research centers


Search results: Found 12

Listing 1 - 10 of 12 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Measurement and Analysis of Oil Price Fluctuations and Trends of Government Spending on the Security and Health Sectors in Iraq for the Period (2006-2016)
قياس وتحليل تقلبات أسعار النفط واتجاهات الإنفاق الحكومي على قطاعي الأمن والصحة في العراق للمدة ( 2006 _ 2016 )

Authors: حسن علي عبد الله --- صلاح مهدي عباس البيرماني
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2019 Volume: 25 Issue: 111 Pages: 276-288
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract)The objective of the study: To diagnose the reality of the relationship between the fluctuations in world oil prices and their reflection on the trends of government spending on the various economic sectors.The research found: that public expenditures contribute to the increase of national consumption through the purchase of consumer goods by the state for the performance of the state's duties or the payment of wages to employees in the public sector and thus have a direct impact on national consumptionThe results of the standard tests showed that there is no common integration between the oil price fluctuations and the government expenditure on the security sector through the ARDL test. The table value of the minimum parameter (3.62) was 5%, which is higher than the calculated value of 1.055303 ) Because of the security conditions experienced by Iraq after 2003, which necessitated spending on security significantly even with low oil prices, also through the ARDL test, which was conducted to ensure the existence of a common integration between the expenditure on the health sector and fluctuations in oil prices for the period (2006_2016) The value of f calculated (1.501817) at a significant level of 5% and is smaller than the Tabulated value to the minimum the same parameter, which amounted to 4.16, indicating that there was no relationship or mutual influence of the independent variable on the dependent variable and vice versa.The research recommended Iraq should diversify its economy and not just oil as a single factor in maximizing public revenues, and this should not be considered when oil prices are low, but to think and find serious solutions to this issue and establish sovereign funds to benefit from the abundance of revenues in the event of high oil prices. To counter future oil price declines.

هدف الدراسة : تشخيص واقع العلاقة بين تقلبات أسعار النفط العالمية وانعكاسها على اتجاهات الإنفاق الحكومي على قطاع يالامن والصحة.توصلت الدراسة : إلى أن النفقات العامة تسهم في زيادة الاستهلاك القومي وذلك من خلال شراء الدولة للسلع الاستهلاكية اللازمة لقيام الدولة بواجباتها,أو دفع أجور الموظفين العاملين بالقطاع العام وبذلك يكون هناك تأثير مباشر لهذه النفقات على مستوى الاستهلاك القومي. أظهرت نتائج الاختبارات القياسية انه لا يوجد تكامل مشترك بين تقلبات أسعار النفط والإنفاق الحكومي على قطاع (الأمن) وذلك من خلال اختبار(ARDL)إذ بلغت القيمة الجدولية لمعلمة الحد الأدنى هي (3.62) عند مستوى معنوية 5% وهي اكبر من قيمةFالمحتسبة والتي بلغت(1.055303)وذلك بسبب الظروف الأمنية التي مر بها العراق بعد عام 2003 والتي استلزمت إنفاق على الأمن بصورة كبيرة حتى مع انخفاض أسعار النفط, كذلك من خلال اختبار ARDL التي اجري للتأكد من وجود تكامل مشترك بين الإنفاق على القطاع الصحي وتقلبات أسعار النفط للمدة(2006_2016) تبين ان قيمةfالمحتسبة (1.501817)عند مستوى معنوية 5% وهي اصغر من القيمة الجدولية للحد الأدنى للمعلمة ذاتها والتي بلغت 4.16,مما يدل على انه لاتوجد علاقة أو تأثير متبادل للمتغير المستقل على المتغير التابع والعكس بالعكس.اوصت الدراسة : على العراق تنويع اقتصاده وعدم الاكتفاء بالنفط كعامل وحيد في تعظيم الإيرادات العامة, وهذا الأمر لايجب التفكير فيه عند انخفاض أسعار النفط فقط, بل التفكير وإيجاد حلول جدية لهذا الموضوع ,وأنشاء صناديق سيادية للاستفادة من الوفرة في الإيرادات في حال ارتفاع أسعار النفط لمواجهة الانخفاضات التي تحدث في أسعار النفط مستقبلا.


Article
عوامــل التأثيــر لأجــور الطلبــه فــي الكليــات الاهليــه وفــق متطلبــات التنميــه المستدامة بحــث وصــفي تحليلــي فــي عــدد مــن الكليــات الاهليــه فــي بغـــداد

Authors: نعمه شليبه الكعبي --- حمزة محمود شمخي الزبيدي
Journal: Journal of Baghdad College of Economic sciences University مجلة كلية بغداد للعلوم الاقتصادية الجامعة ISSN: 2072778X Year: 2019 Volume: 2019 Issue: 8 Pages: 101-118
Publisher: Baghdad College of Economic Sciences كلية بغداد للعلوم الاقتصادية

Loading...
Loading...
Abstract

This research has examined the factors affecting the wages of students in private colleges according to the requirements of sustainable development.He dealt with the concept of price expressed in the concept of wages and its entrance and factors influencing the price strategies, as the research to some of the administrative factors that limit these factors,The importance of research is that tuition fees play an important role in providing adequate funding for colleges and their role in contributing to sustainable social development. The research included many objectives, including the help of the university administration to reach effective decisions in the field of determining the wages of study and removing the risk of lack of funding necessary to survive develop and grow.While showing its importance in that it crystallizes the real picture of the process of analysis of tuition fees and opens broad prospects for the administration of university education private in choosing the appropriate strategy for the development of tuition fees.The research included important responsibilities, the most prominent of which is the level of the university administration's understanding of these factors. It was measured through a questionnaire designed for this purpose, and its data were processed electronically. In the college revenues affect the determination of wages while the most prominent recommendations are moving towards increasing the independence of universities and private colleges to ensure the freedom to introduce knowledge products to the market suited to the needs of the business market and contribute to sustainable development.

تناول هذا البحث الموسوم عوامل التأثير لأجور الطلبه في الكليات الاهليه وفق متطلبات التنمية المستدامه . حيث قدم عرضاً لمفهوم السعر المعبر عنه بمفهوم الاجور الدراسيه ومداخله والعوامل المؤثره في استراتيجيات التسعير , كما تعرض البحث الى بعض العوامل الاداريه التي تحد من هذه العوامل,وتتمثل اهمية البحث من ان تحديد الاجور الدراسية تلعب دوراً مهماً في توفير التمويل الكافي للكليات وبدورها تساهم في التنمية الاجتماعيه المستدامة وضم البحث العديد من الاهداف اهمها مساعدة الادارة الجامعيه للوصول الى قرارات ناجعه في مجال تحديد اجور الدراسة وابعاد شبح مخاطرة نقص التمويل اللازم بما يضمن البقاء والتطور والنمو .فيما تظهر اهميته في انه يبلور الصورة الحقيقية لعملية تحليل الاجور الدراسية ويفتح افاق واسعه امام ادارة التعليم الجامعي الاهلي في اختيار الاستراتيجية المناسبه لوضع الاجور الدراسيه .و تضمن البحث تساؤولات مهمة ابرزها ماهو مستوى ادراك الادارة الجامعيه لهذه العوامل , قيست من خلال استمارة استبانة صممت لهذا الغرض وتم معالجة بياناتها حاسوبياً واختيرت عمادات الكليات و رؤساء الاقسام فيها مجتمعاً للبحث واختير لاجل البحث (30) منهم وكانت ابرز النتائج هو انخفاض معدل المساهمه السوق في ايرادات الكلية يؤثر على تحديد الاجور فيما كان ابرز التوصيات تتجه نحو زيادة استقلالية الجامعات والكليات الاهليه بما يضمن لها حرية طرح منتجات معرفيه الى السوق تلائم حاجة سوق الاعمال وتساهم في تحقيق التنمية المستدامه.


Article
Measurement and Analysis of Oil Price Fluctuations and Trends of Government Expenditure on Agriculture and Industry in Iraq for the Period (2006-2016)
قياس وتحليل تقلبات أسعار النفط واتجاهات الإنفاق الحكومي على قطاعي الزراعة والصناعة في العراق للمدة ( 2006 _ 2016 )

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe objective of the study: is to identify the reality of the relationship between the fluctuations in international oil prices and their reflection on the trends of government spending on agriculture and industry.The study finds that there is no joint integration between the two variables. The independent variable (oil price) has no effect on the dependent variable (expenditure on the agricultural sector) through the calculated value of F (1.906385) A significant level of 5%, which is smaller than the table value of the minimum parameter of 3.62 at a significant level of 5% This is because most of these expenses are operating expenses, which are inflexible and insufficiently responsive to the change in oil prices, since the investment expenditure on the agricultural sector did not exceed 10% of the total public expenditure during the study period. The allocation of the industrial sector out of the total public expenditure was very low, where it reaches an verage rate of this sector over 11 years (1.1%) reflected the low allocation of this sector of total public expenditure, which negatively reflected on the level of domestic production.The study recommends promotion of private sector, its development, providing necessary support and facilities to improve this sector to relieve pressure on the public sector through the employment of labor and thus reduce public expenditure, mostly salaries, wages of working staff, and prioritize investment expenditures of the total public expenditure of sectors that contribute to the construction of the economy that achieves the ambition to promote the economy, such as the industrial sector, in order to absorb the large numbers of the unemployed. The interest in the agricultural sector is crucial to the provision of food commodities and ensuring that these goods are not imported from abroad. These imports with negative effects on the country's economy

هدف الدراسة : تشخيص واقع العلاقة بين تقلبات أسعار النفط العالمية وانعكاسها على اتجاهات الإنفاق الحكومي على الزراعة والصناعة.توصلت الدراسة : من خلال اختبار التكامل المشترك(ARDL)تبين انه لايوجد تكامل مشترك بين المتغيرين ,اي لا يوجد تاثير للمتغير المستقل(اسعار النفط) على المتغير التابع(الانفاق على القطاع الزراعي), وذلك من خلال قيمة F المحتسبة والتي بلغت(1.906385) عند مستوى معنوية5% وهي اصغر من القيمة الجدولية للحد الادنى للمعلمة ذاتها والبالغة 3.62 عند مستوى معنوية5% وذلك بسبب ان اغلب تلك النفقات هي نفقات تشغيلية وهي غير مرنة وقليلة الاستجابة للتغيرات التي تطرأ على اسعار النفط حيث ان الانفاق الاستثماري على القطاع الزراعي لم يتجاوز 10% من مجموع الانفاق العام خلال مدة الدراسة. _ كان التخصيص لقطاع الصناعة من مجموع الانفاق العام متدني للغاية حيث بلغ متوسط نسبة هذا القطاع من الانفاق العام على مدار 11 عام (1.1%)مايعكس تدني مامخصص لهذا القطاع من مجموع الانفاق العام الامر الذي انعكس سلبا على مستوى الانتاج المحلي الذي هو اساسا لا يكاد يذكر.اوصت الدراسة : النهوض بالقطاع الخاص وتطويره وتقديم الدعم والتسهيلات اللازمة للنهوض بهذا القطاع لتخفيف الضغط عن القطاع العام من خلال تشغيل الأيدي العاملة وبالتالي التقليل من الانفاق العام الذي اغلبه رواتب واجور للموظفين العاملين, وإعطاء أولوية للنفقات الاستثمارية من مجموع الإنفاق العام للقطاعات التي تسهم في بناء اقتصاد يلبي الطموح في النهوض بالاقتصاد, مثل القطاع الصناعي وذلك لاستيعاب الأعداد الهائلة من العاطلين ,الاهتمام بالقطاع الزراعي لما لهذا القطاع من اهمية بالغة في توفير السلع الغذائية اللازمة وضمان عدم استيراد هذه السلع من الخارج لما لهذه الاستيرادات من اثار سلبية على اقتصاد البلد.


Article
Aviation Risk Management to Estimation and Forecasting Share Price of Air France
إدارة مخاطر الطيران لتقدير وتوقع سعر سهم الخطوط الجوية الفرنسية

Author: Qussay A.B Al Nuaimi قصي النعيمي
Journal: AL-Anbar University journal of Economic and Administration Sciences مجلة جامعة الانبار للعلوم الاقتصادية والادارية ISSN: 19988141 Year: 2019 Volume: 11 Issue: 25 Pages: 550-556
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

We use aviation risk management to evaluate and predict share price of Air France in the (Amsterdam, Paris Stock Exchange) for aircraft listed. we think that airline benefits from aviation risk management tool to maintain price list by forecasting and assessing to a reduction of cost, risk and enhance performance share price. This studies and significant contemporary issue relating to the envelopment of a hedge, predict of the price list of air France cost in the stock market. We find evidence tool ARM includes processes that have been assessed in this investigation: correlation coefficients, prediction, forecasting and focused on an analysis of share price of air France examine outcomes showed that the share prices of this airline are correlation coefficient at ( 0,98) appropriate with this equity of the predicted. lastly, prediction and evaluation add value to Air France .

نحن نستخدم إدارة مخاطر الطيران لتقييم وتوقع سعر سهم الخطوط الجوية الفرنسية في (بورصة أمستردام ، بورصة باريس) للطائرات المدرجة. نعتقد أن شركات الطيران تستفيد من أداة إدارة مخاطر الطيران للحفاظ على قائمة الأسعار من خلال التنبؤ والتقييم لتخفيض التكلفة والمخاطر وتحسين سعر سهم الأداء. هذه الدراسات والقضايا المعاصرة الهامة المتعلقة بتغطية التحوط ، تتنبأ بقائمة أسعار الخطوط الجوية الفرنسية في سوق الأوراق المالية. أداة الأدلة الحديثة ، يشمل ARM العمليات التي تم تقييمها في هذا التحقيق: معاملات الارتباط ، والتنبؤ ، والتنبؤ والتركيز على تحليل سعر سهم شركة الخطوط الجوية الفرنسية التي أظهرت نتائجها أن أسعار أسهم شركة الطيران هذه هي معامل الارتباط عند (0،98 ) مناسبة مع هذا الإنصاف من المتوقع. أخيرًا ، يضيف التنبؤ والتقييم قيمة إلى الخطوط الجوية الفرنسية.


Article
Reducing the cost of banking services and improving their pricing to develop using the target cost technology applied research in the Rasheed Bank General Administration and some branches
تخفيض كلفة الخدمة المصرفية وتحسين تسعيرها تطويرها بأستعمال تقنية الكلفة المستهدفة بحث تطبيقي في مصرف الرشيد الادارة العامة وبعض فروعه

Author: Amtithal rashed امتثال رشيد بجاي الطائي
Journal: Muthanna Journal of Administrative and Economic Sciences مجلة المثنى للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 14192226 53862572 Year: 2019 Volume: 9 Issue: 1 Pages: 208-216
Publisher: Al-Muthanna University جامعة المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

In light of the rapid changes and developments in the work environment, especially in the field of banking management and the increasing number of commercial banks in Iraq, this has led to increased competition between these banks to provide the best services to customers with the lowest costs and acceptable quality. Therefore, it is necessary to determine the cost of banking service and determine the price of banking services accurately Through the adoption of cost systems, including cost-targeted technology. Therefore, the pricing policy of banking services is one of the most important factors affecting the success and progress of banks and increase their organizational capacity, The problem of research in the lack of adoption of some Iraqi banks on the system of the cost of determining the cost of the use of banking services, ie the price that the customer wants to pay after deviating profit margin, especially that the prices of banking services are determined in accordance with the instructions of the Central Bank and thus face the difficulties and challenges in achieving the competitive advantage and the development of services On its profitability and its continuation in the banking sector The objective of the research is to clarify the conceptual framework of the target costing technique and the pricing decisions and to indicate the impact and the relationship of applying the target technology of the banking service to the pricing decisions The study reached a set of conclusions, the most important of which is that the application of cost-targeted technology is a positive and effective factor in Iraqi banks, which does not lead to improving pricing decisions and the development of banking services to achieve the target profits, and recommendations on the management of Iraqi banks to build a detailed database of costs and revenues and customers targeted to develop banking services and achieve excellence.

في ظل التغيرات والتطورات المتسارعة في بيئة العمل وخاصة في مجال ادارة النشاط المصرفي ولتزايد عدد البنوك التجارية في العراق ادى ذلك الى زيادة حدة المنافسة بين تلك البنوك لتقديم افضل الخدمات للزبائن بأقل الكلف وجودة مقبولة لذلك اصبح من الضروري تحديد كلفة الخدمة المصرفية وتحديد سعر الخدمات المصرفية بدقة من خلال تبني انظمة التكاليف ومنها تقنية الكلفة المستهدفة وعليه فأن سياسة تسعير الخدمات المصرفية تعتبر من اهم العوامل المؤثرة في نجاح وتقدم المصارف وزيادة قدرتها التنظيمية, وتمثلت مشكلة البحث في عدم اعتماد بعض المصارف العراقية على نظام كلفوي يحدد الكلفة المستخدمة للخدمات المصرفية اي السعر الذي يرغب بدفعه الزبون بعد تحيد هامش الربح وخصوصاً ان اسعار الخدمات المصرفية تتحدد وفقاً لتعليمات البنك المركزي وبذلك تواجه المصارف صعوبات وتحديات في تحقيق ميزة تنافسية وتطوير خدماتها مما يؤثر على ربحتها واستمرارها في القطاع المصرفي, وهدف البحث توضيح الاطار النظري لتقنية الكلفة المستهدفة وقرارات التسعير و بيان تأثير وارتباط تطبيق تقنية الكلفة المستهدفة للخدمة المصرفية على قرارات التسعير وتطوير الخدمة وتحقيق الربحية المستهدفة , وتوصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات اهمها يعتبر تطبيق تقنية الكلفة المستهدفة عامل ايجابي مؤثر وفعال في المصارف العراقية لا نها تؤدي الى تحسين قرارات التسعير وتطوير الخدمات المصرفية لتحقيق الارباح المستهدفة, والتوصيات على ادارة المصارف العراقية بناء قاعدة معلومات تفصيلية عن الكلف والايرادات والزبائن المستهدفين لتطوير الخدمات المصرفية وتحقيق التميز.


Article
The Importance of Using Target Costing Approach to Reduce Production Costs Field Study on a Sample of Iraqi Industrial Companies
أهمية استخدام اسلوب التكلفة المستهدفة لتخفيض تكاليف الإنتاج دراسة ميدانية على عينة من الشركات الصناعية العراقية

Author: Lubna Hashim Noaman لبنى هاشم نعمان
Journal: AL-Anbar University journal of Economic and Administration Sciences مجلة جامعة الانبار للعلوم الاقتصادية والادارية ISSN: 19988141 Year: 2019 Volume: 11 Issue: 24 Pages: 531-554
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims to identify the target costing Approach which is considered one of the modern costing systems that has numerous benefits and advantages. In addition, to identify if the Industrial Companies in Iraq realize the benefits of using Target Costing in reduced production costs.The Target costing plays a major role in reducing the costs and as a result it increases the profit as well as the capability and continuity to compete under the economic and technological changes and under the modern industrial environment.To achieve the goals of the study, the researcher has designed a questionnaire and distributed it to the employees in the Iraqi industrial companies .70 questionnaires were distributed but only 60 questionnaires were approved for the purpose of analysis. The results of the study have shown that the industrial companies are aware of the importance of using target costing to reduce production costs, but they don't use it. Besides, the industrial environment in Iraq is suitable to implement this Approach.

تهدف الدراسة إلى التعرف على اسلوب التكلفة المستهدفة الذي يعتبر أحد انظمة التكاليف الحديثة التي لها العديد من الفوائد والمزايا. بالإضافة إلى التعرف ما إذا كانت الشركات الصناعية في العراق تدرك فوائد استخدام التكلفة المستهدفة لتخفض تكاليف الإنتاج , إذ تلعب التكلفة المستهدفة دوراً رئيسياً في تخفض التكاليف ونتيجة لذلك تزيد من الأرباح بالإضافة إلى القدرة والاستمرارية على المنافسة في ظل التغيرات الاقتصادية والتكنولوجية وفي ظل البيئة الصناعية الحديثة.ولتحقيق أهداف الدراسة، قامت الباحثة بتصميم استبيان وتوزيعه على العاملين في الشركات الصناعية العراقية, حيث تم توزيع 70 استمارة استبيان ولكن تم اعتماد 60 استبيانا فقط لغرض التحليل. وقد أظهرت نتائج الدراسة أن الشركات الصناعية تدرك أهمية استخدام التكلفة المستهدفة لتخفيض تكاليف الإنتاج، ولكنها لا تستخدمها إلى جانب ذلك، فإن البيئة الصناعية في العراق مناسبة لتنفيذ هذا الأسلوب.


Article
Impact of the Foreign Currency Sale Window on the Exchange Rate in Iraq for the Period 2004-2016
اثر نافذة بيع العملة الاجنبية على سعر الصرف في العراق للمدة 2004-2016

Loading...
Loading...
Abstract

Through the use of the currency sale window, the monetary authority succeeded in controlling the exchange rate and reducing the exchange gap between the official price and the parallel price, thus maintaining a relatively stable exchange rate for 2004-2015, thus stabilizing prices and purchasing power in the Iraqi economy. However, the success of this tool was at the expense of pressure on the international reserves of the Central Bank in light of the large consumer spending by the government, in return for declining oil revenues, which is the only source of foreign exchange offer. Which makes the exchange rate in the future is also unable to maintain the stability of prices and reduce inflation, so the Iraqi currency is threatened to collapse. But it remains the only effective tool of the monetary authority under the special circumstances experienced by the Iraqi economy.

نجحت السلطة النقدية من خلال استعمال نافذة بيع العملة في السيطرة على سعر الصرف و تقليص فجوة الصرف بين السعر الرسمي والسعر الموازي، ومن ثم الحفاظ على سعر صرف مستقر نسبيا للمدة 2004-2015 وبالتالي استقرار الاسعار والقوة الشرائية في الاقتصاد العراقي. اذ تضمن البحث مشكلة مفادها الى اي مدى نجح البنك المركزي في استخدام نافذه بيع العملة الأجنبية في التأثير على سعر الصرف, وتم التوصل الى ان لنافذة بيع العملة الاجنبية تأثيرا واضحا على استقرار اسعار الصرف . الا إن نجاح هذه الاداة كان على حساب الضغط على الاحتياطات الدولية لدى البنك المركزي في ظل الانفاق الاستهلاكي الكبير من قبل الحكومة، مقابل تناقص عائدات النفط التي تمثل المصدر الوحيد لعرض العملة الاجنبية . مما يجعل سعر الصرف مستقبلا هو الاخر غير قادر على الحفاظ على استقرار الاسعار وخفض التضخم، بالتالي تصبح العملة العراقية مهددة بالانهيار . ولكنها تبقى الاداة الفاعلة الوحيدة لدى السلطة النقدية في ظل الظروف الخاصة التي يعيشها الاقتصاد العراقي.


Article
Measuring the speed of response of the exported quantity of crude oil to the increase in its prices using the model Impulse Response Functions (IRF) (Iraq case study) for the period (1978-2017)
قياس سرعة استجابة الكمية المصدرة من النفط الخام للزيادة الحاصلة في أسعاره باستعمال أنموذج الاستجابة المحفزة (العراق حالة دراسية) للمدة (1978-2017)

Authors: حيدر حسين عذافه --- علي جابر عبد الحسين --- مقداد جاسم عبد
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2019 Volume: 25 Issue: 111 Pages: 363-383
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Oil is considered a commodity and is still an important and prominent role in drawing and shaping the Iraqi economic scene. The revenues generated from the export of oil are considered the main source of the general budget in cash flows. Since the revenues consist of quantity and price and the latter is an external factor which is difficult to predict, The effect of any commodity on its price, which is proven in the theory of micro-economic, but it is observed through the research that the response is slow, which means not to take advantage of the rise in prices, by increasing the quantity exported, the result of several factors, Oil, and the decline of export outlets have made, all this and other reasons have affected the oil revenues, which are the nerve of life in Iraqi economic activity.

احتل النفط كسلعة وما زال دوراً هاماً وبارزاً في رسم وصياغة المشهد الاقتصادي العراقي، أذ تعد الإيرادات المتحققة من تصدير النفط المصدر الأساس في رفد الموازنة العامة بالتدفقات النقدية، وبما ان الإيرادات تتكون من الكمية والسعر وان الأخير يعد عامل خارجي اذ من الصعب التنبؤ به وهو عامل مؤثر كتأثير أي سلعة على سعرها، وهو ما ثبت في النظرية الاقتصادية الجزئية، ولكن الملاحظ ومن خلال البحث ان الاستجابة بطيئة مما يعني عدم الاستفادة من الارتفاعات الحاصلة في الأسعار، من خلال زيادة الكمية المصدرة، وذلك ناتج من عوامل متعددة منها تدهور البنية التحتية للصناعة النفطية، وانحسار منافذ التصدير جعل، كل ذلك وغيرها من الأسباب اثرت على الإيرادات النفطية التي تعد عصب الحياة في النشاط الاقتصادي العراقي.


Article
(Dynamic& Static) Forecast of surplus or Deficit of Public budget in Iraq for (2017،2018)
التنبؤ الديناميكي والساكن (Dynamic & Static) بفائض او عجز الموازنة العامة في العراق للمدة (2017،2018)

Author: ebtisaam kadhem hantoosh ابتسام كاظم حنتوش
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2019 Volume: 25 Issue: 112 Pages: 391-413
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims at forecasting the public budget of Iraq (surplus or deficit) for 2017 & 2018 through using two methods to forecast. First: forecast budget surplus or deficit by using IMF estimations average oil price per barrel adopted in the public federal budget amounted to USD 44 in 2017 & USD 46 in 2018; Second: forecast budget surplus or deficit by using MOO actual average oil price in global markets amounted to USD 66 in 2018 through applying Dynamic Model & Static Model. Then analyze the models to reach the best one. The research concluded that those estimations of dynamic forecasting model of budget surplus or deficit for 2017 & 2018 gives good reliable results for future periods when using the actual average oil price according to the Iraqi MOO estimates.

يهدف البحث إلى التنبؤ بالموازنة العامة للعراق (الفائض أو العجز) لعامي 2017 و2018 إذ تم استخدام طريقتين للتنبؤ، الأولى: التنبؤ بفائض أو عجز الموازنة باستخدام معدل سعر برميل النفط وفق توقعات صندوق النقد الدولي - آفاق للاقتصاد العالمي البالغ ( (44 دولار عام 2017 (46 ) دولار عام 2018، الثانية: التنبؤ بفائض أو عجز الموازنة باستخدام معدل سعر برميل النفط وفق تقديرات وزارة النفط العراقية البالغ (66) دولار عام 2018 ، باستخدام أنموذج التنبؤ المتحرك والتنبؤ الساكن، ومن ثم تحليل النماذج للوصول إلى الأنموذج الأفضل في التنبؤ، توصل البحث إلى أن تقديرات التنبؤ الديناميكي بفائض أو عجز الموازنة لعامي 2017 و2018 يعطي نتائج جيدة يمكن الاعتماد عليها في عملية التنبؤ بالموازنة للمدد المستقبلية عند استخدام معدل سعر برميل النفط وفق تقديرات وزارة النفط العراقية.


Article
Sovereign wealth funds have their role in reducing the price shocks of crude oil With reference to Iraq
صناديق الثروة السيادية ودورها في الحد من صدمات أسعار النفط الخام مع الأشارة الى العراق

Authors: hmdiaa shaker moslem حمدية شاكر مسلم الايدامي --- zahraa huseen زهراء حسين حسان
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2019 Volume: 25 Issue: 112 Pages: 321-347
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Sovereign wealth funds are an important tool for achieving economic stability and avoiding the local economy from external shocks, including the shocks of international oil prices. The spread of these funds is the result of large current account surpluses in many Asian and oil-exporting economies. These surpluses are due to higher commodity prices Has led to a rapid accumulation of foreign assets in central banks. Many countries with rent economies face the problem of their dependence on non-renewable natural resources, especially the oil countries, including Iraq. Oil revenues are more than 97% of oil exports, so they suffer from structural imbalances that make them vulnerable to external shocks and cyclical crises. The Development Fund for Iraq also depends on oil revenues, which stopped its work due to the decrease in these revenues in 2014 and transfer its amounts to an account in the Ministry of Finance. This decline to the investment allocations for the program of development of the regions, which led to blocking the work of investment projects aimed at achieving economic and social development and reduce the disparity in the distribution of investments between all Iraqi provinces, The wealth of generations must be preserved from waste and using its revenues in a manner that helps optimize the allocation of resources as the main sector to achieve development in the Iraqi economy to avoid the effects of the Dutch disease, and preferably there are hedges to absorb the negative effects of oil price shocks in the global market Through the diversification of total exports, which are the gross domestic product of the Iraqi economy and the diversification of public revenues.

ان صناديق الثروة السيادية أداة مهمة لتحقيق الاستقرار الاقتصادي وتجنب الاقتصاد المحلي من الصدمات الخارجية ومنها صدمات اسعار النفط العالمية, وجاء الانتشار لهذه الصناديق نتيجة للفوائض الكبيرة المتحققة في الحسابات الجارية في العديد من الاقتصادات الاسيوية والدول المصدرة للنفط, وترجع هذه الفوائض إلى ارتفاع أسعار المواد الأولية مما ادى الى تراكم سريع في الأصول الأجنبية لدى البنوك المركزية, كما وتواجه العديد من البلدان ذات الاقتصادات الريعية مشكلة اعتمادها الرئيس على الموارد الطبيعية غير المتجددة خاصة البلدان النفطية من ضمنها العراق إذ تشكل الايرادات النفطية اكثر من 97% من الصادرات النفطية لذا فهي تعاني من اختلالات هيكلية تجعلها عرضة للصدمات الخارجية والأزمات الدورية, كما ويعتمد صندوق تنمية العراق على الايرادات النفطية والذي توقف عمله بسبب الانخفاض الحاصل في هذه الايرادات عام2014 وتحويل مبالغه الى حساب في وزارة المالية, كما وانتقل اثر هذا الانخفاض الى التخصيصات الاستثمارية لبرنامج تنمية الاقاليم, والذي ادى ذلك الى اعاقة عمل المشاريع الاستثمارية التي تهدف الى تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتقليل التفاوت في توزيع الاستثمارات بين المحافظات العراقية كافة, وتوصل البحث الى ان النفط ثروة ناضبة وفي الوقت نفسه هي ثروة الأجيال يجب الحفاظ عليها من الهدر وذلك باستخدام عوائده على نحو يساعد على التخصيص الامثل للموارد كونه القطاع الرئيس لتحقيق التنمية في الاقتصاد العراقي لتجنب اثار المرض الهولندي, ويفضل ان تكون هناك تحوطات لاستيعاب الاثار السلبية لصدمات اسعار النفط في السوق العالمية من خلال تنويع الصادرات الكلية التي تكون الناتج المحلي الاجمالي للاقتصاد العراقي وتنويع الايرادات العامة.

Listing 1 - 10 of 12 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (12)


Language

Arabic and English (9)

Arabic (2)

English (1)


Year
From To Submit

2019 (12)