها الإطار النظري, وحددت إجراءات البحث باتخاذ المنهج الوصفي لتحليل نماذج العينات البالغ عددها (4)نماذج وجاء اختيارها تبعا لما يخدم أهداف البحث.وقد توصلت الباحثة إلى أهم الاستنتاجات أهمها:- إن فاعلية قوى الجذب والإثارة تحقق من خلال التغيير في الخصائص الشكلية كناتج فعل التوليف وفق المرجعيات المؤسسة للابتكار في تصاميم الأقمشة وإمكانياته الواسعة في إضافة تعديلات على الشكل من اختزال وحذف وإضافة ، أو التغيير في حركة ظهور المفردات ، لتحقيق التماسك والترابط للتصميم.

Keywords


Article
The privacy of the interior design of art education spaces in the schools of excellence
خصوصية التصميم الداخلي لفضاءات التربية الفنيـــــة في مدارس المتميزيـن

Loading...
Loading...
Abstract

The current research deals with the specificity of the interior design of the classes of art education in the schools of excellence for the province of Muthanna and its center of the city of Samawah. In the first chapter، the problem of research was determined by the lack of internal spaces of the classes of art education to designs that meet the requirements and needs of students in these educational stages. The importance of the research in being an addition to knowledge in the field of interior design and engineering department of the general directorates of the Ministry of Education. The objectives of the research were determined through. 1. Identifying the reality of the halls of art education for schools of excellence. 2. Detecting design privacy in the classes of art education for the schools of excellence. The second chapter included the theoretical framework of the research by shedding light on the theoretical aspects that are directly related to the subject of the research. The first topic dealt with the concept of privacy، while the second topic dealt with internal space، elements، color، light، furniture، decorative elements، and indicators. The research and its procedures by defining the descriptive approach in the analysis of the samples and the research community. The sample of the research was for two schools in the city of Samawah for distinguished persons in order to arrive at the research objectives clearly. The most important results were reached: The nature of the interior space of the spaces The aesthetic design is not achieved due to its lack of bright colors that suit the age of the students and the extent of their interest، as well as the lack of safety and safety due to the lack of ground floor or other material which also helps to absorb noise، The conclusions are summarized as follows: The development of the construction technology in the materials has contributed to the effective realization of the privacy of the design of educational spaces through new forms different from the previous space. يتناول البحث الحالي خصوصية التصميم الداخلي لصفوف مادة التربية الفنية في مدارس المتميزين لمحافظة المثنى ومركزها مدينة السماوة، وفي الاطار المنهجي حددت مشكلة البحث من خلال افتقار الفضاءات الداخلية لصفوف مادة التربية الفنية الى تصاميم ذات مواصفات وجودة تصميمية تلبي متطلبات وحاجات الطلبة في تلك المراحل التعليمية. وتجلت اهمية البحث في كونها اضافة معرفية في مجال التصميم الداخلي والدائرة الهندسية للمديريات العامة في وزارة التربية. وتم تحديد أهداف البحث من خلال : 1. التعرف على واقع حال قاعات مادة التربية الفنية لمدارس المتميزين. 2. الكشف عن الخصوصية التصميمية في صفوف مادة التربية الفنية لمدارس المتميزين . أما الإطار النظري فقد سلط الضوء على الجوانب النظرية ذات العلاقة المباشرة بموضوع البحث، إذ تناول مفهوم الخصوصية و مفهوم الفضاء الداخلي والعناصر المحددة و اللون والضوء والأثاث والعناصر التزينية، والمؤشرات، أما منهجية البحث فقد حددت بالمنهج الوصفي، أما نماذج البحث فكانت لمدرستين في مدينة السماوة للمتميزين، وذلك للوصول الى أهداف البحث بشكل واضح، وتم التوصل الى أهم النتائج وهي:ـ لم تحقق طبيعة ارضية الفضاءات الداخلية للفضاءات في كلا الانموذجين الناحية الادائية ولم تتحقق الخصوصية التصميمية (الجمالية) بسبب إفتقارها الى الألوان البراقة التي تتناسب مع أعمار الطلاب ومدى اهتمامهم بها، فضلا عن عدم تحقق مبدا السلامة والأمان بسبب عدم فرش الأرضية بمادة الكاربت أو غيرها والذي يساعد ايضا على إمتصاص الضوضاء، أما أهم الإستنتاجات فتجلت بما يلي :ـ إن تطور التقنية الانشائية في المواد أسهم وبشكل فعال في تحقيق خصوصية تصميم الفضاءات التعليمية من خلال أشكال جديدة مختلفة عن سابقاتها من الفضاءات

Keywords


Article
GRAPHIC ACCOMPLISHMENT BTWEEN HAND CRFTING SKILL AND CONTMORANITY THCHNIQUES
المنجز الطباعي بين المهارة اليدوية والتقانة المعاصـــرة

Loading...
Loading...
Abstract

The completion of typography is the most important means of cognitive communication and carries a message from the sender to the recipient that serves a certain objective functionally or economically. Is the contemporary digital which is represented by computers, programs and printers attached to it. The problem of the current research is highlighted by the following question: Does the printing performance need the skill of the designer and the contemporary technology? The objectives of the research are as follows: Know the modern and manual techniques and techniques used in the printing process and the designer's need for them. The limits of our current research include the printed (Spanish) 2016 AD). The theoretical framework and the previous studies included the theoretical framework on two subjects: manual skill and its use in typography, contemporary printing techniques, and then the most important indicators that resulted from the theoretical framework. The researcher relied on the descriptive method (the method of content analysis) in the analysis of the models of research by (3) models. The researcher came out with a number of results, including The manual skill and use of different tools, tools and materials despite the great progress achieved in contemporary technology in the field of design and printing. The research also came out with a set of conclusions, such as: The printing performance bears the specifications, method and idea of the designer and explains them. Then the researcher came out with a set of recommendations including: The role of manual skill in the completion of print designs through interest in the vocabulary in the specialized lessons of the departments of knowledge in colleges and technical institutes يعد المنجز الطباعي أهم وسيلة من وسائل الاتصال المعرفي ويحمل رسالة موجهة من المرسل الى المتلقي تخدم هدفاً معيناً وظيفياً اواقتصادياً او إعلانياً،وأنجاز التصميم الطباعي يعتمد تقانتين مختلفتين أولهما يدوية تعتمد المهارة والتدريب وامكانية التحصيل الفردي للمصمم وقدرته على تصميم وإخراج المنجز الطباعي بتأثيرات مهارية يدوية.وثانيهما هي الرقمية المعاصرة والتي تتمثل بالحواسيب وبرامجها والطابعات الملحقة بها .وهنا تبرز مشكلة البحث الحالي بالتساؤل الاتي:هل يحتاج المنجز الطباعي الى مهارة المصمم اليدوية، والتقانة المعاصرة؟وتكمن أهمية البحث من إمكانيةإفادة العاملين في مجال التصميم الطباعي.ويمكن أن يفيد الدوائر الحكومية والأهلية ذات العلاقة.أما هدف البحث فيتجلى على النحو الاتي:تعرف مهارات اليدوية والتقانة المعاصرة المستخدمة في المنجز الطباعي ومدى حاجة المصمم لها.اما حدود بحثنا الحالي فتضمنت الملصقات (الاسبانية) المطبوعة لعام (2016م). ثم حددت مصطلحات خاصة بالموضوع المبحوث من ذلك:(المهارة،التقانة).أما الإطار النظري والدراسات السابقة إذ اشتمل الإطار النظري على مبحثين هما:المهارة اليدوية واستخدامها في التصميم الطباعي،والتقنيات الطباعية المعاصرة،ثم الحق بأهم المؤشرات التي أسفر عنها الإطار النظري،اما اجراءات البحث إذ اعتمدت الباحثة على المنهج الوصفي (طريقة تحليل المحتوى) في تحليل نماذج البحث بواقع(3) نماذج وقد خرجت الباحثة بعدد من النتائج نذكرمنها: -وظفت المهارة اليدوية واستخدامها للوسائل والادوات والمواد المختلفة بالرغم من التقدم الكبير الحاصل في التقانة المعاصرة في مجال التصميم والطباعة.كما خرج البحث بمجموعة استنتاجات منها :ان المنجز الطباعي يحمل مواصفات وطريقة وفكرة المصمم ويشرحها.ثم خرجت الباحثة بمجموعة من التوصيات ومنها:-التأكيد على دور المهارة اليدوية في انجاز التصاميم الطباعية من خلال الاهتمام بالمفردات الدراسية في الدروس التخصصية للاقسام العليمة في الكليات والمعاهد الفنية.

Keywords


Article
structure form in Sharif Mohieddin Haider musical composition
بناء الشكل في القطع الموسيقية للشريــف محــي الديــن حيــــدر

Loading...
Loading...
Abstract

Sharif Mohieddin Haider worked on the composition of musical instruments of Oud, which differs from the traditional forms known as (Bachraf, Samaa'i, Lunga, etc.), but it is not clear in building its form. This study Treating this issue By revealing the structural structure of the musical form of these Musical compositions. The importance of this research is that it provides an academic scientific study on the important subject of Musical compositions forms and the way of construction, It helps players and students In the study of Arabic music, if they want to write according to their musical form. This research dealt with two topics in its theoretical framework (The oud instrument in Iraq and the role of Sharif Mohieddin Haider in her musical renaissance), And (form in music). The research also studied samples randomly selected, Represented Some of the Sharif Muhiuddin Haider’s compositions, Through its analysis of a standard designed to achieve the objective of the study, To arrive a set of Results and conclusions, Of which, The most of the Muhieddin Haider’s compositions for oud, Do not go beyond the simple Western forms known as Ternary Form, The results also showed the Sharif Muhiuddin Haider has keeping away from the eastern Maqam in his Musical composition, He focused on diatonic Scale such as Nehund and Ajam عمل الشريف محيي الدين حيدر على تأليف قطع موسيقية لآلة العود مختلفة عن الأشكال التقليدية المعروفة مثل (البشرف، والسماعي، واللونگا، وغيرها)، لكنها غير واضحة المعالم في بناء شكلها الموسيقي (Form)، وهذه الدراسة تعالج هذا الموضوع، وذلك بالكشف عن هيكلية بناء الشكل الموسيقي لهذه القطع. وتكمن أهمية البحث في انه يقدم دراسة علمية أكاديمية عن موضوع مهم وهو أشكال القطع الموسيقية وطريقة بنائها، إذ يساعد الطلبة والعازفين في دراسة الموسيقى العربية، بحال إقبالهم على التأليف على وفق أشكال موسيقاها الآلية. وقد تناول البحث في إطاره النظري مبحثين، هما (آلة العود بالعراق ودور الشريف محيي الدين حيدر في نهضتها الموسيقية)، و(الشكل في الموسيقى)، كما درس البحث عينات اختيرت بطريقة عشوائية مثلت المجتمع المتمثل بقطع الشريف محيي الدين الموسيقية، من خلال تحليلها بمعيار صمم لتحقيق هدف الدراسة، ليخلص إلى مجموعة من النتائج والاستنتاجات، من أبرزها، ظهور أن أغلب قطع الشريف محيي الدين حيدر الموسيقية لآلة العود لا تخرج عن إطار الأشكال الغربية البسيطة المعروفة كالشكل الثلاثي (Ternary Form). كما أظهرت النتائج ابتعاد الشريف عن المقامات الشرقية التي تحتوي على ربع الدرجة الموسيقية، عند تأليف هذه القطع، اذ ركز على مقامات النهاوند والعجم

Keywords


Article
Structure and Melodic Sabean Mandaean
البناء اللحني لتراتيل الصابئة المندائيين

Loading...
Loading...
Abstract

The Mandaean religion of ancient and important religions in Iraq and Iran has its own rituals which are characterized by the use of singing and toning of speech. It began with the creation of human beings through a group of prophets. Peace be upon them. Researcher research problem, and explained the importance of research and objectives and limits and identify terminology. The second topic is the theoretical framework to include the history of the Sabean Mandaean, secondly their religious rites, sources, major books and secondary books for the Latin tribes of Mandaean. Finally, the researcher tackled the sources of their sacred books and previous studies. The third topic represented the procedures. The researcher dealt with the musical analysis and analysis system he prepared, The fourth topic is the analysis of the selected sample. The fifth section represents the results and the conclusions are based on the objectives required in this research. Then recommendations and proposals, followed by a list of resource margins, and finally a summary of the research and title in English إن الديانة المندائية من الديانات السماوية القديمة والمهمة في العراق وايران، لها شعائرها الخاصة التي تتميز باستخدام الغناء وتنغيم الكلام، إذ بدأت مع نشوء الخلق الإنسان من خلال مجموعة من الأنبياء(عليهم السلام) لذا جاء بحثنا هذا على خمسة مباحث، فجاء الإطار المنهجي حيث تناول الباحث مشكلة البحث، وأوضح أهمية البحث وأهداف وحدوده وتحديد المصطلحات. اما المبحث الثاني جاء الإطار النظري ليشمل تأريخ الصابئة المندائيين وثانياً طقوسهم الدينية والمصادر وعن الكتب الرئيسية وكتب ثانوية الخاصة لتراتيل لصابئة المندائيين وأخيراً تناول الباحث مصادر كتبهم المقدسة والدراسات السابقة ، أما المبحث الثالث تمثل بالإجراءات حيث تناول الباحث التحليل الموسيقي ونظام التحليل الذي قام بإعداده ثم أظهر مجتمع بحثه والمعيار المستخدم وعينته المختارة ، أما المبحث الرابع فجاء تحليل العينة المختارة اما المبحث الخامس تمثل بالنتائج والاستنتاجات مبنية وفق الأهداف المطلوبة في هذا البحث. ثم التوصيات والمقترحات، تليها قائمة الهوامش المصادر، وأخيراً ملخص البحث والعنوان باللغة الإنكليزية

Keywords


Article
Performance possibilities of the flute (Descriptive analytical study)
الإمكانيات الأدائية لألة الناي (دراســة تحليليــة وصفيـــة)

Loading...
Loading...
Abstract

The nay is one of the important in stvument in Arabic music which is considered one of the oriental instruments used in the oriental music tect, and is also considered one of the basic instruments in Arabic music, It is used in many religious and mundane areas, through its expressive capabilities through which expression and conveyance of feelings to the recipient, despite their importance and role in music, and through the researcher's follow-up to this subject did not find a study on the potential capabilities of the machine. In view of the above, and given the importance of this subject at the researcher, the need arose for research to study (the potential of the flute machine).. تُعد الموسيقى واحدة من العوامل المهمة فى تطوير وتهذيب الذوق الجمالي عند الانسان وارتبطت به في رحلته الطويلة عبر تاريخ الحضارات المختلفة، آلة الناي التي تُعد من الآلات الهوائية الشرقية, التي تستخدم في التخت الموسيقى الشرقي، وأيضاً تعد من الآلات الاساسية في الموسيقى العربية, والموسيقى عموماً، وفي ضوء ما تقدم، وبالنظر الى ما يشكله هذا الموضوع من أهمية عند الباحثة، انبثقت الحاجة الى البحث لدراسة (الإمكانيات الأدائية لآلة الناي). وتضمن أهمية البحث وهدف البحث حدود البحث وتعريف بأهم المصطلحات. وجاء الاطار النظري على مبحثين: كان المبحث الأول (تاريخ آلة الناي) والمبحث الثاني (الإمكانيات الأدائية للآلات الهوائية -الديناميك والتكنيك) وأهم المؤشرات التي أسفر عنه الإطار النظري, وتضمنت إجراءات البحث منهج البحث، مجتمع البحث، وعينة البحث، وأداة البحث وأدوات جمع المعلومات ومستلزمات البحث وختم لفصل بالتحليل. وكانت أهم النتائج ولاستنتاجات: 1. لم يستخدم العازف سوى نوعين من الديناميك وهما Piano وForte وذلك بسبب تغير الطبقة الصوتية, في آلة الناي في حال استخدام قوة النفخ خارج هذين النوعين (Piano وForte).

Keywords


Article
Perspective Cognitive Warm-up Voice
المنظور المعرفي للإحماء فــي التدريــب الصوتـي

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this research is to find out about the methods used by the teachers of the subjects (choir, voice training, singing groups) used to warm up in voice training. In the Department of Music of the Faculty of Fine Arts University of Baghdad. The limits of this research were for the academic year (2017-2018). Explanation in the theoretical framework of warm-up types The first part of the body warms the body in terms of relaxation, body moderation, head rotation, tongue exercises, mouth opening, facial mask movements, yawning. The second course will warm up the sound exercises warm up the sound through different ladders (diatonic and chromate), and ladder accordions. And the third topic warm up the imprisonment of the soul. Such as prolonged breathing, self-locking, slow breathing, breathing, and self-confidence. By studying the theoretical framework literature, the researcher built her research tool in the form of a questionnaire that she presented to the methodological and specialized experts. And won majority acceptance. The researcher took the interview to collect the answers of the teachers after the collection of the answers. She analyzed and concluded that the warm-up process in the Faculty of Fine Arts was different among the teachers يهدف هذا البحث إلى تعرف عن أساليب المتبعة من قبل مدرسين المواد (الكورال، تربية الصوت، مجاميع الغناء) والمستخدمة للإحماء في التدريب الصوتي. في قسم الموسيقى لكلية الفنون الجميلة جامعة بغداد. وكانت حدود هذا البحث للسنة الدراسية (2017-2018). تم الشرح في الإطار النظري عن أنواع الإحماء تضمن المبحث الأول إحماء الجسد فيما يتعلق بالاسترخاء ،اعتدال الجسم ، تدوير الرأس، تمرين اللسان، فتح الفم ، حركات قناع الوجه، التثاؤب. والمبحث الثاني إحماء الصوت تمارين إحماء الصوت عن طريق سلالم مختلفة (الدياتونك والكروماتك)، وأكوردات السلم . والمبحث الثالث إحماء حبس النفس. مثل التنفس لفترات طويلة ، حبس النفس، إخراج النفس ببطئ، أنواع التنفس، طريقة التأكد من طريقة النفس . فمن خلال الإطلاع على أدبيات الإطار النظري تمت الباحثة بناء أداة بحثها على شكل استبيان عرضتها على خبراء المنهجية والاختصاص . وحازت على قبول الأغلبية. أخذت الباحثة بالمقابلة لكي تتم بجمع إجابات الأساتذة بعد انتهاء من جمع الإجابات فقامت بتحليل وتوصلت إلى استنتاجات بأن عملية الإحماء في كلية الفنون الجميلة مختلفة بين التدريسيين

Keywords

Table of content: volume: issue: