research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
Experimental and Theoretical Study of the Energy Flow of a Two Stages Four Generators Adsorption Chiller
دراسة عملية ونظرية لتدفق الطاقة لمثلج امتزازي ذي أربعة مولدات ومرحلتين ملخص

Author: Faeza Mahdi Hadi فائزة مهدي هادي
Journal: Al-Khwarizmi Engineering Journal مجلة الخوارزمي الهندسية ISSN: 18181171 23120789 Year: 2018 Volume: 14 Issue: 2 Pages: 129-136
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This work is concerned with a two stages four beds adsorption chiller utilizing activated carbon-methanol adsorption pair that operates on six separated processes. The four beds that act as thermal compressors are powered by a low grade thermal energy in the form of hot water at a temperature range of 65 to 83 °C. As well as, the water pumps and control cycle consume insignificant electrical power. This adsorption chiller consists of three water cycles. The first water cycle is the driven hot water cycle. The second cycle is the cold water cycle to cool the carbon, which adsorbs the methanol. Finally, the chilled water cycle that is used to overcome the building load. The theoretical results showed that average cycle cooling power is 2.15kW, while the experimental measurement revealed that the cooling capacity of the cycle is about 1.98 kW with a relative error of % 0.02. The generator and condensing temperatures are 83 and 30 °C, respectively. The coefficient of performance (COP) of that chiller was in the range of 0.37 to 0.49. The best operating point and the best working conditions were also investigated. The present chiller is superior more than the single stage, two beds adsorption chiller that works on the activated carbon methanol pair that needs a high ambient temperature.

مثلج الماء الامتزازي ذو الاربع مولدات للبخار ولمرحلتين باستخدام زوج الامتزاز الكربون- الميثانول والذي يعمل على ست عمليات منفصلة. إن المولدات الاربع التي تعمل كضواغط حرارية بشوطين مدعومة بالطاقة الحرارية للماء الساخن عند درجة حرارة تتراوح بين 65 و83 درجة مئوية. وكذلك، فإن مضخات المياه ودورة التحكم تستهلك طاقة كهربائية ضئيلة. ويتكون مثلج الامتزاز اضافه الى دوره وسيط التبريد الميثانول من ثلاث دورات ماء. دورة الماء الأولى هي دورة الماء الساخن لتسخين الكاربون وتحرير الميثانول. الدورة الثانية هي دورة الماء البارد لتبريد الكربون وامتزاز الميثانول. وأخيرا، دورة الماء المثلج التي يتم استخدامها للتغلب على الحمل الحراري للمبنى. وأظهرت النتائج النظرية أن متوسط طاقة دورة التبريد kW2.1، في حين كشف القياس التجريبي أن قدرة التبريد للدورة حوالي kW1.98 مع خطأ نسبي ٪ 0.02. درجة حرارة المولدات في توليد بخار الميثانول وامتزازه هي 83 و 30 درجة مئوية، على التوالي. وكان معامل الأداء لهذا المثلج في حدود 0.37 إلى 0.49. كما تم التحقيق في أفضل نقطة تشغيل وأفضل ظروف العمل. المثلج ذو الاربعه مولدات ولمرحلتين متفوق أكثر من المثلج لمرحلة واحدة ومولدين امتزاز يعمل بنفس زوج الامتزاز الذي يحتاج إلى درجة حرارة تسخين للماء اعلى.


Article
Performance Study of Solar Adsorption Refrigeration System Using Activated Carbon - Methanol
دراسة اداء منظومة تبريد امتزازية شمسية باستخدام كاربون منشط - ميثانول

Loading...
Loading...
Abstract

The depleting of the conventional sources of energy and the excess use of HCF components lead to the need for new techniques both for conservation of energy sources for the future and for decreasing the its harmful effects on the environment. This study investigated the adsorption capabilities of activated carbon. The adsorption of methanol on this substance was tested for their application in the adsorption refrigeration system based on solar energy.Adsorption refrigeration system has been designed and manufactured with the energy source being solar energy. Methanol/activated carbon pairs have been used in experiments. The present work focused on the performance of the adsorption refrigeration system considering the temperature attained in the evaporator and the cooled spaced cabinet. The amounts of activated carbon used was (8 kg), while the amount of methanol were (1, 1.25, and 1.5) kg. The experiments were done in different days of the year. The amount of adsorption of methanol (as a result of decreasing the evaporator and cooled spaced temperature) was found to depend on the generator pressure and its increase as the primary generator pressure decreases. The best mass of methanol used was (1 kg) which give the lowest temperature obtained at the evaporative surface was ( 3.4 oC ) at the day ( 4/4/2017 ). The results shown that even in cloudy days there is a benefit from using such a system because the temperature attained is enough to start the adsorption process. The lowest temperature obtained at the evaporative surface was (3.4 oC) at the day (4/4/2017) for methanol mass of (1 kg) at an opening time of the valve between the evaporator and the generator (9:30am). The increase of methanol amount used in the experiment led to a good decrease in temperature attained in cooled spaced, but this is related to the time of connecting the evaporator and generator.

ان استنفاد مصادر الطاقة التقليدية والاستخدام المفرط لمركبات الهايدرو-كاربون-فلور كموائع تبريد ولد ولَـضرورة ملحة لاستخدام تقنيات جديدة لاتستخدم الطاقة التقليدية ولاتعتمد على مركبات موائع التبريد شائعة الاستخدام والمؤذية للبيئة .هذه التقنيات تستخدم من اجل المحافظة على مصادر الطاقة التقليدية للاجيال القادمة وكذلك تقليل الاعتماد على موائع التبريد التقليدية لما تسببه من تأثيرات مؤذية للبيئة.تم في هذه الدراسة تصميم وتصنيع منظومة تثليج امتزازية يتم توفير الحرارة اللازمة لعملية الامتزاز بالاعتماد على الطاقة الشمسية التي يوفرها مجمع شمسي مسطح.تم استخدام زوج ( الميثانول – الكاربون المنشط) في عملية اجراء التجارب للمنظومة .ركزت التجارب على دراسة اداء منظومات التثليج الامتزازية بالاعتماد على درجة الحرارة التي يمكن توفيرها في المبخر وفي الحيز المبرد .تم استخدام 8 كغم من الكاربون المنشط فيما كانت كمية الميثانول المستعملة متغيرة لقيم ( 1 ، 1.25 ، 1.5 ) كغم .اجريت التجارب لايام مختلفة على مدار السنة وفي مدينة بغداد .تبين من التجارب ان كمية الميثانول الممتزة اثناء اجراء التجارب ( وبالتالي درجة الحرارة التي يمكن الوصول لها في المبخر أو الحيز المبرد) تعتمد كليا على الضغط الابتدائي للمولد ، وتزداد كمية الميثانول الممتزة مع النقصان في قيمة الضغط الابتدائي وهذا يؤدي بدوره الى تخفيض درجة الحرارة في الحيز المبرد.النتائج بينت ان أفضل كتلة من الميثانول المستخدمة كانت (1 كجم) وقد اعطت ادنى درجة حرارة تم الحصول عليها عند سطح التبخير كانت ( 3.4 درجة مئوية ) في اليوم 4/4/2017، وقد أظهرت النتائج أنه حتى في الأيام الملبدة بالغيوم كانت هناك فائدة من استخدام مثل هذا النظام لأن درجة الحرارة وصلت ما يكفي لبدء عملية الامتزاز. أدنى درجة حرارة تم الحصول عليها عند سطح التبخير كانت (3.4 درجة مئوية) في اليوم (4/4/2017) لكتلة الميثانول (1 كجم) في وقت فتح للصمام بين المبخر والمولد (9:30 صباحاً). من النتائج العملية تبين ان تحسين معامل أداء النظام يتم من خلال الربط المبكر بين المبخر ومجمع الطاقة الشمسية. والذي يتمثل في أدنى درجة حرارة في اليوم( درجة الحرارة الصغرى في اليوم ).


Article
ManufacturingA Refrigeratorwith Heat Recovery Unit

Author: Mustafa Mohammed Kadhim
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2018 Volume: 26 Issue: 4 Pages: 104-123
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims to exploite the rejected heating energy from condenser and benefit from it to reheat the foods and other materials.It can also be employed to improve the coefficient of performance of a refrigerator at the same time by using approximately the same consumption electrical energy used to operate the compressor and refrigerator in general. This idea has been implemented by manufacturing ofa refrigerator with using additional part has the same metal and condenser pipe diameters but its surface area does not exceed 40% from total surface area of the condenser and its design as an insulated cabinet from all sides to prevent heat leakage through it and located between the compressor and the condenser. Small electrical fan has been added inside this cabinet to provide a suitable air circulation and a homogenous temperature distribution inside the cabinet space. It is expected that the super heating energy of refrigerant (R134a) which comes out of the compressor would be removed inside this cabinet and this insist to condensate the refrigerant (cooling fluid) with a rate higher than that used in the normal refrigerator only. Three magnetic valves have been used in order to control the refrigerant flow in state of operation the refrigerator only or to gather with heating cabinet.To measure the temperatures at each process of the simple vapor compression refrigeration cycle, nine temperature sensors at input and output of each compressor, condenser and an evaporator in additional to input of cabinet and inside it and on evaporator surface have been provided. Five pressure gages have been used to measure the value of pressure and compare it for the two states of operation. The consumption of electrical energy can be calculated by adding an ammeter and a voltmeter and compare between the consumption energy of both states. The obtained results show that there is an improvement in thecoeffecient of performance in state of operation the refrigerator with heat recovery cabinet by 20% more than that of the operation of refrigerator only. This improvement is due to the reduction in the condenser exit temperature by 4 to 6 C˚, and the super heat removing process in reheating cabinet. The temperature of the cabinet reachs to 60 C˚ which is a sufficient for the food heating. A small amount of refrigerant pressure reduction due to these additions, and its effect on the preformace of the refrigerator may be not considerable.

يهدف هذا البحث الى إستثمار الطاقة الحرارية المفقودة من المكثف والإستفادة منها لغرض تسخين الأغذية والمواد الأخرى وكذلك تحسين معامل أداء الثلاجة في نفس الوقت بإستخدام تقريباً نفس الطاقة الكهربائية المستهلكة لتشغيل الضاغط والثلاجة بصورة عامة. تم تنفيذ هذه الفكرة من خلال تصنيع ثلاجة مع إظافة جزء إظافي يقع مابين الضاغط والمكثف و مكون من نفس معدن المكثف وله نفس قطر الأنابيب وبمساحة سطحية تبلغ حوالي 40% من المساحة الكلية للمكثف, كما أنه صُمم على شكل حاوية معزولة حرارياً لمنع فقدان الحرارة الى الخارج. تم تزويد هذه الحاوية بمروحة كهربائية صغيرة لتدوير الهواء داخلها وتوزيع الحرارة بشكل متجانس. لسيطرة على جريان مائع التبريد R134a تم أستعمال ثلاثة صمامات مغناطيسية لتشغيل الثلاجة وحدها أو مع كابينة التسخين, ولقياس درجة الحرارة عند كل نقطة في دورة التبريد تم إظافة تسع متحسسات لقياس درجة الحرارة عند مدخل ومخرج كل من الضاغط والمكثف والمُبخر وكذلك كابينة التسخين, كما تم إظافة خمسة مقاييس للضغط للمقارنة بين حالتين التشغيل. الطاقة الكهربائية المستهلكة تُقاس من خلال أستخدام مقياس التيار والفولتية. بينت النتائج المستحصلة الى ان هنالك تحسن في معامل الأداء بنسبة 20% في حالة أستخدام كابينة التسخين, حيث ان هذا التحسن ناتج عن إنخفاض درجة حرارة مائع التبريد الخارج من المُكثف بمقدار 4 إلى 6 م˚ وكذلك إزالة حرارة التحميص داخل كابينة التسخين التي تبلغ درجة الحرارة داخلها حوالي 60 م˚. تم ملاحظ نقصان قليل في ضغط مائع التبريد وهذا لايؤثر على أداء الثلاجة.

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

English (2)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2018 (3)