Table of content

Journal Of Educational and Psychological Researches

مجلة البحوث التربوية والنفسية

ISSN: 18192068 /pissn 26635879
Publisher: Baghdad University
Faculty: Centre for Educational Studies and psychological Researches
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

1-Name of Journal: Journal of Educational and psychological Researchs
2. Jurisdiction of the journal Science educational and psychological
3. Produced by: Centre for Educational Studies and psychological Researches
Achievements of the journal: 64 Number

Loading...
Contact info

jouranlepr@yahoo.com
موقع المجلة
http://jperc.uobaghdad.edu.iq/

009647503725675 whatsApp / viber

Table of content: 2019 volume:16 issue:61

Article
Requirements for Implementing School Performance Indicators System
متطلبات تطبيق مؤشرات منظومة الأداء المدرسي

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the research is to find out the availability of the requirements of applying the indicators of school performance system in the public schools in Mahayel Asir educational directorate through the school planning indicator, the safety and security indicator, the active learning indicator, the student guidance indicator and determining the existence of statistically significant differences between the responses of the research community according to the variable of (scientific qualification - years of work as a principal - training courses). The questionnaire was used as a tool for data collection from the research community, which consists of all the public schools’ principals (n=180) Mahayel Asir educational directorate .The research found that the participants believe to a high level that schools have the requirements of applying the indicators of school performance system with an average of (3.41). Also, it was found that they believe that the requirements of applying the security and safety indicator to a large extent with an average of (3.54), applying the Active Learning Indicator to a medium degree and with an average of (3.35), and applying the student guidance indicator to a medium degree (3.37). The research also found statistically significant differences between the average responses of the research community due to the variable of (years of work as a principal) in favor of the level of experience more than 10 years. In light of the results, the research made some recommendationsهدف البحث إلى معرفة مدى توافر متطلبات تطبيق مؤشرات منظومة الأداء المدرسي في مدارس التعليم العام بمحافظة محايل عسير التعليمية من خلال مؤشرات التخطيط المدرسي، الأمن والسلامة، التعلم النشط، الإرشاد الطلابي، وتحديد مدى وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين استجابات أفراد المجتمع تعزى لمتغيرات (المؤهل العلمي – سنوات العمل كقائد). وتم استخدام المنهج الوصفي المسحي، كما تم استخدام الاستبانة كأداة لجمع البيانات، و تكون مجتمع البحث من جميع قادة مدارس التعليم العام في محافظة محايل عسير التعليمية للبنين وكان عددهم (180) قائدا، وقد توصل البحث إلى أن أفراد مجتمع البحث يرون أن مدارس محافظة محايل عسير التعليمية تتوافر فيها متطلبات تطبيق مؤشر التخطيط المدرسي بدرجة كبيرة وبمتوسط حسابي (3.41)، أما توافر متطلبات تطبيق مؤشر الأمن والسلامة فجاءت بدرجة كبيرة وبمتوسط حسابي (3.54)، كما توافر متطلبات تطبيق مؤشر التعلم النشط فجاءت بدرجة متوسطة وبمتوسط حسابي (3.35)، أما توافر متطلبات تطبيق مؤشر الإرشاد الطلابي فجاءت بدرجة متوسطة وبمتوسط حسابي (3.37)، وتوصل البحث إلى وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطات استجابات أفراد مجتمع البحث تعزى لمتغير(سنوات العمل كقائد) ولصالح مستوى الخبرة أكثر من 10 سنوات، وفي ضوء النتائج قدم البحث بعض التوصيات ذات العلاقة بنتائج البحث.


Article
The role of the woman in protecting children from wrong behavioral deviations
دور المرأة في حماية أبنائها من الانحرافات السلوكية الخاطئة

Loading...
Loading...
Abstract

Wrong behavioral deviations among youth witnessed an obvious growing, some of these deviations are, robbery, drug and internet addiction, and smoking. Additionally, intellectual extremism and the disrespect of the traditions and genuine customs, In light of this issue, the research aims to shed light on the educational and preventative role of the woman in protecting and immunizing children from the wrong behavioral deviations. The woman has a significant and influential role in the society in general and in her family, in particular to the responsibility lies on her. The research shed light on the manifestations of behavioral deviation in children and the mechanisms of prevention and treatment. The research concluded with a set of recommendations including: 1. The family, especially the mother, should diversify the educational methods that deal with the children and take the children into dialogue, as well as creating a space of fruitful and effective understanding between parents and children, and abandon the authoritarian methods towards children and deal with them in ways, methods more appropriate to the cultural data and variables. 2 Training and educational courses for developing women in social and educational skills. 3-Holding seminars, conferences and workshops to consider the issues of contemporary women as part of the major issues of the nation that relate to its culture, identity and destiny, Especially, at a time when secularism attempts to control on the civil life تعد الانحرافات السلوكية الخاطئة لدى الشباب في تزايد ملحوظ منها السرقة والغش والادمان على المخدرات والانترنت والتدخين فضلا عن الانحراف الفكري المتطرف وعدم احترام القيم والعادات والتقاليد الاصلية على ضوء ذلك يهدف البحث الى التعرف على الدور التربوي والوقائي للمرأة في حماية وتحصين ابنائها من الانحرافات السلوكية الخاطئة، وطرائق الوقاية والعلاج فللمرأة دور كبير ومؤثر في المجتمع بصورة عامة وداخل اسرتها بصورة خاصة للمسؤولية المنوطة بها. ثم تطرق البحث الى مظاهر الانحراف السلوكي لدى الابناء مثل ( المخدرات , التدخين ,إدمان الكحول ,والتطرف الفكري )ثم تناول البحث آليات الوقاية والعلاج , وختم البحث بمجموعة توصيات منها : 1-إقامة الدورات التدريبية والتعليمية لتطوير المرأة في المهارات الاجتماعية والتربوية. 2-عقد الندوات والمؤتمرات وورش العمل للنظر في قضايا المرأة المعاصرة على أنها جزء من قضايا الأمة الكبرى التي تتعلق بكنيونتها وهويتها ومصيرها. خاصة في الوقت الذي تزحف فيه العلمانية الى مفاصل الحياة كافة . 3-على الأم أن تنوع في الأساليب التربوية التي تتعامل بها مع الابناء وأن تأخذ الابناء بالحوار، فضلاً عن إيجاد مساحة من التفاهم المثمر والفعال بين الأباء والابناء، والتخلي عن الاساليب الاستبدادية تجاه الابناء والتعامل معهم بطرق ووسائل وأساليب اكثر تناسباً مع المعطيات الحضارية والمتغيرات السريعة التي يمر بها المجتمع بشكل عام .


Article
The Teaching Practices of Faculty Members in Northern Border University According to the Brain-Based Learning Theory
الممارسات التدريسية لأعضاء هيئة التدريس بجامعة الحدود الشمالية في ضوء نظرية التعلم المستند إلى الدماغ

Loading...
Loading...
Abstract

The present study aims to identify the most and the least common teaching practices among faculty members in Northern Border University according to brain-based learning theory, as well as to identify the effect of sex, qualifications, faculty type, and years of experiences in teaching practices. The study sample consisted of (199) participants divided into 100 males and 99 females. The study results revealed that the most teaching practice among the study sample was ‘I am trying to create an Environment of encouragement and support within the classroom which found to be (4.4623). As for the least teaching practice was ‘I use a natural musical sounds to create student's mood to learn’ found to be (2.2965). The study results also included other data belonging to the sub-questions of study problem. The study came out with some recommendations and future suggestionsهدف البحث إلى تعرف الممارسات التدريسية الأكثر والأقل شيوعاً لأعضاء هيئة التدريس في جامعة الحدود الشمالية في ضوء نظرية التعلم المستند إلى الدماغ، والكشف عن مدى اختلافها تبعاً لكل من: النوع، والمؤهل العلمي، نوع الكلية، سنوات الخبرة. تكونت عينة البحث من (199) عضواً من أعضاء هيئة التدريس في الجامعة منهم (100) عضواً من الذكور، و(99) عضواً من الإناث، وتوصلت النتائج إلى أن أكثر الممارسات شيوعا: (أسعى إلى إيجاد بيئة من التشجيع والمساندة داخل القاعة الدراسية) بمتوسط حسابي = 4.4623 . وأن أقل الممارسات شيوعاً هي : (استخدم أصواتا موسيقية طبيعية لتهيئة أمزجة الطلاب للتعلم.) بمتوسط حسابي ( 2.2965). كما تضمن البحث نتائج أخرى للأسئلة الفرعية لمشكلة البحث بالإضافة إلى عدد من التوصيات والمقترحات.


Article
Teachers and Headmasters’ Perspectives toward the Application of the Organizational Culture in the Intermediate and Secondary Schools in Arar city
مستوى الثقافة التنظيمية بالمدارس المتوسطة والثانوية بمدينة عرعر من وجهة نظر المديرين والمعلمين

Loading...
Loading...
Abstract

Teachers and Headmasters’ Perspectives toward the Application of the Organizational Culture in the Intermediate and Secondary Schools in Arar city Dr. Atah Allah Bin Fahis Radhi Al-Anizi Assist Professor in educational Management College of Education / University of northern boarders Abstract The aim of the current research is to identify the level of organizational culture among the headmasters and teachers of intermediate and secondary schools in Arar city. It also aims to identify the effect of job variables, qualifications, educational stage, and years of experience on the level of organizational culture and its domains. The research sample consisted of 62 participants divided into 7 headmasters and 55 teachers. The researcher used the questionnaire of the organizational culture. The researcher used also statistical methods such as mean, standard deviation, t-test, and One way ANOVA. The results revealed that the level of organizational culture and its four domains were high, and there was no effect of the variables (teacher/headmaster) and the educational stage (intermediate/secondary) on the level of organizational culture and its fields. However, the variable of academic qualification (Bachelor, postgraduate) on the level of values in favor of bachelors, as well as the variable of years of experience showed an effect on the level of values in favor of (experience range 5-10). Keywords: organizational culture, middle school, high school, job, academic qualification, years of experience الملخص: هدف البحث الحالي إلى الكشف عن مستوى الثقافة التنظيمية لدى مديري ومعلمي المدارس المتوسطة والثانوية بمدينة عرعر، وهدف أيضاً إلى الكشف عن أثر متغيرات الوظيفة ، والمؤهل العلمي، والمرحلة التعليمية ، وسنوات الخبرة في مستوى الثقافة التنظيمية ومجالاتها. تكونت عينة البحث من 62 عضواً تم تقسيمهم إلى 7 مديرين، و55 معلماً ، استخدم الباحث استبانة الثقافة التنظيمية ، واستخدم الباحث أساليب احصائية تمثلت في المتوسط الحسابي، الانحراف المعياري، اختبار "ت" لمتوسطين غير مرتبطين، واختبار تحليل التباين الآحادي ، أشارت النتائج إلى أن مستوى الثقافة التنظيمية ومجالاتها الأربعة كانت مرتفعة، كما أشارت إلى عدم وجود أثر لمتغيرات الوظيفة (معلم/مدير)، والمرحلة التعليمية(متوسطة/ثانوية) في مستوى الثقافة التنظيمية ومجالاتها، في حين أشارت إلى وجود أثر لمتغيرات المؤهل العلمي (بكالوريوس فأقل/دراسات عليا) في مستوى مجال القيم فقط لصالح الحاصلين على بكالوريوس فأقل، ووجود أثر لمتغير عدد سنوات الخبرة (أقل من 5 سنوات/5-10 سنوات/أكثر من 10 سنوات) في مجال القيم فقط لصالح ذوي الخبرة من 5-10 سنوات. الكلمات المفتاحية: الثقافة التنظيمية، المدارس المتوسطة، المدارس الثانوية ، الوظيفة، المؤهل العلمي، سنوات الخبرة .


Article
The Effectiveness of a Teaching Strategy Based on the Cognitive Model of Daniel in the Development of Achievement and the Motivation of learning the School Mathematics among the Third Intermediate Grade Students
فاعليَّة إستراتيجيَّةٍ تدريسيَّةٍ قائمةٍ على نموذج دانيال المعرفيِّ في تنمية التَّحصيل ودافعيَّة تعلُّم الرِّياضيَّات المدرسيَّة لدى طُلاَّب الصَّفِّ الثَّالث المتوسِّط

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims to examine the effectiveness of a teaching strategy based on the cognitive model of Daniel in the development of achievement and the motivation of learning the school mathematics among the third intermediate grade students in the light of their study of "Systems of Linear Equations”. The research was conducted in the first semester (1439/1440AH), at Saeed Ibn Almosaieb Intermediate School, in Arar, Saudi Arabia. A quasi-experimental design has been used. In addition, a (pre & post) achievement test (20 Questions) and a (pre & post) scale of learning motivation to the school mathematics (25 Items) have been applied on two groups: a control group (31Students), and an experimental group (29 Students). The research showed the parity of the two groups in the pretest of the achievement test and the scale of the motivation at the level of significance ( ). On the other hand, the results indicated that the experimental group exceeded the control group in the posttest of the achievement test and the scale of the motivation with statistically significant differences at the level of significant ( ) with a high level of impact of the used strategy هدف البحث إلى فحص فاعليَّة إستراتيجيَّةٍ تدريسيَّةٍ قائمةٍ على نموذج دانيال المعرفيِّ في تنمية التَّحصيل، ودافعيَّة تعلُّم الرِّياضيَّات المدرسيَّة، بالنِّسبة إلى طُلاَّب الصَّفِّ الثَّالث المتوسِّط، في ضوء دراستهم فصل "أنظمة المعادلات الخطِّيَّة". وأُجْرِيَ البحث الفصلَ الدِّراسيَّ الأوَّل (1439/1440ه)، في مدرسة سعيد بن المسيِّب المتوسِّطة، بمدينة عرعر السُّعوديَّة. واتَّبَعَ البحث تصميمًا شِبْهَ تجريبيٍّ؛ فطُبِّقَ اختبارٌ تحصيليٌّ (20سؤالاً)، ومقياسٌ لدافعيَّة تعلُّم الرِّياضيَّات المدرسيَّة (25عبارةً)، على مجموعتين: أحدهما ضابطةٌ (31طالبًا)، والأخرى تجريبيَّةٌ (29طالبًا)، قبليًّا، وبعديًّا. وبيَّنَ البحث تكافؤ المجموعتين قبليًّا في الاختبار التَّحصيليِّ، وعلى مقياس الدَّافعيَّة، عند مستوى الدَّلالة ، بينما تفوَّقت المجموعة التَّجريبيَّة على المجموعة الضَّابطة بعديًّا، بفروقٍ ذات دلالةٍ إحصائيَّةٍ، عند مستوى الدَّلالة ، وبحجمِ أثر ٍكبيرٍ، في الاختبار التَّحصيليِّ، وعلى مقياس الدَّافعيَّة.


Article
The Effectiveness Of A Proposed Program For Developing The Creative Abilities Of The Students At The University Of Tabuk And Its Effect On The Creative Output Of The Neom Project
فاعلية برنامج مقترح لتنمية القدرات الابداعية لطلاب جامعة تبوك وأثره في الناتج الابداعي لمشروع نيــــوم

Authors: Khaled Arab خالد عرب
Pages: 174-198
Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to measure the effectiveness of a proposed program to develop the creative abilities of the students of Tabuk University and its impact on the creative output of the NEOM project. The sample of the study consisted of (50) university students divided into two groups: an experimental group of 25 students who receive the proposed training program, and control group of (25) students. To achieve these objectives, the researcher designed and developed tools to collect the required data, which were verified their validity and reliability. The descriptive statistics of mean, standard deviations, correlation coefficient, T test for the associated sample were used in the analysis of the results of the first hypothesis, and the T sample was used for the independent sample in the analysis of the results of the second and third hypotheses. The results of the study are summarized as follows. Firstly, there were statistically significant differences between the mean scores of the experimental group in the pre-test and post-test in the creative ability. This implies that the value of T was a function at a level less than 0.01, indicating an improvement in creative ability after the application of the training program. Secondly, There were statistically significant differences between the average scores of the experimental and control groups in the creative ability in the telemetry for the students of the experimental group where the value of "T" significant at a level less than (0.01), indicating an improvement in the creative ability of the experimental group After applying the training program for creativity. Thirdly, there were no significant differences between the average scores of literary colleges’ students and the scientific colleges’ students of the experimental group in the post-test in creative capacity, where the value of "T" is not significant at the level of (0.05). This indicates the improvement of creative ability of students in the literary colleges and students of the scientific colleges in the experimental group in which they were close after the implementation of the training program. The program has had a positive impact in generating a range of creative ideas that can contribute to the scientific and economic output of the NEOM project. هدفت هذه الدراسة إلى قياس فاعلية برنامج مقترح لتنمية القدرات الابداعية لطلاب جامعة تبوك وأثره في الناتج الابداعي لمشروع نيوم، وتكونت عينة الدراسة من (50) طالب جامعي تم تقسيمهم مجموعتين: مجموعة تجريبية (25) طالب وهي التي تتلقي البرنامج التدريبي المقترح، ومجموعة ضابطة(25) طالب. ولكي تتمكن الدراسة من تحقيق أهدافها قام الباحث ببناء وتطوير أدواتها بعد التأكد من صدقها وثباتها. كم تم استخدام الإحصاء الوصفي المتمثل في المتوسطات والانحرافات المعيارية، ومعامل الارتباط، واختبـــــــــار " ت " للعينة المرتبطة في تحليل نتائج الفرض الأول، كما تم استخدام اختبار " ت " للعينة المستقلة في تحليل نتائج الفرضين الثاني والثالث وقد استخدم الباحث حزمة البرامج الإحصائية للعلوم الاجتماعية (SPSS- v 6) باستخدام الحاسب الآلي في تحليل نتائج البحث. حيث تلخصت نتائج الدراسة فيما يلي أولا: وجود فروق دالة إحصائياً بين متوسطي درجات طلاب المجموعة التجريبية في القياسين القبلي والبعدي في القدرة الإبداعية لصالح القياس البعدي، حيث كانت قيمــة " ت " دالة عند مستوى أقل من (0.01)، مما يدل على حدوث تحسن في القدرة الابداعية بعد تطبيق البرنامج التدريبي . ثانياً: وجود فروق دالة إحصائياً بين متوسطي درجات طلاب المجموعتين التجريبية والضابطة في القدرة الابداعية في القياس البعدي لصالح طلاب المجموعة التجريبيــــة حيث كانت قيمة " ت " دالــــة عند مستوى أقل من (0.01)، مما يدل على حدوث تحسن في القدرة الإبداعية لدى طلاب المجموعة التجريبية بعد تطبيق البرنامج التدريبي للإبداع. ثالثا: عدم وجود فروق دالة إحصائياً بين متوسطي درجات طلاب الكليات الأدبية وطلاب الكليات العلمية بالمجموعة التجريبية في القياس البعدي في القدرة الإبداعية حيث كانت قيمة " ت " غير دالــــة عند مستوى (0.05)، مما يدل على أن التحسن في القدرة الإبداعية لدى طلاب الكليات الأدبية وطلاب الكليات العلمية بالمجموعة التجريبية كان متقارب بعد تطبيق البرنامج التدريبي. ولقد كان للبرنامج اثرا ايجابيا في توليد مجموعة من الافكار الابداعية التي يمكن لها المساهمة في الناتج العلمي والاقتصادي لمشروع نيوم.


Article
The Role of Tabuk University in Intellectual Education for Students in the Light of the Requirements of Enhancing the Intellectual Security
دور جامعة تبوك في التوعية الفكرية لطالباتها في ضوء متطلبات تعزيز الأمن الفكري

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims to identify the degree of Tabuk University practices to raise the intellectual awareness of students through scientific research, as well as to identify the degree of Tabuk University practicing to raise the intellectual awareness through the educational process (faculty member – activities). The study also seeks to identify the degree of Tabuk University practicing to raise the intellectual awareness of students through community service and university media. The study is descriptive in nature that employed the questionnaire as a tool in collecting data. Total of (540) students were chosen randomly from different colleges at universities of Tabuk to form the study sample. The results showed that faculty member has practiced a significant role in intellectual education for students; as for University Media, it has taken a limited role in intellectual education. Additionally, students’ activities unit and Community service have scored a medium degree in intellectual education. The research came out with a number of recommendations such as establishing media center in the university; improve the intellectual education unit to be as a center for intellectual security and do community partnership with different agencies specialized in intellectual securityأهداف الدراسة: معرفة درجة ممارسة جامعة تبوك لتوعية الفكرية لطالباتها من خلال البحث العلمي, كشف درجة ممارسة جامعة تبوك التوعية الفكرية لطالبتها من خلال العملية التعليمية, معرفة درجة ممارسة الجامعة للتوعية الفكرية من خلال الاعلام الجامعي, معرفة درجة ممارسة الجامعة للتوعية الفكرية من خلال خدمة المجتمع منهج الدراسة واداتها: استخدام المنهج الوصفي، لجمع البيانات اداة الاستبانة، وكانت عينة الدراسة: تتكون من(540) طالبه تم اختيارهم بطريقه عشوائية عنقودية من كليات مختلفة بجامعة تبوك الأساليب الاحصائية المستخدمة: تم تحليل بيانات هذه الدراسة باستخدام الحزمة الإحصائية الاجتماعية(spss)وفقا للأساليب الإحصائية الآتية: النسب المئوية، المتوسطات الحسابية، الانحرافات المعيارية، واختيار تحليل التباين الاحادي أهم النتائج التي توصلت اليها الدراسة يمارس عضو التدريس دوره في التوعية الفكرية للطالبات بدرجة عالية, بحسب تقدير المستجيبات, ويمارس الاعلام الجامعي دوره في التوعية الفكرية بدرجة منخفضة, وتمارس وحدة الأنشطة الطلابية دورها في التوعية بدرجة متوسطة, وتمارس خدمة المجتمع دورها في التوعية الفكرية بدرجة منخفضة, بحسب تقدير المستجيبات. التوصيات التي توصلت اليها الدراسة انشاء مركز اعلامي متخصص بالجامعة, وتطوير وحدة التوعية الفكرية لتكون مركز للأمن الفكري, وعمل شراكات مجتمعية مع جهات مختصة بالأمن الفكري كمركز الاعتدال.


Article
Scientific Thinking Controls under the Light of Ibrahim Story in the Holy Qur’an
ضوابط التفكير العلمي في ضوء قصة إبراهيم عليه السلام في القرآن الكريم

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims at identifying thinking, its aspects, controls, thinker’s characteristics, and the attempts that followed by Ibrahim’s people. This was achieved under Ibrahim’s story, (peace and blessing be upon him), in the Holy Qur’an. The study used the descriptive method through induction and deduction. The study reached the following results: thinking is an organized reasonable human action, which includes all human life in the fields of science, knowledge, and calling for Allah. It depends on remembering what is already in the memory and it should be subjected by revelation and Islamic legislation. The study illustrated that the most important thinking controls are monotheism, piety, Islamic legislation, the Holy Qur’an, Basmalah, seeking refuge with Allah, asking Allah’s help and guidance, concentration, community, collectivism, unilateralism, thinking fields, mind borders, knowledge of thought subject, accomplishment of vision, scientific reasoning and mental and sensual integration, ethical control, purpose and realism. The study also illustrated a number of characteristics of the thinker included: belief in Allah, the continuity of science and learning, the commitment of scientific method in thinking and reasoning, the full acceptance of the word of Allah and the saying of His messenger, avoiding their confrontation with reason, exploitation of knowledge and reformulating it, sticking to tolerance and great morality, warning of deviation and superstitions that harm the self and society, as well as the abandonment of places of misguidance, bad friends, fulfillment of religious, moral and social obligations and responsibilities, getting rid of envy, selfishness, lies and slander. The study also showed the methods of those opposing thinking, the scientific method, the truth and fact, and the actions of the people of Ibrahim including his father, Nimrod. These attempts included the following: imposing judging to habits and prevailing thinking, the adoption of views and opinions, reliance on fallacies, change of subject, attacking on the violator, resorting to power and exploitation of emotions and defamation, contempt for the violator, and an attempt to mix facts with similarities. عنوان هذه الدراسة:ضوابط التفكير في ضوء قصة إبراهيم عليه السلام في القرآن الكريم.وهدفت لمعرفة ما هو التفكير،ومجالاته،وضوابطه،وصفات المفكر،والمحاولات التي انتهجها قوم ابراهيم معه عليه السلام،وذلك في ضوء قصته عليه السلام في القرآن الكريم.واستخدمت الدراسة المنهج الوصفي من خلال طريقتي الاستقراء والاستنباط.وتوصلت الدراسة ألى النتائج التالية:أن التفكير عمل عقلي إنساني منظم شامل لكل حياة الإنسان،في مجالات العلم والمعرفة والشهادة والدعوة إلى الله.وأنه يعتمد على التذكر فيما هو موجود من جنسه في الذاكرة.وأنه يجب أن يخضع للوحي والشرع.وبينت الدراسة أن من أهم ضوابط التفكير التوحيد والتقوى والشرع والقرآن والاستعاذة والبسملة والاستعانة والاستهداء بالله والتركيز والمنظومية والجماعية دون الأحادية ومجالات التفكير وحدود العقل والعلم بموضوع التفكير واكتمال الصورة والاستدلال العلمي والتكامل العقلي والحسي والضابط الأخلاقي والغاية والواقعية. كما بينت الدراسة مجموعة من صفات المفكر ومنها الإيمان بالله تعالى،واستمرارية العلم والتعلم،والتزام المنهج العلمي في التفكير والاستدلال،والتسليم الكامل لقول الله وقول رسوله،وعدم مواجهتهما بالعقل،واستثمار المعارف وإعادة صياغتها و التحلي بالحلم ومكارم الأخلاق و التحذير من الضلالات والخرافات وما يضر بالنفس والمجتمع و اعتزال أماكن الضلال،وجلساء السوء و الوفاء بالالتزامات والمسئوليات الدينية والخلقية والاجتماعية والتخلص من الحسد والأثرة والكذب،والافتراء. كما بينت الدراسة أساليب المعارضين للتفكير والمنهج العلمي والمعادين للحق والحقيقة وما قام به قوم إبراهيم عليه السلام بما فيهم والده والنمرود،وهذه المحاولات تضمنت ما يلي:فرض الاحتكام للعادات والأفكار السائدة,والاحتكام إلى الرأي ووجهات النظر،والاعتماد على المغالطات وتغيير الموضوع والهجوم على المخالف والاحتكام للسلطة واستغلال العاطفة والتسفيه والاحتقار للمخالف ومحاولة خلط الحقائق بالشبه.


Article
The Intellectual Security and Its Relation to Psychological Resilience of Secondary School Students
الأمن الفكري وعلاقتــــه بالصمـود النفسـي لدى طلاب المرحلة الاعدادية

Loading...
Loading...
Abstract

The current research aims to determine the intellectual security and the psychological resilience of Secondary school students and how these two variables are related to each other. The study also seeks the extent to which psychological resilience contributes to intellectual security The research sample consisted of (420) students from the Secondary stage in the Directorate of Education of Baghdad / Rusafa III. Two scales were administered to the participants to collect the needed data. As for the analysis of data, Pearson correlation coefficient, T-test, and the Regression analysis were employed, the results revealed: 1. The members of the sample have an intellectual Security. 2. The members of the sample have a psychological Resilience. 3. There is a positive correlation between the two variables. 4. The variable (psychological Resilience) contributes with (13.6) of the total variance of the variable (intellectual Security). يستهدف البحث الحالي معرفة ( الأمن الفكري ) و ( الصمود النفسي) لدى طلاب المرحلة الإعدادية ، والعلاقة الإرتباطية بين المتغيرين ، ومدى إسهام متغير الصمود النفسي بمتغير (الأمن الفكري) ، تألفت عينة البحث من (420) طالباً من طلاب المرحلة الإعدادية في مديرية تربية بغداد / الرصافة الثالثة ، وقد تم تطبيق مقياسي البحث ، وبإستعمال معامل ارتباط (بيرسون) و ( الإختبار التائي) و( تحليل الإنحدار) وأطهرت النتائج : 1. يتمتع أفراد العينة بالأمن الفكري . 2. يتمتع أفراد العينة بالصمود النفسي. 3. وجود علاقة ارتباطية موجبة دالة إحصائياً بين متغيري البحث. 4. يسهم متغير (الصمود النفسي) بــ (6ر13) من التباين الكلي لمتغير (الأمن الفكري) .


Article
Moral Awareness and Its Relation to Authoritarian Parenting Style of Secondary School Students in Baghdad
الوعي الأخلاقي وعلاقته بأسلوب تسلط الوالدين لدى طلبة المرحلة الثانوية في محافظة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims at identifying the level of Moral Awareness and the level of Authoritarian Parenting Style of Secondary School Students in Baghdad. Additionally, the study seeks to identify the significant difference between these two variables in term of gender (male-female), as well as the correlation between Moral Awareness and Authoritarian Parenting Style. To do this, the researchers have adopted the scale of moral awareness prepared by the (Assl 2014), which the number of its items was finalized of (28) items. As for the Authoritarian Parenting Style scale, the researcher designed a questionnaire of (22) items as the number of its finalized form. The two instruments were applied on a sample of (140) male and female Students who were chosen randomly from two schools at Al-Rusafa side and two schools at Al-Karkh side of Baghdad for the academic year 2016 -2017. The Results of the research showed 1. The research sample of Secondary School Students has Moral Awareness. 2. There is no statistical significance between males and females in Moral Awareness. 3. The research sample of Secondary School Students does not have Authoritarian Parenting Style. 4. There is a statistically significant difference between males and females in the Authoritarian Parenting Style in favor of females. 5. The results of the statistical analysis showed that there is no significant correlation between Moral Awareness and the Authoritarian Parenting Style for the sample as a whole. يهدف البحث الحالي التعرف على مستوى الوعي الأخلاقي ومستوى تسلط الوالدين لدى طلبة المرحلة الثانوية , وكذلك التعرف على دلالة الفروق على وفق متغير النوع (ذكور- إناث), فضلاً عن العلاقة الارتباطية بين المتغيرين, ومن أجل التحقق من ذلك فقد قام الباحثان بتبني مقياس الوعي الأخلاقي المعد من (عسل 2014 ) إذ بلغ عدد فقراته بصيغتها النهائية (28) فقرة, وبناء مقياس أسلوب تسلط الوالدين إذ بلغ عدد فقراته بصيغتها النهائية (22) فقرة, وقد تثبتنا من خصائصهما السايكومترية وطبقت الأداتين على عينة بلغت (140) طالباً وطالبة اختيروا بالطريقة العشوائية الطبقية من مدرستين في مديرية الرصافة الأولى, ومدرستين في مديرية الكرخ الثالثة/ محافظة بغداد, للعام الدراسي 2016- 2017 وأظهرت نتائج البحث الآتي: 1. إن عينة البحث من طلبة المرحلة الثانوية لديهم وعي أخلاقي. 2. لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين (الذكور والإناث) في الوعي الأخلاقي. 3. ان عينة البحث من طلبة المرحلة الثانوية لا يعانون من أسلوب تسلط الوالدين. 4. توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين (الذكور والإناث) في أسلوب تسلط الوالدين ولصالح الإناث. 5. أظهرت نتائج التحليل الإحصائي انه لا يوجد علاقة ارتباطية دالة بين متغيري الوعي الأخلاقي وأسلوب تسلط الوالدين تبعاً للعينة ككل.


Article
The Logical Maturity of Kindergarten Children
النضج المنطقي لدى اطفال الرياض

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this research is to measure the logical maturity of kindergarten children. To achieve this aim, the researcher adopted the scale of Gold Schmid and Bentler (1968), which was translated to the Arabic language by Shabili (1988). The scale was administered to a sample of (100) kindergarten children were chosen randomly from a number of kindergartens in Baghdad city for the academic year (2017-2018). SPSS was used to analyze the collected data. The results revealed there is a level of logical maturity among the kindergarten children. The researcher came out with a number of recommendations and suggestions يهدف البحث الحالي الى(قياس النضج المنطقي لدى اطفال الرياض) ولتحقيق هدف البحث قامت الباحثة بتبني مقياس جولد شميد وبنتلر(1968) والمترجم للعربية من قبل الشبيلي (1988) وقد تم تطبيق المقياس على عينة من اطفال الرياض البالغ عددهم (100) طفل للعام الدراسي (2017-2018) ، وقد تم استعمال برنامج الحقيبة الاحصائية SPSS في تحليل البيانات. وتوصلت الباحثة الى وجود مستوى من النضج المنطقي لدى اطفال الرياض. وقد خرجت الباحثة بعدد من التوصيات والمقترحات


Article
Analysis of the Content of the Computer Textbook for the Second Intermediate Grade According to Scientific and Moral Values
تحليل محتوى كتاب الحاسوب للصف الثاني المتوسط وفق القيم العلمية والأخلاقية

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of this research is to design a list of the scientific and moral values that should be found in the content of the computer textbook for the second intermediate grade, as well as to analyze the content of the above- mentioned book by answering the following question: What is the percentage of availability of scientific and moral values in the content of the computer textbook for Second Intermediate grade issued by the Iraqi Ministry of Education / the general directorate of the curriculum, for the academic year (2017-2018)? In order to achieve the research objectives, the descriptive method (content analysis method) was adopted. The research community has been identified as the content of the computer textbook for intermediate second grade. The research instrument, a tool for content analysis, prepared according to the objectives of teaching computer for the intermediate stage and based on the literature and previous studies of values and their classification. Additionally, a survey conducted by the researchers on a number of teachers. The researcher adopted also the unit of thought (implicit, explicit), as a unit of analysis. This research found that the percentages of scientific values (curiosity, scientific thinking, assessment of science, and ethics of science) reached 25.8%, 43,01%, 12.90%, and 18.29% respectively. The moral values have reached the percentage of the value of taking responsibility (100%), while the value of respect for others did not receive any repetition in the content of the textbook يهدف هذا البحث الى تصميم قائمة بمؤشرات القيم العلمية والاخلاقية التي ينبغي توافرها في محتوى كتاب الحاسوب للصف الثاني المتوسط، وتحليل محتوى الكتاب المذكور آنفاً وفقاً لها، وذلك عن طريق الإجابة عن السؤال الآتي: ما نسبة توافر القيم العلمية والأخلاقية في محتوى كتاب الحاسوب المُعد لطلبة الصف الثاني المتوسط الصادر من وزارة التربية العراقية/ المديرية العامة للمناهج في العام الدراسي ( 2017-2018) م؟ ولتحقيق هدفا البحث أعتمد على منهج البحث الوصفي (أسلوب تحليل المحتوى)، وحدد مجتمع البحث وعينته بمحتوى كتاب الحاسوب المقرر لطلبة الصف الثاني المتوسط، لسنة (2014)، أما أداة البحث فهي أداة تحليل المحتوى، التي اعدت وفقاً لأهداف تدريس مادة الحاسوب للمرحلة المتوسطة ملحق (3)، والرجوع الى مجموعة من الادبيات والدراسات السابقة المتعلقة بالقيم وتصنيفها، فضلاً عن دراسة استطلاعية اجرتها الباحثتان على عدد من مدرسي ومدرسات المادة المذكورة آنفا، واعتمدت وحدة الفكرة (الصريحة، والضمنية) كوحدة للتحليل. توصل هذا البحث الى أن نسب القيم العلمية (حب الاستطلاع، والتفكير العلمي، وتقدير العلم، وأخلاقيات العلم) بلغت على التوالي (25,8%، 43,01%، 12,90% ، 18,29%). أما القيم الاخلاقية فقد بلغت نسبة قيمة تحمل المسؤولية (100%) ، وأما قيمة احترام الاخرين فلم تحظ بأي تكرار يذكر في محتوى الكتاب المدرسي المذكور آنفاً.


Article
Psychological and Health Risks of Children Toy-Related Injuries: Pellet-Gun as a Model
دراسة وصفية عن الاخطار الصحية والنفسية لحوادث العاب الاطفال القتالية (بنادق الخرز انموذجا)

Authors: سعد حسن حمود
Pages: 421-444
Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to identify the psychological and health risks that a child might be exposed to by playing with hazardous toys such as pellet guns. To this end, the researcher has visited Ibn Al-Haytham Eye Hospital in Baghdad, the emergency department to figure out the rate of injuries in Children for the consecutive years (2017-2018) and the first Month of (2019). The psychological risks as a result of disability are represented by the inability to accommodate the surrounding environment well. Additionally, the child experiences a kind of tension, conflict, and going in psychological crises through introversion, isolation, withdrawal tendencies, and poor conformity with himself and the Society.هدف البحث التعرف على الاخطار الصحية والنفسية التي يتعرض لها الطفل نتيجة استخدامه العاب خطرة جدا وهي مسدسات وبنادق الخرز(الكرات) ولتحقيق ذلك قام الباحث بزيارة الى مستشفى ابن الهيثم للعيون في العاصمة بغداد قسم الطوارئ والاطلاع على سجلات حالات الاصابات التي تعرض لها الاطفال بسبب استخدامهم تلك الالعاب للاعوام (2017-2018) وشهر كانون الثاني لعام (2019) وظهر في عام (2017) ان هناك (144) حالة اصابة دخلت للطوارئ منها (121) ذكور و(23) اناث, (120) حالة نزف في الحجرة الامامية للعين,(17) حالة خدش في القرنية,(3) حالة جرح القرنية,(2) حالة جرح الجفن,(2) حالة حرجة دخول غرفة العمليات, اما احصائيات عام (2018) هناك (161) حالة اصابة في العين دخلت لقسم الطوارئ منها(142) ذكور و(19) اناث, (83) حالة خدش بالقرنية,(65) حالة نزف بالحجرة الامامية للعين,(5) حالة جرح القرنية,(5) حالة جرح في الجفن,(1) حالة جرح الملتحمة,(1) حالة كدمة خارجية,(1) حالة عتمة بالعين, اما احصائيات شهر كانون الثاني لعام (2019) هناك (13) حالة اصابة دخلت الى المستشفى منها(10) ذكور و(3) اناث,(10) حالة خدش بالقرنية,(2) حالة نزف بالحجرة الامامية,(1) حالة حرجة دخول غرفة العمليات, وكان معظم الحالات تتراوح اعمارهم من(3-17) عام حيث كانت تمثل نسبة(95%) اما الاعمار التي اقل من (3) سنة واكثر من (17) سنة فكانت نسبتهم (5%), اما الاخطار النفسية نتيجة العوق فتتمثل بعدم القدرة على ادراك البيئة المحيطة به بشكل جيد, ويشعر الطفل بتوترات وصراعات وازمات نفسية من خلال الانطواء على نفسه والعزلة والميول الانسحابية وسوء توافقه مع نفسه والمجتمع.


Article
Violence Efficacy of Parents in Consolidating the Positive Values and Its Relation with Socialization among Intermediated School Students
فاعلية العنف من الاباء في تثبيت القيم الايجابية لدى طلبة المرحلة المتوسطة وعلاقته باساليب التنشئة الاجتماعية

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to identify the effectiveness of violence by parents in the consolidation of positive values among students. Additionally, the research aims to identify the differences in violence levels among students regarding their gender (males & females). The study was limited to the intermediate school students in Baghdad city / Karkh2 for the academic year 2017-2018. The results showed that males are more violent than females do and that discrimination led to experience violence more than other methods. The researcher recommends the need to create a positive atmosphere within the school context. For future studies, the researcher suggests conducting a study to identify the violence and its relation to some personal characteristics among intermediate school students. تعد ظاهرة سلوك العنف بين الطلبة من اكثر المشكلات المدرسية سلبية وانتشاراً والتي تعيق العمل التربوي والتعليمي المتوقع من المدرسة وتجعلها بيئة غير ملائمة لتحقيق الاهداف التربوية المنوط بها وفي ظل الواقع بما يقدمه من معطيات و دلالات عن حجم الظاهرة وخطورتها , وبما ان العنف لا يبدا في الكبر بل يتعلمه الانسان منذ الصغر فيعكس نمط التنشئة الاسرية والاجتماعية التي عاشها وبات الاهتمام بدراسة سلوك العنف لدى الطلبة وجعله هدفا للدراسة والبحث وضرورة ماسة لاسيما في مرحلة المراهقة وهي تبدا بمرحلة التعليم المتوسط اذ يتسم سلوك الطلبة في هذه المرحلة بالعنف بسبب ما يعانونه من ضغوط تجعلهم يعيشون في بيئة من الصراع النفسي طيلة مدة مراهقتهم فضلا عن الجو المدرسي والاحباط والضغوط الدراسية التي تعد من انشطتهم الاجتماعية .


Article
Life Management Strategies among Mosul University Academics
استراتيجيات ادارة الحياة لدى تدريسيي جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims to measure life management (in its various approaches) among university academics and to identify the differences among life management strategies (in its various approaches) in regard of gender (male, female), field of education (scientific, humanitarian) and title (assistant lecturer, lecturer, assistant professor, and professor). The study sample consisted of (246) male and female academics from four colleges (Arts, Science, Science education, and Humanitarian Science Education). To achieve the goals of the study, the researchers used the Freund & Baltes (2002) life-management strategies scale after translating it and determining its parameters of reliability and validity. The statistical analysis of the collected data showed that Mosul University academics have effective life management strategies. No significant differences were found in using these strategies according to gender and the scientific title whereas significant differences according to the type of education were found in favor of humanitarian studies. Based on the results, the researches set a number of recommendations. يهدف البحث إلى قياس استراتيجيات إدارة الحياة ( بأساليبها المتعددة ) لدى اساتذة الجامعة . ومعرفة الفروق في استراتيجيات إدارة الحياة ( بأساليبها المتعددة ) على وفق متغيرات الجنس ( ذكر ، انثى ) ، والتخصص ( علمي ، انساني ) ، والمرتبة العلمية ( مدرس مساعد ، مدرس ، استاذ مساعد ، استاذ ) . اذ تكونت عينة البحث من ( 246 ) تدريسي وتدريسية اختيروا من أربع كليات مختلفــة ( الآداب ، والعلوم ، والتربية للعلوم الصرفة ، والتربية للعلوم الانسانية ) ، ولتحقيق أهداف البحث استعمل الباحثان مقياس فريوند وبالتس ( Freund & Baltes , 2002 ) لاستراتيجيات إدارة الحياة بعد اعادة ترجمته من الانكليزية وايجاد معاملات صدقه وثباته . وبعد تحليل البيانات احصائياً اظهرت النتائج ان تدريسيي جامعة الموصل يمتلكون استراتيجيات فعّالة لإدارة حياتهم , ولم تظهر فروق دالة في استعمال هذه الاستراتيجيات تبعاً لمتغيري الجنس والمرتبة العلمية ، وظهرت فروق دالة في التخصص لصالح التخصصات الانسانية على حساب التخصصات العلمية . وبناءً على النتائج اوصى الباحثان بجملة من التوصيات والمقترحات .


Article
The Educational Thought of the Chief Justice Badr Al-Din Ibn- Jamaah
الفكر التربوي عند قاضي القضاة بدر الدين ابن جماعة

Loading...
Loading...
Abstract

The ideas and principles formulated by Ibn-Jamaah in the field of education occupy a central place in the historical origins of education for Muslims. These views and principles have an active role in the educational reorganization that the Islamic world aspires to. These ideas have had a great impact on the educational process that had preceded the opinions of Russo, Pestalutzi, Fruel, Herbert, and Dewey. Moreover, we have seen that the Sheikh of Ibn-Jamaah has taken part in formulating the origins of education and leadership. تحتل الافكار والمبادئ التي بلورها ابن جماعة في ميدان التربية مكانا رئيسا في الاصول التاريخية للتربية عند المسلمين ،وتملك هذه الآراء والمبادئ ان تسهم إسهاما فعالا في إعادة التنظيم التربوي الذي يتطلع اليه العالم الاسلامي . تعد بعض الافكار التربوية للشيخ بدر الدين بن جماعة ، ومنه ما تضمنت المعلم ومواصفاته وطرائق تدريسه ، واراءه التربوية ، ولقد كان بمقدور هذه الافكار لو وضعت موضعها الصحيح من البحث ان تحدث أثرا كبيرا في العملية التربوية قبل ان تأتينا آراء ( روسو ) و ( بستالوتزي ) و ( فرويل ) و ( هربارت ) و ( ديوي) وقد رأينا ان الشيخ ابن جماعة كان له في وضع اصول التعليم الصدارة والريادة


Article
Teaching Competencies Required For Teachers of History in the Preparatory Stage
الكفايات التدريسية اللازمة لمدرسي مادة التاريخ في المرحلة الاعدادية

Loading...
Loading...
Abstract

This study attempts to determine the necessary teaching competencies for teachers and the level of their importance in the development of their performance professionally and scientifically, and the progress towards a better future to achieve an effective level. Accordingly, the research community consists of the morning-preparatory schools for boys at the General Directorate of Education of Baghdad Rusafa2. The study sample included (68) teachers constituted 88.31% of the total community of teachers. As for the research tools, the researcher adopted the descriptive method by using the observation method in which the researcher prepared a list of teaching. For verifying the results of the research, the researcher used the following statistical methods: weighted mean, percentage weight, Pearson correlation coefficient, T-test, and variance analysis. The main findings of the research showed some of the teaching competencies in the research sample achieved a high degree of verification and according to the fields established. The field of human and social relations reached the highest level among the fields, while the field of self-development ranked lowest among the ten fields. تتجلى أهمية هذا البحث في تطوير الأداء المهني والتربوي لمدرسي مادة التاريخ في المرحلة الاعدادية وتحديث برامج اعدادهم بشكل اكثر فاعلية ، وتحاول هذه الدراسة ان تحدد الكفايات التدريسية اللازمة للمدرسين ومستوى أهميتها في تطوير أدائهم مهنياً وعلمياً وتقدمهم نحو المستقبل الأفضل لتحقيق مستوى فعال. بناءً على ذلك تم تحديد مجتمع البحث الذي يتكون من المدارس الاعدادية للبنين الصباحية التابعة للمديرية العامة لتربية بغداد الرصافة / الثانية . ، وقد كان حجم عينة المدرسين في هذه المدارس (68) مُدرس تشكل نسبة 88.31 % من المجتمع الكلي للمدرسين. أما بالنسبة لأداة البحث فقد اعتمد الباحث المنهج الوصفي باستخدام اسلوب الملاحظة بعد إعداد قائمة من الكفايات التدريسية ثم عرضها على عدد من المحكمين لاستخراج الصدق ، ومن ثم الثبات بطريقة ملاحظة الباحث مع ملاحظان ، واستخراج العلاقة فيما بين الدرجات باستخدام معامل ارتباط (بيرسون ) . ولغرض التحقق من نتائج البحث فقد استخدم الباحث الوسائل الاحصائية الآتية:- الوسط المرجح، الوزن المئوي، معامل ارتباط بيرسون، الاختبار التائي ، تحليل التباين . أما أهم النتائج التي توصل اليها الباحث هي :- حققت بعض الكفايات التدريسية لدى عينة البحث درجة عالية في مستوى التحقق ، وبحسب المجالات الموضوعة، وقد احتل مجال العلاقات الانسانية والاجتماعية أعلى درجة من بين المجالات، بينما احتل مجال التطوير الذاتي أدنى درجة من بين العشرة مجالات الموضوعة.


Article
Test wisdom of Postgraduate Students at the University of Samarra and its relation to the Engagement of learning and psychological tension
الحكمة الاختبارية لدى طلبة الدراسات العليا في جامعة سامراء وعلاقتها بالانهماك بالتعلم والتوتر النفسي

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the present research is to identify the test wisdom and the engagement with learning and psychological tension among postgraduate students at the University of Samarra according to the variables of the department, gender, age, and whether students are employee or non-employee. The study also attempts to identify the relationship between the test wisdom and the engagement with learning and psychological tension. The research sample consisted of (75) postgraduate students randomly selected from college of Education. The researcher applied the test–wisdom of (Mellman & Ebel) and the scale of engagement with learning preparation by (Al-zaabi 2013). In addition, the researcher used the list of the psychological stress of (Abu Assaad 2011). For processing data, frequencies, averages, standard deviations, T. test, Pearson correlation coefficient, analysis of the mono-variance, the coefficient of Schiffe and correlation coefficient (Kendalls tau_b) were used. The research results revealed that the study sample has a good level of test wisdom with differences of statistical significance according to the variable of the department in favor of the students of the Department of Arabic language. However, there were no statistically significant differences in sense of students’ gender, age and employee or non-employee students. The study sample was characterized by an average level of learning involvement, with no significant statistical differences according to the department variable, gender, age, and employee or non-employee variable. The research sample revealed also a low level of psychological tension with no statistically significant differences according to the department variable, gender, age, and employee or non-employee variable. There is no a significant correlation between the test wisdom of all its strategies and the engagement with learning and psychological tension. هدف البحث الحالي لمعرفة مستوى الحكمة الاختبارية، والانهماك في التعلم، والتوتر النفسي لدى طلبة الدراسات العليا في جامعة سامراء على وفق متغيرات القسم، والجنس، والعمر، وموظف أم غير موظف، والكشف عن العلاقة بين الحكمة الاختبارية والانهماك في التعلم والتوتر النفسي، بلغت عينة البحث ( 75 ) طالباً وطالبةً، تم اختيارهم بصورة عشوائية من طلبة الدراسات العليا في كلية التربية، طَبَقَ الباحث عليهم اختبار الحكمة الاختبارية لـميلمان وإيبل ( Mellman & Ebel )، ومقياس الانهماك بالتعلم إعداد ( الزعبي 2013 )، كما استعمل الباحث قائمة قياس التوتر النفسي لـ ( أبو أسعد 2011 )، وبمعالجة البيانات باستخدام التكرارات والمتوسطات والانحرافات المعيارية، والاختبار التائي، ومعامل ارتباط بيرسون، وتحليل التباين الأحادي، ومعامل شيفيه، ومعامل ارتباط ( Kendalls tau_b )، توصل البحث إلى: - أن عينة البحث تتمتع بمستوى جيد من الحكمة الاختبارية، مع وجود فروق ذات دلالة إحصائية فيها حسب متغير القسم ولصالح طلبة قسم اللغة العربية، بينما لم تكن هناك فروق ذات دلالة إحصائية حسب متغير الجنس، ومتغير العمر، ومتغير ( موظف، غير موظف ). - تميزت عينة البحث بمستوى متوسط من الانهماك بالتعلم، مع عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية فيه حسب متغير القسم، ومتغير الجنس، ومتغير العمر، ومتغير ( موظف، غير موظف ). - تتمتع عينة البحث بمستوى منخفض من التوتر النفسي، مع عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية حسب متغير القسم، ومتغير الجنس، ومتغير العمر، ومتغير ( موظف، غير موظف ). - لا توجد علاقة ارتباطية ذات دلالة إحصائية بين الحكمة الاختبارية بكافة استراتيجياتها مع كل من الانهماك بالتعلم، والتوتر النفسي.


Article
Dogmatism and Its Relation to Behavioral Problems of Preparatory School Students
الجمود الفكري (الدوجماتية) وعلاقته بالمشكلات السلوكية لدى طلبة المرحلة الاعدادية

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims to identify the relationship between Dogmatism and the behavioral problems among preparatory school students. To do this, the researcher adopted Rokeach’s scale of dogmatism, which was modified to be more appropriate of the Iraqi context. A sample of (300) students was chosen randomly to collect the needed data for the current study. To process the data, the researcher employed T-test, Pearson correlation coefficient, and Weighted Mean. The finding revealed that the study sample experience too many behavioral problems, as well as there is a positive strong relationship between Dogmatism and behavioral problems. To conclude, the researcher recommended holding counseling sessions targeting school students to mitigate Dogmatism among them يعد الجمود الفكري من وجهة نظرعلماء النفس وعلماء الاجتماع السبب الرئيس في الكثير من الخلافات وإثارة المشكلات وفي خلق الازمات, والانغلاق المعرفي من اخطر المشكلات التي تعوق الفرد عن اداء دوره الاجتماعي وتوافقه وارتقائه , وخصوصا المشكلات التي تواجه الطلاب في الاعدادية,والتي يختلف حلها من طالب لآخركما تختلف هذه المشكلات من مجتمع لآخر. ومما يزيد من أهمية موضوع هذا البحث أنه يتناول الجمود الفكري وعلاقته بالمشكلات السلوكية التي تعوق الطلاب عن ممارسة أدوارهم في الحياة والتي لاتقتصر على تفاعلهم مع بيئاتهم فحسب ,وإنما تمتد لتشمل حياتهم. إستهدف البحث التعرف على الجمود الفكري وعلاقته بالمشكلات السلوكية لدى طلاب المرحلة الإعدادية , ولغرض تحقيق أهداف البحث.تبنى الباحث مقياس العالم ؛؛روكيش ؛؛للجمود الفكري , وإستخرج الخصائص السايكومترية له لتكييفه على البيئة العراقية , وأعد مقياس المشكلات السلوكية بعد توجيه استبانة مفتوحة للمدرسين والمرشدين في المدارس الاعدادية, بعد الإطلاع على الدراسات السابقة في هذا المجال, وبعد تطبيقماعلى عينة تكونت من (300) طالباً من طلاب الاعدادية.قام الباحث بتحليل بيانات البحث,وإستخدام الوسائل الإحصائية المناسبة لمعالجتها, أظهرت النتائج أنَ الطلاب لديهم وسط حسابي اكبر من المتوسط الفرضي لمقياس الجمود الفكري المتبنى ( 109,71) , وانحراف معياري(12,51), وبلغت القيمة التائية(16,90),كما أظهرت النتائج وجود العديد من المشكلات السلوكية لديهم, وأن هناك علاقة إرتباطية قوية وطردية بين الجمود الفكري والمشكلات السلوكية بلغت(0,776). ومن التوصيات المهمة تقديم الخدمات والبرامج الارشادية لتعديل الجمود الفكري للطلاب في المرحلة الإعدادية.


Article
The sense of coherence among individuals with physical disabilities
مشاعر التماسك لدى المعاقين حركياً

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The aim of the current research is to measure the sense of coherence among individuals with physical disabilities. The researcher adopted a scale of (29) paragraphs spread over three domains designed by Antonovski (1993) to measure the sense of coherence. A sample of (210) disabled individuals was chosen randomly to collect the required data. The data were analyzed using the statistical package for social sciences (SPSS). The result showed a lack of sense of coherence among the sample. Keywords: sense of coherence, physical disabled. ملخص البحث هدف البحث الحالي إلى قياس مفهوم مشاعر التماسك لدى المعاقين حركياً، قد قامت الباحثتان بتكييف مقياس مشاعر التماسك المعد من قبل أنتونوفسكي (1993) والذي يتضمن (29) فقرة تقاس مفهوم مشاعر التماسك بأبعاده الثلاثة وبتدرج سباعي تعطي لها عند التصحيح الدرجات على التوالي (1، 2، 3، 4، 5، 6، 7) للفقرات المصاغة نحو قياس المفهوم ، تم استعمال المقياس على (210) معاقاً حركياً اختيروا عشوائيا ، وتم التحقق من الخصائص السيكومترية للمقياس من (صدق المقياس وثباته ) من خلال ارتباط الفقرة بالدرجة الكلية الذي تنتمي إليه ومصفوفة الارتباطات الداخلية ، وبعد التحقق من دقة الخصائص السيكو مترية للمقاييس, تم تطبقه على عينة البحث الأساسية، وبينت النتائج أن هناك ضعفا في مشاعر التماسك لدى العينة. الكلمات المفتاحية: مشاعر التماسك، المعاقين حركيا.

Table of content: volume:16 issue:61