Table of content

Duhok Medical Journal

مجلة دهوك الطبية

ISSN: ISSN: 20717334 (online)/ ISSN: 20717326 (Print)
Publisher: University of Dohuk
Faculty: medicine
Language: English

This journal is Open Access

About

Duhok Medical Journal (DMJ) is a peer-reviewed, Open Access and non-profit journal published biannually by Duhok College of Medicine, University of Duhok, Kurdistan Region-Iraq.
DMJ is sponsored by the University of Duhok- College of Medicine is a signatory journal to the uniform requirement for manuscripts submitted to biomedical journals, February 2006 [updated 2017] (http://dmj.uod.ac/index.php/dmj/index. It is a peer-reviewed journal that publishes original research and reviews articles in the aspects related to medical disciplines to ensure rapid and wide dissemination of the results of scientific researches to enhance the development of academic disciplines and serve the society. The Journal has obtained the International Standard Serial Number: ISSN 2071-7326 (print) and ISSN 2071-7334(Online). In addition, DMJ has obtained the Digital Object Identifier (DOI) from Crossref Organization which be identified via this link https://doi.org/10.31386/eissn.2071-7334.

To present your original work for should be submitted online in English together with Kurdish and Arabic abstracts should be submitted to DMJ online [http://dmj.uod.ac/index.php/dmj/about/submissions#authorGuidelines]

Loading...
Contact info

Duhok Medical Journal,
Duhok College of Medicine,
Post address: Nakhoshkhana Road 9, 1014, AM, Duhok, Iraq.
Telephone no.: 00964-62-7224268 EXT 115
E-mail: dmj@uod.ac
souzan.eassa@uod.ac

Table of content: 2011 volume:5 issue:2

Article
EVALUATION OF ZINC STATUS AMONG PATIENTS WITH DIABETES MELLITUS
حالة الخارصين مرضى السكري

Loading...
Loading...
Abstract

Background and objectives A general observation in diabetes, type 1 as well as type 2 is hypozincemia which may be the result of increased urinary excretion or decreased gastrointestinal absorption of zinc or both. The resulting decrease in total body zinc may contribute to diabetic complications. Hence, the present study was conducted to evaluate zinc status for diabetic patients, in an effort to identify diabetic group for whom zinc supplementation may be concern. The objective was to assess zinc status among randomly selected diabetic patients of Duhok city. Methods Collection of data was carried out during the period from September 2009 to June 2010 at the Duhok Diabetes Center in Duhok Governorate/Kurdistan region/ Iraq. In the first part of the study (cross sectional study), a total of 362 subjects were involved. Among these, 206 were diabetic patients (type 1 DM, n=48; Type 2 DM, n=158) and the remainders were 156 apparently healthy subjects. In the second part of the study (intervention study), twenty eight type 2 diabetic patients were selected according to selection criteria and were supplemented with 40 mg elemental zinc as zinc gluconate per day for 3 months, from those 23 completed the trial. General information for each subject was obtained by questionnaire designed for the study. Fasting serum glucose (FSG), lipid profile, glycoselated hemoglobin (HbA1c) and serum zinc were measured for each subject. Results The prevalence of hypozincemia was 33.0% for the 362 individuals included in the study. The prevalence was significantly higher in diabetic patients than healthy controls (43.7% vs 19.9%, P<0.01). To evaluate changes of zinc levels, relating for some epidemiological variables. However, no statistically significant effect was found using a P value of 0.05; for sex, BMI, central obesity, physical activity, family history of diabetes mellitus, type of diabetes, and duration of diabetes mellitus. But, the mean serum zinc level was significantly lower (P<0.01) for elderly diabetic subjects compared with adults and children. The mean serum zinc level for low social status (based on crowding index) patients was significantly lower (P<0.01), compared to the high social status patients. Significant difference was also noticed in mean ± SD values for serum zinc of good glycemic control and poor glycemic control of diabetics (p<0.01). The second part of the study showed that the mean value of serum triglycerides of the supplemented group decreased at the end of 90 days by 7.3%, whereas the mean values of serum zinc increased by 51.8%. In addition the mean values of serum glucose and HbA1c% of the supplemented group decreased by 6.6% and 5.9% respectively. Conclusions Marginal zinc deficiencies were observed in the individuals studied with a higher prevalence in diabetic group. The measured zinc status is associated with the glycemic control of diabetes.خلفية واهداف البحث: كمعاينه عامه لداء السكري, النوع الاول وبالاضافه الى النوع الثاني هو نقص الخارصين في الدم نتيجة أما الى كثرة تدرر الخارصين او نقص أمتصاصها عن طريق الامعاء او الاثنين معا. النقص للخارصين في عامه الجسم قد يكون السبب لظهور مضاعفات المرض. ولذلك’ تمت هذه الدراسه لتقييم حاله الخارصين في مرضى السكري’ في محاوله لتعريف عينه مرضى السكري لمن هم بحاجه الى اعطائهم الخارصين. الهدف كان لتقييم حالة الخارصين في الدم في عينة مختاره عشوائيا لمرضى السكري في مدينه دهوك. طرق البحث: تمت جمع البيانات ما بين الفترة من تشرين الاول 2009 و حزيران 2010 في مركز دهوك للسكري شخص. cross sectional study) في محافظة دهوك/أقليم كردستان/العراق. تضمن الجزء الاول من الدراسة( 362 بينهم 206 مصابون بمرض السكري(النوع الاول, عدد 48 ; النوع الثاني، عدد 158 ) والاخرين كانوا 156 اشخاص تم اختيار 28 مريض سكري من النوع الثاني ،(intervention study) اصحاء ظاهريا. في الجزء الثاني من الدراسة كل (zinc gluconate) حسب الصفات المختارة وتم اعطائهم 40 ملغم من عنصر الخارصين كسكرات الخارصين يوم لمدة ثلاثة أشهر, ومنهم 23 مريض كملوا المحاولة. تم اخذ معلومات عامه من كل شخص عن طريق استبيان ومستوى الخارصين لكل HbA1c صمم خصيصا لهذه الدراسه. تم قياس مستوى السكر في الدم’ ملف الدهون و شخص. النتائج: نسبه انتشار نقص الخارصين في الدم كان 33.0 % لل 362 شخص تضمنوا في هذه الدراسه. نسبه انتشار .(p<0.01 ،%19.9 vs النقص كان أعلى بشكل ملحوظ في مرضى السكري مقارنه بالأشخاص الأصحاء ( 43.7 لتقييم التغيرات في مستويات الخارصين, علاقة ببعض المتغيرات. مع ذلك لم يتواجد أي تأثير ملحوظ باستعمال 0.05 للجنس و مؤشر كتله الجسم و البدانة ألوسطيه’النشاطات الفيزيائيه’ وجود مرض السكري في سجل العائله ( (P للقيمه و نوع مرض السكري و فترة المرض . ولكن معدل القيمة لمستوى الخارصين في الدم كان اقل بشكل في مرضى السكري المسنون مقارنه مع ألأشخاص البالغين وألاطفال . معدل القيمة لمستوى ( p< ملحوظ( 0.01 في ألأشخاص ذوي الطبقة الفقيرة (اعتمادا على مؤشر ( p< الخارصين في الدم كان اقل بشكل ملحوظ( 0.01 الازدحام) مقارنة للاشخاص ذوي الطبقة الغنية. اختلاف ملحوظ وجد أيضا في معدل القيم لمستوى الخارصين في الدم الجزء الثاني من . ( p< في مرضى السكري من ذوي السيطرة السكرية الجيدة والسيطرة السكرية السيئة ( 0.01 الدراسة أظهرت بأن معدل القيمة لمستوى الشحوم الثلاثية في الدم للأشخاص الذين تم إعطاءهم الخارصين انخفضت في نهاية اليوم التسعون بنسبة 7.3 % بينما معدل القيمة لمستوى الخارصين في الدم ارتفع بنسبة 51.8 %. بألأظافه في الدم للأشخاص الذين تم إعطاءهم الخارصين انخفضت بنسبة %HbA1c إلى أن معدل ألقيمه لمستوى السكر و %6.6 و 5.9 % بالتسلسل. الاستنتاجات: نقص ألخارصين الحافي تم مشاهدته في الاشخاص المشمولين في هذه الدراسه مع نسبه انتشار اكثر في عينة مرضى السكري. حاله الخارصين المقاسه لها علاقه مع السيطرة السكريه لمرض السكري.


Article
ROLE OF CHROMOGRANIN A IN THE ASSESSMENT OF SYMPATHETIC ACTIVITY IN ACUTE MYOCARDIAL INFARCTION
دور الكروموكرتين اي في تقدير الجهاز العصبي في احتشاء العضلة الحاد

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Background and objectives Measurement of chromogranin A in plasma has been used for the diagnosis and prognosis of many endocrine and neuroendocrine tumors that are associated with increased catecholamines secretion. Little is known, however, about the magnitude of increased sympathetic activity after acute myocardial infarction. Investigating the value of plasma chromogranin A as a quantitative measurement for this purpose probably will be of clinical significance. The objective was to evaluate the sympathetic nervous system activity in patients with acute myocardial infarction by measuring plasma chromogrnin A. Methods This study involved 45 patients with acute myocardial infarction and 30 apparently healthy subjects as controls. Serum troponin I and CK-MB were measured by VIDAS machine and kinetic method respectively, chromogranin A was measured by ELISA technique. Results Plasma chromogranin A in myocardial infarction patients (307.4 ng/ml) was significantly higher (p< 0.001) than that in controls (182.6 ng/ml). The value of plasma chromogranin A level (acute myocardial infarction. Patients with acute inferior wall myocardial infarction showed no appreciable difference in plasma chromogranin A level (308.1 ng/ml) from patients with other sites of myocardial wall infarction (306.8 ng/ml). Sympathetic activity was significantly lower in myocardial infarction patients who received morphine compared to those with negative history of morphine administration (236 vs 325.2 ng/ml, respectively, p = 0.01). However, plasma chromogranin A level was not influenced by gender, history of diabetes mellitus and smoking history. Conclusions Measurement of plasma chromogranin A level is valuable for evaluating sympathetic activity after acute myocardial infarction. The magnitude of increased sympathetic system activity is not different in patients with acute inferior wall myocardial infarction and patients with other sites of myocardial wall infarction. In addition, morphine administration modulates sympathetic system activity after acute myocardial infarction. خلفية واهداف البحث: إستعمل قياس ال في المصل. رغم وجود قلة معرفة حول مقدار catecholamine التي تفرز ال (neuroendocrine) الغدد الافرازية A chromogranin نشاط الجهاز الودي المتزايد بعد احتشاء العضلة القلبية الحاد، من المحتمل ان يكون التحري لقيمة في البلازما (كمقياس ك  مي لهذا الغرض) ذا أهمية سريرية. الهدف من الدراسة تقييم نشاط الجهاز العصبي الودي بعد في البلازما. chromogranin A احتشاء العضلة القلبية الحاد بطريقة كمية خلال قياس مستوى طرق البحث: الاشخاص المشمولين في هذه الدراسة قسموا الى مجموعتين: خمس و اربعون مريضا من المصابين باحتشاء العضلة القلبية الحاد و ثلاثون شخصا طبيعيا. تم ملأ استمارة الاستبيان لكلا المجموعتين، ثم تم قياس تراكيز في البلازما بطريقة chromogranin A و تركيز ال Kinetic بطريقة CK-MB و VIDAS بجهاز troponin I ال تم اخذ نماذج من مجموعة المصابين باحتشاء العضلة القلبية خلال 24 ساعة من بدء علامات المرض. .ELISA عند المرضى المصابين باحتشاء العضلة chromogranin A النتائج: لوحظ زيادة معنوية في معدل مستوى ال بالتتابع . قيمة مستوى Vs 182.6 ng/ml) ((P<0.001 القلبية مقارنة مع الاشخاص الطبيعيين ( 307.4 له دقة 77.3 % ، حساسية 64.4 % و خصوصية ng/ml في البلازما اكبر او يساوي 252.1 chromogranin A %96.7 لاثبات زيادة نشاط الجهاز العصبي الودي عند المرضى المصابين باحتشاء العضلة القلبية الحاد. المرضى chromogranin A لم يتبين عندهم اي اختلاف مقدر في مستوى ال inferior المصابين باحتشاء العضلة القلبية نوع بالتتابع. Vs 308.1 ng/ml) في البلازما مقارنة مع احتشاء العضلة في المواقع الاخرى من جدار القلب ( 306.8 في مرضى احتشاء العضلة القلبية، تبين وجود انخفاض معنوي في نشاط الجهاز العصبي الودي (متمثلا بمستوى ال Vs في البلازما) بعد استلامهم المورفين مقارنة مع المرضى الذين لم يعالجوا بالمورفين ( 236 hromogranin A في البلازما بالجنس و داء chromogranin A 325.2 ) بالتتابع، بينما لم يتأثر مستوى ال ng/ml, P = 0.01 السكّري و التدخين. في البلازما لتقييم درجة الزيادة في نشاط الجهاز chromogranin A الاستنتاجات: يمكن استخدام قياس مستويات ال و الاحتشاء في المواقع الاخرى inferior العصبي الودي بعد احتشاء العضلة القلبية الحاد. احتشاء العضلة القلبية نوع من جدار القلب لهما نفس درجة الزيادة في نشاط الجهاز العصبي الودي. و اخيرا المورفين يغير استجابة الجهاز الودي بعد احتشاء العضلة القلبية الحاد.


Article
CONGENITAL HEART DISEASE IN DOWN SYNDROME: EXPERIENCE OF KURDISTAN OF IRAQ
ارمراض القلب الخلقية فى متلازمة داون : كردستان العراق

Authors: ASO F. SALIH أسو صلاح
Pages: 24-33
Loading...
Loading...
Abstract

Background and objectives Congenital cardiac disease is the commonest cause of death in patients with Down’s syndrome during the first two years of life, with 40-65% of the patients having congenital cardiac malformations. The lesions can be single or multiple. Our objective was to evaluate the frequency and type of such congenital cardiac malformations in patients born with Down’s in Kurdistan of Iraq. Methods We reviewed all patients with Down’s syndrome who underwent a cardiologic screening examination from January 2009 to June 2010, in the Pediatric Cardiology Department in Pediatric Teaching Hospital in Sulaimany. Results Of the total 445 Down syndrome cases, 236 (53%) patients with Down syndrome found to have congenital heart disease, 124(52.5%) patients were male and 112(47.5%) patient were female, and among the total number 173(73.3%) patients had isolated congenital heart disease and 63(26.7%) patients presented with associated congenital heart defect. Ventricular Septal Defect was the most common single malformation, found in almost 39.3% of all cases and Atrioventricular Septal Defect found in 21.3%, Patent Ductus Artriosus account for 18.4%, and also Atrial Septal defect and Patent Ductus Artriosus was the most common associated anomalies in 25% of associated anomalies cases. Conclusions The high frequency of ventricular septal defect, and the differential distribution of the cardiac malformations associated with Down syndrome among Kurdish children, differs from what has been reported in the United States of America, Europe, and surrounding countries in Asia, but similar results have been found in Malaysian, Chinese and Hong Kong studies. This difference warrants further research.خلفية واهداف البحث: أمراض القلب الخلقية هي السبب الأكثر شيوعا للوفاة في المرضى الذين يعانون من متلازمة 65 ٪ من المرضى الذين يعانون من تشوهات القلب الخلقية. - داون المنغولية خلال فترة أول عامين من العمر، مع 40 يمكن أن تكون الآفات مفردة أو متعددة. كان هدفنا من أجل تقييم وتيرة ونوع تشوهات الخلقية تلك أمراض القلب في المرضى الذين يعانون يولدون مع داون في كردستان العراق. cardiologic طرق البحث: قمنا بمراجعة جميع المرضى الذين يعانون من متلازمة داون الذي خضع لفحص الكشف من يناير 2009 الى يونيو 2010 ، بقسم أمراض القلب للأطفال بالمستشفى الأطفال التعليمي في السليمانية. النتائج: من مجموع 445 حالات متلازمة داون، وجدت 236 مريضا المصابين بمتلازمة داون أن يكون أمراض 47.5 %) من المرضى من الإناث، وبين العدد ) 52.5 %) من المرضى من الذكور و 112 ) القلبالخلقية، 124 26.7 ٪ ) من المرضى قدم ) 73.3 ٪ ) من المرضى بأمراض القلب الخلقية معزولة و 63 ) الاجمالي ق د 173 المرتبطة مع عيب خلقي في القلب. كانت العيب في الحاجز البطيني تشوه الأكثر شيوعا واحد، وجدت في ما يقرب من % 39.3 ٪ من جميع الحالات. عيب الحاجز الأذيني البطيني وجدت في 21.3 ٪، الواسلة الور هدين وجدت في 18.4 ، وعيب الحاجز الأذيني و الواسلة الور هدين كان التشوهات الاكثر شيوعا المقترنة في 25 ٪ من الحالات التشوهات المرتبطة بها. الاستنتاجات: وتيرة عالية من عيب الحاجز البطيني، وتوزيع الفرق في التشوهات القلبية المرتبطة متلازمة داونبين الأطفال الأكراد، يختلف عن ما تم الإبلاغ عنها في الولايات المتحدة الأمريكية، وأوروبا، والبلدان المحيطة بها في آسيا، ولكن النتائج نفسها وجدت في صينية وماليزية ودراسات هونغ كونغ . هذا الاختلاف يبرر إجراء مزيد من البحوث.


Article
MODIFIED ONE STAGE MUSTARDEE HYPOSPADIAS REPAIR: A REVIEW OF 55 PATIENTS
ترميم المبالي التحتاني بطريقة ماستاردي المعدلة بمرحلة واحدة : مراجعة ل 56 حالة

Loading...
Loading...
Abstract

Background and objectives Hypospadias is a common congenital anomaly. Many methods for repair of hypospadias have been emerged; all have the same objective. Recently several surgeons recommended one-stage hypospadias repair. The objective of the study was to determine the operative time and outcome of hypospadias repair by one stage tabularized ventral penile skin flap urethroplasty. Methods This study was a review of 55 patients who had been diagnosed with hypospadias. The study was conducted at Azadi General Teaching Hospital in Duhok governorate, Kurdistan region, Iraq between June 2006 and February 2007. This is the main referral hospital in Duhok where patients with urologic problems receive medical care. All patients underwent a one stage hypospadias repair using premeatal based tube flap repair (a modified Mustardee operation). Results A total of 55 patients included in the study with a median age of patient of 4 years (range 9 months – 30 years). The operative time was 60 minutes with a range of 50-70 minutes. Complications were occurred in about half of the patients but most subsided with further conservative or surgical intervention. Fistula formation was the commonest one (21.8%) followed by meatal stenosis (12.8). Conclusions Final outcome following modified Mustardee operation is comparable to the other techniques and surgeons can be encouraged to perform such technique.خلفية واهداف البحث: المبال التحتاني هو شذوذ خلقي شائع. وقد ظهرت العديد من الطرق لترميم المبال تحتاني. وقد اوصى عدد من جراحي المسالك البولية مؤخرا طريقة الترميم ذات المرحلة الواحدة. الهدف هو لتحديد الزمن المطلوب urethroplasy repair by one stage tabularized ventral والنتيجة النهائية لعملية الترميم ذات المرحلة الواحدة .penile skin flap طرق البحث: هذه الدراسة كانت استعراضا ل 55 مريض تم تشخيصهم بالمبال التحتاني. وقد أجريت هذه الدراسة في مستشفى أزادي التعليمي العام في محافظة دهوك ، اقليم كردستان العراق في الفترة ما بين يونيو 2006 وفبراير 2007 . وتعتبر المستشفى الوحيدة في محافظة دهوك لاستقبال المرضى المصابين بامراض المسالك البولية. و قد تم premeatal based tube flap repair (a modified اجراء العملية اللازمة لجميع المرضى باستخدام .Mustardee operation) النتائج: ما مجموعه 55 مريضا شملتهم الدراسة مع متوسط عمر المريض 4 سنوات ( 9 شهور -- 30 سنة). كان 70 دقيقة. وقد حدثت مضاعفات لعدد من المرضي ما - الزمن المستغرق لاجراء العملية هو 60 دقيقة بمعدل 50 ،(٪ يقارب 50 % ولكن معظمهم عولجوا أما تحفظيا او بتدخل جراحي. وكان حدوث الناسور الاكثر شيوعا ( 21.8 .(% يليه تضيق الصماخ (12.8 مشابه للتقنيات الأخرى، ويمكن تشجيع modified Mustardee operation الاستنتاجات: النتيجة النهائية بعد عملية الجراحين للقيام بهذه التقنية.


Article
GROWTH HORMONE AFFECTS HAIR GROWTH AND ALTERS CYCLIC HAIR CHANGES IN ALBINO MICE: A HISTOLOGICAL STUDY
هرمون النمو يؤثر على نمو الشعر ة يعدل في التغيرات الدورية لنمو في ذكور الفئران البيض : دراسة نسيجية

Authors: SAMEH S. AKKILA سامح عقبلة
Pages: 42-50
Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Background and objectives Hair growth and development undergo cyclic changes which involve rapid remodeling of both epithelial and dermal components. Intercellular signaling molecules play an important role in this process. Growth hormone may have an essential role in hair follicle morphogenesis. This study was designed to examine the effects of growth hormone on hair follicle growth and cycling in male albino mice. Methods Growth hormone was administered subcutaneously to 10 albino male mice at a single daily dose of 5 mg/kg for 4 weeks and its effects on hair growth were examined by measuring hair length and hair follicle histology in a pre-depilated skin patch. Plucked hair length, hair follicle stage and depth and hair bulb diameter were determined and compared with 10 control animals. Results Treated animals showed increased plucked hair length and increased percentage of hair follicles in anagen phase with greater depth and bulb diameter. The control animals had greater percentage of catagen follicles. Conclusions Growth hormone plays an important role in the development and maintenance of hair follicles. It can affect the hair cycle and may have antiapoptotic effects that prolong proliferative anagen phase and delay the regressive catagen pahse.خلفية واهداف البحث: يخضع نمو الشعر و تطوره لتغيرات دورية تنطوي على إعادة تشكيل سريعة للمكونات الجلدية و الظهارية، و يلعب التحفيز البيخلوي للجزيئات البيخلوية دورا مهما في هذه العملية. و قد يؤدي هرمون النمو دورا أساسيا في نمو و تغير بصيلات الشعر من خلال تأثيره على هذه الجزيئات، لذلك كان من الجوهري الإلمام بمسارات هذه الجزيئات و تأثير هذا الهرمون عليها لما له من أهمية في تحقيق الأهداف العلاجية لأمراض الشعر المختلفة، صممت هذه الدراسة لبحث آثار هرمون النمو على نمو بصيلات الشعير و التغيرات الدورية التي تحدث فيه. طرق البحث: تم حقن عشرة من الفئران البيض بجرعة 5 مغ/كغ من هرمون النمو تحت الجلد لمدة 4 أسابيع و على شكل جرعة واحدة يوميا، ثم درست آثار هذه الجرعة على نمو الشعر من خلال قياس طول الشعر الملتقط و دراسة بصيلة الشعر و مرحلة نموها نسيجيا و قياس عمق و قطر جريب الشعرة في منطقة من الجلد محضرة بنزع الشعر كيميائيا في وقت سابق. تم مقارنة النتائج مع عشرة من فئران البيض التابعة لمجموعة السيطرة. النتائج: أظهرت الحيوانات المعالجة زيادة في طول الشعر الملتقط و زيادة في النسبة المئوية لبصيلات الشعر في مرحلة طور التنامي مع زيادة في عمق و قطر جريبات الشعر، بينما أظهرت حيوانات مجموعة السيطرة نسبة مئوية أعلى لبصيلات الشعر في مرحلة طور التراجع. الاستنتاجات: يلعب هرمون النمو دورا مهما في تطور نمو بصيلات الشعر و إدامتها و يتميز بخصائص مضادة لاستماتة الخلايا تعمل على إطالة فترة طور التنامي للشعرة و تأخير طور التراجع.


Article
FREQUENCY OF LEFT VENTRICULAR SYSTOLIC DYSFUNCTION IN CHRONIC OBSTRUCTIVE PULMONARY DISEASE PATIENTS
تواتر ضعف البطين الأيسر الأنقباضي المزمن عند مرضى انسداد مجرى المسالك التنفسية المزمن

Loading...
Loading...
Abstract

Background and objectives To determine the frequency of left ventricular systolic dysfunction in chronic obstructive airway disease patients and its relation to age, gender, duration of smoking and other factors. Methods A case series study of forty two chronic obstructive airway disease patients (mean age 63.64±10.21 years) were studied for assessment of left ventricular systolic dysfunction using 2D and M-mode echocardiography with assessment of ejection fraction for all patients. Assessment of clinical parameters and biochemical parameters. The age and gender of the patients were assessed. Duration of smoking and the number of pack per year were also calculated. The study was carried out in the respiratory care unit and general medical units of Ibn-Sina Teaching Hospital. Results Forty two chronic obstructive airway disease patients 36 males (85.7%) and 6 (14.3%) females (mean age 63.64±10.21 years), were studied for assessment of left ventricular ejection fraction. Among the 42 patients only 9 (21.4%) had left ventricular ejection fraction with 2(22.2%) among females and 7 (77.8%) among males, (p= 0.382), The Mean age of left ventricular ejection fraction group was found to have no significant correlation at (p=0.442). Age compared with the groups of left ventricular ejection fraction, this correlation was not significant ( p=0.267). The mean duration of smoking and pack years showed no significant association with left ventricular ejection fraction (p=0.618 and p=0.348 respectively). Patients characteristics show no sensible statistical correlation to LVSF (p =0.338), (p =0.42, p =0.26), (p=0.163, p=0.288, p=0.463) in sequence. Conclusions The frequency of left ventricular systolic dysfunction in chronic obstructive airway disease patients was 21.4 %. Age, duration of smoking and pack years in addition to other patient’s characteristics didn't demonstrate a significant relation to left ventricular systolic function in chronic obstructive airway disease patient. More sophisticated tools should be used for evolution of left ventricular systolic dysfunction in chronic obstructive airway disease patients.خلفية واهداف البحث: تحديد تواتر خلل البطين الأيسر الانقباضي في مرضى انسداد مجرى المسالك التنفسية المزمن، وعلاقته بالعمر والجنس للمرضى ودراسة تاثيرمدة التدخين وعوامل أخرى على هذا الفحص. طرق البحث: تم دراس ة 42 مريضا يعانون من مرض انسداد مجرى المسالك التنفسية المزمن ،متوسط أعمارهم مع تقييم معلمات (D2 and M Mode) 10.21 سنة)، لتقييم خلل البطين الأيسر الانقباضي، وذلك باستخدام ±63.64) الكيمياء الحيوية والفحوصات السريرية ومتغيرالعمر .جرى تقييم المرضى من الجنسين . وتم احساب تاثير مدة التدخين. أجريت الدراسة في وحدة العناية التنفسية والوحدات الطبية العامة لمستشفى ابن سينا،وقد تم احتساب تاثير هذه تم ( SPSS المتغييرات مع وظيفة البطين الأيسر الانقباضي . تم إجراء التحاليل الإحصائية بواسطة برنامج ( 16 ذات دلالة ( P < حسب الحاجة، وتعتبر قيمة ( 0.05 ANOVA استخدام اختبار كاي سكوير بالاضافة الى اختبار إحصائية معنوية. النتائج: تم دراسة اثنين وأربعين مريضا يعانون من مرض انسداد مجرى المسالك التنفسية المزمن. 36 ذكور 10.21 سنة. لتقييم خلل البطين الأيسر الانقباضي بين ± 14.3 %) إناث. متوسط اعمارهم 63.64 ) ٪85.7 ) و 6 ) 21.4 %) يعاني من خلل البطين الأيسر الانقباضي مع 2 ) المرضى بينت النتائج ان من بين 42 مريض سوى 9 متوسط اعمار . (P= 77.8 ) من بين الذكور وكانت قيمة الارتباط ( 0.382 %) ٪22.2 ) من بين الإناث و 7 ) العمرو مقارنة مع مجموعات .(P= مجموعة خلل البطين الأيسر الانقباضي ليست ذات ارتباط معنوي كبيرة ( 0.442 التدخين لم تظهر له أي .P= مرضى خلل البطين الأيسر الانقباضي ، ليست ذات ارتباط معنوي كبيرة 0.267 على التوالي . خصائص المرضى لم تظهر أي علاقة معنوية احصائية = (P= ارتباط معنوي ايظا مع ( 0.348 على التوالي. (P = 0.463 ،P = 0.288 ، ع (= 0.163 ، ( P ، 0.26 = (ع = 0.42 ،(0.338 .٪ الاستنتاجات: تواتر خلل البطين الأيسر الانقباضي عند مرض انسداد مجرى المسالك التنفسية المزمن كان 21.4 من المرضى، مدة التدخين عمر المرضى بالاضافة الى عمر وجنس المرضى لم تثبت وجود علاقة معنوية كبيرة مع في LVSD عند مرضى انسداد مجرى المسالك التنفسية المزمن. وينبغي استخدام أدوات أكثر تطورا لفحص LVSF المرضى الذين يعانون من انسداد مجرى المسالك التنفسية المزمن.


Article
POSTCARDIAC SURGERY PERICARDIAL TAMPONADE
انصباب شغاف القلب عقابيل عمليات القلب المفتوح

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Background and objectives Post cardiac surgery pericardial tamponade is amongst the most lethal post open heart surgery complication. It represents a challenging task for surgeons as they need a rapid and accurate assessment and management. The objectives were to focus on this very fatal complication to analyze the patients who develop this complication with revealing the most risk factors, showing its incidence and mortality. Methods This is a cross sectional study of 25 consecutive patients developed cardiac tamponade postoperatively in Ibn Al-Bitar Hospital for Cardiac Surgery from January 2004 - June 2005. The patients are divided into two groups according to the time of development of tamponade after surgery into early 44%, and late 56%. Results Early tamponade occurred more commonly among the patients underwent coronary artery bypass grafts coronary artery bypass grafts surgery while late tamponade were common after valve surgery, with the use of anticoagulants and prolonged prothrombin time. The overall mortality in patients who developed tamponade was 12% which is due to delay in pericardial decompression. Conclusions Our mortality rate due to this complication is still high mostly due to delay in diagnosis which need to draw more attention to reduce it as much as possible.خلفية واهداف البحث: انصباب شغاف القلب عقابيل عمليات القلب المفتوح واحد من أكثر المضاعفات المسببة للوفاة ويمثل تحديا للجراح لأنه يتطلب الدقة والسرعة في التشخيص والمعالجة, الهدف من البحث هو التركيز على هذا النوع من المضاعفات الذي يؤدي الى نسبة وفاة كبيرة ولتحليل المرضى الذين تعرظوا لهذا النوع من المضاعفات لبيان العوامل التي تزيد من نسبة حصوله وبيان نسبة حدوثه والوفاة الناتجة عن ذلك. طرق البحث: تمت الدراسة على عينة من 25 مريضا تعرضوا لانصباب شغاف القلب كأحد مضاعفات عملية القلب المفتوح في مستشفى ابن البيطار لجراحة القلب للفترة ما بين كانون الثاني 2004 – وحزيران 2005 وتم تقسيم المرضى إلى مجموعتين حسب وقت ظهور هذا المضاعف من وقت أجراء العملية إلى انصباب مبكر في 44 % من .% الحالات وانصباب متأخر في 56 النتائج: لوحظ من خلال هذه الدراسة إن معظم المرضى الذين اصيبوا بالانصباب المبكر كانوا قد اجروا عمليات ترقيع الشرايين التاجية في حين كانت عمليات تبديل الصمام هي السبب ألأكثر شيوعاً في المجموعة الثانية (الانصباب المتأخر) وما يرافقها من استعمال مضادات التخثر. نسبة الوفيات بعد ألأجرات ألإحصائية في المرضى الذين تعرضوا لانصباب شغاف القلب كانت 12 % والذي يعزى إلى التأخر في التشخيص والمعالجة. الاستنتاجات: لاتزال نسبة الوفاة نتيجة هذا النوع من المضاعفات كبيرة والتي يعود سببها الى التشخيص والعلاج المتاخر الذي يحتاج الى جلب الانتباه لتقليل نسبة حدوثه والوفاة الناتجة عنه.


Article
PREVALENCE AND MOLECULAR CHARACTERIZATION OF G6PD DEFICIENT VARIANTS IN SULYMANIA PROVINCE –IRAQ
نسبة الانتشار و الاسس الوراثية لعوز نازعة الهيدروجين الكلوكوز 6 فسفات في سليمانية - العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Background and objectives Glucose-6-Phosphate Dehydrogenase deficiency is the most common inherited hematological disorder among Iraqis. Studies have addressed its prevalence in several parts of the country, but neither the prevalence nor the molecular variants have been studied in the Sulymania province-northeastern Iraq. This study aimed at addressing the latter issue. Methods A total of 838 random healthy male individuals from Sulymania province were screened for glucose-6-phosphate dehydrogenase deficiency using a fluorescent spot test. If deficient, the results were confirmed by quantitative enzyme assay. Deficient individuals with adequate samples had their DNA extracted and analyzed for four deficient molecular variants using a Polymerase Chain Reaction-Restriction fragment polymorphism method. These variants were the Mediterranean (563 C - ts respectively. Results -6-phosphate dehydrogenase deficient. Forty of these individuals had adequate samples to analyze for the four deficient had the Chatham variants. No cases of A- or Cosenza variants were identified, leaving 6 cases uncharacterized. Conclusions -6-phosphate dehydrogenase deficiency in Sulymania, an area of northeast Iraq that has not been previously studied. Furthermore, it was found that Mediterranean and Chatham variants constitute the bulk of glucose 6 phosphate dehydrogenase deficient variants in this province.خلفية واهداف البحث: ان عوز انزيم نازعة الهيدروجين الكلوكوز 6 فسفات ه و من اكثر امراض الدم الوراثية انتشارا في العراقيين. أن العديد من الدراسات قد عنت بتحديد نسبة انتشاره في عدد من مناطق العراق، و لكن لم يسبق ان تم دراسة نسبة الأنتشار أو الضروب الوراثية في محافظة السليمانية- شمال شرق العراق. ان الدراسة الحالية هدفها ان تعالج هذه المسألة. طرق البحث: تم التحري عن عوز نازعة الهيدروجين الكلوكوز 6 فوسفات في 838 من الاشخاص الأصحاء عشوائيا ومن محافظة السليمانية بأستعمال طريقة القطرة المتوهجة. و قد تم تأكيد النتائج لحالات العوز بواسطة حساب كمية الأنزيم. و قد تم عزل الدنا في العينات التي كانت كمية النماذج فيها كافية و من ثم التحري عن اربع من الضروب الواثية لهذا العوز وبطريقة تضاعف الدنا التسلسلي- طريقة تقييد الطول متعدد الأشكال. و شملت هذه الضروب البحر السلبي بالتتابع. A المتوسط ، جاتم ، كوسينزا و النتائج: وجد أن 50 شخصا ( 6%) كان لديه عوز نازعة الهيدروجين الكلوكوز 6 فسفات. و قد كان لدى اربعين منهم 75 %) لديهم ضرب البحر ) نماذج كافية للتحري عن الضروب الوراثية الأربعة. و باجراء هذه الفحوص وجدنا ان 30 السلبي ، بينما بقيت 6 حالات مجهولة A 10 %) لديهم ضرب جاتم. و لم نجد أي حال ة كوسينزا و ) المتوسط و 4 الضرب. الاستنتاجات: وجدنا أن نسبة أنتشار العوز في السليمانية هي 6%، و هي منطقة لم تكن مدروسة سابقا". كما وجد أن ضربي البحر المتوسط و جاتم تشكل أغلبية الحالات في هذه المحافظة.


Article
OCCUPATIONAL EXPOSURE TO LEAD IN DUHOK CITY, KURDISTAN REGION, IRAQ
التعرض المهني للرصاص في مدينة دهوك

Loading...
Loading...
Abstract

Background and objectives Occupational exposures to lead remain a serious problem in many developed and developing countries. In developing countries, awareness of the public health impact of exposure to lead is growing but relatively few of those countries have introduced policies and regulations for significantly combating the problem. This study aimed to determine levels and nature of occupational exposure to lead in Duhok city, Kurdistan, Iraq. Methods A cross – sectional study design was conducted on 520 individuals occupationallyexposed to lead to determine the degree of lead exposure. The study population comprised of male workers with an age range of 10 to 64 years. The workers were chosen as a convenience sample so that nearly equal number of workers from each of the six occupations was included: gasoline power generators (n=120), industrial urban area (n=100), traffic policeman (n=100), petrol filing stations (n=100), petrol storage (n=50) and battery repairing workshop (n=50). Pre-tested questionnaire was designed to obtain information on age, residence, current occupation (period in year), and current history of cigarette smoking. Blood lead level was analyzed by flame atomic absorption spectrophotometer, Perkin Elmer Using a standardized procedure published by the company. Dust lead level was analyzed using the lead test kit (ABOTE × ENTERPRISES limited Ontario and a NOM). Results The mean blood lead value among the sample was 14.5 ug/dl, with a standard error (0.46) and range (3.2 to 55.3). Of the 520 individuals tested, 54.4% subjects had blood lead level of 10 – 25 ug/dl, while 8.6% of these subjects had blood lead level 25 – 50 ug/dl and 1.2% had blood lead level> 50 ug/dl. The mean blood lead levels of the battery repairing workers (40.0 ug/dl) was significantly higher (p< 0.001 for all) compared to the gasoline power generator workers, petrol station, traffic policemen, petrol storage, and general work in industrial urban area who had mean blood lead levels of 11.5 ug/dl, 14.2 ug/dl, 8.4 ug/dl, and 13.8 ug/dl; respectively. A statistically-significant relationship was found between blood lead levels and age, amount of cigarettes smoked and dust lead level. Conclusions The results of our study showed a high exposure level of lead occurs in occupationally -exposed workers with 9.8% prevalence of toxic blood lead of 25ug/dl.خلفية واهداف البحث: التعرض للرصاص يمثل مشكلة خطيرة في العديد من البلدان المتقدمة والبلدان النامية وان الاثار الضارة للرصاص وبتراكيز عالية من التعرض للرصاص تحدث عند العمال المعرضين مهنياً في مواقع العمل. طرق البحث: شملت الدراسة 520 مشاركاً مقسمين الى ستة مجاميع وهم عمال المولدات وعمال محطات التعبئة وشرطة المرور وعمال تبديل وشحن بطاريات السيارات وعمال مخازن المشتقات النفطية وعمال المنطقة الصناعية في دهوك وان التحاليل التي اجريت على الدم تتضمن قياس مستوى تركيز الرصاص وفعالية انزيم اماينوليفولينك اسيد ديهايدرتيز ومحاليل اخرى لقياس مستوى الرصاص في الغبار والهواء. وتم الاخذ بنظر الاعتبار العمر والتدخين. النتائج: أظهرت النتائج ارتفاع معدل مستوى تركيز الرصاص في الدم عند العمال الذين يتعرضون بصورة مباشرة للرصاص وخاصة الذين يعملون في محلات تبديل وشحن وتصليح بطاريات السيارات مقارنة مع بقية مجاميع العمال. الاستنتاجات: يجب اتخاذ تدابير الرقابة والسلامة العامة للحد من ارتفاع معدلات الرصاص لدى العمال لأنه تم ملاحظة ارتفاع نسبة معدل الرصاص في الدم نتيجة تعرض العمال مهنياً له وأن نسبة 9.8 % بلغت مرحلة التسمم والتي هي أكثر 25 مايكروكرام/دسليتر.


Article
THE ROLE OF ULTRASOUND VERSUS PHYSICAL EXAMINATION IN THE MANAGEMENT OF DEVELOPMENTAL DYSPLASIA OF THE HIP DURING THE FIRST SIX MONTHS OF LIFE
دور السونار بالمقارنة مع الفحص السريري في علاج خلع الورك التطور خلال الاشهر السنة الاولى من العمر

Loading...
Loading...
Abstract

Background and objectives The hip joint is largely cartilaginous during the first six months of life. Therefore; ultrasound has been increasingly used for the initial diagnosis of developmental dysplasia of the hip. Because the hip joint maturation is fastest during the first three months of life, early intervention provides a better prognosis. Hence, there is an important need for initial screening and early management of developmental dysplasia of the hip. The aim is to assess the role of ultrasound versus physical examination in the initial diagnosis of developmental dysplasia of the hip at the age of 0-6 weeks of life. As well as, to evaluate their roles in subsequent follow-up after a period of monitoring and/or intervention until the age of 6 months. Methods 150 infants (5 days to 6 weeks of age; mean age was 4 weeks) underwent physical and ultrasound examination for developmental dysplasia of the hip. The hips were classified according to the Graf technique and were followed-up prospectively by ultrasound and physical examination up to the age of 6 months to monitor the response to treatment. Results The mean age of babies at first examination was 4 weeks. Only 38.5% of developmental dysplasia of the hip cases on ultrasound were found to have abnormal physical examination. There was a statistically significant association between developmental dysplasia of the hip and the presence of risk factors (p value <0.05). During 6 months of follow up, 30 cases of developmental dysplasia of the hip were diagnosed. Healing of the joints with treatment occurred for all developmental dysplasia of the hip cases but in different durations. No significant complications of treatment were reported by the age of 6 months. Conclusions Babies with normal hips on examination can have developmental dysplasia of the hip on ultrasound. On the other hand, babies with normal hips on ultrasound scan can show clinical instability. Ultrasound is a better and most practical screening tool available for the initial diagnosis of developmental dysplasia of the hip. Furthermore, it can be successfully used for follow-up in order to show the response to treatment.خلفية واهداف البحث: يك  ون الغضروف الجزء الاكبر من مفصل الورك خلال الأشهر الستة الأولى من العمر. لذلك لأن .(DDH) إزداد استخدام الموجات فوق الصوتية (السونار) للتشخيص الأولي لمرضى خلع مفصل الورك التطوري نضوج مفصل الورك هو أسرع خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العمر، التدخل المبكر يوفر تكهن أفضل للمرض. بالتالي هناك حاجة مهمة للمسح الأولي والعلاج . كان الهدف من هذه الدراسة تقيم دور السونار بالمقارنة مع الفحص 6 اسابيع من العمر. وعلاوة على ذلك، - السريري في التشخيص الأولي لمرض خلع الورك التطوري خلال 0 لتقيم دورهمافي متابعة الاستجابة للعلاج والمراقبة لستة الأشهر الأولى من العمر. طرق البحث: خضع 150 رضيع ( 5 أيام - 6 اسابيع من العمر) للفحص السريري و الفحص بالموجات فوق الصوتية لمرض خلع مفصل الورك التطوري, صنفت الحالات على انواع وفقا لتقنية غراف. و تم متابعتها لستة الأشهر الأولى من العمر لمراقبة الاستجابة للعلاج. النتائج: معدل عمر الأطفال خلال استخدام الموجات فوق الصوتية للتشخيص الأولي كانت 4 أسابيع. فقط 38,5 % من الحالات خلع مفصل الورك التطوري بالسونار كان عندهم الفحص السريري غير طبيعي. كانت هناك علاقة ملحوظة أقل من 0,05 ). خلال p ذات دلالة إحصائية بين مرض خلع مفصل الورك التطوري ووجود عوامل الخطورة (قيمة 6 أشهر من المتابعة، تم تشخيص 30 حالة من مرضى خلع مفصل الورك التطوري. تم إعادة تشكيل المفصل لجميع الحالات لكن في فترات مختلفة. ولم يحصل مضاعفات العلاج عند بلوغهم 6 اشهر. الاستنتاجات: من الممكن لمفصل الورك أن يكون طبيعي بالفحص السريري ولكن غير طبيعي بالسونار والعكس صحيح. فحص بالسونار هي الأداء الأفضل المتاحة للتشخيص الأولي لمرض خلع مفصل الورك التطوري. وعلاوة على ذلك، يمكن أن تستخدم بنجاح لمتابعة الاستجابة للعلاج.


Article
ENDOBRONCHIAL TUBERCULOSIS MIMING TUMOR - CASE SERIES
التدرن داخل القصبات المشابه للورم - سلسة حالات

Authors: ASHUR Y. IZAC اشور اسحاق
Pages: 97-102
Loading...
Loading...
Abstract

Endobronchial tuberculosis is a mycobacterial infection of the bronchial tree, a rare form of pulmonary tuberculosis. The bronchoscopic appearances of Endobronchial tuberculosis may mimic tumor lesions. Literature review revealed few case reports and short case series from various parts of the world. This is a report of Endobronchial tuberculosis from Duhok/Iraqi Kurdistan diagnosed by bronchoscope and managed successfully with anti-tuberculous chemotherapy.التدرن داخل القصبات المشابه للورم هو عدوى جرثومية تصيب القصبات الهوائية وهو شكل نادر من التدرن الرئوي. ظهور هذا الشكل من التدرن الرئوي عن طريق الناظور يمكن ان يشابه الاورام السرطانية. المقالات المنشورة اظهرت وجود عدد قليل من الحالات في انحاء العالم . هذا المقال عن التدرن داخل القصبات في محافظة دهوك في اقليم كوردستان العراق عن الحالات المشخصة عن طريق الناظور والتي عولجت بنجاح بواسطة الادوية المضادة للتدرن.

Table of content: volume:5 issue:2