research centers


Search results: Found 4

Listing 1 - 4 of 4
Sort by

Article
المحاسبة والديمقراطية استمرارية المحاسبة التقليدية بين منطق الفردية ومنطق الحوارية لتحقيق الديمقراطية

Author: إيمان محمد عبدالله
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2015 Volume: 23 Issue: 4 Pages: 2297-2326
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

At the end of twentieth century, Accounting began in change and took a new form and trend, influencing by a new political trends. The new Accounting has to understand the new politic movements, because the traditional accounting is established on concepts and assumptions of liberal economics due to the strong relationship between the accounting and the economy, as the politic authority is connected with economics and it competes to achieve the self-interest in free markets. It is the time that the accounting should move away from Monologic and take the community interests and benefits into consideration, and it is necessary to focus research efforts towards creation alternative approach rather than the dominates one, the alternative approach concentrates the political democratic concepts that based on the modern politic theories which appeared in the name of Deliberative Democracy and pluralism agonstic democratic to be dialogic approach to contribute in the intellectual construction of a newest accounting under name Dialogic Accounting. This change in the political rules game doesn't exclude the accounting from the policy effects in the establishing rules of the new community due its concepts. because of accounting has language of business, and its number has a great authority and significant role in implement the required social changes even if it doesn't be used for serving public interest, this explains why should the Accountants understand game s rules and the key roots that are used in construction the intellectual logic and intellectual map for the new Dialogic accounting.

مع أواخر القرن العشرين بدأت المحاسبة تأخذ شكلا واتجاها جديدا, متاثره بالتيارات السياسية الجديدة, لذلك ينبغي على المحاسبة الجديدة فهم التيارات السياسية الجديدة, إذ لـطالما بنيت المحاسبة التقليدية على مفاهيم وفرضيات الاقتصاد الليبرالي لارتباط المحاسبة والاقتصاد بعلاقة وثيقة الصلة, كما ارتبطت السلطة السياسية بالاقتصاد وتنافسه على تحقيق المنفعة الذاتية في عالم الأسواق الحرة, وجاء الوقت الذي تبتعد فيه المحاسبة عن المونولوجية , وأن تراعى مصالح ومنافع المجتمع, وأن تتركز الجهود البحثية نحو إيجاد المنهج البديل عن المنهج الذي يطغى على الفكر المحاسبي السائد. وجاء المنهج البديل من مفاهيم الديمقراطية السياسية المبنية على النظريات السياسية المعاصرة الجديدة التي ظهرت باسم الديمقراطية التداولية Deliberative Democracy والديمقراطية التعددية التصارعية Agonistic pluralism Democracyلتكون منهج الحوارية Dialogic approach لتساهم في البناء الفكري للمحاسبة الجديدة المسماة بالمحاسبة الحوارية Accounting Dialogic. على أن هذا التغيير في قواعد اللعبة السياسية لا يبعد المحاسبة عن تأثيرات السياسة في بناء قواعد المجتمع الجديد وفق مفاهيمها, ولما كانت المحاسبة لغة الأعمال فللرقم المحاسبي سلطة و دورا" كبير في تنفيذ التغيرات الاجتماعية المطلوبة وان لم تستخدم هذه السلطة من اجل الصالح العام, مما يفسر لماذا على المحاسبين في ظل التيار الجديد والمحاسبة الجديدة فهم قواعد اللعبة والجذور الأساسية التي اعتمدت في تركيب وبناء المنطق الفكري والخريطة الذهنية للمحاسبة الحوارية الجديدة.


Article
Change and its implications for the Arab world. Tunisia and Egypt model
التغيير وتداعياته على العالم العربي تونس ومصر أنموذجاً

Author: Raghad nsaif jasim رغد نصيف جاسم
Journal: AL-Mostansiriyah journal for arab and international studies مجلة مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية ISSN: 2070898X Year: 2015 Issue: 49 Pages: 74-95
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

The revolutions of the Arab people is not enough to achieve democracy but that the Arab nations need to reduce foreign interventions of external controls the fate of their country, they also need to provide the fundamentals of democratic freedom, equality, justice, tolerance and acceptance of others, and that the citizens of fundamental rights is as passed by the principle of citizenship for all citizens, without distinction as to race, sex, or doctrine.

إنَّ ثورات الشعب العربي غير كافية لتحقيق الديمقراطية، بل إنَّ الشعوب العربية بحاجة إلى الحد من التدخلات الأجنبية الخارجية التي تتحكم في مصير بلدانهم، كما أنَّها بحاجة إلى توافر ثوابت الديمقراطية، وهي: الحرية والمساواة والعدل والتسامح وقبول الآخر، وان للمواطن حقوق أساسية تتمثل بما اقره مبدأ (المواطنة) لجميع المواطنين من دون تمييز بسبب العرق أو الجنس أو المذهب.


Article
Problematic consensual democracy experiment in Iraq
إشكالية تجربة الديمقراطية التوافقية في العراق

Author: Amenah M . Ali د.آمنة محمد علي
Journal: AL-Mostansiriyah journal for arab and international studies مجلة مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية ISSN: 2070898X Year: 2015 Issue: 51 Pages: 85-120
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Consensual democracy is one of the democratic form of governance, being applied in some cases, such us countries with multiple society ethnic and racial, or those whom was suffering from political tensions and crises, which requires the involvement of all social components in the political decision in order to avoid the case of conflicts and intersections ,So was adopted in Iraq after 2003, because of the diversity of Iraqi society ethnic and racialBut after eleven years of its life in Iraq, the experience did'nt achieve the goals, because of the problems and conflicts between the political parties and foreign interventions .For All these challenges, our study examines the reasons, as well as ways of the solution, which leads to the success of the harmonic experience in Iraq.

الديمقراطية التوافقية هي احد النماذج الديمقراطية في الحكم، يجري تطبيقها في حالات خاصة، من تلك الحالات، دول تعاني من توترات وازمات سياسية بسبب مجتمعاتها المتعددة العرقية او الاثنية، مما يتطلب اشراك جميع المكونات في القرار السياسي لتلافي حالة الصراعات والتقاطعات ، او لغرض تجاوز ازمة سياسية او في حالات الحروب والحاجة الى احداث توافق ، لذا جرى اعتماده في العراق بعد العام 2003 وما شهده من تغيير سياسي ، بسبب مايتميز به المجتمع العراقي من تنوع اثني وعرقي .الا ان التجربة التوافقية وعلى مدى احدعشر عاما من عمرها في العراق، لم تحقق ماكان متوخى منها من نجاح، بسبب ماواجهته من مشكلات وصراعات بين الفرقاء السياسيين وتدخلات خارجية. عن تلك التحديات والاسباب تبحث الدراسة ، فضلا عن سبل الحل التي تقود الى نجاح التجربة التوافقية في العراق .


Article
The role of the Iraqi press in shaping public knowledge about the issue of democracy and the challenges they face frame analysis of media discourse
دور الصحافة العراقية في تشكيل معارف الجمهور نحو مسألة الديمقراطية والتحديات التي تعترضها إطار تحليل الخطاب الإعلامي

Author: Jumah Mohammed Abdullah جمعة محمد عبدالله
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2015 Issue: 23 Pages: 346-365
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Democracy in Iraq as a rule and manage the state arose in Iraq in a manner different from most of democratic governance in the other countries of the world models, as it was born from the womb of the occupation and to pay him. These birth distorted brought with them diseases and symptoms have been inherent in the paths of development, these Alemczuhat has appeared under the names of several stemming from the method and style of building democratic governance in Iraq, and of sectarian division three presidencies (Parliament, (chairman of the parliament for the year), prime minister (head of Shiite ministers), the presidency (presidency of the Kurdish Republic), as well as the shape and size of parliamentary representation and seats in parliament and the attendant legal and constitutional problematic, social, ethnic and racial among the components of Iraqi society, which gave it the status of the division of powers over the status of democratic governance, and even if we wanted rating the democratic system in Iraq based on the principle of consensual democracy, find them far from the rules and regulations of consensual democracy, here it is seeking a researcher to monitor and analyze the role of the Iraqi press in providing the appropriate information to the Iraqi public to assist in the formation of knowledge about the Iraqi democratic political system and the challenges facing the system.

الديمقراطية في العراق كنظام حكم وادارة دولة نشأت في العراق بطريقة تختلف عن اغلب نماذج الحكم الديمقراطي في الدول الاخرى من العالم, إذ أنها ولدت من رحم الاحتلال وبدفع منه. وهذه الولادة المشوهة جلبت معها امراض واعراض ظلت ملازمة لها في مسارات تطورها, فقد ظهرت هذه المشوهات تحت مسميات عدة نابعة من طريقة واسلوب بناء الحكم الديمقراطي في العراق, والمتمثلة في التقسيم الطائفي للرئاسات الثلاث ( البرلمان,( رئاسة البرلمان للسنة),رئاسة الحكومة ( رئيس الوزراء شيعي), رئاسة الجمهورية ( رئاسة الجمهورية كردية), وكذلك في شكل وحجم التمثيل البرلماني ومقاعد البرلمان وما صاحبها من اشكالات قانونية ودستورية واجتماعية واثنية وعرقية بين مكونات المجتمع العراقي, مما أضفى عليها صفة تقاسم السلطات اكثر من صفة الحكم الديمقراطي, وحتى لو اردنا تصنيف النظام الديمقراطي في العراق على مبدأ الديمقراطية التوافقية, سنجدها ابعد ما تكون عن ضوابط واسس الديمقراطية التوافقية, ومن هنا يسعى الباحث إلى رصد وتحليل دور الصحافة العراقية في تقديم المعلومة المناسبة للجمهور العراقي لمساعدته في تشكيل معارفة نحو النظام السياسي العراقي الديمقراطي والتحديات التي تعترض هذا النظام .

Listing 1 - 4 of 4
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (4)


Language

Arabic (3)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2015 (4)