Table of content

JOURNAL of ADMINISTRATIVE AND ECONOMICS

مجلة الإدارة والإقتصاد -جامعة كربلاء

ISSN: 57942221
Publisher: Kerbala University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

That this magazine published by the Faculty of Administration University of Kerbala and the economy since 2009 and published in four issues per year and has been released so far for 3 issues

Loading...
Contact info

adesj.iq@gmail.com
karbala university
economic and administration College

Table of content: 2010 volume:1 issue:4

Article
سلوك سعر الصرف الحقيقي وشروط التوازن وأهداف سياســة الاقتصاد الكلـي

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT This paper reviews the recent research works and conduct further analysis on the determination of flexible nominal and real exchange rates , and the effects of real exchange rates behavior or international competitive power in relation to the conditions of external balance . The paper inspects the standard rules of conventional monetary policy under flexible and pegged exchange rate systems . Bilateral real exchange rates of IRQD, US $ and EURO have been calculated using monthly data, since January 1999 for US $ and EURO and starting January 2004 for IRAD . Particularly , The real appreciation of IRQD and the exceptional rise in differential return on IRQD denominated assets have been the main focus of the paper . The discussion and analytical efforts revolve around the empirical facts of the real exchange rate determination and its deviation from the supposed equilibrium level defined by PPP and interest rate parity . The paper concluded that a real sector- based macroeconomic policy is required to mitigate the negative effects of oil dominance and the potential capital inflow . Also, the monetary policy is not effective to sustain stable real exchange rate in a typical small open developing economy. Oil dominance , shallow financial sector , and currency board – like exchange rate system , These factors add more to paralyze conventional monetary policy . تراجع هذه الورقة الأبحاث الأخيرة وتجري تحليلاً ٳضافياً حول تحديد اسعار الصرف المرنة والحقيقية ، وتأثير سلوك سعر الصرف الحقيقي على القدرة النتنافسية الدولية بالعلاقة مع شروط التوازن الخارجي . ويحقق البحث في القواعد الراسخة للسياسة النقدية التقليدية في ظل أنظمة اسعار الصرف المرنة والثابتة . لقد أجرى الباحث حساب اسعار الصرف الحقيقية الثنائية للدينار والدولار واليورو بأستخدام بيانات شهرية بدءاً من كانون الثاني 1999 للدولار واليورو ومنذ كانون الثاني 2004 للدينار . وقد ركز خاصة على ارتفاع سعر الصرف الحقيقي للدينار العراقي والمستوى المرتفع , على نحو استثنائي , للعائد على الموجودات المالية بالدينار , مقارنة بالدولار . لقد دارت جهود البحث والمناقشة على الحقائق التجريبية لسعر الصرف الحقيقي وانحرافه عن المستويات التوازنية المفترضة حسب مبادئ تعادل القوة الشرائية واسعار الفائدة واستنتج البحث بأن سياسة اقتصاد كلي ترتكز على القطاع الحقيقي لا بد منها لتخفيف الأثار السلبية للهيمنة النفطية والتدفق المحتمل لرأس المال . وتوصلت , أيضاً , ٳلى ان السياسة النفدية ليست فاعلة لأدامة سعر صرف حقيقي مستقر في ٳقتصاد نامي صغير نمطي . ٳن الهيمنة النفطية , وافتقار الأقتصاد الى العمق المالي , ونظام للصرف يماثل مجلس العملة , هذه العوامل تضيف الكثير لأضعاف السياسة النقدية المتعارف عليها عن أداء المهام المنتظرة منها .

Keywords


Article
الآثار الاقتصادية المُتحققة والمُحتملة لتحرير التجارة الخارجية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

شهد العالم العديد من التطورات الجذرية والمُتسارعة في الساحة الإقتصادية,أدت إلى حدوث تغييرات هامه لها آثار بعيدة المدى,تتمثل في اتجاه مُعظم دول العالم لتبني سياسة الإقتصاد الحر,وبروز آفاق جديدة لعملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتحرير التجارة الخارجية,وما ترتب على ذلك من إنشاء منظمة التجارة العالمية(WTO)وتعزيز قدرتها من خلال الميزة التفضيلية والتخصص وإعادة الهيكلة والدخول في تحالُفات إستراتيجية وتكتُلات اقتصادية.ونظراً لما يحملهُ مستقبل الاقتصاد العراقي من آفاق رحبة في المجالين الاقتصادي والاجتماعي وما تتطلبهُ عملية التنمية من إصلاح للمؤسسات وللبُنى الاقتصادية والاجتماعية,فقد أتخذ العراق ومُنذ سقوط النظام السابق بعض الخَطوات السريعة باتجاه تبني تحولات اقتصادية تنقلهُ من حالة الاقتصاد المخطط مركزياً إلى اقتصاد السوق الذي يُشجع المؤسسات الخاصة ذات الاقتصاد الحر والتوظيف الكامل للتجارة الحرة.ومن بين أهم هذه التحولات اعتماد العراق سياسات تحرير التجارة بهدف زيادة تشابُك الاقتصاد العراقي بالاقتصاد العالمي وإزالة التشوهات في الأسعار الداخلية للسلع والخدمات وتعزيز القُدرة التنافُسية وزيادة كفاءة وأداء الاقتصاد العراقي الذي يعد خطوة مهمة باتجاه التكامُل مع الاقتصاد العالمي. إن العراق بوصفه بلداً من البُلدان النامية كان يتبنى نهجاً قائماً على رفض تحرير التجارة,إلا إن التغيُرات التي حصلت في خطة النظام السياسي في نيسان 2003,تركت تداعيات تمثلت بالتحول نحو اقتصاد السوق الحر وتبني فروض منظمة التجارة الدولية,الذي منح العراق صفة مُراقب في المنظمة,وحددت في نهاية عام2007 لحصوله على العضوية الكاملة ( لم يحصل عليها بعد ) في المنظمة باشتراط تطبيق برامج الإصلاحات الاقتصادية في ضوء توجيهات المؤسسات الاقتصادية الدَولية وإتباع برامج لإعادة جدولة ديونه في نادي باريس

Keywords


Article
تحليل اقتصادي للطاقة الانتاجية لمشاريع تربية النحل باستعمال اسلوب النحالة المتنقلة في اقليم كردستان العراق

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص: تعد مشاريع تربية النحل من أهم مشاريع الاستثمار الزراعي كونها تدر أرباحا كبيرة في مدة زمنية وجيزة فضلا عن تعدد منتجاتها ومزاياها الاقتصادية الاخرى، وقد استهدف البحث زيادة الطاقة الانتاجية للمنحل من خلال اتباع أسلوب النحالة المتنقلة للحصول على عدة فرزات من الخلية الواحدة من مادة العسل وكذلك المقارنة بين التوسع الافقي للخلية من خلال تصميم خلية تحتوي على عشرون أطار وبطول 90 سم وبنفس العرض والارتفاع مع التوسع العمودي، وأستعمل البرنامج الاحصائي الجاهز SAS في التحليل الاحصائي للبيانات. اظهرت النتائج وجود تحسن معنوي في انتاجية الخلية الواحدة من 5 كغم الى 15 كغم وبزيادة في التدفق التقدي ومعدل الدينار الواحد والعائد على رأس المال المستقر وبنسب 312 و 236 و 223 % على التوالي. كما أظهرت التجربة نجاح التوسع الافقي للخلية وأستجابة النحل لهذه الخلية من خلال توسيعها الى 16 اطار ومن ثم 20 أطار، وعزوفها عن الخلية التقليدية ذات الطابقين، حيث أظهرت المقارنة لعام 2010 تفوق أنتاج العسل والطرود وكذلك الغذاء الملكي للخلية الجديدة عن الخلايا القديمة، إذ أن التدفق النقدي للخلية الواحدة أزداد بنسبة 338 % فضلا عن تفوق معدل عائد الدينار الواحد وبنسبة 231 % وان الفروق كانت معنوية. كما تبين أن تصنيع الخلايا والاطارات داخل ورشة جمعية مربي النحل لأقليم كوردستان العراق ساهم بشكل كبير في تقليل التكاليف وكذلك تقليل مصاريف الصيانة. Abstract Beekeeping project is the most important agricultural investment projects generating large profiles being in short period as well as the multiplicity of products and other economic advantages. The research aimed to increase production capacity for promiscuous mode by following the mobile beekeeping for several farzat one of the cell material of honey as wares the comparison between the horizontal expansion of the cell through the design of a cell containing over twenty part and a length of 90 and the same width and height with the vertical expansion. SAS program was used to analysis of data in this study. The results showed increased productivity of a single cell from 5 to 15 and increase in crash flow and lower rate of return and one return on capital ratios and stable 312 , 236 and 223 % respectively. As well as experience showed the success of horizontal expansion of the cell and in response to the beehive through expanded to 16 and then 20 under the frame work of the cell and the reluctance of traditional double-decker where the comparison showed superiority of the 2010 production of honey and packages and also to the royal food of the cell for the new cells as the old cash flow per cell increased by 338 % and well above the rate of return per dinar at the rate of 231 %. Research has shown that cell manufacturing and tires inside the workshop Beekeepers Association of the Kurdistan region of Iraq has contributed significantly to reduce costs and also reduce maintenance expenses.


Article
دور الاستثمار الأجنبي المباشر في مجال الصناعة النفطية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص : يحتل موضوع الاستثمار الاجنبي المباشر في العراق اهمية خاصة بوصفه من الدول التي كانت تتبنى نهجاً قائماً على رفض التعامل مع الاستثمارات الاجنبية الا ضمن حدود ضيقة ولكن التغيرات التي حصلت في طبيعة النظام السياسي بعد احداث نيسان 2003 تركت تداعيات تمثلت بالتحول نحو اقتصاد السوق ، واجراء تغيرات جذرية في البيئه القانونية التي كانت تحد من دخول الشركات الاجنبية ، والعراق من ناحية وضعه الاقتصادي والسياسي والاجتماعي يعاني من ازمة عميقة تراكمت بفعل نمط السياسات المعتمدة سابقاً ، ولغرض معالجة هذا الوضع لا بد من الاستعانة بالاستثمار المحلي وكذلك الاستثمار الاجنبي المباشر والعراق يمتلك الكثير من الفرص الاستثمارية المواتية التي يمكن ان تطال عدة قطاعات حيوية ومنها القطاع النفطي وبشكل خاص في مجال الصناعة النفطية التي تحتاج اليوم الى تبديل وصيانة واسعة بعد ان كانت تأثيرات الحروب والعقوبات الاقتصادية سبباً في تراجع هذه الصناعة عن التطور والتحديث الذي نجده واضحاً في الدول الاخرى . وفي ضوء ما تقدم ينطلق البحث من فرضية مفادها ، ان الاستثمار الاجنبي المباشر يمارس دوراً فاعلاً ومؤثراً في مجال الصناعة النفطية وهذا يعتمد على السياسات والقوانين الجاذبه له والتي يمهدها البلد المضيف (العراق) لتحقيق النفع العام من وجود هذا الاستثمار . وفي ضوء ذلك يهدف البحث الى التعرف على محددات الاستثمار الاجنبي المباشر وابراز دور السياسات والقوانين الجاذبة له في مجال الصناعة النفطية في العراق مع التركيز بشكل اساسي على عقود المشاركة في هذا المجال . أما بالنسبة لمنهجية البحث فتضمنت ثلاث مباحث رئيسة تشكل المنهج الموضوعي الاساسي للبحث حيث تناول المبحث الاول الاطار النظري للأستثمار الاجنبي المباشر فيما تناول المبحث الثاني مبررات تدفق الاستثمار الاجنبي المباشر إلى العراق / أما المبحث الثالث فقد خصص لمعرفة علاقة الاستثمار الأجنبي المباشر بأنماط الاستثمار في مجال الصناعة النفطية في العراق ، حيث تناول واقع الصناعة النفطية في العراق ، مع التعرف على أبرز محددات الحاجة للأستثمار الاجنبي المباشر في مجال الصناعة المذكورة والتأكيد بشكل اساس على عقود المشاركة مع الشركات الاجنبية . واختتم البحث بجملة من الاستنتاجات والتوصيات المتعلقة بموضوع البحث.

Keywords


Article
(( اثر المقدرات الجوهرية في البراعة التنظيمية)) دراسة استطلاعية لأراء عنة من المديرين العاملين في شركة زين للاتصالات المتنقلة في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلص لقد تعاملت هذه الدراسة مع المقدرات الجوهرية من خلال مصادرها الثلاثة: (التعلم التنظيمي,المرونة الاستراتيجية,راس المال البشري)كمتغير تفسيري، وتعاملت مع البراعة التنظيمية من خلال أبعادها الثلاثة:(الاستغلال ,الاستكشاف,الاختلاف الهيكلي) كمتغير استجابي. وقد استهدفت الدراسة التعرّف على أثر المقدرات الجوهرية بمصادرها الثلاثة في تحقيق البراعة التنظيمية في المنظمة. ولقد تكون مجتمع الدراسة من المدراء العاملين في شركة زين للاتصالات المتنقلة في العراق ، أما عينة الدراسة فكانت عينة طبقية عشوائية متساوية، إذ تم اختيار (42) مديرا من مجتمع الدراسة، وقد تم توزيع (42) استبيانا على عينة الدراسة تم استرجاع (31) استبيانا منها. وارتكزت الدراسة على اختبار أربع فرضيات . تم اختبار الفرضيات واستخراج النتائج باستخدام البرامج الإحصائية الجاهزة (SPSS ). توصلت الدراسة إلى جملة من الاستنتاجات أبرزها أن المقدرات الجوهرية تؤثر معنوياً بالبراعة التنظيمية وبموجب ذلك فقد عرضت بعض المقترحات التي من شأنها أن تسهم في توجيه أنظار القيادات الإستراتيجية والإدارية في المنظمات المختلفة للتعرف على ادوار تلك الممارسات والبحث عن أهم الآليات والوسائل التي تمكنها من اعتمادها كونها أداة مهمة لتحقيق البراعة التنظيمية التي تمكن المنظمة من الاستجابة السريعة للتغييرات البيئية المتسارعة والاستعداد لها Abstract This study has dealt with the core competencies through three sources: (organizational learning, strategic flexibility, human capital) an explanatory variable, also dealt with Organizational Ambidexterity through three dimensions: (exploitation, exploration, structural differences) as a variable reactive. The study aimed to identify the impact of its sources of the three core competencies to achieve Organizational Ambidexterity in the organization. The study population consisted of managers working in the Zain mobile telecommunications network in Iraq, but the study sample was a stratified random sample equal, as it has been selected (42) Director of the study population, have been distributed (42) a questionnaire on the study sample was retrieved ( 31), including a questionnaire. The study is based on the test four hypotheses. Has been tested hypotheses and extracting the results using statistical programs ready (SPSS). The study found a number of conclusions highlighted the capabilities essential influence morally adept organizational and under that has offered some proposals that would contribute to draw the attention of leaders, strategy and management in different organizations to identify the roles of these practices and the search for the most important mechanisms and means to enable its adoption as a tool important to achieve Organizational Ambidexterity that enables the organization to respond quickly to rapid environmental changes and prepare for them.

Keywords

Table of content: volume: issue: