research centers


Search results: Found 67

Listing 1 - 10 of 67 << page
of 7
>>
Sort by

Article

Authors: Naeema Hameed Al-dulaimy --- Saad Merza Al-Araji --- Alaa Jawad Hassan
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2016 Issue: 5 Pages: 1214-1220
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Breast cancer is the most common disease in females and it has become a major health problem affecting women worldwide. This study was carry out on different groups of female albino rats Rattus rattus, that primed by different forms of antigens prepared from cell line of human breast cancer T47d. The current study has been designed to determine the immune response of rats for breast cancer cells antigens. The immune parameters CD56 and perforin have been estimated. Significant increase (P<0.05) is found in the level of expression of CD56 on the surfaces of natural killer cells of rats in all treated groups, but higher level in group that injected by mixture of freezing killed antigen with adjuvant that reached to 83.164±7.616 ng/ml is compared with the control groups. The results have indicated the presence of significant increase in the level of cellular toxin perforin in all treatment groups especially the rats that immunized by freezing killed antigen with adjuvant which reached to 113.45±15.925 ng/ml compared with the healthy rats.

سرطان الثدي هو الورم الخبيث الأكثر شيوعا في الإناث إذ أصبح مشكلة صحية كبيرة تؤثر على النساء في جميع أنحاء العالم. أجريت تجارب هذه الدراسة على مجاميع مختلفة من إناث الجرذان البيض Rattus rattus المحقونة بالأشكال المختلفة من مستضدات خلايا خط سرطان الثدي البشري T47d. وقد صممت الدراسة الحالية لتحديد الاستجابة المناعية لإناث الجرذان المجرعة بأشكال مختلفة من تلك المستضدات. حيث تم تقدير المؤشرات المناعية والمتمثلة بـ CD56 و البيرفورين perforin. وجد زيادة معنوية (P<0.05) في مستوى تعبير المؤشر CD56 على سطوح الخلايا القاتلة الطبيعية للجرذان المجرعة بالاشكال المختلفة من المستضدات مقارنة مع مجموعتي السيطرة. ولكن المستوى الأعلى كان في مجموعتي الجرذان المجرعة بالمستضد المقتول بالتجميد والممزوج بالمساعد المناعي إذ بلغت 83.164±7.616 (نانوغرام/مل) على التوالي. أشارت نتائج الدراسة الى وجود ارتفاع معنوي (P<0.05) في مستوى السم الخلوي البيرفورين Perforin في المجاميع المعاملة مقارنة مع مجموعتي السيطرة، ولوحظ ارتفاع ذلك المستوى في مجموعة الجرذان الممنعة بالمستضد المقتول بالتجميد الممزوج مع المساعد المناعي إذ بلغ 113.45±15.925 (نانوغرام/مل).


Article
Risk Factors for Breast Cancer in a Sample of Women
عوامل الاختطار لسرطان الثدي في عينة من النساء

Author: Basim Hussain Bahir باسم حسين باهر
Journal: IRAQI JOURNALOF COMMUNITY MEDICINE المجلة العراقية لطب المجتمع ISSN: 16845382 Year: 2012 Volume: 25 Issue: 1 Pages: 4-8
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Objective: To evaluate the role of certain variables (reproductive characteristics, family history) as risk factors for breast cancerMethodology: a case control study was conducted during the period between Jan 2009 and Jan 2010 in Nuclear Medicine, Medical City and Alkhadumia Teaching Hospitals.Results: It was found that the mean age of disease onset was 46.42 years with SD 9.49 years. The highest frequency of patients 43% had their disease onset at 40-49 year of age. Higher frequencies 25% of the studied cases were illiterate & 20.7% primary school level. The majority 69% of patients were unemployed housewives. The frequency of first full term pregnancy under 20 years of age was 20% , 23.7% in cases and controls respectively, and the frequency over 30 years of age was11.3%, 10% for cases and controls respectively with no significant differences. The cases which had three or more abortions comprised 11.4% in comparison with 6.7% of the controls; odd ratio was 2.21 with significant differences p. value 0.001. The risk of having breast cancer in first degree relatives was higher than the risk of second degree relatives, odd ratio of first degree relatives was 8.4 (3.55-20.81) versus 4.36(2.15-9.01) for the second degree relatives. Recommendations: Education campaign for self examination of the breast to increase the level of awareness of women.

الهدف من الد ا رسة:تهدف الد ا رسة الى تقدیر نسبة عوامل اختطار معروفة ومختارة لسرطان الثدي.طریقة البحث:أجریت د ا رسة حالات و عینة ضابطة للفت رة من كانون الثاني ٢٠٠٩ لغایة كانون الثاني ٢٠١٠ فيمستشفى الطب والإشعاع النووي ومدینة الطب ومستشفى الكاظمیة التعلیمي. وتم جمع المعلومات بعداخذ موافقتهن للاشت ا رك في الد ا رسة باستخدام ورقة استبیان والمقابلة المباشرةالنتائج :تحلیل البیانات اظهر ان متوسط العمر عند بدء الإصابة 49.44 سنة وبانح ا رف معیاري 9.4 سنة٤٩ سنة . أظهرت الد ا رسة نسبة عالیة % 45.7 من المرضى - وكانت أعلى نسبة % 43 في عمر ٤٠ذو تعلیم واطئ (أمیات ود ا رسة ابتدائیة) وكان ٦٩ % من المصابات من ربات البیوت وكانت نسبة الولادةالأولى بفترة حمل كاملة لعمر قبل العشرین سنة ٢٠ % للحالات و % 23.7 للشواهد. ولعمر أكثر من٣٠ سنة % 11.3 و% 10 للحالات والشواهد بالتتابع وبدون فروقات معنویةالاستنتاج:وكاستنتاج لهذه الد ا رسة شكلت المریضات اللواتي عانین من سوابق الأسقاط ثلاث م ا رت % 11.4 مقارنةبالشواهد % 6.7 مع وجود فروقات معنویة. ان خطورة الأصابة في القریبات من الدرجة الأولى اكثر منهافي القریبات من الدرجة الثانیة.التوصیات: أوصت الد ا رسة الأتي: التثفیف الصحي حول عوامل اختطار سرطان الثدي


Article
Evaluation of Mg, Cu, Zn, Cr and Mn Concentrations in Iraqi patients’ female with Breast Cancer
تقييم تراكيز المغنسيوم والنحاس والزنك والكروم والمنغنيز في المريضات العراقيات المصابات بمرض سرطان الثدي

Authors: Zohair I. AL-Mashhadani --- Abdul Jabbar A. Mukhlis --- Aliaá S. AL-Faraji
Journal: Ibn Al-Haitham Journal For Pure And Applied Science مجلة ابن الهيثم للعلوم الصرفة والتطبيقية ISSN: P16094042/ E25213407 Year: 2015 Volume: 28 Issue: 3 Pages: 61-71
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

To investigate the concentration and role of certain important elements in 30 patients women with breast cancer (without treatment, with treatment, and treated but recancer) by using statistical analysis. The serum concentration of some important elements (Mg, Cu, Zn, Cr, and Mn) of the patients with breast cancer, and (7) healthy control women it is found that: there is a significant increase in the concentration of (Mg, Zn, and Mn), but significant decrease in Cu concentration in all breast cancer patients compared with the healthy control. And significantly higher in Cr concentration in notreated and treated with recancer, but lower in treated patients as compared with healthy control.

لغرض بيان تركيز ودور بعض العناصر المهمة الأساسية في المرضى المصابين بسرطان الثدي. تم أخذ عينات تتألف من (30) مصابة بالمرض (بدون علاج، بعلاج، بعلاج مع رجوع المرض) وتم قياس تراكيز (المغنسيوم والنحاس والزنك والكروم والمنغنيز) في مصل (30) مريضة و (7) نساء تطوعن كمجموعة سيطرة خالية من أي مرض. كانت نتائج البحث للمجاميع المذكورة باستخدام التحليل الإحصائي كما يأتي: حدوث ارتفاع معنوي باستعمال تراكيز العناصر المهمة الأساسية (المغنسيوم و الزنك و المنغنيز) ولكن حدوث انخفاض معنوي في تركيز النحاس بين جميع المرضى مقارنة بالأصحاء. وارتفاع معنوي في تركيز الكروم في المرضى الذين لم يأخذوا العلاج وفي الذين اخذوا العلاج مع رجوع المرض ولكن مع حدوث انخفاض معنوي في المرضى الذين اخذوا العلاج مقارنة بالأصحاء


Article
Serum Lipid Profile in Iraqi patients with Breast Cancer
مستويات الدهون لدى النساء العراقيات المصابات بسرطان الثدي

Authors: Shatha M. Hasan شذى محمود حسن --- Mohammed I. Hamzah محمد عمران حمزه --- Taha Shawi Morad طه شاوي مراد --- Faisal Gh. Al-Rubaye فيصل غازي الربيعي
Journal: Journal of the Faculty of Medicine مجلة كلية الطب ISSN: 00419419 / 24108057 Year: 2015 Volume: 57 Issue: 4 Pages: 317-320
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Breast cancer (BC) is a type of cancer originating from breast tissue, Lipid profile seems to influence the development of female breast cancer, especially in the presence of an increased body mass index so Objective: to explore the status of lipid profile in women with breast cancer.Subjects and methods: the present study is a cross-sectional study (2010/2011) done at Al-Yarmouk Teaching Hospital. Includes measurement of LP in sera of postmenapausal newly diagnosed women with BC in comparison with healthy control women. This measurement was done using colorimetric method. In The results of this study include a total of 100 patients with BC were involved in this study, they were classified as newly diagnosed postmenopausal women with BC G1: (n=100); together with 100 healthy Postmenopausal women as a control group G2: (n=100).Results: Serum LP was significantly altered in newly diagnosed BC groups whom receive no therapy (G1) [P < 0.001] when compared with control group (G2): this alteration was in term of significant increment in TC, TG, LDL and VLDL accompanied by elevation of HDL which was significant [P < 0.05] Conclusion: level of LP was significantly elevated in BC group suggesting atherosclerosis.Key words: lipid profile, breast cancer.

الخلفية: سرطان الثدي نوع من السرطانِ الذي يَنْشأُ مِنْ نسيجِ الصدرِ، ويظهر تاثير للدهون على تطويرَ سرطان الثدي النسائيِ، خصوصاً في تزايد دليلِ كتلةِ جسم.الهدفِ: الهدف من هذه الدراسةِ هو معرفة مستويات الدهون في النِساءِ المصابات بسرطان الثدي. إنّ الدراسةَ الحاليةَ هي دراسة عرضية اجريت للفترة من 2010 الى2011 في مستشفى اليرموك التعليمي. وتضمّنُت قياسُ مستويات الدهون في المصل مِنْ نساء مصابات بسرطان الثدي والذي تم تشخّيصَهَ حديثاً بالمقارنة مَع نِساءِ السيطرةِ الصحّياتِ. الطرائق: هذا المقياسِ عُمِلَ بإستعمال طريقةِ.قياس الطيف الضوئي.النَتائِجِ: نتائج هذه الدراسةِ تَتضمّنُا مجموعه 100 مريض إشتركوا في هذه الدراسةِ، هم صُنّفوا كما شُخّصوا نِساءَ حديثاً مج 1؛ سوية مَع 100 نِساءِ صحّيات كمجموعة قياسية مج 2. نتيجةً لذلك، مستوى الدهون رُفِعَ بشكل ملحوظ في النساء المصابات بسرطان الثدي مما يساهم في تصلب الشرايين في تلك المجموعةالكلمات المفتاحية : سرطان الثدي، التاموكسيفين، مستويات الدهون.


Article
Detection of Serum Ferritin in Women with Breast Cancer
قياس مستوى الفرتيين في المصل في النساء المصابات بسرطان الثدي

Author: Eman S. Nassir ايمان صادق ناصر
Journal: Iraqi Journal of Pharmaceutical Sciences المجلة العراقية للعلوم الصيدلانية ISSN: 16833597 Year: 2016 Volume: 25 Issue: 1 Pages: 23-27
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Breast cancer is one of the most common cancers in females. In Iraq there are noticeable elevation in incidence rates and prevalence of advanced stages of breast cancer. Ferritin is intracellular iron storage protein abundant in circulation and its main application in differential diagnosis of anemia.The level of serum ferritin was found raised in various cancers including breast cancer. The aim of this study was to assess whether the serum ferritin concentration would be altered in Iraqi women with breast cancer and it could be related to progression of disease.Sixty eight females participated in this study. The mean age of these females was 53.25± 9.52 .The level of serum ferritin was measured in 24 Iraqi women of early stage of breast cancer (stage I and II) and 24 Iraqi women of advanced stage (III and IV). These levels were compared with 20 healthy females as controls. Serum ferritin was estimated by using enzyme linked immune sorbent assay method. This serum ferritin was found to be raised in all breast cancer patients (p<0.05) as compared to controls. The rise in ferritin level was significant in advanced stage (p<0.05) as compared to early stage. Thus the estimation of ferritin may aid in diagnosis, assessment of severity and monitoring of Iraqi women with breast cancer.

يعتبر سرطان الثدي واحد من اهم السرطانات الشائعة لدى الاناث في العراق هناك زيادة واضحة في نسبة حدوث المرض ووصوله الى مراحل متطورة .الفرتيين هو البروتين المسؤول عن خزن الحديد موجود داخل الخلايا وايضا في الدورة الدموية. اهم تطبيقاته هو للتشخيص التميزي لانواع فقر الدم. مستوى الفرتيين الموجود في مصل الدم وجد انه يرتفع في حالات السرطان ومن ضمنها سرطان الثدي. الهدف من هذه الدراسة هو لتقييم فيما اذا كان مستوى الفرتيين في مصل الدم يتغير في النساء العراقيات المصابات بسرطان الثدي وهل ان مستواه في الدم له علاقة بتقدم الحالة المرضية (مراحل المرض).ثمانية وستون امراة شاركت في هذه الدراسة ومعدل اعمارهم 9,52 53,25 في هذه الدراسة تم قياس مستوى الفرتيين في مصل الدم لـ 24 امرأة عراقية مصابة بسرطان الثدي في المراحل الابتدائية (مراحل 1 و 2) وايضا تم قياسه في 24 امرأة عراقية مصابة بسرطان الثدي في المراحل المتقدمة (مراحل 3 و 4) وتم مقارنة النتائج مع الاصحاء باخذ عينات دم من 20 امرأة عراقية غير مصابة بالمرض.تم فياس مستوى الفرتيين في مصل الدم باستعمال طريقة فحص المناعي المرتبط بالانزيم .لقد وجد ان مستوى الفرتيين مرتفع في النساء المصابات بسرطان الثدي مقارنة من النساء الاصحاء وايضا وجد ان مستوى الفرتين في النساء المصابات بسرطان الثدي في المراحل المتقدمة اعلى من مثيلاتهم في المراحل الابتدائية من هذه النتائج نتوقع انه من الممكن الاستفادة من قياس مستوى الفرتيين. لمتابعة النساء المصابات بسرطان الثدي ومعرفة مدى تقدم الحالة وتطورها.


Article
The level of serum Tumor Marker CA15-3 in women with Breast Cancer
مستوى الورم المصل CA15-3 لدى النساء المصابات بسرطان الثدي

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Breast cancer is the most frequently diagnosed type of cancer in women in all world regions. About 1.7 million cases of breast cancer are diagnosed every year. Breast cancer is the most common cause of death in women worldwide. There were approximately 0.5 million deaths worldwide from breast cancer in 2012, several serum tumor markers have been evaluated in breast cancer. CA15-3 is the most important serum biomarkers used for diagnosis and monitoring of breast cancer.Objective: To evaluate the level of CA15-3 of studied groups according to age categories, residence nearby industries, and history of breast feeding. Patients and Methods: This study was carried out at the Breast Surgery Outpatients and the Oncology Clinic at Oncology Teaching Hospital in Baghdad. It included 50 women who were newly diagnosed by oncology group to have had breast cancer and didn’t receive chemotherapy yet and 50 healthy women as control. Results: There was significant increase at (P> 0.05) in serum CA15-3 level of patients with age category (71-80) years (198.33 ± 136.60 U/ml) and significant elevation in serum CA15-3 level of patients who lived near industries or incinerators (120 ± 94.52 U/ml) also there was significant increase in serum CA15-3 level in healthy women with breast feeding history (25.8 ± 15.26 U/ml).Conclusion: CA15-3 level significantly elevated in elderly patients with age category (71-80) years and in patients with residence nearby industries or incinerators. Therefore, those patients at high risk of developing metastatic breast cancer or advanced stages of breast cancer.

خلفية الدراسة: سرطان الثدي هو النوع الاكثر شيوعا بين النساء في جميع مناطق العالم. يتم تشخيص حوالي 1.7 مليون حالة من سرطان الثدي كل عام. سرطان الثدي هو السبب الأكثر شيوعا للوفاة في النساء في جميع أنحاء العالم. كان هناك حوالي 0.5 مليون حالة وفاة في جميع أنحاء العالم من سرطان الثدي في عام 2012 ، وقد تم تقييم العديد من علامات الورم في سرطان الثدي.CA15-3 يعتبر من اهم مرقمات الورم الحيويه المستخدمة في لتشخيص ورصد سرطان الثدي.اهداف الدراسة: هدفت هذه الدراسة الى تقييم مستوى CA15-3 للمجموعات المدروسة وفقاً للفئات العمرية وتقييم مستوى CA15-3 وفقا للإقامة المجاورة للصناعات ، وتاريخ الرضاعة الطبيعية.المرضى والطرائق: تم إجراء هذه الدراسة في العيادات الخارجية جراحة الثدي وعيادة الأورام في مستشفى الأورام التعليمية. شملت 50 امرأة تم تشخيصهن حديثًا من قبل مجموعة الأورام للإصابة بسرطان الثدي ولم يتلقن العلاج الكيميائي بعد ، و 50 امرأة صحية كسيطرة.النتائج: كانت هناك زيادة معنوية في (P> 0.05) في مستوى المصل CA15-3 للمرضى من الفئة العمرية (71-80) سنة (198.33 ± 136.60 U / ml) والارتفاع الهام في مستوى المصل CA15-3 للمرضى الذين عاشوا بالقرب من الصناعات أو المحارق (120 ± 94.52) U / ml ، كانت هناك زيادة معنوية في مستوى المصل CA15-3 لدى النساء الأصحاء المصابات بتاريخ المرض (25.8 ± 15.26 U / ml).الاستنتاجات : مستوى CA15-3 مرتفع بشكل ملحوظ في المرضى المسنين بفئة العمر (71-80) سنة وفي المرضى الذين يقيمون بالقرب من الصناعات أو المحارق. ولذلك ، فإن هؤلاء المرضى في خطر كبير من تطوير سرطان الثدي النقيلي أو مراحل متقدمة من سرطان الثدي.


Article
Estimation of Interferon-α (IFN-α) and Tumor Necrosis Factor-α (TNF-α) in Female Rats Immunized by Human Breast Cancer Cell Line T47D

Authors: Naeema Hameed Al-dulaimy --- Alaa Jawad Hassan --- Saad Mirza Al-Araji
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2016 Volume: 24 Issue: 9 Pages: 2449-2455
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Breast cancer is the greatest frequently cancer that occurs in women. This study was carried out on different groups of female albino rats Rattus rattus, that are immunized by different forms of antigens prepared from a cell line of human breast cancer T47d. The current study has been designed to determine the immune response of rats for breast cancer cells antigens. The immune parameters IFN-α and TNF-α have been estimated. The results have shown the existence of a significant increase in the level of IFN-α in all treated groups compared with two control groups, and higher level shown in groups of rats that are injected by freezing antigen mixed with adjuvant, heating killed antigen and chemical killed antigen compared with other groups, which reached to 1.783±0.143,1.766±0.0.183 and 1.708±0.175 (ng/ml) respectively. The level of TNF-α reveals a significant increase in the treatment groups compared with control groups, and the highest level has been in groups of rats injected by freezing killed antigen mixed with an adjuvant and also by chemical killed antigen with an adjuvant which reached to 0.265±0.045 and 0.242±0.067 (ng/ml) respectively.

سرطان الثدي هو الورم الخبيث الأكثر شيوعا في الإناث. أجريت تجارب هذه الدراسة على مجاميع مختلفة من إناث الجرذان البيض Rattus rattus المحقونة بالأشكال المختلفة من مستضدات خلايا خط سرطان الثدي البشري T47d. وقد صممت الدراسة الحالية لتحديد الاستجابة المناعية لإناث الجرذان المجرعة بتلك المستضدات. حيث تم تقدير المؤشرات المناعية والمتمثلة بـ IFN-α و TNF-α.بينت النتائج وجود ارتفاع معنوي (P<0.05) في مستوى الحركي الخلوي الأنترفيرون-الفا (IFN-α) في مجاميع المعاملة مقارنة مع مجموعتي السيطرة، وتبين أن مجاميع الجرذان الممنعة بالمستضد المقتول بالتجميد الممزوج مع المساعد المناعي ، المستضد المقتول حراريا و المستضد المقتول كيميائيا هي الاعلى تركيزا" في مستوى تلك الحركيات الخلوية مقارنة مع المجاميع الأخرى ، إذ بلغت المستويات في تلك المجاميع1.783±0.143، 1.766±0.0.183 و 1.708±0.175 (نانوغرام / مل) على التوالي. لوحظ وجود زيادة معنوية (P<0.05) في مستوى الحركي الخلوي عامل تنخر الورم-الفا (TNF-α) في مجاميع المعاملة مقارنة مع مجموعتي السيطرة، ولوحظت أعلى المستويات في مجاميع الجرذان الممنعة بالمستضد المقتول بالتجميد الممزوج مع المساعد المناعي والمستضد المقتول كيميائيا والممزوج بالمساعد المناعي ايضا إذ بلغت 0.265±0.045 و 0.242±0.067 (نانوغرام/مل) على التوالي.


Article
THE VALUE OF NUCLEAR MORPHOMETRY IN BREAST CARCINOMA
أهمية الدراسة الشكلية للنواة في سرطان الثدي

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Breast carcinoma is the most important malignant tumor in female population. There are many indications for the use of adjuvant chemotherapy in its treatment, which need a special selection of patients especially those with high risk &this is judged by several prognostic parameters such as patient’s age, tumor size, histological grade and others. Nuclear morphometry has shown to be a good objective, quantitative method for the evaluation of prognosis, in which the Mean Nuclear Area &Standard Deviation of Nuclear Area showed an increase from the baseline value of normal breast epithelium to invasive carcinoma &found to be strongly correlated with the recurrence rate within 2.5 years.Objective:To evaluate some prognostic parameters of breast carcinoma by the use of computerized nuclear morphometry.Material &Methods: Fifty-four cases of a histologically diagnosed invasive breast carcinoma of ductal type with a known tumor grade, size &patient’s age were reviewed. In each case an average of 5-10 microscopical fields were screened &30 consecutive nuclei were determined at x400 magnification by the use of an image analysis system. Statistical analysis was performed using ANOVA, Tukey’s and t-test. Results: The mean values of nuclear area varied between the three histological grades (grade I, II and III) by using analysis of variance (p>0.01). These values increased with increasing histological grade, (Tukey’s test: p>0.01). Similarly the mean values of nuclear area were significantly higher in tumors measuring more than 5cm in diameter than those less than 5cm in diameter. (t-test :p>0.01). On the other hand, the nuclear area in tumors of patients less than 50 years and more than 50 years of age showed no significant difference. (t-test: p<0.01)Conclusions: The Mean Nuclear Area was of value in the assessment of the histological grade, in which higher figures seen in higher grades. The same relationship found between tumors more than 5cm and those less than 5cm in diameter, in which higher values seen in tumors more than 5cm in diameter. On the contrary the importance of the Mean Nuclear Area was restricted when comparing tumors in patients less than 50 years and those more than 50 years of age. In conclusion our data suggest that adapting a nuclear morphometric parameter e.g. nuclear area, which was performed on this study, may be a valuable objective tool in evaluating various prognostic indices. Keywords: Breast carcinoma, nuclear morphometry , and prognosis.

خلفية الدراسة: يعتبر سرطان الثدي من أهم الأورام الخبيثة لدى الإناث. وهناك دلائل عديدة لاستعمال العلاج الكيميائي المساعد في حالات سرطان الثدي و الذي يحتاج إلى اختيار دقيق للمرضى, خصوصا للذين هم بحاجة شديدة إليه.ويعتمد اختيار المرضى على عوامل تكهنية عديدة , مثل عمر المريضة , حجم الورم ,درجة خبث الورم وعوامل أخرى , وتعتبر طريقة القياس الشكلي للنواة وسيلة موضوعية وكمية لتقييم العوامل التكهنية للورم , حيث اظهر فحص مساحة النواة زيادة واضحة عند قياسها في خلايا الثدي الطبيعية ومقارنتها بالخلايا السرطانية.ولوحظ إن هذه القياسات لها علاقة متبادلة بسرعة معاودة الورم خلال سنتين ونصف من تشخيصه.هدف الدراسة: تقييم بعض العوامل التكهنية لسرطان الثدي عن طريق القياس الشكلي للنواة بواسطة الحاسوب.المواد وطرق إجراء الدراسة: تم إعادة فحص أربعة و خمسون حالة لسرطان الثدي القنوي( مشخصة من قبل أخصائي النسيج المرضي ) والمعروف حجمه وتصنيفه النسيجي وعمر المريضة أثناء التشخيص. في كل حالة تم فحص 5-10 مقاطع مجهريه وفي كل مقطع تم قياس مساحة 30 نواة باستعمال جهاز التحليل الشكلي تحت تكبير x400. النتائج: أظهرت التحريات وجود فروق مهمة إحصائيا عند قياس مساحة النواة بين درجات التمايز الثلاثة( p>0.01 (. وكذلك بالنسبة للأورام البالغ قطرها 5 سم, حيث ظهرت قيم مساحة النواة أعلى من قيمها في الأورام التي يبلغ قطرها اقل من 5 سم (p>0.01 ). في حين لم يكن هناك اختلاف إحصائي واضح في مساحة النواة للأورام عند المرضى اكبر من 50 عام أو اقل من 50 عام (p< 0.01).الاستنتاج: إن دراسة التحليل الشكلي للنواة, كاستعمال متغير مساحة النواة قد يكون ذات فائدة موضوعية عند تقييم العديد من العوامل التكهنية لسرطان الثدي.مفتاح الكلمات: القياس الشكلي للنواة , العوامل التكهنية , سرطان الثدي.


Article
EFFECT OF TAMOXIFEN ON ANTIOXIDANT VITAMINS, URIC ACID AND GAMMA-GLUTAMYL TRANSPEPTIDASE IN BREAST CANCER PATIENTS
تأثير عقار التاموكسفين على مستوى الفيتامينات المضادة للتأكسد وحامض اليوريك وأنزيم غاما-جلوتاميل ترانسببتيديز (GGT) في مرضى سرطان الثدي

Authors: Huda S.H.Al-Khalidy هدى سليم الخالدي --- Salwa H.N.Al-Rubae'i سلوى حميد ناصر الربيعي --- Tariq H.Al-Khayat طارق حفظي
Journal: IRAQI JOURNAL OF MEDICAL SCIENCES المجلة العراقية للعلوم الطبية ISSN: P16816579,E22244719 Year: 2008 Volume: 6 Issue: 1 Pages: 52-59
Publisher: Al-Nahrain University جامعة النهرين

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Many research works clearly indicate that free radical and reactive oxygen species play a major role in the etiology and development of breast cancer in postmenopausal women. Available literatures suggest that tamoxifen is a potent suppressor of lipid peroxidation in experimental animals. Objectives: The objective of this study is to understand the antioxidant status and oxidative stress in breast malignancy of postmenopausal women before and after treatment with tamoxifen.Methods: Eight to nine months’ tamoxifen therapy (10 mg twice daily) in 19 postmenopausal women was conducted. Serum levels of vitamin A, E & C were determined; also uric acid& GGT were determined. The results were correlated with serum MDA levels. The results were compared with those in patients with breast benign tumors (N=21) and control group (N=23).Results: A highly significant decrease in antioxidant vitamins levels in breast cancer patients were noticed (P<0.001) compared with those of benign tumor. Also a significant increase in uric acid, GGT, and MDA levels was observed in cancer patients (P<0.01). There was a significant increase in antioxidant vitamins (P<0.01) and significant decrease in uric acid, GGT and MDA levels in cancer patients after treatment with tamoxifen.Conclusion: The results suggest that tamoxifen exerts a significant effect on the rate of lipid peroxidation and a major improvement in antioxidant status

خلفية الدراسة: أشارت الكثير من الأبحاث إلى الدور الكبير الذي تلعبه الجذور الحرة وأنواع مختلفة من مركبات الأوكسجين في التسبب وتطور سرطان الثدي لدى النساء بعد انقطاع الطمث. اقترحت الادبيات العلمية المتوفرة كذلك عن دور عقار التاموكسفين في تثبيط عملية اكسدة الدهون في الحيوانات المختبرية .هدف الدراسة: محاولة فهم الحالة المضادة للتأكسد والجهد ألتأكسدي في حالة السرطان للثدي لدى النساء بعد انقطاع الطمث قبل وبعد العلاج بعقار التاموكسفين .طريقة العمل: تم في هذه الدراسة علاج 19 امرأة بعد انقطاع الطمث ومن المصابات بسرطان الثدي بعقار التاموكسفين (10 ملغم مرتين في اليوم). تم تعيين مستويات فيتامينات C,E,A وحامض اليوريك وأنزيم ((GGT في النساء المذكورين. تم مقارنة النتائج المستحصلة لمرضى السرطان مع مرضى الأورام الحميدة (21 امرأة) ومجموعة السيطرة (23 امرأة) .النتائــج: أشارت النتائج إلى حصول انخفاض ملحوظ في مستويات الفيتامينات المضادة للتأكسد في مصول مرضى سرطان الثدي قبل العلاج مقارنة بمرضى الأورام الحميدة (P<0.001) كذلك حصول زيادة ملحوظة في مستويات حامض اليوريك وأنزيم (GGT) ومركب مالوندايلديهايد (MDA) في سرطان الثدي مقارنة بمرضى الأورام الحميدة (P<0.001). لوحظ حصول زيادة ملحوظة في مستويات الفيتامينات المذكورة في مصل مرضى سرطان الثدي بعد العلاج بعقار التاموكسفين .الاستنتاج: تقترح النتائج إن للتاموكسفين تأثيرا ملحوظا على نسبة أكسدة الشحوم كما يؤدي العقار المذكور إلى حصول تحسن واضح في الحالة المضادة للتأكسد في مرضى سرطان الثدي.


Article
GENOTYPING OF HLA-CLASS-I BY PCR-SSP OF IRAQI BREAST CANCER PATIENTS
التنميط الوراثي لمستضدات الخلايا البيض البشرية-الصنف الأول بواسطة تفاعل البلمرة المتسلسل – بتقنية الباديء المعين لسلسلة جينية معينة لمريضات سرطان الثدي العراقيات

Loading...
Loading...
Abstract

Background: The aetiology of breast cancer is multifactorial, in which genetic predisposition; environmental factors, hormones and even the infectious agents are thought to interact in the manifestation of disease. In this regard, alleles of HLA are important immunogenetic risk factors, but their associations show different frequencies in different populations.Objectives: This study was established to shed light on the possible association of HLA class I alleles with BC in Iraqi female patients.Subjects and Methods: The study included 60 subjects: 30 breast cancer patients, 12 patients with benign breast lesions as first control and 18 apparently healthy subjects as second control. Polymerase chain reaction-specific sequence primers (PCR- SSP) assay was conducted to assess HLA- typing.Results: Out of 95 HLA class I alleles (A= 24; B= 48; C= 23), one allele (HLA- A*03010101-07, 09-11N, 13-16 allele) showed a significant variation between breast cancer patients and control groups (healthy and disease controls) (50% vs. 16.6%, OR=5, EF= 0.40, P= 0.041), (50% vs. 8.3%, OR=11, EF=O.45, P=0.024) respectively.Conclusions: The results demonstrated that HLA- A*03010101-07, 09-11N, 13-16 allele may played a role in the etiology of the disease. Keywords: Breast cancer, HLA, PCR.

خلفية الدراسة : إن مسببات سرطان الثدي متعددة, فالمهيئات الوراثية ,العوامل البيئية والهرمونية وحتى الخمجية يعتقد بأنها تتداخل لإظهار المرض. في هذا الخصوص, أليلات مستضدات خلايا الدم البيض البشرية تعتبر مهمة كعوامل وراثية مناعية خطرة لكن مصاحبتها للمرض تظهر تكرارية مختلفة باختلاف الشعوب .هدف الدراسة: نظمت هذه الدراسة لتسلط الضوء على احتمالية وجود مصاحبة بين أليلات مستضدات خلايا الدم البيض البشرية )الصنف الأول( مع سرطان الثدي في المريضات العراقيات.الأشخاص وطرائق العمل: تضمنت الدراسة 60 شخص: 30 مريضة مصابة بسرطان الثدي, 12 مريضة مصابة باورام الثدي الحميدة كمجموعة ضابطه أولى و 18 امرأة سليمة ظاهريا كمجموعة ضابطه ثانية. استخدم فحص تفاعل البلمرة المتسلسل – بتقنية الباديء المعين لسلسلة جينية معينة لتقييم تنميط أليلات مستضدات الخلايا البيض البشرية.النتائــج: من 95 أليل لمستضدات خلايا الدم البيض البشرية الصنف الأول, أليل واحد (A*03010101-07,09-11N,13-16) اظهر تباين معنوي بين المريضات والمجموعتين الضابطتين (مجموعة النساء السويات ومجموعة مريضات أورام الثدي الحميدة) (50% vs. 16.6%, OR=5, EF= 0.40, P= 0.041), (50% vs. 8.3%, OR=11, EF=O.45, P=0.024) نسبة إلى كل منهما.الاستنتاجات: النتائج أظهرت بان الاليل: (A*03010101-07,09-11N,13-16) ربما لعب دور في أحداث المرض. مفتاح الكلمات: سرطان الثدي،مستضدات الخلايا البيض البشرية ، تفاعل البلمرة المتسلسل.

Listing 1 - 10 of 67 << page
of 7
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (67)


Language

English (67)


Year
From To Submit

2019 (15)

2018 (8)

2017 (5)

2016 (7)

2015 (11)

More...