research centers


Search results: Found 13

Listing 1 - 10 of 13 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Electrocardiaographic survey on dogs in Baghdad province
دراسة التخطيط الكهربائي للقلب في الكلاب في محافظة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to investigate electrocardiography changes in 100 dogs(50 male and 50 female) in Baghdad province to detect incidence of cardiac disorder . The results indicated that electrocardiographic abnormalities are 27% of examined dogs , nodular ectopic 2%, complet heart block 5%,ventricular tachycardia 6% ,bradycardia 8% and decreased T amplitude 6 %. The cardiac arrhythmia and hypokalaemia were the most common cause of cardiac disorders. There were differences between sexes for ECG parameters.

صممت هذه الدراسة للتحري عن التغيرات في مخطط القلب الكهربائي ل 100 كلب ( 50 ذكر و 50 انثى). في محافظة بغداد واكتشاف الخلل في الجهاز القلبي الوعائي اظهرت النتائج وجود تغيرات فى المخطط الكهربائي للقلب بنسبة 27% و تميزت الحالات المرضية العقدية الهاجرة بنسبة 2%.وبسرعة ضربات القلب بنسبة 6% وتباطؤ ضربات القلب بنسبة8% مع وجود حصر القلب بنسبة 5% وانخفاض موجة تي 6% حيث كانت حالة اللانظمية وانخفاض تركيز اليوتاسيوم هي الحالات الاكثر شيوعا في هذه الدراسة المسحية مع وجود فرق معنوي بين ذكور واناث الكلاب.


Article
Gastrointestinal helminth parasites of dogs in rural areas of the north east of Algeria
الديدان المعوية الطفيلية لدى الكلاب في المناطق الريفية في شمال شرق الجزائر

Loading...
Loading...
Abstract

Canine faeces are an important source of pathogens for the pet population, for dog owners and for the community in general. A total of 100 faecal samples taken from dogs, were examined for helminth eggs. 80 % of dogs examined are parasitized. Toxocara canis and Ancylostoma caninum were the most commonly observed parasites. T. canis was observed with a prevalence of 68 % in the El Kala region, while in the region of Guelma, A. caninum were predominant with a rate of 71%. Dipylidium caninum and Trichuris were present but with low proportions especially in the region of Guelma. The climatic conditions seem to play a role in the excretion of helminth eggs, while the age plays a primordial role in particular for T. canis as well as for A. caninum. The absence of conscience of the owners of dogs and the lack of participation of the veterinarian’ role increase the risk of the parasitism of these animals and consequently for the public health in particular our children in the Northeast of Algeria.

براز الكلاب هو مصدر مهم لامراض الحيوانات الأليفة، اصحاب الكلاب والمجتمع ككل. في هذا السياق تم فحص 100 عينة براز. 80٪ من الكلاب التي تم فحصهاتوجد بهاطفيليات. لوحظ ان توكسوكارا كانيس وأنكيلوستوما كانينيوم، الطفيليات الأكثر شيوعا. الإصابة توكسوكارا كانيس بلغت 68 في المائة في منطقة القالة، بينما كان معدل الإصابة بأنكيلوستوما كانينيوم في منطقة قالمة، 71 في المائة. ديبيليديم كانينيوم و تريتشوريس وجدت ولكن بنسب منخفضة وخاصة في منطقة قالمة. يبدو أن الظروف المناخية تلعب دورا في إفراز بيض الديدان الطفيلية، في حين أن العمر يلعب دورا رئيسيا، وخاصة لتوكسوكارا كانيس وأنكيلوستوما كانينيوم. إن عدم وعي أصحاب الكلاب وعدم مشاركة دور الطبيب البيطري بالتحسيس خاصة، يزيد من خطر هذه الطفيليات وبالتالي على الصحة العامة وخاصة أطفالنا في شمال شرق الجزائر.

Keywords

Dogs --- Helminths --- Eggs --- Coproscopy --- Algeria


Article
Investigating and identifying Chlamydia psittaci in asymptomatic and symptomatic domestic dogs in middle province of Iran
التحقق وتحديد الاصابة بالكلاميديا بستس في الكلاب المريضة والسليمة في المحافظات الوسطى من ايران

Loading...
Loading...
Abstract

C. psittaci is one of the dog’s pathogen which can cause respiratory disorders in various hosts and human beings. Chlamydiae are obligatory interacellular bacteria which belong to Chlamydiales. Conjunctival and pharyngeal swabs were taken from 50 captive dogs presented at veterinary clinics of Isfahan and Shahrekord to determine the percentage of infection and prevalence of C. Psittaci in domestic dogs. Samples were collected during 2014 from a total of 7 different breeds of dog; 1-German shepherd 2-Terrier 3- Mixed Poodle 4-Doberman pinscher 5-Persian sheepdog 6- Siberian husky 7-Pekingese breeds were sampled. The molecular PCR method was used to detect this microorganism in captive dogs and C. psittaci was detected in 9 (18%) of them.

تعتبر الاصابة بالاكلاميديا بستس من المسببات المرضة والتي تسبب اضطرابات في الجهاز التنفسي للكلاب والانسان وتعتبر من البكتريا تعيش في داخل الخلية وتنتمي الى عائلة كلاميدياس. تم اخذ مسحان من الملتحمة والبلعوم من 50 كلب من عيادات بيطرية في مدينة اصفهان وشاهكرد لتحديد نسبة الاصابة بـ اكلاميديا بستس في الكلاب المنزلية. تم اخذ العينات خلال عام 2014 من 7 سلالات من الكلاب وهي جيرمن شيفر، تراير، البودل غير النقي، ودوبرمان، وكلب الراعي الفارسي، والهاسكي السيبري، والبكينز. تم استخدام تقنية تفاعل البلمرة المتسلسل لتشخيص هذه البكتريا وقد وجدت الكلاميديا بستس في 9 عينات وبنسبة (18%).


Article
Femur fractures and treatment options in 20 dogs admitted to our clinic from January 2013 to December 2015
كسور الفخذ وخيارات العلاج في 20 كلب واردة الي عيادتنا في الفترة من يناير 2013 الي ديسمبر 2015

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the present study was to evaluate treatment of 20 dogs with femur fractures. Twenty (20) dogs with different ages, breeds, and gender admitted to the clinic of Department of Surgery, Anesthesiology and Radiology-Faculty of Veterinary Medicine-Zagazig University from January 2013 to December 2015 with a complaint of hind limb lameness and were diagnosed as femur fractures through clinical and radiographic examination. German shepherd dogs (85%) and immature dogs (70%) were more susceptible to femur fractures. The most common site of the fracture was the femoral diaphysis (65%) followed by metaphysis (20%). Open reduction and internal fixation techniques were applied using intramedullary (IM) pins with or without cerclage wire (40%) and bone plate (15%) for treatment of diaphyseal fractures, and two cross pins (30%) for treatment of metaphyseal and distal physeal fractures. Pin migration after complete healing (1 case) and bone re-fracture due to jumping (1 case) was the postoperative complications. It was concluded that open reduction and internal fixation methods are the proper treatment for femur fractures if the proper surgical techniques were applied.

هدفت هذه الدراسة لتقييم علاج عدد (20) كلبا يعاني من كسور عظمة الفخذ. عدد (20) كلبا من مختلف الأعمار، السلالات، والجنس وردت لعيادة قسم الجراحة والتخدير والأشعة- كلية الطب البيطري-جامعة الزقازيق في الفترة من يناير 2013 الي ديسمبر 2015 مصحوبة بشكوي عرج في الأطراف الخلفية وتم تشخيصها علي أنها كسور عظمة الفخذ وذلك من خلال الفحص الاكلينيكي واستخدام الأشعة السينية. وقد كانت سلالة الراعي الألماني (85%) والكلاب غير الناضجة (70%) أكثر عرضة لكسور عظمة الفخذ. ويعتبر الجزء الأوسط من عظمة الفخذ أكثر الأماكن عرضة للكسر (65%) ويليه الجزء السفلي للعظمة (20%). قد تم اعادة العظمة من خلال الفتح الجراحي وتثبيت الكسور داخليا باستخدام المسمار النخاعي مع او بدون استخدام سلك من الاستانلس ستيل حول العظمة (40%)، وباستخدام شرائح العظم (15%) لعلاج كسورمنتصف العظمة، وباستخدام مسمارين نخاعيين معاكسين لبعضهما (30%) لعلاج كسور الجزء السفلي من العظمة. مضاعفات ما بعد الجراحة وجدت في حالة واحدة نتيجة هجرة المسمار النخاعي بعد التئام الكسر وحالة أخري نتيجة حدوث الكسر مرة أخري بعد التثبيت. وقد خلصت هذه الدراسة الي أن الفتح الجراحي واعادة العظمة وتثبيتها داخليا هو العلاج الأمثل لكسور عظمة الفخذ في حالة تطبيق طرق العلاج الجراحية الصحيحة.

Keywords

dogs --- internal fixation --- IM pins --- bone plate


Article
Comparative Study Between Different Techniques for Ovarohystrectomy in Dogs
مقارنة طرائق مختلفة لإزالة المبايض والرحم بالجراحة المنظارية في الكلاب

Authors: A. M. Al-Saiegh عبد الله مزاحم أيوب --- M. S. Al-Badrany منير سالم البدراني
Journal: Al-Anbar Journal of Veterinary Sciences مجلة الانبار للعلوم البيطرية ISSN: 19996527 Year: 2012 Volume: 5 Issue: 2 Pages: 111-123
Publisher: University of Fallujah جامعة الفلوجة

Loading...
Loading...
Abstract

Ovarohystrectomy (OH) is the operation of removal the ovaries and the bulk of the uterus and it is commonly used in veterinary surgery. Present study was conducted to compare four different techniques for laparoscopic ovarohystrectomy in dogs. The study was conducted on 16 of the female domestic dogs and extremely sexually ranged from ages between 6 months - 3 years and between the weights of 15-20 kg. The test animals were divided randomly to four groups, each group 4 animals. The first group used the titanium clips and monopolar electrocautery to close blood vessels, in the second group extracorpora ligation was used to control bleeding, modified roeder knot was used, in group 3 Laparoscopic ovarohystrectomy was done by using Thermal Cautery. This tool was used for the first time. While in group four hand assist laparoscopy was used. Blood withdrawn from all animals before surgery and after surgery with 24 hours, 48 hours and 15 days for the purpose of measuring the level of habtoglobuline. Animals control for a whole month and recorded any complications may occur in animals, and was then a laparoscopic exploration was done after 1 month for any possible complication or adhesions or complications that have occurred in the abdominal cavity. The result showed that laparoscopic ovarohystrectomy (LOH) can be done successfully in all four techniques and Thermal cautery seems to be the best technique. Extracorporeal ligation spend more time 73.7±2.3 which was significantly more as compared with other techniques. The result showed there are no any significant increase in Habtagglobuline level when compared with the time before the operation, which confirms that there is no stress on the test animals also did not see any adhesions in animals when making exploratory surgery

Ovarohystrectomy هي عملية إزالة المبايض والجزء الأكبر من الرحم وتعد هذه العملية من العمليات الشائعة الاستعمال في الطب البيطري أجريت الدراسة الحالية لمقارنة أربع تقنيات مختلفة لإزالة المبايض والرحم بالجراحة المنظارية. أجريت الدراسة على 16 من إناث الكلاب المحلية والبالغة جنسيا تراوحت أعمارها بين (6 أشهر- 3 سنوات) وأوزانها بين (15-20) كغم قسمت حيوانات التجربة بشكل عشوائي على أربعة مجاميع ضمت كل مجموعة 4 حيوانات. المجموعة الأولى استخدمت كلبسات التيتانيوم Titanium clips وMonopolar electrocautery إذ استعمل ما معدله من (6-8) كلبس، أما المجموعة الثانية فقد تم إزالة المبايض والرحم باستخدام تقنية العقد الخارجي(Extra corporal ligation) وباستخدام عقدة رويدر المحورة (Modified Roeder Knot)، وفي المجموعة الثالثة فقد تم إزالة المبايض والرحم باستخدام أداة الكي الحراري Thermal Cautery وهذه الأداة استخدمت لأول مره، أما المجموعة الرابعة فقد تم أزلة المبايض والرحم بوساطة الجراحة المنظارية واليد المساعدة Hand Assist laparoscopic. تم سحب دم من كل الحيوانات قبل إجراء العملية الجراحية وبعد العملية بـ 24 ساعة، 48 ساعة و15 يوما لغرض قياس مستوى الهابتوكلوبين، وتمت مراقبة الحيوانات لمدة شهر كامل وسجلت أي مضاعفات قد تحدث على الحيوانات، وبعد ذلك تم إجراء الفحص الاستكشافي لجميع الحيوانات بطريقة الجراحة المنظارية لمشاهدة الالتصاقات أو المضاعفات التي قد حدثت في التجويف البطني. أظهرت النتائج إمكانية إجراء عملية استئصال المبايض والرحم بالجراحة المنظارية بالتقنيات الأربعة وبشكل ناجح مع تفوق طريقة الكي الحراريThermal cautery واستغرقت طريقة Extra corporal ligation زمنا أطولا إذ كان الزمن اللازم لإجراء هذه العملية هو 73.7 ± 2.3 دقيقة وكان هذا الزمن أطول معنوياً عند مقارنته مع المجاميع الأخرى. أظهرت الدراسة بعدم وجود أي مضاعفات بعد العملية إذ تمتعت الحيوانات بنشاط وحيوية وكانت شهيتها طبيعية كما لم يظهر هناك فرق معنوي في مستوى الهبتاكلوبين عند مقارنته مع الوقت قبل العملية مما يؤكد عدم حدوث أي إجهاد على حيوانات التجربة كما لم يشاهد أي التصاقات تذكر على الحيوانات عند إجراء الفحص الاستكشافي بالجراحة المنظارية بعد مرور شهر على العملية دلت النتائج التي تم الحصول عليها بإمكانية إجراء عملية إزالة المبايض والرحم بالجراحة المنظارية باستخدام تقنيات مختلفة دون مضاعفات تذكر مع تفوق طريقةThermal cautery.


Article
Laparoscopic nephrectomy in dogs
استئصال الكلية باستخدام الجراحة المنظارية في الكلاب

Authors: R. R. K. Alajeli رضوان رياض كاظم العجيلي --- A. M. Alhasan عبد الحليم مولود صالح الحسن
Journal: Al-Anbar Journal of Veterinary Sciences مجلة الانبار للعلوم البيطرية ISSN: 19996527 Year: 2012 Volume: 5 Issue: 2 Pages: 137-141
Publisher: University of Fallujah جامعة الفلوجة

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of this study was to evaluate the efficacy of the laparoscopic surgery for nephrectomy by using three different methods to close the blood vessels and ureter before removing of the kidney and explain the advantages and disadvantages of each method. Eighteen local breed dogs of both sexes was used in this study, their age ranged from 3 months to 2 year, while their weight ranged from 5-25 kg. They were divided randomly into 3 groups (A-C) of 6 dogs in each group. The left kidney was removed in all animals. In group A, the laparoscopic nephrectomy was feasible and easily to do and the clips revealed efficient in closing the vessels and ureter. The disadvantage was the possibility of failing of the clips and use of additional clips were needed. In group B the use of extracorporeal knot was highly efficient for closing vessels and ureter, the advantage was low economical cost in comparison with clips, but its disadvantage causing tension and tortion of the vessels and ureter during traction of the thread to put it in sutable position. In group C the thermocautery proved an efficient tool for prevent bleeding and cutting at same time with out needed to vascular ligation, the disadvantage of this method is accumulation of smoke in abdominal cavity that obscure the vision. Laparoscopic examination at 30 postoperative day revealed no important changes except that mild adhesion in some cases.

هدفت الدراسة الحالية إلى تقييم كفاءة استخدام الجراحة المنظارية لاستئصال الكلية وباستخدام ثلاث طرائق مختلفة لغلق الأوعية الدموية والحالب قبل فصل الكلية وبيان كفاءة ومساوئ كل طريقة من هذه الطرائق. أجريت الدراسة على 18 كلباً محلياً كانت سليمة سريرياً ومن كلا الجنسين تراوحت أعمارها ما بين 3 أشهر إلى 2 سنة وتراوحت أوزانها ما بين 5-25 كغم، قسمت الحيوانات عشوائياً إلى ثلاثة مجاميع إذ ضمت كل مجموعة 6 كلاب وتم إزالة الكلية اليسرى في جميع حيوانات التجربة. وأظهرت النتائج في المجموعة الأولى ان تقنية استئصال الكلية كانت آمنة وسهلة وأظهرت كلبسات التيتانيوم كفاءتها في غلق الأوعية الدموية والحالب، لكن لهذه الطريقة مساوئ بسيطة منها احتمالية حصول فشل في وضع الكلبس بشكل جيد على الأوعية الدموية للكلية والحالب مما يؤدي إلى الحاجة لاستخدام كلبسات إضافية. وفي المجموعة الثانية أثبتت طريقة العقد كفاءتها لمنع النزف أثناء العملية ومن مساوئها حصول شد والتواء مفرط للوعاء الدموي أثناء سحب الخيط الجراحي لوضعه في مكانه المناسب. أما المجموعة الثالثة فقد أثبتت أداة الكي الحراري كفاءة جيدة لمنع النزف وغلق الأوعية الدموية والحالب وبدون الحاجة إلى أي وسيلة مساعدة لعقد الأوعية الدموية المزودة للكلية ومن مساوئ هذه الطريقة تجمع الدخان داخل التجويف البطني مما يؤدي إلى سوء الرؤية. كما وأظهرت نتائج الفحص الناظوري بعد 30 يوما من العملية عدم حصول أي تغييرات مرضية مهمة ما عدا حصول بعض الالتصاقات البسيطة.


Article
Prevalence study of Hard Tick Rhipicephalus sanguineus in stray dogs form many areas from Baghdad Province
دراسة انتشار القراد الصلب من جنس Rhipicephalus sanguineus في الكلاب السائبة في بعض مناطق محافظة بغداد

Author: Ali Issa Fadhil علي عيسى فاضل
Journal: The Iraqi Journal of Veterinary Medicine المجلة الطبية البيطرية العراقية ISSN: 16095693 Year: 2014 Volume: 38 Issue: 2 Pages: 9-11
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The present study included examination of 102 stray dogs from different regions of Baghdad province and the rate of total infection was 21.56 % by Rhipicephalus sanguineus for the period from the beginning of July 2011 until the end of January 2012, this study showed significant (P˂0.05) differences between regions Al-Sadrea region recorded the highest rate of infection was 41.66 %, while the lowest rate was registered in AL-shaek omar 18.18 %. the highest infestation rate was at Autumn 37.14 % and the lowest rate was in winter 7.69%, and the results showed significant (P˂0.05) differences in the incidence among males in Al-sadrea region recorded the highest rate 50 %, while the lowest ratio recorded in Al-Nahdtha region 11.11%, there were no differences in the infestation rate between males and females, as were 20.75 %, 22.44 %, respectively.

شملت الدراسة الحالية فحص 102 كلب سائب من كلا الجنسين ولمختلف ألاعمار من مناطق مختلفة من محافظة بغداد للتحريعن القراد الصلب وسجلت نسبة إصابة كلية بلغت 21.56 % بقراد Rhipicephalus sanguineus للمدة من بداية شهر تموز 2011ولغاية نهاية شهر كانون الثاني 2012 ، أظهرت الدراسة وجود فروق معنوية على مستوى ) (P˂0.05 بين المناطق المختلفة من بغدادإذ سجلت منطقة الصدرية أعلى نسبة إصابة بلغت 41.66 % في حين كانت أقل نسبة مسجلة في منطقة الشيخ عمر حيث كانت18.18 %. سجل فصل الخريف اعلى نسبة إصابة بلغت 37.14 % وأقل نسبة كانت في فصل الشتاء 7.69 % ، كما وبينت النتائجوجود فروق معنوية في نسبة الإصابة بين الذكور في المناطق المختلفة حيث سجلت منطقة الصدرية نسبة إصابة بلغت 50 % في حينسجلت منطقة النهضة نسبة إصابة 11.11 %. و لم تسجل أي فروقات في الإصابة الكلية بين الذكور والإناث إذ كانت 20.75 ، %22.44 % على التوالي .


Article
Attempt of Experimental Transmission of Hydatid Infection from Human to Dogs
محاولة نقل تجريبية لداء العدريات من الإنسان إلى الكلاب

Loading...
Loading...
Abstract

An experimental infection of 3 dogs with protoscoleces of human origin were carried out Hydatid cyst was surgical removed from 26 years old female. On autopsy all dogs were found not harbor any Echinococcus granulosus worms Infection with the metacestode stage in unusual intermediate hosts failure for procreation which do not play a role in the transmission cycle in Iraq. In conclusions: the reason could be related between the host and chemical composition of hydatid fluid failure of induces infection

نُفذت إصابة تجريبية 3 كلاب باستخدام الرؤيسات الأولية لكيس عذري أنساني الأصل ازيل جراحيا من الرئة اليسرى لفتاة تبلع26 سنة. و عند قتل وتشريح الكلاب لم يُعثر على ديدان المشوكات الحبيبية بينت نتائج الدراسة عدم تقبل الكلاب الإصابة عند إعطائها رؤيسات الأولية لأكياس عذرية من مضائف وسطية غير اعتيادية التي لاتلعب دوراﹰ في دورة انتقال المرض في العراق. ونستنتج من هذه الدر اسة ان السبب قد يعزا الى وجود علاقة بين المضيف والتركيب الكيمياوي للسائل العذري في فشل احداث الاصابة.


Article
A Comparative Study between Inverting and Appositional Suture Patterns for Cystotomy Closure in Dog
دراسة مقارنة بين خياطتي قلب الحافات للداخل والتقابل لغلق المثانة في الكلاب

Authors: Natheria B. Khwaf نذيره برهان خواف --- Rahi N. Al-Asadi راهي ناهي الاسدي
Journal: The Iraqi Journal of Veterinary Medicine المجلة الطبية البيطرية العراقية ISSN: 16095693 Year: 2014 Volume: 38 Issue: 1 Pages: 40-47
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The present study is designed to evaluate two sutures pattern techniques (inverting andappositional) for urinary bladder closure following experimental cystotomy in dogs. Thirty two adultlocal breed males’ dogs were enrolled for this study, aged 1-3 years and weighing 18-23 kg. Dogswere randomly allocated into two equal groups. In the first group, cystotomies were closed viadouble-layers of continuous inverting suture pattern (Lambert and Cushing); while, in the secondgroup, bladders incisions were closed by single-layer appositional suture pattern (simple interrupted)which did not involve the mucosa (extra-mucosal). Synthetic absorbable suture material polydiaxnonePDS 3/0 was used to close the bladder in all experimental animal groups. Surgery was doneunder the effect of general anesthesia using a combination of ketamine at a dose rate of 15mg/kg andxylazine at a dose 5mg/kg B.W. Dogs were premedicated by atropine sluphate at a dose 0.03mg/kg.All drugs administered intramuscularly. There were highly significant (P <0.05) differences inoperative times between the two groups. In inverting group, the time was 40 ± 4.50 minutes whichwas higher than that recorded for appositional group 25±2.50 minutes. The animals were followedupclinically during the studied period to record the secondary complications. Results reflectedhematuria n=4, swelling of the operative site n=3 and urinary incontinence n=2. These complicationswere transient and disappeared in a short time. Also macroscopical and microscopical examinationswere performed at 3,7,14 and 21 days post-surgery. Four dogs were used for each period. The mainmacroscopical finding was slight to moderate adhesions n = 3 between omentum and the wall ofurinary bladder in both group. Microscopical examination of urinary bladder reflected earlierurolithium formation in appositional pattern (14 days) while inverted group (21 days). In conclusion,appositional pattern is technically easier and economic. Bladder regeneration was accomplishedwithin 14 days in comparison with inverting pattern which reflected bladder regeneration at 21 dayspost-surgery.

صممت الدراسة الحالية لتقييم نوعين من نماذج الخياطة )خياطة قلب الحافات للداخل وخياطة التقابل( لغلق المثانة بعد فتحهاتجريبيا في الكلاب . )2- استخدم للدراسة ) 23 ( من ذكور الكلاب المحلية البالغة, تراوحت اعمارها بين ) 1 )32- سنة وباوزان ) 11كغم قسمت الكلاب عشوائيا الى مجموعتين متساوية . في المجموعة الاولى اغلقت المثانة بخياطة قلب الحافات للداخل )لمبرتوكشن (. المجموعة الثانية فقد اغلقت بخياطة البسيط المتقطع غير المخترق للطبقة المخاطية. استعمل خيط البولي داي اكسنون قياس2 لغلق المثانة في كلا المجموعتين. تمت العمليات الجراحية بأستخدام التخدير العام بحقن مادة الكيتامين بجرعة 11 ملغمكلغم �والزايلازين بجرعة 1 ملغم كلغم من وزن الجسم مسبوقا بكبريتات الاتروبين بجرعة 0.02 ملغمكغم حقنت كافة الادوية بالعظلة.اظهرت النتائج فرق معنوي P<0.05 0.10 ( دقيقة في ± في اوقات العمليات الجراحية بين المجموعتين حيث كان الوقت ) 00)3.10± مجموعة قلب الحافات للداخل بينما كان الوقت ) 31 دقيقة في مجموعة تقابل الحافات. تمت متابعة الحيوانات سريريا طيلةفترة الدراسة لتسجيل المضاعفات الثانوية التي شملت على البول الدموي ) n=4 ( تورم منطقة العملية ) n=3 = ( وسلس البول ) 3 n ) .) كانت المضاعفات وقتية واختفت في وقت قصير. اوضح الفحص العياني الذي اجرى خلال ) 2و 7و 10 و 31 يوم ظهور التصاقات( n=3 ) متوسطة الى خفيفة الشدة في كلا المجموعتين .كان الالتصاق بين الثرب وجدار المثانة. بين الفحص النسجي المرضي- شفاءالمثانة خلال ) 10 ( يوم ) في مجموعة التقابل وفي يوم ) 31 في مجموعة قلب الحافات للداخل. تستنتج من الدراسة بأن تقنية تقابلالحافات سهلة واقتصادية واحدثت شفاء المثانة في وقت مبكرعند مقارنتها بتقنية قلب الحافات للداخل.


Article
Using of ovine small intestinal submucosa for repairing experimental defect of Achilles tendon in indigenous dogs
استخدام غشاء تحت المخاطية للمعي الدقيق للضأن لإصلاح التلف التجريبي لوتر أخيل في الكلاب المحلية

Author: F. M. Mohammed فـؤاد مؤيد محمد البارودي
Journal: Al-Anbar Journal of Veterinary Sciences مجلة الانبار للعلوم البيطرية ISSN: 19996527 Year: 2015 Volume: 8 Issue: 2 Pages: 54-64
Publisher: University of Fallujah جامعة الفلوجة

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was done on twelve adult local breed dogs of both sexes to detect the effect of ovine small intestinal submucosa for repairing the Achilles tendon defect in dog; they were divided randomly into two equal groups. First group: induce acute transverse cut at mid shift of Achilles tendon then the defect of tendon was sutured with far-near-near-far suture technique to approximate the cut ends and this group was considered as a control group. Second group: Same manners of first group were considered except the site of operation wrapped completely with ovine small intestinal submucosa which prepared mechanically. All cases were detected clinically, grossly and histopathologically at different periods (15,30and60) days. The results showed no local infection or wound dehiscence at the site of operation. Macroscopically there were no adhesion between the Achilles tendon and surrounding tissue and absorption of ovine small intestinal submucosa layer around the site of operation and achieved a thin and complete healing of two incisional tendon ends. Histopathologically there were regular tensile collagen fibers, prominent vertical capillaries and moderate fibroblast distribution and attached with tendon fiber, there is organization and absorption of most of the graft tissue with absence of inflammatory reaction in treatment group compare with control group during detection time

لغرض معرفة تأثير غشاء تحت المخاطية للمعي الدقيق المستخلص من الضأن لإصلاح التلف التجريبي لوتر اخيل في الكلاب، أجريت هذه الدراسة على اثنتي عشر من السلالات المحلية للكلاب البالغة والسليمة من الناحية السريرية ومن كلا الجنسين، قسمت عشوائيا إلى مجموعتين متساويتين. المجموعة الأولى: تم استحداث قطع حاد عرضي في الجزء الوسطي لوتر اخيل ومن ثم خياطته باستعمال خياطة بعيد- قريب- قريب- بعيد لتقريب نهايتي الوتر المقطوعة وعدت كمجموعة سيطرة. المجموعة الثانية: مشابها للمجموعة الأولى ما عدا ان منطقة القطع تم تغليفها بالكامل بغشاء تحت المخاطية للمعي الدقيق للضأن المحضرة ميكانيكيا. تم متابعة جميع الحالات سريريا وعيانيا ومن ثم تم اخذ العينات للتقطيع النسجي المرضي للأيام (15، 30، 60). أظهرت نتائج الفحص السريري بعدم حصول خمج موضعي وانفتاح الجرح لمنطقة العملية، ومن نتائج الفحص العياني تم ملاحظة عدم حصول الالتصاقات بين الوتر والأنسجة المجاورة له مع اختفاء كامل للغشاء تحت المخاطية للمعي الدقيق حول منطقة العملية وحصول التئام بسمك نحيف وكامل لنهايتي الوتر المقطوعة، ومن نتائج الفحص النسجي المرضي لمنطقة الاتصال تم ملاحظة الياف الغراوين قوية منتظمة مع كثرة الشعيرات الدموية وانتشار خلايا الغراوين وانتظامها خلال الياف الوتر الأصلي وحصول تعضية وامتصاص لمعظم الغشاء تحت المخاطية مع غياب للتفاعل الالتهابي لمنطقة العملية في مجموعة المعالجة مقارنة مع مجموعة السيطرة خلال مدة المتابعة

Listing 1 - 10 of 13 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (13)


Language

Arabic and English (13)


Year
From To Submit

2018 (1)

2017 (2)

2016 (2)

2015 (2)

2014 (2)

More...