جدول المحتويات

مجلة كلية التربية الاساسية

ISSN: 18157467(print) 27068536(online)
الجامعة: الجامعة المستنصرية
الكلية: التربية
اللغة: Arabic and English

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة علمية محكمة تعنى بنشر الابحاث العلمية والانسانية والدراسات التربوية والنفسية
مجلة فصلية وقد حصلت على معامل التأثير العربي Arcif
وقد حصلت المجلة ايضا على المعرف الرقمي DOI
وحصلت المجلة ايضا على ISSN ONLINE  2706-8536

Loading...
معلومات الاتصال

بغداد / الجامعة المستنصرية / كلية التربية الاساسية
ص ، ب 46130
وسائل الاتصال :
07718228600
07730195630
البريد الالكتروني
cbej@edbs.uomustansiriyah.edu.iq
drkarem@edbs.uomustansiriyah.edu.iq
farah@edbs.uomustansiriyah.edu.iq

جدول المحتويات السنة: 2018 المجلد: 24 العدد: 101 / انساني

Article
الاستشهاد اللغوي على المسائل الدلالية عند المقري في التحفة المكية

Loading...
Loading...
الخلاصة

This paper deals with the impact of linguistic in the semantic issues in the book of the masterpiece of Makiya, " Abi al-Abbas, shihab al-Din Ahmad al-Maqri, al-Malki, al- Malki (p.847e) . This research dealt with the employment of these evidence in the subject of dispensing with J . plural " and actual) and other semantic themes . يتناول هذا البحث أثر الشواهد اللغوية في المسائل الدلالية في كتاب التحفة المكية " لأبي العباس شهاب الدين احمد المقري المغربي المالكي (ت:847هـ) ، وقد عالج هذا البحث توظيف هذه الشواهد في موضوع الاستغناء عن ياء النسب وتعقيب الفاء ودلالة المصدر ، دلالة صيغ الجمع " فُعالى وفعلى ) وغيرها من المواضيع الدلالية .

الكلمات الدلالية


Article
Allusions To Iraqi Wars In Suzanne Collins' The Hunger Games 2008
الاشارة الى حروب العراق في رواية سوزان كولنز العاب الجوع 2008

المؤلفون: Asst. Prof Ansam Yaroub
الصفحات: 1-14
Loading...
Loading...
الخلاصة

Suzanne Collins in all her interviews considered Iraqi war a major source and inspiration for her The Hunger Games trilogy. Although many researches and studies thoroughly studied all possible sources and inspiration for the trilogy, no research studied Iraq as an inspiration. The aim of the research was to detect and analyze all allusions to Iraqi wars in the Hunger Games 2008. The novel consists of three parts; part one portrays a postapocalyptic country called Panem struck with poverty, disease and hunger. Panem is a striking allusion to Iraq after the apocalyptic Iran – Iraq war, Gulf War 1991 and Embargo 1991 – 2003. The second part describes The Hunger Games as the Gulf War 1991 incarnated. The third part of the novel depicts the victors of the hunger games as rebels and how the dictatorship of President Snow eliminated his rebels which is a clear allusion to the former Iraqi President Saddam Hussein and his genocides against the Iraqi Uprisings1991. The researcher concluded that The Hunger Games carries so many allusions to the Iraqi wars that it can be considered a historical account of Iraq during that eraذكرت في مقابلاتها الروائية سوزان كولنز ان رواية العاب الجوع مستوحاة من حروب العراق وعدتها مصدر الهام لروياتها هذه. وعلى الرغم من وجود بحوث ودراسات حللت هذه الرواية ومصادرها، الا انه لم يتم التطرق الى حروب العراق كمصدر لهذه الرواية. من هنا جاءت اهمية البحث في ايجاد الاشارات الى حروب العراق في العاب الجوع للمؤلفة سوزان كولنز. تتالف الرواية من ثلاثة اجزاء: الجزء الاول يرسم ملامح مدينة بانيم على انها بلد منكوب بسبب الحروب اتعبه الفقر والمرض والجوع وهذا الجزء غزير بالاشارات الى العراق بعد حربي ايران 1980 - 1988والخليج 1991 و الحصار 1991 – 2003.اما الجزء الثاني من الرواية ياخذ القاريء الى العاب الجوع السنوية التي تقيمها حكومة بانيم كتذكار للشعب بضعفهم، وقابليتها على قمع كل ثورة وانتفاضة بكل قسوة وفي هذا الجزء تصف كولنز مكان القتال والمعدات والاستراتيجيات المستخدمة في هذه الالعاب وهي اشارة واضحة لحرب الخليج والمعدات والاستراتيجيات التي استخدمتها امريكا ضد العراق. اما الجزء الثالث والاخير فيصف فوز الشعب المتمثل ب كاتنس وبيتا ضد الحكومة المتمثلة بالرئيس سنو والذي عدها الرئيس على انها انتفاضة على سلطته فهدد بقمعها وتاريخه كافي باثارة الرعب وهذه اشارة واضحة الى الدكتاتور صدام حسين الذي قمع عدد كبير من الانتفاضات خلال 1991 باستخدام الابادة العرقية والطائفية والاسلحة الكيميائية. استنتج الباحث ان رواية العاب الجوع تحمل في طياتها الكثير من الاشارات الى حروب العراق حتى تكاد ان تكون مرجع تاريخي لتلك الحقبة من تاريخ العراق.

الكلمات الدلالية

Gulf War --- Iraqi Uprisings 1991 --- Embargo --- Sanctions against Iraq --- The Hunger Games


Article
Breaking the Stereotype Image of Women in Caryl Churchill’s Top Girls

المؤلفون: Dr Maysoon Taher Muhi --- Instructor: Enas Jaafar Jawad
الصفحات: 15-28
Loading...
Loading...
الخلاصة

The current paper analyzes Caryl Churchill’s representation of the stereotype image of women in Top Girls (1982). The play shows how women in their strife to fight the oppression of men throughout history, they have reached a level of power and freedom which are used to control their gender without compassion. Marlene, the central character of this play, is a woman who adopted masculine qualities to the extreme. To mountain the ladder of success to its top, Marlene sacrifices her child, family, and love. Also, the play presents the silenced women who are oppressed, dependent and sacrificed the chance to be independent and free. Moreover, the paper investigates the views of different classes, particularly the status of working class, towards the policies of the first female prime minister of the UK, the Iron Lady, Margaret Thatcher.

الكلمات الدلالية

Caryl Churchill --- Top Girls --- Margret Thatcher --- Stereotype --- Patriarchy --- Class --- and Oppression


Article
الشعر الشميم بين امرئ القيس وعمر بن أبي ربيعة أنموذجاً - دراسة فنية -

Loading...
Loading...
الخلاصة

1- it is clear to us that poets do not use the image olfactory but the picture of sun with a smell fragrant and good or bad smell did not show the two poets . 2- Smell or smell is an element of the image and is associated with it . 3- As are sult of the mixing and development that took place in the Umayyad are led to alarge number of words , especially olfactory or the function of smell , which exceeded the words of smell in the pre – Islamic era . 4- The presence Islamic spirit in the oily image was observed in the hairs of Omar ibn Abi Rabia to document and confirm the image . 5- The two poets used the emphasis method to en hance olfactory images . 6- AL- Qais used the analogy in the hairs more than Omar ibn Abi Rabia . 7- The olfactory image at age does not have an idion . 8- We found only one metaphorical image at a time when we did not find any metaphorical image when we were a man . 9- By comparing two images with the poets , we find that the olfactory image at Omar is a traditional image derived from the pre – Islamic era , especially the women of Qais , both of whom represent the most famous poets of the era . - يتبين لنا من هذه النماذج الشعرية إن الشاعرين لا يستخدمان من الصورة الشمية الا الصورة الشمية ذات الرائحة العطرة الطيبة ، وقد وردت العديد من الألفاظ الدالة على الشم منها (المسك، العنبر، الريح، العطر،...) . أما الروائح الكريهة فلم يعرض لها الشاعران . 2- الشم أو ما يسميه البعض بـ(الرائحة) وهو عنصر من عناصر الصورة ومرتبطاً بها . 3- ونظراً لاتساع الرقعة الجغرافية ونتيجة الاختلاط والتطور الذي حصل في العصر الأموي أدى هذا إلى كثرة الألفاظ ولاسيما الألفاظ الشمية أو الدالة على الشم والتي فاقت ألفاظ الشم في العصر الجاهلي . 4- لوحظ وجود الروح الإسلامية في الصورة الشمية في الشعر الشميم لعمر بن أبي ربيعة لتوثيق الصورة وتأكيدها وإعطاءها جمالاً أكثر . 5- استخدم الشاعران أسلوب التوكيد بصيغه المختلفة لتعزيز صورهم الشمية . 6- كان التشبيه من أكثر الصور التي استخدمها امرؤ القيس إذا ما وازناها بالصور التشبيهية عند عمر بن أبي ربيعة . 7- الصورة الشمية عند عمر بن أبي ربيعة كانت تخلو من الصور الكنائية . 8- أما الصورة الاستعارية لم نجد الا صورة استعارية واحدة عند عمر بن أبي ربيعة ولم نجد أية صورة استعارية عند امرئ القيس تخص الشعر الشميم . 9- من خلال الموازنة بين الصورتين عند امرئ القيس وعمر بن أبي ربيعة نجد إن الصورة الشمية عند عمر هي صورة تقليدية مستمدة من العصر الجاهلي ولاسيما من الشاعر امرئ القيس فكلاهما يمثلان أشهر شعراء الغزل الحسي في عصرهما .

الكلمات الدلالية


Article
The Impact of Using Interactive Whiteboard on Developing the Grammatical Competence of Iraqi EFL Learners
اثر استخدام السبورة التفاعلية في تطوير الكفاءة النحوية للمتعلمين العراقيين دارسي اللغة الانكليزية لغة اجنبية

المؤلفون: Prof. Dhuha Atallah Hasan, Ph.D. --- Rasha Luay Ibraheem
الصفحات: 29-48
Loading...
Loading...
الخلاصة

Grammar instruction is the most focal element in language teaching for EFL students and can be employed as a means of improving the foreign language learning. It raises students' understanding of major ideas in a text, exploring the text structure; it seems to be essential for good use of language. Researches have shown that different types of teaching strategies are suggested to improve the ability of learning grammatical rules. The Interactive Whiteboard is adopted in the present study as a teaching aid that can be used to facilitate communicative and meaningful learning. Therefore, this study aims to investigate the effect of employing Interactive Whiteboard in teaching grammar on developing Iraqi EFL learners’ grammatical competence. The null hypothesis states that there is no statistically significant difference between the mean scores of the students who are taught grammatical structures using the Interactive Whiteboard and that of the students who are taught these structures using the method recommended by the teacher’s book. The population of the present study is the female students of the fifth-grade (the scientific branch) preparatory schools in Baghdad during the academic year 2016-2017. The sample of the study involves 83 students. The experimental group consists of 42 students whereas the control group consists of 41. These two groups are randomly chosen from Baghdad Preparatory School for Girls in Baghdad. The subjects of both groups are equalized in the level of their parents’ education, their age, their achievement in English in the mid-year exam, their grades on the pre-test, as well as some extraneous factors. To fulfil the aim of the study, an experiment is conducted using a non-equivalent pretest posttest control group design. These groups are taught the same material, which contains three units from the textbook English for Iraq 5th preparatory (units 5, 6 and 7) except for the Interactive Whiteboard, which is introduced to the experimental group only. The researcher herself taught the two groups. Two versions of an achievement test (pretest and posttest) are constructed by the researcher and exposed to a jury of experts to verify their validity. The method used to estimate the reliability of the test in the present study is the Cronbach alpha method, yielding a reliability coefficient of 0.896 which indicates that the test is reliable. Item analysis is carried out to determine the effectiveness of the items in relations of their discriminatory power and difficulty level. Then the tests are administered to the sample of the study prior to the experimental period and after it. The data of the post-test are analyzed statistically, using the t-test formula for two independent samples. The findings indicate that there is a statistically significant difference between the two groups in favour of the experimental one in the grammatical structures achievement. The t-test also indicates that there is a significant difference between the pre and posttests scores for the experimental group in favour of the post-test showing significant development. It is concluded that the use of Interactive Whiteboard has a positive influence on the grammatical competence of the learners. Based on the findings of the study, a number of recommendations are stated and suggestions for further studies are put forward. تعتبر قواعد اللغة الانكليزية واحدة من الاهداف الرئيسية في تعليم طلاب اللغة الانكليزية لغة اجنبية ووسيلة لتطوير تعلم اللغة الاجنبية فهي تزيد من ادراك الطلاب للأفكار الرئيسية في النص و اكتشاف تراكيب النص وهي ضرورية لاستخدام اللغة بشكل جيد. لقد اظهرت البحوث وجود انواع مختلفة من ستراتيجيات التدريس لتحسين القدرة على تعلم قواعد النحو و قد استخدمت السبورة التفاعلية في الدراسة الحالية كوسيلة تعليمية مساعدة يمكن استخدامها لتسهيل التعلم التواصلي والهادف. و لذلك فان الدراسة الحالية تهدف الى استقصاء اثر استخدام السبورة التفاعلية في تدريس النحو في تطوير الكفاءة النحوية للمتعلمين العراقيين دارسي اللغة الانكليزية لغة اجنبية. تنص الفرضية الصفرية على انه لا يوجد فرق ذو دلالة احصائية بين متوسط درجات الطلاب الذين يدرسون التراكيب النحوية باستخدام السبورة التفاعلية و متوسط درجات الطلبة الذين يدرسون هذه التراكيب باستخدام الطريقة الموصى بها في دليل المعلم يتكون مجتمع البحث في الدراسة الحالية من طالبات الصف الخامس الاعدادي /الفرع العلمي في المدارس الاعدادية والثانوية في بغداد/ مديرية تربية الكرخ الاولى للعام الدراسي 2016-2017 . تتالف عينة الدراسة من 83 طالبة موزعات الى مجموعتين المجموعة التجريبية تتكون من 42 طالبة بينما المجموعة الضابطة تتكون من 41 طالبة و قد تم اختيار المجموعتين بشكل عشوائي من اعدادية بغداد للبنات في محافظة بغداد. كوفئ افراد المجموعتين في عدة متغيرات كالتحصيل الدراسي لأباء و امهات الطالبات، و تحصيلهن في مادة اللغة الانكليزية في امتحان نصف السنة، و اعمارهن بالأشهر و كذلك درجاتهن في الاختبار القبلي اضافة الى تحييد عدة عوامل خارجية اخرى. لتحقيق الهدف من الدراسة تم تطبيق التجربة حيث تم تدريس المجموعتين التجريبية و الضابطة نفس المادة الدراسية و التي تحددت بالفصل (الخامس, السادس, السابع) من المنهج المقرر عدا استخدام السبورة التفاعلية التي تم تطبيقها مع المجموعة التجريبية فقط. وقد قامت الباحثة بنفسها بتدريس المجموعتين. اعدت الباحثة نموذجين من الاختبار التحصيلي القبلي والبعدي وعرضتها على مجموعة من الخبراء للتحقق من مدى صدقها. اما الثبات فقد تحقق باستخدام كرونباخ الفا و تبين انه يساوي 0.896 و الذي يشير الى ان الاختبارثابت. بعد ذلك تم تحليل فقرات الاختبار لتحديد فعالية كل فقرة من حيث درجة صعوبتها و قوة تمييزها.طبق الاختبار القبلي على عينة الدراسة قبل البدء بالتجربة ومن ثم طبق الاختبار البعدي بعد الانتهاء من التجربة. و تم تحليل بيانات الاختبار البعدي باستخدام الاختبار التائي لعينتين مستقلتين لمعرفة الفروق الاحصائية الدالة بين المجموعتين و تبين وجود فروق دالة احصائية بين متوسطي درجات المجموعتين لصالح المجموعة التجريبية. و كذلك تبين انه توجد فروق ذات دلالة احصائية بين الاختبارين القبلي و البعدي لصالح الاختبار البعدي. كخلاصة يمكن الاستنتاج بان استخدام السبورة التفاعلية كوسيلة تعليمية له تأثير ايجابي في تطوير الكفاءة النحوية للطلاب. في ضوء نتائج الدراسة فقد وضعت عدد من التوصيات والمقترحات لدراسات أخرى.

الكلمات الدلالية


Article
حجاجية الصورة البيانية في شعر الطغرائي

المؤلفون: أ.م.د سناء هادي عباس --- حسام عيسى دهيم
الصفحات: 41-52
Loading...
Loading...
الخلاصة

In this research we focused on rhetorical methods and their protest function , And their influence energies which is achieve by convicting the receiver , Taste it the beauty of style The goal of this research is the aesthetic speech poetic for its important effect on the protest , The process creative with the poet is the set the splendor and the garnish which in turn leads to the effect and the grooming in , The recipient will tighten the letter , As well as the behavior of rhetorical methods of behavioral orientations it requires the researcher to enter into the recipients space intellectually and sensibly in his speech . And Which means the uniqueness of the poetic image deeply profound impact on the recipient because it drives him to think and imagination through the creativity of the poet to turn the mind of the recipient or to surprise him and the violation of his expectations or for the purpose of surprise or change in behavior and then convince .

الكلمات الدلالية


Article
The Relationship between Language Learning Strategies, Beliefs and Teaching Methodologies for Student Teacher at College Level
العلاقه بين ستراتيجيات تعلم اللغه والمعتقدات نحو منهجيات التعليم للمعلم الطالب في مستوى الكليه

المؤلفون: Asst. Prof. Sa’ad Salal Sarhan --- Amena Kadhum Al-Duleimi
الصفحات: 49-60
Loading...
Loading...
الخلاصة

Strategies language learning are the best and right way to learn a foreign language and also are considered one of the key and important elements for students of EFL to achieve their goals of mastering the foreign language and its culture, because they are an essential part of the improvement of the language framework which the learner develops. Unfortunately, our student-teachers have no idea or belief to use a certain strategy or a certain method of teaching and linking them to the success of the teaching and learning mission. تُعد ستراتيجيات تعلم اللغة هي افضل واصح طرق لدارسي اللغة الانكليزية لغة اجنبيه وتعد واحده من العناصر الرئيسية والمهمة لدارسي اللغة الانكليزية لغة اجنبيه لتحقيق اهدافهم في اتقان اللغة الاجنبية وثقافتها لان هذه الاستراتيجيات تُكون الجزء الاساسي في تطوير النظام اللغوي الذي يبنيه المتعلم وتؤثر في التعلم بصوره مباشره. ولكن نجد طلابنا ليس لديهم فكره او اعتقاد لاستخدام ستراتيجية محدده ويعتقدون بفائدتها اوطريقه محدده من طرائق التدريس ويربطون بينهم لأنجاح مهمة التعليم والتعلم.


Article
Ali ben Essa Al-Rabi’e and his Syntactic Opnions
علي بن عيسى الرَّبَعي وآراؤه النحوية

المؤلفون: أ.م.د. عقيل رحيم علي
الصفحات: 53-86
Loading...
Loading...
الخلاصة

In this research paper I tackle one of the magnificent scholar of Arabic language, an honorable man of letters, a craftsman grammarian whose position is high, and who surpassed his peers in fame and knowledge: we are talking about Ali ben Essa Al-Rabi’e one of the greatest figures in Synax of Baghdad. A grammarian like Al-Rabie with the eminent scientific position among the grammarians is worthy to be given the attention to state his scientific course, and to see his syntactic opinions. This research paper tries to fulfill that objective and the arrive at the targeted end. نقف في هذا البحث على عالم من علماء العربية جليل القدر، أديب فاضل، ونحويٍّ بارع، ذاع صيته، وعلا مكانه، ففاق أقرانه شهرةً وعلماً، إنَّه علـي بن عيسى الرَّبَعي، من أكابر أئمة علم النحو في بغداد . إنّ نحوياً مثل الربعي بما يتصف به من مكانة علمية مرموقة بين النحويين، جدير بنا أن نوليه قدراً من العناية والاهتمام لبيان سيرته العلمية، والوقوف على ما له من آراء نحوية، ومن ثم جاء هذا البحث لتحقيق ذلك الهدف والوصول إلى تلك الغايــة، ومن الله التوفيـق .

الكلمات الدلالية


Article
The Effect of Using Multimedia Techniques on Iraqi EFL Learners’ Performance in Vocabulary and Pronunciation at the Primary Stage.

المؤلفون: Asst. Prof. Saad Salal Sarhan --- Haider Abdulhasan Hamza
الصفحات: 61-78
Loading...
Loading...
الخلاصة

Multimedia is a kind of technological teaching aids that can be applied during the teaching and learning process. It is a combination of sounds, graphics, animation and video. In the world of computers, it is a part of hypermedia, which connects the elements of multimedia with hypertext for the purpose of creating links among pieces of information. Therefore, these techniques are expected to deal with vocabulary and pronunciation difficulties of Iraqi EFL students especially at the primary school ones in order to reduce the mistakes in pronunciation and to enhance their vocabulary repertoire. The present study aims at investigating the effect of using multimedia techniques on Iraqi EFL learners' performance in vocabulary and pronunciation. For this purpose, it is hypothesized that there is no statistically significant difference between the mean score of the students who are taught vocabulary and pronunciation using multimedia techniques, and that of those who are taught vocabulary and pronunciation using strategies that are recommended in the prescribed textbook. In order to achieve the aims of the study, an experiment has been designed. The population is male pupils of the fifth grade at the primary schools in Baghdad, during the academic year 2016-2017. Two sections have randomly been selected; one to be the experimental group and the other has been considered the control group; each group includes 25 pupils. The two groups have been taught the same topics. But only the experimental group received the treatment. The experiment lasted two months. The two groups have been equalized in the variables of age counted in months, parents' education, and their scores in the mid-year exam. In order to find out pupils’ progress in learning vocabulary and pronunciation, the post-test has been divided into two parts one as a written test (vocabulary test) that includes four questions and the other has been considered as an oral test ( pronunciation test )that includes two questions at the end of the experiment. The test is ascertained by exposing it to a jury of experts. Then, a pilot study of 90 pupils is conducted to provide data for item analysis which indicates the effectiveness of the test items in terms of their discriminatory power, difficulty level, and alternative of effectiveness. The reliability for the written test (vocabulary test) coefficient has been calculated by using the Cronbach Alpha method and the correlation coefficient of 0.82 and Kuder-Richardson formula 20 has been used to estimate the reliability of the oral test (Pronunciation test).The correlation coefficient of 0.73, which indicates that the test is reliable and acceptable. After statistical analysis of the obtained data, the t-test formula for two independent samples has been used to test the significance of difference between the two mean scores of the two groups. It has been found that there is a statistically significance difference in favor of experimental group. Therefore, it is concluded that multimedia techniques have a great effect in teaching vocabulary and pronunciation. Therefore, a number of recommendations and suggestions for further researches are put forward

الكلمات الدلالية


Article
The Impact of Using Specific Pre –Listening Activities on Iraqi EFL Learners’ Listening Comprehension
أثر استخدام فعاليات محددة ما قبل الاستماع على أداء المتعلمين العراقيين دارسي اللغة الانكليزية لغة أجنبية في الاستيعاب الاصغائي

المؤلفون: Asst. Prof. Saad Salal Sarhan --- Noora Adnan Tawfeeq
الصفحات: 79-96
Loading...
Loading...
الخلاصة

Listening is considered to be the most important skill since it is the first skill that human beings acquired but unfortunately, it is regarded as an ignored skill in the process of teaching English in Iraqi schools and as a result Iraqi learners are not well prepared to understand the English spoken language. Besides, Iraqi learners do not use their background knowledge to comprehend what was said and they do not have opportunities to practice since there are many schools that do not have laboratories and sound devises in order to enable the learner to listen and practice. Therefore, teaching the listening skill is the most difficult task since learners face difficulties with this skill In order to enhance listening skill, teachers should use activities which provide the learner with enough opportunities to practice; these activities should be carefully chosen by the teacher in order to increase learners' interest to listen and encourage them to develop their skill of comprehending the spoken language. In addition, part of these activities should be aimed to prepare the learner for the listening process and activate their cognitive skill by stimulating them to think about the spoken text and predict incoming information. Moreover, these activities should help the learners to recognize the purpose of listening. In this case learners will be able to comprehend and understand when they are listening. Therefore, the present study is an attempt to teach listening to the fifth grade female students of the secondary schools hoping to enhance their listening comprehension, The present study aims to investigate empirically the impact of using specific pre –listening activities on Iraqi EFL learners’ listening comprehension. To achieve the aim of the study, a null hypothesis has been proposed: There is no statistically significant difference between the mean scores of the experimental group who is taught listening comprehension by using specific pre –listening activities and that of the control group who is taught listening comprehension using the method recommended by the Teacher's Guide. The present study adopted the quasi experimental design: Pre Post-Tests control groups. The sample of the study consists of 59 students of fifth grade female students of the s Maryam Al –Adraa Secondary School at the academic year 2016- 2017 The experiment started on the 26th of February and ended on 25th April, 2017 i.e., it lasted eight weeks. The validity of the test and lesson plans for the experimental and control groups has been obtained by exposing them to a group of experts in the field of ELT and linguistics. Then, after piloting the test, the reliability of the test is achieved by using Alpha Cronbach formula. The two groups of students are taught by the researcher herself. Only the experimental group is taught by using pre –listening activities, while the control group is taught according to the method recommended by the Teacher's Guide. The results reveal that there is a statistically significant difference between the mean scores of the experimental group who is taught listening comprehension using specific pre –listening activities and that of the control group who is taught listening comprehension using the method recommended by the Teacher's Guide in the favour of experimental group. Finally, some recommendations and suggestions for the future studies are put forward. تعتبر مهارة ألاستماع من المهارات الأساسية حيث أنها المهارة الأولى التي يكتسبها الإنسان ولكن لسوء الحظ فإنها تعتبر من المهارات المهملة في تدريس اللغة الانكليزية في المدارس العراقية ونتيجة لذلك فإن المتعلمين العراقيين ليسوا مهيئين جيداً لفهم اللغة الانكليزية. بالإضافة إلى ذلك فأنهم لا يستخدمون معارفهم الأساسية لفهم ما يستمعون إليه وليست لديهم إي فرصة لممارسة اللغة الانكليزية وذلك لأن المدارس ليست مجهزة بالمختبرات وأجهزة الصوت التي تمكن الطالب من ألاستماع وممارسة اللغة الانكليزية. مما أدى إلى أن تكون مهمة تدريس مهارة ألاستماع من المهام الصعبة لدى المدرس. لذا, ومن أجل تعزيز مهارة ألاستماع ينبغي على الطلبة اختيار الفعاليات التي توفر للمتعلم فرصاً كافية لممارسة مهارة الاستماع وكلما كان هذا الاختيار دقيقاً كلما زادت رغبة الطلبة للاستماع وتشجيعهم على تطوير مهاراتهم في فهم الكلام المسموع فضلاً عن إن جزءً منها يجب إن يهدف إلى تهيئة الطلبة لعملية الاستماع وتطوير المهارات المعرفية من خلال التفكير بالنص المسموع والتنبؤ بالمعلومات التي يحويها ويعزز الهدف من الاستماع وبذلك يكون المتعلم قادراً على فهم النص المسموع. بناءً على ذلك فان هذه البحث الحالي يحاول تدريس مهارة الاستماع لطالبات الصف الخامس الإعدادي من اجل تعزيز مهارة الاستماع لديهن. تهدف الدراسة الحالية إلى دراسة أثر استخدام فعاليات محددة ما قبل الاستماع على أداء المتعلمين العراقيين دارسي اللغة الانكليزية لغة أجنبية في الاستيعاب ألإصغائي. وقد افترضت الدراسة الحالية الفرضية الآتية: لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطات تحصيل المجموعة التجريبية التي تدرس اعتمادا على استخدام فعاليات ما قبل الاستماع والمجموعة الضابطة التي تدرس بالطريقة التقليدية في تدريس مهارة الاستماع. ومن اجل تحقيق أهداف البحث, اعتمدت الدراسة الحالية التصميم التجريبي ذوالاختبار القبلي –البعدي لمجموعتين التجريبية والضابطة. وقد تم اختيار العينة بصورة عشوائية حيث تكونت عينة البحث الحالية من (58) طالبة من صف الخامس الإعدادي لفرع العلمي في مدرسة مريم العذراء للعام الدراسي 2016 -2017 استغرق البحث الحالي ثمانية أسابيع حيث بدأت في 26 من شهر شباط وانتهت في 25 من شهر نيسان. تم إستخرج صدق ألاختبارين القبلي والبعدي وخطة التدريس للمجموعتين التجريبية والضابطة من خلال عرضهم على مجموعة من الخبراء المختصين في طرائق تدريس اللغة الانكليزية وعلم اللغة وأجريت الدراسة الاستطلاعية للاختبار البعدي لعينة مكونة من (100) طالبة وتم استخراج نسبة ثبات من خلال استخدام معامل الفا كرونباخ. وتم تدريس المجموعتين التجريبية والضابطة من قبل الباحثة حيث تم تدريس المجموعة التجريبية باستخدام فعاليات ما قبل الاستماع, أما المجموعة الضابطة فقد دُرست بالطريقة التقليدية. وقد أظهرت الدراسة الحالية النتائج الآتية: هنالك فروق ذات دلالة إحصائية بين المجموعة التجريبية التي تم تدريسهم مهارة الاستماع باستخدام فعاليات ما قبل الاستماع والمجموعة الضابطة التي تدرس مهارة الاستماع بالاستخدام الطريقة التقليدية. وفي ضوء النتائج التي توصلت إليها الباحثة في البحث الحالي, فقد صيغت مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات والمقترحات للدراسات المستقبلية

الكلمات الدلالية


Article
مطولة قتيل الغواشي محمد بن عبد الواحد القصار (صريع الدلاء- البغدادي) تحقيق ودراسة

المؤلفون: د . عدنان كريم رجب
الصفحات: 87-100
Loading...
Loading...
الخلاصة

سعى الشعراء منذ مطلع العصر العباسي الأول الى ايجاد ألوان من التجديد في أغراض الشعر، وصوره، وأشكاله ، وعلى مر عصوره اهتموا بأنموذج شعري نظموا فيه القصائد المطولة- على الرغم من شيوع المقطوعات والقصائد القصيرة – وارتبط هذا الشكل بالقافية المقصورة ؛ ويبدو لنا انَ روح العصر فرضت طرائق جديدة في التقكيروالتعبير جعلتهم يطربون لهذا النوع الذى أنماز بشكله ؛ومرد ذلك الحرية التى تمتع بها الشعراء فى هذا العصر في شتى ضروب الشعر مما جعلت أمر التصريح بكل جديد أو مخالف شيئا هينا ‘ فلا وجل من اللهج به. وهذه القصائد لها من السمات ما يؤطرها عن غيرها من القصائد ،فكان اختيارها البحور الخفيفة كالبحر المتقارب والرجز الى جانب النفس الطويل من خلال الحرية التى أتاحت للشعراء عدم التقيد في الحركة الاعرابية التى كان الشاعر يلتزم بها في القصائد الأخرى . وتعد محاولة من الشعراء كيلا يبقوا في حدود قواعد الشعرالتى اعتادوا عليها ، لذا سعوا لالتما س طريق جديد للأداء الشعرى ، اذ اعتقدوا أن التحرر من حركة القافية الثابتة التى كانت موضوع عناية الشعراء والنقاد خلاصا ، وقد عاب النقاد على الشاعر الخروج منها وعدوه عيبا واسموه الأقواء ، فكانت محاولاتهم في شكل هذا الفن تعبيرا عن رغبتهم في تجاوز ما يعدون مركبه صعباً، بأن اتخذوا القافية المقصورة غاية يساعدهم على ذلك جهود العلماء الذين اجازوا للشعراء قصرالممدود، مما يسهل عملية انتقاء الكلمات التى تتواءم بحروفها لهذا الضرب من الفن، ووفر زخما لغويا آخر، كى تكون حرية الاختيار أوسع لدى الشاعر، وفى الوقت نفسه فلا يجوز لديهم مد المقصور(1) ، ويعود ذلك الى أصل الكلمة، ففي قصر الممدود حذف زائد وعودة إلى أصل اللفظة، ولكن في مد المقصور ما يخالف ذلك ، ومن نماذجه في الشعر العربي مقصورة ابن دريد والمتنبي وتميم بن المعز والشريف الرضي وابن جابر والتنوخي والارجاني وحازم القرطاجني وقد امتد هذا النوع الى العصور الوسطى والحديثة . ويبدو أن موضوع قصيدة محمد بن عبد الواحد القصار فيه تفرد عن أغراض الشعر كالمديح والرثاء والغزل والهجاء لاسيما عن موضوع الشعراء المذكورين آنفا ، وهنا تكمن أهمية هذه القصيدة، إذ اتخذ الشاعر من أسلوب السخرية نقدا لاذعا لما يحدث يوميا في الحياة، وهو نقد موجه لسلوك الانسان في عصره ، لذلك حاول الشاعر بلورة معاناته تجاه مجابهته للسلوك الذي يظهر في المجتمع من خضوع وخنوع ، وسفه وجهل ،وظلم وابتزاز ، وهذه المشاعر التى يعانيها الشاعر لا تخرج عن دائرة التأزم النفسي الذى يكابده ، فكأنَ كل حركة داخل البناء الشعري لها قصديتها والنص يستنطق نفسه بنفسه من خلال التقابل في المعنى ، وبذلك تتحقق للشعر وسيلته في التواصل مما يسهم في بناء تجربه شعرية ناضجة نتيجة خضوع تركيبها لفاعلية التجربة الغنية بالألم والحسرة مما يتطلب احداث مشاركة وجدانية فاعلة بينه وبين متلقيه . ونهدف من وراء هذا العمل وضع مطولته أمام القارئ – كما أراد لها الشاعر- وتحليل بنية خطابه الشعري في اطار التركيبة الاجتماعية لعصره وهي محاولة تكشف عن وظائف تعترف بهذا الخطاب وتأثيره في المتلقي، وتكون منطلقا لقراءة نصوص شعرية اخرى ومحاولة الاقتراب من فهمها .

الكلمات الدلالية


Article
The Effect of Using Three-Step Interview and Talking Chips Techniques on Iraqi EFL Learners' Speaking Ability

المؤلفون: Professor Shatha Kadhim Asa’adi --- Ammar Kareem Asuea'adi
الصفحات: 97-112
Loading...
Loading...
الخلاصة

In countries such as Iraq where English is taught as a foreign language, it is common to notice that in spite of teaching English for twelve years, most students are unable to speak in a proper way. This fact has been documented by several studies on speaking ability in Iraq. Therefore, the researcher highlighted this issue as an attempt to recover it through using new two techniques which are Three-Step Interview and Talking Chips. The population of the present study is made up of fourth preparatory male students in Baghdad Governorate, the third Directorate General of Education in Al-Rusafa Third. The sample of the study, which is chosen randomly, consists of two sections of the fourth preparatory male students, scientific branch, at Al-Shaheed Qassim Al-Mubarqa’ Preparatory School. The total number of the sample was 82. Three-Step Interview was applied on the first section, while Talking Chips was applied on the second one. The experimental design of this study is the pre-test post-test non - equivalent groups. The experiment lasted two months and a half during the academic year 2016-2017. It started on the sixth of March and ended on the eleventh of May. The researcher himself taught all the two groups. Both of the pretest and the posttest are constructed by the researcher and exposed to a jury of experts to verify its validity. The first version of the pretest was applied on the pilot sample of (67) male students to estimate its discrimination power and difficulty level. Reliability was calculated by using 'Inter-rater reliability'. The researcher applied the test on the pilot sample and then gave the test to another scorer who is the regular teacher of English. The correlation between the two scores was calculated by Pearson correlation. The result was (0.73). This indicates that the test has a high reliability. T – test formula for two independent samples was used to analyze the results of the comparison between the TSI means scores and TCs ones in the posttest. It showed that there are statistically significant differences between the mean scores of the (TSI) group and (TCs) group in favor of the (TSI). As a result, the TSI technique is a more appropriate technique in teaching speaking. In the light of the study findings, a number of recommendations are stated and suggestions for further studies are put forward.

الكلمات الدلالية


Article
ِArabian breeding poetic text: Read Reproduction in folk poetry Thami
تناسل النص الشعري العربي قراءة في الشعر الشعبي في تهامة اليمن

المؤلفون: د. أحمد العزي صغير
الصفحات: 101-122
Loading...
Loading...
الخلاصة

Address this Study tagged: (Reproduction in folk poetry Tihami) a. arts folk literature Yemeni represented in popular poetry in Tehama- Yemen to Elucidate Features influencing and being Influenced by the folk poetry Tihami and poetry Eloquent the study of Intersexuality to determine the extent to Which popular poet in the Tihama Arabic poetry and how inspired and Summoned to the Vocabulary Culture Poetic accumulated and Creative ability to employ them and deal with them to serve the Purposes of Poetic and artistic Purposes. After much Contemplation, Reading, Analysis and disassembly of the hair popular in the Tihama in an attempt to monitor the citizen petition and cases of Correlation Script and manifestations of the impact of Arabic poetry in a speech folk poetry in the Tihama, Research Found a set of Results that reveal the depth of Connection Poet Popular Tihami Arabic poetry as a Component of its Arab Identity and Cultural تسعى هذه الدراسة الموسومة: بـ(تناسل النص الشعري العربي .. قراءة في الشعر الشعبي التهامي في اليمن) لتسليط الضوء على أحد فنون الأدب الشعبي اليمني ممثلا في الشعر الشعبي في تهامة -اليمن لإبراز ملامح التأثير والتأثير فيه من خلال دراسة التناص للكشف عن صور التعالق النصي ومدى تأثر الشاعر الشعبي في تهامة بمعطيات الثقافة العربية ولاسيما الشعر العربي واستلهامه واستدعائه لمفردات ثقافته الشعرية المتراكمة وقدرته الإبداعية في توظيفها والتعامل معها بما يخدم أغراضه الشعرية ومقاصده الفنية، وبعد كثير من التأمل والقراءة والتحليل الشعر الشعبي في تهامة بهدف رصد مواطن التماس، وحالات التعالق النصي، وتجليات تأثير الشعر العربي في خطاب الشعر الشعبي التهامي، خلص البحث الى مجموعة من النتائج التي تكشف عمق صلة الشاعر الشعبي التهامي بالشعر العربي بوصفة احد مكونات هويته العربية والثقافية، وقد توصلت الدراسة الى نتائج تكشف ثراء الشعر الشعبي في تهامة، وتنوعه، ومدى وعي الشاعر الشعبي التهامي بمورثه من الشعر العربي واستلهامه لمعانيه.

الكلمات الدلالية


Article
Pragmastylistics: The Integration of Pragmatics and Stylistics

المؤلفون: Prof. Dr. Fareed Hameed Al-Hindawi --- Lecturer: Nesaem Mehdi Al-Aadili
الصفحات: 113-132
Loading...
Loading...
الخلاصة

The goal of this paper is to give an account of the relationship between pragmatics and stylistics which has led to the birth of pragmastylistics or pragmatic stylistics wherein various pragmatic theories are exploited in interpreting literary discourse. Among these theories are the speech act theory, the cooperative principle and conversational implicature theory, in addition to politeness theory. Hence, to form a vivid picture about this newly born field of study, it seems necessary to account for the narrative structure and the corresponding method of analysis.

الكلمات الدلالية

pragmatics --- stylistics --- pragmastylistics --- narrative structure


Article
The victory of the oppressed and its equivalence in the words of the ahl albayt (peace on them)
نصرة المظلوم وادلتها في اقوال أهل البيت 

Loading...
Loading...
الخلاصة

My study marked the victory of the oppressed in the thought of the people of the house (peace be upon them), the imams of the people of the house (peace be upon them) have a prominent role in drawing the outlines of human life successful through their guidance and effective in the human psyche and supporting the oppressed is one of the most important duties of legitimacy, , And the noblest servies, one of the most important methods in preventing vices, spreading virtues, sowing the seeds of good and good in society, and uprooting the roots of evil ، corruption and moral decomposition of social structure

الكلمات الدلالية


Article
The Classroom as Social and Cultural Place In Lillian Hellman’s The Children’s Hour
الصف المدرسي بوصفه مكاناً اجتماعياً وثقافياً في مسرحية ساعة الاطفال للكاتبة المسرحية ليلين هلمان

المؤلفون: Prof. Hana Khlaif Ghena (Ph.D)
الصفحات: 133-154
Loading...
Loading...
الخلاصة

This paper aims at exploring the dynamics of power in Lillian Hellman’s The Children’s Hour which deals with a typical educational setting. Besides being a ‘site of national citizen building’, and a place where the State authorities ensure the ‘minimum common level of enculturation and socialization,’ the educational settings, the paper argues, offer a unique insight into the social and cultural structure of society. As these settings influence society, and are themselves influenced by it, Hellman’s play reveals as much about the teachers, administrators, as about the students. The play, which takes place in an all-girl private boarding school, tells a lot about American society in the 1930s. Hellman’s main focus is not to give solutions to the problems and questions raised, rather, she aspires to draw attention to them and raise public awareness about the dangers of neglecting them. The paper discussion is informed by two main concepts: learning as a social interaction and social reproduction.ترمي هذه الورقة البحثية الى جلاء ديناميات السلطة في مسرحية ساعة الاطفال للكاتبة الامريكية ليلين هلمن التي تتحدث عن موقعٍ توبوي نموذجي. إضافة الى كونها "موقعاً لإعداد المواطن القومي"، ومكاناً تضمن فيه السلطات الحكومية "تحقيق الحد الأدنى من عملية التثاقف والتنشئة الاجتماعية،" توفر هذه المواقع التعليمية-وهذا ما تجادل به الورقة- تبصرات فريدة في طبيعة البناء الثقافي والاجتماعي للمجتمع. ونظراً للتأثير المتبادل الذي يمارسه المجتمع والمواقع التعليمية في بعضهما بعضا، تكشف المسرحية الكثير من الجوانب المميزة لعمل المدرسين والإداريين وكذلك الطلاب. وتلقي المسرحية، التي تقع احداثها في مدرسة بنات داخلية، الكثير من الضوء على المجتمع الامريكي في ثلاثينيات القرن العشرين. لم تكن هيلمن ترمي الى تقديم حلول للمشكلات والقضايا المطروحة، بل ان جل ما كانت تطمح اليه هو لفت الانتباه الى هذه المشكلات وتعميق الوعي بمخاطر اهمالها. وظف البحث مفهومين اساسيين هما التفاعل الاجتماعي وإعادة الانتاج الاجتماعية.


Article
The Method of the Holy Quran in the treatment of obscenity inside
منهج القرآن الكريم في علاج الفواحش الباطنة

Loading...
Loading...
الخلاصة

Holy Quran, has dealt with that were prevalent in the community of ignorance and among the issues addressed by the Koran is the abominations inside he did not leave obscene whatever it was, except to mention it and treat it with the most effective means. The society appears in a way that applies with the Holy Quran in education and behavior The Quran has taken a wonderful approach through his verses in treatment of abominations inside its cear that the risk of abominations inside is no less importance than obscene visual according to the nature of the research, the topic is preceded by a preliminary study and the subject is divided into six sections The first topic: showing off. The second topic: hypocrisy. The third topic: envy. The fourth topic: vanity. The fifth topic: The arrogance. The sixth topic: lying. As for the methodical in each chapter, I have followed in the mention of the entire obscene one methodological: Definition of obscene language and terminology, and then evidence of the prohibition, and then made treatment in three sections: (say, the actual, educational). Conclusion: The conclusion was drawn to the most important results of this blessed message

الكلمات الدلالية


Article
Breaking the Stereotype Image of Woman in Caryl Churchill’s Top Girls

المؤلفون: Dr . Maysoon Taher Muhi --- Instructor: Enas Jaafar
الصفحات: 155-168
Loading...
Loading...
الخلاصة

The current paper analyzes Caryl Churchill’s representation of the stereotype image of women in Top Girls (1982). The play shows how women in their strife to fight the oppression of men throughout history, they have reached a level of power and freedom which are used to control their gender without compassion. Marlene, the central character of this play, is a woman who adopted masculine qualities to the extreme. To mountain the ladder of success to its top, Marlene sacrifices her child, family, and love. Also, the play presents the silenced women who are oppressed, dependent and sacrificed the chance to be independent and free. Moreover, the paper investigates the views of different classes, particularly the status of working class, towards the policies of the first female prime minister of the UK, the Iron Lady, Margaret Thatcher.

الكلمات الدلالية

Caryl Churchill --- Top Girls --- Margret Thatcher --- Stereotype --- Patriarchy --- Class --- and Oppression


Article
Reasons for the prohibition of entering paradise and its effects of faith and education
أسباب تحريم دخول الجنة وآثاره الايمانية والتربوية

المؤلفون: هاجر حافظ حسين أحمد
الصفحات: 161-177
Loading...
Loading...
الخلاصة

In the name of Allah، peace and blessings be upon the Messenger of Allah and his family and companions. O God، we have given you a useful knowledge and bless us in what we have done، so that we may have light، and for all who seek the path of knowledge، you will answer the supplication. This section deals with the taboos of entering Paradise، which are the reasons that prevent its entry، and touched on the religious and educational implications of these taboos. The narration of the taboos in this subject is given according to what the Holy Qur'an says and what the Sunnah of the Prophet Muhammad described as one of the first and greatest sins. And to address the effects of faith any spiritual reflection caused by these taboos by following them or ending them، and educational effects and what it represents by the reward and punishment in terms of the educator and the recipient in the prohibition of these taboos. I have divided my research into two sections، in the first topic the reasons for the prohibition of entering Paradise، and in the second section of the effects of faith and education.

الكلمات الدلالية


Article
The reform and its types in the minds of the people of the house (peace on them)
الاصلاح وأنواعه في فكر أهل البيت ()

Loading...
Loading...
الخلاصة

This research deals with the reform in the thought of Ahl al-Bayt (peace be upon them). The Department researcher research to the introduction addressed the importance of the topic and two topics and demands، and cited in the first part، the concept of reform in the Koran and the Sunna and three first demands of the reform language idiomatically and the second some Koranic verses that addressed the topics of reform as reported by commentators in their Tafseers، and the third reform in the Sunnah، and in the second section dealt with the types of reform and some of the ways to address them and to three demands: the first social reform، and the second political reform and clarification of the concept and the most important reforms، according to the ruling stated in so lost their For leaders of guidance (peace be upon them)، especially for what was stated Commander of the Faithful Ali bin Abi Talib (peace be upon him) during the reign of Malik Ashtar Nakha'I (God bless him)، and the Third: Economic reform and clarification of the most important problems Ttra on economic reform.

الكلمات الدلالية


Article
الجهل في بعض مسائل البيوع

Loading...
Loading...
الخلاصة

الكلمات الدلالية


Article
آيات التكفير في الفاظ القرآن الكريم دراسة موضوعية

المؤلفون: م. طاهر اسماعيل
الصفحات: 213-256
Loading...
Loading...
الخلاصة

الكلمات الدلالية


Article
كتاب المواريث للشيخ محمد بن عبد الرشيد الكرماني  (ت 543هـ ) وهو جزء من كتابه جواهر الفتاوى دراسة وتحقيق

المؤلفون: أ.م.د. علي مجدي علاوي --- ظاهر علي أحمد
الصفحات: 259-280
Loading...
Loading...
الخلاصة

الكلمات الدلالية


Article
دور المرأة السياسي في الاسلام (ولاية العهد في العصر العباسي الاول انموذجا 132هـ/232هـ- 750م / 847م )

المؤلفون: ا.م.د.شيماء سالم عبد الصاحب
الصفحات: 281-296
Loading...
Loading...
الخلاصة

الكلمات الدلالية


Article
دور الايكواس في تسوية الصراعات غرب افريقيا/ ليبريا أنموذجاً

المؤلفون: د. نغم اكرم عبدالله --- م. محمد سلمان صالح
الصفحات: 297-312
Loading...
Loading...
الخلاصة

It is worth mentioning that the great successes achieved by the international and regional societies and organizations in the field of maintaining peace and security in Africa are not without the obstacles that have affected the work of these organizations at present for many reasons related to the current world situation of conflicts and the multiple directions and interests of China and Russia. And other non-international factors have helped to increase the chaos within the African continent ، The colonialism of African countries has negatively impacted the African leadership because of the border and ethnic overlaps، resulting from conflicts and conflicts that allowed external intervention، which has negative effects، It is regrettable to say that despite the successes achieved by these organizations in bringing peace and security to the African continent، there are still conflicting parties and civil wars that lead to the lives of millions of people، and we do not forget the importance of partnerships with international organizations as they play a large role in increasing the efficiency of African societies and Their role in helping to bring about peace and security throughout the conflicting States. It is also very important to document and document the experiences of organizations that have played a major role in bringing peace and security and recording important points that may be used in the future for the same purpose.

الكلمات الدلالية


Article
إبراهيم الراوي

Loading...
Loading...
الخلاصة

Several studies have dealt with Iraqi military and political figures, who had a prominent role in Iraq's modern and contemporary events. Ibrahim Al-Rawi is one of those figures who contributed to the political events in Iraq as well as his military role in an important era in many military movements. Despite the difficulties encountered in this study due to the lack of sources and references that dealt with the role of the narrator in the military movements, it encouraged us to go through this experiment relying on a variety of sources, foremost of which are published and unpublished documents, as well as Arabic and Arabic books, interviews, periodicals and Iraqi newspapers. The researcher took part in the research after this introduction. The narrator participated in the operations directed against Sheikh Mahmoud Al-Hafid. The second topic was devoted to his involvement in the operations directed against the Assyrians in 1933. The third topic dealt with his involvement in operations directed against the movements of the Middle Euphrates 1935. The fourth topic, 1936, and the position of the narrator from it, as well as the fifth topic narrator and the Iraq - British war 1941

الكلمات الدلالية


Article
الأزمة الأوكرانية وأثرها على مستقبلها الجيوبولتيكي

المؤلفون: د. محمد صادق جميل الحمداني
الصفحات: 341-356
Loading...
Loading...
الخلاصة

Ukraine's sensitive location between Russia and NATO members is considered to be the biggest seaport between them, as well as occupying more than half the area of the Eastern Gate of Europe, and this gate is the main reason for the crossroads of threats throughout history. When Ukraine's crisis is placed in the broad strategic context and thus impact on its future The conflict between Russia on the one hand and the NATO alliance on the other will take another direction that will affect Ukraine's geopolitical future Western countries are trying to secure the eastern gate through which the invaders swept through the ages in Europe, by extending influence and control or containing those who control it. Russia, on the other hand, believes that its eastern position and regional and international supremacy require, above all, its full influence over its vital areas bordering its territory, as well as the spread of influence over Eastern Europe, including Ukraine and the disputed Crimea. Ukraine is the center of the new global crisis. The United States and Europe want Ukraine to find a strong and independent state that is an important part of building a full, free and secure Europe. [1] Europe's security is also required to reduce Russia's influence in European territory and its surroundings and reach the last point of contact with Russian territory. Russia is trying not to allow the West to expand further eastward to achieve its goals, to seek invasion and annexation, and to support the secession of parts of Ukraine is a geopolitical process affecting the future of Ukraine . ان موقع اوكرانيا الحساس بين روسيا واعضاء حلف الشمال الاطلسي كونها الدولة الفاصلة الاكبر بينهما ،فضلا عن احتلالها اكثر من نصف مساحة البوابة الشرقية لاوربا ،وتعد هذه البوابة السبب الرئيس لعبور التهديدات عبر التاريخ،فعندما توضع ازمة اوكرانيا في السياق الاستراتيجي الواسع والدائم وتاثيرها بالتالي على مستقبلها الجيوبولتيكي ،سنجد ان النزاع بين روسيا من جهة وحلف الشمال الاطلسي من جهة اخرى سيأخذ منحى اخر سوف يؤثر على مستقبل اوكرانيا الجيوبولتيكي. فدول الغرب تحاول تامين البوابة الشرقية التي ولج منها الغزاة على مر العصور داخل اوربا ،من خلال مد النفوذ اليها والتحكم بها او احتواء من يسيطر عليها. بالمقابل ترى روسيا ان مركزها الشرقي وعظمتها الاقليمية والدولية تتطلب قبل كل شيء بسط نفوذها الكامل على مناطق مصالحها الحيوية التي تجاور اراضيها ،فضلا عن بسط النفوذ على مناطق اوربا الشرقية ومنها اوكرانيا وجزيرة القرم التي ظلت محل نزاع وحروب. تعتبر اوكرانيا مركزا للازمة العالمية الجديدة ،فالولايات المتحدة الامريكية واوربا ترغبان بجعل اوكرانيا دولة قوية ومستقلة تعد جزءا مهما من بناء اوربا كاملة وحرة وامنة(1).ويتطلب تأمين اوربا ايضا هو تقليص نفوذ روسيا في الاراضي الاوربية ومحيطها والوصول الى اخر نقطة تلامس الاراضي الروسية عبر ادماج اوكرانيا بمظلة الشراكة الاقتصادية والامنية ،اما روسيا فتحاول عدم السماح للغرب بمزيد من التوسع شرقا لتحقيق اهدافها ،فلجوؤها الى الغزو والضم ،كما ان دعم انفصال اجزاء من اوكرانيا هو اجراء جيوبولتيكي يؤثر على مستقبل اوكرانيا.

الكلمات الدلالية


Article
Economic life in Ira.q through the book of Soraa of the land of Ibn Hawql (T 367 e))
الحياة الاقتصادية في العراق من خلال كتاب صورة الارض لأبن حوقل (ت 367 هـ)

المؤلفون: م. علي نايف مجيد
الصفحات: 357-376
Loading...
Loading...
الخلاصة

Praise be to Allah، Lord of the Worlds، and prayers and peace be upon the Seal of Prophets and Messengers Our Prophet Muhammad and his companions and companions. Historical studies in the Islamic eras meant that the economic aspect was given clear attention as the lifeblood of the Arab Islamic state، especially during the Abbasid era. The book of the earth's image of Ibn Hawqal (367 AH)، although it is a geographical book، In Iraq، and the most important economic activities are agriculture، such as palm growing in Basra and on the banks of the Tigris and Euphrates rivers and near the oases in the desert areas، as well as in Iraq، growing fruit trees around the rivers and in the city of Mosul and others. The cultivation of cereals، such as wheat، barley and cotton، was associated with the encouragement of the state after the liberation of Iraq from Persian control during the reign of Caliph Umar ibn al-Khattab (13-23 AH) and in the Islamic eras that followed. The resources of the House of Money from the abscess paid on the agricultural land in Iraq and linked to agriculture، raising livestock such as cattle، cattle and sheep، which is an important economic resource for the state by collecting Zakat money on them and also benefited people from the Albana and meat and riding and travel. عنيت الدراسات التاريخية في العصور الاسلامية باعطاء الجانب الاقتصادي عناية واضحة كونه عصب الحياة للدولة العربية الاسلامية و خاصة خلال العصر العباسي ، ولا شك ان كتاب صورة الارض لابن حوقل (ت 367 ه ) و بالرغم من كونه كتاب جغرافي الا انه يحتوي في طياته جوانب اقتصادية و خصوصا في العراق ، ومن اهم هذه الانشطة الاقتصادية هي الزراعة كزراعة النخيل في البصرة و على ضفاف نهري دجلة و الفرات و بالقرب من الواحات في المناطق الصحراوية ، وكذلك يكثر في العراق زراعة اشجار الفواكه حول الانهار وفي مدينة الموصل و غيرها . ونشطت زراعة الحبوب كالقمح و الشعير و القطن و ارتبط هذا النشاط بالتشجيع من قبل الدولة بعد تحرير العراق من السيطرة الفارسية في عهد الخليفة عمر بن الخطاب (رض) (13-23 ه ) و في العصور الاسلامية التي تلتها و برز ذلك من خلال زيادة موارد بيت المال من الخراج المدفوع على الاراضي الزراعية في العراق و ارتبطت بالزراعة تربية الثروة الحيوانية كالابل و الابقار و الاغنام التي تعد موردا اقتصاديا مهما للدولة عن طريق استحصال اموال الزكاة عليها و كذلك استفاد الناس من البانها و لحومها و في ركوبهم و اسفارهم.

الكلمات الدلالية

Ibn Hawkal --- ابن حوقل


Article
Public Sevices in Andalus in Al-Mu,hdiya era (1213 M.A-1145) (H .A 610-540)
الخدمات العامة في الاندلس في العصر الموحدي (540 ﻫ -610 ﻫ ) ( 1145م -1213 م)

المؤلفون: أ.م.د. حيدر خضير رشيد
الصفحات: 377-394
Loading...
Loading...
الخلاصة

Public services are considered essentid elements that contries have tried to accomplish through different historical periods on gromds of their importand and superiority Al.Mu,hdiya state, which ruled morroco and Andalus during the period(610-540) H.A, was considered one of the states which devoted their anthority and power fowerds establishing and setelmend of puplic services in Andalusian society.These services include architecturat and religious buildings which in turn include mosques, places for seclusion ,schools, public libraries, econmical services like Al. and hotels….etc. تعد الخدمات العامة من العناصرالأساس التي تسعى الدول عبر التاريخ الى القيام بها وذلك لأهميتها ورقيها على اساس ما تقدمه من الخدمات، وعدت الدولة الموحدية التي حكمت بلاد المغرب والاندلس للمدة (540-610ﻫ ) (1145-1213 م) أحدى هذه الدول التي كرست نفوذها وقوتها نحو ارساء وتأسيس هذه الخدمات في المجتمع الاندلسي ،كالأنشاءات العمرانيه والعمارات الدينيه، والزوايا والربط ،والمدارس،والمكتبات العامه، والخدمات الأقتصادية والقيساريات والفنادق وغيرها.

الكلمات الدلالية


Article
The effect of the Rogers model on the achievement of geography for second graders and their attitudes towards the material
أثر تدريس الجغرافية بأنموذج روجرز في التحصيل والاتجاه لطالبات الصف الثاني المتوسط

المؤلفون: م.م. علياء صباح جاسم
الصفحات: 395-416
Loading...
Loading...
الخلاصة

Knowledge of the effect of the Rogers model on the achievement of the geography of the second intermediate students and their attitudes toward the material.For the purpose of verifying the objective of the research، the following two hypotheses were established: 1. There was no statistically significant difference at (0.05) between the average score of the students of the experimental group studied according to the Rogers model and the average scores of the students of the control group which were studied according to the usual method in the achievement test. 2. There was no statistically significant difference at (0.05) between the average score of the students of the experimental group which was studied according to the Rogers model and the average score of the students of the control group studied according to the normal metho This research identifies: 1 - students of the second grade intermediate in the middle of the Alilaf Girls affiliated Directorate of Education Baghdad / Rusafa 3. 2 - The first four chapters of the geography book for the second intermediate grade (I، 2009) 3 - The second semester of the academic year 2016/2017. Two random groups were chosen from the average second grade. The experimental group was studied according to the Rogers model and (c) according to the normal method. The researcher chose the partial experimental design and the post-test for collection and direction Towards ArticleThe research sample was rewarded in several variables. In order to achieve the objective of the research، the researcher prepared a collection test consisting of (40) multi-test and multi- The students of the experimental group in the achievement test and the geographical orientation measure exceeded the students of the control group. In the light of the results، the researcher concluded that the adoption of the Rogers model has an impact on achievement and direction. In light of this، the researcher has made a number of recommendations and suggestions related to the results of the research. يهدف البحث للتعرف على معرفة أثر تدريس الجغرافية بأنموذج روجرز في التحصيل والاتجاه لطالبات الصف الثاني المتوسط . ولغرض التحقق من هدف البحث وضعت الفرضيتين الصفريتين الآتيتين:- 1- لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى (0.05) بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية التي درست بأنموذج روجرز ومتوسط درجات طالبات المجموعة الضابطة التي درست على الطريقة الاعتيادية في الاختبار التحصيلي. 2- لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى (0.05) بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية التي درست بأنموذج روجرز ومتوسط درجات طالبات المجموعة الضابطة التي درست على الطريقة الاعتيادية في مقياس الاتجاه نحو الجغرافية . تحدد هذا البحث : 1- طالبات الصف الثاني المتوسط في متوسطة الإيلاف للبنات التابعة لمديرية تربية بغداد / الرصافة3. 2- الفصول الأربعة الأولى من كتاب الجغرافية للصف الثاني المتوسط (ط34 ، 2016) 3- الفصل الدراسي الثاني من العام الدراسي 2016/2017. تم اختيار شعبتين عشوائياً من شعب الصف الثاني المتوسط لتكون شعبة (أ) المجموعة التجريبية التي درست على وفق أنموذج روجرز وشعبة (ج) على وفق الطريقة الاعتيادية وبواقع (31) طالبة لكل مجموعة.اختارت الباحثة التصميم التجريبي ذا الضبط الجزئي وذا الاختبار البعدي للتحصيل والاتجاه . وتمت مكافأة عينة البحث في متغيرات عديدة . ولتحقيق هدف البحث أعدت الباحثة اختبارا تحصيلياً مكوناً من(40) فقرة من نوع الاختبار من متعدد والأخر ومقياس الاتجاه نحو الجغرافية مكون من (25) فقرة تم حساب الخصائص السايكومترية لكل فقرة من فقرات الاختبارين وحساب الصدق والثبات لهما.استغرقت التجربة فصلاً دراسياً كاملاً وقد أظهرت النتائج تفوق طالبات المجموعة التجريبية في الاختبار التحصيلي ومقياس الاتجاه نحو الجغرافية على طالبات المجموعة الضابطة. وفي ضوء النتائج استنتجت الباحثة أن اعتماد التدريس بأنموذج روجرز له أثر في التحصيل والاتجاه وفي ضوء ذلك وضعت الباحثة عدداً من التوصيات والمقترحات المتعلقة بنتائج البحث.

الكلمات الدلالية


Article
The Natural and Humanity Factors and it's affect on Tourist
المقومات الطبيعية والبشرية واثرها في التنمية السياحية في مدينة سامراء

المؤلفون: م.د. صفاقس قاسم هادي
الصفحات: 417-442
Loading...
Loading...
الخلاصة

The Islamic Cities are similar in design and from, therefore, it was difficult to differ them .Many factors were supported to appear these cities like, religious factor, military, economical and natural . Samara city , for example , the religious factor role played in it's entity and expand .This city started and developed on the bank of Tigris river by its palaces , temples , castles and street .In spite of historical events and crisis's in which the city exposed to, it still high by the entity of holy tombs( Imam Ali- Al- Hadi and Al- Hassan Al- Asqari) blessed on them . Also , the existence of distinguished ruins and the prominent civilizational figures , such as, the big mosque,Al-Malwayia , the emirate palace, therefore , the city became the tourists aim inside and outside Iraq either for visiting and blessing from the Imam tomb or visiting the ruins, (ancient monument).Also , the background of Abbasy civilization in arts of buildings and decoration as well as natural tourism in order to get rest and be relaxed to enjoy the Al- Thurthar lake and the Tigris river. The city lack , of some services like , entertainment , parks, greatens , the basic construction and the areas of accommodation .If these series complete , They will add grace an beauty to this holy city .The completed services lead to attract the tourist ,and make the development process positively matter to continue the important place of Samara from the religions , ruins and natural sides. تتشابه المدن الإسلامية في تخطيطها وتكوينها وكان من الصعب التفريق بينها. وقد تضافرت عوامل عدة أدت الى ظهورها وازدهارها منها العامل الديني والعسكري والاقتصادي والطبيعي، ومدينة سامراء الحالية أدى العمل الديني دوراً مهماً في نشوئها وتوسعها، فقد نشأت المدينة وتطورت على ضفاف نهر دجلة بقصورها ومعابدها وشوارعها، ورغم كل ما تعرضت له المدينة من أحداث تاريخية وأزمات إلا أنها مازالت شامخة بوجود الضريح المقدس (مرقدي الإمامين علي الهادي والحسن العسكري ). ووجود الآثار الشاخصة والمعالم الحضارية البارزة (كالجامع الكبير والملوية وقصر الإمارة). وبذلك أصبحت مدينة سامراء من المدن التي يقصدها السياح من داخل العراق وخارجه لغرض الزيارة والتبرك بمرقد الإمامين، أو لغرض السياحة الآثارية وما خلفته الحضارة العباسية من فنون العمران والزخرفة والبناء فضلاً عن السياحة الطبيعية لغرض الراحة والاستجمام (بحيرة الثرثار) ونهر دجلة. وتفتقر المدينة الى بعض الخدمات (كالخدمات الترفيهية والمتنزهات والحدائق والبنى التحتية ومناطق الإيواء فيها) إذا تكاملت هذه الخدمات تضيف رونقاً وجمالاً الى هذه المدينة المقدسة وتسهم في جذب السواح مما يجعل عملية التنمية المستدامة أمراً حتمياً لاستمرار مكانة سامراء المهمة من الناحية الدينية والآثارية والطبيعية.

الكلمات الدلالية


Article
Degree of possession of Teachers of Geography in the preparatory stage for Competencies Education online from their point point of view
درجة امتلاك مدرسي مادة الجغرافية في المرحلة الاعدادية لكفايات التعليم الإلكتروني عبر الإنترنت من وجهة نظرهم

Loading...
Loading...
الخلاصة

The research aimed at probing the Competencies that teachers of Geography in preparatory School have in E-learning by Internet and from Teacher’s view point. Taking in to account the aims of the research, the research was restricted to Teachers of Geography in preparatory school for the years (2016/2017) . The research sample consisted of (86) Teachers ( males 45, females 41) who teaches in governmental school of Directorate of Education of Dhi- Qar , department of Al-Rifai. To achieve the research goals, The researcher adopted a questionnaire including (50) competences distributed on (5) fields (computer use, internet use e-learning Education, e-learning administration and e-learning evaluation). The results demonstrated that the degree that Geography teachers reached in e-learning competences by using the internet was assessed as median with average of (3.46). The weighed average for the research fields ranged from (3.02) to (4.4). Competences of using computer came first with highly estimated degree. Competences of e- learning came last with median estimated degree. In the light of the results, I would like to introduce the following recommendations and suggestions; 1. Training session should be held for Geograph teachers in e-learning in general and e-learning by the internet in specific, specially in the field of e-learning evaluation. 2. Programs for preparing Geography teachers in university should be included in e-learning by internet competences. 3. Studies and researches should be conducted on e-learning by internet competences on other samples of different teachers in different environments and on different e-learning competences. يرمي هذا البحث إلى معرفة درجة امتلاك مدرسي مادة الجغرافية في المرحلة الاعدادية لكفايات التعليم الإلكتروني عبر الإنترنت من وجهة نظرهم، وفي اطار الاهداف التي يسعى البحث الى تحقيقها فقد اقتصر البحث على مدرسي مادة الجغرافية للعام الدراسي(2016-2017م) للمرحلة الاعدادية، تكونت عينة البحث من (86) مدرساً ومدرسة، وهم (45) مدرسا، و(41) مدرسة، من مدرسي مادة الجغرافية في المرحلة الاعدادية التابعين للمدارس الحكومية في مديرية تربية ذي قار قسم تربية الرفاعي، ولتحقيق أهداف البحث تبنى الباحثان استبانة اشتملت على (50) كفاية توزعت على مجالاتٍ خمسة وهي كفايات (استخدام الحاسوب، واستخدام الإنترنت وأدواته، وثقافة التعليم الإلكتروني، وإدارة التعليم الإلكتروني، وتقويم التعليم الإلكتروني). أظهرت نتائج البحث أنَّ درجة امتلاك مدرسي مادة الجغرافية لكفايات التعليم الإلكتروني عبر الإنترنت جاءت بتقدير متوسط وبمتوسط حسابي (3.46)، وان المتوسط الموزون لمجالات البحث تتراوح بين (3.02–4.04)، حيث جاء مجال (كفايات استخدام الحاسوب) في المرتبة الاولى بدرجة تقدير كبيرة، ومجال (كفايات تقويم التعليم الالكتروني) جاء في المرتبة الاخيرة بدرجة تقدير متوسط، وقد توصلت في ضوء هذه النتائج الى تقديم بعض التوصيات ومقترحات منها : 1- ضرورة عقد دورات تدريبية لمدرسي مادة الجغرافية في مجالات التعليم الالكتروني بصورة عامة والتعليم الالكتروني عبر الإنترنت بصورة خاصة، وبالذات في مجال تقويم التعليم الإلكتروني . 2- ضرورة تضمين برامج إعداد مدرسي مادة الجغرافية في الجامعة على كفايات التعليم الإلكتروني عبر الإنترنت. 3- إجراء دراسات وبحوث حول كفايات التعليم الإلكتروني عبر الانترنت على عينات أخرى من مدرسي الاجتماعيات وفي بيئات أخرى وعلى كفايات تعليم إلكتروني جديدة .


Article
مخاطر وسائل التواصل الاجتماعي على العلاقات الاسرية العراقية دراسة ميدانية لأسر موظفي كليات مجمع باب المعظم

المؤلفون: م.د.زينب عبدالله محمد --- م. بروين حسين علي
الصفحات: 465-492
Loading...
Loading...
الخلاصة

تعد وسائل التواصل الاجتماعي احدى اهم المخاطر الكبيرة للكثير من الاسر على الرغم مما تحمله من ايجابيات لا يمكن ان ينكرها احد ، الا انها تحمل بين ثناياها مخاطر عدة يصعب تجاهلها بفعل تأثيرها على افرادها ، فقد أثرت تلك الوسائل تأثيرا سلبيا على العلاقات الاسرية وساهمت في تغيير سلوك ابنائها ، ولأجل التحقق من مخاطر وسائل التواصل الاجتماعي على العلاقات الاسرية فقد قامت الباحثتان باختيار عينة عشوائية بسيطة قوامها (80) من أسر الموظفين والموظفات في مجمع كليات باب المعظم ، وفي مختلف الأعمار ، ولقد تبنى البحث فرضيتين ، أعدت أستبانة لهذا الغرض بوصفها الأداة الأساسية في عملية جمع البيانات ، فضلا عن المقابلات التي أجريت مع المبحوثين ، من خلال استخدام قانون كاي سكوير للوصول إلى طبيعة العلاقة الدالة بين المتغيرات وقد توصل البحث إلى مجموعة من النتائج أبرزها : 1- لم تؤثر وسائل التواصل الاجتماعي على ضعف العلاقة العاطفية بين الزوج والزوجة نظرا لان متوسط اعمار المبحوثين من الازواج بلغ (42) عاما وهذا دليل على ان العلاقة العاطفية بين الازواج في هذا العمر اكثر استقراراً لذا فأن هذه المواقع لم تؤثر على علاقتهم العاطفية ، فضلا عن تأكيد ان ابناءهم هم اكثر استعمالا منهم لهذه الوسائل. 2- اكد (65%) من المبحوثين على زيادة الفجوة بين الاباء والأبناء بسبب وسائل التواصل الاجتماعي. 3- أن (55%) من المبحوثين يؤيدون ان وسائل التواصل الاجتماعي وانشغال الابناء بها ادت الى انتشار مفاهيم الاستقلالية والحرية وعدم تدخل الاهل بأمورهم الشخصية . 4- ان (54%) من المبحوثين اكدوا ان عدم الاهتمام العاطفي من الابوين يؤدي الى البحث عن ذلك الدفء العاطفي في مواقع التواصل الاجتماعي بدلا عنهم . 5- أن (68%) من المبحوثين اكدوا على ان وسائل التواصل الاجتماعي اسهمت في ان تكون علاقة الابناء مع زملائهم اكثر قوة من الأبوين. النتائج اعلاه يمكنها ان تسلط الضوء على التأثيرات الخطيرة لوسائل التواصل الاجتماعي على النظام الاسري ويمكن ان تستعمل كمؤشر على التفكك الاسري وتعمل بمثابة منبه لأصحاب القرار وللهيئة الاجتماعية بكاملها.

الكلمات الدلالية


Article
The probing question that are Commonly used by applied math students in teacher training institutes
الاسئلة السابرة التي يشيع استخدامها من قبل طالبات معاهد اعداد المعلمات / المطبقات

Loading...
Loading...
الخلاصة

The aim of the study is to Know the probing question that commonly used by the students at teacher – training Institute / math department / fifth year during the application period according to the different levels of the primary stage. The study is an attempt to answer the following question. 1. What are the proloing questions that are commanly used by applied math students? 2. If the probing questions are different according to the different levels of the primary stage. According to the study it is hypothesized that there is no statically significant differences at point 0.05 in the mean of the probing that are commonly used by applied math students. The sample of the study is (18) students chosen randomly from the directory of Education Baghdad , Al – Rusafa (first, Second and third). An observation check list is prepared according to the five probing questions (illustrated- encouraged – transferred – focused and justified). To determine the reliability of observation (check list ) . Another researcher and a teacher have observed the students. The reliability was 97,37% . Also colomjarovsamirov is used. The study was conducted in the second term of the academic year 2012 – 2013 lasted for (45) days. Pupils of second, third and fourth year of primary stage participated in the study. The data statistically analyzed using the following tools: 1. The mean 2. T-test for two independent groups. 3. Variance analysis one way ANOVA. The findings according to the questions of the study are as follow: 1. Encouraging question have frequencies (207) mean (11.50) , illustrated questions frequency (172) mean(9.5558). While the less used questions were transdered : frequency (21) , Mean (1.15) , Justified : Freqencey (49).mean (2.7222) , the Focusing (71) , mean.(3.999). 2. The illustrated , encouraging and focusing questions have mean (13.000) , (12.33) , (3.667) respectively in the u? primary , While illustrated , encouraged question have mean (7.5000), (10.667) in the third level it has found that there is statistically significant differences at point 0.05 for illustrated and encourage one and the whole question for second , third and fourth year , there is no statistically significant difference for focusing , transferring and justified questions. According to the findings , the researcher recommend the following : 1. In – sevvice training for teachers in different branches about Kinds of questions being used in classrooms. 2. Widely used of probing questions benefit from supervisor efforts in introducing model lessons on the best way of teaching according to prob- question . The research suggest another study using Bloom taxonomy to assess the achievement of students. هدف البحث معرفة الاسئلة السابرة التي يشيع استخدامها من قبل طالبات معاهد اعداد المعلمات / المطبقات عند تدريس مادة الرياضيات ومعرفة الاسئلة السابرة التي تستخدمها الطالبات / المطبقات في مادة الرياضيات وحسب صفوف الدراسة في المراحل الابتدائية وتحددت مشكلة البحث بالسؤال الأتي : 1- ما الاسئلة السابرة التي يشيع استخدامها من قبل طالبات معاهد اعداد المعلمات / المطبقات. 2- هل تختلف الاسئلة السابرة التي تستخدمها الطالبات / المطبقات بأختلاف المستوى الدراسي؟ واشتقت من الاسئلة الفرضية الاتي:- • لا يوجد فروق ذو دلالة احصائية عند مستوى (0.05) بين متوسطات اعداد الاسئلة السابرة التي يشبع استخدامها من قبل الطالبات / المطبقات في معاهد اعداد المعلمات تعزى الى المستوى الدراسي لتلامذتهن في الرياضيات حددت عينة البحث من (18) طالبة مطبقة تم اختيارهن عشوائياً من مجتمع البحث يطبق في (11) مدرسة ابتدائية تقع ضمن تربية بغداد الرصافة (الاولى والثانية والثالثة) حيث تم اعداد بطاقة ملاحظة تتضمن انواع الاسئلة السابرة الخمسة ( التوضيحي ، التشجيعي ، المحول ، التركيزي ، التبريري) ولتحديد ثبات بطاقة الملاحظة عن طريق قيام احد الباحثين وأحدى المدرسات(أ.م.د. / طرائق تدريس العلوم) بملاحظة الطالبات / المطبقات وبعد المقارنة بين الملاحظين كان الاتفاق بينهم بنسبة تقدر بـ (97.79%) ولزيادة التأكد من ثبات بطاقة الملاحظة تم استخدام اختبار كولموجوروف – سمير نوف (K.S) حيث اتضح عدم وجود فرق بين الملاحظين ، ثم طبقت البطاقة ميدانياً في النصف الثاني من العام الدراسي (2012-2013) ولمدة 45 يوماً على (18) طالبة / مطبقة. حيث قامت عينة البحث بتدريس الصفوف (الثانية – الثالثة – الرابعة) من المرحلة الابتدائية وكمواضيع متنوعة تم من خلالها ملاحظة الطالبة / المطبقة. وهي تقوم بالتدريس عن طريق طرح انواع الاسئلة السابرة وتم حصر اعداد هذه الاسئلة وأنواعها ، وبعد تفريغ البيانات حللت النتائج باستخدام الوسائل الاحصائية المناسبة الأتية :- • النسبة المئوية. • الاختبار التائي لعينتي مستقلتين (t-test). • تحليل التباين الاحادي One- Way ANOVA وكانت النتائج كالاتي: 1) للإجابة عن السؤال الاول [ ما الاسئلة السابرة التي يشيع استخدامها لدى الطالبات / المطبقات] وكانت النتيجة أن اكثر انواع الاسئلة السابرة شيوعاً هي الاسئلة السابرة التشجيعية حيث حصلت على (207) تكراراً بمتوسط حسابي (11.50) والاسئلة التوضيحية حصلت على (172) تكراراً وبمتوسط حسابي (9.5556) أما اقل الاسئلة السابرة شيوعاً فهي الاسئلة السابرة المحولة حيث حصلت على (21) تكراراً وبمتوسط حسابي (1.15) والاسئلة التبريرية قد حضيت على (49) تكراراً بمتوسط حسابي (2.7222) بينما حضيت الاسئلة التركيزية على (71) تكراراً وبمتوسط حسابي (3.9444). 2) للاجابة عن السؤال الثاني : [ هل تختلف الاسئلة السابرة الشائع استخدامها لدى مطبقي الرياضيات في المرحلة الابتدائية بأختلاف مستوى الدراسة] ، وأتضح ان الاسئلة التوضيحية والتشجيعية والتركيزية حصلت على النصيب الاكبر بمتوسط حسابي (13.000) ، (12.3333) ، (3.6667) على التوالي في الصف الرابع الابتدائي بينما حصلت الاسئلة التوضيحية والتشجيعية على النصيب الاكبر بمتوسط حسابي (7.5000) ، (10.6667) على التوالي في الصف الثالث الابتدائي. كما اتضح انه يوجد فرق ذو دلالة احصائية عند (0.05) بالنسبة للاسئلة التوضيحية والتشجيعية والاسئلة مجتمعة بالنسبة للصفوف الثانية والثالثة والرابعة اما بالنسبة للاسئلة المحولة والتركيزية والتبريرية فقد اتضح أنه لا يوجد فرق ذو دلالة احصائية تعزى الى مستويات الدراسة. وفي ضوء نتائج البحث اوصى الباحثان بما يأتي:- 1) قيام مديريات التعليم التابعة لوزارة التربية بعقد دورات تدريبية للمعلمات في مختلف التخصصات لمعرفة انواع الاسئلة التي تشيع استخدامها داخل غرف الصف. 2) التوسع في استخدام الاسئلة السابرة من قبل المعلمات في التدريس لمقررات دراسية مختلفة عن طريق الاستعانة بجهود المشرفات التربويات ذوات الخبرة في اعداد دروس نموذجية للتدريس عن طريق طرح الاسئلة السابرة لغرض تعرف المعلمات على الطريقة المثلى لتطبيقها اثناء التدريس وتم اقتراح اجراء دراسة مستوى التفكير السابرة لتلامذة المرحلة الابتدائية وقياس التحصيل في مستويات بلوم المعرفية.

الكلمات الدلالية


Article
Kalidah Abed Abdwllah. Communication and communication in: virtual communities and their "relationship with information and information science activities".
الاتصال والتواصل في المجتمعات الافتراضية و"علاقتها بأنشطة الإعلام وعلم المعلومات"

المؤلفون: أ. م. د. خالدة عبد عبدالله
الصفحات: 535-570
Loading...
Loading...
الخلاصة

This paper presents the characteristics of virtual communities and the means of communication And the most important among them: the problematic relationship between the real and virtual dimensions being a part of the real society and does not enrich it complement each other in interaction and reliability; The digital identity between enrichment and concealment and the emergence of patterns of identity, most notably two types of one holds true identity and declares the real data, the other mode, in which the individual hidden any unknown identity; A common framework of protocols and technical standards in the participation, "digital citizenship" of the influence of the individual virtual society and isolation and common purpose; Membership available or specified under certain conditions available to Members; As well as common principles agreed upon in the virtual group. There are many advantages to virtual societies, including: exchanging views, learning about other peoples' cultures, as well as being a cross-border means of communication, allowing individuals to make friends from other countries, and a means of organizing cultural and social activities. There are many young people who publish material that is of no importance, but rather, there are many young people who publish articles that are not of any importance. It is harmful, and there is great harm to these sites, the emergence of some words and foreign languages, which is a mixture between Arabic and English Omoktobp dialects, mixed with pictures and signals of welcome and start and leave and express feelings. Such languages would weaken the level of Arabic for future generations. يهدف البحث إلى عرض أدوات الاتصال والتواصل في المجتمعات الافتراضية وبيان خصائصها وعلاقتها بأنشطة الإعلام وعلم المعلومات، مستعرضا خصائص المجتمعات الافتراضية ووسائل الاتصال والتواصل فيها وإشكالياتها، وأهمها: إشكالية العلاقة بين البعدين الواقعي والافتراضي كونه جزء من المجتمع الواقعي ولا يغني عنه يكملان بعضهما في تفاعل واعتمادية ; الهوية الرقمية بين الإثراء والتخفي وظهور أنماط من الهوية أبرزها نمطان احدهما يتمسك بالهوية الحقيقية ويصرح بالبيانات الحقيقية، والآخر فيكون فيه الفرد خفيا مجهول الهوية وإطار مشترك من البروتوكولات والمعايير التقنية في الاشتراك، "المواطنة الرقمية" للنفوذ إلى المجتمعات الافتراضية، الفردية والعزلة وتحقيق الغرض المشترك، العضوية المتاحة أو المحددة بشروط معينة في الأعضاء، فضلا عن المبادئ المشتركة المتفق عليها في المجموعات الافتراضية، اعتمد البحث المنهج المسحي، واستبانة موزعة على عينة عمدية. توصل البحث الى إيجابيات عديدة للمجتمعات الافتراضية منها: الحصول على المعلومات وتبادُل الآراء، والتعرُّف على ثقافات الشعوب الأخرى، فضلاً عن أنها وسيلة عابرة للحدود للتواصُل، فتُتيح للفرد تكوين صداقات مِن دول أخرى، كما أنها وسيلة لتنظيم الأنشطة الثقافية والاجتماعية. أما سلبياتها فمنها: الانشغال عن الدراسة، نشر الفساد، وكثرة تداول الإشاعات والأخبار غير المؤكدة ؛ نظرا لغياب ادوات التوثيق والتحقق من المعلومات قبل نَشرِها، أو الإشارة إلى مصادرها، وغياب الرقابة على ما يُكتَب أو ما يُنشَر، فهناك كثير من الشباب يقومون بنشر مواد ليس لها أهمية، بل إنها ضارة احيانا وهناك خطر كبير لبعض المواقع على الشباب، ومن ابرز التوصيات: توفير متطلبات العيش الكريم للأسر العربية، تحقيق الامن للفرد والمجتمع، الاهتمام بالشباب وفتح منافذ لاستيعاب طاقاتهم الفكرية والبدنية، كتنظيم الانشطة الرياضية والفنية والرحلات العلمية، توعية مستخدمي وسائل الاعلام الافتراضي الى الانتباه الى مخاطر الجرائم الرقمية وتجنبها، وتفعيل الثقافة العربية الرقمية واتاحتها لمنافسة الثقافات الاخرى.


Article
Addiction to the Internet and its relation to the mental alertness of students of the Faculty of Physical Education and Sports Science for Girls
الإدمان على الانترنيت وعلاقته باليقظة الذهنية لدى طالبات كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة للبنات بحث وصفي

Loading...
Loading...
الخلاصة

The problem of research is that the students in the youth phase are constantly using the Internet for all programs and for long periods, which affects the level or degree of mental alertness they have Research objectives have been determined by: 1. Identify the level of addiction to the Internet in the research sample. 2 - Identify the level of mental alertness in the research sample. 3 - To identify the relationship between addiction to the Internet mental alertness in the sample research. The researchers hypothesized: There is no significant correlation between addiction to the Internet and mental alertness in the research sample. There is no significant correlation between addiction to the Internet and mental alertness in the research sample. To achieve the objectives of the research, the researchers used the internet addiction scale prepared by Syed Yousef, and the mental alert scale prepared by Hamza Tel and after the extraction of honesty and consistency for each. The research society determined the students of the Faculty of Physical Education and Sports Science for Girls for the academic year 2016-2017. The sample of 200 randomly selected students from the four stages and after the statistical treatment using the Pearson correlation coefficient based on the statistical bag spss showed the following results: 1- There is a negative inverse relationship between online addiction and mental alertness. 2- Addiction to the Internet leads to poor mental alertness or absence in the youth group represented by the research sample. In the light of the results reached, the two studies came out with a number of recommendations, Minimize browsing hours on web sites. 2- Give time or allocate enough time to exercise activities of mental alertness and meditation because of the large role of increasing the focus and improve the processes of thinking. تجسدت مشكلة البحث بكون الطالبات في مرحلة الشباب دائمات الاستخدام للانترنيت ولكافة البرامج ولأوقات طويلة مما يؤثر على مستوى أو درجة اليقظة الذهنية لديهن. وقد تحددت أهداف البحث بـ: 1- التعرف على مستوى الإدمان على الانترنيت لدى عينة البحث. 2- التعرف على مستوى اليقظة الذهنية لدى عينة البحث. 3- التعرف على العلاقة بين الإدمان على الانترنيت باليقظة الذهنية لدى عينة البحث. وافترضت الباحثتان: 1- لاتوجد علاقة ارتباط معنوية بين الإدمان على الانترنيت واليقظة الذهنية لدى عينة البحث. وتحقيقا لأهداف البحث استخدمت الباحثتان مقياس الإدمان على الانترنيت المعد من قبل (سيد يوسف)، ومقياس اليقظة الذهنية المعد من قبل (حمزة هاتف)، بعد استخراج الصدق والثبات لكل منهما، وقد تحدد مجتمع البحث بطالبات كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة للبنات للعام الدراسي 2016-2017 وبعد تطبيق الأداتين على العينة التي تألفت من 200 طالبة اختيروا عشوائيا من المراحل الأربعة وبعد المعالجة الإحصائية باستعمال معامل الارتباط بيرسون بالاعتماد على الحقيبة الإحصائية spss أظهرت النتائج الأتي: 1- هناك علاقة عكسية سلبية بين الإدمان على الانترنيت واليقظة الذهنية. 2- الإدمان على الانترنيت يؤدي إلى ضعف اليقظة الذهنية او غيابها عند فئة الشباب المتمثلة بعينة البحث. وفي ضوء النتائج التي تم التوصل إليها خرجت الباحثتان بعدد من التوصيات أهمها: 1- التقليل من ساعات التصفح في مواقع الشبكة العنكبوتية. 2- إعطاء وقت أو تخصيص وقت كاف لممارسة أنشطة اليقظة الذهنية والتأمل لما لها من دور كبير في زيادة التركيز وتحسين عمليات التفكير.

الكلمات الدلالية


Article
Supervisory methods for supervisors of primary schools in Baghdad governorate from the point of view of teachers
الأساليب الإشرافية للمشرفين التربويين بالمدارس الابتدائية في محافظة بغداد من وجهة نظر المعلمين

المؤلفون: ا.م.د. منتهى عبد الزهرةَ محسن
الصفحات: 583-608
Loading...
Loading...
الخلاصة

The problem of research is that there are problems that interfere with the performance of educational supervisors towards teachers in these schools and stands at the top supervisory practices of educational supervisors, which indicates in many complaints and hesitation and talk about them in that they need to develop their abilities in the supervisory process. To identify these practices and then to find the best ways to improve these practices and supervisory behaviors, not to mention the importance of these topics, which deal with fundamental aspects of the educational process, considering the supervisory methods of the most important pillars of the basic work of the educational supervisor in the Educational institutions. The study identifies all teachers and teachers who work in primary schools in the directorates of education in the province of Baghdad Education side of Karkh 1/2 and Alrasafa 1/2 and the (43562) individuals for the academic year (2015-2016). Where the researcher identified a set of terms for the research, in the theoretical side that is related to the subject and to address a set of studies on the subject of research, , A group of procedures were followed in terms of description of the research community and its sample. A sample of (400) individuals and (0.92%) were obtained by the research community. The researcher built a research tool by looking at the literature and previous studies, Where the honesty and persistence was done on the tool and then the search came out with a number of results and then presented and interpreted. It then developed a set of conclusions, recommendations and proposals for research, تكمن مشكلة البحث بأن هنالك مشكلات تتعارض في اداء المشرفين التربويين تجاه المعلمين في هذه المدارس وتقف على رأسها الممارسات الاشرافية للمشرفين التربويين ، وهو ما يؤشر ذلك في العديد من الشكوى والتردد والاحاديث عنهم في انهم بحاجة الى تطوير قابلياتهم في العملية الاشرافية ، وتأتي اهمية هذا البحث في التعرف على هذه الممارسات والوقوف عندها لايجاد افضل السبل لتحسين هذه الممارسات والسلوكيات الاشرافية ، ناهيك عن اهمية هذه المواضيع التي تتناول جوانب أساسية في العملية التعليمية ، باعتبار الاساليب الاشرافية من اهم اركان العمل الاساسي للمشرف التربوي في مؤسساتها التربوية . اذ تحدد البحث بجميع المعلمين والمعلمات ممن يعملون في المدارس الابتدائية بمديريات التربية في محافظة بغداد التربية بجانبي الكرخ1/2 وا لرصافة1/2 والبالغ (43562)فردا للعام الدراسي (2015-2016) . حيث قامت الباحثةَ بتحديد مجموعةَ من المصطلحات الخاصةَ بالبحث ، في الجانب النظري التي لها علاقةَ بالموضوع والتطرق الى مجموعةَ من الدراسات المتعلقةَ بالموضوع البحث، وقد اتبعت مجموعةَ من الاجراءات من حيث وصف مجتمع البحث وعينته حيث تم الحصول على عينةَ مؤلفةَ من (400) فرداوهو نسبةَ(1%)الى مجتمع البحث ، وقامت الباحثةَ ببناء اداةَ خاصةَ بالبحث من خلال الاطلاع على الادبيات والدرسات السابقةَ ، فضلا عن السؤال المفتوح حيث تم اجراء الصدق والثبات على الاداةَثم خرج البحث بعدد من النتائج ثم عرضها وتفسيرها . ثم وضعت مجموعةَ من الاسنتاجات والتوصيات والمقترحات الخاصةَ بالبحث.

الكلمات الدلالية


Article
Performance Excellence in Preschools in the Light of Some International Models: a Field Study
التميز في الأداء برياض الأطفال في ضوء بعض النماذج الدولية دراسة ميدانية

المؤلفون: د. نهلة محمد لطفي نوفل
الصفحات: 609-654
Loading...
Loading...
الخلاصة

The research is concerned with performance excellence in the Egyptian preschools by means of applying a number of suggested criteria. These are made in the light of the three main international models in the field: the American, the European and the Singaporean. The field study is made in some (24) preschools to the East of Cairo, namely, in the sub-educational zones of Heliopolis, Nozha, Ain-Shams and Matariyya. The questionnaire is administered to (92) women teachers. The findings reveal a low score in the practices connected with leadership, human resources and strategic planning. The indicators connected with the focus on the customer, knowledge, processes and results have an average score. The research ends by referring to some recommendations and mechanisms that can help in putting into effect the strategic plan of Egypt 2030يتعلق هذا البحث بتحديد درجة التميز في الأداء برياض الأطفال في مصر عن طريق عدد من المعايير المقترحة في ضوء النموذج الأمريكي، والأوروبي، والأسيوي المطبق في سنغافورة أساساً، وقد أجريت الدراسة الميدانية في عدد (24) من رياض الأطفال في إدارات مصر الجديدة، والنزهة، وعين شمس والمطرية بالقاهرة، وتم توزيع الاستبانة على عدد (92) معلمة، وتظهر النتائج الانخفاض في درجة ممارسة معايير القيادة، والموارد البشرية، والتخطيط الاستراتيجي، مع الأداء المتوسط في معايير التركيز على المستفيد، والمعرفة، والعمليات، والنتائج، وينتهي البحث بتقديم عدد من الآليات التي يمكن أن تساعد في إعادة النظر في كثير من الممارسات التربوية والإدارية بمرحلة ما قبل المدرسة وذلك حتى يمكن تطبيق استراتيجية التنمية المستدامة: رؤية مصر 2030.


Article
التحليل العاملي للصعوبات التي تواجه قوة العميد التنظيمية

المؤلفون: أ.م.د. منتهى جاسم عبد الشمري
الصفحات: 655-676
Loading...
Loading...
الخلاصة

The objective of the present study is to identify the analysis of the difficulties facing the Dean of the organizational structure, based on the total degree of the correlation between Pearson correlation coefficients and the root of the view of the Deans' assistants. The research community included the assistants of the deans of the government colleges in Baghdad governorate universities for the academic year 2018-2017 (205) Associate Dean The sample of the research was chosen in the random stratified form, consisting of (180) assistant Dean and 88%. To achieve the research objectives, the researcher constructed a scale for its research consisting of four fields, The scale is made up Of the (20) items. After processing the collected data from the responses of the respondents were statistically treated using the Statistical SPSS. The following statistical methods were used (Pearson correlation coefficient, statistical package, correlation matrix, All the difficulties affect the strength of the organizational dean and to varying degrees, although these grades are close to the saturation coefficients. In the light of the results of the research, the conclusions were drawn. The most important of these was that all the difficulties affect the strength of the organizational dean. research results The most important of which is the need to pay attention to the organizational force as an important factor to influence all employees and students, and put some titles for researches that complement the current research. هدف البحث الحالي إلى التعرف إلى تحليل الصعوبات التي تواجه قوة العميد التنظيمية تحليلا عاملياً مستنداً على الدرجة الكلية للعلاقة بين معاملات ارتباط بيرسون بعد جذره من وجه نظر معاوني العمداء، وقد شمل مجتمع البحث معاوني العمداء للكليات الحكومية في جامعات محافظة بغداد للعام الدراسي (2018-2017)، والبالغ عددهم (205) معاون عميد وقد اختيرت عينة البحث بالطريقة العشوائية الطبقية، اذ تكونت من (180) معاون عميد وبنسبة 88% ولتحقيق اهداف البحث قامت الباحثة ببناء مقياس لبحثها يتكون من اربع مجالات كل مجال يعد صعوبة تواجه قوة العميد التنظيمية ومجمل فقرات المقياس تتكون من (20) فقرة، وبعد ان تم معالجة البيانات المتجمعة من إجابات المستجيبين عولجت احصائياً باستخدام الحقيبة الإحصائية (SPSS)، وقد استخدمت الوسائل الإحصائية الاتية (معامل ارتباط بيرسون، الحزمة الإحصائية، مصفوفة الارتباط، معاملات التشبع التحليل العاملي)، وقد أظهرت نتائج البحث ان كل الصعوبات (المجالات) تؤثر على قوة العميد التنظيمية وبدرجات متفاوتة وان كانت هذهِ الدرجات قريبة في معاملات التشبع (التحليل العاملي)، وفي ضوء نتائج البحث وضعت الاستنتاجات وكانت أهمها ان جميع الصعوبات (المجالات) تؤثر على قوة العميد التنظيمية وكذلك وضعت توصيات في ضوء نتائج البحث ومن أهمها ضرورة الاهتمام بالقوة التنظيمية كونها عاملاً مهماً للتأثير بالعاملين كافة والطلبة، ووضعت بعض العناوين لبحوث تكون مكملة للبحث الحالي.

الكلمات الدلالية


Article
الكرب النفسي لدى طلبة الجامعة

المؤلفون: م. م.عباس عبد جاسم
الصفحات: 677-703
Loading...
Loading...
الخلاصة

Psychological distress is one of the topics that represent different types of danger to individuals according to the ability of each individual to confront the situations that cause psychological distress, and the emergence of psychological distress in individuals has many reasons that require study to show the impact of psychological distress across all strata of society, An environment that encourages the spread of the phenomenon of psychological distress, whether it is related to the individual or the surrounding environment or situations that are exposed to the individual so that can be affected by a significant impact both on his psychological, professional, economic or social. The current research aimed at identifying: 1- measuring the psychological pressure of middle school students. 2- Identification of the significance of statistical differences depending on the gender variable (male – female ).. The research was determined by the students of the first intermediate stage Rusafa in the province of Baghdad for the academic year 2017 2018. In order to achieve the objectives of the research, the researchers built a measure of psychological stress consisting of (30) paragraph, and then the scale was applied to the sample of the research (100) In four schools from the Directorate of Rusafa I, where the discriminatory force of the scales was extracted and it turned out that there are five non-distinct paragraphs (2, 7, 9, 18, 22). Stability has been derived by means of a half-split method using the Pearson correlation coefficient. As a result, the number of paragraphs of the psychological stress scale has reached its final form. The researcher reached several results, including: 1.The average psychological pressure in the members of the research sample is higher than the average satisfactory and statistical significance. 2-There are statistically significant differences in the psychological pressure of the research sample according to the gender variable (male - female) and male detection . Based on these results, the researcher came up with a number of recommendations and suggestions. يعد الكرب النفسي من الموضوعات التي تمثل انواعا مختلفة من الخطورة على الافراد بحسب قدرة كل فرد على مواجهة المواقف المسببة للكرب النفسي ، وان نشأة الكرب النفسي لدى الافراد له اسباب عديدة تتطلب الدراسة لتبيان الاثر الناجم عن الكرب النفسي في عموم طبقات المجتمع المختلفة ، حيث ان هنالك بيئة تشجع على انتشار ظاهرة الكرب النفسي سواء ما كان منها متعلقا بالفرد او بالبيئة المحيطة به او المواقف التي يتعرض لها الفرد بحيث يمكن ان تأثر عليه تأثيرا جسيما سواء على وضعه النفسي او المهني او الاقتصادي او الاجتماعي. وقد استهدف البحث الحالي التعرف على :- 1- قياس الكرب النفسي لدى طلبة الجامعة . 2- التعرف على دلالة الفروق الاحصائية تبعا لمتغير الجنس ( ذكور - اناث). يتألف مجتمع البحث الحالي من طلبة الجامعة المستنصرية البالغ عددهم الكلي ( 29924) طالب وطالبة للعام الدراسي 2017- 2018 . وقد تحدد البحث الحالي على طلبة الجامعة المستنصرية / كلية التربية للمرحلة الرابعة للعام الدراسي (2017- 2018) في محافظة بغداد. وتحقيقا لأهداف البحث قام الباحث ببناء مقياس الكرب النفسي المكون من (40) فقرة ، ،وبعد ذلك تم تطبيق المقياس على عينة البحث والبالغ عددها (100) طالبا وطالبة في اربع اقسام ، حيث تم استخراج القوة التمييزية لفقرات المقياس واتضح ان هنالك 7 فقرات (( 1 ، 7 ، 8 ، 23، 30 ، 36 ، 38 )) غير مميزة ، وتم استبعاد الفقرات الغير مميزة من المقياس عند تحليل النتائج وبذلك يصبح مجموع فقرات مقياس الكرب النفسي ( 33 ) ، وقد تم تحقيق الصدق الضاهري للمقياس . اما الثبات فقد تم استخراجه بطريقة التجزئة النصفية باستخدام معامل ارتباط بيرسون . وبذلك فقد بلغ عدد فقرات مقياس الكرب النفسي بصيغته النهائية ( 33 ) فقرة . وتوصل الباحث الى عدة نتائج منها: 1- ان متوسط الكرب النفسي لدى افراد عينة البحث اعلى من المتوسط الفرضي وبدلالة احصائية . 2- توجد فروق دالة احصائيا في الكرب النفسي لعينة البحث وفقا لمتغير الجنس ( ذكور - اناث) ولصاح الذكور . واستنادا الى تلك النتائج خرج الباحث بعدد من التوصيات والمقترحات

الكلمات الدلالية


Article
المبادأة وعلاقتها بدافعية الإتقان لدى طلبة الجامعة

المؤلفون: أ.م. د. ندى عبد باقر
الصفحات: 705-734
Loading...
Loading...
الخلاصة

The goal Current research to identify the relat ionship between proactive and motivated workman ship with the university sduents and the promise by identifxing the levels of each of ( Proactive , Motivated work – ship ) the researcher used the descriptive method correlative .The Total size of the community ( 6973 ) spread on ( 15 ) department of (12) humanitarian depart mant and (3) scientific department , and the total number of studens inale scien and humanitarian College (3372) males and (3601) Females reaching male number of specialized humanitarian (2902) and females of the sam apecialized (2901), and the reached the male unmber of scientific specialized (470) and female (700) pulled astratife random sample of (400) students distributors by gender , speciazation and grade . girl researcher standart proactive according to McClelland's to the theory , anadopled to the motivation of work man ship scale according to the theory .and extracted Alseko umtrah the necessary characteristics – and showed the search results there are statistically significant to the level of flst - among University students and in favor of the sample mean , and aslo there are difference between males and females the level of first – in favor of females and also indicated the results and theveis , tatistically singnificant to the level of motivation work man ship among university students and in favor of the sample mean and also no statistically significant differences between the males and females in the motivation and the interest of the female and there is a correlation positive stativatically signify cant between proactive and relationship Researcher some possible recommendations are 1 – study of factors affecting the first – such as student oriented decision – Making and provide leadership and motivation and responsibility 2 – provide the appropriate atmosphere to ensure the stability Gamaho khash with respect to students , as this as inone of the important factors in ensuring that they have the motivation work man ship. 3- Broaden the base of participation in the decision – making process at the university so that the participation of educational institution and research center, businessmen and those concerned – As-well as the proposed establish hment of some studies including : 1 – proactive motivation and its relationship with the work man ship to the junior high school students . 2 – First – time management and its relation ship with the university students 3 – Carry out a similar study of current study, but at the level of the central region in lraq . هدف البحث الحالي التعرف على العلاقة بين المبادأة ودافعية الإتقان لدى طلبة الجامعة، وما يتضمنه ذلك بالتعرف على مستويات كل من ( المبادأة ، دافعية الإتقان ) استخدمت الباحثة المنهج الوصفي الأرتباطي ، تكون مجتمع البحث من طلبة كلية التربية الأساسية حيث بلغ حجم المجتمع الكلي ( 6973 ) موزعين على ( 15 ) قسم بواقع ( 12 ) قسم أنساني و ( 3 ) أقسام علمية ، وكان مجموع الطلبة بكل أقسام الكلية العلمية والأنسانية ( 3372 ) ذكور و( 3601 ) أناث ، أذ بلغ عدد الذكور من التخصص الأنساني ( 2902 ) والأناث من التخصص نفسهُ ( 2901 ) ، وبلغ عدد الذكور في التخصص العلمي ( 470 ) والأناث ( 700 ) ، سحبت عينة طبقية عشوائية بلغت ( 400 ) طالب وطالبة موزعين حسب الجنس والتخصص والمرحلة الدراسية ، تبنت الباحثة مقياس المبادأة وفق نظرية ماكيلاند ، وبنت مقياس دافعية الإتقان واستخرجت لهم الخصائص السيكولوجية اللازمة . وبيت نتائج البحث هناك دلالة إحصائية لمستوى المبادأة لدى طلبة الجامعة ولصالح متوسط العينة وكذلك هناك فروق بين الذكور والإناث بمستوى المبادأة ولصالح الاناث ، وبينت أيضاً نتائج وجود دلالة إحصائية لمستوى دافعية الإتقان لدى طلبة الجامعة ولصالح متوسط العينة، وكذلك وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين الذكور والإناث في الدافعية ولمصلحة الإناث وهناك علاقة ارتباطية موجبة دالة إحصائية بين المبادأة ودافعية الإتقان . واوصت الباحثة بعض التوصيات هي :- 1- دراسة العوامل المؤثرة في المبادأة مثل توجه الطالب نحو أتخاذ القرار ، وتوفر روح القيادة والدافعية والمسؤولية . 2- توفير الأجواء المناسبة لضمان استقرار الجامعة وخاصة فيما يتعلق بالطلبة ، أذ أن ذلك بعد من العوامل المهمة في ضمان توفر دافعية الإتقان لديهم . 3- توسيع قاعدة المشاركة في عملية أتخاذ القرار في الجامعة بحيث تشارك فيه المؤسسات التعليمية ومراكز البحوث ورجال الأعمال والمهتمين بالشأن . وكذلك اقترحت الباحثة بإقامة بعض الدراسات منها :- 1- المبادأة وعلاقتها بدافعية الإتقان لدى طلبة الدراسة الإعدادية . 2- المبادأة وعلاقتها بإدارة الوقت لدى طلبة الجامعة . 3- أجراء دراسة مماثلة للدراسة الحالية ولكن على مستوى المنطقة الوسطى في العراق .

الكلمات الدلالية


Article
Adolescent adventure in the middle stage and its Relationship to cognitive consistency And behavior control
المغامرة لدى المراهقين في المرحلة المتوسطة وعلاقتها بالإتساق المعرفي والسيطرة على السلوك

Loading...
Loading...
الخلاصة

iddle third grade) adolescents, their relation to (cognitive consistency) and (behavior control), the correlation between the three variables, and the extent of the contribution of the variables (cognitive consistency) in the overall change of the variable (adventure). The study sample was consisted of (412) students of the third grade (third grade) in the Directorate of Education of Baghdad ــ Rusafa III, and the measures (adventure, cognitive consistency, and behavior control) were applied. Using the Pearson correlation coefficient and the t-test (F) Multiple regression analysis), the results showed: 1. There is a statistically significant correlation between the three search variables. 2. A variable (cognitive consistency) contributes 5.1% of the total variance of the variable (adventure). يستهدف البحث الحالي تعرف (المغامرة) لدى طلاب المرحلة المتوسطة (الصف الثالث المتوسط) المراهقين، وعلاقتها بـ(الإتساق المعرفي) و(السيطرة على السلوك)، والعلاقة الارتباطية بين المتغيرات الثلاثة، ومدى إسهام متغيري (الإتساق المعرفي ) و(السيطرة على السلوك) في التغير الكلي لمتغير (المغامرة). تألفت عينة البحث من (412) طالباً من طلاب (الصف الثالث المتوسط) في مديرية تربية بغداد/ الرصافة الثالثة، وتم تطبيق مقاييس (المغامرة، والإتساق المعرفي، والسيطرة على السلوك) ، وبإستعمال معامل إرتباط (بيرسون) و(الإختبار التائي t-test ) و (تحليل الإنحدار المتعدد) ، أظهرت النتائج : 1. وجود علاقة إرتباطية موجبة دالة إحصائياً بين متغيرات البحث الثلاثة . 2. يسهم متغير (الإتساق المعرفي) بـ(5.1 %) من التباين الكلي لمتغير (المغامرة ).

الكلمات الدلالية


Article
Regards to the students of the Department of psychological guidance and educational guidance
الندم الموقفي لدى طلبة قسم الارشاد النفسي والتوجيه التربوي

المؤلفون: م. د. ندى صباح عباس الجنابي
الصفحات: 775-798
Loading...
Loading...
الخلاصة

The problem of regret is one of the oldest psychological cases experienced by the human psyche. However, it did not receive the in-depth scientific study like other fields in psychology. The subject of regret did not receive the attention of researchers in the field of education and psychology. Of this topic is vital so target your current search: 1 - To recognize the remorse of the students of the Department of psychological guidance and educational guidance. 2 - To identify the significance of differences in remorse in the students of the Department of psychological guidance and educational guidance on the basis of variable: A - type (male - female). B - stage (stage I - fourth stage). To achieve the objectives of the research, the researcher built a measure of remorse at the students of the Department of psychological guidance and educational guidance and after verification of the characteristics of the sciometric of the scale of sincerity and persistence, where the indicators were found to validate the measure (honesty and authenticity, the validity of construction) and indicators of the stability of the scale (the method of re-testbug "0.84" Vaccronbach and "0.89" which are good stability coefficients The standard was implemented in the final form, consisting of (30) paragraph on the sample of the research (300) students from the Department of psychological guidance and educational guidance and after processing data using the appropriate statistical means showed the following results: The members of the research sample have a level of remorse.1 2-There are differences of statistical significance in the remorse according to the variable type (male - female) for the benefit of male students 3-There are differences of statistical significance in the remorse interval according to the variable phase (stage I - fourth stage) for the benefit of students in the first stage The researcher came out with a set of recommendations and suggestions ان مشكلة الشعور بالندم من اقدم الحالات النفسية التي خبرتها النفس البشرية ومع ذلك لم يحظ بالدراسة العلمية المتعمقة كغيره من المجالات الاخرى في علم النفس كما ان موضوع الندم الموقفي لم يحصل على اهتمام الباحثين في مجال التربية وعلم النفس وان زيادة عدد الافراد الذين يشعرون بالندم قد جعلت الموضوع حيوياً لذا استهدف البحث الحالي : 1- التعرف على الندم الموقفي لدى طلبة قسم الارشاد النفسي والتوجيه التربوي. 2- التعرف على دلالة الفروق في الندم الموقفي لدى طلبة قسم الارشاد النفسي والتوجيه التربوي على وفق متغير: أ- النوع (ذكور - اناث). ب - المرحلة ( مرحلة اولى - مرحلة رابعة ). ولتحقيق اهداف البحث قامت الباحثة ببناء مقياس الندم الموقفي لدى طلبة قسم الارشاد النفسي والتوجيه التربوي وبعد التحقق من الخصائص السايكومترية للمقياس من صدق وثبات حيث تم استخراج مؤشرات صدق المقياس (الصدق الظاهري ,صدق البناء )ومؤشرات ثبات المقياس (طريقة اعادة الاختباروبلغ "0.84" ،وطريقة الفاكرونباخ وبلغ " 0.89"وهي معاملات ثبات جيدة ،تم تطبيق المقياس بصيغته النهائية والمكون من (30) فقرة على عينة البحث (300) طالب وطالبة من قسم الارشاد النفسي والتوجيه التربوي وبعد معالجة البيانات بأستخدام الوسائل الاحصائية المناسبة اظهرت النتائج الآتي : 1- ان افراد عينة البحث لديهم مستوى من الندم الموقفي . 2- توجد فروق ذات دلالة احصائية في الندم الموقفي وفق متغير النوع (ذكور -اناث) لصالح الطلبة الذكور. 3- توجد فروق ذات دلالة احصائية في الندم الموقفي وفق متغير المرحلة (مرحلة اولى - مرحلة رابعة) لصالح طلبة المرحلة الاولى . وقد خرجت الباحثة بمجموعة من التوصيات والمقترحات .

الكلمات الدلالية


Article
Sublimate the Self and its relationship to critical Thinking of College Students
تسامي الذات وعلاقته بالتفكير الناقد لدى طلبة الجامعة

Loading...
Loading...
الخلاصة

The presente research aimed to identify : 1- sublimate the self at university students. 2- significant differences in the sublimation of self at the university students as heterosexual (male – female ) and specialty ( scientific – humanist ) . 3- critical thinking among college students. 4- significant differences in critical thinking of college students on as heterosexual (male -female ) and specialty ( scientific – humanist ) 5- The contribution of critical thinking of college students in the sublimation of self . In order to a chieve the objectives of this research are underway including : 1- Adopt a measure sublimation of self at the university students a cording to the theory of ( Red ) which consisted of finalized ( 24 ) , after completing the terms of validity and reliability and highlight paragraphs , reliability coefficient for scale in away that retesting (0.74)and reliability coefficient Alpha way – Lkronbakh (0 . 89) . 2- Translation and adopt a measure critical thinking of college students ( Farouk Abdel Salam , Mamdouh Sulaiman ) which consisted of finalized 9 25 ) after completing the trems of validity and reliability and highlight passages and reliability coefficient for scale as all one way hash midterm ( 0 . 74) and reliability coefficient Alpha way –Lkronbakh (0. 78 ) . Search is determined by Baghdad university students for the a cademic year 2014 – 2015 Which consists of the research community ( 400) students , ( 200 ), ( 200 ) and adopted the descriptive relational search , to research objectives researchs search standards applied on then analyzed the data using social science statistical pouch processing data ( s p ss). The results show what comes to university students : 1-Enjoy the sublimation of self and outperform males on females in sublimation . 2- Impartial critical thinking the males from the females . According to the finding s of the research provided some recommendations and proposals . استهدف البحث الحالي التعرف على : 1. تسامي الذات لدى طلبة الجامعة . 2. دلالة الفروق في تسامي الذات لدى طلبة الجامعة على وفق متغير الجنس ( ذكور – اناث ) والتخصص ( علمي - انساني ). 3. التفكير الناقد لدى طلبة الجامعة . 4. دلالة الفروق في التفكير الناقد لدى طلبة الجامعة على وفق متغير الجنس ( ذكور – اناث) والتخصص ( علمي – انساني ) . 5. مدى اسهام التفكير الناقد لدى طلبة الجامعة في تسامي الذات . ولغرض تحقيق اهداف البحث الحالي قام الباحثان بما ياتي : 1 . تبني مقياس تسامي الذات لدى طلبة الجامعة وفقا لنظرية " ريد " الذي تالف بصيغته النهائية من ( 24 ) فقرة ، بعد استكمال شروط الصدق والثبات وتمييز الفقرات ، وبلغ معامل الثبات للمقياس بطريقة اعادة الاختبار (0.74 ) . 2 . تبني مقياس التفكير الناقد لدى طلبة الجامعة ل (فاروق عبد السلام وممدوح سليمان ) الذي تالف بصيغته النهائية من (25) فقرة ، بعد استكمال شروط الصدق والثبات وتمييز الفقرات وبلغ معامل الثبات للمقياس ككل بطريقة التجزئة النصفية ( 0.74 ) وبلغ معامل الثبات بطريقة الفا – لكرونباخ ( 0.78 ) . ويتحدد البحث بطلبة جامعة بغداد للعام الدراسي 2014 / 2015 ، ويتالف مجتمع البحث من (400 ) طالب وطالبة، بواقع (200) طالب و (200) طالبة ، واعتمد البحث على المنهج الوصفي الارتباطي ، وتحقيقا لاهداف البحث طبق الباحثان مقاييس البحث على العينة ، ثم حللت البيانات باستخدام الحقيبة الاحصائية للعلوم الاجتماعية في معالجة البيانات ( SPSS) . واظهرت النتائج ما ياتي ان طلبة الجامعة : 1 . يتمتعون بتسامي الذات ويتفوق الذكور على الاناث في تسامي الذات . 2 . يتصفون بالتفكير الناقد، ولا يختلف الذكور عن الاناث . وطبقا للنتائج التي توصل اليها البحث قدمت بعض التوصيات والمقترحات .

الكلمات الدلالية


Article
تنوع الديمقراطية ومرونتها كنموذج مثالي في الوطن العربي وأثر الاسلام كدين

المؤلفون: أ.م.د. نعمان عباس ندا الحياني
الصفحات: 835-854
Loading...
Loading...
الخلاصة

Democracy is not just a paper at the ballot box, or seat position of the elected MP in the parliament, but the principles of democracy is the freedom and equality, as well as the guarantees of democracy is to recognize the constitutional principle of the sovereignty of the nation and being the source of all authorities and the state itself. Democracy emerged in Europe in ancient Athens (Greece) is currently defined in the period between 700 to 500 BC. M. Athens emerged and reached the summit of prosperity in the fifth century BC. M in Athens followed a democratic system based on citizenship serve the interests of the majority and ensure equality before the law, we have numerous and varied forms of democracy and through what has been agreed by scholars have been divided for the declaration of major forms, has been focusing on the concept of representative democracy based on participation, which is based on the principle of the agency, which took a realistic approach and model of the democratic ideal because of restricted attorney palaradat more and more popular. Through this research the researcher tried to display the importance of democracy in the Arab world and the role of Islam, a religion and to speak Islamic perspective on democracy, where Islam and democracy may be similar, in principle, but they may joined at ever. Hence the premise of the search only if the Arab regimes are not interested in democracy as the rule of legitimacy through the various stages of history, and I ask, can be an Arab democracy in the framework of Islam, a religion can be obtained easily without problems, .This research is divided into to four research summary concluded الديمقراطية ليست مجرد ورقة تلقى في صناديق الاقتراع ، او مقعد يحتله النائب المنتخب تحت قبة البرلمان، وانما الديمقراطية هي مبادىء تتمثل في الحرية والمساواة ، وهي ضمانات دستورية تقر مبدأ سيادة الامة وكونها مصدر السلطات جميعا وصاحبة الولاية على نفسها . نشأت الديمقراطية في اوروبا القديمة وفي اثينا (اليونان) حاليا وتحديدا في المدة الممتدة بين 700 – 500 ق.م وبرزت اثينا ووصلت الى قمة ازدهارها في القرن الخامس ق.م حيث اتبعت اثينا نظاما ديمقراطيا أساسه المواطنة يخدم مصلحة الاغلبية وتضمن المساواة أمام القانون، لقد تعددت وتنوعت اشكال الديمقراطية ومن خلال ما اتفق عليه الفقهاء فقد تم تقسيمها ثلاثة أشكال رئيسة، وقد تم التركيز على مفهوم الديمقراطية النيابية القائمة على المشاركة والتي ترتكز على مبدأ الوكالة ، والذي اخذ بالاقتراب واقعيا من النموذج الديمقراطي الامثل بسبب تقيد النائب اكثر فاكثر بالارادات الشعبية . ومن خلال هذا البحث حاول الباحث عرض اهمية الديمقراطية في الوطن العربي ودور الاسلام كدين والتكلم عن الديمقراطية بمنظور اسلامي ، حيث ان الاسلام والديمقراطية ربما يتشابهان من حيث المبدأ الا انهما قد لايلتقيان ... ابدا ، ومن هنا جاءت فرضية البحث اذا كانت الانظمة العربية لم تهتم بالديمقراطية كوسيلة حكم شرعية خلال مراحل التاريخ المختلفة ، فهل تكون الديمقراطية العربية في ظل اطار الاسلام كدين يمكن الحصول عليها بسهولة دون حصول مشاكل ، وقد قسم البحث على اربعة مباحث انتهت بخلاصة .

الكلمات الدلالية


Article
ظاهرة التنمر في المدارس أسبابها وطرق وعلاجها

المؤلفون: م.م. عبد علي مصلح
الصفحات: 855-868
Loading...
Loading...
الخلاصة

التنمر ظاهرة كانت ولازالت مشكلة كبيرة تواجه المدارس بمختلف مستوياتها ,والابتدائية منها بالأخص ,ولهذه الظاهرة اسباب ومظاهر كثيرة متعددة ومعقدة ومتداخلة مع بعضها, وبمراجعة الباحث لمجموعة من الدارسات والادبيات السابقة استطاع الباحث ان يقف على مفهوم هذا المصطلح وبيان اسبابه ومظاهرة وطرق علاجه ,من اجل تقديم تنظير صريح في مجال المفاهيم النفسية الارشادية .

الكلمات الدلالية


Article
فاعلية برنامج إرشادي في تنمية المسؤولية الاجتماعية لدى طلاب الإعدادية

المؤلفون: م.د. صالح عبد الهادي حمدان
الصفحات: 869-906
Loading...
Loading...
الخلاصة

Social responsibility is the responsibility of the individual self from the group in front of himself and before the community, and in front of God is the sense of social duty, and the ability to afford and do it, a social need urgent social, religious and professional, The idea of this study through the sensitivity of the researcher through the views of teachers and principals and parents The students have found many problems experienced by students, where the researcher saw a study on students because the sense of responsibility is a moral behavioral property and is one of the most important qualities of good citizenship and represent the concern of the human to use all his energies and abilities and preparations for his benefit as an individual and For the benefit of society. The purpose of the research is to build an indicative program and to investigate its impact and effectiveness in developing social responsibility among middle school students. To achieve the research objective, a measure of social responsibility is required. It has built a scale of 34 sections divided into four fields. The researcher also built a family program consisting of ( 13) a guidance session where applied to members of the experimental group who have a weak social responsibility according to the grades of the students on the scale, and after ascertaining all the characteristics of the validity of the research (the scale and the program), and applied to the research sample of (68) Ba after the data using appropriate statistical methods to address were obtained the following results There is a change in the experimental group due to the effectiveness of the extension program in the development of social responsibility among middle school students in general and on each field of the scale. The researcher pointed to a number of recommendations. The most important of these was the development of interest in the good example that educates and develops the sense of social responsibility. A number of future proposals to complete the current research ranges. المسؤولية الاجتماعية هي مسؤولية الفرد الذاتية عن الجماعة أمام نفسه وأمام الجماعة، وأمام الله وهي الشعور بالواجب الاجتماعي، والقدرة على تحمله والقيام به، وهي حاجة ملحة اجتماعياً ودينياً ومهنياً. ولقد جاءت فكرة هذه الدراسة من خلال تحسس الباحث خلال آراء المدرسين ومديري المدارس وأولياء أمور الطلبة، وقد تبين العديد من المشكلات التي يعاني منها الطلاب، هناك مشكلة جوهرية إلا وهي مشكلة ضعف المسؤولية الاجتماعية وهي الأشد خطراً على المجتمع والأسرة والفرد، ولأن الطالب محور العملية التربوية التعليمية وهو نقطة البدء والانتهاء في هذه العملية، من هنا تجيء أهمية البحث الحالي، حيث ارتأى الباحث أجراء دراسة على الطلبة لأن الشعور بالمسؤولية خاصية أخلاقية سلوكية، وتعتبر من أهم صفات المواطنة الصالحة وتمثل حرص الإنسان على توظيف كل طاقاته وقدراته واستعداداته لصالحه كفرد ولصالح المجتمع. هدف البحث إلى بناء برنامج إرشادي واستقصاء أثره وفاعليته في تنمية المسؤولية الاجتماعية لدى طلبة المرحلة الإعدادية ولتحقيق هدف البحث يتطلب وجود مقياس لقياس المسؤولية الاجتماعية حيث قام الباحث ببناء المقياس الذي تكون من (34) فقرة موزعة على أربعة مجالات وأيضاً قام الباحث ببناء البرنامج الإرشادي المكون من (13) جلسة إرشادية حيث طبقت على أفراد المجموعة التجريبية ممن لديهم ضعف في المسؤولية الاجتماعية حسب درجات الطلبة على المقياس وبعد التأكد من جميع الخصائص السيكومترية (الصدق والثبات) لأداتي البحث المقياس والبرنامج تم تطبيقها على عينة البحث البالغة (36) طالباً وبعد معالجة البيانات باستخدام الوسائل الإحصائية المناسبة تم الحصول على النتائج الآتية: - أن هناك تغيير على المجموعة التجريبية يعزى إلى فعالية البرنامج الإرشادي في تنمية المسؤولية الاجتماعية لدى طلبة المرحلة الإعدادية بصورة عامة وعلى كل مجال من مجالات المقياس وأشار الباحث إلى عدد من التوصيات وكان من أهمها تنمية الاهتمام بالقدوة الحسنة الذي يربي وينمي الإحساس بالمسؤولية الاجتماعية ووضع الباحث عدداً من المقترحات المستقبلية لإكمال مديات البحث الحالي.

الكلمات الدلالية


Article
Effectiveness of a training program to develop the functional efficiency of a sample of workers in the field of student guidance in Hail
‫ فاعلية برنامج تدريبي لتنمية الكفاءة الوظيفية لدى عينة من العاملين بمجال الإرشاد الطلابي بمدينة حائل

المؤلفون: أ.م. د. يسري محمد أبو العنين جودة
الصفحات: 907-930
Loading...
Loading...
الخلاصة

The title:- Effectiveness of a training program to develop the functional efficiency of a sample of workers in the field of student guidance in Hail The aims :- The objective of the present research is to develop the functional efficiency of a sample of student guides. The importance of the research to the field of student guidance is important to the education system in the Kingdom. The study aimed to monitor the reality of student guides and the degree of their training needs in order to improve their performance and efficiency according to scientific principles and practical strategies Enabling them to develop their skills and overcome their weaknesses. The method:- The researcher follows in this study the experimental method The tools:- A set of questionnaires and training programs are designed to identify weaknesses and strengths to support of the staff in the field of Student Guidance including: - questionnaire of functional efficiency. (prepared by the researcher) - A form to determine the theoretical and training needs in the professional field. (prepared by the researcher) - Training programs to improve the functional efficiency of the student guides(prepared by the researcher) The results:- Upon the results of this study the appropriate programs and training courses are determined to improve develop the functional efficiency of the staff in the field of Student Guidance, as there are significant differences at a level ranging between 0.05 and 0.001 between the degrees of the two per and post applications of functional efficiency questionnaire for the post application , and also there are significant differences between the pre and post applications of training needs form for the pre application as the degree of needs after the application of the training program are decreased , and the results showed there are no significant differences of professional competence and training needs due to the variable sex (male - female) or educational level variable. الهدف: يهدف البحث الحالي إلى تنمية الكفاءة الوظيفية لدى عينة من المرشدين الطلابيين، وتأتي أهمية البحث لما يمثله مجال الإرشاد الطلابي من أهمية بمنظومة التعليم بالمملكة، وقد هدفت الدراسة لرصد واقع المرشدين الطلابيين ودرجة احتياجاتهم التدريبية النوعية وذلك بهدف تحسين أداءهم وكفاءتهم وفق أسس علمية واستراتيجيات عملية تمكنهم من تنمية مهاراتهم والتغلب على نقاط ضعفهم الوظيفي. المنهج: يتبع الباحث في هذه الدراسة المنهج التجريبي. الأدوات: تم تصميم مجموعة من الاستبيانات والبرامج التدريبية لتحديد نقاط الضعف ودعم نواحي القوة لدى العاملين بمجال الإرشاد الطلابي وتتضمن: 1- استبيان الكفاءة الوظيفية. (إعداد الباحث) 2- استمارة تحديد الاحتياجات النظرية والتدريبية في مجال التخصص. (إعداد الباحث) 3- برامج تدريبية لتحسين الكفاءة الوظيفية للمرشدين الطلابيين. (إعداد الباحث) النتائج: تم بناءً على النتائج المستخلصة من الدراسة الحالية تحديد البرامج والدورات التدريبية الملائمة لتحسين الأداء المهني وتطويره لدى العاملين بمجال الإرشاد الطلابي ، حيث وجدت فروق دالة إحصائياً عند مستوى دلالة تراوح من 0.05 وحتى 0.001 بين درجات التطبيق القبلي والتطبيق البعدي على استبيان الكفاءة الوظيفية، حيث ارتفعت درجة عينة الدراسة عليه بعد تنفيذ البرنامج، وكذلك وجدت فروق دالة إحصائياً بين التطبيق القبلي والتطبيق البعدي على استمارة تحديد الاحتياجات التدريبية لدى عينة الدراسة لصالح التطبيق القبلي حيث قلت درجة الاحتياج بعد تطبيق البرنامج التدريبي، كما أظهرت النتائج عدم وجود فروق دالة إحصائياً في درجتي الكفاءة الوظيفية والاحتياجات التدريبية لدى عينة الدراسة تعزى لمتغير الجنس (ذكور – إناث) أو متغير المرحلة التعليمية.

جدول المحتويات السنة: 2018 المجلد: 24 العدد: 101 / انساني