research centers


Search results: Found 637

Listing 1 - 10 of 637 << page
of 64
>>
Sort by

Article
كتاب الدواوين في العصر الأموي الكتابة لغة واصطلاحا

Author: حماد فرحان حمادي المحمدي
Journal: JOURNAL OF HISTORICAL & CULTURAL STUDIES an academic magazin مجلة الدراسات التاريخية والحضارية ISSN: 20231116 Year: 2010 Volume: 2 Issue: 5 Pages: 115-157
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

الكتابة اسم لما كتب مجموعا والكتاب : مصدر والكتابة لمن تكون له صانعة كالصياغة والخياطة وجمع الكتاب وكتبة (1) .أما الكتابة : (فاصلها مشتق من الكتب وهو الجمع ومنه سمي الكتاب كتابا لأنه يجمع الحروف وسميت الكتيبة لأنها تجمع الجيش ) (2) .يقول القلقشندي (3) : ( الكتابة في اللغة مصدر كتب ، يقال كتب يكتب ، كتبا وكتابا ، وكتابة ومكتبة .وكتبه فهو كاتب ، معنى الجمع يقال : تكتبت القوم إذا اجتمعوا ومنه قيل لجماعة الخيل كتيبة وكتبة البغلة إذا جمعت يبين شفريها بحلقة أو سيل أو نحوه ، ومن ثم سمي الخط كتابة لجمع الحروف بعضها الى بعض ، كما سمي فرز القربة كتابة لضم بعض الخرز الى بعض ).ويعرف السمر قندي (4) الكتابة بأنها :( صناعة مشتملة على قياسات خطابة وبلاغية ينتفع بها في المخاطبات بين الناس على سبيل المحاورة والمشاورة في المدح والذم والاحتيال والاستعطاف والإغراء وتكبير الأعمال وتصغير الأمور والتصرف في وجوه الاعتذار والعقاب وفي أحكام العلائق والتذكير بالسوابق ، وترتيب الكلام وتنظيمه في كل واقعة على الوجه الأول والمنهج الأحرى ).


Article
دور جامعة الدول العربية في مستقبل العراق السياسي

Author: حميد فرحان الراوي
Journal: Journal of Political Sciences مجلة العلوم السياسية ISSN: ISSN 18155561 EISSN 2521912X DOI 10.30907 Year: 2010 Issue: 41 Pages: 241-245
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract


Article
The Status of Information and Library Department in the College of Arts/Basrah University
واقع قسم المعلومات والمكتبات في كلية الآداب/ جامعة البصرة: دراسة حالة

Authors: Qahtan Hamid Yousif قحطان حميد يوسف --- Muhammad Oda محمد عودة عليوي
Journal: Adab AL Rafidayn اداب الرافدين ISSN: 03782867 Year: 2009 Issue: 55 Pages: 455-477
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

It has become quite necessary to start a modern study that tackles the status of the department of information and libraries in the College of Arts/Basrah Univ. It was established in 1983 nearly 25 years ago. The first batch of graduates was in 1987 when the studies of libraries developed and enlarged in Iraq in 80's. At the beginning it was only Diploma, then developed in to a B.A. and then into M.A a Ph.D. Three prominent Universities contained such a branch of studies Al-Mustansiriyah Univ., Basrah Univ., and Mosul Univ. The present study highlights the status of the dept of information and libraries in order to show the weak and strong points in this department. This will help the people in charge to and decision markers to enrich the powerful point and to remedy the weak ones, or get rid of them. The method of explaining this status is done in three main parts: The first one contains conditions of admission and secondly, the study syllabus. The third one tackles the problems and obstacles a long with the necessary suggestions that the researchers put forth. Collection the data has been done through the documents of the department, some modern studies in the field that deal with similar departments. The research is finalized by these recommendations:1.Giving a bird eye-view about the department its importance and its scientific role concerning the libraries and information centers and those who use them. 2.The necessity of finding solution for problems that the department is facing now so as to make some progress in the educational process and solving the problems that the staff members of department face. 3.Working on developing the study curriculum and modernizing it so as to cope with the modern progress in the field of information and libraries.


Article
واقع الأقسام الداخلية في جامعة الموصل: دراسة اجتماعية تحليلية

Authors: محمد فارس عبدالوهاب --- Ahmed Y. Mahmood احمد يونس محمود
Journal: Adab AL Rafidayn اداب الرافدين ISSN: 03782867 Year: 2009 Issue: 55 Pages: 615-634
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

A simple summary a bout the beginning of the grown of the interior departments and what happens of developments of the firstlings of it growth, and how the science students was getting the sciences and knowledge in a various fields of life, and to identify the students of the interior departments by their rights and their duties inside the interior department from the hand of take care of their furniture's and their requirements and from the hand of how to deal with the workers and the interior department managers and some of guardianship and an important suggestions which make the behavior of the student very clear inside the interior department.


Article
EFFECT OF AMMUNIUM TO NITRATE RATIO ON SOME CHMECIAL PARAMETER AND CALICIUM OXALATE CRYSTALS FORMATION IN LEAVES OF SPINACH (Spinacea oleracea L.) LOCAL CULTIVAR.
تأثير استخدام نسبة الامونيوم +NH4 إلى النترات NO3– على بعض الصفات الكيميائية وحجم ونسبة بلورات اوكزالات الكالسيوم المتكونة في أوراق نبات السبانخ Spinacea oleracea L. صنف محلي.

Authors: فؤاد عباس سلمان --- سعدون عبد الهادي سعدون
Journal: Euphrates Journal of Agriculture Science مجلة الفرات للعلوم الزراعية ISSN: 38752072 Year: 2012 Volume: 4 Issue: 1 Pages: 11-24
Publisher: Al-kasim University جامعة القاسم الخضراء

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : A field experiment was carried out at Al- Kufa in Najaf Governorate /Iraq during winter growing seasons 2009-2010 and 2010-2011 to the study the effects of N-NH4+/N-NO3- ratios of 0:0 , 1:0 , 0:1, 0.50:0.50 , 0.75:0.25 and 0.25:0.75 (NH4+: NO3-) with total nitrogen 400 mg.L-1 on the chemical parameters and calcium oxalate crystals formation of spinach (Spinacea oleracea L.) local cultivar. A Randomized Complete Block Design (R.C.B.D.) was used with three replications and Duncans multiples range test was used to compare means at 0.05 level.The results showed that the ratio 0:1 (NH4+:NO3-) increased calcium, oxalic acid and oxalic acid / calcium ratio , the ratio 1:0 markedly increased ascorbic acid and significantly decreased percentage of calcium oxalate crystals while 0.50:0.50 ratio gave ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــless size of calcium oxalate crystals compare with control treatment (0:0) which decreased ascorbic acid and increased the percentage and size of calcium oxalate crystals in leaves and petioles ; when plant had grown at 10 and 15 true leaves stage.

الخلاصة :نفذت التجربة في منطقة السهلة في قضاء الكوفة /محافظة النجف الاشرف خلال موسمي الزراعة 2009- 2010 و2010-2011 على نبات السبانخSpinacea oleracea L. صنف محلي,رشت النباتات بالامونيوم +NH4 والنترات NO3– وبمستوى كلي للنتروجين 400 ملغم.لتر-1 وفق النسب التالية 0:1 و 1:0 و0.50:0.50 و 0.25:0.75 و 0.75:0.25 (+NH4 :NO3–) .استعمل تصميم القطاعات العشوائية الكاملة R.C.B.D. و بثلاث مكررات وتمت مقارنة المتوسطات حسب اختبار دنكن متعدد الحدود عند مستوى احتمال 0.05. اظهرت النتائج ان النسبة 1:0 (+NH4 :NO3–) قد ازداد فيها محتوى الاوراق من الكالسيوم وحامض الاوكزاليك ونسبة حامض الاوكزاليك /الكالسيوم فيما ازداد محتوى الاوراق من حامض الاسكوربيك في النسبة 0:1 والتي انخفض فيها نسبة بلورات اوكزالات الكالسيوم و نسبة 0.50:0.50 التي اعطت اقل حجما من بلورات اوكزالات الكالسيوم مقارنة مع معاملة المقارنة (0:0) التي انخفض محتواها من حامض الاسكوربيك وزادت فيها حجم و نسبة بلورات اوكزالات الكالسيوم المتكونة في الخلايا النباتية وذلك بعد تكون 10 و 15 ورقة حقيقية.


Article
The geographical distribution of the Arabian fox (Vulpes vulpes arabica Th.) in central and southern Iraq, with some observations about the existence of a new species
التوزيع الجغرافي للثعلب العربي (Vulpes vulpes arabica Th.) في وسط وجنوب العراق مع بعض الملاحظات عن وجود نوع جديد

Author: حميد مجيد البياتي
Journal: Euphrates Journal of Agriculture Science مجلة الفرات للعلوم الزراعية ISSN: 38752072 Year: 2012 Volume: 4 Issue: 1 Pages: 56-63
Publisher: Al-kasim University جامعة القاسم الخضراء

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The foxes are the commonest carnivores in the most of the territory of Iraq. Their numbers Started to decrease in recent years due; changing in the climate and environmental factors, and their fur to be commercially, and approaching to the people populations to harmful to the birds and domestic animals. The common Red fox in Iraq represented in two subspecies ; - the mountain fox ; Vulpes v. flavescens Gray, 1838: inhabit northern regions of Iraq, and the arabian fox ; Vulpes v. arabica Thomson, 1902 : inhabit the central and southern regions of Iraq, which will be the subject of this research. For the purposes of implementation of this study was to achieve 10 field trips to central and southern Governorates, and distributing questionaries forms for 70 people. Thus, the number of Governorates covered by the study was 13 Governorates. The total number of foxes that have been monitored reached 125 as follows: 32 foxes directly seen, 93 a result of the questionnaires. According to the results show, that the Wasit Governorates, occupies first place among the Iraqi Governorates in the number of foxes that have been monitored. Some ethological and ecological features concerning the arabian fox also were observed : active at all time of the day, but usually hunt early in the morning or evening. Spends day in the earth, or where undisturbed sleeping in cover. Although Arabian foxes seen in all regions of central and southern regions, but the intensity is concentrated near the peasant complexes and between agricultural fields.The fox is generally included among the useful wild animals, as it plays an important part in the extermination of noxious rodents as well as having valuable fur. The foxes are dangerous to some extent as a vector of various diseases, particularly rabies etc. The results obtained in this study were compared with important results obtained by Harrison. We found some differences in measurements.The aims of this research is; to study the geographical distribution of Red fox in central and southern Iraq, and to install some observations of this animal, as well as to shed light on the possibility of the existence of another species of foxes in Iraq had not been recorded previously, Afghan fox or Blanford's fox Vulpes cana Blanford, 1877 in western Iraq .Key words : Arabian fox, Geographical distribution, New species.

الخلاصة : تعد الثعالب من الضواري الواسعة الانتشار والشهرة في معظم الاراضي العراقية. بدأت اعدادها تتناقص في السنوات الاخيرة بسبب ؛ التغيرات في المناخ والبيئة ، وفراءها المطلوب تجارياً ، واضرارها على الطيور والحيوانات الداجنة لإقترابها من المجمعات السكانية. يمثل نوع الثعلب الاحمر في العراق نويعان Subpecies وهما : ـ ثعلب الجبال Vulpes vulpes flavescens Gray1838 ويتواجد في كردستان العراق ، والثعلب العربي Thomas 1902 Vulpes vulpes arabica ويتواجد في المناطق الوسطى والجنوبية للعراق. وهذا سيكون موضوع هذا البحث. لتنفيذ هذه الدراسة ، تم تحقيق 10 جولات ميدانية لمحافظات الوسط والجنوب ، وتوزيع استمارات استبيانية لـ 70 شخصاً. وهكذا يكون عدد المحافظات التي شملتها الدراسة 13 محافظة. بلغ المجموع الكلي للثعالب التي تم رصدها هو 125 ثعلباً وعلى النحو التالي : ـ 32 ثعلباً مشاهدة مباشرة ، 93 ثعلباً نتيجة الاستبيانات. استناداً إلى النتائج تبين ، ان محافظة واسط تحتل المركز الاول بين المحافظات في عدد الثعالب التي تم رصدها. تم كذلك ، دراسة بعض الخصائص السلوكية والبيئية للثعلب العربي. فعلى الرغم من كونه نشط في كل اوقات اليوم ، لكنه يتصيد عادة في الصباح الباكر وبعد الغروب. يقضي ساعات النهار في جحوره الخاصة. رغم ان الثعالب العربية تشاهد في كافة مناطق المنطقتين الوسطى والجنوبية ، لكن تتركز كثافتها قرب المجمعات الفلاحية وبين الحقول الزراعية. تصنف الثعالب بين الحيوانات البرية ، وبشكل عام ، من الحيوانات المفيدة ؛ كونها تلعب دوراً مهماً في القضاء على القوارض الضارة ، وايضاً لفراءها ذات القيمة التجارية العالية. ولكن ومن جانب آخر، فهي تلعب دوراً خطيراً في كونها وسيطاً لنقل العديد من الامراض ، وخصوصاً داء الكلب ، وغيرها. تمت مقارنة النتائج المتحصلة في هذه الدراسة مع النتائج المهمة التي حصل عليها هاريسون ، وقد وجدت بعض الفروقات في القياسات. يهدف هذا البحث إلى ؛ دراسة التوزيع الجغرافي للثعلب العربي في وسط وجنوب العراق ، وإلى تثبيت بعض الملاحظات لهذا الحيوان ، وكذلك تسليط الضوء حول امكانية وجود نوع آخر من الثعالب في العراق لم يسجل سابقاً ، وهو الثعلب الافغاني Blanford, 1877 Vulpes cana في غرب العراق. كلمات مفتاحية : الثعلب العربي ، توزيع جغرافي ، نوع جديد.


Article
استخدام نظام التصنيف العددي في تصنيف بعض الترب العراقية باستخدام بعض صفاتها

Authors: آمال محمد صالح --- أحمد صالح محيميد
Journal: Euphrates Journal of Agriculture Science مجلة الفرات للعلوم الزراعية ISSN: 38752072 Year: 2011 Volume: 3 Issue: 1 Pages: 80-94
Publisher: Al-kasim University جامعة القاسم الخضراء

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : This study was conducted on some soils in different regions from Iraq, according to previous studies in soil survey and classification.The aim was to classify the soils numerically, representing a different physiographic units using the morphological characteristics of soils as well as physical and chemical characteristics and to compare the results with those of USDA system. Sixteen sites were elected in the following areas: Anbar, Mosul, Arbil, Sulaymaniyah, and Diyala. The soil individuals were classified numerically, using the method of Ward proposed by Ward (1963) to reduce the sum of squares of differences from each individual (group) to the center of the group. The results pointed out that two soil individuals of Diyala were compatible due to the greater homogeneity in some morphological characteristics used in numerical taxonomy such as type of structure of B horizon , thickness of horizons A, B, thickness of soil solum, Hue, Value, and Chroma. It was noted harmony in some chemical characteristics of the organic matter content, pH reaction and cation exchange capacity. Also it was indicated the Agreement in the physical characteristics of the values of bulk density and content of clay and silt.These soil individuals were classified according to USDA system to subgroup Typic Calciargids. The similarity indices of the soil individuals within the areas under study were as follows: similarity index between soil individuals of Diyala equal to 0.966; similarity index between soil individuals of Arbil and Mosul equal to 0.907; and similarity index between soil individuals of Sulaymaniyah equal to 0.818. The results confirmed the validity of the use of morphological (semi_quantitative), with the physical and chemical characteristics in the numerical taxonomy of soils and compatibility with the USDA system.

الخلاصة :أجريت هذه الدراسة على بعض الترب العراقية موزعة في مناطق مختلفة من القطر وذلك وفقا لدراسات سابقة منجزة في مسح وتصنيف الترب لغرض تصنيف تلك الترب ممثلة لوحدات فيزوغرافية متنوعة ، تصنيفا عدديا بأستخدام صفات الترب المورفولوجية الى جانب الصفات الفيزيائية والكيميائية ومقارنة ذلك مع نظام التصنيف الأمريكي الحديث. جرى أنتخاب ستة عشر موقع لبيدونات ترب من المناطق الآتية : الأنبار ، موصل ، أربيل ، السليمانية ، وديالى. صنفت مفردات الترب (الخاضعة للدراسة) تصنيفا عدديا ، بأستخدام طريقة مقترحة من قبل Ward (1963) لغرض تقليل مجموع مربعات الفروقات (d2) من كل مفردة (مجموعة) إلى مركز مجموعتها. أشارت نتائج الدراسة الى وجود تجانس بين مفردتي الترب المتمثلة بمنطقة الدراسة في ديالى ويعزى ذلك الى التشابه الكبير في بعض الصفات المورفولوجية المستخدمة في التصنيف منها نوع البناء للأفق B، سمك الافقين A ، B ، سمك التربة ، قيم الطول الموجي ، شدة اللون ، ونقاوة اللون. كذلك لوحظ وجود تشابه في بعض الصفات الكيميائية منها محتوى المادة العضوية ، قيم تفاعل التربة والسعة التبادلية للآيونات الموجبة. اما الصفات الفيزيائية فقد لوحظ وجود تشابه في قيم الكثافة الظاهرية ومحتوى الطين والغرين . صنفت هاتين المفردتين وفقا لنظام التصنيف الأمريكي الحديث الى تحت المجموعة .Typic Calciargidsأما نسب التشابه لمفردات الترب ضمن المناطق الخاضعة للدراسة فكانت كما يلي : نسبة التشابه بين مفردات الترب لمنطقة الدراسة ديالى بلغت 0.966 ؛ نسبة التشابه بين مفردات الترب لمنطقتي الدراسة أربيل وموصل بلغت 0.907 ؛ ونسبة التشابه بين مفردات الترب لمنطقة الدراسة السليمانية بلغت 0.818. وقد أكدت النتائج صلاحية أستخدام الصفات المورفولوجية (شبه الكمية) مع بقية الصفات الفيزيائية والكيميائية في التصنيف العددي للترب وأنسجامه مع نظام التصنيف الأمريكي الحديث.


Article
دراسة التأثير التأزري لبعض الزيوت النباتية المستساغة في المبيدة البيروثرويدي (آيكون) ضد حشرة خنفساء اللوبيا الجنوبية Callosobruchus maculates (Fab.)(Coleoptera : Bruchidae)

Author: نبأ عبد الرضا مخيف
Journal: Euphrates Journal of Agriculture Science مجلة الفرات للعلوم الزراعية ISSN: 38752072 Year: 2011 Volume: 3 Issue: 1 Pages: 113-122
Publisher: Al-kasim University جامعة القاسم الخضراء

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Aseries of laborotory experiments were conducted to reveal the synergistic effect of some plant oils namely Sesamum indica and Linum usitatissimum on thePyrethroid insecticide(Icon)against adults of Callosobruchus maculates(F.)The results showed that percentages of killing were siynificantly increased with increasing concenterations of the pesticide when used alon or when used as a mixture with oil of(Seasamin indica)or(Linum usitatissimum).LC50 was also calculated for both Insectiside and the mixture of insecticide and oils.It was found that the LC50 sincreased for (0.6)when pesticide alone was used to(0.5) and (0.4) when apesticide was mixed at rate of 1:1 with (Seasamin indica)or(Linum usitatissimum).The results also showed that Seasamin oil was more effective than Linum oil when mixed with the pesticide.The number of eggs laid by Callosobruchus maculates adults treated with either pesticide or the mixture of pesticide and oils, were signiticantly reduced,too.

الخلاصة: هدفت هذه الدراسة الى بيان تأثير الزيوت النباتية (زيت السمسم – زيت بذور الكتان ) التنشيطي في المبيد البيروثرويدي المصنع آيكون ضد بالغات خنفساء اللوبيا الجنوبية Callosobruchus maculatus (F) أذ عرضت الحشرات البالغة الى تراكيز مختلفة للمبيد ايكون فقط ثم الى تراكيز مختلفة للمزيج المبيد مع كل زيت مستعمل وبشكل منفصل حيث لوحظ ان نسب القتل تزداد بصورة طردية مع زيادة التراكيز لمزيج المبيد والزيوت كما تم حساب التركيز نصف القاتل LC50 للمبيد وحده ثم لكل زيت مخلوط مع المبيد اذ لوحظ ان قيمة LC50 للزيوت تتناقص تدريجيا عن قيمتها للمبيد وحده فقد سجل المبيد قيمة LC50 (0.6) اما مزيج مبيد آيكون مع زيت السمسم على بالغات الحشرة قيم LC50 مقدارها (0.5 ) في حين سجل مزيج مبيد آيكون مع زيت بذور الكتان قيم LC50 مقدارها (0.4 ) كما اوضحت نتائج الدراسة ان زيت السمسم قد تفوق على زيت بذور الكتان من حيث التأثير في نسب القتل عند اجراء المقارنة حيث بلغت نسبة القتل 90% لمزيج المبيد مع زيت السمسم مقارنة ب 75% لمزيج المبيد مع زيت بذور الكتان وعلى التركيز المنخفض للمبيد 0.25 مل/ 200 مل .


Article
التلوث الطفيلي للخضراوات الورقية في مدينة الكوفة /النجف- العراق

Author: خولة عبدالله سلمان
Journal: Euphrates Journal of Agriculture Science مجلة الفرات للعلوم الزراعية ISSN: 38752072 Year: 2011 Volume: 3 Issue: 1 Pages: 123-137
Publisher: Al-kasim University جامعة القاسم الخضراء

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract :The present study was carried out to investigate the rate at contamination of seven leafy vegetables with intestinal parasites, The leafy vegetable were collected from different places (cultures of sahala region – shopes of vegetables and the local market of Kufa city ) .A total of (396) leaf vegetable samples were collected the period January and December 2010 in microbiology labrotary at agriculture college - Kufa university. The samples were examined in the laboratory after washing them in physiological saline and then examining the sediment by sedimentation and floatation method . Result of the present study showed that (81) out of (396) samples 20.5% contained parasitic stages in the plant ,was found to be 41.5% in Leek , 30.8% in Radish , 24.7% in Lettuce , 22.6% in Garden gress , 10.4% in Parsley , 9.5% in Celery and 6.3% in Mint . The parasites which detected in vegetable was cyst of Entamoeba Coli 23.7% , egg of Ascaris 20.7% , cyst of Giardia lamblia 17.8% , egg of Ancylostoma spp. 12.6% , egg of Fasciola spp. 11.1% , egg of Hymenolepis nana 7.4% , Stronglyloides spp. 3.0% , Oocyst of Toxoplasma gondii 2.2% and egg of Enterobious vermicularis 1.5%. The results indicated a significant seasonal varintion (P>0.05)with highest prevalence in Summer 31.6% followed in descending order by Spring 16.2% , Autumn 12.9% and Winter 7.9% .

الخلاصة :أجريت هذه الدراسة للتحري عن تلوث سبعة انواع من الخضراوات الورقية بالطفيليات المعوية والتي جمعت من اماكن مختلفة من مدينة الكوفة (مزارع الخضراوات في منطقة السهلة – محلات الخضراوات في احياء المدينة – والسوق الرئيسي لمدينة الكوفة). جمعت (396) عينة من الخضراوات خلال الفترة كانون الثاني ولغاية كانون الاول 2010 في مختبر الاحياء المجهرية التابع لكلية الزراعة – جامعة الكوفة. فحصت العينات عن طريق غسلها بالمحلول الملحي الفسلجي وفحص ماء الغسل بطريقة الترسيب والتطويف . بينت نتائج الدراسة ان 81 عينة من مجموع العينات الكلي (396) عينة كانت ملوثة بالطفيليات بنسبة بلغت 20.5% , حيث كانت في الكراث 41.5 % , الفجل 30.8% , الخس 24.7% , الرشاد 22.6% , المعدنوس 10.4% , الكرفس 9.5% , وبلغ 6.3% في النعناع . الطفيليات المشخصة في الخضراوات كانت اكياس اميبا القولون بنسبة 23.7% وبيوض ديدان الصفر الخراطيني 20.7% واكياس الجيارديا 17.8% وبيوض الانكلستوما 12.6% وبيوض ديدان الكبد 11.1% وبيوض الديدان المستديرة 3.0% وبيوض الشريطية القزمة 7.4% واكياس بيض مقوس كوندي 2.2% واخيرا بيوض الديدان الدبوسية 1.5%. كما اوضحت الدراسة بأن هناك تغاير معنوي (P>0.05) وبنسبة انتشار عالية في فصل الصيف وكانت 31.6% يليه فصل الربيع 16.2% والخريف 12.9% والشتاء 7.9% .


Article
دراسة تأثير التغذية المبكرة في بعض الصفات الإنتاجية والوزن النسبي لقطعيات فروج اللحم

Author: عدنان نعمة الاسدي
Journal: Euphrates Journal of Agriculture Science مجلة الفرات للعلوم الزراعية ISSN: 38752072 Year: 2011 Volume: 3 Issue: 1 Pages: 138-149
Publisher: Al-kasim University جامعة القاسم الخضراء

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThis study was conducted by sitting 800 fertilc eggs (Fawbrow) which provided by a private commercial Hatcher. The eggs were divided into equal 8 treatments (100 eggs per treatment). On day 18 of incubation each eggs of the treatments were injected with 0.2 ml of glucose or lysine with three concentration from each (1%. 1.5% and 2% )the Injection was carried out in ear sac of the eggs and then return to the Hatcher .Hatching chicks of each treatment were divided into two groups the first group was early feeding in Hatcher .However, the second group was late feeding after 8 hours at hatching in poultry farm . All birds were reared till 56 days of age.Results indicate show: 1-Injection led to increase significantly the productive trails under study.2-Early feeding treatments were better than farm feeding treatments to all productive trails under study.

الخلاصة : استخدمت في هذه الدراسة 800 بيضة تفقيس مخصبة من حقول أمهات فروج اللحم فاوبرو في احد المفاقس الاهلية . تم تقسيم البيض بعدد متساوي الى ثمان معاملات (100 بيضة لكل معاملة ) عند اليوم الثامن عشر من الحضانة تم حقن البيض في منطقة الفسحة الهوائية بـ( 0.2) مل من كل من سكر الكلوكوز او الحامض الاميني اللايسين باحد التراكيز (1%، 1.5% و 2%) بعد ذلك تم ارجاع البيض الذي تم حقنه الى المفقسات لحين الفقس وعندها تم تقسيم الافراخ الفاقسة من كل معاملة الى مجموعتين الاولى تم اعطائها حبيبات العلف مباشرة بالمفقس والمجموعة الثانية تم تأخير اعطائها العلف لمدة 8 ساعات في الحقل وربيت هذه الافراخ لعمر 56 يوم ووجد من نتائج الدراسة وجود تفوق معنوي في الصفات الانتاجية قيد الدراسة لمعاملات الحقن مقارنة بالمقارنة كذلك تفوقت معاملات التغذية المبكرة وبشكل معنوي في الصفات الانتاجية قيد الدراسة مقارنة بمعاملة التغذية المتاخرة ( بالمفقس ) .

Listing 1 - 10 of 637 << page
of 64
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (637)


Language

Arabic (637)


Year
From To Submit

2019 (13)

2018 (79)

2017 (78)

2016 (72)

2015 (54)

More...