Table of content

Journal of Political Sciences

مجلة العلوم السياسية

ISSN: ISSN 18155561 EISSN 2521912X DOI 10.30907
Publisher: Baghdad University
Faculty: Political Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Academic Biannual Refereed Journal Issued by the College of Political Sciences-University of Baghdad.
Date of First Issue 1988.
No. of Issue Per year (2).
No.of Issue Published between 1988-2013 (52) Issue.

Loading...
Contact info

journal@copolicy.uobaghdad.edu.iq
master@copolicy.uobaghdad.edu.iq
copolicy@copolicy.uobaghdad.edu.iq
info@copolicy.uobaghdad.edu.iq
Switchboard:7785221
Telephone:7785635
Fax:7760320
Post-office box:47100

Table of content: 2018 volume: issue:56

Article
Editorial word (Creative Illumination)
افتتاحية العدد (منار الابداع) بقليم عميد الكلية

Loading...
Loading...
Abstract

Means realising matters truly as itis a source of action and knowledge as clustered in knowledge which would build a rational system concerning science . By it creativity increase as a product and a newborn gem of instant and futuristic value and a necessity of life . يعني ادراك المرء للامور على حقيقتها هو مصدر للفعل والعلم وهنا تجمع العلوم في المعرفة التي تبني نظاماً منطقياً يهتم بالعلم. وبالعلم يزداد الابداع كونه انتاج وولادة جوهرة ذات قيمة آنية ومستقبلية وضرورة من ضرورات الحياة.

Keywords


Article
Power and chinese abilites development after cold war
تطور القوة والقدرات الصينية بعد الحرب الباردة

Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with the developing of power and different abilities (military, security, economy, technology and scientific excellence) The research shows that the excellence of the Chinese economy and its development , had a positive reflection on the other powers and abilities , it means it is a base of development in all fields. The development in power and Chinese military abilities had a clear effect on Chinese strategic creed , and that what the research deals with in some details. The research also deals with developing Chinese nuclear abilities. The research doesn't ignore the security eye that indicates to the protection of the state sovereignty, concentrating on the unity and safety Chinese lands. The research also deals with the Chinese power and abilities in their two parts internal and external , at the internal level , the Chinese economic development has been noticed through different stages , also dealing with the decisions the lead to this development, at the level of power and external abilities , the research indicated to (BRICS , BRI) as an example of this power and abilities, the research didn't forget the power an technology abilities and Chinese scientific excellence , and its path by creating researches centers for developing , training and cooperating with the researchers, and how to close the gap that separates China from the west , the research also indicates to the development of space technology. يتناول البحث تطور القوة والقدرات الصينية المتنوعة (العسكرية، الأمنية، الاقتصادية، التكنولوجية والتفوق العلمي)، ويبين البحث أنَّ تفوق الاقتصاد الصيني ونموه، كان له انعكاس ايجابي على بقية القوة والقدرات الاخرى، أي بمعنى هو اساس التطور في كافة المجالات. إنَّ التطور في القوة والقدرات العسكرية الصينية كان له الأثر الواضح على العقيدة الاستراتيجية الصينية، وهذا ما يتناوله بشيء من التفصيل هذا البحث، كذلك يتناول تطور القوة النووية الصينية، ولا يغفل سياسة الصين الامنية والتي تشير الى حماية سيادة الدولة والتركيز على وحدة وسلامة الاراضي الصينية. كذلك يتناول البحث القوة والقدرات الاقتصادية الصينية بشقيها الداخلي والخارجي، وعلى الصعيد الداخلي تمت متابعة تطور الاقتصاد الصيني عبر مراحل مختلفة وكذلك تناول القرارات التي أدت الى هذا التطور، وعلى صعيد القوة والقدرات الخارجية أشار البحث في ذلك الى (تجمع دول بريكس، مبادرة الحزام والطريق) كنماذج لهذه القوة والقدرات، ولم يتناسَ البحث القوة والقدرات التكنولوجية والتفوق العلمي الصيني ومسارهما عبر انشاء مراكز بحثية للتطور والتدريب والتعاون مع الباحثين وكيفية سد الفجوة التي تفصل الصين من الغرب، واشار البحث كذلك الى تطور تكنولوجيا الفضاء.

Keywords


Article
Political culture as a tool to analyse decentralization Experience in
الثقافة السياسية كأداة لتحليل تجربة اللامركزية الادارية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

- It sheds light on the cultural dimension in the decentralized administration experience in Iraq as evaluation tool by adding a new dimension in studying decentralization in addition to the administrative, political and legal dimensions .The proposal of study is that without the civil political culture ,the administrative decentralization in Iraq which remains weak and it may be imposed to a set of problems. - The study includes an introduction, conclusion and a set of political and cultural issues , its components and it may have the political analysis of this culture and its role in determining the movement of the administrative decentralized movement in Iraq post 2003. تلقي هذه الدراسة الضوء على البعد الثقافي في تجربة اللامركزية الادارية في العراق كأداة لتقييم هذه التجربة من خلال إضافةبعد جديد في دراسة اللامركزية ، الى جانب الابعاد القانونية والسياسية والادارية الأخرى، وانطلقت الدراسة من فرضية مفادها انه من دون ثقافة سياسية مدنية وناضجة، فان تجربة اللامركزية الإدارية في العراق ستبقى عرجاء وغير مثمرة، وستغوص في مستنقع من المشكلات والازمات . وتم تضمين الدراسة إضافة الى المقدمة والخاتمة ، مجموعة من المسائل ذات الصلة بمعالجتها فكرياً وواقعياً تبدأ بالثقافة السياسية ومكوناتها مروراً بالمسائل المهمة التي يستدعيها التحليل السياسي لمكانةهذه الثقافة ودورها وأثرها ونوعها في تحديد حركة وتجربة اللامركزية الإدارية في العراق ما بعد عام 2003 .

Keywords


Article
American - Irani relations after nuclear agreement
العلاقات الايرانية - الامريكية بعد الاتفاق النووي

Loading...
Loading...
Abstract

ان نقطة التحول الاساسية في السياسة الامريكية تجاه ايران نجاح الثورة الاسلامية في ايران 1979 ، اذ منذ ذلك الوقت تأزمت العلاقات بين البلدين . وبعد احداث 11 سبتمبر / ايلول 2001 كانت هناك فكرة امريكية للحوار مع بعض الدول المعارضة للسياسة الامريكية ومنها ايران . وفي عام 2004 طرحت الولايات المتحدة ( مشروع الشرق الاوسط الكبير)، والذي احتوى على مجموعة مقترحات سياسية واقتصادية وثقافية للمنطقة ، تصب بمجملها في مصلحة الولايات المتحدة و( اسرائيل ) ، وهو ما عارضته ايران . ان تعثر المشاريع الامريكية في المنطقة دفع الولايات المتحدة للاتفاق مع ايران بخصوص الملف النووي . وفي 8 مايو / ايار 2018 اعلن الرئيس الامريكي دونالد ترامب رسميا خروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع ايران و بعدها في 5 نوفمبر / تشرين الثاني فرضت الولايات المتحدة مجموعة عقوبات على ايران ، الا ان الانسحاب الامريكي من الاتفاق وفرض العقوبات رفضته اغلب دول العالم مما يعني ان سياسة الاحتواء الامريكي تجاه ايران سوف تستمر . The fundamental turning point in American policy towards the Iran was the success of the Islamic revolution in Iran 1979 . Since than U S policy has been hostile to Iran . After the events 11 September 2001 , there was an American idea of dialogue with some countries opposed to US policy , including Iran . In 2004 the United States launched the Greater Middle East project , which contain a range of political , economic and cultural proposals for the region , all of which were in the interest of the United States and ( Israel ) , which Iran opposed . The failure of U S projects in region prompted the United States to agree with Iran on the nuclear file . On 8 May 2018 U S President Donald Trump officially announced that the United States was out of the nuclear agreement with Iran . Then on 5 November the United States imposed a package of sanctions on the Islamic Republic of Iran . But the U S withdrawal from the agreement and the imposition of sanctions has been rejected by most of the word , which means that the policy of U S containment will continue .


Article
A study in Tunisian - Iraqi relations and its developmental
دراسة في العلاقات العراقية - التونسية وآفاق تطويرها

Loading...
Loading...
Abstract

If the State attaches great importance to its foreign relations and intends to strengthen them in order to ensure the achievement of the highest national goals and interests. External relations between countries are one of the most prominent features of foreign policy, which depends on a combination of internal and external factors, the modern relations between Tunisia and Tunisia, which goes back to the pre-independence of Tunisia, when Iraq was a supporter of Tunisia's independence from France in the 1940s, Although these relations did not cause any disturbance by the two countries, but they remained weak relations did not develop in all areas except the sports and cultural field, which we will determine the reasons and the possibility of development in the vocabulary of research. تعدّ العلاقات العراقية-التونسية علاقات عريقة ممتدة في التاريخ، وهناك إحساس عام في تونس ان الشعب العراقي هو شعب جار على الرغم من بعد المسافة بين المشرق العربيومغربه.وللعلاقات بين البلدين جذور قوية تعودإلى مواقف العراق الوطنية في الدفاع عن استقلال دول المغرب العربي عمومًا وتونس بشكل خاص في المؤتمرات والمحافل الأممية والدولية في الأربعينيات والخمسينيات من القرن الماضي. تقوم السياسة الخارجية للعراق على قواعد ثابتة استمدت أسسها العامة من روح الدستور، فضلًا على مكانة العراق ودوره في المسرحين الإقليمي والدولي، إذ يحدد المعيار الذي يتّبعه العراق في رسم سياسته الخارجية نمط علاقاته الخارجية مع المحيطين الإقليمي والدولي كسياسة عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، وتبنّي القيام بدور فعّال وايجابي في محاربة التحديات: كالإرهاب والتطرف وغيرها من الأمور التي لها آثار دولية لا تخص العراق لوحده. وقد بات ضرورياً التوصل إلى قناعات واضحة في تحديد المحاور الأساسية لرسم السياسة الخارجية لكي تكون سياسة العراق الخارجية، سياسة واقعية ومنهجية وطويلة الأمد، ولا ترتبط بالسلطة الحاكمة.فيما تستند السياسة التونسية بشكل عام إلى جملة من المبادئ التي تترجم حرص تونس كدولة محبة للسلام ومتعلقة بالشرعية الدولية على تقوية أسباب التفاهم والتسامح والتضامن بين الدول والشعوب كافة، وإضفاء مزيد من العدل والديمقراطية والتوازن في العلاقات الدولية، فضلًا عن تعميم الأمن والاستقرار والرخاء والتقدم لفائدة الإنسانية قاطبة، اذ إنّ تمسّك تونس بإنتمائها العربي والإسلامي المتجذّر فيها وبقيّم التفتّح والتسامح والاعتدال التي عرفت بها على مرّ التاريخ يعتبر جوهر هويّة تونس التي جعلت من هذه المبادئ مثلًا أعلى أخلاقيّا وسياسيًا يوجّه تحرّكاتها الدبلوماسية حيث تحرص تونس على الدّفاع عن القضايا العربية والإسلامية في مختلف المحافل الدولية وتعمل على دفع مسيرة العمل العربي والإسلامي المشترك.

Keywords


Article
The patterns of the strategic environment and its role in determining for dealing with conflict and peace situations
انماط البينة الاستراتيجية و دورها في تحديد استراتيجيات التعامل مع حالات الصراع والسلام

Loading...
Loading...
Abstract

The decision maker needs to understand the strategic environment to be addressed through different means and methods. It is obvious that there is a difference between the three strategic environments (conflict environment, peace environment, post- peace environment) in terms of inputs and strategies to deal with each one of them. There is an urgent need to understand each pattern separately, analyze its inputs, and identify the factors and variables that affect the continuity of this situation (conflict, peace, post-peace). It is not appropriate to identify treatment without diagnosis of the condition, so it is very important to understand the type of strategic environment to be dealt with it. يحتاج صانع القرار الى فهم البيئة الاستراتيجية المراد التعاطي معها عبر وسائل واساليب مختلفة. فمن البديهي، ان هناك اختلافاً بين البيئات الثلاث (بيئة الصراع ،بيئة السلام ،بيئة مابعد السلام) من حيث المدخلات واستراتيجيات التعامل مع كل واحدة منها. اذ هناك ضرورة ملحة لفهم كل نمط على حدة، وتحليل مدخلاته، وتشخيص العوامل والمتغيرات المؤثرة في استمرارية هذا الحالة من عدمها (الصراع، السلام، مابعد السلام). ومن غير المناسب تحديد العلاج من دون تشخيص الحالة ،لذا من الضروري جداً فهم نمط البيئة الاستراتيجية المراد التعامل معها.

Keywords


Article
Globalisation and its impact on North Korean political regime
العولمة وتأثيرها في النظام السياسي الكوري الشمالي

Loading...
Loading...
Abstract

Globalization dominated in the last decade of the twentieth century and the eve of the third millennium over economic,politics,psychology,culture,communications and information sciences,it's a historical phenomenon refer to many important transitions in humanitarian life.It foxes on that state has illusion its historical role in the psychologist,economic and political buldings. Globalization issue and its influence in North Korea put a spotlight on political,economic and cultural situations,the political system resists any change with many limitations on political freedoms,human rights and political multiplicity.Libralism trends and free market are so weaken when it comparing within the bad economic situation of the country,which is still need food and foreign currency, for all that make liberalism, partnership with foreign investment one of the most important solutions to overcome economic crises which began since tow decade. طغت العولمة وبخاصة في العقد الأخير من القرن العشرين وبداية القرن الحادي والعشرين,على ما عداها من موضوعات في علوم الاقتصاد والسياسة والاجتماع والثقافة والاتصالات والمعلوماتية,واكتسبت- بفعل عوامل عديدة- صفة الظاهرة التاريخية المؤسسة لتحولات عميقة في صميم الحياة الإنسانية.وقد ركزت موضوعات العولمة على أن الدولة استنفذت دورها التاريخي في البناء الاجتماعي والاقتصادي والسياسي. تأتي قضية العولمة وتأثيرها لتلقي مزيدا من الضوء على الأوضاع السياسية والاقتصادية والثقافية في كوريا الشمالية,فلايزال النظام السياسي يقاوم توجهات الانفتاح السياسي على الخارج ويتجنب الحديث عن قضايا الحريات السياسية وحقوق الإنسان والتعددية السياسية,وفي الجانب الاقتصادي تبدو خطوات النظام في الانفتاح الاقتصادي وتبني نظام السوق بطيئة جداً مقارنة بالأوضاع الاقتصادية المتدهورة في البلاد وحاجة البلاد إلى الغذاء والنقد الأجنبي لسد احتياجاتها الأساسية,وهذا ما يجعل من الانفتاح والشراكة مع المستثمرين الأجانب احد الحلول المهمة لتجاوز الأزمة الاقتصادية الخانقة التي تعصف بالبلاد منذ أكثر من عقدين من الزمن.

Keywords


Article
Soft power Employment strategy in foreign affairs(Eygpt after Mubarak Regime: An analytical study)
استراتيجية توظيف القوة الناعمة في الشؤون الخارجية (مصر ما بعد نظام مبارك : دراسة تحليلية)

Loading...
Loading...
Abstract

(January 25, 2011) represented a real opportunity to bring about fundamental changes in Egyptian foreign policy and to start a new phase that would cut off all the negative and problematic aspects of Egyptian politics in the period before the revolution. Through the employment of Egypt's huge balance and the role of historical is a civilization rooted in the roots of thousands of years and Islamic reference represented over more than a thousand years the Islamic medium of religion in the start of vision and tools to achieve the Egyptian national interest, and safeguarding Egyptian national security in its comprehensive sense. The research attempts to answer a central question: Is there a role for Egyptian soft power in the Islamic world in general and in the Mediterranean region in particular? In the answer to the above question, the research will provide a basic hypothesis: "Egyptian soft power has a role and influence in the Islamic world in general and in the Middle East in particular, but the effectiveness of this role and influence varied according to the different tools and times, and the reflection on the ground." The research is based on several approaches to achieve the desired results. The analytical approach to the contents of the Egyptian discourse will be relied upon, which helped to gain insight into the nature of Egyptian foreign policy and its position on the use of soft power. And adopted a comparative approach to demonstrate Egypt's use of solid power and its use of soft power in the Middle East region. Keywords: employment strategy, soft power, January 25 events in Egypt, techno-information revolution, diplomacy, Egyptian foreign policy. مفهوم القوة الناعمة " "Soft Power؛ يعد من المفاهيم الحديثة نسبيا التي جذبت اهتمام الباحثين والسياسيين على السواء. فقد ظهر المفهوم في ادبيات العلاقات الدولية مطلع التسعينات من القرن العشرين للتأكيد على اهمية الادوات غير العسكرية في تنفيذ السياسة الخارجية وقدرة الدولة على التأثير على غيرها من الدول وتحقيق اهدافها ومصالحها من خلال التأثير الثقافي و/ او الايديولوجي. ويرجع المفهوم بجذوره الى نمط الاحتلال الفرنسي الذي قام على التأثير الثقافي في الدول الواقعة تحت الاحتلال كضمانة اساسية لاستمرار النفوذ والهيمنة الفرنسية عليها. ولقد اكتسب المفهوم اهمية خاصة بعد فشل القوة العسكرية الامريكية في تحقيق اهدافهم في افغانستان والعراق. فقد اثبتت الأزمتين ان القوة العسكرية ليست فعالة على نحو مطلق وكذلك سياسة العقوبات الاقتصادية والحصار،ولعل المثال الواضح على ذلك العراق في فترة ماقبل الاحتلال الامريكي وايضا الحالة الايرانية.

Keywords


Article
Iraq after war and strategy of reconstruction : analytical study in reality and future horizons
العراق ما بعد الحرب واستراتيجية اعادة البناء دراسة تحليلية في الواقع والافاق المستقبلية

Loading...
Loading...
Abstract

(Iraq post – war reconstruction strategy: analytical study in fact and future prospects.) There search aims at identifying the causes of internal instability in Iraq from the political ,economic , social and security aspects , to diagnose the imbalance and to work towards finding real solutions to this . The study also aims at identifying the reconstruction proposals to completely eliminate the organizationof the terrorist advocate, as well as to know. theproblem of research lies in the ability of Iraqi political elites to achieve internal stability and to employ reconstruction proposals at all levels . The hypothesis of the research lies in the equation that the process of building stability (political – economic)and (social – cultural) and (security – military) depends on the strategy of uniting religious and political discourse the importance of reconstruction in its general form. The methodology of the research was using the analytical descriptive approach. The research consists of an introduction, three studies, a conclusion and conclusions the research yield the following results: 1 – A strategy should be provided for the completion of the reconstruction process, taking into account the intellectual and material aspects of the elimination of war and its multiple effects. 2- The political elites must abandon their own in tersest and give them priority in the interest of the supreme nation until the construction process is achieved . تتجلى أهمية البحث من الواقع الحقيقي المعاش والضرورات القسوى لإعادة إعمار العراق وبناء مجتمع ما بعد النزاعات وبالذات الحروب الداخلية التي تسفر قطعا عن دمار كبير وعلى المستويات كافة والتي تتطلب تدخلات دولية وأممية لإنهائها ، إذ أدت التنظيمات الإرهابية بما تحمله من أفكار تدميرية وإنحرافية إلى خلق واقع مرير ومتخلف قائم على أساس القتل والإجرام أدى لدمار كبير للبنية الاجتماعية المحلية والبنية التحتية الأقتصادية والثقافية . الأمر الذي يتطلب منا إعداد طروحات هي في الحقيقة إستراتيجيات وخطط عملية مدروسة لإعادة بناء السلام وإعادة تاهيل المجتمع تأخذ بنظر الاعتبار الأهداف والوسائل والآليات الممكنة لإتمام هذه العملية . ورفــده بمقومات القوة المادية والمعنوية والبيئية كلها عبر إصلاح الواقع السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي ـ الفكري وتوحيد الخطابين الديني والسياسي ليصب أولا وأخيرا في خــدمة إعادة بناء الواقع التنموي بكل مضامينه الحيوية.

Keywords


Article
Concept of moderation in the islamic political thought
مفهوم الاعتدال في الفكر السياسي الاسلامي

Loading...
Loading...
Abstract

The concept of moderation is one of the important concepts that have been discussed in political thought in general and in Islamic political thought in particular. It concerns the status of moderation and balance and the need of Islamic societies to apply them in contemporary times. The Islamic societies faced challenges facing Islamic advancement. And the right, which is the middle between the excessive and the excessive -and the exaggeration and cost-, and between negligence and default, moderation and integritybetween both two sides are: excessive and negligent". In addition, the concept of moderation and its intellectual roots have been sought in the Holy Quran and the noble prophetic, and the search for its characteristics which are characterized by Islamic thought, namely: ideological, moral, middle and balanced, also faced challenges and obstacles that hindered its advancement and progress, most notably terrorism or politicized violence, sectarianism, intolerance and tyranny, ways and means to address these challenges to build a secure, stable and prosperous society in various fields. يعد مفهوم الاعتدال من المفاهيم المهمة التي تداولت في الفكر السياسي بصورة عامة وفي الفكر السياسي الاسلامي بصورة خاصة، اذ يتعلق بموضوعة الوسطية والتوازن ولحاجة المجتمعات الاسلامية لتطبيقها في الوقت المعاصر، لما واجه المجتمعات الاسلامية من تحديات وقفت امام النهوض الاسلامي، وعليه تم الاهتمام بموضوعة الاعتدال والبحث عن تعريفاته لغويا، واصطلاحا، فجذره اللغوي (العدل)، ويقصد به اصطلاحا:"هو التزام المنهج العدل الأقوم المتوازن، والحق الذي هو وسط بين الغلو والتنطع–أي المبالغة والتكلف-، وبين التفريط والتقصير، فالاعتدال والاستقامة وسط بين طرفين هما: الإفراط والتفريط". ايضا تم البحث عن مفهوم الاعتدال وجذوره الفكرية في القرآن الكريم والسيرة النبوية الشريفة، والبحث عن سماته التي امتاز بها في الفكر الاسلامي وهي :العقائدية والاخلاقية والوسطية والتوازن، ايضاً وقفت أمامه تحديات ومعوقات عرقلت نهوضه وتقدمه ابرزها الارهاب أو العنف المسيس والطائفية والتعصب والاستبداد، لكن هناك سبل ومقومات تعالج هذه التحديات لبناء مجتمع آمن ومستقر ومزدهر في مختلف المجالات.

Keywords


Article
Affecting factors in Yemeni - Russian relation after 2011
العوامل المؤثمرة في العلاقات الروسية - اليمنية بعد عام 2011

Loading...
Loading...
Abstract

Thethesis of theresearch is to deal with relations between Russia and Yemen after 2011.That relationwas significant in different fields, historic, economic, strategic and cultural ones. There are mutual interestsbetweenRussia and Yemen, especially with the economic development and growth in Russia as an important partner to Yemen.Their has to an a great deal of progress in different types of relations, where as they were only partner in military relations. The studywasclassifiedintoto three sections: the first section dealt with strategic importance of Yemen to Russia. And second section dealt withthe military factor between Russia and Yemen. While the third section dealt with the economic factor between Russia and Yemen. In addition to conclusion.تتميز العلاقات اليمنية- الروسية بأنها علاقات تأريخية قوية ومتميزة. وهناك اهتمام كبير من روسيا باليمن وأيضا اهتمام من اليمن بروسيا , لاسيما مع النمو والتطور الاقتصادي في روسيا بوصفها شريكاً مهماً لليمن في البعد الاقتصادي كما كانت في الماضي شريكا في الجانب العسكري. تم توزيع الدراسة الىعدة مباحث : تناولنا في المبحث الاول: الاهمية الاستراتيجية لليمن بالنسبة لروسيا.اما المبحث الثاني : تناولنا فيه العامل العسكري بين روسيا واليمن. بينما المبحث الثالث : تناولنا فيه العامل الاقتصادي بين روسيا واليمن. فضلا عن, خاتمة.


Article
American strategic performance towards middle east in the era of president Trump - A future study
الاداء الاستراتيجي الامريكي تجاه الشرق الاوسط في عهد الرئيس ترامب - دراسة مستقبلية

Loading...
Loading...
Abstract

The strategic performance of the United States depends on dealing with the Middle East countries and its variants on several bases and motives that enabled them to achieve American hegemony and invest its interests at the expense of the region countries. Within this performance, the administration of the United State President Donald Trump presented the Strategic Document on December 18, 2017, which focused on the principle of "America First", to determine the direction of future US strategic performance in the formulation of means of cooperation and intersections or hostility in addition to interests and threats.The future vision of the Arab region and the Middle East as a whole, this strategy is based on the fact that it did not include any American commitment to promoting peace and stability in the world, especially the Middle East. According to that, American strategic performance will be directed towards multiple policies, including the policy of axes and crisis-making rather than resolving it and preventing stability for the preoccupation of major powers that seek to safeguard their interests and limit sovereignty or hegemony of the United State over the region. ارتكز الأداء الاستراتيجي الامريكي تجاه دول الشرق الأوسط ومتغيراته،على أسس ودوافع عدة مكنتها من تحقيق الهيمنة الامريكية واستثمار مصالحها على حساب دول المنطقة، وضمن هذا الأداء، قدمت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامبالوثيقة الاستراتيجية في 18 كانون الأول 2017، التي تمركزت حول مبدأ "أميركا أولاً"، لتحدد اتجاهات الأداء الاستراتيجي الامريكي المستقبلي في صياغة وسائل التعاون والتقاطع او العداء فضلاً عن المصالح والتهديدات، ضمن آليات استخدام القوة او التهديد بها. وضمن المشاهد المستقبلية للمنطقة العربية والشرق الأوسط برمته يؤخذ على تلك الاستراتيجية إنها لم تتضمن أي تعهد أمريكي لتعزيز عملية السلام والاستقرار في العالم لا سيما الشرق الوسط، وبذلك سيتجه الأداء الاستراتيجي الأمريكي نحو سياسات متعددة، من ضمنها سياسة المحاور وافتعال الازمات بدلاً من حلها، ومنع الاستقرار، لإدامة مصالحها فضلاً عن مشاغلة القوى الكبرى التي تسعى الى ضمان مصالحها أيضاً ومنافسة من الوجود الامريكية في المنطقة.


Article
Handicaps of reconstructing Iraqi strategic capabilities after 2003 (Analytical vision)
ممانعات اعادة القدرة الاستراتيجية العراقية بعد عام 2003 (رؤية تحليلية)

Loading...
Loading...
Abstract

The issue of rebuilding the strategiccapacity of Iraq after the occupation and the US invasion in 2003 has been oneof the most contentious issues of debate and debate. It raises a number ofpolitical, social, economic, military and security problems. We say politicalprimarily because the climate and political conditions play a large and activerole along with other factors complementary to them. The important questionthat arises here is: How can the ruling political blocs move to the stage ofreconstruction without reservations? In order to answer this question, wedivided the study into three main axes. The first deals with the concept ofpower and its types. The second axis deals with the relationship betweenstrategic capacity and its dimensions. The third axis deals with the internaland external constraints facing Iraq's strategic capacity building after 2003. Thestudy concludes with conclusions that include recommendations to enhance Iraqistrategic capacity. كان وما يزال موضوع إعادة بناء القدرة الإستراتيجية للعراق بعد الاحتلال والغزو الأمريكي عام 2003م أحد المسائل المثيرة للجدل والسجال والنقاش الحاد ، إذ يثير جملة اشكالات سياسية بالدرجة الأولى ، واجتماعية واقتصادية وعسكرية وأمنية . ونقول سياسية بالدرجة الأولى لأن المناخات والأحوال السياسية تؤدي دوراً كبيراً وفاعلاً إلى جانب عوامل أخرى مكملة لها . والسؤال المهم الذي يطرح هنا ، هو : كيف يمكن للكتل السياسية الحاكمة الانتقال إلى مرحلة إعادة البناء بدون تحفظات؟، ومن اجل الإجابة عن هذا التساؤل قسمنا الدراسة إلى ثلاثة محاور أساسية، إذ يتناول الأول: مفهوم القدرة وأنواعها . ويتناول المحور الثاني: علاقة القدرة بالإستراتيجية وأبعادها. في حين يتناول المحور الثالث : الممانعات (الداخلية، والخارجية) التي تواجه بناء القدرة الإستراتيجية العراقية بعد عام 2003م . وتنتهي الدراسة باستنتاجات تتضمن توصيات للنهوض بالقدرة الإستراتيجية العراقية.

Keywords


Article
Protecting Women during armed conflicts under the development of international humanitarian law
حماية المرأة أثناء النزعات المسلحة في ظل تطور قواعد القانون الدولي الانساني

Loading...
Loading...
Abstract

The international humanitarian law found the special rules to protect women meanwhile the armed conflicts whether international or non-international. These rules are adopted for woman because of two reasons : that she is from civilians and on the other hand that her special constitution demands a special protection. The international community's attention of women is increased as a result of the tragic situation that faced women around the world especially in the Middle East and particularly in Iraq during the American-British war and ISIS period, these two periods sort many negative effects that reach women such as captivity, slavery, sexual enslavement and rape women especially Yazidis and Christians.... اوجد القانون الدولي الانساني القواعد الخاصة بحمايه المرأة في ظل النزاعات المسلحةسواء أكانت دوليه ام غير دوليه وأن اقرار تلك لقواعد للمرأة كونها من اعداد المدنيين من جانب ومن جانب اخر لطبيعتها الخاصة وبنيتها التي تحتم ايجاد حمايه خاصه لها. ان اهتمام المجتمع الدولي بالمرأة ازدادنتيجةالحالةالمأساوية الني تعرضت لها النساء في جميع انحاء العالم وبالذات منطقه الشرق الاوسط وتحديدا العراق خلالمرحله الاحتلال الامريكي البريطاني ومرحله داعش الارهابي وما افرزته تلك المرحلتين من اثار سلبيه طالت النساء وما تضمنته من سبي واسترقاق واستعباد جنسي واغتصاب للنساء بوجه عام والازيديات والمسيحيات بوجه خاص .

Keywords


Article
The strategy of spreading extremism and its impact on Egypt's regional role
استراتيجية نشر التطرف واثرها في دور مصر الاقليمي

Loading...
Loading...
Abstract

The importance and objectives of the study were an attempt to understand the methodology of disseminating radical thought and the reasons of social acceptability that make young people embrace this thought. It also sheds light on the impact of this phenomenon on the regional role of Egypt and examines the strategic means and standards that the Egyptian state focuses on in immunization and prevention of extremism.جاءت أهمية الدراسة وأهدافها كمحاولة لفهم منهجية نشر الفكر المتطرف وأسباب المقبولية المجتمعية التي تجعل الشباب يعتنقون هذا الفكر، وإلقاء الضوء على مدى أثر تلك الظاهرة في الدور الإقليمي لمصر، وتدارس السبل والمعايير الاستراتيجية التي تركز عليها الدولة المصرية في التحصين والوقاية من ظاهرة التطرُّف.


Article
political development on the royal regime era :A perusal according to the standards of Alexis de Tocqueville
التنمية السياسية في العهد الملكي (1921-1958) قراءة على وفق معايير الكسي دوتوكفيل

Loading...
Loading...
Abstract

The researcher aims to highlight the historical frames of political development in royal regime era (1921-1949) and study its transitions on social-political aspect for the various periods during this consistent era of Iraq history. As some elements played an important role in shaping this era’s features ,as well as 2hat succeed it, which mainly affected the political progression’s configuration, such as : political culture role, social and cultural foundation, state policy essence and the unofficial institutions remarkable role in influencing public awareness and concerning it's relation to the state ,the clan and religious institutions. The researcher employed Alexis de Tocqueville’s evaluation criteria and indicators for political development to determine the dimensions and credibility of this era, which the research deem it as the critical point that determined the fate and foundess of the eras following it, asit can be considered as keys that aids in perusing many historical events that took place in Iraqi community, regarded as fundamental elements in Iraq political , which had been clearly manifested after the year 2003. يهدف الباحث إلى تحديد الأطر التاريخية لعملية التنمية السياسية في العهد الملكي (1921-1949)، وبحث تحولاتها في السياق الاجتماعي-السياسي لمختلف الفترات المتعاقبة خلال تلك الحقبة التأسيسية من تاريخ العراق. اذ أدت بعض العناصر الدور الرئيس في تكوين طبيعة هذه الحقبة وما تلاها والتي أثرت بشكل رئيس حول تكوين شكل التنمية السياسية، منها: دور الثقافة السياسية، والأرضية المجتمعية والثقافية، وطبيعة السياسات العامة للدولة، وكذلك دور المؤسسات غير الرسمية البارز في صياغة الوعي المجتمعي وعلاقته بالدولة ومنها العشيرة والمؤسسة الدينية. ويعتمد الباحث معايير ومؤشرات الفرنسي الكسي دو توكفيل للتنمية السياسية في تحديد مدياتها وبيان مصاديقها خلال تلك الفترة الزمنية والتي تأتي اهمية البحث فيها بوصفها محطة تأسيسية لما بعدها من الحقب، وتمثل مفاتيح لقراءة احداث عديدة اخذت حيزها في المجتمع العراقي ودخلت كعناصر اساسية في السياسية العراقية وتجلت بوضوح في مرحلة ما بعد 2003.

Table of content: volume: issue:56