research centers


Search results: Found 1

Listing 1 - 1 of 1
Sort by

Article
Risk factors of hearing defects and their relationship to the outcome of hearing screening among neonates
عوامل اختطار عيوب السمع وعلاقتها بنتيجة فحص السمع بين الولدان

Authors: Mokhalad G.Malih د. مخلد غازي مالح --- Numan N. Hamee د. نعمان نافع الحمداني
Journal: Journal of the Faculty of Medicine مجلة كلية الطب ISSN: 00419419 Year: 2019 Volume: 61 Issue: 1 Pages: 44-49
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background:Increased exposure to risk factors of hearing loss leads to a high susceptibility to deafness among neonates admitted to neonatal care units in developing countries. Objective:This article aims tostudy the prevalence of risk factors for neonatal hearing defect and determine their effect on the result of transient evoked otoacoustic emissions hearing test (TEOAE).Methods: A longitudinal study was carried out for a period of one year from 1stOctober, 2016 to 30thSeptember, 2017 in the CWTH, Medical city, Baghdad, Iraq.Demographic characteristics and certain risk factors were recorded for screened neonates. TEOAEtest was done and if they failed to pass two steps, they were referred to automated auditory brainstem-response (AABR). Results:Out of 400 neonates, 342 (85.5%) passed from step 1 TEOAE,while 58 (14.5%) were referred to step 2. From 58, 26 (44.8%) have passed step 2 and 32 (55.2%) not pass step 2 and were referred to AABR.From those 32 neonates with suspected hearing defect, NICU stay >7 days, ototoxic drugs >7 days, use of ventilator >7 days, birth weight <1500gm, and craniofacial malformations were the main risk factors for hearing defects occurring in (90.6%), (90.6%), (59.4%), (40.6%), and (21.9%) respectively.Conclusions:Low birth weight, long intensive care stay, mechanical ventilation, drugs ototoxicity and craniofacial malformation of neonates are the main risk factors for failed TEOAEtest.

لفية: يؤدي التعرض المتزايد لعوامل الخطر لفقدان السمع إلى زيادة التعرض للصمم بين الولدان المولودين في البلدان النامية.اهداف الدراسة: تهدف هذه المقالة إلى دراسة مدى انتشار عوامل الاختطار لعيوب السمع عند الأطفال حديثي الولادة وتحديد تأثيرها على نتيجة الانبعاثات. عن الناتج الصوتي السمعاختبارالطريقة: أجريت هذه الدراسة الطوليهلمدة سنة واحدة. تم تسجيل الخصائص الديموغرافية وبعض عوامل الاختطار. وإذا لم يتمكنوا من اجتياز خطوتين، فقد تمت إحالتهم إلى الاستجابة الدماغية السمعيةللولدانتم إجراء اختبار.(AABR)النتائج: من أصل 400حديث الولادة، اجتاز342(85.5٪) الخطوة الأولى من اختبار السمع الصوتي الناتج عن الانبعاثات، في حين تمت إحالة 58(14.5٪) إلى الخطوة الثانية. ولقد اجتاز 26(44.8٪) الخطوة الثانية بينما لم يجتز الخطوه الثانيه 32(55.2٪) وقد احيلوا الى فحص الاستجابة الدماغية السمعية.وكانت اهم عوامل الاختطار الرئيسيةلعيوب السمع في 32مريض هي مدة البقاء في وحدة العنايه المركزة لاكثر من 7ايام, استعمال ادوية سامه للاذن لاكثرمن 7ايام, وضع حديث الولادة في جهاز الانعاش لاكثر من 7ايام, الوزن عند الولادة اقل من 1500غم,والتشوهات القحفية الوجهيةوبالنسب الاتية على التوالي (90,6%( )90,6%( )59,4%( )40,6%( و )21,9%.)الاستنتاجات: إن انخفاض الوزن عند الولادة والإقامة الطويلة في العناية المركزة والتهوية الميكانيكية والتسمم ألأذني للأدوية والتشوه القحفي للولدان هي عوامل الاختطار الرئيسية لفشل اختبار السمع الصوتي الناتج عن الانبعاثات

Listing 1 - 1 of 1
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (1)


Language

English (1)


Year
From To Submit

2019 (1)