Table of content

AL-Anbar University journal of Economic and Administration Sciences

مجلة جامعة الانبار للعلوم الاقتصادية والادارية

ISSN: 19988141
Publisher: University of Anbar
Faculty: Economic and Administration / Ramady
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

A quarterly scientific journal dealing with administrative, economic, accounting, statistical and informatics studies, issued by the Faculty of Management and Economics / Anbar University. The first issue was published in 2008 and continues to be published and publishes research and economic studies and related fields Economic, administrative and other problems that fall within the competence of the magazine.
The journal is awarded the International Standard Numbering (ISSN), which is to disseminate the research of teachers and professors in colleges and universities inside and outside Iraq for the purposes of scientific promotion and dissemination of knowledge

Loading...
Contact info

م. محمد صالح جسام
07801212079


Dr.Mamdoohattalla@gmial.com
07811431799 د. ممدوح عطااالله
07814607689

Table of content: 2018 volume:10 issue:21

Article
cont 21
محتويات 21

Pages: 0
Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article
The Effect of changes in crude oil prices on the public budget in the Kingdom of Saudi Arabia for the period (1990-2015)
أثر التغيرات في أسعار النفط الخام على الموازنة العامة في المملكة العربية السعودية للمدة (1990-2015)

Loading...
Loading...
Abstract

The Saudi economy is suffering from the problem of changes in the prices of crude oil in the global oil market as the effects of these prices are reflected in the negative impact on the state budget. The research started from the hypothesis that (changes in crude oil prices lead to confusion of the state budget and economic plans). The research adopted the analytical descriptive approach and the quantitative approach to analyze the relationship between the changes in the prices of crude oil and the public budget in Saudi Arabia. The research concluded that there is a long and short term equilibrium relationship, And the surplus and deficit of the general budget, and The recommended that the kingdom of Saudi Arabia to undertake economic reforms and diversify the sources of revenue, which contributes to mitigate the negative impact of changes in crude oil prices on its economy, and the need to pay attention to sovereign wealth funds to improve the level of fiscal discipline and improve the management of oil revenues in light of the accumulated financial surpluses in order to invest these revenues in neutralizing the effects of volatility and uncertainties on oil revenues to serve future generations and contribute to enhancing the element of sustainability in economic growth. يعاني الاقتصاد السعودي من مشكلة التغيرات في اسعار النفط الخام في السوق النفطية العالمية اذ تنعكس اثار هذه الاسعار عند انخفاضها بشكل سلبي على الموازنة العامة للدولة, وانطلق البحث من فرضية مفادها(( ان التغيرات في اسعار النفط الخام تؤدي الى ارباك الموازنة العامة والخطط الاقتصادية للدولة)), واعتمد البحث المنهج الوصفي التحليلي والمنهج الكمي القياسي لتحليل العلاقة بين التغيرات في اسعار النفط الخام والموازنة العامة في المملكة العربية السعودية, وتوصل البحث الى وجود علاقة توازنيه طويلة وقصيرة الاجل ووجود علاقة اثر معنوية طردية بين اسعار النفط الخام وفائض وعجز الموازنة العامة, واوصى البحث بأن على المملكة العربية السعودية اجراء اصلاحات اقتصادية وتنويع مصادر ايراداتها بما يسهم في التخفيف من حدة الانعكاسات السلبية لتغيرات اسعار النفط الخام على اقتصادها, وضرورة الاهتمام بصناديق الثروة السيادية لفعاليتها في رفع مستوى الانضباط المالي وتحسين ادارة الايرادات النفطية في ظل الفوائض المالية المتراكمة بهدف استثمار تلك العوائد في تحييد اثار التذبذب واللايقين بالنسبة للعوائد النفطية بما يخدم الاجيال القادمة ويسهم في تعزيز عنصر الاستدامة في النمو الاقتصادي.


Article
The causal relationship between monetary trading and GDP in Jordan for the period (2015-1980)
العلاقة السببية بين التداول النقدي والناتج المحلي الإجمالي في الأردن للمدة (2015-1980)

Loading...
Loading...
Abstract

The problem of the study was to determine the existence and nature of the relationship between the GDP and the money supply in Jordan during the period (2015-1980), and aimed to use the Granger methodology to test the causal relationship, the test of co-integration, The results showed that there is a common integration between growth rates and GDP at a significant level (5%) according to (Eigen Value Test) value (0.4699), Both variables are unstable at the level but at the first difference, As well as a long-term equilibrium relationship between the two variables. The Granger's causality test also showed a causal relationship and one direction of the supply of money to GDP through the value of p-value (0.075). Thus, changes in the money supply help explain the changes in output The GDP is consistent with both Friedman's and the monetary theory.تناولت مشكلة الدراسة تحديد وجود وطبيعة العلاقة بين الناتج المحلي الإجمالي وعرض النقد في الأردن خلال الفترة (2015-1980)، وهدفت الى استخدام منهجية جرانجر لاختبار العلاقة السببية، واختبار التكامل المشترك، وأظهرت النتائج أن هناك تكامل مشترك بين معدلات النمو والناتج المحلي الإجمالي عند مستوى معنوية (%5) وذلك حسب (Eigen Value Test) بقيمة (0.4699)، وأن كلا المتغيرين غير مستقرين عند المستوى وإنما عند الفرق الأول، إضافة إلى وجود علاقة توازنية طويلة الأجل بين المتغيرين، كما بين اختبار جرانجر للسببية وجود علاقة سببية وباتجاه واحد من عرض النقد إلى الناتج المحلي الإجمالي من خلال قيمة الـ p-value (0.075)، وبالتالي فإن التغيرات في عرض النقد تساعد في تفسير التغيرات في الناتج المحلي الإجمالي وهذا يتفق مع كل من فريدمان والنظرية النقدية.


Article
Measuring the mergers Islamic banks under the impact of financial globalization - Iraq case study
قياس إندماج المصارف الإسلامية في ظل العولمة المالية – العراق حالة دراسية

Loading...
Loading...
Abstract

The banking sector in general and Iraqi Islamic banks in particular face many challenges, intense competition, global changes imposed by financial globalization and liberalization, and the consequent negative effects on the banking system , in addition to its possible merits . consequently the main concern of those in charge of the banking systems is to address the fierce challenges and reduce the negative effects while trying at tha jame taim to take advantage of the pros presented to them through the application of new banking ideologies that lead to create large banking entities able to adapt to global developments and able to keep pace with development and growth under new variables and to raise the efficiency indicators of these banks and reduce their risks , major among tha findings of this study are that most of the Islamic banks in Iraq have the ability to merger with other Islamic banks in Iraq as to the results obtained from the advanced logistic regression model in the study show . The results of the experiences of integration of Arab Islamic banks mergers showed valuable results and worked to improve the efficiency of the banking indicators of the merged bank and building large entities capable of meeting all challenges (such as globalization and liberalization) and worked to rescue troubled banks and not collapse , The study recommends that the federal government of Iraq and the Central Bank of Iraq to play greater role in the of banking mergers to develop an advanced banking sector with due ability to address globalization and liberalization of financial and to face future financial crises and fierce competition by other banks.يواجه القطاع المصرفي بشكل عام والمصارف الإسلامية العراقية بشكل خاص العديد من التحديات والمنافسة الشديدة والتغيرات العالمية التي فرضتها العولمة والتحرر الماليين وما ينتج عن العولمة والتحرير الماليين من مساوئ وأثار سلبية على الجهاز المصرفي فضلا عن المزايا المقدمة , اذ اصبح الانشغال الرئيسي للقائمين على الانظمة المصرفية موجهة التحديات الشرسة والتقليل من أثارها السلبية مع محاولة الاستفادة من الإيجابيات المقدمة لها عن طريق تطبيق ثقافات مصرفية جديدة تعمل على خلق كيانات مصرفية كبيرة قادرة على التكييف مع المستجدات العالمية فضلا عن لانه قادر على مواكبة التطور والنمو في ظل المتغيرات الجديدة ورفع مؤشرات كفاءة هذه المصارف والتقليل من مخاطرها, وتوصلت الدراسة الي مجموعة من الاستنتاجات ومن اهمها اظهرت النتائج ان المصارف الاسلامية التي باستطاعتها الاندماج والعمل على تحقيق كيانات كبيرة هي ( المصرف العراقي الإسلامي , مصرف إيلاف الإسلامي , مصرف البلاد الإسلامي ) , وان معظم المصارف الإسلامية العراقية لها القدرة على الاندماج مع المصارف الإسلامية العراقية الأخرى وفق النتائج المتحصل عليها من نموذج الانحدار اللوجيستي الذي أعتمد في البحث , واظهرت نتائج تجارب اندماج المصارف الإسلامية العربية نتائج قيمة وعملت على رفع كفاءة المؤشرات المصرفية للمصرف المندمج وبناء كيانات كبيرة قادرة على مواجهة جميع التحديات ( كالعولمة والتحرير الماليين) وعملت على انقاذ المصارف المتعثرة وعدم انهيارها , واوصت الدراسة ان على الحكومة المركزية العراقية والبنك المركزي العراقي ان يمارس دوراً كبيراً في عمليات الاندماج المصرفي للوصول الى قطاع مصرفي متطور وله القدرة على مواجهة العولمة والتحرر الماليين ومواجهة الأزمات المالية في المستقبل والمنافسة الشديدة من قبل المصارف الأخرى.


Article
Impact of Foreign Direct Investment Flows on Economic Growth in the Kurdistan Region of Iraq For the period (2006-2016)
أثر تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر على النمو الاقتصادي في اقليم كوردستان العراق للمدة (2006-2016)

Loading...
Loading...
Abstract

The shortage of financial resources is one of the most important economic problems experienced by the Kurdistan Region, especially in light of the crises and low oil prices, as well as the lack of technical and technical staff advanced, and therefore foreign direct investment is necessary to finance the requirements of economic growth, so the study aimed at analyzing the reality of foreign direct investment and knowledge the extent of its impact on economic growth in the Kurdistan region of Iraq for the period (2006-2016), through the analytical descriptive approach, as well as a quantitative standard approach was applied as co-integration testing using a Autoregressive Distributed Lag Model Autoregressive Distributed Lag Model (ARDL), The study found that there was a clear impact of the political, security and economic crises inside and outside the country on the flow of FDI, and showed the results of statistical and standard tests have a positive impact of FDI in the economic growth in the Kurdistan Region of Iraq, The study led to the need for policies that would guide FDI towards productive sectors in order to promote economic growth, work hard to reduce administrative and bureaucratic restrictions, and oblige foreign investors to introduce advanced technology, train local cadres and manpower, Foreign companies as well as absorption of part of the labor force. يعد نقص الموارد المالية من أبرز المشكلات الاقتصادية التي يعاني منها اقليم كوردستان خاصة في ظل الازمات وانخفاض اسعار النفط, فضلاً عن نقص الكوادر الفنية والتقنية المتقدمة, وبالتالي يعد الاستثمار الأجنبي المباشر ضرورة لتمويل متطلبات النمو الاقتصادي, لذا هدفت الدراسة الى تحليل واقع الاستثمار الأجنبي المباشر ومعرفة مدى أثره في النمو الاقتصادي في اقليم كوردستان العراق للمدة (2006-2016), من خلال المنهج التحليلي الوصفي, فضلاً عن المنهج الكمي القياسي اذ تم تطبيق اختبار التكامل المشترك باستخدام نموذج الانحدار الذاتي ذو فترات الابطاء الموزعة ARDL)). وأهم ما توصل اليه البحث هو أن للازمات السياسية والامنية والاقتصادية الداخلية منها والخارجية تأثير واضح على مستوى تدفق الاستثمار الأجنبي المباشر, وأظهرت نتائج الاختبارات الاحصائية والقياسية وجود أثر ايجابي للاستثمار الأجنبي المباشر في النمو الاقتصادي في اقليم كوردستان العراق, ويوصي الباحث بضرورة وضع سياسات من شأنها توجيه الاستثمار الأجنبي المباشر نحو القطاعات الانتاجية بهدف تعزيز النمو الاقتصادي, والعمل الجاد على تقليل القيود الادارية والبيروقراطية, والزام المستثمر الأجنبي باستقدام تكنولوجيا متقدمة وتدريب الكوادر والايدي العاملة المحلية وعدم السماح بجلب تكنولوجيا متقادمة وملوثة للبيئة, وتشجيع وتنمية الصناعات المحلية لمساعدتها في منافسة الشركات الأجنبية فضلاً عن استيعابها لجزء من الأيدي العاملة.


Article
The relationship between the optimal monetary policy variables and the indicators of financial stability in the Iraqi economy for the period 2005-2015
العلاقة بين متغيرات السياسة النقدية المثلى ومؤشرات الاستقرار المالي في الاقتصاد العراقي للمدة 2005- 2015

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to determine the optimal monetary policy that achieves financial stability in the Iraqi economy based on quarterly data covering the period 2005-2015, using the Autoregressive Distributed Lag (ARDL) model to analyze the effect of optimal monetary policy on financial stability for the period 2005-2015. The results showed a long-term positive response from the optimal money supply variable to the indicators of financial stability (bank liquidity, cash credit, stock market index, foreign reserves). These results confirm the important role of money supply in banking and financial stability. تهدف هذه الدراسة إلى تحديد السياسة النقدية المثلى التي تحقق الاستقرار المالي في الاقتصادي العراقي بالاعتماد على بيانات ربع سنوية تغطي الفترة من 2005 – 2015 , وباستخدام نموذج الانحدار الذاتي ذو الإبطاء (ARDL) لتحليل اثر السياسة النقدية المثلى في تحقيق الاستقرار المالي للمدة 2005 – 2015.


Article
Analysis and Measuring Relationship between Inflation and the private Expenditure Consumption in state Kuwait for period (1975-2015)
تحليل و قياس العلاقة بين التضخم والإنفاق الاستهلاكي الخاص في دولة الكويت للمدة 1975 _2015

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to Analysis and Measuring Relationship between Inflation and the private Expenditure Consumption in state Kuwait for period(1975-2015 ) Using model Autoregressive Distributed Lag it included data Inflation and the private Expenditure Consumption throughout the research period . The most important conclusion is that the consumer spending variable is the first difference and that the inflation variable is stable at the original level of data. There is a long-term balance between the two variables during the period of research, The results also showed a short-term positive response, from private consumption to inflation. There is no long-term response from private consumption spending to inflation. The most important recommendations are the need for relative stability in consumer spending and control of inflation rates. يهدف البحث الى تحليلو قياس العلاقة بين التضخم والانفاق الاستهلاكي الخاص في دولة الكويت للمدة (1975-2015) باستخدام نموذج الانحدار الذاتي ذو الابطاء الموزعة وتضمنت بيانات التضخم والانفاق الاستهلاكي الخاص طيلة فترة البحث . واهم نتائج التي تم التوصل اليها ، ان متغير الانفاق الاستهلاكي مستقر عند الفرق الاول وان متغير التضخم مستقر عند المستوى الاصلي للبيانات ، وهناك توزان طويل الاجل بين المتغيرين خلال فترة البحث ، كما اظهرت النتائج وجود استجابة طردية قصيرة الاجل تتجه من الانفاق الاستهلاكي الى التضخم ، وعدم وجود استجابة طويلة الاجل تتجه من الانفاق الاستهلاكي الى التضخم .واهم التوصيات هو الحاجة الى الاستقرار النسبي في الاتفاق الاستهلاكي والسيطرة على نسب التضخم


Article
The Impact of Some International Financial Environment on the Iraq Stock Exchange Index
أثر بعض متغيرات البيئة المالية الدولية في مؤشر سوق العراق للأوراق المالية

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to test the impact of changes in some economic variables in the international financial environment (the global prices of crude oil, gold prices and the inflation rates of the US dollar) in the stock market index (the general index of shares). Sixty (60) monthly observations are selected for each of the index of Iraqi Stock Exchange ISE (as a dependent variable) and the prices of crude oil and gold, and the global inflation rates (as independent variables) for the period from January 2010 to December 2014. A set of statistical tools are used to test this relationship, The multi-linear regression model is the most important. The study has concluded that the prices of oil and gold are linked to a direct relationship with the value of the index of ISE as the change by one unit (1$) in oil prices leads to a change of (0.371) points in the market index. The change by one unit (1$) In the price of gold leads to a change in the index of ISE by (0.053) points. The research finds that the relationship of the effect is inverse between inflation rates and the index of the stock market, where the variable inflation (-4.9), meaning that the change by A single unit in the dollar inflation rate leads to a reversal of (4.9) points in the index of the Iraq market Securities. The modified R2 value is approximately 70%, which means that independent variables account for 70% of changes in the dependent variable. يهدف البحث الى اختبار تأثير التغيرات التي تحدث في بعض متغيرات البيئة المالية الدولية (الاسعار العالمية للنفط الخام والذهب ومعدلات التضخم للدولار الامريكي) في مؤشر السوق المالية (المؤشر العام للاسهم)، وقد تم اختيار سوق العراق للأوراق المالية ميدانا لتطبيق البحث. وتم اختيار ستين(60) مشاهدة شهرية لكل من مؤشر سوق العراق للأوراق المالية(كمتغير معتمد) واسعار النفط الخام والذهب ومعدلات التضخم العالمية(كمتغيرات مستقلة) للمدة من كانون الثاني 2010 لغاية كانون الاول 2014. وتم استخدام مجموعة من الادوات الاحصائية لاختبار هذه العلاقة، كان نموذج الانحدار الخطي المتعدد من اهمها. وتوصل البحث الى ان اسعار النفط والذهب يرتبطان طرديا مع قيمة مؤشر سوق العراق للأوراق المالية، إذ ان التغير بمقدار وحدة واحدة (1 دولار) في اسعار النفط يؤدي الى تغير مقداره (0.371) نقطة في مؤشر السوق، وان تغيرا بمقدار وحدة واحدة (1 دولار) في اسعار الذهب يؤدي الى التغير في مؤشر سوق العراق للأوراق المالية بمقدار(0.053) نقطة، وتوصل البحث الى ان علاقة التأثير كانت عكسية بين معدلات التضخم ومؤشر سوق الاسهم، إذ كانت علامة متغير التضخم سالبة (4.9-)، ما يعني ان تغيرا بمقدار وحدة واحدة في معدلات تضخم الدولار يؤدي الى تغير عكسي بمقدار (4.9) نقطة في مؤشر سوق العراق للأوراق المالية. وكانت قيمة معامل التحديد(R2) المعدلة قد بلغت 70% تقريبا, مما يعني ان المتغيرات المستقلة تفسر 70% من التغيرات التي تحدث في المتغير التابع.


Article
Obstacles to the development of small and medium enterprises in Iraq, with a focus on the financing role of private banks
معوقات تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة في العراق مع التركيز على الدور التمويلي للمصارف الخاصة

Loading...
Loading...
Abstract

Small and medium enterprises a part of economic and social development not only for their ability to provide jobs and mcrease exports and the development of the innovations and talent and increase its contribution in diversification economic and cross domestic product, Small and medium enterprises it become cast attention in serious to the state and organizations in addition to the attention of ecomists the studies and the experiments refer to the importance of the Small and medium enterprises in the economics of most of the world, it has proved the a ability of this project to with stand the period of crisis for example resistance to infornt of the implication of the global financial crisis 2008 As shown that it is the engine to the economic development in main developed countries , but although the important but it's suffering from asset of constraints and in the Iraq has produced event in 2003 phenomena paid to the attention to the development of small and medium enterprises which require to go to development of these projects. للمشروعات الصغيرة والمتوسطة دوراً في التنمية الاقتصادية والاجتماعية ، ليس فقط قدرتها على توفير فرص عمل وزيادة الصادرات وتنمية الابتكارات والمواهب وزيادة مساهمته في التنويع الاقتصادي وفي الناتج المحلي الاجمالي ، حيث اصبح موضوع المشروعات الصغيرة والمتوسطة يلقى اهتماماً بالغاً لدى الدول والمنظمات فضلاً عن اهتمام الاقتصاديين ، وتشير كل الدراسات والتجارب الى اهمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة في اقتصاديات معظم دول العالم فقد اثبت الواقع قدرة هذه المشروعات على الصمود في فترة الازمات ومثال على ذلك صمودها امام تداعيات الازمة المالية العالمية 2008 كما اثبتت في الواقع ايضاً انها المحرك الرئيسي للتنمية الاقتصادية في الدول المتقدمة ، لكن على الرغم من اهميتها ألا انها تعاني من مجموعة من المعوقات ، وفي العراق فقد افرزت احداث عام 2003 ظواهر دفعت الى الاهتمام بتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ، الامر الذي تطلب التوجه نحو تنمية هذه المشروعات.


Article
The Role of marketing Deception in consumer's behavior A prospective study of a sample of customers shopping malls in the city of Erbil
دور الخداع التسويقي في سلوك المستهلك دراسة استطلاعية لعينة من الزبائن مراكز التسوق في مدينة أربيل

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims to identify the impact of the dimensions of marketing deceptions presented as (Deception of goods and services), price deceptions. Also deception in terms of money and promotions on consumer's behavior. This research conducted of Shopping Malls in the city of Erbil throughout fields of research variables that based on a theoretical and systematic framework. As it is built to test two hypotheses correlation between the research and influencing variables. In order to achieve the goal of this research and complete the requirements proceeded. The researcher prepared a theoretical framework to benefit from the literature review. Further, a research method (methodology) technique have been used such as Questionnaire from consisted research samples. This process carried out by distributing (95) samples of questionnaires to customers in the Marketing centers surveyed as the main tool for data collections and used range of statistical methods that is appropriate to verify the assumptions of the research. يهدف البحث إلى التعرف على دور ابعاد الخداع التسويقي المتمثلة بـ(الخداع في السلعة {الخدمة}، الخداع السعري، الخداع بالمحيط المادي والخداع في الترويج) في سلوك المستهلك وأجري البحث لمراكز التسوق في مدينة أربيل وذلك من خلال الاختبار الميداني لمتغيرات البحث والمعتمد على إطار نظري ومنهجي، اذ تم بناء فرضيتين لاختبار علاقة الارتباط والتأثير بين متغيرات البحث.وتحقيقا لهدف البحث واكمال متطلباته باشر الباحث بإعداد إطار نظري بالإفادة من ادبيات الموضوع، وأما بالجانب الميداني فتم بناء استمارة استبانة وتكونت عينة البحث بواقع (95) استمارة تم توزيعها على الزبائن في المراكز التسويقية المبحوثة، بوصفها الأداة الرئيسية لجمع البيانات، واستخدمت مجموعة من الأساليب الإحصائية المناسبة لتحقق من افتراضات البحث. وتمثلت اهم الاستنتاجات إلى وجود علاقة ارتباط وأثر معنوية موجبة بين أبعاد الخداع التسويقي و سلوك المستهلك وتوصل البحث إلى مجموعة من التوصيات منها بضرورة الاهتمام بموضوع الخداع التسويقي من قبل الجهات ذات العلاقة بحماية المستهلك من الغش والخداع حيث صور الاستغلال للزبائن (المستهلك) وخداعه في الكثير من الأنشطة التسويقية باتت واضحة للجميع والعمل على وضع تشريعات قانونية التي تحمي الزبون، وكذلك إجراء دورات تدريبية للقائمين على التسويق في مراكز التسوق لبيان خطورة الخداع التسويقي التي تمارسه مراكز التسوق.


Article
The Impact of Organizational Culture in Job satisfaction of Employees at the Jordanian Public Universities of the North Territory
أثر الثقافة التنظيمية في الرضا الوظيفي للعاملين في الجامعات الرسمية الأردنية لإقليم الشمال

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims at examining the level of common organizational culture at the Jordanian public universities of the North territory, identifying the level of Job satisfaction, and investigating the impact of organizational culture with its four dimensions (Teamwork, Innovation, Creativity, and Cooperation) on the Job Satisfaction at the Jordanian public universities of the North territory. The study participants are of senior, medium, and lower a management with their various employment classes and labels of the Jordanian public universities of the North territory on the Hashemite Kingdom of Jordan, which consists of following universities: Yarmouk University, Jordanian University of Science and Technology, and the al albyat University. The researcher chooses a random sample of 200 employees. The results of study show that the level of common organizational culture at the public Jordanian universities is Medium, also a medium level of the Job satisfaction in the Jordanian public universities of the north territory. The results also reveal a positive impact of organizational culture with their dimensions (Teamwork, Innovation, Creativity, and Cooperation) in the Job satisfaction at the public universities of the north territory.هدفت الدراسة الى التعرف على مستوى الثقافة التنظيمية السائدة في الجامعات الرسمية الأردنية لإقليم الشمال، والتعرف كذلك على الرضا الوظيفي، ومعرفة الأثر الذي تلحقه الثقافة التنظيمية بأبعادها (العمل الجماعي وروح الفريق، الإبداع والإبتكار، التعاون) في الرضا الوظيفي في الجامعات الرسمية الأردنية لإقليم الشمال ، تكون مجتمع الدراسة من الإدارات العليا والوسطى والدنيا للجامعات الرسمية لإقليم الشمال في المملكة الاردنية الهاشمية التي تتألف من الجامعات الأتية : ( جامعة اليرموك وجامعة العلوم والتكنولوجيا الاردنية و جامعة ال البيت). بمختلف فئاتهم ومسمياتهم الوظيفية، حيث قام الباحث باختيار عينة عشوائية (200) موظفاً ، أظهرت نتائج الدراسة أن مستوى الثقافة التنظيمية السائدة في الجامعات الرسمية الأردنية لإقليم الشمال بمستوى متوسط، ووجود مستوى متوسط كذلك في الرضا الوظيفي في الجامعات الرسمية الأردنية لإقليم الشمال، كما بينت النتائج وجود أثر إيجابي للثقافة التنظيمية بأبعادها (العمل الجماعي وروح الفريق، الإبداع والإبتكار، التعاون) في الرضا الوظيفي لدى الجامعات الرسمية الاردنية لإقليم الشمال.


Article
Effect of leadership styles on the application of total quality Management principles : applied research in the general company for food products in Abu Ghraib
أثر الأنماط القيادية في تطبيق مبادئ إدارة الجودة الشاملة : بحث تطبيقي في الشركة العامة للمنتجات الغذائية في أبو غريب

Authors: Omer Qais عمر قيس جميل
Pages: 253-281
Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to find out the relationship and the influence of leadership styles in the application of total quality in the general company of food products at Abu Ghraib and Reach a number of recommendations that contributing the guidance of managers in the future to achieve Success this company, we adopted and the descriptive analytical approach motioning to analysis of the research problem, as the research applied on sample size of (60) individual, we used the questionnaire as a main tool to collection data and for processing this data and access to the results was the use of the program statistical analysis (SPSS), The research reached a correlation and the effect of a significant relationship statistically significant between leadership styles and Total quality management, research and recommended a set of recommendations, the most important is realization of administrative leaders for their important role in the applies the Principles of total quality management, as well as raising awareness about the basic concepts of TQM and the requirements of their application . يهدف البحث إلى معرفة علاقة وتأثير الأنماط القيادية في تطبيق إدارة الجودة الشاملة في الشركة العامة للمنتجات الغذائية في أبو غريب والخروج بجملة من التوصيات التي تسهم في إرشاد المدراء مستقبلاً لتحقيق النجاج لهذه الشركة, وقد اعتمد المنهج الوصفي التحليلي في تحليل مشكلة البحث, طبق البحث على عينة قصدية بلغ حجمها (60) فرداً, وتم اعتماد الاستبانة كأداة رئيسة لجمع البيانات ولأجل معالجة هذه البيانات والوصول الى النتائج تمت الاستعانة ببرنامج التحليل الأحصائي (SPSS), وقد توصل البحث إلى وجود علاقة ارتباط وتأثير معنوية ذات دلالة احصائية بين الأنماط القيادية وإدارة الجودة الشاملة, وأوصى البحث بمجموعة من التوصيات أهمها إدراك القيادات الإدارية لدورهم المهم في تطبيق مبادئ إدارة الجودة الشاملة, وكذلك زيادة الوعي نحو المفاهيم الأساسية لإدارة الجودة الشاملة ومتطلبات تطبيقها.


Article
The Effect of Banking Governance on Return and Risk
أثر الحوكمة المصرفية على العائد والمخاطرة

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the research is to find out the effect of banking governance on return and risk in the surveyed banks, and In order to achieve this the research was based on the experimental method for cemented concepts addressed in the current research in the current study, it included the study sample (5) private and listed on the Iraq Stock Exchange banks for the period (2008 to 2013. used in the measurement of banking governance model is characterized by reliability and reveals the extent of the manipulation of the items financial statements published by the bank management and the practice of earnings management which is the rate in 1995 model Jones . The other side of the research is return and risk and their reflection on banking performance, which reflects the extent of the bank management's ability to exploit its resources in achieving profits and meet future risks, and used in measuring return and risk Two important indicators are the rate of return on equity, which is a traditional indicator that calculates the return without risk, and the rate of return on capital adjusted by risk, which is a modern indicator, which calculates the return and risk both The current research found the absence of the role of banking governance in the banking performance in a number of banks, and that the absence of the consolidation of the principles of banking governance to the Iraqi banks and senior management and the absence of sponsoring laws that call for the application of governance and lack of exercise earnings management, and overcome the special interest over the public interest, which was reflected on the banking performance. يهدف البحث الى معرفة اثر الحوكمة المصرفية على العائد والمخاطرة في المصارف المبحوثة ، وسعياً لتحقيق ذلك اعتمد البحث على المنهج التجريبي ، لترصين المفاهيم التي تناولها البحث الحالي , فقد شملت عينة البحث (5) مصارف خاصة والمدرجة في سوق العراق للأوراق المالية للمدة (2013 – 2008). واستخدم في قياس الحوكمة المصرفية نموذج يتصف بالعلمية والموثوقية ويكشف مدى التلاعب في بنود القوائم المالية المنشورة من قبل المصارف وهو نموذج جونز المعدل 1995, اما الجانب الاخر من البحث فهو العائد والمخاطرة وانعكاسهما على الأداء المصرفي الذي يعكس مدى قدرة إدارة المصرف في استغلال موارده في تحقيق الأرباح ومواجهة المخاطر المستقبلية ,واستخدم في قياس العائد والمخاطرة مؤشرين مهمين هما معدل العائد على حق الملكية وهو من المؤشرات التقليدية والذي يحسب العائد بدون مخاطرة , ومؤشر معدل العائد على راس المال المعدل بالمخاطرة وهو من المؤشرات الحديثة والذي يحسب العائد والمخاطرة على حداً سواء، توصل البحث الحالي الى عدم وجود اثر للحوكمة المصرفية في الأداء المصرفي في عدد من المصارف, وذلك لعدم وجود ترسيخ لمبادئ الحوكمة المصرفية لدى المصارف العراقية والإدارات العليا وغياب القوانين الراعية التي تدعو إلى تطبيق الحوكمة وعدم ممارسة إدارة الأرباح, وتغلب المصلحة الخاصة على المصلحة العامة مما انعكس على أدائها المصرفي.


Article
The Impact Of Electronic Management In Organizational Change Strategies - Field Study in Wasit Governorate
اثر الإدارة الالكترونية في استراتيجيات التغيير التنظيمي دراسة ميدانية في ديوان محافظة واسط

Loading...
Loading...
Abstract

That the rapid technological developments, especially information and communication technologies, have created a new situation in which contemporary organizations are able to face these developments and seriously think about the purpose of providing services to citizens in an electronic manner to take advantage of time and reduce costs. It is necessary to review their strategies and organizational change events that correspond to those developments The aim of this research is to understand the impact of e-governance on success factors (strategic vision, support of senior management, external pressures, high expectations of beneficiaries, technological change) in strategies of change (The strategy of rationalization, strategy of education and awareness-oriented, coercive strategy, participatory strategy) in one of the Iraqi organizations (Wasit Governorate), and for the purpose of achieving the objectives of the research, the research adopted the descriptive analytical method, and collected data from (35 managers, Divisions, units and units. The questionnaire was used as an essential tool in data collection. The research data were analyzed using multiple linear regression. The study reached a number of conclusions and recommendations, including: The existence of a strategic vision on the adoption of the concept of electronic management with the existence of administrative leadership capable of directing the capabilities of the employees towards the application of electronic management within the organization investigated, and the senior management in the Office of the province supports the policy of applying electronic management and uses the Organization information systems and advanced programs in dealing between the Department and its branches as well as the citizen And uses techniques to maintain the security of information in the Office of Wasit province and presented the researcher a set of recommendations that contribute to raising the level of performance of the Iraqi organization and the march towards supporting the factors of the success of electronic administration . أن التطورات التقنية المتسارعة وفي مقدمتها تقنيات المعلومات والاتصالات أوجدت حالة جديدة تعيشها المنظمات المعاصرة تتمكن من خلالها مواجهة تلك التطورات والتفكير بشكل جدي لغرض تقديم الخدمات للمواطنين بطريقة الكترونية للاستفادة من الوقت وتقليص الكلف .مما يستوجب أعادة النظر في استراتيجياتها وأحداث التغيير التنظيمي الذي يتوافق مع تلك التطورات يهـدف هـذا البحـث إلى معرفـة اثر الإدارة الالكترونية المتمثلة بعوامل النجاح (الرؤية الستراتيجية، دعم الإدارة العليا ، الضغوط الخارجية ،ارتفاع توقعات المستفيدين ، التغير التكنولوجي ) في استراتيجيات التغيير التنظيمي المتمثلة بـــــــــ(الإستراتيجية العقلانية، إستراتيجية التثقيف والتوعية الموجهة، الإستراتيجية القسرية، الإستراتيجية المشاركة) فـي إحدى المنظمات العراقية (ديوان محافظة واسط )، ولغـرض تحقيـق أهداف البحـث ، اعتمد البحث المنهج الوصفي التحليلي ، وقد جمعت البيانات من ( (35مديرا وهــم يمثلـون رؤوســاء الأقسام والشعب والوحدات واستعملت الاستبانة كأداة أساسية في جمع البيانات ، وجرى تحليل بيانات البحث باستخدام الانحدار الخطي المتعدد وقد توصلت الدراسة إلى مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات ومنها : وجود رؤية ستراتيجية حول تبني مفهوم الإدارة الالكترونية مع وجود قيادات أدارية قادرة على توجيه قدرات العاملين نحو تطبيق الإدارة الالكترونية داخل المنظمة المبحوثة، وإن الإدارة العليا في ديوان المحافظة تدعم سياسة تطبيق الإدارة الالكترونية وتستخدم المنظمة أنظمة معلومات وبرامجيات متطورة في التعامل بين الإدارة وفروعها فضلا عن المواطن و تستخدم تقنيات للحفاظ على أمن المعلومات في ديوان محافظة واسط وقدمت الباحثة جملة من التوصيات التي تسهم برفع مستوى الأداء للمنظمة العراقية والسير نحو دعم عوامل نجاح الإدارة الالكترونية


Article
Use in financial and non-financial indicators)Balanced scorecard) to evaluating the performance of the AL-Kindi company for the production of veterinary medicines and vaccines 2012- 2014
استخدام المؤشرات المالية وغير المالية(بطاقة الاداء المتوازن) في تقييم اداء شركة الكندي لإنتاج الادوية واللقاحات البيطرية 2012-2014

Loading...
Loading...
Abstract

It has become the economic units are facing many of the rapid developments and changes that require them to respond and in a form that ensures its success and maintain it through the study and propose a methodology for a more comprehensive to evaluate the performance of economic units in light of the challenges and pressures diagnosed deficiencies used traditional systems for that purpose, the research aims to shed light on the process of strategic performance and benefits in evaluating economic units and using the balanced Scorecard, and strategic evaluation of the performance will lead to a great deal of transparency and justice, as well as protecting the wealth of the owners of misuse Management, research has been applied to the Canady company for the production of vaccines and veterinary medicines mixed contribution. A number of conclusions and recommendations have been reached. The Balanced Scorecard represents a balanced system for evaluating the overall performance as well as dispensing with a large number of employees despite their long experience for the purpose of reducing expenses. The researchers recommended the necessity of developing a good marketing plan and adopting new outlets in all governorates Export the company's products. أصبحت الوحدات الاقتصادية تواجه العديد من التطورات والتغيرات السريعة التي تتطلب منها الاستجابة, بالشكل الذي يكفل نجاحها والمحافظة عليها وذلك من خلال دراسة واقتراح منهجية أكثر شمولية لتقويم أداء الوحدات الاقتصادية في ظل التحديات والضغوطات التي شخصت قصور الأنظمة التقليدية المستعملة لذلك الغرض،ويهدف البحث إلى تسليط الضوء على عملية تقويم الأداء الإستراتيجي وفوائدها في الوحدات الاقتصادية وباستخدام بطاقة الأداء المتوازن ، وان التقويم الإستراتيجي للأداء سيؤدي إلى تحقيق قدر كبير من الشفافية والعدالة ، وكذلك حماية ثروة المالكين من سوء الاستعمال للإدارة ,وقد تم تطبيق البحث على شركة الكندي لإنتاج اللقاحات والأدوية البيطرية مساهمة مختلطة وقد تم التوصل الى مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات منها تمثل بطاقة الاداء المتوازن نظام متكامل لتقويم الاداء الشامل وكذلك استغناء الشركة عن عدد كبير من الموظفين على الرغم من خبرتهم الطولية لغرض تخفيض المصاريف واوصى الباحثان بضرورة وضع خطة تسويقية جيدة واعتماد منافذ جديدة في جميع المحافظات ودراسة امكانية تصدير منتجات الشركة .


Article
Use of responsibility accounting in assessing the performance of companies (hotels and tourism sector) listed in the Iraqi Stock Exchange
استخدام محاسبة المسؤولية في تقييم أداء الشركات (قطاع الفنادق والسياحة) المدرجة في سوق العراق للأوراق المالية

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of the study is to determine the extent to which accountability is used in assessing the performance of companies, including the hotel and tourism sector. The study examined the performance evaluation criteria used in evaluating the performance of investment centers, and the results of the implementation of these standards, And economic value added) on the hotel and tourism sector listed in the Iraqi market for securities through the published financial statements for the year 2015. The most important results were: The study showed that the Baghdad Hotel achieved the highest rate of return on capital invested (35.7%), which is higher than the desired rate of return (12.5%). (16%). The Palestine Hotel came third with the rate of return on capital invested (14.6%). The results of the Baghdad, Mansour and Palestine hotels were good Because it is higher than the rate of return required, while the hotel Ishtar achieved (4.6%) ranked fourth and national of the The results showed that the Baghdad Hotel achieved the highest remaining income of (1,725,149,171) dinars, the number of which was The hotel of Palestine ranked second in terms of this criterion. The Palestine Hotel came second with 303,984,171 dinars. Al-Mansour Hotel came third with 153,836,845 dinars. Because it is positive, while the National Tourism Investment (712,067,306) - Palmer The results showed that the Baghdad Hotel achieved the highest economic value added (JD 1.207.602.546), thus the Baghdad Hotel In the first place according to this standard, and the results of the Baghdad Hotel is good because it is positive, while the rest of the results of all hotels were negative, came the National Tourism Investment ranked second (-315.978.812), while the Mansour Hotel came in third place (-1.750.192.018 ), While the Palestine Hotel (-5.103.780.125) ranked fourth, Hotel Ishtar achieved (-27.583.821.125) any fifth rank, these results are considered unsatisfactory because it is negative. تهدف الدراسة الى بيان مدى استخدام محاسبة المسؤولية في تقييم أداء الوحدات الاقتصادية ومنها قطاع الفنادق والسياحة عينة البحث, وتم دراسة معايير تقييم الأداء المستخدمة في تقييم أداء مراكز الاستثمار, والتعرف على نتائج تطبيق هذه المعايير وهي (معيار معدل العائد على راس المال المستثمر, والدخل المتبقي, والقيمة الاقتصادية المضافة) على الشركات (قطاع الفنادق والسياحة) المدرجة في سوق العراق للأوراق المالية من خلال القوائم المالية المنشورة لعام 2015, وقد كان من أهم النتائج التي تم التوصل اليها هي: بينت الدراسة ان تطبيق معيار معدل العائد على راس المال المستثمر لفندق بغداد تحقيق اعلى معدل عائد على راس المال المستثمر والبالغ (35,7%) وهو اعلى من معدل العائد المطلوب والبالغ (12,5%) وبذلك يكون فندق بغداد بالمرتبة الأولى وفق هذا المعيار, وجاء فندق المنصور بالمرتبة الثانية حيث حقق (16%), اما فندق فلسطين فجاء بالمرتبة الثالثة حيث بلغ (14,6%) وتعتبر نتائج فندق بغداد والمنصور وفلسطين جيدة لأنها اعلى من معدل العائد المطلوب, اما فندق عشتار فحقق (4,6%) بالمرتبة الرابعة والوطنية للاستثمارات السياحية حققت (3,8%) بالمرتبة الخامسة, وهذه النتائج تعتبر غير مرضية لأنها اقل من معدل العائد المطلوب (12,5%), وبتطبيق معيار الدخل المتبقي أظهرت النتائج بان فندق بغداد حقق اعلى دخل متبقي والبالغ (1,725,149,171) دينار وهو عدد مطلق وموجب, وبذلك يكون فندق بغداد بالمرتبة الأولى وفق هذا المعيار, وجاء فندق فلسطين بالمرتبة الثانية حيث حقق دخل متبقي (303,984,171) دينار, اما فندق المنصور فجاء بالمرتبة الثالثة حيث بلغ الدخل المتبقي (153,836,845) دينار, وبذلك تكون نتائج فندق بغداد وفلسطين والمنصور جيدة لأنها موجبة, اما الوطنية للاستثمارات السياحية فحققت (712,067,306 -) بالمرتبة الرابعة, وفندق عشتار حقق (3,059,952,302 -) أي بالمرتبة الخامسة, وهذه النتائج تعتبر غير مرضية لأنها سالبة, وبتطبيق معيار القيمة الاقتصادية المضافة, أظهرت النتائج بان فندق بغداد حقق اعلى قيمة اقتصادية مضافة والبالغة (1.207.602.546) دينار, وبذلك يكون فندق بغداد بالمرتبة الأولى وفق هذا المعيار, وتعتبر نتائج فندق بغداد جيدة لأنها موجبة, اما بقية نتائج الفنادق فكانت جميعها سالبة, جاءت الوطنية للاستثمارات السياحية بالمرتبة الثانية حيث حققت (-315.978.812), اما فندق المنـــــــــــــــــــصور فجاء بالمـــــــــــــرتبة الثالثة حيث بلــــــــــــــــغت (-1.750.192.018), اما فندق فلسطين فحقق (-5.103.780.125) بالمرتبة الرابعة, وفندق عشتار حقق (-27.583.821.125) أي بالمرتبة الخامسة, وهذه النتائج تعتبر غير مرضية لأنها سالبة.


Article
Use quality control panels to control the ratio of calcium in distilled water
استخدام لوحات السيطرة النوعية للسيطرة على نسبة مادة الكالسيوم في الماء المقطر

Loading...
Loading...
Abstract

Aim of this research is to use panel of arithmetic mean and the standard deviation and so on their importance in the practical aspect of the production process and to know its relevance to the practical study and efficiency of these panels in terms of the practical application of scientific productivity is it under control or not? For this purpose, we were taken the data from a Masafy Company in Duhok governorate to know the percentage of calcium in mineral water which the number of observations was (140) observations and was divided into (28) samples and each sample contained (5) observations. From the result, the panel of the standard deviation is look like normal for the production process which each points under the control limit for the amount of the percent of calcium, this means the possibility of using this panel in the future to control the percent of substance of calcium, and the panel of medium is outside the control limits of the proportion of calcium, which means the production process Image is not normal Distilled water الهدف من هذا البحث هو استخدام لوحتي المتوسط الحسابي والانحراف المعياري وذلك لاهميتهما في الجانب العملي للعملية الانتاجية ولمعرفة ملائمتها للواقع العملي وكفاءة هذه اللوحات من حيث التطبيق العملي للعلمية الانتاجية هل هي تحت السيطرة ام لا ؟ ولغرض ذلك تم اخذ البيانات من شركة مصافي في محافظة دهوك لمعرفة نسبة ماده الكالسيوم في الماء المقطر وكان عدد المشاهدات (140) مشاهدة وتم تقسيمها الى (28)عينة وكل عينة احتوت على (5) مشاهدات وتبين من النتائج ان لوحة الانحراف المعياري تجري بصورة طبيعية للعملية الانتاجية أي ان كل النقاط داخل حدود السيطرة الخاصة بمقدار نسبة مادة الكاليسيوم وهذا يعني امكانية استخدام هذه اللوحة في المستقبل للسيطرة على نسبة مادة الكاليسيوم ، أما بالنسبة للوحة المتوسط الحسابي فهي تقع خارج الحدود السيطرة الخاصة بمقدار نسبة مادة الكاليسيوم وهذا يعني ان العملية الانتاجية تجري بصورة غير طبيعية


Article
The role of the electronic accounting information system in achieving the competitive advantage of the company: An applied study in a sample of the joint stock companies registered in the Iraqi Stock Exchange
دور نظام المعلومات المحاسبي الالكتروني في تحقيق الميزة التنافسية للشركة: دراسة تطبيقية في عينة من الشركات المساهمة المسجلة في سوق العراق للاوراق المالية

Loading...
Loading...
Abstract

Accounting information system is one of the most important management information systems in companies, this importance come from the information that it provides to all levels of the companies' such as' work from setting goals and strategic plans and stages of implementation and control of implementation. In that sense there is a question that need to answer whether these are all limits that the accounting information system can provide. And the answer we found in this research through what can be provided by the accounting information system if it is developed and updated according to information technology? This study in its introduction showed the accounting information system and how it can be developed and expanded through the information technology. Therefore, if it reaches this level of development, it can create great opportunities in reducing costs, improving the quality of products, achieving excellence and customer satisfaction, and all this comes within the framework of competitive advantage's aspects. The research was then carried out according to the distribution of a questionnaire to different administrative levels in Iraqi listed companies on the Iraqi Stock Exchange, and after collection of responds the researcher use statistical analysis to find out the correlation between the competitive advantage as an independent variable and the electronic accounting information system as a dependent variable. The results of the statistical analysis give evidence that the accounting information system in its traditional form will not be able to contribute to a competitive advantage, On the other hand, if the accounting information system was developed in accordance with information technology, this will create significant opportunities in achieving a competitive advantage for the company in all its dimensions. يعد نظام المعلومات المحاسبي من اهم نظم المعلومات الادارية في الشركات لأهمية المعلومات التي يوفرها في جميع مراحل عمل الشركات من وضع الاهداف و الخطط الاستراتيجية و مراحل تنفيذها و الرقابة على التنفيذ , و يبقى التسأول هل هذه هي حدود ما يستطيع نظام المعلومات المحاسبي ان يقدمه ؟ و الجواب يمكن ايجاده في هذا البحث من خلال ما يمكن ان يقدمه نظام المعلومات المحاسبي اذا ما تم تطويره و تحديثه وفقا لتكنلوجيا المعلومات . أذ بينت هذة الدراسة في بدايتها الى التعريف بنظام المعلومات المحاسبي و كيف يمكن تطويره و توسيع دوره من خلال تكنلوجيا المعلومات و من ثم اذا وصل الى هذا الحد من التطور يمكن ان يخلق فرص كبيرة في تقليل التكاليف و تحسين جودة المنتجات و تحقيق التميز و رضا الزبون , و كل ذلك ياتي في اطار ابعاد الميزة التنافسية , و بعد ذلك تم تطبيق البحث بموجب توزيع استمارة استبانة على مستويات ادارية مختلفة في شركات مساهمة مدرجة في سوق العراق للاوراق المالية , و بعد حصر الاجابات التي تم الحصول عليها من عينة البحث و تم اخضاها للتحليل الاحصائي و الوقوف على مدى الارتباط بين الميزة التنافسية كمتغير مستقل و نظام المعلومات المحاسبي الالكتروني كمتغير تابع واثبتت نتائج التحليل الاحصائي ان نظام المعلومات المحاسبي بشكله التقليدي لن يتمكن من المساهمة في تحقيق ميزة تنافسية على عكس ذلك أذ تم تطوير نظام المعلومات المحاسبية وفقا لتكنلوجيا المعلومات سيخلق ذلك فرصا كبيرة في تحقيق ميزة تنافسية للشركة بكل ابعادها .


Article
Analysis the Relation between the Real Interest Rate and its shares of Total Expenditure from (GDP) in the Iraqi economy
تحليل العلاقة بين سعر الفائدة الحقيقي وحصصها من إجمالي الإنفاق من (الناتج المحلي الإجمالي) في الاقتصاد العراقي

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, the behavior of the real interest and the components of the Total Expenditure Share in Iraq for the period (1990-2014) is present. Based on the descriptive analysis of the variables and explained that the behavior in the real interest rate had not followed by similar behavior in the total expenditure shares according to the logic of economic theory, which indicates the existence of a breakdown in the mechanism of transition from monetary market to the real market. The behavior of data in the real interest rate and private expenditure are note to confirm the complete separation between the variables. This study reached a number of conclusions which include Interest rates are not determined according to the supply and demand forces in the economy, for many reasons, such as the financial system, the inability of the banking system to transmit monetary policy signals, and the imbalance of payments. To make the structural changes and reform of the financial system and banking in Iraq give greater role to the private sector in the overall production and service activity. Tourism in Iraq (religious and archaeological) strengthening the competitiveness of commodities produced, especially cement, phosphate, sulfur and the petroleum industry. The linking of mechanisms imports with an automated system with different banks and the central bank to control the flow of capital abroad compared with the inside of goods and volume of foreign currencies exported against them. في هذه الورقة ، يظهر سلوك المصلحة الحقيقية ومكونات حصة الإنفاق الإجمالي في العراق للفترة (1990-2014). استناداً إلى التحليل الوصفي للمتغيرات وأوضح أن السلوك في سعر الفائدة الحقيقي لم يتبعه سلوك مماثل في إجمالي حصص الإنفاق وفقاً لمنطق النظرية الاقتصادية ، مما يدل على وجود انهيار في آلية التحول من السوق النقدية إلى السوق الحقيقي. إن سلوك البيانات في سعر الفائدة الحقيقي والنفقات الخاصة هي ملاحظة لتأكيد الفصل التام بين المتغيرات. توصلت هذه الدراسة إلى عدد من الاستنتاجات التي تشمل عدم تحديد أسعار الفائدة وفقا لقوى العرض والطلب في الاقتصاد ، لأسباب عديدة ، مثل النظام المالي ، وعدم قدرة النظام المصرفي على إرسال إشارات السياسة النقدية ، واختلال التوازن من المدفوعات. إن إجراء التغييرات الهيكلية وإصلاح النظام المالي والمصرفي في العراق يعطيان دورًا أكبر للقطاع الخاص في مجمل نشاط الإنتاج والخدمات. السياحة في العراق (دينية وأثرية) تعزز القدرة التنافسية للسلع المنتجة ، خاصة الأسمنت والفوسفات والكبريت والصناعات البترولية. ربط آليات الاستيراد مع نظام آلي مع بنوك مختلفة والبنك المركزي للسيطرة على تدفق رأس المال في الخارج مقارنة مع السلع الداخلية وحجم العملات الأجنبية المصدرة مقابلها.

Table of content: volume:10 issue:21