research centers


Search results: Found 64

Listing 1 - 10 of 64 << page
of 7
>>
Sort by

Article
(From the perspective of strategic procedural and functional)
( الإستراتيجية من منظور وظيفي إجرائي )

Authors: samer mowed abd al-latef سامر مؤيد عبد اللطيف --- kader yaseen خضير ياسين
Journal: Risalat al-huquq Journal مجلة رسالة الحقوق ISSN: 20752032 Year: 2009 Issue: 1 Pages: 116-129
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Under the consecutive dramatic changes characterizing our present time , and under the diversified concepts of knowledge , strategy arises as a concept seen from two different dimensions : a practical procedural dimension and vague . theoretical dimension . The after is not usually based on accurate theoretical formulations that have disciplined hypotheses and limits . For this reason , there has been a need for an integration between the procedural and disciplined theoretical dimensions . The third field explored the role of practical diversity in the performance of strategy as this diversity flows into the channels of strategic employment and acquired its flexibility and dynamism . Consequently , the various ness of outputs reflects this wide spectrum of diversified objectives , devices and means of strategy . Therefore , this has enabled us in achieving the research objective for perceiving the primary features of theoretical structure of strategy among its procedural and employing treatments .

في خضم المتغيرات التي يرزح بها عالمنا المعاصر ، والمفاهيم التي تصطخب بها قواميس المعرفة ، تبرز الاسترتيجة كمفهوم غلب عليه الفارق ما بين البعد العملياتي الإجرائي والبعد النظري الهلامي غير المقنن ضمن توصيفات الصياغة النظرية المنضبطة الفرضيات والحدود .وهكذا تناقل هذا المفهوم بين حقول المعرفة وغاب عنه الاختصاص التوصيفي ؛ ومن هنا نبعت الحاجة لتجسير الهوة ما بين البنية النظرية المنشودة ، والبنية العملياتية على قاعدة الافتراض بامكانية استثمار محصلة المزاوجة بين هذين البعدين في صياغة اطار نظري قادر على الارتقاء بمستوى الاداء الاستراتيجي خدمة للاغراض التي تسعى الى تحقيقها.وبغية امتحان مصداقية هذه الفرضية ، تمت الاستعانة بأدوات ومحددات المنهجين الوظيفي والنظمي سببيلا لتحقيق غاية البحث .وقد جرى تقسيم البحث على ثلاثة مباحث ؛ انصرف المبحث الاول منها الى تمييز مفهوم الاستراتيجية ضمن اطار إجرائي تكاملت هويته الابسملوجية عبر صيرورة تاريخية تقادمت عليها وأنضجتها الخصوصية في تجارب الامم حتى مزق هذا المفهوم شرنقته العسكرية ليلتقي بفضاء الشمولية ، ويعلن التمرد على الالتصاق بمنعرجات العبثية او الخضوع لاحكام وقواعد التكتيك .وجاء المبحث الثاني ليحلل بنية الاستراتيجية ومحتواها على ضوء معايير الوظيفة وإبعادها العملياتية حيث غطت الاستراتيجية في ادواتها واجراءاتها المسافة الفاصلة بين امكانات الدولة وغاياتها ، في محاولة لاعادة الانتقال بهذا المفهوم من ارض الواقع ومحدداته الى مختبر البناءات الافتراضية المتسقة ضمن تعامدية التخطيط ومن ثم استكشف المبحث الثالث التنوع العملياتي في اداء الاستراتيجية ، الذي انساب بين قنوات الوظيفة الاستراتيجية ، واكتسب منها مرونتها وديناميكيتها . فكان تنوع المخرجات مرتسم في ضوء هذا الطيف الواسع من التنوع في الأهداف والأدوات والوسائل الاستراتيجية . وبذلك تيسر لنا تحقيق غاية البحث في استشفاف الملامح الاولية للبنية النظرية الاستراتيجية ضمن معالجاتها الوظيفية والإجرائية .


Article
Human Resources Management Strategy
فلسفة استراتيجية الموارد البشرية

Authors: مؤيد الساعدي --- سعد العنزي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2007 Volume: 13 Issue: 45 Pages: 1-22
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

يصب المدخل المستند إلى الموارد (Resources Based Approach) في دراسة المنظمات المتعلمة (Learning Organizations) اهتمامه أساساً على دراسة القابليات البشرية وكيفية تطويرها، وجعلها قدرات جوهرية تنافسية. فالدراسات الحديثة تنظر إلى استراتيجية إدارة الموارد البشرية (Human Resources Management Strategy) على أنها من المكونات المركزية الاستراتيجية منظمة الأعمال (Business Organization Strategy)، في الوقت الذي كانت فيه تلك الاستراتيجية نسبياً منسية من وجهة نظر الإدارة العليا، إذ لم ينظر إليها في أحسن الأحوال بأفضل من جهة تنفيذية مؤدية لأنشطة مكتبية توثيقية تعنى بشؤون العاملين، من حيث استحقاقاتهم وترقياتهم وعقوباتهم، وما يطرأ على وضعهم التنظيمي من تغييرات. إن التطورات الهائلة التي شهدتها بيئة الأعمال، لم تدع إدارة الموارد البشرية (Human Resources Management)، والتي يرمز لها اختصاراً (HRM)، تدور في فلك قصور النظرة هذه. وبمطلع القرن الحادي والعشرين، ظهرت اعترافات متزايدة عن إن المسار نحو الميزة التنافسية سيجري إنجازه من خلال العاملين. فعليه، إن استناد منظمة الأعمال إلى مواردها البشرية في بناء استراتيجياتها، يعني التفكير بوجود فاعل للعاملين أولاً، وقبل وجود الاستراتيجية، ولاسيما في إطار تضاؤل التفكير بالقدرات الاستراتيجية للموارد البشرية التي تركز عليها عملية بناء الاستراتيجية الكلية للمنظمة
(Corporate Strategy). ففي عصر المعرفة Knowledge) Age) ليس المهم امتلاك استراتيجية بقدر ما يشكل هذا الامتلاك بحد ذاته نتاجاً معرفياً. وإذا ما عُدَّ ذلك صحيحاً، فإن الحاجة لوجود استراتيجيات فاعلة لإدارة الموارد البشرية، يعد مرحلة سابقة على التفكير بوجود موارد بشرية فاعلة قادرة على إنتاج الاستراتيجيات، ومن خلال امتلاكها التفكير الاستراتيجي (Strategic Thinking).
إذن ستكون الدراسة الحالية متوجهة نحو عرض تحليلي لفلسفة متغير استراتيجية إدارة الموارد البشرية بالاستناد إلى المعطيات الفكرية في ربط الأسباب فيما بينها للخروج بحصيلة علمية ملائمة في إطار هذا الموضوع الحيوي، وذلك من خلال تنفيذ ثلاث متطلبات أساسية هي..الإطار الفلسفي لاستراتيجية الموارد البشرية، وأهمية إدارتها لمنظمة الأعمال، والمداخل الفكرية لها في ضوء ممارساتها على مستوى التطبيق


Article
Israeli National Security planning between strategic stables and future 's prospect
التخطيط للأمن القومي الإسرائيلي بين الثوابت الإستراتيجية والمراهنات المستقبلية

Author: Dina M.Jabr دينـا محمد جبـر
Journal: Journal of the Center Palestine Studies مجلة مركز الدراسات الفلسطينية ISSN: 18195571 Year: 2009 Issue: 9 Pages: 45-63
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The establishment of Israel through clearly about the importance of future planning in the implementation of long-range goals that may be in one form, a form of distant targets of the investigation. Faalanmozj Israeli noted in one of its forms to the importance of realism in the planning, progress in implementation, and flexibility in dealing with events and new positions, to ensure the future is formed according to end the Israeli, taking into account Any other element of strength or weakness of internal and external, local, regional and international support planning Israel's strategic destruction, through the institutions reflect the mechanism of action and activity of a flexible and mobile to ensure the maximum effectiveness of the targets, the long-term Implementation is the product of a long-term goals, and plans satisfy the delay in time, but does not agree to give up the goal, or retreat from principle.

ان اقامة اسرائيل عبّر بشكل واضح عن اهمية التخطيط المستقبلي في تنفيذ الاهداف البعيدة المدى التي قد تكون في احد اشكالها ، شكلاً من اشكال الغايات بعيدة التحقيق . فالانموذج الاسرائيلي اشار في احد اشكاله الى اهمية الواقعية في التخطيط ، المرحلية في التنفيذ ، والمرونة في التعامل مع الاحداث والمواقف المستجدة ، ضماناً لمستقبل يتشكل على وفق الغاية الاسرائيلية ، مع الاخذ بالاعتبار ما يستجد من عناصر قوة او ضعف داخلية وخارجية ، محلية واقليمية ودولية لدعم التخطيط الاستراتيجي الاسرائيلي الشامل ، عبر مؤسسات تعبر عن آلية عمل ونشاط مرن ومتحرك لضمان تحقيق الاهداف بأقصى فاعلية ، فالتنفيذ الطويل الاجل نتاج لغايات طويلة الامد ، ومخططات ترضى بالتأخر في الزمن ، ولكن لا ترضى بالتنازل عن الهدف او التراجع عن المبدأ .


Article
manufacturing strategy and its flexibility under the flexible manufacturing system with their reflection on the competitive environmental performance of the firm.
تنافسية المنشأة في ظل نظام التصنيع المرن دالة أستراتيجية التصنيع ومرونته- دراسة حالة

Authors: مصطفى منير أسماعيل --- غسان قاسم داود اللامي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2011 Volume: 17 Issue: 62 Pages: 20-41
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The research has designed for studying the relationship between manufacturing strategy and its flexibility under the flexible manufacturing system with their reflection on the competitive environmental performance of the firm. To interpret and tackle the problem, a hypothesis has formulated stating that “ the competitive performance of a firm is interpreted by the manufacturing strategy and flexibility which are derived from the firm and its business strategies under the flexible manufacturing system”. Related literatures with their theoretical dissertations, which enhanced the thoughtful content, have analyzed. An illustrative case study on the flexible manufacturing system at Toyota Motors Corporation working at the global automobile industry is used for supporting the thoughtful linkages and consistency among the variables of the research. It has reached to many conclusions agreed in their essence upon validity of the hypothesis and its logic.

صمم البحث لدراسة العلاقة بين أستراتيجية التصنيع ومرونته في ظل نظام التصنيع المرن وأنعكاس ذلك على الأداء التنافسي للمنشأة في بيئة أعمالها. ولأجل تفسير مشكلة البحث والتحقق من أمكانية معالجتها، صيغت فرضية رئيسة نصت على "أن الاداء التنافسي للمنشأة تفسره أستراتيجية التصنيع ومرونته المستمدة من أعمال المنشأة وأستراتيجيتها بأطار نظام التصنيع المرن". وبعد ان جرى التحليل لما تمخضت عنه الأدبيات المختصة من طروحات نظرية اغنت المضمون الفكري للبحث، أستخدمت دراسة "الحالة الأيضاحية " لأسناد الروابط الفكرية بين متغيرات البحث والأتساق القائم بينها، فضلا عن التحقق من صحة فرضيته بتحليل واقع نظام التصنيع المرن في شركة Toyota Motors اليابانية العاملة في مجال صناعة السيارات العالمية. وقد تم التوصل الى مجموعة أستنتاجات تتفق في جوهرها على صحة فرضية البحث ومنطقيتها.


Article
Social orientation of the marketing and its role in the competitive strategies
التوجه الاجتماعي للتسويق ودوره في استراتيجيات التنافس – بحث تطبيقي

Authors: سعدون حمود جثير الربيعاوي --- مهدي حنون حسين العلاق
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2016 Volume: 22 Issue: 94 Pages: 26-49
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This research shed light on the relationship between the social orientation of the marketing (interests of the Organization ,the welfare of society, satisfaction the customer) strategies competitive dimensions of (cost leadership strategy, differentiation strategy, focus and strategy), As well as to to seek to achieve a number of knowledge and applied goals, and represented the field research problem extent of interesting researched the application of social orientation and interest in achieving competitive strategy and omission of this interest in the hotels the surveyed Organization, Based on this problem, and to clarify the relationship between the main and subsidiary research variables was formulated three hypotheses of president of branched out reported (8) sub-hypotheses. Questionnaire was adopted as a tool in data and information related to research collection, it was subjected to a test validity and reliability, And distributed to a sample of (85) individual first class hotels managers in Baghdad and managers of departments and managers of the people and their assistants in the six five-star Iraqi hotels are: "Rashiad Hotel, Babylon Hotel and Ishtar Hotel, and Palestine Hotel, Hotel Baghdad, the Mansour Hotel," research using the statistical software a ready data analyzed (SPSS-19) and the Programme (Excel) is the most important statistical tools used in the analysis are:, Statistical methods have spawned number of results Perhaps the most prominent and that there were significant correlation between the social orientation of the marketing strategies competitive, as it turned out that there are significant effect between the social orientation of the marketing strategies and competitive, There are significant differences between the average answers socially oriented marketing dimensions (the organization's interests and welfare of the community, and customer satisfaction) in the first class hotels surveyed, as there are significant differences between the average answers competitive strategies and dimensions (cost leadership strategy, differentiation strategy, focus strategy) in the surveyed hotels. In the framework of the discussion of Research the results provided a number of recommendations including the need to interesting the surveyed hotels to keep the social orientation of the market and its role in supporting and building strategies selected competitive.

يسلط البحث الضوء على العلاقة بين التوجه الاجتماعي للتسويق بأبعاده (مصالح المنظمة, رفاهية المجتمع, رضا الزبون) واستراتيجيات التنافس بابعادها (استراتيجية قيادة الكلفة, واستراتيجية التمايز, واستراتيجية التركيز), فضلأ عن انه يسعى الى تحقيق جملة من الاهداف المعرفية والتطبيقية, وتمثلت مشكله البحث الميدانية بمدى اهتمام المنظمة المبحوثة بتطبيق التوجه الاجتماعي والاهتمام في تحقيق استراتيجية التنافس واغفال هذا الاهتمام في الفنادق المبحوثة, وبناء على هذه المشكلة ولتوضيح العلاقة بين متغيرات البحث الرئيسة والفرعية تمت صياغة ثلاث فرضيات رئيسة تفرعت عنها (8) فرضيات فرعية. وقد اعتمدت الاستبانة اداة في جمع البيانات والمعلومات المتعلقة بالبحث, وتم اخضاعها لاختباري الصدق والثبات, ووزعت على عينة مكونه من (85) فرداً من مديري فنادق الدرجة الممتازة في بغداد ومديري اقسام والشعب ومعاونيهم في ستة فنادق خمس نجوم هي: "فندق الرشيد, وفندق بابل, وفندق عشتار, وفندق فلسطين, فندق بغداد, فندق المنصور", ولتحليل بيانات البحث استخدم البرنامج الاحصائي الجاهز (SPSS-19) وبرنامج (Excel) ومن خلال مجموعة من الادوات الاحصائية المستخدمة في التحليل. وقد افرزت الاساليب الاحصائية عدداً من النتائج لعل ابرزها وجود ارتباط معنوية بين التوجه الاجتماعي للتسويق واستراتيجيات التنافس, كما ظهر ان هناك تأثيرا معنويا بين التوجه الاجتماعي للتسويق واستراتيجيات التنافس, وهناك فروقات معنوية بين متوسط اجابات التوجه الاجتماعي للتسويق بأبعاده (مصالح المنظمة, ورفاهية المجتمع, ورضا الزبون) في فنادق الدرجة الممتازة المبحوثة, وكما توجد فروقات معنوية بين متوسط اجابات استراتيجيات التنافس وابعاده (استراتيجية قيادة الكلفة, استراتيجية التمايز, استراتيجية التركيز), في الفنادق المبحوثة. وفي اطار مناقشة النتائج قدم البحث عددا من التوصيات اهمها ضرورة اهتمام الفنادق المبحوثة لابعاد التوجه الاجتماعي للتسويق وتفعيل دوره في دعم وبناء استراتيجيات التنافس المختارة.


Article
Performance Evaluation Strategy and its Impact on the Achievement of Organizational Effectiveness
ستراتيجية تقويم الاداء وتأثيرها في تحقيق الفاعلية التنظيمية: دراسة ميدانية في مكتب المفتش العام في وزارة الاتصالات

Authors: نبراس ناجي رزوقي --- عبد الناصر علك
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2017 Volume: 23 Issue: 95 Pages: 198-222
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to determine the impact of the strategy performance evaluation and of the Standards (leadership, people, knowledge, processes, financial) in the achievement of organizational effectiveness in accordance with the dimensions (planning and setting goals, Exploitation of the Environment, achieve the goals, the ability to adapt, information management and communications) and the relationship between them, the problem of the research in the growing interest in the process of performance evaluation for organizations, the erroneous belief that the performance evaluation activity is useful, and the fact that performance evaluation process is one of the main tasks of the work of the Office of the Inspector General, according to the Order (57) for the year (2004), , turn the researcher to select a sample search of the Inspector General's Office staff, amounting to questionnaires approved (73) questionnaire was used statistical package SPSS in data processing and analysis, and in the light of the findings and conclusions of which the most important was the staff interact with the adoption of a strategy to evaluate performance, it has been the formulation of a number of recommendations, the most important was the need for the Office of the Inspector General staff about the importance of the work according to internationally recognized standards within the strategy to evaluate the performance, because of its impact on the interaction with them on the ground to get to the target organizational effectiveness

يهدف البحث إلى معرفة تأثير ستراتيجية تقويم الأداء والمتمثلة في معايير (القيادة, الافراد, المعرفة, العمليات, المالية) في تحقيق الفاعلية التنظيمية وفق أبعاد ( التخطيط ووضع الاهداف, أستغلال البيئة, تحقيق الاهداف, القدرة على التكيف, أدارة المعلومات والاتصالات) والعلاقة بينهما, إذ تكمن مشكلة البحث في ان تزايد الاهتمام بعملية تقويم الاداء بالنسبة للمنظمات, والاعتقاد الخاطئ بأن تقويم الاداء نشاط غير مفيد, ولكون عملية تقويم الاداء تعتبر من المهام الرئيسة لعمل مكتب المفتش العام وفقاً لما جاء بالأمر (57) لسنة (2004), وللنهوض بمستوى الاداء في وزارة الاتصالات وتشكيلاتها, أتجه الباحث لأختيار عينة البحث من موظفي مكتب المفتش العام أذ بلغت الاستبانات المعتمدة (73) أستبانة وقد أستخدمت الحزمة الاحصائية SPSS في معالجة البيانات وتحليلها, وفي ضوء النتائج والاستنتاجات التي كان اهمها تفاعل الموظفين مع تبني ستراتيجية لتقويم الاداء, فقد تم صياغة عدد من التوصيات كان أهمها ضرورة تعريف موظفي مكتب المفتش العام بأهمية العمل وفق معايير معتمدة عالمياً ضمن ستراتيجية لتقويم الاداء, لما له من أثر في التفاعل معها على أرض الواقع للوصول إلى الفاعلية التنظيمية المستهدفة.


Article
اليقظة الإستراتيجية ودورها في تحسين مستوى الخدمات التمريضية / بحث تطبيقي في مستشفى غازي الحريري

Authors: فضيلة سلمان داود --- حسين علي إبراهيم
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2017 Volume: 23 Issue: 96 Pages: 47-65
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The current research aims to focus on strategic vigilance dimensions and contained (environmental vigilance, technological vigilance, competitive vigilance, vigilance marketing) to improve nursing services, which include a) the quality, timeliness, problem-solving and decision-making, relationships with others, leadership skills) and measure the degree link and influence between strategic vigilance in the hospital respondent and improve nursing service that the problem of the research lies in the weakness of strategic plans and health organizations in general and the hospital surveyed (martyr Ghazi al-Hariri), in particular, the lack of awareness of the hospital researched strategy vigilant management to improve nursing services, from this standpoint, the researcher shed light on this problem, trying to develop the concept of strategic vigilance and improvement of nursing services provided at the martyr Ghazi al-Hariri in order to raise the level of services provided in the hospital under study, as the researcher tested the correlation and impact between research variables, which have been measured on a sample search of Palmlakat Hospital nursing worker martyr Ghazi al-Hariri of the health department of the Medical city.

يهدف البحث الحالي إلى التركيز على ابعاد اليقظة الاستراتيجية والمتضمنة (اليقظة البيئية، اليقظة التكنولوجية، اليقظة التنافسية، اليقظة التسويقية) في تحسين الخدمات التمريضية والتي تتضمن )الجودة، التوقيت المناسب, حل المشكلات واتخاذ القرار, العلاقات مع الاخرين, المهارات القيادية) وقياس درجة الارتباط والتأثير بين اليقظة الاستراتيجية في المستشفى المبحوث وتحسين الخدمة التمريضية ان مشكلة البحث تكمن في ضعف الخطط الاستراتيجية للمنظمات الصحية بصورة عامة والمستشفى المبحوثة (مستشفى الشهيد غازي الحريري) بصورة خاصة وعدم وعي إدارة المستشفى المبحوثة باليقظة الاستراتيجية لتحسين الخدمات التمريضية، من هذا المنطلق قام الباحث بتسليط الضوء على هذه المشكلة، محاولاً تطوير مفهوم اليقظة الاستراتيجية وتحسين الخدمات التمريضية المقدمة في مستشفى الشهيد غازي الحريري من اجل رفع مستوى الخدمات المقدمة في المستشفى المبحوثة, كما قام الباحث باختبار علاقة الارتباط والتأثير بين متغيرات البحث، والتي تم قياسها على عينة البحث المتمثلة بالملاك التمريضي العامل مستشفى الشهيد غازي الحريري التابع لدائرة صحة مدينة الطب.


Article
اثر إستراتيجية التحليل البنائي في تحصيل طالبات الخامس العلمي في التعبير

Authors: هديل عبد العباس شذر ذهب --- جؤذر حمزة كاظم
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2016 Volume: 4 Issue: 23 Pages: 1843-1866
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The current research paper aims to identify "the effect of the positive strategy in getting marks in composition for female pupils of fifth scientific class ".to achieve this goal , the searcger depends on the experiential textbook of two groups consists of (52) female pupils from tuleitala high school for girls which is located in nader al-thaniya area. it is distributed group which include n(26 pupils) for the experiential group who study composition in the positive analysis strategy and (26 pupils) in the regulated group who study composition in the ordinary way. The searcher has taken some variables in to consideration like: the age (calculated in month ), the marks of the pupils of both groups in Arabic for the first course for the year (2015-2016) and the qualifications for parents .the searcger uses the following statistical means that are: taee test for two independent samples ,kay square and person correlation coefficient. the searcher has reached the following result that is: the pupils of the experiential group who study composition in the positive analysis strategy are more clever (excel in composition) than pupils of the regulated group who study composition in the ordinary way. The searcher suggests the following recommendations: 1-It is necessary to depend on the strategy of positive analysis in teaching composition subject for the pupils in the ordinary group. 2-the composition must be taught in a right way just like other subjects and do not deal with this subject as unimportant on.3-it is necessary to make regular training courses for the teachers of Arabic language on how to use the modern strategies like the positive analysis strategy

يهدف البحث إلى تعرف "اثر إستراتيجية التحليل البنائي في تحصيل طالبات الخامس العلمي في التعبير " ولتحقيق هدف البحث اختارت الباحثة قصديا إعدادية طليطلة للبنات ،وبالطريقة العشوائية اختارت الباحثة شعبة (ب) لتمثل المجموعة التجريبية التي تدرس التعبير بإستراتيجية التحليل البنائي ،وشعبة (أ) لتمثل المجموعة الضابطة التي تدرس التعبير بالطريقة الاعتيادية .بلغت عينة البحث (52) طالبة بواقع (26) طالبة في المجموعة التجريبية اللاتي درسن التعبير بإستراتيجية التحليل البنائي و(26) طالبة في المجموعة الضابطة اللاتي درسن التعبير بالطريقة الاعتيادية .كافأت الباحثة بين طالبات مجموعتي البحث بالمتغيرات الآتية (العمر الزمني محسوبا بالشهور، ودرجات مادة اللغة العربية لطالبات مجموعتي البحث في الكورس الأول للعام الدراسي (2016-2015)،والتحصيل الدراسي للأبوين ). استعملت الباحثة الوسائل الإحصائية الآتية (الاختبار التائي لعينتين مستقلتين، ومربع كاي، ومعامل ارتباط بيرسون)توصلت الباحثة في نهاية بحثها إلى النتيجة الآتية :"تفوق طالبات المجموعة التجريبية اللائي درسن التعبير بإستراتيجية التحليل البنائي على طالبات المجموعة الضابطة اللائي درسن التعبير بالطريقة الاعتيادية.أوصت الباحثة بالتوصيات الآتية :1-ضرورة اعتماد إستراتيجية التحليل البنائي في تدريس التعبير لدى طالبات المرحلة الإعدادية .2-إعطاء درس التعبير حقه كباقي الدروس الأخر ،وعدم استغلاله لتدريس مادة أخرى، أو جعله درسا للراحة.3-ضرورة تدريب مدرسي اللغة العربية ومدرساتها على كيفية استعمال الاستراتيجيات الحديثة كإستراتيجية التحليل البنائي عن طريق دورات تدريبية منتظمة .


Article
The research is based on a thesis not discussed: Test the strategy of the General Organization based on the model Wichler and Bakov A case study at the Iraqi Ministry of Interior
اختبار استراتيجية المنظمة العامة بالاعتماد على انموذج ( ويشلر وباكوف) دراسة حالة في وزارة الداخلية العراقية

Authors: سرمد الشمرتي --- عادل عبد الودود
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 108 Pages: 139-164
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed at identifying the strategic gaps in the actual reality of the management of public organizations investigated to determine the strategy used based on the study model. The study relied on the variable of the general organization strategy in its dimensions (the general organization strategy, the organization's political strategy and the defense strategy of the organization) The sample of the study was (General Directorate of Traffic, Civil Status Directorate and Civil Defense Directorate), formations affiliated to the Ministry of the Interior, for the importance of the activity carried out by these public organizations by providing them In order to translate the answers into a quantitative expression in the analysis of the data, a measure of three weights was used to measure the actual effect of the scale paragraphs, using the arithmetical mean, The use of forms and charts to illustrate the area of the strategic gap, the most important conclusions were characterized by senior management in the organizations sample study acceptance and popularity and the ability to explain and explain and clarify the problems, Of these organizations to characterize the broad division of labor and a high degree of official character and inclination towards functional structure.

المستخلصهدفت الدراسة الى تشخيص الفجوات الاستراتيجية في الواقع الفعلي لإدارة المنظمات العامة المبحوثة لتحديد الاستراتيجية المستخدمة بالاعتماد على انموذج الدراسة, اعتمدت الدراسة على متغير استراتيجية المنظمة العامة بأبعاده ( استراتيجية المنظمة العامة, واستراتيجية المنظمة السياسية, واستراتيجية المنظمة الدفاعية), وزارة الداخلية كانت المجتمع العام للدراسة اما عينة الدراسة فكانت (مديرية المرور العامة, ومديرية الاحوال المدنية, ومديرية الدفاع المدني) وهي تشكيلات تابعة لوزارة الداخلية, وذلك لأهمية النشاط الذي تمارسه هذه المنظمات العامة من خلال تقديمها الخدمات الامنية, اعتمدت الدراسة قائمة الفحص بهدف تحديد الفجوة الاستراتيجية وتشخيص الاستراتيجية التي تعتمدها المنظمات العامة المبحوثة, ولأجل ترجمة الاجابات وتحويلها الى تعبير كمي في تحليل البيانات, جرى استخدام مقياس من ثلاث اوزان لقياس مدى التأثير الفعلي لفقرات المقياس, باستخدام الوسط الحسابي والنسب المؤية فضلا عن استعمال الاشكال والمخططات البيانية لتوضيح مجال الفجوة الاستراتيجية, اما اهم الاستنتاجات فكانت تتميز الادارة العليا في المنظمات عينة الدراسة بالقبول والشعبية والقابلية على التفسير والتعليل والتوضيح للمشاكل المطروحة, فضلا عن تميز هذه المنظمات بالتقسيم الواسع للعمل وارتفاع درجة الطابع الرسمي والميل نحو الهيكل الوظيفي.


Article
The role of the United States of America in the Casablanca Conference 14-24 January 1943 (The Moroccan case is a model)
دور الولايات المتحدة الامريكية في مؤتمر الدار البيضاء14-24 كانون الثاني 1943 (القضية المغربية انموذجا )

Author: م.م علاء خميس علوان الحميري
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2019 Volume: 1 Issue: 26 Pages: 137-152
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The foreign policy of the United States in, its multiple facets, played an important role in many academic studies, especially during World War II (1939-1945). This period witnessed the crystallization of the concept of universality in this policy and public advocacy led by the world and the rejection of the policy of isolation.US foreign policy is one of the most pervasive and expanding global policies. It included most if not all of the globe but even outer space. It is distinguished from other policies as having global goals, multi-media and renewable. For more than a decade, this policy became to control directly the fate of the world. So, the understanding of this policy throughout a contemporary vision and a study of the role of US foreign policy, especially when crises occur.It is worth mentioning that many academic studies dealt with the topics of conferences, but many conferences were not highlighted, including the Casablanca conference. As the conference contains many topics, the Moroccan issue was chosen and the position of the Moroccan people about World War II.The importance of this research is to find a clear plan for the progress of the Allies in Europe during the war and to find a solution to the Moroccan issue which was under the French protection system. Therefore, the role of the United States of America in the Casablanca Conference of 14 January 24, 1943 (the Moroccan case model) was discussed in order to find a solution to this issue.This research is based on the historical methodology and in light of this methodology, the research comes out with (the first chapter which highlights the reasons for holding the conference, and the second chapter to discuss the discussions of the Moroccan issue during the conference. The third chapter addresses the results of the conference and its implications on the international situation )

شغلت السياسة الخارجية للولايات المتحدة الامريكية في اوجهها المتعددة حيزاً مهما في العديد من الدراسات الاكاديمية، لاسيما فترة الحرب العالمية الثانية(1939-1945) اذ شهدت هذه الحقبة تبلور مفهوم العالمية في هذه السياسة والمناداة العلنية بزعامة العالم ونبذ سياسة العزلة بشكل نهائي.وتعد السياسة الخارجية الامريكية من اكثر السياسات العالمية تشعباً وامتداداً اذ شملت معظم ان لم تكن كل الكرة الارضية بل حتى الفضاء الخارجي. وتمتاز عن غيرها من السياسات بكونها عالمية الاهداف متعددة الوسائل ومتجددة المحاور ومنذ ما يزيد على العقد من الزمن اصبحت هذه السياسة تتحكم في مصير العالم بصورة مباشرة ولذلك اصبح فهم حقيقة هذه السياسة من خلال رؤية معاصرة ،ودراسة الدور الذي تشغله السياسة الخارجية الامريكية لاسيما عند حدوث الازمات العالمية .ومن الجدير بالذكر ان كثير من الدراسات الاكاديمية تناولت موضوعات المؤتمرات ولكن الكثير من المؤتمرات لم يسلط الضوء عليها ومنها مؤتمر الدار البيضاء ، ولما يحتويه المؤتمر من موضوعات كثيرة لذلك تم اختيار القضية المغربية وما هو موقف الشعب المغربي من الحرب العالمية الثانية .تكمن أهمية هذا البحث في ايجاد تخطيط واضح لتقدم الحلفاء في اوربا خلال الحرب وايجاد حل للقضية المغربية التي كانت تحت نظام الحماية الفرنسية لذلك جاء موضوع دور الولايات المتحدة الامريكية في مؤتمر الدار البيضاء 14-24 كانون الثاني 1943 ( القضية المغربية انموذجا )، لأيجاد حل لتلك القضية .استوى هذا البحث في صورته النهائية على المنهجية التاريخية، وفي ضوء هذه المنهجية جاء البحث بـ ( المبحث الاول والذي سلط الضوء على مبررات عقد المؤتمر، وجاء المبحث الثاني ليتطرق الى مناقشات القضية المغربية اثناء المؤتمر، اما المبحث الثالث فتطرق الى نتائج المؤتمر وانعكاساته على الاوضاع الدولية ) .

Listing 1 - 10 of 64 << page
of 7
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (64)


Language

Arabic and English (64)


Year
From To Submit

2019 (13)

2018 (12)

2017 (5)

2016 (7)

2015 (5)

More...