research centers


Search results: Found 10

Listing 1 - 10 of 10
Sort by

Article
Haemagglutination (HA) test of Helicobacter pylori
اختبـار التـلازن الدموي لبكتريـا Helicobacter pylori

Authors: Saba A.S.H. Al-Sultan صبا عبد السلام حامد السلطان --- Subhi H.K.Al-Jubouri صبحي حسين خلف الجبوري
Journal: Baghdad Science Journal مجلة بغداد للعلوم ISSN: 20788665 24117986 Year: 2014 Volume: 11 Issue: 3ملحق ابحاث المؤتمر التنوع البايولوجي Pages: 1382-1386
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Thirty clinical isolates of Helicobacter pylori bacteria obtained from patients attending endoscopy unit of Ibn-Sena teaching hospital in Mosul . These patients were complaining from epigastric pain , dyspepsia , acidity , vomiting , abdominal pain , flatulance , heart burn and melena . The H. pylori isolates were used for Haemagglutination assay (HA) , which involves the recognition of various glycoconjugates on the surface of red blood cells . In this study sheep red blood cells has been used in (HA) assay because the sheep erythrocytes surface resemble that of human epithelial cells .The results proved by (HA) assay, the ability of H. pylori to adherence to specific receptors on the surface of Human Epithelial Cell , which is the first step in the pathogenic process .

ثلاثين عزلة سريرية من بكتريا Helicobacter pylori حصل عليها من المرضى الخاضعين لفحص الناظور في مستشفى ابن سينا التعليمي في الموصل والذين يشكون من الألم في الشرسوف وعسر الهضم والحموضة والقيء والم في البطن وانتفاخ البطن وحرقة الفؤاد وخروج اسود اللون. واستخدمت عزلات بكتريا H.pylori لإجراء اختبار التلازن الدموي والذي يتضمن تحديد التراكيب السكرية المقترنة على أسطح كريات الدم الحمراء . وفي هذه الدراسة تم استخدام كريات الدم الحمـراء للأغنام لكونها تشبه في مكوناتها السطحية للخلايا الطلائية للإنسان .وبرهنت نتائج هذه الدراسة باستخدام اختبار التلازن الدموي من قابلية بكتريا H.pylori على الالتصاق على مستقبلات متخصصة على أسطح كريات الدم الحمراء للأغنام وهذا يعني وبعبارة اخرى قابليتها على الالتصاق على أسطح الخلايا الطلائية للإنسان والتي تعد الخطوة الأولى في إمراضيه هذه البكتريا .


Article
IN SILICO STUDY FOR PREDICTION OF DRUGTARGETS IN HELICOBACTER PYLORI
Helicobacter pylori دراسة حاسوب للتنبؤ بالأهداف الدوائية للبكتريا

Author: زينب هاتف عباس الركابي
Journal: Iraqi Journal of Biotechnology المجلة العراقية للتقانات الحياتية ISSN: 18154794 Year: 2010 Volume: 9 Issue: 4 Pages: 753-769
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

.ABSTRACT
In Silico Study, was conducted to search and predict essential biotargets which
might be as drug targets in Helicobacter pylori. Gene sequences (Protein sequences)
of the bacterium and its host (Homo sapiens) were retrieved from the Database for
Essential Genes (DEG) (http://tubic.tju.edu.cn/deg/).
The retrieved sequences were subjected to alignment process using BLASTP
2.2.23+(http://blast.ncbi.nlm.nih.gov/Blast.cgi?PAGE_TYPE=BlastSearch&PROG
_DEF=blastn&BLAST_PROG_DEF=megaBlast&BLAST_SPEC=blast2seq ) with
different bioinformatic parameters and different matrices such as
PAM70,BLOSUM62 at different levels of E-values "0.001, 0.01, 0.05" to estimate
the essential bacterial genes that non-homologous with the human. Results showed
that 55 genes out of 323 essential bacterial genes have no homology with human
essential genes (118). The products of these genes (55 genes) were subjected to
programs to estimate the cellular location such as PSORTb v.3.0
(http://www.psort.org/psortb/index.html) and TMHMM
(http://www.cbs.dtu.dk/services/TMHMM/). The two programs showed that 22%
of non-homologous genes (12 protein) were associated with cell membrane, 24%
(13 protein) had unknown location, and the rest 54% (30 protein) were found in
the cytoplasm. It could be predicted that the membrane proteins might be good
targets for vaccine development and as well for antibiotics affected the cell
membrane.

الخلاصةللبحث عن الأهداف الحيوية التي يمكن أن تصلح أن In Silico تم إجراء دراسة على الحاسوبتم جمع تواليات الجينات الأساسية .Helicobacter pylori تكون أهدافاً دوائية في بكتريامن قاعدة المعلومات (Homo sapiens) (البروتينات الأساسية) للبكتريا ومضيفها الإنسانأُخضعت نواتج الجينات الأساسية .(http://tubic.tju.edu.cn/deg) للجينات الأساسيةBLASTP للبكتريا والإنسان لعمليات الإصطفاف بإستعمال+ 2.2.23http://blast.ncbi.nlm.nih.gov/Blast.cgi?PAGE_TYPE=BlastSearch&PROG_DEF=لتحديد . blastn&BLAST_PROG_DEF=megaBlast&BLAST_SPEC=blast2seqالبروتينات الأساسية غير المتشابهة للبكتريا مع بروتينات المضيف لتمثل أهدافاً دوائية وبإستعمال مؤشراتE-value وبقيم توقع مختلفة المستويات "PAM70,BLOSUM مختلفة من إذ المصفوفات " 620.05,0.01,0.001 ". أسفرت مجمل النتائج على إن هناك 55 جين من جينات البكتريا الأساسية " 323 " غير "متشابهة مع جينات الإنسان الأساسية " 118 ". أُخضعت البروتينات غير المتشابه لبرامج تحديد الموقع مثلTMHMM و (http://www.psort.org/psortb/index.html) PSORTb v.3.012 بروتين) هي بروتينات ) % وكانت النتائج 22 ،(/http://www.cbs.dtu.dk/services/TMHMM)30 بروتين) فكانت من ) % 13 بروتين) بروتينات غير محددة الموقع، أما الباقي 54 ) % غشائية و 24البروتينات السايتوبلازمية. يتوقع أن تكون البروتينات الغشائية أهدافاً جيدة سواء لإنتاج اللقاحات الوقائية أوالمضادات الحيوية التي تعمل على الأغشية. تهدف الدراسة محاولة إيجاد أهدافاً جديدة للأدوية نظراً لكونالبكتريا أصبحت مقاومة للمضادات والأدوية المستعملة في الوقت الحاضر


Article
Polymorphisms of Helicobacter pylori CagA Toxin Isolated from Iraqi Patients
المعزولة من مرضى عراقيين Helicobacter pylori في بكتريا CagA تغايرات سموم

Loading...
Loading...
Abstract

Helicobacter pylori Causes a wide range of gastric diseases. The bacteria is genetically unstable which is reflected on its virulence factors and type of diseases. H. pylori (210) isolated from Iraqi patient, they were studied to determine the CagA 3’ region to estimate the tyrosine phosphorylation site i.e. EPIYA motifs. Results revealed that the EPIYA of Iraqi patients belongs to Western type, different combination were recorded such as AC, BC, ABCCC. CagA multimerization(CM) sequences belong mainly to western type , each molecule has 2 CM sequence regions , in addition Iraqi strains exhibited other type of CM motifs which different from Western and East Asian CMs , but they are present in public databases as it appeared when searching such databases using BLAST program.

بكترياHelicobacter pylori تسبب امراض الجهاز الهضمي وخاصة المعدة ، تتصف البكتريا بعدم ثبوتها الوراثي والذي ينعكس على عوامل ضراوتها وبالتالي نوع الامراض التي تسببها . جمعت 210 خزعة نسيجية من مرضى عراقيين في سمومها والتي لها تأثير في مخرجات الاصابة Motifs) EPIYA( وتم تحديد توالي هذه المناطق . أسفرت النتائج ان نوع EPIYA في المرضى العراقيين تعود الى النوع الغربي EPIYA-C تم تحديد انواع مناطق فسفرة التايروسين في قطيفات . اظهرت . BC و AC وكذلك ABCCC فقد سجلت حالات ) CagA ووجد ان هناك تغايرات في هذه المنطقة )‘ 3المسئولة عن ازدواج جزيئات السم التي تعود CM) CagA multimerization( مناطق القطيفات المساعدةبشكل رئيسي الى النوع الغربي وكانت بحدود 2 منها لكل جزيئة ، وتبين ان بعض السلالات تحوي على قطيفات تختلفعند البحث عنها H. pylori عن القطيفات الغربية والشرقية ولكنها موجودة في قواعد البيانات في العديد من سلالات.BLAST باستعمال برنامج


Article
Antibacterial activity evaluation of Allium sativum L. (garlic) extracts on Helicobacter pylori
تقييم الفعالية التثبيطية لمستخلصات الثوم Allium sativum L. ضد الجرثومة الحلزونية Helicobacter pylori

Author: Layla Nassir Harb Al-Mansuri ليلى ناصر حرب
Journal: Journal of Basrah Researches (Sciences) مجلة ابحاث البصرة ( العلميات) ISSN: 18172695 Year: 2011 Volume: 37 Issue: 2B Pages: 60-68
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, the antimicrobial effect of aqueous, alcoholic extract, fresh juice and powder solution were assayed against six isolates of Helicobacter pylori. All the extracts gave activity against the tested isolates under concentration 400 mg/ml. An aqueous extract gave activity higher than alcoholic extract while the fresh juice gave the highest effect on the tested isolates.The MIC value was determinate by the range from (150 - 350 ) mg/ml. Also the sensitivity was tested toward a number of common antibiotics, the results showed that the garlic extracts have activity near to antibiotics.

درس تأثير مستخلصات الثوم Allium sativum L. المائي و الكحولي و كذلك العصير الطازج و محلول الباودر على ست عزلات سريرية من الجرثومة الحلزونية Helicobacter pylori و قد أبدت جميع المستخلصات تأثيراً تثبيطياً واضحاً ضد معظم العزلات عند التركيز (400) ملغم/مل و كان العصير الطازج قد سجل أعلى تثبيط من بقية المستخلصات إذ بلغ قطر منطقة التثبيط (35) ملم في حين كان قطر منطقة التثبيط للمستخلص المائي (26) ملم أعلى قليلاً من المستخلص الكحولي أما التركيز المثبط الأدنى MIC فقد تراوح بين (150-350)ملغم/مل كما أظهرت الدراسة بأن تأثير مستخلصات الثوم المائي و الكحولي كان مقارباً لتأثير المضادات الحيوية و أعلى في العصير الطازج و بذلك فأن هذه الدراسة قد أظهرت أنه بالإمكان إستخدام مستخلصات الثوم كبدائل دوائية منخفضة الكلفة و خالية من التأثيرات الجانبية بدلاًمن المضادات الحيوية ذات التأثيرات الجانبية و ذلك بعد إجراء الدراسات السريرية تفصيلياً.


Article
STUDY OF THE RELATIONSHIP OF CagA TOXIN AND IT'S PHOSPHORYLATION SITES WITH THE OUTPUT OF DIFFERENT STRAINS OF Helicobacter pylori INFECTIONS
دراسة لعلاقة السم CagA ومواقع فسفرته مع مخرجات الإصابات بسُلالات مختلفة من Helicobacter pylori

Authors: غیث لطفي عارف 2 --- زینب هاتف الركابي --- زهرة محمود الخفاجي 1
Journal: Iraqi Journal of Biotechnology المجلة العراقية للتقانات الحياتية ISSN: 18154794 Year: 2012 Volume: 11 Issue: 1 Pages: 24-37
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACTHelicobacter pylori causes different digestive system diseases. H.pylori hasdifferent virulence factors, among them CagA which is phosphorylated at tyrosineresidue located in special motif of five amino acid "EPIYA". CagA toxin may havedifferent number and EPIYS(s). Relationship between the CagA(s) with EPIYA orwithout and diseases in different countries was used by using the sequences inpublic databases. The analyses revealed that there is positive correlation betweenincreasing number of EPIYA(s) and different ulcers; the correlation coefficient rreached +0.866 in peptic ulcer. The relation of EPIYA(s) number and cancer(s)showed inverse relationship as well with gastritis and unknown diseases and rvalues were negative (-0.421,-0.537respectively). It has been concluded thatpresence of motifs and their phospharylation sites are not the chief reasons fordisease induction such as cancer

الخلاصةأمراض مختلفة للجهاز الهضمي، وللبكتریا عدد من عوامل الض أ روة Helicobacter pylori تسبب بكتریاالذي یتفسفر عند ثمالة التایروسین الواقعة ضمن قطیفات مكونة من خمس حوامض امینیة CagA ومنها السمالتي تكون أعدادها متغایرة في السموم . درست العلاقات بین وجود السم الخالي من القطیفات وعدم EPIYAوجودها في الحالات المرضیة والبلدان المختلفة في التوالیات المسجلة في قواعد البیانات العامة ، وكذلك درسعدد مواقع الفسفرة تبین ان العلاقات غیر منسجمة، فهي كانت عالیة في حالات القرح المتعددة وعدد مواقعولكن الإصابات بالسرطان نجمت عن السموم الحأویة .r = + وبلغ معامل الارتباط 0.866 EPIYA الفسفرةعلى مواقع فسفرة واخرى خالیة منها ، اي علاقة سلبیة وكذلك كانت العلاقة سلبیة بین عدد مواقع الفسفرة0.537 -. على التوالي) ، - سالبة ( 0.421 (r) والتهابات الجهاز الهضمي والأمراض غیر المعروفة وكانت قیمویستنتج من ذلك ان وجود القطیفات ومواقع فسفرتها لیست هي المسؤولة الرئیسة عن إستحداث الأمراضوخاصة السرطان.


Article
Study of Signal Transduction Hypothetical Proteins of Helicobacter pylori
دراسة للبروتينات الافتراضية الناقلة للاشارات في البكتريا Helicobacter pylori

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Hypothetical proteins of Helicobacter pylori strain 26695 were screened using MBGD database. There were about 714 (41.58 %) hypothetical proteins, 82.2 % were virulent proteins. Hypothetical proteins were categorized according to Gene Ontology grouping using ProtFunc server. Proteins in signal transduction group were selected for studying their characters. Post-translation modifications (PTMs) such as phosphorylation gave unclear results, Glycosylation such as N-linked Glycosylation was more frequent than O-linked Glycosylation among proteins. Secondary and tertiary structures were determined and pbd homologous (assigned with X-ray and NMR techniques) were assigned. Most proteins showed high interaction with cellular proteins and components.

الخلاصة: اجري مسح للبروتينات الافتراضية للبكتريا Helicobacter pylori السلالة 26695 وكان عددها 714 (41.58 %) من بروتينات / جينات البكتريا المدرجة في قاعدة البيانات MBDG . مسحت البروتينات لتحديد ضراوتها وكان 82.2 % هي بروتينات ضراوة . استعمل ProtFunc Server لتحديد مجاميع البروتينات الوظيفية وفقا لتصنيف Gene Ontology ، اختيرت البروتينات العاملة في نقل الإشارات من البروتينات الافتراضية نظرا لأهميتها وهي (HP0085 ، HP0079، PS235، HP0203، HP0155 ، HP0249، HP0583، HP0856، ST515 ، HP1527، PS1632، HP1163 ، PS1350، HP1085 ، HP1436). درست إمكانية حدوث التحويرات بعد الترجمة مثل الفسفرة التي لم تظهر نتائج واضحة لعدة أسباب ، درس ايضا إضافة السكريات N-Glycosylation و O-Glycosylation وكانت الحالة الأولى أكثر تكرارا . تم تحديد التراكيب الثنائية والثلاثية للبروتينات وإيجاد البروتينات الأقرب التي لها تراكيب محددة بالأشعة السينية والرنين النووي المغناطيسي . أظهرت نتائج التداخل مع مكونات الخلية ان هناك تداخلا كبيرا لمعظم البروتينات المدروسة .


Article
THE AFFECTING FACTORS ON THE INFECTION WITH THE HELICOBACTER PYLORI IN THE AL-RAMADI CITY
العوامل المؤثرة على الاصابة بالبكتريا الحلزونية البوابيه Helicobacter pylori في مدينة الرمادي

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims at finding out some the affecting factors on the infection with the Helicobacter pylori . It also includes age since the highest rate was for age group (11-20 years). The factor of sex has also an effect because females showed a higher proportion of infection over males of 70% and 30 % respectively. The kind of food has relation to the development of the H.pylori with percentage 37%. Smoking has also relation to the infection of 26%. There was also a relationship between the infection and the place of residence because the percentage of infection in villages is higher than in towns of 60% and 40% respectively. The study also concentrates on some immune diseases associated with infection of the H.pylori. since there is a relationship between the infection H.pylori and diabetes of 40%.

استهدفت الدراسة الحالية لتحديد بعض العوامل المؤثرة على الاصابة بالبكتريا الحلزونية البوابيه وشملت العمر أذ بلغت اعلى نسبة للاصابة في الفئة العمرية (11 – 20 ) سنة بنسبة % 32 ، وكذلك الجنس كان له تأثير على الاصابة إذ أظهرت الاناث نسبة اصابة اعلى من الذكور بلغت 70% و30% على التوالي ، نوع الطعام كان له علاقة بالاصابة بالبكتريا الحلزونية البوابيه وبنسبة 37% ، وكذلك ارتبط التدخين مع الاصابة بنسبة 26% . كما كانت هناك علاقه بين الاصابة ومكان السكن فقد ظهرت الاصابة في القرى اعلى من المدن وبنسبة 60% و40% على التوالي . ايضا تم دراسة بعض الامراض المناعية المرتبطة مع الاصابة بالبكتريا الحلزونية البوابيه إذ وجد ان هناك علاقة بين الاصابة بالبكتريا الحلزونية البوابيه ومرض السكري وبنسبة 40%


Article
Using different method for detection Helicobacter pylori that causing gastric cancer and compared with invasive method in the Al-Ramadi city
استخدام طرق مختلفة للكشف عن الاصابة بالبكتريا الحلزونية البوابيه Helicobacter pylori المسببة لسرطان المعدة ومقارنتها مع طريقة الخزعة النسيجية في مدينة الرمادي

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims at finding out the most efficient method in the diagnosis and the easiest sample in usage. The study collects 50 samples from outpatients who customarily visit the medical sight unit. The collections of the samples include biopsy tissue, blood, saliva and stool from each patient, as well as 30 samples were collected from the control group (people who are not infected). The samples of biopsy tissue are used to test (Culture, rapid urease enzyme, and histopathology) through using saliva sample of the culture test. It also uses stool samples, rapid antigen stool test (strip) . However, the serum samples were used to detect antibodies formed IgG against infection with the Helicobacter pylori . The study compared between the invasive and non- invasive. the culture test was 6% of sensitivity and 100% of specificity, the rapid urease enzyme test was 66% of sensitivity and 90% of specificity and the histopathologic test was 14% of sensitivity and 100% of specificity. The rapid stool antigen test was 54% of sensitivity and 80% of specificity then the serum ELISA test with a sensitivity of 58% and specificity of 60%. It was found after comparing invasive with non-invasive methods that the rapid urease enzyme in invasive methods is the most efficient in diagnosis , also The non-invasive methods found the rapid stool antigen test the most efficient in diagnosis .

استهدفت الدراسة الحالية تحديد الطريقة الاكفأ في التشخيص وتحديد العينة الاسهل في الاستخدام والاكفأ في التشخيص . إذ تم جمع 50 عينه مرضية من المرضى المراجعين لوحدة الناظور . وجُمِع من كل مريض عينات خزع نسيجية وعينة دم ولعاب وبُراز وكذلك جمعت 30 عينة سيطرة من الاشخاص غير المصابين كتجربة ضابطة control ) ) . أُستخدمت عينات الخزع النسيجية لاختبارات (الزرع البكتيري ، اختبار أنزيم اليوريز السريع ، واختبار التغيرات النسيجية المرضيه )، وأستخدمت عينة اللعاب لاختبار الزرع البكتيري ، وعينات البراز لاختبار المستضد البرازي السريع (strip) ، اما عينات مصل الدم فقد استخدمت للكشف عن الاجسام المضادة IgG المتكونة ضد الاصابة بالبكتريا الحلزونية البوابيه . أُجريت مقارنةٌ بين الطرق الغازية (المعتمدة على الناظور) والطرق غير الغازية لاختيار الطريقه الأفضل فوجد ان حساسية وخصوصية اختبار الزرع البكتيري كانت 6% والخصوصية 100% على التوالي ، اختبار انزيم اليوريز السريع كانت الحساسيه 66% والخصوصية 90% وكذلك كانت الحساسية والخصوصية لاختبار التغيرات النسيجية المرضية 14% و100% على التوالي ، يليها اختبار المستضد البرازي السريع بنسبة حساسية 54% وخصوصية 80% ، ثم الاختبار المصلي ELISA ذات الحساسية 58% وخصوصية 60% . فوجد ان اختبار انزيم اليوريز السريع في الطرق الغازية هو الاكفأ في التشخيص ، اما الطرق غير الغازية فقد كان اختبار المستضد البرازي السريع هو الاكفأ في التشخيص مقارنة مع الطرق الغازية .


Article
Comparison Study Among Some Methods That Used For Detection of Helicobacter pylori In Patient's With Gastrointestinal Disease
دراسة مقارنة بين بعض الطرق المستخدمة للتحري عن بكتريا المعدة الحلزونية لدى المرضى المصابين بأمراض المعدة والامعاء

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to comparison among some methods that used for detection Helicobacter pylori in patient's with gastroduodenal disease and evaluate the beast method. The study samples collected from endoscopy unit in Baqubah Teaching Hospital for the period (29-9-2015 to 25-2-2016). They study included 30 case patients with gasteroduodenal disease also it included a study on (10) samples of apparently healthy individuals (control) as comparison group. The results showed the detection of Helicobacter pylori directly from biopsy by Polymerase Chain Reaction (PCR) recorded heights percent among other tests which are included: rapid urease test for biopsy, Rapid anti H. Pylori test (IgG) and bacterial culture. The percentage of detection H. Pylori in patients group by these four tests were 80%, 56.67%, 43.33%and 10% respectively. There were significant differences (P ≤ 0.001) among different tests. The present study concluded that the PCR technique is suitable for accurately detection of these bacteria directly from gastric biopsy specimens and the difficulty of culturing H. pylori from samples taken from patient's with gastroduodenal disease which handlers treatments of antibiotics and proton pump inhibitors (PPI)

هدفت الدراسة الى المقارنة بين بعض الطرق المستخدمة للتحري عن بكتريا المعدة الحلزونية Helicobacter pylori لدى المرضى المصابين بأمراض المعدة والامعاء وتقييم الطريقة الافضل، شملت الدراسة على (30) حالة مرضية لأشخاص مصابين بأمراض المعدة والامعاء. وكذلك شملت الدراسة (10) عينات من اشخاص غير مصابين بهذه الامراض )السيطرة). حيث امكن الحصول على هذه العينات (خزعات نسيجية و دم) من وحدة الناظور في مستشفى بعقوبة التعليمي للفترة (29 - 9 - 2015 الى 25 - 2 - 2016)، اظهرت النتائج ان الكشف الجزيئي بتقنية الـ PCR عن بكتريا H. pylori مباشرة في الخزعات النسيجية للمرضى جاء بأعلى نسبة بين الاختبارات الاخرى ويليه اختبار اليوريز (انظيم اليوريا) السريع للخزعة النسيجية، ومن ثم اختبار للتحري عن الأجسام المضادة (IgG) لبكتريا H. pylori في المصل (Serum) واقل نسبة للتحري عن هذه البكتريا كانت بواسطة اختبار الزرع البكتيري. كانت نسبة الكشف عن بكتريا H. pylori في مجموعة المرضى بواسطة الاختبارات السابقة هي 80%، 56.67%، 43.33%، 10% على التوالي، اظهرت نتائج التحليل الاحصائي على وجود علاقة معنوية P ≤ 0.001 بين الاختبارات المستخدمة. بالاعتماد على نتائج هذه الدراسة نستنتج افضلية طريقة الكشف الجزيئي بتقنية الـ PCR عن بكتريا H. pylori اذ يكون ذو كفاءة عالية الخصوصية والحساسة للكشف عن هذه البكتريا مباشرة من عينات الخزعات النسيجية المعدية. وصعوبة استنبات بكتريا H. pylori من العينات المأخوذة من المصابين بأمراض المعدة والامعاء المتناولين للعلاجات المضادات الحيوية ومثبطات مضخة البروتونات PPI.


Article
The inhibitory effects of some natural substances on H. Pylori
التاثير التثبيطي لبعض المواد الطبيعية على جرثومة الملوية البوابية Helicobacter pylori

Author: Eman Yousif Thanoon AL-Noaimi1, Amera Mahmood Al-Rawi2 ايمان يوسف ذنون1
Journal: kirkuk university journal for scientific studies مجلة جامعة كركوك - الدراسات العلمية ISSN: 19920849 / 26166801 Year: 2017 Volume: 12 Issue: 3 Pages: 145-156
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to use natural alternatives to detect its inhibitory effect on H. pylori due to its low toxicity and flexibility in use as well as its efficiency in treatment.detection an the inhibitory activity of ( ginger , apple vinegar , mastic (gum,oil) , pomegranate peel and curcumin ) was done and Minimum Inhibition Concentration (MIC) was estimated. the results showed that the MIC of pomegranate peel ( 0.048828125 ) mg / cm3 so it is more efficient than curcumin (0.09765625 ) mg / cm3 and ginger ( 1.5625 ) mg / cm3 while there is no effect of mastic gum , mastic oil and apple vinegar on H. pylori.We conclude that these natural substances may be used as treatment assistant products to reduce H. pylori resistance to antibiotics

هدفت الدراسة الى استخدام بدائل طبيعية لبيان تاثيرها التثبيطي على جرثومة الملوية البوابية Helicobacter pylori لقلة سمية موادها ومرونتها العالية في الاستخدام وكفاءتها في المعالجة حيث تم التحري على الفعالية التثبيطية للمواد الطبيعية التالية ( قشر الرمان، كركم، زنجبيل، المستكي، زيت المستكي وخل التفاح ) وقياس التركيز المثبط الادنى للمواد المثبطة للجرثومة. بينت النتائج ان (MIC) Minimum Inhibition Concentration لقشر الرمان (0.048828125 ملغم / سم3) ويعد الاكثر تاثيرا من الكركم (0.09765625 ملغم / سم3) والزنجبيل (1.5625 ملغم / سم3) في حين لم يبدي كل من المستكي وزيت المستكي وخل التفاح تاثيرا على الجرثومة ,لذا نستنتج انه يمكن استخدام المواد الطبيعة المؤثرة كمنتجات ساندة للعلاج من اجل تقليل مقاومة الجرثومة للمضادات الحيوية.

Listing 1 - 10 of 10
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (10)


Language

Arabic (10)


Year
From To Submit

2017 (2)

2015 (2)

2014 (2)

2012 (2)

2011 (1)

More...