Table of content

Journal of Research Diyala humanity

مجلة ديالى للبحوث الانسانية

ISSN: 1998104x
Publisher: Diyala University
Faculty: Education / Al-Asmayy
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Diyala Journal: Journal of scientific research dealing with the Court of humanitarian and scientific texts achieved sobering investigation numbered and bear an internationally accredited (ISSN1998-104X) publishes original research and sober not previously published in other journals, and is subject to the calendar every search by the experts according to their specialties minute.

This journal is specialized in humanities It was established in accordance with the needs of civilized community to achieve its aims in writing , research and Scientific documentation. It relies on teaching staffs and academics to spread innovative thinking for the benefit of specialists and scholars. It is mention worthy that the journal was established in 1997 and has published(78) issues so far.

Loading...
Contact info

تعنون المراسلات الى سكرتير هيأة التحرير – كلية التربية للعلوم الانسانية / جامعة ديالى ... ديالى – العراق – ص – ب 216
الموقع الالكتروني
http://www.humanmag.uodiyala.edu.iq

والبريد الالكتروني للمجلة journal@coehuman.uodiyala.edu.iq

Table of content: 2008 volume: issue:31

Article
Etiology of bacterial urinary tract infection in pregnant women in the city of Baquba
المسببات البكتيرية لالتهاب المجاري البولية لدى النساء الحوامل في مدينة بعقوبة

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to detect the bacterial causative agent of urinary tract infection for pregnant women in Baquba city. The study was performed throughout the period from 1/2/2005 to 30/7/2005. This study included 336 pregnant women visitors to Al-Batol Hospital for maternity and children. The General Urine Examination performed to detect the pregnant women which had been urinary tract infection and the urine of positive cases were cultured for determine the type of bacteria which cause the infection. The sensitivity test performed for isolated bacteria. The results appeared a high urinary tract infection consisted 46%. The Escherichia coli bacteria consisted 41.2% followed by Staphylococcus aureus consisted 27.5%. The study showed that frequency of pregnancy caused increasing the infection of urinary tract of pregnant women consisted 38.8%. In addition the study revealed that the last months of pregnancy increased the urinary tract infection. The results of sensitivity test showed a high sensitive to antibiotics Cephalosporin and Gentamycin consisted 84% and 80% respectivelyتهدف هذه الدراسة الى تحديد المسببات البكتيرية لالتهاب المجاري البولية لدى النساء الحوامل في مدينة بعقوبة. أجريت الدراسة خلال الفترة من 1/2/2005 لغاية 30/7/2005 شملت الدراسة 336 امرأة حامل مراجعة إلى مستشفى البتول للولادة و الأطفال. تم إجراء فحص الإدرار العام لتحديد النساء الحوامل المصابات بالتهاب المجاري البولية. تم زرع الإدرار للحالات الموجبة لمعرفة أنواع البكتريا المسببة للإصابة. أجري فحص حساسية العزلات البكتيرية تجاه بعض مضادات الحياة. أظهرت النتائج إن نسبة الإصابة كانت 46%. شكلت بكتريا Escherichia coli نسبة 41.2% تليها بكتريا Staphylococcus aureus بنسبة 27.5% وهما الأعلى بين أنواع البكتريا الأخرى المعزولة. بينت الدراسة إن تكرار الحمل يؤدي إلى زيادة الإصابة بالتهاب المجاري البولية بنسبة 34.8% . وأشارت الدراسة ايضا إن الأشهر الأخيرة من الحمل تؤدي إلى زيادة في الإصابة لدى الحوامل. أظهرت نتائج فحص الحساسية إن اغلب العزلات البكتيرية أبدت حساسية عالية للمضادين Cephalosporin و Gentamycin بنسبة 84% , 80% على التوالي.


Article
Production of Glucose isomerase from local Isolate of Streptomyces sp. HM5 2-Optimization of enzyme production conditions by submerged cultures
إنتاج إنزيم كلوكوز أيزوميريز من عزلة محلية من البكتريا

Loading...
Loading...
Abstract

This study was aimed to investigate the cultural requirements for production of glucose isomerase by locally isolated Streptomyces sp.HM5 The optimum conditions for production of the enzyme by submerged culture was achieved on broth medium containing 1.5% of xylose as a sole carbon source and inducer for enzyme production , peptone with 1% as a nitrogen source and 0.05% of each one of magnesium sulfate and cobalt chloride as a metal ions source with an initial pH of 7.5 during an incubation period of 72 hours at 35°C. This optimum conditions for enzyme activity attained 9.59 unit/ml it means the enzyme activity increased about 192% in comparation with those before using optimum conditions. استهدف هذا الجزء من الدراسة تحديد الظروف المثلى لإنتاج إنزيم كلوكوز أيزوميريز من عزلة محلية من البكتريا Streptomyces sp. HM5 وكانت الظروف المثلى لإنتاج الإنزيم بطريقة المزارع المغمورة هي باستخدام وسط سائل يحتوي على سكر الزايلوز بوصفه مصدر وحيدا للكاربون ومادة حاثة لإنتاج الإنزيم وبتركيز 1.5% والببتون مصدرا للنتروجين وبتركيز 1% وكبريتات المغنيسيوم وكلوريد الكوبلت مصدر للأملاح المعدنية وبتركيز 0.05% من كل منها وبرقم هيدروجيني ابتدائي مقداره 7.5 بعد 72 ساعة من الحضن بدرجة حرارة 35م وقد امكن تحت هذه الظروف للحصول على فعالية إنزيمية بلغت 9.59 وحدة/مل وبنسبة زيادة بلغت حوالي 192% قبل تعيين الظروف المثلى.


Article
Edge Detection in Sensor Networks using Image Processing
كشف الحافة في شبكات التحسس باستعمال المعالجة الصورية

Loading...
Loading...
Abstract

Edge detection is a widely studied problem in image processing and there are several well-developed edge detection algorithms in that domain. These algorithms are inherently scalable, localized and distributed in nature, with same computational approach applied at each pixel. Every pixel utilizes the values of pixels in its local neighborhood. Therefore application of these image processing algorithms in large sensor networks for solving the problem of edge detection is tempting. But applying those techniques directly in sensor network domain is not possible as unlike regular pattern of pixels in an image the sensors locations are random within the domain. This is due to the random deployment of sensor nodes over the geographical area. In this work we propose an approach to modify these image processing techniques, taking into consideration the randomness of sensor nodes in the sensor field, to solve the boundary detection problem in sensor networks. A sensor network could be deployed in a region where there exist distinct sensing environments. To detect the demarcation of this boundary is the primary focus of our work. we propose an approach to modify the existing gradient based edge detection techniques in image processing domain to solve the boundary detection problem in sensor networks. Since the sensor readings are spatially correlated, in order to moderate noisy measurements, we combine information from neighboring sensors in our scheme. We give anon-weighted neighborhood approach and a weighted neighborhood approach to interpolate the missing sensor values. Taking the radio range (R) and the density of deployment of the sensor nodes(D) as the two parameters we have analyzed the performance of our approach using different simulation environments and different performance metrics. Our analysis shows that the performance highly depends upon the two parameters R and D. With high density of deployment performance achieved increases. Finally we have defined a metric to achieve optimization in the choice of radio range (R) for a particular density(D). الكشف عن حافة هي مشكلة مدروسة على نطاق واسع في معالجة الصور وهناك عدة خوارزميات متطورة لاْكتشاف الحافة في هذا المجال. هذه الخوارزميات هي بطبيعتها الموقعية والانتشارية تعتمد نفس النهج الحسابية المطبقة على كل عناصر(بكسل) الصورة. كل بكسل يستعمل قيم البكسلات في المواقع المجاورة له. ومن ثم تطبيق خوارزميات معالجة الصور في شبكات الاستشعار الكبيرة لحل مشكلة كشف الحافة هو المغري. ولكن تطبيق هذه التقنيات بشكل مباشر فى مجال شبكات الاستشعار غير ممكن فهو يعاكس النمط النظامي للبكسلات في الصورة حيث أن أجهزة الاستشعار لها مواقع عشوائية داخل المجال. ويرجع ذلك الى انتشار عشوائي لعقد الاستشعار على مدى الرقعة الجغرافية. في هذا العمل نقترح نهجا لتعديل تقنيات معالجة الصور ، مع الأخذ في الاعتبار العشوائية لعقد الاستشعار في مجال التحسس ، من اجل حل مشكلة الحدود في الكشف عن شبكات الاستشعار. شبكة الاستشعار يمكن نشرها في المنطقة على شكل وحدات استشعار منفصلة. يمثل الكشف عن ترسيم الحدود محور التركيز الرئيسي لعملنا. نفترض تعديل الانحدار القائم على أساس تقنيات استكشاف الحافة في مجال معالجة الصور لحل مشكلة الاستكشاف في شبكات الاستشعار. ونظراً لكون قراءات الاجهزة مرتبطة مكانيا ، ومن اجل تعديل قياسات الضوضاء ، جمعنا معلومات من أجهزة الاستشعار المجاورة في البرنامج. حيث افترضنا وجود جوار متوازن وجوار غير متوازن لاقحام قيم اجهزة الاستشعار المفقودة. وبآخذ المجال الراديوي (R) وكثافه انتشار لعقد الاستشعار (D) ; كبرامترات لتحليل الأداء باستخدام محاكاه بيئية مختلفة وقياسات أداء مختلفة . التحاليل توضح على أن الأداء العالي يعتمد على البارامترين ( R) و ( D) . ومع الكثافه عالية الأنتشار تزداد كفاءة الأداء واخيرا حددنا نظام متري للوصول أفضل اختيار للطيف الراديوي ( R) لكل كثافة معينة (D).


Article
Solve Phase Queuing Models by Using Markov Transition Rate Matrix
حل نماذج قائمة انتظار المرحلة باستخدام مصفوفة ماركوف معدل الانتقال

Loading...
Loading...
Abstract

Markov processes are considered an appropriate for queuing system. As they suppose that unites arrival process to the system followed a certain distribution and the service times should be separate form each others. This means that each time is considered to be a random variable having a certain probable distribute. Many researchers concern for developing and founding new methods to solve complex queuing models. This research will take many articles to solve phase distributed queuing models the first article is Birth-Death process. The second is Quasi-Birth-Death process. The third are illustrates the Level Dependent Quasi Birth –Death Process (LDQBD), while the forth concern on the numerical solve and results testing. Last and fifth article discuses the main conclusions reached by depending on Transition Rate Matrix. تعد عمليات ماركوف ملائمة لنظام صفوف الأنتظار لأنها تفترض أن تكون عملية وصول الوحدات إلى النظام تتبع توزيع معين، وأن يكون زمن الخدمة مستقل الواحد عن الأخر ، أي هو عبارة عن متغير عشوائي له توزيع أحتمالي معين . فقد أهتم الكثير من الباحثون في تطوير وإيجاد أساليب جديدة لحل نماذج صفوف الأنتظار المعقدة ، لذلك سيناول بحثنا هذا عدة فقرات لإيجاد حل لنماذج صفوف الأنتظار ذات التوزيعات الطورية ، الأولى منها عملية الولادة –وفاة Birth-Death process ، والفقرة الثانية شبه عمليات ولادة-وفاة Quasi- Birth-Death process ، والفقرة الثالثة تم بيان فيها مستوى الأعتماد على شبه عمليات الولادة –وفاة Level Dependent Quasi- Birth-Death process وبأختصار (LDQBD) ، والفقرة الرابعة تناولت الحل العددي وأختبار النتائج، أما الفقرة الخامسة والأخيرة تناولت أهم الأستنتاجات التي تم التوصل أليها من خلال أعتماد مصفوفة معدل الأنتقال Transition rate matrix


Article
Calculations of relative intensity of X-Ray diffracted of (NiAs) compound.
حساب الشدة النسبية للأشعة السينية المحادة عن المركب (NiAs)

Loading...
Loading...
Abstract

Relative intensity of X-Ray diffraction Calculated, considering many factors effecting on the relative intensity of diffraction line on powder method, which is clearly comparable with the results obtained from the observed intensity and calculated intensity. This different between theoretical and experimental values because all real crystal are imperfect, in the sense that they have a mosaic structure, and the degree of imperfection can vary greatly from one crystal to another. We have considered a crystal as a collection of atoms located at fixed point in the lattice, in order to follow up the accuracy of this atomic position depended on many references to determined accuracy of atomic position in the unit cell. اُجري في هذا البحث حساب الشدة النسبية للأشعة السينية المُحادة عن المركب (NiAs) ،مع الأخذ بنظر الاعتبار العوامل التي تؤثر على شدة تلك الأشعة، ووجد إن هناك تقارب كبير بين نتائج الشدة النسبية المحسوبة نظريا مع مثيلاتها المُسجلة عمليا، ويمكن أن يُعزى سبب الاختلافات البسيطة بينهما إلى إن جميع البلورات في الطبيعة هي بلورات حقيقية وليست مثالية ،من جهة اُخرى فان دقة تحديد الموقع الذري تنعكس بشكل مباشر على حساب الشدة النسبية. وقد تم الاعتماد على المصادر(7-11) في تحديد المواقع الذرية.


Article
Effect of some plant extracts on some pathogenic bacteria
أثر بعض المستخلصات النباتية فى بعض البكتريا المرضية

Loading...
Loading...
Abstract

Theis study was concerned with the antimicrobial effect in vitro of aqueous and ethanolic extracts of three species of plants (Chlorocyperus rotundus L., Dianthus chinensis L.and Glycyrrhiza glabra L.)were assayed against four species of pathogenic bacteria (Escherichia coli ,Proteus mirabilis, Staphylococcus aureus and Streptococcus pyogenes ).All isolates were sensitive to aqueous and ethanolic extracts of( Dianthus chinensis L.)singly and all combination except aqueous extracts of (Chlorocyperus rotundus L.,Dianthus chinensis L.and Glycyrrhiza glabra L.)did not inhabit any of the test organisms.The aqueous and ethanolic extracts of (Chlorocyperus rotundus L. singly did not inhibit of gram-negative or ganism , so the aqueous and ethanolic extracts of(Glycyrrhiza glabra L.) singly did not inhibit gram-positive organism .The highest inhibition zone of 16 mm was observed with a combination of extracts on Streptococcus pyogenes. درس أثرالمستخلصات المائية و الايثانولية لثلاثة انواع نباتية(السعد Chlorocyperus rotundus L. ، القرنفلDianthus chinesis L. والسوس Glycyrrhiza glabra L .) في نمو اربعةعزلات من البكترية المرضية (E. coli ,Proteus mirabilis ,Staphylococcus aureus ,Streptococcus pyogenes ) حيث اظهرت النتائج حساسية جميع العزلات البكتيرية لمستخلصات نبات القرنفل وكذلك لمزيج مستخلصات جميع الانواع النباتية عدا المستخلص المائي لها حيث لم يظهر أي تأثير على الانواع البكتيرية. ان المستخلص المائي ومستخلص الايثانول لنبات السعد لم يظهر أي أثر تثبيطي للبكتريا السالبة لصبغة كرام وكذلك مستخلصات نبات السوس لم تظهر أي أثر تثبيطي على البكتريا الموجبة لصبغة كرام وان اعلى تثبيط ( 16 mm) لوحظ لمستخلص الايثانول لنباتات القرنفل والسوس في بكتريا Streptococcus pyogenes)) .


Article
Study antifungal activity of ethanol extract propolis against Fusarium oxysporum fungi
دراسـة الفعالية التضادية للمستخلص الكحولي للعكبر propolis ضد الفطر Fusarium oxysporum

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to determine the effect of different concentrations of ethanol extract propolis on plant pathogenic fungi which caused by Fusarium oxysporum, Results show the high antifungal activity of ethanol extract propolis, this was evident with high concentration of extract (5 mgml ), which completely inhibited the radial growth on solid media (PDA ) of pathogen F. oxysporum We observe that , ethanol extract propolis at concentration of 5 mgml which sprayed on cucumber were inffected by fungal. the spraying of ethanol extract propolis before 24, 48 hour of treatment prevent development of disease and make a good protection of the mentioned plants from been infected with this fungus. While, the ability of fungus to grow after 24, 48 hours from ethanol extract propolis treatment was reduce markedly as compare with control ,such treatment show slow growth of pathogen infect. نفذت هذه الدراسة لتحديد تأثير تراكيز مختلفة من المستخلص الايثانولي للعكبر(propolis) إزاء الفطر Fusarium oxysporum المسبب للعديد من الامراض النباتية . بينت النتائج الكفاءة التثبيطية العالية لهذا المستخلص ,إذ أدى التركيز العالي (5 ملغم /مل ) إلى تثبيط النمو الشعاعي كليا على الأوساط الغذائية(PDA) بينما تفاوت التركيزان ( 2.5و 1.25 ملغم/مل) في التاثير وبنسب وصلت الى 83.3% و 73.75% وعلى التوالي . وقد أظهرت نتائج البحث قدرة المستخلص الكحولي للعكبر عند التركيز (5 ملغم / مل ) المرشوش على ثمار الخيار المصابة بالفطـــــر في منع تطور أصابه المرض وحقق حماية جيدة بشكل ملفت خاصة عند الرش بالمستخلص قبل ,24 48 ساعة من التلقيح بالفطرمن خلال منع نمو وانتشار الفطر بشكل كامل, في حين تفاوتت قدرة المستخلص الكحولي للعكبر المرشوش بعد 24 و 48 ساعة من التلقيح بالفطر على منع حدوث الإصابة بالمقارنة مع معاملة السيطرة .اذ ظهر نمو بطيء للمسبب المرضي .


Article
A study of electrical properties of Culn (Sex Te1-x )2 thin flims
دراسة الخواص الكهربائية للأغشيةالرقيقة Culn (Sex Te1-x )2

Loading...
Loading...
Abstract

It had been measure the resistivity for Culn (Sex Te1-x )2 thin flims which preparation in vacuum thermal evaporation at thickness (250±25 nm) between (293K) to (423K) for deposited sample and for the sample after annealing in temperature (273K) and (423K) for one hour in vacuum ( 10-6 torr ) . It had been measure the activation energy for these flims before and after annealing . اجريت قياسات المقاومية الكهربائية ( Resistivity) لآغشية (Sex Te1-x)2 Culn الرقيقة والمحضرة بطريقة التبخير الحراري في الفراغ (Vacuum thermal evaporation) بسمك قدره (250 ± 25 nm) ضمن مدى حراري من ( 293 K ) الى ( 423K ) للعينات كما تم ترسيبها وللعينات التي خضعت الى عملية التلدين ( Annealing) عند درجات الحرارة (K373)و(423K) لمدة ساعة بوجود الفراغ((10-6 تور. وحسبت طاقات التنشيط لهذه الاغشية قبل التلدين وبعده .


Article
Description of a new species of freshwater sponge Corvospongilla Annandale (Spongillidae) from Diyala River, Iraq
وصف لنوع جديد من اسفنج المياه العذبة Corvospongilla Annandale (Spongillidae) في نهر ديالى / العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The first finding of the genus Corvospongilla is reported from Southwestern Asia.Corvospongilla mesopotamica nov.sp. is described from the river Diyala, Iraq .A diagnostic characters to the present species (C.mesopotamica Annandale) is provided with discussion on its morphology, geographic range and habitat. يمثل البحث الحالي أول اكتشاف أو تسجيل لنوع من الاسفنج يعود الى الجنس Corvospongilla في جنوب غرب اسيا. عثر على النوع الجديد الذي أعطي الاسم العلميCorvospongilla mesopotamica nov.sp. في نهر ديالى/ العراق. تم االتطرق الى الصفات التشخيصية ووصف المظهر الخارجي والتوزيع الجغرافي علاوة على الموطن (التواجد) لهذا النوع في متن البحث.


Article
Evaluation of treatment of industrial waste in underdeveloped civil Maamlaladuah in Iraq
تقييم معالجة النفايات الصناعية المتخلفة في معاملالأدوية الأهلية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The environmental problem facing the pharmaceutical industry and industry in general at the present time have expanded dramatically and has imposed itself, despite attempts to ignore it by the factory owners to avoid any additional costs required by the operations of the manufacturing process development to serve the environmental situation of the industry. The pharmaceutical industry is currently Mattrha of various wastes and pollutants has become of interest from parties interested in the environment and public health (1).The process of management and organization to deal with the waste left over from the pharmaceutical industry, in particular that contain waste Khtrhowalta can be recycled and use and contained wastes from process manufacturing, either directly or from accumulations resulting from the waste treatment has become an important result of the impact of economically reducing production costs and reduce their negative impact on the environment. Accordingly, the study of the effect of an environmental process of manufacturing of the coefficient of the pharmaceutical and private community has become more necessary in order to reduce the amount of waste before them, and prevent the emergence of cases of contamination in the process manufacturing for each stage of production of the medicine, and access to the stage of manufacture of pharmaceutical techniques yield less generation of waste as much as possible (2 ).This project has been prepared to assess and address the possibility of reducing the waste formed in the laboratories of the pharmaceutical community by following the practical ways to learn and to identify possible means to reduce industrial waste treatment methods and to identify them.The evaluation process can be categorized by four themes, namely: -First. Organization and planning.Second. The initial assessment.Third. Analysis of opportunities to develop waste treatment industry.Fourth. Take the means of the application.Means the organization and planning is to set targets on the subject of evaluation of waste treatment backward and then organizing work to reach Alyhzh goals without interference with subjects other side, such as matters concerning the safety of industrial, which may hinder access to the desired goals and avoid wasting time on topics not relevant to the goals of the project (3).إن المشكلة البيئية التي تواجه الصناعة الدوائية والصناعة بصورة عامة في الوقت الحاضر قد توسعت بشكل مؤثر وفرضت نفسها رغم محاولات تجاهل الأمر من قبل أصحاب المصانع لتجنب اي كلف إضافية تطلبها عمليات تطوير العملية التصنيعية لخدمة الواقع البيئي لهذه الصناعة . إن ماتطرحه الصناعة الدوائية حالياً من نفايات وملوثات مختلفة اصبحت ذات إهتمام من الجهات المهتمة بالبيئة والصحة العامة(1) . إن عملية إدارة وتنظيم التعامل مع النفايات المتخلفة عن الصناعة الدوائية وخاصة التي تحتوي على نفايات خطرةأوالتي يمكن إعادة تدويرها وإستعمالها والمتضمنة النفايات المتخلفة عن العملية التصنيعية بشكل مباشر أو من التراكمات الناتجة من معالجة النفايات أصبحت مهمة نتيجة تأثيرها من الناحية الإقتصادية بتقليل كلف الإنتاج وتقليل تأثيرها السلبي على البيئة . عليه فأن دراسة التأثير لبيئي للعملية التصنيعية للمعامل الدوائية وخاصة الأهلية أصبحت أكثر ضرورة وذلك لتقليص كمية النفايات المطروحة منها ، ومنع ظهور حالات تلوث في العملية التصنيعية لكل مرحلة من مراحل إنتاج الدواء ، والوصول الى مرحلة تصنيع منتجات دوائية بتقنيات إنتاجية أقل توليداً للنفايات قدر الإمكان(2) . تم اعداد هذا المشروع لتقييم معالجة وامكانية تقليل النفايات المتكونة في معامل الأدوية الأهلية من خلال اتباع طرق عملية لمعرفة وتحديد الوسائل الممكنة لتقليل النفايات الصناعية وتحديد طرق المعالجة لها . ويمكن تصنيف عملية التقييم بأربعة محاور هي :- أولا. التنظيم والتخطيط . ثانيا. التقييم الأولي . ثالثا. تحليل فرص تطوير معالجة النفايات الصناعية . رابعا. اتخاذ وسائل التطبيق . ويقصد بالتنظيم والتخطيط هو وضع اهداف معنية بموضوع تقييم معالجة النفايات المتخلفة وثم تنظيم العمل للوصول الىهذه الأهداف دون تداخل مع مواضيع جانبية اخرى مثل امور تتعلق بالسلامة الصناعية مما قد يعيق الوصول للأهداف المرجوة وتجنب اضاعة الوقت في مواضيع ليست ذات صلة وثيقة باهداف المشروع(3) .


Article
Real images of negative optical elements
الصور الحقيقية للعناصر البصرية السالبة

Loading...
Loading...
Abstract

It was never talking about real images that negative optical elements made since all images formed by these optical elements alone are virtual equal in their sizes to the object size in plane mirrors or virtual images with smaller size than the object in concave lenses and convex mirrors, and since there is no need to these images so spoke about these elements ignored nearly in all reference .(1,2,3,4,5,6) لم يسبق التطرق إلى دور العناصر البصرية السالبة أطلاقاً في موضوع تكوين الصور الحقيقية , ولكن الصور التي تكونها كعناصر مفردة هي صور خيالية مساوية لحجم الجسم في المرايا المستوية , أو صور خيالية مصغرة في المرايا المحدبة والعدسات المقعرة (المفرقة). وعمليا ليست هناك حاجة إلى مثل هذه الصور , فقد أهمل الحديث عن العناصر البصرية السالبة بصورة شبه كاملة في المراجع والكتب (1,2,3,,4,56). أن هذا البحث يثبت أن لهذه العناصر دورا مهما وعظيما في تكوين صور حقيقية وخيالية ذات خصائص لايمكن الحصول عليها باستخدام العناصر البصرية الموجبة لوحدها.


Article
Prevalence of celiac disease in Diyala children and adolescents with short stature
انتشار للمرض في ديالى الأطفال والمراهقين مع قصر القامة

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the present study was to determine the prevalence of celiac disease (CD) in children and adolescences of short stature in diyala governorate. A total of 80 short stature patients (65% males) their ages were between 4-17 years of with or without gastrointestinal symptoms were studied over three years (2003-2006). Routine physical and laboratory examinations performed to exclude other causes of short stature and those with negative workup were studied with endoscopic intestinal biopsy. Seventeen 17 (21.25%) of them showed histological abnormalities compatible with CD,70.58% of them were males. There was no statistically significant difference in anthropometric characters between patients with CD and short stature and those with short stature of undetermined cause .82% of patients with CD showed abnormal duodenal mucosa endoscopically and 82.35% of them they have marsh's grade three histopathological changes. Those with normal histopathological results are referred for endocrinological studies. ان هدف الدراسه الحاليه هو لتبيان شيوع مرض سلياك فى الاطفال واليافعين المصابين بقصر القامه فى محافظه ديالى. من مجموع 80 حالة مرضية بقصر القامة تم دراستها (65% ذكور) تراوحت اعمارهم بين 4-17 عاما مع او بدون اعراض هضمية للفترة من 2003-2006، اجري الفحص السريري والمختبري الروتيني لاستبعاد الاسباب الاخرى لقصر القامة اولئك الذين كانت نتائجهم سلبية قد درسوا بواسطة خزعة ناظور المعدة والاثني عشري، 17 حالة (21،25%) منهم وجدت تغيرات نسيجية متوافقة مع مرض سيلياك 70،58% منهم كانوا ذكورا. لم تكن هنالك اختلاف احصائي ملحوظ في الصفات الانسانية بين مرضى قصر القامة مع مرض سيلياك و اولئك المصابين بقصر القامة غير محدد السبب. 82% من مرضى قصر القامة مع مرض سيلياك لديهم تغيرات ناظورية في بطانة الاثني عشري و 82,35% لديهم الدرجة الثالثة تغيرات نسيجية مرضية حسب تصنيف مارش .


Article
The effect of bio and chemical fertilizers on growth and grain yield of wheat plants(Triticum aestevium) with and with out pesticid application.
تأثير الأسمدة الحيوية والكيميائية في نمو وحاصل نباتات الحنطة (Triticum aestevium) عند إضافة وعدم إضافة مبيد الباساميد .

Authors: F. M .Suhel فارس محمد سهيل
Pages: 173-188
Loading...
Loading...
Abstract

Filed experiment was conducated to study the effect of bio and chemical fertilizers on the growth and grain yield of wheat plants with and with out pesticid basamid application . The result of current study showed that single or adual application of fungal (Glomus Mosseae ) and bacterial (Azotobacter Chroococcum) fertilizer significantly Increased the growth and grain yield and Mycorrihza percentage of Infection with and with out pesticid basamid applied . The maximum grain yield was achived with adual application biofertilizers with level (100%) of chemical fertilizer with pesticid Basamid application and this value not significant with out pesticid Basamid , the maximum increased (31.26%) with level (100%) of chemical fertilizer with out pesticid Basamid application . The adual application was achived maximum Mycorrihzal Infection percentage (81%) with level (50%) of chemical fertilizer with out pesticid Basamid application . نفذت تجربة حقلية لدراسة تاثير الاسمدة الحيوية والكيميائية بإضافة وعدم إضافة مبيد الباساميد G98% ( (MDTT في نمو وحاصل نباتات الحنطة (Triticum aestevium) . أظهرت النتائج ان الاضافة المنفردة او المزدوجة من الاسمدة الحيوية الفطرية(Glomus Mosseae) والبكتيرية(Azotobacter Chroococcum )سببت زيادة معنوية في نمو وحاصل الحبوب ونسبة الإصابة المايكورايزية وبإضافة أو عدم إضافة مبيد الباساميد .ان أعلى حاصل من الحبوب سجل عند الإضافة المزدوجة من الاسمدة الحيوية الفطرية والبكتيرية وعند المستوى (%100)من السماد الكيميائي وعند اضافة مبيد الباساميد ،وهذه لاتختلف معنويا عن قيمها عندعدم اضافة مبيد الباساميد ،إذ كانت أعلى نسبة للزيادة( %31,26)عند المستوى(%100 )من السماد الكيميائي وعند عدم اضافة مبيد الباساميد . إن الإضافة المزدوجة سجلت أعلى نسبة للإصابة المايكورايزية (%81) عن المستوى 50%) )من السماد الكيميائي وعند عدم إضافة مبيد الباساميد .


Article
design of dynamic honeypot for intrusipot for intrusion detection
تصميم مصيدة ديناميكية لintrusipot لكشف التسلل

Loading...
Loading...
Abstract

A modern technology in the area of intrusion detection is honeypot technology that unlike common IDSs tends to provide the attacker with all the necessary resources needed for a successful attack. Honeypots provide a platform for studying the methods and tools used by the intruders (blackhat community), thus deriving their value from the unauthorized use of their resources. This paper discusses the design of a dynamic honeypot, which is an autonomous honeypot capable of adapting in a dynamic and constantly changing network environment. The dynamic honeypot approach integrates passive or active probing and virtual honeypots. This approach addresses the challenge of deploying and configuring virtual honeypots ان التقنية الحديثة و الخاصة بالعمل على اكتشاف و تعقب المتطفلين باستخدام تقنية جرار العسل و التي تقود الى عملية اليى عملية توفير كل المصادر المطلوبة حول هوية المهاجمين اي عملية اكتشاف المهاجمين الناجحة, جرار العسل توفر رصيف او ارضية جيدة لدراسة الطرق و الادوات الخاصة بعملية التعقب تلك و من خلال عملية الاشتقاق لتلك المصادر يمكن توفير معلومات جيدة و ناجحة عن عملية التقب. في هذا البحث يناقش تقنية جرار العسل المتحركة و التي لها القابلية على التكيف مع عملية تحويل في بيئة و هيئة الشبكات المستخدمة, كذلك فان جرار العسل المتحركة تقدم طريقة صحيحة و جيدة و فعالة في عملية التقصي باستخدام جرار العسل الوهمية كما ان البحث يقدم و يوفر عناوين و التي من خلالها يتم التحدي من خلال الانتشار و تشكيل جرار العسل الوهمية حول الشبكات المتحركة و الذي يتم من خلال توفير جرار العسل الافتراضية التي من خلالها يتم حجب و اكتشاف الاشخاص المتطفلين داخل الشبكة التحركة.


Article
Study of copper and lead accumulation and concentration in water , sediment and some tissues of Carassius auratus collected from different sites of Shatt – Al-Arab River
دراسة مستوى تركيز وتراكم عنصري النحاس والرصاص في مياه ورواسب وبعض أنسجة الأسماك الذهبية Carassius auratus المصطادة من مناطق مختلفة من نهر شط العرب

Loading...
Loading...
Abstract

The accumulation of copper and lead in water , sediment and fish tissues ( gills , liver , kidney and muscles ) of Carassius auratus fish was determinate in locations ( 1, 2 ,3 and 4 ) during the present study . Lead and copper were recorded the higher rates in the sites ( 1 , 2 ) compare with other sites in the samples of water and sediments ,while the bioaccumulation in the gills and liver tissues also recorded the higher rates compare with kidney and muscle in the sites ( 1 , 2 ) . حدد خلال الدراسة الحالية مستوى تركيز عنصري النحاس والرصاص في عينات مياه ورواسب جمعت من أربعة مواقع على نهر شط العرب ( 1 ، 2 ، 3 ، 4 ) كذلك حدد مستوى التراكم الحيوي للعنصرين في بعض أنسجة الأسماك الذهبية (غلاصم وكبد وكلية وعضلات ) المصطادة من المواقع أعلاه . اظهر الرصاص أعلى مستوى لتركيزه في ماء ورواسب للموقعين ( 1 ، 2 ) مقارنة مع باقي المواقع المدروسة ، كما لوحظ إن تركيز هذا العنصر كان أعلى نسبيا من عنصر النحاس ولكافة المواقع والذي سجل هو الأخر تحسس ملحوظ لقيمة في ماء ورواسب الموقعين ( 1، 2 ) فيما لم تظهر باقي المواقع تحسس ملحوظ لقيمة ، إما التراكم الحيوي في أعضاء الأسماك المدروسة فقد سجلت هي الأخرى تحسس لوجود عنصر الرصاص في كل من الغلاصم والكبد وكلية الأسماك المصطادة من الموقعين (1 ، 2 ) مقارنة مع باقي المناطق ، بينما سجلت العضلات أدنى مستويات تلك القيم مقارنة مع الأعضاء الأخرى ، كما لوحظ أعلى معدل لتراكم النحاس في كل من الغلاصم والكلية للموقعين ( 1 ، 2 ) مقارنة مع الأعضاء الأخرى ولكافة المواقع .


Article
Study the Effect of Fluxes on the Machinability of Brass(70/30) Alloy
دراسة تأثير نوع مساعد الصهر على قابلية التشغيل لسبيكة براص (70/30)

Loading...
Loading...
Abstract

This research involves the practically study to defined the effect of the flux used to remove the inclusions content from the brass alloy (70/30). In this study three types of fluxes were used (A,B,C), in comparison to casting brass alloy (W) without using flux. The effect of metal purity on the chips shape resulted from machining brass alloys (70/30). The result obtained showed that the shape of the chips was continuous when machining the alloy produced by using the flux (A), while when machining alloy (W) shape of the chips was as broken due to the high percentage of the inclusions. يتضمن هذا البحث دراسة عملية لمعرفة تأثيرَ مساعد الصهر في إزالة محتوى المتضمنات لسبيكة البراص (70/30). وقد استخدم ثلاث أنواع من مساعدات الصهر وهي (A,B,C) , في تركيب سبيكة البراص (70/30) وسبيكة ذي الرمز(W) بدون استخدام مساعد الصهر . تأثير النقاوةِ المعدنيةِ على شكلِ الرايش الناتج مِنْ سبائكِ البراص (70/30), كان عبارة عن رايش مستمر,عند استخدام مساعد الصهر نوع( (A, ولكن عند تشغيل السبيكة ذي الرمز(W), فقد كان نوع الرايش من النوع المتكسر, وبأعلى نسبة من محتوى المتضمنات .

Keywords


Article
Effect of soil salinity on Sweet Orange fruits characters
تأثير ملوحة التربة في بعض الصفات الثمرية للبرتقال صنف محلي

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted on 22 years old sweet orange(Citrus sinens L.Osb.) trees buded on sour orange (Citrus aurantium L.)seedling rootstocks grown under Date-palm trees in an orchard at Baquba city . The study aimed to determined The effect of soil salinity level on some characters (physical ,and chemical )of sweet orange fruits .Trees were sellected from three location in the orchard varied in electrical conductivity (1.67 ,3.11 ,and 6.42 ds /m respectively ) .The study showed that the increase insoil salinity resulted in a significant decrease in fruits mean weight ,juice mean weight, and anon significant decrease in fruit juice percentage .whreas this increase in soil salinity caused a significant increase in fruits total acidity and total soluble solids percentage (TSS). اجريت هذه الدراسة على أشجار برتقال(Citrus sinensis )صنف محلي مطعمة على أصل النارنج البذري (C. aurantium.)بعمر22سنة مزروعة تحت أشجار النخيل في أحد البساتين في مدينة بعقوبة بهدف معرفة تأثير مستوى ملوحة التربة في بعض الصفات الفيزيائية والكيميائية للثمار أذ جرى اختيار الأشجار من ثلاثة مواقع ذات مستويات ملوحة مختلفة (1.67، 3.11،6.42 ديسمنز/ م ،على التوالي)بأستخدام تصميم القطاعات العشوائية الكاملة،ودرست الأختلافات بين المعاملات بأستخدام أختبارأقل فرق معنوي(LSD) .وقد تبين من الدراسة ان زيادة ملوحة التربة تـؤدي الى انخفاض متوسط وزن الثمار(غم)،وكذلك متوسط وزن العصيرفي الثمرة (غم)بصورة معنوية ،فضلا"عن أنخفاض النسبة المئوية للعصيرولكن بصورة غير معنوية ،بينما نجد ان هذه الزيادة في ملوحة التربة ادت الى زيادة الحموضة الكلية للثمارفضلا"عن النسبة المئوية للمواد الصلبة الذائبة الكلية (T.S.S.)وبشكل معنوي .

Keywords


Article
Level of knowledge to farmers symptoms of insect pest infestation Dubas palm Mnhaomkavanha and methods of prevention in terms of (the phrase) in Diyala province
المستوى المعرفي للمزارعين بأعراض الأصابة بآفة حشرة دوباس النخيل وطرق الوقاية منهاومكافحتها في ناحية (العبارة) بمحافظة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The palm of the oldest trees known to the land of Mesopotamia and contribute palm products of dates as part of the national income has declined the number of palm trees in Iraq to less than half over the last three decades, due to wars and the rising cost of Palm and the worsening of the emergence of a number of pests that endure and are the scourge of the insect Aldobas Ommatissus tybicus of the most important pests that attack the palm and cause severe damage to the palm and spread of this pest in Diyala province and seeks extension to the dissemination of knowledge useful and expertise to farmers to improve their social and Aloqsada In this research, which targeted the knowledge level of knowledge to farmers to the symptoms of pest insect Dubas palm and methods of control and prevention in terms of words for this purpose were taken a random sample of farmers amounted to (200) Farms and shown by the results of this research, levels are low and medium knowledge Almzairin where there was a proportion (30.5%) of those with knowledge of the low and the proportion (60%) of those with knowledge medium, and a small percentage of people with high knowledge was (5.9%) emerged as the search results that there is a correlation between the level of knowledge of farmers and all of the following variables (educational level, age, type of tenure), where the total value of the correlation coefficient Speer Man (0140, 0.156, 0.147) level of significance (0.01) and recommend research the need to design and implement guidelines on how farmers' knowledge of symptoms of pest infestation insect Dubas palm and methods of control and attention to the education of farmers and sensitize them using different methods and extension methods to identify the farmers of the dangers of this scourge and the use of biological control to increase their output and raise their standard of living in all areas and agricultural progress. تعتبر نخلة التمر من اقدم الأشجار التي عرفتها ارض الرافدين وتساهم منتجات النخيل من التمور كجزء من الدخل القومي وقد تراجع عدد النخيل في العراق الى اقل من النصف خلال العقود الثــــــــــلاث الأخيرة ، وذلك بسبب الحروب وارتفاع كلفة النخلة وتفاقم ظهور عدد من الآفات التي تصيبه وتشكل آفة حشرة الدوباس Ommatissus tybicus من اهم الآفات التي تهاجم النخيل وتسبب اضراراً فادحة للنخيل وتنتشر هذه الآفة في محافظة ديالى ويسعى الأرشاد الزراعي الى نشر المعرفة النافعة والخبرات للمزارعين لتحسين مستواهم الأجتماعي والأقصادي وفي هذا البحث الذي استهدف معرفة المستوى المعرفي للمزارعين لأعراض آفة حشرة دوباس النخيل وطرق مكافحتها والوقاية منها في ناحية العبارة ولهذا الغرض تم اخذ عينة عشوائية من المزارعين بلغت (200) مزارع وتبين من نتائج هذا البحث وجود مستويات منخفضة ومتوسطة من معارف المزارين حيث كان هناك نسبة(30,5%) من ذوي المعرفة المنخفضة ونسبة (60%) من ذوي المعرفة المتوسطة ،ونسبة قليلة من ذوي المعرفة المرتفعة بلغت (5,9%) كما ظهرت نتائج البحث بان هناك علاقة معنوية بين مستوى معرفة المزارعين وكل من المتغيرات التالية (المستوى التعليمي ،العمر،نوع الحيازة ) حيث بلغ قيمة معامل الأرتباط سبير مان (0,140 ، 0,156، 0,147) بمستوى معنوية(0,01) وأوصي البحث بضرورة تصميم وتنفيذ برامج ارشادية تتعلق بكيفية معرفة المزارعين لأعراض الأصابة بآفة حشرة دوباس النخيل وطرق مكافحتها والأهتمام بتعليم المزارعين وتوعيتهم بأستخدام مختلف الوسائل والطرق الأرشادية لتعريف المزارعين بأخطار هذه الآفة وأستخدام المكافحة الحيوية لزيادة انتاجهم ورفع مستوى معيشتهم في كافة المجالات وتحقيق التقدم الزراعي.


Article
Ibtisam K. Jassim, Nisreen H.Karam and Khalida A.Umran. Department of Chemistry , College of Education Ibn Al-Haitham University of Baghdad , Iraq
تحضير وتشخيص بعض المشتقات الجد يدة لمركبات قواعد شف ودراسة تاثيراتها البايولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

A new series of Schiff bases compounds , containing an azomethine linkage was synthesized and expected to be biologically active .The structures of these compounds were identified by IR , Uv/vis spectra , melting points and followed by T.L.C.The biological activity of these compounds was studied.تم تحضير سلسلة من مركبات قواعدشف الجديدة المحتوية على اصرة الازو ميثان والتي من المتوقع ان تكون فعالة حيويا. تم تشخيص المركبات المحضرة بالطرق الفيزياوية والطيفية (مطيافية الاشعة تحت الحمراء والاشعة فوق البنفسجية/المرئية ) وتم متابعتها بواسطة كروماتوغرافيا الطبقة الرقيقة (TLC) كما تمت دراسة الفعالية البايولوجية للمركبات المحضرة ضد نوعين من البكتريا.


Article
Study and Determination of some quantitative and qualitative chemical properties for leaves and pulps of local Iraqi loquat
دراسة وتقدير بعض الصفات الكيميائية النوعية والكمية لأوراق ولب نبات أكي الدنيا (Loquat) المحلي

Loading...
Loading...
Abstract

This Study has been carried out on the leaves and pulp of local Iraqi loquat (Eriobotya Jappanica L.) . This study consisted of tow parts , The first parts concerned with the active naturally occring componds in plants like Flavaniods , Cuamarins extc. The second part concerned with quantitative and qualitative estimation of the essential and active constituents in the leaves and pulps . The primary test showed that the leaves loquat contain the fallowing ingrediants : Glycosides , Tannins , Saponins , Resins , Flavones , Coumarins and the water extract was acidic pH = 5.48 , while the primary test showed that the pulps contain alkoloids , Saponins , Flavones and the water extract was acidic pH = 5.9 . The percentage of essential constituents , it is found that the oil percentage = 1.26% , protein = 18.26% , Moisture = 9.44% , Tannins = 8.9% , crud fiber = 5.3% . The total ash = 12.88 , ash soluble in water = 29.77 mg/gm and ash insoluble in acid = 18.26 mg/gm , while the essential constituents for pulp it is fond that the oil percentage = 2.51% , protein = 25.39% , Moisture = 9.44% , Tannins = 7.8% , crud fiber = 3.1% , total ash = 10.52 , ash soluble in water = 22.24 mg/gm and ash insoluble in acid = 10.98 mg / gm . the experiment , for measuring the degree of swelling for the local loquat leaves and pulps under the room temperature , in dark and during equal periods of time for the leaves and pulps . The leaves require 1 – 2 hours for reading the degree of swelling and then to equation , whereas the pulps on the other hand , take about 48 hours for the same purposes above .اجريت هذه الدراسة على أوراق ولب نبات أكي الدنيا المحلي المعروف علمياً بأسم Eriobotya Jappanica L. لدراسة بعض الصفات الكيميائية الموجودة في أوراق ولب نبات أكي الدنيا . تضمنت هذه الدراسة جزئين يشتمل الأول التعرف بكيمياء النواتج الطبيعية Natural product وعلى أهم المكونات الفعالة في النبات ثم تشخيص أهم المجاميع الفعالة كيميائياً والموجودة في النبات بتقنية FTIR أما الجزء الثاني فقد تضمن التقدير الكمي والنوعي للمكونات الفعالة والأساسية في أوراق ولب نبات أكي الدنيا Loquat حيث أظهر الكشف التمهيدي احتواء الأوراق على التانينات Tannins والكلايكوسيدات Glycosides والصابونيات Saponins والراتنجات Resins والفلافونات Flavonieds حيث اعطت كشفاً موجباً وقدر الرقم الهيدروجيني لمستخلص الأوراق فوجد pH = 5.48 . أما لب نبات أكي الدنيا فقد أعطى كشفاً موجباً مع القلويدات Alkoloids والصابونيات Sapomins والتربينات والفلافونات Flavonieds في حين أعطى كشفاً سالباً مع البقية . قدر الرقم الهيدروجيني للمستخلص المائي للب نبات أكي الدنيا فوجد أنه pH = 5.9 . بلغت النسبة المؤية للمكونات الأساسية في أوراق أكي الدنيا فكانت نسبة الدهون 1.26% والبروتين18.26% والرطوبة 9.44% والتانينات 8.9% والألياف الخام 5.3 % والرماد الكلي 12.8% والذي شمل 29.77 ملغم /غم رماد ذائب في الماء و18.26 ملغم/غم رماد غير ذائب في الحامض . اما في لب أكي الدنيا فكانت النسب كالتالي دهون 2.51% ، بروتين 25.39% ، رطوبة 10.23% ، تانينات 7.85% ، الياف خام 3.1% ورماد كلي 10.52% والذي شمل 22.24 ملغم /غم رماد ذائب في الماء و 10.98 ملغم / غم غير ذائب في الحامض . وعلى أساس الوزن الجاف . اجريت عملية قياس درجة البلل لمجفف أوراق نبات أكي الدنيا واللب بدرجة حرارة الغرفة وفي مكان مظلم بفترات زمنية مختلفة لكلا النموذجين وقد احتاجت الأوراق قرابة 1 - 2 ساعة للانتفاخ والوصول الى درجة التوازن في حين احتاجت البذور قرابة 48 ساعة للاشباع والوصول الى درجة الاتزان .


Article
The study of change in the location of the geomagnetic north pole for the epoch (1900-2005) by using spherical harmonic coefficient.
دراسة التغير في موقع القطب الجيومغناطيسي الشمالي للفترة (1900-2005) باستخدام المعاملات التوافقية الكروية.

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper we study the nature of the location change of geomagnetic north pole (GMNP) for epoch (1900-2005). Using the spherical harmonic coefficient defining the International Geomagnetic Reference Field Model (IGRF) for the (22) epochs (1900-2005), the coordinates of the (GMNP) (longitude and latitude) were computed. Also, I study the secular variation of total intensity ( ) and declination (D) (the angle between the horizontal component of the geomagnetic field and true geographic north ) at the geomagnetic north pole location (lat 79.73°N, long 71.82°W , year 2005), we found that the rate of change of field intensity (F) is roughly (0.04-0.06% per year).The declination change from (14o west ) to (25o east ). تناولنا في هذا البحث دراسة طبيعة تغير موقع القطب الشمالي الجيومغناطيسي للفترة (1900-2005).باستخدام المعاملات التوافقية الكروية والمعرفة بواسطة النموذج الدولي المرجعي للمجال المغناطيسي الأرضي خلال (22) فترة من 1900 إلى 2005. تم حساب المواقع الجغرافية لخطي الطول والعرض للقطب الجيومغناطيسي الشمالي. تمت أيضا دراسة التغير في كل من الشدة الكلية ( ) وقيمة الميل (الزاوية المحصورة بين المركبة الأفقية للمجال المغناطيسي الأرضي والقطب الشمالي الجغرافي) عند موقع القطب الشمالي الجيومغناطيسي لسنة 2005 (خط عرض 79.73 درجة شمالا، خط طول 71.82 درجة غربا).وقد وجدنا بان نسبة التغير في الشدة الكلية يبلغ حوالي (0.04 -0.06 % لكل سنة) ، وان الميل يتغير من 14 درجة غربا إلى 25 درجة شرقا.

Table of content: volume: issue:31