research centers


Search results: Found 23

Listing 1 - 10 of 23 << page
of 3
>>
Sort by

Article
التوافق النفسي للمرشدين التربويين وعلاقته بذكائهم العام

Author: د. هادي صالح رمضان
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2009 Volume: 4 Issue: 1 Pages: 201-226
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

Because of the important role for the Educational Counselor, For the success of Educational Counseling to get the full benefit the Educational goals which is done by the social Philosophy. All the aspects which has a connect to make the education Counselee be succeeded including the Psychological Adjustment for Educational Counselor. If the Adjustment is lacked, the Counselors cant do what is supposed to do. No one expect from alack in Educational Counselor to have a good students if he has no Adjustment with himself and with the others.the Psychological balance and the Adjustment of the Educational Counselor as wall as his intelligence, all these factors lead to increase in production. The Adjustment Educational Counselor with himself and the other is more able to influence on his students and to help them achieve the best results. As the lack in cleverness could be seen in lack of Adjustment. Intelligence is like a mirror and the chief mean to express the ideas and communicate with others. For this reason, Intelligence is very important and it is possible to measure it by using Intelligence skills.This importance for Adjustment make it essential to realize its relation with the Intelligence in all its aspect.The goal of this researcher is to answer of the following questions: 1- The level of Psychological Adjustment for the education counselors according to sex?2- The level of in Intelligence for the education counselors according to sex?3- Is there any relation between Psychological Adjustment and Intelligence for male?4- Is there any relation between Psychological Adjustment and Intelligence for female?5- Is there any difference between Psychological Adjustment and Intelligence according to sex?To achieve the goals of this researcher, these materials had been used:1- The Scale of Psychological Adjustment by (Al-Noami 2ooo).2- Sequences Intelligence group test by (Raven).After find psychometric properties to measure Psychological Adjustment, it was achieved with (Raven) test on (80) male and female from Kirkuk governorate. After the mathematical processes by using (t-test, two separate, and person theories).The conclusion:1- The male and female Education counselors had a good Psychological Adjustment and Intelligence product.2- There is a positive relation between Psychological Adjustment and Intelligence product in general for both male and female.3- The relation between Psychological Adjustment and general Intelligence is very close for bath male and female and this leads to a conclusion that there is on relation for sex between Psychological Adjustment and Intelligence.According to this, I have many recommendation and suggest many future studies.

الخلاصة: لأهمية الدور التربوي الذي يقوم به المرشد التربوي، ومن اجل إنجاح الإرشاد التربوي كي يأخذ مسارهُ الذي يجب ان يؤديه تحقيقاً للأهداف التربوية التي رسمتها فلسفة المجتمع، يجب دراسة جميع الجوانب المتعلقة بنجاح العملية الإرشادية ومنها ما يتعلق بالتوافق النفسي للمرشد التربوي، فإذا ما فُقد التوافق في المرشدين التربويين فلا ينتظر منهم ان يغرسوا دعائم الصحة النفسية في طلابهم. فلا يمكن ان يتوقع من المرشد التربوي الذي يعمل على ان يكون طلبته أصحاء نفسياً، إذا كان هو غير متوافق مع نفسه ومع الآخرين، حيث ان (فاقد الشيء لا يعطيه).الاستقرار النفسي ومدى ما يتمتع به المرشد التربوي في عمله من توافق وما يحمله من ذكاء يؤديان الى زيادة الإنتاج. والمرشد التربوي المتوافق مع نفسه ومع الآخرين هو اقدر من غيره في التأثير على شخصية مراجعيه من الطلبة ومعاونتهم على تحقيق التوافق السوي. لأن التشتت في حاصل الذكاء يزداد بازدياد سوء التوافق غالبا. فالذكاء يعد مرآة العقل ووسيلة التعبير عن المعاني والتفاهم مع الآخرين. ومن هذا يكون الذكاء مهماً وقياسه ممكن تماماً بواسطة اختبارات معدل الذكاء.هذه الأهمية للتوافق تجعل من الضروري التعرف على علاقته بالذكاء العام للمرشدين التربويين. أستهدف البحث الحالي دراسة التوافق النفسي للمرشدين التربويين وعلاقته بذكائهم العام من خلال الإجابة على الأسئلة الآتية:-1- ما مستوى التوافق النفسي للمرشدين التربويين وفق متغير الجنس؟2- ما مستوى حاصل ذكاء المرشدين التربويين وفق متغير الجنس؟3- هل هناك علاقة دالة إحصائيا بين التوافق النفسي للمرشدين التربويين بحاصل ذكائهم؟4- هل هناك علاقة دالة إحصائيا بين التوافق النفسي للمرشدات التربويات بحاصل ذكائهن؟5- هل هناك فرق ذو دالة إحصائيا للعلاقة بين التوافق النفسي للمرشدين التربويين وحاصل ذكائهم وفقا لمتغير الجنس؟ومن أجل تحقيق أهداف البحث الحالي استعملت الأدوات الآتية:1- مقياس التوافق النفسي الذي أعده (النعيمي، 2000).2-اختبار المجموعات المتتابعة للذكاء الذي أعده (رافن). (Raven ).وبعد أيجاد الخصائص السيكومترية لمقياس التوافق النفسي، تم تطبيقه مع اختبار (رافن) للذكاء.. على عينة بلغت (80) مرشداً ومرشدة، اختير بطريقة عشوائية من مجتمع البحث البالغ ( 102 ) مرشداً ومرشدة من المديرية العامة لتربية محافظة كركوك.وبعد معالجة البيانات إحصائيا باستخدام الوسائل الإحصائية: (الاختبار التائي ولعينة واحدة (t-test)، ولعينتين مستقلتين، ومعامل ارتباط بيرسون، والقيمة الزائية).توصل البحث إلى النتائج آلاتية:1-امتلاك المرشدين والمرشدات التربويين قدر مناسب من التوافق النفسي وحاصل الذكاء.2-هناك علاقة ايجابية بين التوافق النفسي والذكاء العام لدى كل من المرشدين والمرشدات التربويين.3-ان العلاقة الارتباطية بين التوافق النفسي والذكاء العام متقاربة عند المرشدين والمرشدات.. أي أن متغير الجنس لا يؤثر في العلاقة الارتباطية بين التوافق النفسي والذكاء.وفي ضوء تلك النتائج أورد الباحث عدداً من التوصيات، واقترح عدداً من الدراسات المستقبلية.


Article
Evaluating the level of performance for students in the department of soil and water resources and its relation with some of the personal factors for the academic year 2009-2010
تقويم مستوى أداء طلبة قسم التربة والموارد المائية وعلاقته ببعض العوامل الشخصية للعام الدراسي 2009-2010

Authors: A. Abdul-Jabar اديب عبد الجبار خيرالله --- Mishal Abid Khalaf مشعل عبد خلف
Journal: ANBAR JOURNAL OF AGRICULTURAL SCIENCES مجلة الأنبار للعلوم الزراعية ISSN: PISSN: 19927479 / EISSN: 26176211 Year: 2011 Volume: 9 Issue: 2 Pages: 52-69
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to measure and analyze the scientific level of the Pupils in the Department of soil and water resources in the college of agriculture throughout the stages of the study of this section and according to the subjects for each stage. so random samples have been selected from each stage of the section and include the arithmetic means for the degrees of students, the standard deviations and measurements of skewness and kurtosis were measured. The mean measures showed a decrease in the scientific level in some subjects, also the criteria of skewness and kurtosis showed that a large number of distributions of students' scores in a number of articles have been deviated away from the normal distribution indicating the stultification that happens to the material from the teacher or the level of militancy that happens in another study subjects. The results of the standard degree throughout the stages showed that the students scientific levels who were randomly selected from samples were not stable but often fluctuates rising and falling from a subject to another indicating the participation of staff of the educational process and the others in the responsibility for the decrease in the performance level .the scientific level of the students in the department of soil was declining in the final stages as compared to the primary stages which may indicates that the students scientific levels for the newly accepted students does not match the scientific content of the study subjects that they have in their final stages and especially the specialty ones.

استهدفت هذه الدراسة قياس وتحليل مستوى اداء طلبة قسم التربة والموارد المائية في كلية الزراعة عبر المراحل الدراسية لهذا القسم وبحسب المواد الدراسية لكل مرحلة . فقد تم اختيار عينات عشوائية من كل مرحله دراسية بواقع 50% من مجموع طلبة المرحلة ، وتم قياس المتوسطات الحسابية لدرجات الطلبة والانحرافات المعيارية ومقاييس الالتواء والتفلطح . وقد اشارت المتوسطات الى انخفاض مستوى اداء الطلبة في بعض المواد الدراسية كما اشارت معايير الالتواء والتفلطح الى ابتعاد عدد كبير من توزيعات درجات الطلبة في عدد من المواد عن التوزيع الطبيعي مؤشرة بذلك الاختلاف بين التدريسيين في مستوى اهتمامهم بالمادة الدراسية وكذلك مستوى الدقة والتشدد في اداء الامتحانات . وقد اشارت نتائج الدرجة المعيارية عبر المراحل الى ان مستويات الطلبة الذين تم اختيارهم بشكل عشوائي من عينات المراحل لم يكن مستوى ادائهم مستقراً في الغالب بل يتذبذب بالارتفاع والانخفاض من مادة لاخرى مؤشره بذلك اشتراك اركان العملية التعليمية الاخرى في المسؤوليه عن انخفاض مستوى الاداء . وقد كان مستوى اداء طلبة قسم التربه يتدنى في المراحل المنتهيه مقارنة بالمراحل الاوليه وربما يشير ذلك الى ان المستويات العلمية للطلبه المقبولين اقل من مستوى المحتوى العلمي للمواد الدراسية التي يتلقوها في المراحل المنتهية وخاصة التخصصية منها.


Article
الخجل الاجتماعي وعلاقته بالتحصيل الدراسي لدى طالبات معهد إعداد المعلمات

Author: أحلام مهدي عبد الله العزي
Journal: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 Year: 2011 Volume: 7 Issue: 47 Pages: 180-192
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

يستهدف البحث الحالي :-1 . التعرف على مستوى الخجل الاجتماعي لدى طالبات معهد إعداد المعلمات – ديالى .2 . التعرف على العلاقة الارتباطية بين الخجل الاجتماعي والتحصيل الدراسي لدى طالبات معهد إعداد المعلمات – ديالى وتحقيقا لأهداف البحث قامت الباحثتان بإعداد مقياس للخجل الاجتماعي ، اعتمادا على نظرية زيمباردو في الخجل الاجتماعي والمكونات التي حددها هي:(السلوكي ، الفسيولوجي ، المعرفي ، الانفعالي )،وتم حساب الصدق الظاهري وحساب الثبات بطريقة اعادة الاختبار إذ بلغ(0.83 )، وتكون المقياس بصورته النهائية من (22 ) فقرة صالحة لقياس الخجل الاجتماعي ، وطبق المقياس على عينة البحث البالغ عددها (140) طالبة ، وبعد قيام الباحثتين بتدوين درجة التحصيل الدراسي لأفراد عينة لبحث ، ومعالجة البيانات إحصائيا باستخدام معامل ارتباط بيرسون والاختبار التائي لعينة واحدة ولعينتين ، توصلت الباحثتان إلى النتائج التالية :1.ان طالبات معهد إعداد المعلمات لديهن خجل اجتماعي .2.توجد علاقة ارتباطية دالة بين الخجل الاجتماعي والتحصيل الدراسي لدى طالبات معهد إعداد المعلمات - ديالى


Article
قلق الاختيار وعلاقته بالمكانة الاجتماعية والنفسية لدى طلبة الجامعة

Author: . مظهر عبد الكريم سليم
Journal: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 Year: 2012 Volume: 8 Issue: 48 Pages: 146-160
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

تعتبر الحياة الجامعية مرحلة تحدٍ صعب لمعظم الطلبة كونها مرحلة انتقال من المدرسة الثانوية الى الجامعية، فقد يتعرض الطالب خلالها لأزمات نفسية ، اذ تبرز الصراعات بين احتياجات الفرد والصعوبات متعددة الاوجه التي تتنوع متطلباتها. ويعد قلق الاختيار بين الاختصاص وشريك الحياة هي مشاكل تواجه الطلبة ومن كلا الجنسين قد تعرضهم لضغوط نفسية وتكيفية التي من شأنها ان تزيد لديهم القلق فيما يخص الاختيار. وكون الباحث معايش الطلبة لفترات طويلة نسبيا" ويعمل في مجال الارشاد وترؤسه للجان ارشادية في الكلية.، حيث تكونت لديه معرفه بهذه المشاكل من خلال ما يسمعه من الطلبة أنفسهم ، لذا برزت ضرورة دراسة هذه المشكلات لما لها من اهمية ولاسيما التعرف على قلق الاختيار والمكانة النفسية والاجتماعية عندهم . وكانت أهداف هذه الدراسة هي:ـ 1ـ قياس قلق الاختيار عند عينة من طلبة الجامعة.2ـ قياس المكانه النفسية والاجتماعية لدى افراد العينة . 3ـ معرفة فيما اذا كانت هنالك علاقة ما بين قلق الاختيار والمكانه النفسية والاجتماعية. ولغرض تحقيق أهداف البحث قام الباحث ببناء مقياس لقلق الاختيار يتكون من( 25 فقره) بواقع (13 فقره ) لقياس قلق الاختيار و(12 فقره ) لقياس قلق اختيار شريك الحياة.


Article
التصميم الداخلي للبيوت التراثية
البغدادية وعلاقته بالبيئة المحيطة

Author: د.زينب فهد
Journal: journal of the college of basic education مجلة كلية التربية الاساسية ISSN: 18157467(print) 27068536(online) Year: 2015 Volume: 21 Issue: 90 / علمي Pages: 853-884
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية


Article
Analytical reading of Israel national anthem.
(قراءة تحليلية في النشيد الوطني الإسرائيلي)

Author: Loui Shihab mahmmoud لؤي شهاب محمود
Journal: Journal of the Center Palestine Studies مجلة مركز الدراسات الفلسطينية ISSN: 18195571 Year: 2009 Issue: 10 Pages: 98-107
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

So we stood on the commend transfer to the people of the Zionist in Israel and the world a story crafted chapters, and decorated events cycle, epic people homeless looking to him for a homeland, and became Igarth on the land of Palestine is really him, it the promised land, and became the same people Menzha of each defect, as if he created as he wanted himself, a fighter, does not know true falsehood, Atnkp long and arduous road for the restoration of the historic right ..!! He (God's chosen people), which is the essence of the Lord, the only one who has the right to live and enjoy the wealth of the earth, and the bliss of Paradise, but has the right to steal, steal, and kill or be killed, but has the right to commit adultery, but with women, foreigners, and not Jewish ..!! They really are devoted to their cause, are dedicated to all the documents, and myths, and falsehoods, and are sincere in Anthem who plays his music on the bodies of the victims in the funeral procession terrifying, but the Jews value extraordinary on the Song of the people of poor to Aancd but normal life is not like all human beings, but the lives of people summed up God's benefits The virtues Inmaz for the people!! Qualify him for the rape of the rights of others, and monopoly, led the world in one day!

هكذا وقفنا على نشيد نقل الى الشعب الصهيوني في اسرائيل والعالم قصة حُبكتْ فصولها، وزُيّنتْ أحداثها ، فباتت ملحمة شعب مُشرَّدٍ يبحث له عن وطن، وأصبحت إغارتُهُ على أرض فلسطين حقاً له، فهي الأرض الموعودة ، وأصبح الشعب نفسه مُنزهّاً من كل عيب ، فكأنه خُلِقَ كما أراد هو بنفسه، مناضلاً، صادقاً لايعرف الزيف، يتنكّبُ طريقاً طويلة وشاقة من أجل إستعادة حقه التاريخي..!! فهو (شعب الله المختار) الذي من جوهر الرب , وهو الوحيد الذي يحق له ان يعيش وينعم بخيرات الارض , ونعيم الجنة، بل يحق له ان يَسرقَ ولا يُسْرَق، ويقتلَ ولا يقُتل، بل يحق له ان يرتكب الفحشاء ولكن مع نساء الاجانب، وليس اليهوديات..!! إنّهم حقا مخلصون لقضيتهم , مخلصون في كل الوثائق، والاساطير، والاباطيل , ومخلصون في النشيد الذي تعزف موسيقاه على جثث الضحايا في موكب جنائزي مرعب , ولكن اليهود ينشدونه على انشودة شعب مسكين لاينشد إلاّ حياة طبيعية ليس مثل جميع البشر، بل حياة شعب خصه الله بمزايا ومناقب ينماز بها عن الشعوب!! تؤهله لإغتصاب حقوق الغير، والإستئثار بقيادة العالم في يوم من الايام!!!


Article
تقبل الذات والأخرين وعلاقته بالتفاؤل والتشاؤم لدى المتأخرات في الزواج( بحث مستل )

Author: أ.م.د . يوسف حمة صالح مصطفى
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2007 Volume: 2 Issue: 1 Pages: 57-79
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The problem of the study lies the decrease which leads to the disruption of the psychological hygiene . Regarding the variance of optimism and pessimism wich are related by opposing relation and overt denoters on psychological hygiene for the individual . The researchers tried to study these variants on an important sample of population , those Who are late for narriage due to the many wars witnessed by the society . The aim of the study is (1) to recognize the self – acceptance of oneself and oe others and optimism and pessimism ; (2) to recognize the significance of the differences in levels of each one according age variance ; (3) to find the correlation between these variants . Sample of the study : It includes a sample of woman teachers who are late for marriage chosen by in tentional method including thenty schools distributeal in different areas of Arbil governorate . A hundred and fifty women teachers were chosen . The percentage of the sample was 40% of the population of the study totaled 377 women teachers in intermediate , preparatory , and secondary schools . Those teachers ages ranged between 30-65 in Arbil centre . The researchers constructed a tool to measure self acceptance and others . After achieving a pilot study on a sample of women teachers who were late at massage . Thus thirty items were formulated and valichity , reliability power discrimination be measured for each item . And to measure optimism and pessimism , the research used Kuwait university tool for optimism and pessimism constructed by Al-Ansasi (2002) , and using many statistical means to treat data statistically . The research arrived at the view that research sample members had high levels and significant indication in both self acceptance and others and optimism , and a low level of pessimism . The researchers as well assived at the view of not having significant statistical differences in the variance of self acceptance and others , optimism , pessimism , each one aside according to age variance . The researchers also arrive at the existence of a relation between ( self-acceptance and others ) and ( self- acceptance and optimism ) and others acceptance and optimism and the existence of a negative relation between ( self- acceptance and pessimism ) and (others acceptance and pessimism) and ( optimism and pessimism ) at the members of the research sample .

الخلاصة : تكمن مشكلة البحث فيما يؤول إليه الإنخفاض في مستويات تقبل الذات والآخرين لدى الفرد إلى الإخلال بالصحة النفسية وإلى سوء التوافق سواء أكان مع الذات أو مع الآخرين، بينما يعد تمتع الفرد بمستويات ملائمة على هذين المتغيرين مؤشرات واضحة على الصحة النفسية لدى الفرد . أما فيما يتعلق بمتغيري التفاؤل والتشاؤم اللذين تربطهما علاقة عكسية ببعضهما، فزيادة أحدهما يقلل الآخر، فالمشكلة تظهر في إن الميول التشاؤمية تعيق تحقيق الرضا والسعادة في حياة الفرد وربما توقعه في حالة من اليأس والإستسلام عند مواجهته لضغوط الحياة، أما التفاؤل فهو النظرة الإيجابية المشرقة للحياة يتمتع صاحبها من خلالها بمظاهر الصحة النفسية والحيوية وحب الحياة. وقد أرتأ الباحثان دراسة هذه المتغيرات لدى شريحة مهمة من المجتمع وهي المتأخرات في الزواج اللواتي حالت الظروف الصعبة دون أقترانهم بشركاء الحياة منها الحروب العديدة التي شهدها مجتمعنا والتي خلفت أثاراً أجتماعية خاصة بهن فوتت عليهن فرص الأقتران بشريك الحياة وبالتالي ممارسة حقهن وتحقيق رغبتهن في تكوين الأسرة وتربية الأطفال. فقد كان الهدف من هذه الدراسة هو التعرف على مستويات كل من تقبل الذات والأخرين والتفاؤل والتشاؤم، وكذلك التعرف على دلالات الفروق في مستويات كل منهم على حدة تبعاً لمتغير العمر، وأيجاد معاملات الأرتباط بين كل من المتغرات الأربعة للبحث. وقد شمل البحث على عينة من المدرسات المتأخرات في الزواج المختارة بالطريقة القصدية من (20) مدرسة، وموزعة على مناطق مختلفة في مركز محافظة أربيل، وقد بلغ عددهن (150) مدرسة، وقد بلغت نسبة العينة (40%) من عدد مجتمع البحث الذي بلغ 377 مُدَرسة. وقد يتحدد البحث بالمدرسات المتأخرات في الزواج، في المدارس المتوسطة والأعدادية والثانوية ممن تتراوح اعمارهن بين (30 _65) سنة، في مركز محافظة أربيل .قام الباحثان ببناء مقياس لقياس تقبل الذات والأخرين وذلك بعد أجراء دراسة أستطلاعية على عينة من المدرسات المتأخرات في الزواج وبذلك تم صياغة (30) فقرة لكل من تقبل الذات وتقبل الأخرين بعد أستخراج الصدق والثبات والتمييز لكل منهما، ولقياس التفاؤل والتشاؤم استخداما مقياس جامعة كويت للتفاؤل والتشاؤم المعد من قبل الانصاري(2002) وتم أستخراج الصدق والثبات والتمييز، وتم أستخدام العديد من الوسائل الأحصائية لمعالجة البيانات أحصائياً.أما أم النتائج التي توصل اليها الباحثان هو تمتع أفراد عينة البحث بمستويات عالية وذات دلالة في كل من تقبل الذات والأخرين، والتفاؤل، في حين تمتعن بمستوى منخفض ودال في التشاؤم، كما توصلا الى عدم وجود فروق ذات دلالة أحصائية في متغيرات تقبل الذات والأخرين، والتفاؤل والتشاؤم كل منهم على حدة وتبعاً لمتغير العمر، مع وجود علاقة أيجابية دالة أحصائياً بين كل من: تقبل الذات وتقبل الأخرين، تقبل الذات والتفاؤل، وتقبل الأخرين والتفاؤل، ووجود علاقة سلبية دالة أحصائياً بين: تقبل الذات والتشاؤم، تقبل الأخرين والتشاؤم، والتفاؤل والتشاؤم لدى أفراد عينة البحث .


Article
Psychological aliention and its relation with the Attituaes of Kurdish youth Towards Emigration
الاغتراب النفسي وعلاقته بالاتجاهات نحو الهجرة لدى شباب الكورد ((دراسة ميدانية في مدينة اربيل))

Author: د0يوسف حمه صالح مصطفى
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2008 Volume: 3 Issue: 1 Pages: 46-65
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

Psychological aliention and its relation with the Attituaes of Kurdish youth Towards Emigration (Afield Study in Erbil City.) (Abstrecct) The purpose of this study is to find out or identify the levels of psychological alienation of kurdish youth, and to identify the nature of their attitudes towards emigration, then to find the relation between them. The importance of this study lies in the spread of emigration phenomenen amony the youth who are considered the important and effective part of building and developing any society. Since the psychological alienated has the feeling of lonliness,shaky belonging and identity problems, one of their psychologicnl reactions will be emigration. The sample of the study consists of (330) of the yonth inside Erbil city of both males and females whose ages ranged between(18-30) years. The sample includs the workers , unemployed, different educational levels, marriedr and unmarried youth, Two scales were used, one for psychological alienation and the othr for attitudes towards emigration, These cales were prepared by the researcher and their validity and reliability were obtained. The statistical means used to analyze the data were correlation coefficient and t-test to find the significant differences among the means or to find the significance of correlation coefficient. The results revealed that the youth suffer from psychologicnl allenation with alevel less than the hypothetical means of the scale. They also have arelatively high attitude torwards emigration. There is a positive significant relation between emigration and the youth attitudes towards emigration. Finally ,the researcher presented some recommendations and suggestions.

(الخلاصة))استهدف الباحث في الدراسة الحالية التعرف على مسويات الاغتراب النفسي لدى شبابنا الكوردي وكذلك التعرف على طبيعة اتجاهاتهم نحو الهجرة خارج البلاد، ومن ثم العلاقة بين الاغتراب النفسي والاتجاهات نحو الهجرة لدى هؤلاء الشباب، وقد برزت أهمية هذه الدراسة نظرآ لتفشي ظاهرة الهجرة الى الخارج بين شريحة الشباب والتي تعد شريحة مهمة وفعالة في بناء أي مجتمع وفي تطويره0 ولأن المغترب نفسيآ يتمالكه شعور بالوحدة وضعف الانتماء وازمة الهوية ، وربما يكون أحد ردود الفعل النفسية ازاء هذا الشعور سيما لدى الشباب هو ترك البلاد والهجرة0وتألفت عينة الدراسة من(330) شابآ داخل مدينة اربيل ومن كلا الجنسين والمحصوره اعمارهم بين (18-30)سنة ومن العاملين و العاطلين ومستويات مختلفة من التحصيل الدراسي ومن المتزوجين والعزاب معآ0 واستخدم مقياسين للاغتراب النفسي والاتجاهات نحو الهجرة بعد أن قام الباحث باعدادهما والتأكد من صدقهما وثباتها، واستخدمت في معالجة البيانات، معاملات الارتباط، والاختبار التائي سواء لايجاد دلالة الفروق بين المتوسطات او لايجاد معنوية معاملات الارتباط0واظهرت النتائج بأن الشباب يعانون من الاغتراب النفسي بمستوى أقل من الوسط الفرضي للمقياس ولديهم اتجاهات ايجابية عالية نسبيآ نحو الهجرة، وكذلك ظهرت علاقة موجبه دالة بين الاغتراب النفسي وبين اتجاهات الشباب نحو الهجرة ، واخيرآ قدم الباحث مجموعة من التوصيات والمقترحات0


Article
نسبة مساهمة مظاهر الانتباه وعلاقته بدقة بعض المهارات الأساسية بالكره الطائرة

Author: حميد شمخي غازي
Journal: Karbala Magazine of Physical Edu. Seiences مجلة كربلاء لعلوم التربية الرياضية ISSN: 23041471 Year: 2014 Volume: 1 Issue: 5 Pages: 206-224
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

The study consists of five sections which included the first section provided and the importance of research and problem embodied in the weakness of some basic skills in volleyball when most of our players , so it felt to find a way to develop the skills of the players belonging to the Institute of Technical Kufa , through attention because it is a means and skill psychological task for the successful performance of skills sports where they can not athlete to reach high levels only when directed full attention to the process of performance skills without other things focusing player attention on the factors associated with the skill when permission achieve outstanding performance, in which you can bring the spirit of the thrill and excitement when the performance by the players through their training . , one of the the basics of learning and training . were objectives of the research ( to identify the contribution rates of the manifestations of attention under discussion in the accuracy of basic skills in volleyball players ) .The researcher dealt with in Part II theoretical studies and similar dealt with aspects of attention and the concept was a researcher has used the descriptive approach in Section III manner scanning and identification tests the candidate to measure basic skills under research and experiments reconnaissance and most important statistical treatments so that the research sample was selected deliberate and under the supervision of the trainer and after processing and analysis of the results appeared that the proportions of the manifestations of attention differentiated between Mazepehr to the attention of the basic skills of the research sample . in section IV was presented and the analysis and discussion of the results and the importance of the ratio between the variables of the manifestations of attention has achieved rates of good basic skills in volleyball , and in section V were the conclusions and recommendations have been put on the light of the results is the presence of ratios contribution differentiated between the manifestations of attention and basic skills in volleyball to sample so the researcher recommended attention on the use of modern exercise and Applied theory for the development of mental and physical abilities and skill among the players.

احتوت الدراسة على خمسة أبواب وقد تضمن الباب الأول المقدمة وأهمية البحث ومشكلته المتجسدة في ضعف بعض المهارات الاساسيه بالكره الطائرة عند اغلب لاعبينا ،لذا ارتأى إيجاد وسيله لتطوير هذه المهارات لدى اللاعبين التابعين لمعهد التقني كوفة ،وذلك عبر الانتباه لأنه وسيله ومهارة نفسيه مهمة للأداء الناجح للمهارات الرياضية حيث لايستطيع الرياضي الوصول إلى المستويات العالية إلا عندما يوجه كامل انتباهه لعملية أداءه للمهارات دون الأشياء الأخرى حيث يركز اللاعب انتباهه على العوامل المرتبطة بالمهارة عند إذن يحقق الأداء المتميز ،يمكن من خلاله إضفاء روح التشويق والاثاره عند أداءه من قبل اللاعبين عبر تدريباتهم .وهي إحدى أساسيات التعلم والتدريب. وكانت أهداف البحث(التعرف على نسب مساهمة مظاهر الانتباه قيد البحث في دقة المهارات الاساسيه بالكره الطائرة للاعبين ).وتناول الباحث في الباب الثاني دراسات نظريه ومشابهه تناولت مظاهر الانتباه ومفهومها وكان الباحث قد استخدم المنهج الوصفي في الباب الثالث بطريقة المسح وتحديد الاختبارات المرشحة لقياس المهارات الاساسيه قيد البحث والتجارب الاستطلاعية واهم المعالجات الاحصائيه بحيث أن عينة البحث اختيرت عمديا وتحت إشراف المدرب وبعد معالجة وتحليل النتائج ظهر أن نسب مظاهر الانتباه متباينة بين مظاهرا لانتباه والمهارات الاساسيه لعينة البحث. وفي الباب الرابع تم عرض وتحليل ومناقشة النتائج وأهمية ألنسبه بين متغيرات مظاهر الانتباه وقد حققت نسب جيده للمهارات الاساسيه بالكره الطائرة ،وفي الباب الخامس كانت الاستنتاجات والتوصيات قد وضعت على ضوء النتائج وهي وجود نسب مساهمه متباينة بين مظاهر الانتباه والمهارات الاساسيه بالكره ألطائره لعينة البحث لذلك أوصى الباحث بالاهتمام على استخدام التمارين الحديثة ألتطبيقيه والنظرية لتطوير القدرات ألعقليه والبدنية والمهاريه لدى اللاعبين.


Article
COGNITIVE STYLES (REFLECTIVE - IMPULSIVE) AND ITS RELATIONSHIP TO SOCIAL RESPONSIBILITY FORPRINCIPALS OF SECONDARY SCHOOLS IN KURDISTAN
الأسـلوب المـعرفي (( التأملـي – الاندفاعـي )) وعلاقته بالمسؤولية الاجتماعية لدى مديري و مديرات المدارس الثانوية في إقليم كوردستان - العراق

Author: د.عمـر إبراهيـم عزيـز
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2009 Volume: 4 Issue: 1 Pages: 98-131
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT THE RESEARCH AIMS AT :1- A. RECOGNIZING LEVELS OF (REFLECTIVE- IMPULSIVE) FOR THE SAMPLE AS A WHOLE, ACCORDING TO SEX, EDUCATION DIRECTORATE, AND SERVICE PERIOD.2- A. RECOGNIZING LEVELS OF SOCIAL RESPONSIBILITY FOR THE SAMPLE AS A WHOLE , ACCORDING TO SEX, EDUCATION DIRECTORATE, AND SERVICE PERIOD. 3- FINDING OUT THE RELATIONSHIP BETWEEN THE REFLECTIVE- IMPULSIVE AND THE SOCIAL RESPONSIBILITY FOR THE SAMPLE AS A WHOLE, ACCORDING TO SEX VARIABLES, EDUCATION DIRECTORATE, AND SERVICE PERIOD.THE RESEARCHERS SET A SCALE FOR COGNITIVE STYLES (REFLECTIVE- IMPULSIVE) ,FINDING ITS VALIDITY AND RELIABILITY, AND DEPEND ON (OTHMAN ,1973) MEASUREMENT TO MEASURE THE SOCIAL RESPONSIBILITY.THE SCALES HAVE BEEN APPLIED TO A SAMPLE OF (178) HEAD TEACHERS FROM BOTH SEXES SELECTED AT RANDOM FROM THREE GENERAL DIRECTORATES OF (ERBIL, DUHOK, AND SULEIMANH) .THE RESEARCHERS CONCLUDED THE FOLLOWINGS :1. THE INDIVIDUALS OF THE SAMPLES RECORDED A HIGHER LEVEL THAN HYPOTHETICAL MEAN ACCORDING TO (REFLECTIVE – IMPULSIVE) MEASUREMENT AND THAT OF SOCIAL RESPONSIBILITY.2. THE RESULTS SHOWED NO SIGNIFICANT STATISTIC DIFFERENCE IN RELATION TO COGNITIVE STYLE (REFLECTIVE – IMPULSIVE) ACCORDING TO SEX , EDUCATION DIRECTORATE, AND SERVICE PERIOD VARIABLES.3. NO SIGNIFICANT STATISTICAL DIFFERENCES WERE FOUND REGARDING SOCIAL RESPONSIBILITY ACCORDING TO THE VARIABLES OF EDUCATION DIRECTORATE AND THE SERVICE PERIOD.4. A SIGNIFICANT STATISTICAL DIFFERENCE WERE FOUND IN RELATION TO SOCIAL RESPONSIBILITY ACCORDING TO SEX VARIABLE IN FAVOUR OF MALES .

الخلاصةيهدف البحث الى التعرف على مستويات التاملية والاندفاعية للعينة وعلى مستويات المسؤولية الاجتماعية حسب المتغيرات الجنس ومديرية التربية ومدة الخدمة .ولتحقيق اهداف البحث استخدم مقياس التاملية والاندفاعية ومقياس المسؤولية الاجتماعية على عينة مؤلفة من 178 مدير ومديرة في مديريات التربية في اربيل _ دهوك _و السليمانية . واظهرت النتائج ان العينة تميل الى الاسلوب المعرفي التاملي اكثر من الاسلوب المعرفي الاندفاعي وهناك فروق ذات دلالة احصائية للذكور اعلى من اناث . ولا توجد فروق دالة باالنسبة لمتغير مديرية التربية ومتغير مدة الخدمة . واشارت النتائج الى ارتفاع درجات المسؤولية الاجتماعية للعينة مع وجود فروق دالة بالنسبة للجنس لصالح الذكور وعدم وجود الفروق بالنسبة لمديرية التربية ومدة الخدمة .واوصى البحث بالعمل على توعية المديرين باهمية دورهم في تعزيز الشعور بالمسؤولية في مدارسهم وعقد الندوات والمؤتمرات لتنمية المسؤولية الاجتماعية والتفاعل الاجتماعي بين المديرات .

Listing 1 - 10 of 23 << page
of 3
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (23)


Language

Arabic and English (23)


Year
From To Submit

2019 (1)

2016 (4)

2015 (1)

2014 (3)

2013 (4)

More...