Table of content

Al-Fatih journal

مجلة الفتح

ISSN: 87521996
Publisher: Diyala University
Faculty: Basic Education
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Established Journal of conquest in 1997 and was issued by the Teachers' College - University of Mustansiriya, and after the founding of the University of Diyala in 1999 became the magazine opening issue of Teachers College / University of Diyala, was concerned with the scientific research and humanitarian, educational, where she was issued on a quarterly basis any four numbers per year and was the first president editor of the Journal of conquest is Prof. Dr. Mohammed Jassim Naddawi and the editor Prof. Dr. Owaid origin had to add a student to a group of professors who were representing the members of the editorial board of Journal

Has become the magazine conquest since its founding a great source of accurate information which had the benefit of researchers and graduate students to this day because of the wisdom based on the issued and Rsanthm scientific, and rotate the editor of the magazine opening a constellation of professors bones and the work of a group of creative staff, has been stopped Journal of conquest for issuing numbers between 2006-2007, due to security conditions experienced by the origin had to add to the martyrdom of the province secretary editor of the magazine at the time (Dr. Hassan Ahmed Mowhoush) Allah's mercy.
After the establishment of security in Diyala province, and the return of normal life to all parts of the province returned magazine conquest issue number and the new and improved, especially after I got the magazine on the ISIN (issn) and returned magazine open to supplement the march of scientific educational research and the psychological value in the year 2008 and as directed by the ministry became a magazine opening the deployment of a competent educational and psychological research only.

Loading...
Contact info

alfatah.magazine@yahoo.com
07723481695

Table of content: 2018 volume:14 issue:75

Article
The role of Total Quality Manigment in Developing Teachers Effeciency in Iraqi Schools of Outstanding Students
دور إدارة الجودة الشاملة في تطوير كفايات المدرسين في مدارس الطلاب المتفوقين في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The current research aims to determine the quality standards for the competencies of teachers of outstanding students. The importance of research in the application of quality in education is through the attempt to use studies and research on the development of education and methods and means to achieve the highest performance and effectiveness. The problem was formulated to investigate the following: The research problem was formulated by : What are the total quality standards in the competencies of the teachers of the outstanding students in high school in Iraq? The objectives of the research were as follows: 1- Defining quality standards for the competencies of teachers of outstanding students. 2- To recognize the strength of the exercise of competencies by the managers of outstanding students. The importance of research in: Teaching competencies are a standard for total quality in public education in Iraq. Research contributes to improving the level of outstanding students and benefiting from their mental abilities. The hypotheses were: There were no statistically significant differences at the level of significance (0.05) in the implementation of the total quality standards for teachers of outstanding students according to the variable sex (male - female). There were no statistically significant differences at the level of significance (0.05) in the implementation of the total quality standards for teachers of outstanding students according to the variable years of service (less than 10 years - 10 and more than 10 years). The main conclusions were: 1- The results showed that there is a set of competencies that must be met by the teachers of the outstanding students in order to achieve the effective teaching requirements and application the total quality. The main recommendations were: The teachers of the outstanding students need a training program in the light of the total quality standards and this is shown through the results obtained by the research after the implementation of the total quality standards. يهدف البحث الحالي الى تحديد معايير الجودة لكفايات مدرسي الطلبة المتفوقين وتكمن اهمية البحث في تطبيق الجودة فى التعليم يكون من خلال محاولة الاستعانة بالدراسات والأبحاث المعنية بتطوير التعليم وأساليبه ووسائله وصولاً إلى أعلى درجات الأداء والفاعلية. وتم صياغة المشكلة للبحث بالآتي: ماهو دور معايير الجودة الشاملة في كفايات مدرسي الطلبة المتفوقين في ثانويات المتفوقين في العراق؟ تمثلت أهداف البحث في الآتي: 1- ماهي معايير الجودة في كفايات مدرسي الطلبة المتفوقين. 2- التعرف على قوة ممارسة الكفايات من قبل مديري الطلبة المتفوقين. تمثلت أهمية البحث في: كون الكفايات التدريسية معيار للجودة الشاملة في التعليم العام في العراق. يسهم البحث في تحسين مستوى الطلبة المتفوقين والاستفادة من قدراتهم العقلية. تمثلت فرضيات البحث في: 1- ليس هنالك فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى دلالة (0.05) في تطبيق معايير الجودة الشاملة لمدرسي الطلبة المتفوقين على وفق متغير الجنس (ذكور – إناث). 2- ليس هناك فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (0.05) في تطبيق معايير الجودة الشاملة لمدرسي الطلبة المتفوقين على وفق متغير سنوات الخدمة (أقل من 10 سنوات – 10 وأكثر من 10 سنوات). كانت أبرز الاستنتاجات هي: 1- أظهرت النتائج أن هناك مجموعة من الكفايات الواجب توافرها في معلمي الطلبة المتفوقين لكي يتمكن من تحقيق مستلزمات التدريس الفعال وتطبيق الجودة الشاملة. وكانت أبرز التوصيات: إن مدرسي الطلبة المتفوقين بحاجة إلى برنامج تدريبي في ضوء معايير الجودة الشاملة ويظهر ذلك من خلال النتائج التي حصل عليها البحث بعد تطبيق مقياس معايير الجودة الشاملة . واستعملت الباحثة الوسائل الاحصائية الأتية : الاختبار التائي لعينتين مستقلتين لمعرفة الفروق وتمييز الفقرات ومعامل ارتباط بيرسون لمعرفة علاقة الفقرة بالدرجة الكلية والثبات ومعادلة الفاكرونباخ والوسط الحسابي والانحراف المعياري وبرنامج spss .


Article
Measuring Self-Differentiation for Female Students at Intermediate Schools
قياس تمايز الذات لدى طالبات المرحلة المتوسطة

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims to identify the level of self-differentiation for female students at Intermediate Schools. The sample has been randomly from society of research about (600 female students) at selected Intermediate Schools at Baqubah Provence related to General Directorate of Education in Diyala. The researchers constructed a measurement for self-differentiation depending on theory of Herman Witkin (Witkin 1974). The measurement was formed of (34 items) divided on three domains. The truth validity has been calculated in several ways and also stability by ways of re-test and Cronbach Alpha method. The stability factor has reached (0.84 and 0.80) respectively. The researchers implemented the measurement in its final form on the sample of implementation about (210 female students). The results of researched showed that the sample of study was weak in acquiring self-differentiation.يهدف البحث الحالي الى التعرف على مستوى تمايز الذات لدى طالبات المرحلة المتوسطة . تم اختيار عينة عشوائية من مجتمع البحث قوامها (600) طالبة من طالبات المرحلة المتوسطة في قضاء بعقوبة التابعة لمديرية تربية ديالى , وقد قام الباحثان ببناء مقياس لتمايز الذات معتمدان على نظرية هرمان وتكن ( witkin 1974) وقد تكون المقياس من (34) فقرة موزعة على ثلاثة مجالات وقد تم استخراج الصدق بعدة طرق وكذلك الثبات بطريقتي اعادة الاختبار والفاكرونباخ وقد بلغ معامل الثبات على التوالي 0.84 و 0.80 وقد قام الباحثان بتطبيق المقياس بصيغته النهائية على عينة التطبيق البالغ عددها ( 210) طالبة وتوصلت نتائج البحث ان العينة تمتلك مستوى ضعيفاً من تمايز الذات .


Article
The Effect of Enrolling Gifted Students at King Abdullah II Schools for Excellence on their Social Adaptation .
أثر التحاق الطلبة الموهوبين بمدارس الملك عبدالله الثاني للتميز في تكيفهم الاجتماعي بمحافظة إربد

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to investigate the effects of gifted student's enrolment in king Abdullah the 2nd distinctive school on social adaptation. The sample of the study consisted of 160 students ( male and female ) 80 of them already enrolled in king Abdullah the 2nd distinctive schools (40 in seventh grade, 20 of which are male students and 20 female students) and (40 in 11th grade, (20 of which are male students and 20 female students). The sample was randomly selected. Another 80 students with same grade levels were selected from regular schools. The scale on social adaptation which was a researcher's developed scale, was administered after validity and relativity were conducted. Results showed no significant differences between students enrolled at King Abdullah the 2nd distinctive school and those not enrolled in the school on the overall result of the scale. Also results showed a significant difference between 7th grade students and 11th grade students in favor of 11th grade students for those who are enrolled in the school, whereas no significant differences were found based on gender and no significant that can be related to the interaction between the groups, the class and gender of gifted students. هدفت هذا البحث إلى استقصاء أثر إلتحاق الطلبة الموهوبين بمدارس الملك عبدالله الثاني للتميز في تكيفهم الاجتماعي ، وبلغ عدد أفراد الدراسة ( 160 ) طالباً وطالبة ( 80 ) منهم ملتحقين بمدارس الملك عبدالله الثاني للتميز ( 40 ) في الصف السابع ( 20 ذكور و20 إناث ) و( 40 ) في الصف الأول ثانوي ( 20 ذكور و20 إناث ) تم اختيارهم عشوائياً . وكذلك (80) من الطلبة المتفوقين في المدارس العادية . وقد تم تطبيق مقياس التكيف الاجتماعي الذي قام بإعداده الباحثان بعد أن تم التحقق من صدقه وثباته . وباستخدام تحليل التباين الثلاثي ( Three Way ANOVA ) لتحليل بيانات البحث تبين عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين مجموعة الطلبة الملتحقين وغير الملتحقين بمدارس الملك عبدالله الثاني للتميز على الدرجة الكلية للمقياس. ووجود فروق ذات دلالة إحصائية بين طلبة الصف السابع وطلبة الصف الأول ثانوي ولصالح طلبة الصف الأول ثانوي للطلبة الملتحقين. وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية تُعزى لجنس الطلبة . وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية تُعزى إلى التفاعل بين المجموعة والصف والجنس لدى الطلبة الموهوبين.


Article
Level of the Need for Cognition and Metacognitive Thinking among Students department of science
مستوى الحاجة إلى المعرفة والتفكير ماوراء المعرفة لدى طلبة قسم العلوم

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to detect the level of the need for Cognition and meta-cognitive thinking for students of the Science Department . The questionnaire was used to detect the level of need for Cognition and meta-cognitive thinking of the study sample. The results of the study showed that the level of need for Cognition among students in the Department of Science came to a medium degree . The level of meta-cognitive thinking was high. The results showed a positive relationship and significant function between the level of Cognition and the level of cognitive thinking among the students of the Department of Science at the Faculty of Basic Education . Based on these results, the study came out with a number of recommendations, represented by, the importance of focusing on developing the need for Cognition and developing the skills of Cognition needs among students of the Department of Science.هدف البحث الحالي إلى الكشف عن مستوى الحاجة إلى المعرفة والتفكير ما وراءالمعرفي لدى طلبة قسم العلوم . ولتحقيق ذلك اختيرت عينة مكونة من(119) طالباً وطالبة من قسم العلوم و استخدمت الاستبانة للكشف عن مستوى الحاجة إلى المعرفة والتفكير ما وراء المعرفي لدى عينة البحث. وقد أظهرت نتائج البحث أن مستوى الحاجة إلى المعرفة لدى طلبة قسم العلوم جاء بدرجة متوسطة، وأن مستوى التفكير ما وراء المعرف كان مرتفعاً. وقد اظهرت النتائج وجود علاقة طردية ودالة إحصائياً بين مستوى الحاجة إلى المعرفة ومستوى التفكير ما وراء المعرفي لدى طلبة قسم العلوم لكلية التربية الاساسية ،. وبناءً على هذه النتائج خرج البحث بعدد من التوصيات متمثلة بأهمية التركيز على تنمية الحاجة إلى المعرفة وتنمية مهارات الحاجة المعرفية لدى طلبة قسم العلوم ومجموعة من الاستنتاجات والمقترحات .


Article
Self assessment of mathematics teachers in Saudi Arabia in the light of NCTM standards for professional development
التقييم الذاتي لمعلمات الرياضيات في المملكة العربية السعودية في ضوء معاييرNCTM للتطوير المهني

Loading...
Loading...
Abstract

The current study aimed to determine the availability of NCTM standards for professional development in the performance of mathematics teachers in Saudi Arabia according to their self assessment. The study sample consisted of (360) female teachers of mathematics for all educational stages in the public schools in Riyadh city. The researcher followed the descriptive approach in this study. The study tool is the self-assessment scale of mathematics teachers in the light of NCTM standards for professional development was prepared by the researcher. The results of the study showed that most of the indicators in the "Self-assessment scale of mathematics teachers in the light of the NCTM professional development standards" were classified to a very high degree of applicability. The results also showed that there were no statistically significant differences between the averages of the responses of mathematics teachers on the scale of "self assessment of mathematics teachers in light of NCTM standards for professional development" attributed to the stage, qualification, specialization and years of experience. In light of the results of the study, the researcher presented a number of recommendations that may contribute to the development of programs for the development of inservice mathematics teachers in the Kingdom of Saudi Arabia.استهدفت الدراسة الحالية التعرّف على درجة توافر مؤشرات معايير NCTM للتطوير المهني في أداء معلمات الرياضيات بالمملكة العربية السعودية وفق تقييمهن الذاتي. تكونت عينة الدراسة من (360) معلمة من معلمات الرياضيات لجميع المراحل التعليمية في المدارس الحكومية بمدينة الرياض. اتبّعت الباحثة المنهج الوصفي في هذه الدِّراسة. تمثّلت أداة الدراسة في مقياس التقييم الذاتي لمعلمات الرياضيات في ضوء معايير NCTM للتطوير المهني من إعداد الباحثة. ولقد أثبتت نتائج الدراسة أن معظم المؤشرات في مقياس "التقييم الذاتي لمعلمات الرياضيات في ضوء معايير NCTM للتطوير المهني " صُنِّفت ضمن مستوى الانطباق بدرجة كبيرة. كما أثبتت النتائج عدم وجود فروقٌ دالة إحصائيا بين متوسطات استجابات معلمات الرياضيات على مقياس "التقييم الذاتي لمعلمات الرياضيات في ضوء معايير NCTM للتطوير المهني " تُعزَى إلى كل من المرحلة والمؤهل العلمي والتخصص وسنوات الخبرة. وفي ضوء نتائج الدِّراسة قدّمت الباحثة جملة من التوصيات التي يمكن أن تسهم في تطوير برامج تطوير معلمات الرياضيات أثناء الخدمة في المملكة العربية السعودية.


Article
Environmental awareness among the students of the University of Sulaimani and its relation with some variables
الوعي البيئي لدى طلبة جامعة السليمانية و علاقته ببعض المتغيرات

Loading...
Loading...
Abstract

The current research aims to identify: 1 - The level of environmental awareness among students of the University of Sulaymani. 2 - Statistical differences in the level of environmental awareness with gender variables, specialization, school stage, and social background. The sample consisted of (352) male and female students from the scientific departments in (4) colleges from the University of Sulaymaniyah. The researcher built a tool to achieve the desired results. The validity of the research tool has been investigated by extracting the truth and its stability. The virtual honesty coefficient (90%) of the instruments has been verified. Stability was obtained by re-testing and the correlation coefficient between the two applications was (0.88). The analytical descriptive approach was used , and also used Alpha Kronbach, Pearson correlation coefficient, t-test, and the variance analysis as statistical means for analyzing research data. The research reached a number of results, including: 1 - Students have a good knowledge of the environment, and their level exceeds the average in environmental awareness. 2- There are no statistically significant differences according to the gender in the level of environmental awareness. 3- There are no statistically significant differences according to the specialization in the level of environmental awareness. 4 - There are differences of statistical significance according to the stage in the level of environmental awareness for the benefit of students in the first stage. 5- There are no statistically significant differences according to the residence in the level of environmental awareness. In the light of the results of the research, it was recommended to introduce the subject of environmental education to the curriculum of all stages of study, in accordance with the specificity of the age levels. A comprehensive national research was proposed to measure the level of environmental awareness for all segments of society. يهدف البحث الحالي الى التعرف على: 1- مستوى الوعي البيئي لدى طلبة جامعة السليمانية. 2- الفروق الإحصائية في مستوى الوعي البيئي بمتغيرات النوع الإجتماعي ،التخصص ، المرحلة الدراسية ، و الخلفية الإجتماعية. وقد تكونت العينة من ( 352) طالب و طالبة من الأقسام العلمية في (4) كليات من جامعة السليمانية . وقد بنت الباحثة أداة للتوصل الى النتائج المرجوة . و قد تم التحقيق من صلاحية أداة البحث بإستخراج الصدق و الثبات لها ، بلغ معامل الصدق الظاهري (90%) للأداتين . أما الثبات فأستخرج عن طريق إعادة الإختبار وبلغت قيمة معامل الإرتباط بين التطبيقين (0.88). وأستخدم منهج الوصفي التحليلي ، كما أستخدم أيضاً معامل ألفا كرونباخ ، معامل إرتباط بيرسون ، الإختبار التائي و تحليل التباين كوسائل إحصائية لتحليل بيانات البحث . و توصل البحث الى جملة من النتائج منها: 1- إن الطلبة لديهم معرفة جيدة بالبيئة ، و مستواهم يتعدى مستوى الوسط في الوعي البيئي . 2- لاتوجد فروق ذات دلالة إحصائية بحسب متغير النوع الإجتماعي في مستوى الوعي البيئي . 3- لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بحسب متغير التخصص في مستوى الوعي البيئي . 4- توجد فروق ذات دلالة إحصائية بحسب متغير المرحلة الدراسية في مستوى الوعي البيئي لصالح طلبة المرحلة الأولى . 5- لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بحسب متغير مأكان السكن في مستوى الوعي البيئي . و في ضوء نتائج البحث تمت التوصية بإدخال مادة التربية البيئية الى المنهج الدراسي لجميع المراحل الدراسية ،بما تتناسب مع خصوصية المراحل العمرية ، و تم إقتراح بحث وطني شامل لقياس مستوى الوعي البيئي لجميع شرائح المجتمع .


Article
The Effect of Using Concept Maps in Learning and Acquiring the Skills of Arabian and Hand Backward Jump in Men Floor Artistic Gymnastics
تأثير استخدام خرائط المفاهيم في تعلم واكتساب مهارتي القفزة العربية وقفزة اليدين الخلفية على بساط الحركات الارضية للجمانستك الفني للرجال

Loading...
Loading...
Abstract

The study problem lies in using traditional methods in teaching and training in most elementary schools. This leads to the student’s receive of information and memorizing it without understanding or comprehension. The significance of the study lies in using concept maps as an aid to represent the relations between thoughts, images, and different words. Those maps are used in the areas of teaching, planning, summarizing, evaluation of study material, assessing the student’s comprehension, as well as assessing the student ability to memorize previous concepts. The study also included the field procedures, the study sample and community, the main experiment, and statistical devices. The last section was devoted to the results, their analysis and discussion.تكمن مشكلة البحث في استعمال الطرائق والأساليب التعليمية والتدريسية التقليدية في المدارس الابتدائية يغلب على معظمها الامر الذي يؤدي بالطالب الى تلقي المعلومات وحفظها دون فهمها واستيعابهما ,أما أهمية البحث في استخدام خرائط المفاهيم وسيلةً لتمثيل العلاقات بين الأفكار، والصور، والكلمات المختلفة، وتستخدم في مجالات التعليم, والتدريس ,والتخطيط، والتلخيص، والتقييم لمواد دراسيّة، ومعرفة قدرة الطلبة على فهم واستيعاب تلك المفاهيم الموجودة فيها، فضلاً عن اختبار الطالب بقدرة على تذكر المفاهيم السابقة, أما الباب الثالث فقد تضمن إجراءات البحث الميدانية, عينة ومجتمع البحث, والتجربة الرئيسة والوسائل الاحصائية أما الباب الرابع فقد تضمن النتائج وتحليلها ومناقشتها .


Article
Internet Addiction and its Relationship to Bullying Behavior among Middle-School Students
إدمان الانترنت وعلاقته بالسلوك الاستقوائي عند طلبة المرحلة المتوسطة

Loading...
Loading...
Abstract

The current research aims at recognizing the level of internet addiction and the bullying behavior among middle-school students. Furthermore, Theaim of this paper is to identify the significance of differences on the basis of gender variable (male-female) for the above mentioned variables. To achieve the research objectives, the researcher built an internet addiction scale based on (Grohol, 1999) Grohol's Model of Pathological Internet Use. Moreover the researcher adopted Hameed’s scale (2012) for bullying behavior of middle-school students. The researcher has verified the psychometric properties by eliciting the face validity, and reliability of both scales along with the construct validity of Internet addiction scale. The scale consisted of (21) items. The two scales were then applied on the basic research sample of (400) male and female students, who were randomly selected from Diyala province. After that, data were analyzed and statistically processed by using the following statistical means: T- test for one sample, T- tests for two samples, and Pearson correlation coefficient. The researcher reached the following results:-middle-school students suffer from internet addiction, and( 7%) of those students use the internet for more than four hours per day. Moreover, middle-school students have a bullying behavior. Additionally, there is a statistically significant difference between males and females in both internet addiction and bullying behavior and was in favor of males. Finally, this paper found that there is a low direct correlation between internet. addiction and bullying behavior يرمي البحث الحالي التعرف على مستوى ادمان الانترنت والسلوك الاستقوائي لدى طلبة المرحلة المتوسطة والتعرف على دلالة الفروق وبحسب متغير الجنس(ذكور- إناث) للمتغيربن. ولتحقيق اهداف البحث قامت الباحثة ببناء مقياس ادمان الانترنت بالاعتماد على نموذج جرول ((Grohol,1999 للأستخدام المرضي للإنترنت، وتبني مقياس (حميد،2012) للسلوك الأستقوائي لدى طلبة المرحلة المتوسطة، وقد تحققت الباحثة من الخصائص السايكومترية إذ تم استخراج الصدق الظاهري والثبات للمقياسين مع استخراج صدق البناء لمقياس ادمان الانترنت، وتكون المقياس بصورته النهائية من (21) فقرة. ثم طبق المقياسين على عينة البحث البالغة (400) طالب وطالبة، اختيروا بالطريقة العشوائية من مركز محافظة ديالى، وبعد تحليل البيانات ومعالجتها إحصائياً باستخدام الوسائل الإحصائية الآتية: الاختبار التائي لعينة واحدة، والاختبار التائي لعينتين، ومعامل ارتباط بيرسون، وتوصلت الباحثة إلى النتائج الآتية:- بان هناك نسبة (7%) من طلبة المرحلة المتوسطة لديهم ادمان الانترنت، كما وان طلبة المرحلة المتوسطة لديهم السلوك الاستقوئي، ويوجد فرق دال إحصائيا بين الذكور والإناث في كل من أدمان الانترنت والسلوك الاستقوائي ولصالح الذكور، وهناك علاقة ارتباطية بين ادمان الانترنت والسلوك الاستقوائي.


Article
Effect of the hot chair strategy in achievement and tendency towards chemistry for the students of the clas Fifth Scientific
أثر إستراتيجية الكرسي الساخن في التحصيل والميل نحو مادة الكيمياء لطلاب الصف الخامس العلمي

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to identify: the impact of the hot chair strategy in the achievement and the tendency towards chemistry for students of the fifth grade scientific.In order to validate the research objective and then formulate the following two zero hypotheses: 1- There is no statistically significant difference at (0.05) between the average score of the students of the experimental group who study according to the strategy of the hot chair and the average grades of the control group students who study according to the usual method in the achievement test in chemistry. 2. There is no statistically significant difference at (0.05) between the average score of the students of the experimental group who study according to the strategy of the hot chair and the average score of the control group students who study according to the normal method in the inclination scale towards chemis The sample was randomly selected from the Rafidain Preparatory School for Girls, which is affiliated to the Department of Education of Rusafa (3), where the number of students in the fifth grade applied 53 students divided into two divisions and the random selection was chosen (B) (29) students for the experimental group and (24) students for the group The two groups were rewarded for some variables that may have an effect on the independent variable (intelligence, temporal age, previous chemistry attainment of the first class, inclination towards ch The researcher chose the experimental design with partial control of two groups that control each other as defined during the period of the experiment. The last four chapters of the book of chemistry for the fifth grade applied scientific, 6, 2016. The behavioral goals were formulated and reached 218 behavioral goals. Teaching of both groups. As for the research tools, the researcher prepared a statistical test consisting of (50) paragraph (46) of the type of the objective questions of the type of multi-test with four alternatives (4 paragraphs) of the type of essay questions according to the experimental map.40 paragraphs) of the type of essay questions according to the experimental map. The second instrument is the measure of inclination towards the chemistry. The measurement is made up of (40 paragraphs). It has been verified for its validity and stability and following the statistical processing of the data Using a number of statistical methods, the results of the study showed that the students of the experimental group studied according to the strategy of the hot chair on the control group, which is taught according to the usual method in the achievement test and the inclination of science. Conduct subsequent studies to complement the research.يهدف البحث للتعرف على: أثر إستراتيجية الكرسي الساخن في التحصيل والميل نحو مادة الكيمياء لطلاب الصف الخامس العلمي. ولغرض التحقق من صحة هدف البحث ثم صياغة الفرضيتين الصفريتين الآتيتين: لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى(0,05) بين متوسط درجات طلاب المجموعة التجريبية الذين يدرسون وفق إستراتيجية الكرسي الساخن ومتوسط درجات طلاب المجموعة الضابطة الذين يدرسون على وفق الطريقة الاعتيادية في الاختبار التحصيلي في مادة الكيمياء. لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى(0,05) بين متوسط درجات طلاب المجموعة التجريبية الذين يدرسون وفق إستراتيجية الكرسي الساخن ومتوسط درجات طلاب المجموعة الضابطة الذين يدرسون على وفق الطريقة الاعتيادية في مقياس الميل نحو مادة الكيمياء . تم اختبار عينة البحث قصدياُ من إعدادية الرافدين للبنين التابعة لمديرية تربية بغداد الرصافة /3 أذا كان عدد طلاب الصف الخامس العلمي- التطبيقي (53)طالب موزعين على شعبتين وبالتعيين العشوائي تم اختيار شعبة (ب) بواقع (29) طالب للمجموعة التجريبية و(24)طالب للمجموعة الضابطة.تم مكافأة المجموعتين في بعض المتغيرات التي قد تكون ذات تأثير في المتغير المستقل منها ( الذكاء ، العمر الزمني ، التحصيل السابق في مادة الكيمياء للكورس الأول ، مقياس الميل نحو مادة الكيمياء ). وقد اختار الباحث التصميم التجريبي ذا الضبط الجزئي لمجموعتين تضبط أحداهما الأخرى كما حددت المادة أثناء مدة التجربة أذا شملت الفصول الأربعة الأخيرة من كتاب الكيمياء للصف الخامس العلمي - التطبيقي ، ط6 , 2016م وتم صياغة الأهداف السلوكية وبلغ عددها (218) هدفاً سلوكياً كما وتم إعداد الخطط التدريسية للمجموعتين . أما فيما يخص أدوات البحث فقد أعد الباحث اختبارا تحصيلياً مكون من (50) فقرة 46 فقرة من نوع الأسئلة الموضوعية من نوع الاختبار من متعدد بأربعة بدائل ( 4فقرات) من نوع الأسئلة المقالية وفق الخارطة ألاختباريه إما الأداة الثانية مقياس الميل نحو مادة الكيمياء فتم بناء المقياس المتكون من ( 40 فقرة ) وقد تم التأكد من صدقه وثباته وبعد معالجة البيانات إحصائياً باستخدام عدد من الوسائل الإحصائية أظهرت نتائج البحث تفوق طلاب المجموعة التجريبية الذي درسوا وفق إستراتيجية الكرسي الساخن على المجموعة الضابطة التي تدرس وفق الطريقة الاعتيادية في الاختبار التحصيلي ومقياس الميل نحو مادة العلوم وفي ضوء ذلك وضع الباحث جملة من التوصيات كما أقترح أجراء دراسات لاحقة استكمالاً للبحث.


Article
freedom and its relation to the emotional health of University students
الحرية العاطفية وعلاقتها بالصحة الوجدانية لدى طالبات الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

هدف البحث إِلى تَعَرُّف الحرية العاطفية عند طالبات الجامعة، ومعرفة مستوى الصحة الوجدانية لدى طالبات الجامعة، ومعرفة اتجاه وقوة العلاقة بين الحرية العاطفية والصحة الوجدانية لدى طالبات الجامعة. وتكونت عينة البحث الأساس من (667) طالبة في الكليّات الصباحية للعام الدراسي 2016-2017، اختيرن بالطريقة العشوائية. ولتحقيق أهداف البحث تَمَّ بناء مقياس الحرية العاطفية من لدن الباحثة، بعد أَنْ اتبعت الخطوات العلميّة في بنائه، والتحقق من صدقه وثباته، وقد تكوّن المقياس بصيغته النهائية من (24) فقرة، وقد تحققت الباحثة من الخصائص السايكومترية للمقياس؛ إذ تَمَّ استخراج الصدق بطريقتين وهما: الصدق الظاهري، وصدق البناء، كما استخرج الثبات بطريقة إعادة الاختبار؛ إذ بلغ معامل الثبات (0.88)، كما تَمَّ استخراج الثبات بطريقة معامل الاتساق الداخلي، وقد بلغ معامل الثبات (0.82)، أَمّا الأداة الثَّانية فهي الصحة الوجدانية، وقد تكون المقياس بصيغته النهائية من (49) فقرة، وقد تحققت الباحثة من الخصائص السايكومترية للمقياس؛ إذ تَمَّ استخراج الصدق بطريقتين، هما: الصدق الظاهري، وصدق البناء، كما استخرج الثبت بطريقة إعادة الاختبار؛ إذ بلغ معامل الثبات (0.88)، كما تَمَّ استخراج الثبات بطريقة معامل الاتساق الداخلي، وقد بلغت معامل الثبات (0.85). وعند معالجة بيانات الدراسة إحصائيًا باستعمال الاختبار التائي لعينة واحدة، ومعامل ارتباط بيرسون، أسفرت النتائج على أَنَّ أفراد عينة البحث لديهم حرية عاطفية قياسًا بالمتوسط النظري وبفروق ذات دلالة معنوية على مقياس الحرية العاطفية، كما أسفرت النتائج على أَنَّ أفراد عينة البحث لديهم صحة وجدانية قياسًا بالمتوسط النظري وبفروق ذات دلالة معنوية على مقياس الصحة الوجدانية، كما أظهرت نتائج معامل ارتباط بيرسون وجود علاقة قوية إيجابية بين الحرية العاطفية والصحة الوجدانية، وقد خرجت الباحثة بعددٍ من التوصيات والمقترحات. The goal of the research is to know the emotional freedom of the university students, to know the level of emotional health among the university students, and to know the direction and strength of the relationship between emotional freedom and emotional health of university students. The research sample consisted of (667) female students in the morning colleges for the academic year 2016-2017, randomly chosen. In order to achieve the objectives of the research, the measure of emotional freedom was constructed from the researcher, after he followed the scientific steps in its construction and verifying its validity and stability. The measure may be in the final form of (24) paragraphs. The researcher has achieved the cycometric characteristics of the scale. The stability coefficient was 0.88 and stability was obtained by the method of the internal consistency coefficient. The stability factor was 0.82. The second tool is emotional health. The measure may be in the final form Of the (49) paragraph, has been achieved The stability coefficient was 0.88, stability was obtained by the internal consistency coefficient method, and the stability coefficient (0.85) was obtained. When the study data were statistically treated using the T-test for one sample and the Pearson correlation coefficient, the results showed that the individuals in the research sample had emotional freedom relative to the theoretical average and with significant differences on the measure of emotional freedom. The results of Pearson correlation coefficient showed a strong positive relationship between emotional freedom and emotional health. The researcher came out with a number of recommendations and suggestions.


Article
Educational Counselors Ego –Resiliency And Its Relation With Cognitive Distortion Among Preparatory Stage Students
قدرة الذات على المواجهة وعلاقتها بالتشوه الادراكي لدى طلبة المرحلة الاعدادية

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims at investigating : 1-The degree of Educational Counselors Ego –Resiliency Among Preparatory Stage Students . 2- Is the level Cognitive Distortion Among Preparatory Stage Students. 3-The relationship between the Educational Counselors Ego – Resiliency and the Cognitive Distortion Among Preparatory Stage Students. 4-Difference in relationship according to sex variable . To achieve the aim of the present study , The researcher adopted a Block Scale (Ego- Resilience Scale 1989) " Jack Block '' Standard by (Ghani 2010) to measure the Educational Counselors Ego –Resiliency , and adopted the scale of ( Cognitive Distortion Inventory) .(Yurica & DiTomaso, 2001 ) Which standardized by ( Al-saadawi 2014) ,after applying the scales to the sample study , which consist of (200) male and female students of the high school , the results showed that the Educational Counselors Ego –Resiliency was ( low ) , while the degree of Cognitive Distortion deformity was ( high ) , and the relationship between the two variables was (negative and reverse ) , the results also showed that there was not statistically significant differences between the two variables . يهدف البحث الحالي التعرف الى :- 1-درجة قدرة الذات على المواجهة لدى طلبة المرحلة الاعدادية 2-مستوى التشوه الادراكي لدى طلبة المرحلة الاعدادية 3-العلاقة بين قدرة الذات على المواجهة والتشوه الادراكي لدى طلبة المرحلة الاعدادية 4-الفرق في العلاقة تبعاً لمتغير النوع ( ذكور – اناث) ولتحقيق اهداف البحث قامت الباحثة بتبني مقياس Resilience Scale 1989)-(Ego للعالم" جـاك بلوك " Jack Block المكون من 14 فقرة المقنن من قبل (غني 2010) لقياس قدرة الذات على المواجهة ، كما تبنت قائمة التشوه الإدراكي (Cognitive Distortion Inventory) ليوركا ودايتوماسو (Yurica & DiTomaso, 2001).المقنن من قبل( السعداوي 2014) المكون من 69 فقرة ، وبعد تطبيق المقياسين على عينة البحث المكونة من ( 200) طالب وطالبة من طلبة المرحلة الاعدادية ، اظهرت النتائج ان درجة قدرة الذات على المواجهة لدى طلبة المرحلة الاعدادية كانت ( منخفضة ) ، بينما درجة التشوه الادراكي كانت (عالية ) اما العلاقة بين المتغيرين فهي علاقة ( سلبية عكسية ) كما اظهرت النتائج عدم وجود فروق ذات دلالة احصائية بين المتغيرين تبعاً لمتغير النوع .


Article
The Effect of Planned Organizational Cognitive on the Attainment of Dictation Subject for Second Elementary Female Students
أثر المنظمات المعرفية التخطيطية في تحصيل مادة الاملاء لدى طالبات الصف الثاني المتوسط

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims to know the effect of Planned organizational cognitive on the attainment for second elementary female students in the subject of dictation. The society sample contained two groups, experimental group of (33 female students) and control group of (32 female students) at second grade elementary school. after equalizing between the two groups according to chronicle age and last year grades in Arabic subject, the experiment started at the beginning of second semester and finished in 10/5/2016 and after extracting the average of sequenced tests for the female students of both groups using T-Test for two independent samples, it appeared that the calculate mark (4.76) is higher than the schedule (2.00) at level (0.05) with free degree (63). This indicates the superiority of experimental female students group on control female students group. This superiority of experimental group on control group happened at the dictation subject because of using planned organizational cognitive which give happiness and self-relief to female students. Besides, this scientific material draws the attention the female students and implants the spirit of cooperation, confidence, and increases their activity inside the classroom. At the end of the experiment the researcher introduced some instructions some of which to follow organizational cognitive in teaching dictation and to train the teachers (both male and female) that teach Arabic Language and on how to implement these steps. يرمي البحث الى معرفة أثر المنظمات المعرفية التخطيطية في تحصيل طالبات الصف الثاني المتوسط في مادة الاملاء , وتألف مجتمع البحث من مجموعتين , مجموعة تجريبية بواقع (33) طالبة ومجموعة ضابطة بواقع (32) طالبة من طالبات الصف الثاني المتوسط, وبعد ان تم تكافؤ طالبات المجموعتين في العمر الزمني و درجات العام السابق في مادة اللغة العربية بدأت التجربة في بداية الفصل الثاني, وانتهت في 10/5/2016 , وبعد ان تم استخراج معدل الاختبارات المتسلسلة لطالبات المجموعتين , وباستعمال الاختبار التائي لعينتين مستقلتين ظهر ان الدرجة المحسوبة (4,76) اعلى من الدرجة الجدول (2,00) عند مستوى 0,05 ودرجة حرية (63) وهذه اشارة الى تفوق طالبات المجموعة التجريبية على طالبات المجموعة الضابطة. ويرجع تفوق طالبات المجموعة التجريبية على طالبات المجموعة الضابطة في مادة الاملاء الى ان استعمال المنظمات التخطيطية المعرفية يبعث المتعة والسرور في نفوس الطالبات , فضلاً عن انها تجلب انتباه الطالبات نحو المادة العلمية وتزيد من نشاطهن وتعزز روح التعاون داخل الصف. وفي نهاية التجربة قدمت بعض التوجيهات منها ضرورة اتباع هذه المنظمات المعرفية , في تدريس الاملاء وتدريب مدرسي اللغة العربية ومدرساتها على كيفية تطبيق تلك الخطوات.


Article
The Effect of Wax’s Model in Acquiring Historical Concepts and Developing Historical Thinking among the Students of the First Intermediate Class
اثر انموذج واكس في اكتساب المفاهيم التاريخية وتنمية التفكير التاريخي لدى طلاب الصف الاول المتوسط

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims at investigating The Effect of Wax’s Model in Acquiring Historical Concepts and Developing Historical Thinking among the Students of the First Intermediate Class. The researcher used an experimental design with partial control and a pretest and a posttest. He chose section C to represent the experimental group that studies according to Wax model. Section A represented the control group that study according to the traditional method. There were 68 students with 34 student in each section. The two sections were equalized in the variables of age, intelligence, and score of previous year. The researcher prepared the two assessment tools: historical concept test, and historical thinking test. The validity and reliability of the tools were verified. The researcher used t-test to process the data. The results showed that the experimental group which studied according to Wax model in acquiring historical concepts and historical thinking skills prevailed. It is recommended to adopt this model in teaching. يهدف البحث إلى تعرف اثر انموذج واكس في اكتساب المفاهيم التاريخية لدى طلاب الصف الاول المتوسط وتنمية تفكيرهم التاريخي .استعمل الباحث التصميم التجريبي ذا الضبط الجزئي وذا الاختبار القبلي والبعدي اختار الباحث الشعبة (ج) لتمثل المجموعة التجريبية التي تدرس على وفق انموذج واكس, ومثلت الشعبة (أ) المجموعة الضابطة التي تدرس بالطريقة التقليدية بلغ عدد الطلاب (68) طالب بواقع (34) طالب في كل شعبة. تم مكافأة المجموعتين في المتغيرات(العمر الزمني للطلاب , الذكاء, درجات العام السابق), اعد الباحث أداتي البحث اختبار اكتساب المفاهيم التاريخية واختبار التفكير التاريخي , وتم التحقق من الصدق وثبات الاداتين استخدم اختبار (T-test) لمعالجة البيانات, أظهرت النتائج تفوق المجموعة التجريبية التي درست على وفق انموذج واكس في اكتساب المفاهيم التاريخية ومهارات التفكير التاريخي أوصى الباحث باستعمال انموذج واكس في التدريس.


Article
The Obstacles of Implementing the Standards of Quality Management of Education in Second and Third Russafa Directorates
معوقات تطبيق معايير ادارة جودة التعليم في مديريتي تربية الرصافة الثانية والثالثة

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of this study was to identify the obstacles facing the implementation of quality management standards in the second and third Rasafa educational directorates hence to suggest the appropriate solutions. All fourty two administration supervisor of both Rasafa Educational directorates were selected to be the sample of this study. Data for this study were collected through a questioner prepared by both researches for this purpose. An appropriate statistical tools were used for the analysis of the results achieved in this study. The study has come out with number of findings, most of which confirmed the existence of real obstacles face the implementation of quality management standards such as lack of knowledge and experience in the mechanism of implementing quality programs amongst school principals and teaching staff. Based on the results achieved in this study, researchers suggested number of recommendations, the most important of which is the development of training programs to all school teaching staff and providing the required financial support for the implementation of the quality systems. تهدف الدراسة الى تحديد المعوقات التي تواجه تطبيق معايير ادارة الجودة في مديريتي تربية الرصافة الثانية والثالثة واقتراح الحلول المناسبة لها. إذ تم تحديد المشرفيين الإداريين والذين يبلغ عددهم أثنان وأربعون مشرفاً وتم اختيارهم ليكونوا عينة الدراسة، تم جمع المعلومات من خلال إعداد استبانة من قبل الباحثين وتم استخدام الادوات الاحصائية الملائمة لتحليل النتائج التي تم استحصالها في هذه الدراسة ، خلصت الدراسة الى عدد من النتائج لعل من أهمها تأكيد وجود معوقات حقيقية تواجه عملية تطبيق معايير ادارة الجودة اهمها قلة المعلومات والخبرة في امكانية تطبيق برامج الجودة بين مدراء المدارس والكوادر التدريسية فيها .بناءاً على النتائج التي تم الحصول عليها أقترح الباحثون عدد من التوصيات والتي من أهمها هو تطوير برامج تدريبية لكافة الكوادر التدريسية فضلاً عن توفير الدعم المادي اللازم لتحقيق متطلبات الجودة .


Article
The Effect of Confirmed Exercises according to Variables of Distance and Direction in Learning Some Volleyball Basic Skills for Beginners
تأثير التمرين الثابت وفق متغيري المسافة والاتجاه في تعلم بعض المهارات الأساسية بالكرة الطائرة للمبتدئين

Loading...
Loading...
Abstract

The importance of this research lies in developing the sport of volleyball in an appropriate way through learning important basic skills within the perfect usage of the wanted educational practices like confirmed exercises. By this the researcher puts a scientific information between the hands of teachers and educators on the role of this exercise and its different forms which depend on certain limitations like distance and direction in achieving advanced and good results of the volleyball game. The aims of this research were: putting confirmed exercises according to variables of distance and direction in learning some volleyball basic skills for beginners. The researcher depended on an experimental method because of being suitable for the problem of research. After implementing statistical means, most important conclusions: confirmed exercises according to variables of distance and direction has an effect on learning some volleyball basic skills for beginners. The following recommendations were suggested: depending on confirmed exercises according to variables of distance and direction because of having effect in learning some volleyball basic skills for beginners. تجلت أهمية البحث بالنهوض بلعبة الكرة الطائرة بالشكل الصحيح من خلال تعلم المهارات الأساسية المهمة وفق الاستخدام الأمثل للتمرينات التعليمية المطلوبة ومنها التمرين الثابت وهنا نضع معلومة علمية عن دور هذا التمرين وإشكاله المختلفة التي تعتمد على محددات منها المسافة والاتجاه بين معلمينا ومربينا في تحقيق النتائج الجيدة والمتقدمة بلعبة الكرة الطائرة. وكانت أهداف البحث:وضع تمرينات تعليمية ثابتة وفق متغيري المسافة والاتجاه في تعلم بعض المهارات الأساسية بالكرة الطائرة للمبتدئين . وقد اعتمدت الباحثة المنهج التجريبي لملائمة طبيعة المشكلة , وبعد تطبيق الوسائل الإحصائية كانت أهم الاستنتاجات:التمرين الثابت وفق متغيري المسافة والاتجاه له تأثير في تعلم بعض المهارات الأساسية بالكرة الطائرة للطلبة المبتدئين . وتم التوصية بـ:اعتماد التمرين الثابت وفق متغيري المسافة والاتجاه لما له من تأثير في تعلم بعض المهارات الأساسية بالكرة الطائرة للطلبة المبتدئين.


Article
Academic Atychiphobia and its Relation with Memorization Habits among the Students of Preparatory Stage
الخوف من الفشل الدراسي وعلاقته بعادات الإستذكار لدى طلاب المرحلة الإعدادية

Loading...
Loading...
Abstract

Academic atychiphobia happens among students when they experience anxiety and fear during evaluation situations and losing the attention of the people they care about ,especially, parents as a result of failure to give them the academic level that they ask for. Students face continuous pressure caused by memorization, preparation to exams, fear of academic future. Academic atychiphobia is one of those pressures. Adolescence is apparently one of the general and important topics of interest among the community ,especially, psychologists and educators. Atychiphobia can positively or negatively affect the human will and motivation. Its effect can reach to mental illness that needs treatment. The weak attainment of the students is sometimes not attributed to intelligence level or personality defects. It is more related to the lack of correct memorization habits. The present study aims at investigating the correlation between academic atychiphobia and memorization habits among the students of preparatory stage. This study was limited to the fifth literary grade of morning classes in the center of Baqubah city under the Directorate of Education in Diyala in the academic year 2017-2018. The sample of the study consisted of 200 students chosen randomly. The researcher used Academic atychiphobia scale (Abbas 2014) and memorization habits scale (Al Qassabi 2010) after applying their psychometric properties. The researcher used Pearson correlation coefficient and T test for single sample to extract the study results. The results showed that there is a positive correlation between academic atychiphobia and memorization habits. In the light of the results several recommendations and suggestions were presented يحدث الخوف من الفشل الدراسي عند الطلاب نتيجة مرورهم بخبرات التوجس والقلق عند مواجهة مواقف التقويم , وفقدان اهتمام الاشخاص المهمين لهم من خلال العجز عن تقديم المستوى الدراسي الذي يطلبونه منهم وخاصة الأهل , فالطلاب يواجهون ضغوطا مستمرة بسبب الاستذكار والاستعداد للامتحان والقلق على مستقبلهم الدراسي والخوف من الفشل الدراسي أحد أبرز هذه الضغوط , لا شك أن المراهقة من الموضوعات العامة والمهمة التي يهتم بها المجتمع بأسره وخاصة علماء النفس والتربية , ويعتبر الخوف من الفشل الدراسي من المواضيع المهمة التي يطرحها طلاب المرحلة الإعدادية , فهو يمكن ان يكون دافعا للكفاح او لحماية الذات من المخاطر فالافراد الذين يتميزون بالقلق والتصلب يحاولون تطوير اساليبهم لتجنب فشلهم فيما بعد , والخوف من الفشل يمكن أن يؤثر سلبا أو إيجاباً على ارادة وعزيمة الانسان , وقد يصل تأثيره احيانا الى نشوء امراض نفسية تتطلب العلاج , إن مستويات كثير من الطلاب في الامتحانات قد لا يرجع الى ضعف قدراتهم الذكائية او الى القصور في جوانب شخصياتهم وانما يعود الى افتقارهم لعادات الاستذكار الصحيحة مما حدا بالباحث ألقيام بهذه الدراسة ,وإستهدف البحث الحالي التعرف على العلاقة الإرتباطية بين الخوف من الفشل الدراسي وعادات الإستذكار لدى طلاب المرحلة الإعدادية, وتحدد البحث الحالي بطلاب المرحلة الإعدادية (الصف الخامس الادبي) الدراسة النهارية في مركز مدينة بعقوبة التابعة لمديرية تربية محافظة ديالى للعام الدراسي 2017 /2018 ,وقد بلغ عدد العينة (200) طالب تم اختيارهم بـطريقة العينة العشوائية البسيطة , وإستخدم الباحث مقياس الخوف من الفشل الدراسي لـ(عباس 2014) ومقياس عادات الإستذكار لـ(القصابي 2010) بعد أن قام بتطبيق الخصائص السايكومترية لهما , وإستخدم الباحث معامل ارتباط بيرسون والإختبار التائي لعينة واحدة لإستخراج نتائج البحث وقد أظهرت النتائج وجود علاقة ارتباطية موجبة بين الخوف من الفشل الدراسي وعادات الإستذكار , وفي ضوء هذه النتيجة تم تقديم عدد من التوصيات والمقترحات .


Article
Evaluating the Performance of History Teaching Staff Members in the University of Diyala According to Active Teaching Principles
تقويم أداء تدريسي التاريخ في جامعة ديالى على وفق مبادئ التعلم النشط

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims at Evaluating the Performance of History Teaching Staff Members in the University of Diyala According to Active Teaching Principles. The study sample consisted of 75 history staff members in the University of Diyala for the academic year 2017-2018 which was chosen randomly. The researcher prepared a questionnaire for evaluating teaching staff members according to active learning principles. It included five aspects: aims, scientific-historical research, teaching methods, teacher, evaluation. The questionnaire included 21 items in its final version. The items’ psychometric properties were extracted using percentage. The study reached to a set of results that showed the commitment of teaching staff to active learning principles. The study ended with a set of recommendations and suggestions. The researcher recommended: 1. The attention to the courses and symposiums of teaching methods in the university that develop the principles of active learning. 2. Adopting the principles of active learning in teaching the students of the university of Diyala, colleges of Education for Humanities and Basic Education to develop teaching and modern teaching methods. يهدف البحث إلى تقويم أداء عضو هيئة التدريس في جامعة ديالى على وفق مباديء التعلم النشط. تكونـت عينـة البحث من (75) من تدريسي قسم التاريخ في جامعة ديالى, للعام الدراسـي ٢٠17 – ٢٠18 وتم اختيار العينة عشوائيا , أعدت الباحثة استبانه لتقويم أداء اعضاء هيئـة التـدريس بالاعتمـاد على مباديء التعلم النشط، وشملت خمسة مجالات هي مجـال و الممارسات المتعلقة بالأهداف و الممارسات المتعلقة بالأبحاث العلمية و التاريخيـة و الممارسـات المتعلقـة بطرائـق التدريس و الممارسات المتعلقة بالتدريسي و الممارسات المتعلقة بالتقويم )، وتكونت مـن ( 21 فقـرة فـي صـيغتها النهائية، تم استخراج خصائصها السايكومترية، استخدمت الباحثة الوسائل الإحصائية و النسب المئوية ) ،وتوصلت الباحثة ان إلى عدة نتائج أظهرت ان تقويم هيئـة التدريس والتزامهم بمبادئ التعلم النشط , وانتهى البحث بجملة من التوصيات المقترحات. وتوصي الباحثة بالاتي:- 1. العناية بأعداد ندوات ودورات تخص طرائق التدريس في الجامعات تعمل على تنمية مبادئ التعلم النشط. 2. اعتماد مبادئ التعلم النشط في تدريس طلبة جامعة ديالى , كلية التربية للعلوم الإنسانية- وكلية التربية الأساسية , لرفع مستوى التعليم وتشجيع طرائق التدريس الحديثة .

Table of content: volume:14 issue:75