research centers


Search results: Found 222

Listing 11 - 20 of 222 << page
of 23
>>
Sort by

Article
الجملة القرآنية ( دراسة تحليلية في البنية والمصطلح )

Author: جليلة صالح العلاق
Journal: kufa studies center journal مجلة مركز دراسات الكوفة ISSN: 19937016 Year: 2004 Volume: 1 Issue: 3 Pages: 405-418
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

وفيه بينت الباحثة الفرق بين بناء الجملة وصيغتها واصطلاحها في القرآن الكريم وبين بنائها وصيغتها عند النحاة.


Article
دراسة تحليلية حول مجمع نيقية المسكونية

Author: ئاوات محمد أمين
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2010 Volume: 5 Issue: 1 Pages: 146-166
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Christ "piece of Allah be upon him" has brought monotheism and he came to Israelites so as to be converted. He torght his followers that he is the servant of God and that his duty was to correct what has been wrenched in Moses religion. That was the purpose behind his message and countering with both religion and earthly authorities. The spiteful Israel Shauul has changed the path of Christ's religion into trinity, universality and other things.Disagreement and difference between Christians happened about Christ's mode and it has appeared when the Kustantinians were christened. When Christianity became states formal religion the Christians had to convent an international college so as to collect scholars to discuss Christ's personality and the controversial matters, that college was Nekiia.This college is important because it wins the approval of all Christian churches and classes all over the world. And lays rules. This research wants to discuss in detail things about this college.In the second chapter , the researcher starts to define Nekiia college and the general and special reasons behind its holding. Then he mentioned the classes inside the college halls and how to stop their disagreements, then the decisions which the college introduced. The researcher devoted the last chapter to analyses what was going on inside the college and eventually he directed criticisms to the college, for example Kustantin aliens the minority opinion the earthly authority interferes spontaneously to discount disagreement between the religious authority natives, then how could dread and interest affect changing the conference tendency and results. Then he mentioned the doctrine which the conference produced , the matter of christening Kustantin, then the college decisions; burning all that disagrees with Polsiia doctrine. Then declaring the rule of church announcement. He ends with a conclusion contains some recommendations and deduitions.

مستخلصالمسيح عليه السلام جاء لخراف بني اسرائيل الضالة، وجاء بدين التوحيد، وربى حواريه على هذه العقيدة انه عبد الله، وجاء لكي يصحح ما صُحف من دين موسى عليه السلام، وهذا كان مغزى رسالته ودعوته ومواجهاته مع السلطتين الزمنية والدينة، ولكن شاؤول اليهودي الحاقد غير مسار ومجرى ديانة السيد المسيح الى الثالوثية والعالمية وامور أخرى.ودب الخلاف بين النصارى حول طبيعة المسيح عليه السلام، وطفح الى السطح أيام تنصر قسطنطين، وبعد أن جعل النصرانية الدين الرسمي للدولة، عندئذِ اضطر النصارى لعقد مجمع مسكوني عالمي لشمل جمع العلماء والتباحث حول شخصية المسيح والأمور التي اختلفوا حولها، وهذا المجمع الذي عُقد في تاريخ النصارى هو مجمع نيقية.ومجمع نيقية مهمة لأنه يحظى بموافقة جميع الكنائس والفرق النصرانية في العالم، وهو في ذاته يعتبر هية تشريعية تحل وتحرم وتضع للنصارى قوانين لكي يسيروا عليها، وهذا البحث جاء لكي يفصل الحديث عن هذا المجمع.ومجمع نيقية دار فيه حوار طويل ومفصل بين آريوس و أثناسيوس، وفي الأخير حسم قسطنطين حوارهما ونقاشهما بقوة السلطة الزمنية، وفي هذا البحث يتطرق الباحث في البدء الى شرح مفهوم المجمع المسكوني والإقليمي وعدد المجامع العالمية والقانون الذي يصدر من هذه المجامع ثم تعريف ما يسمى اليوم بمجمع الكنائس.وفي الفصل الثاني بدأ بتعريف مجمع نيقية والسبب العام والخاص الذي على اثره انعقد المجمع، ثم ذكر الفرق التي كانت توجد داخل أروقة المجمع وطريقة انهاء خلافاتهم، ثم القرارات التي خرج به المجمع.أما الفصل الأخير فقد خصص لتحليل ما دار داخل المجمع وخرج الباحث بذكر مجموعة من الإنتقادات الموجهة الى المجمع، مثل انحياز قسطنطين لرأي الأقلية، والتدخل العفوي من قبل السلطة الزمنية لحسم الخلاف الدائر بين أهل السلطة الدينية، ثم الرهبة والرغبة اللذان كان لهما الأثر في تغيير مسار ونتائج المؤتمر، ثم ذكر العقيدة التي خرج به المؤتمر، وموضوع تنصر قسطنطين، ثم قرارات المجمع، وحرق كل ما يخالف العقيدة البولصية، ثم اعلان قانون الإعلان الكنسي، وختم الباحث بختامة احتوت على جملة توصيات واستنتاجات.


Article
دراسة تحليلية موازنةفـي قصيدتي الخريمي وابن الرومي

Author: حميد يعكوب نعيمة
Journal: Univesity of Thi-Qar Journal مجلة جامعة ذي قار العلمية ISSN: 66291818 Year: 2011 Volume: 6 Issue: 2 Pages: 1-13
Publisher: Thi-Qar University جامعة ذي قار


Article
نظرية المعرفة عند الفلاسفة دراسة تحليلية مقارنة

Author: . نعمة محمد إبراهيم
Journal: Jurisprudence Faculty Journal مجلة كلية الفقه ISSN: 19957971 Year: 2005 Issue: 1 Pages: 27-45
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

كان البحث في مجال نظرية المعرفة مثاراً للجدل بين المفكرين والباحثين، فاعتقد بعضهم إن هناك اتفاقا بينهما وبين علم المنطق، على اعتبار إن المنطق يبحث في القوانين الأساسية للمعرفة الإنسانية، وذهب قسم إلى تحديد مجالها على كيفية تحصيل العلم أو كسب المعلومات،ومن ثم كانت في رأيهم فرعاً من فروع علم النفس المعاصر الذي يعرض لدراسة العمليات العقلية التي يقوم بها العقل واعياً في كسب معلوماته- كالإدراك الحسي والتخييل والتذكر ونحوه- وترتب على هذا إن اعتبرت نظرية المعرفة علماً لان علم النفس الذي ألحقت به قد أصبح اليوم في عداد العلوم الجزئية وان تقوم على علم النفس وتدعي لصحة قضاياه،إن ترفض العلوم الجزئية التسليم بها أو اتخاذها أساسا لمباحثها.(1)


Article
آيات النداء في سورة التحريم :دراسة تحليلية

Author: الدكتور عثمان حسين عبدالله
Journal: tikrit university journal for sientific asslmic مجلة جامعة تكريت للعلوم الاسلامية ISSN: 11592073 Year: 2013 Issue: 14 Pages: 295-358
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

بسم الله الرحمن الرحيمالمقدمة :ـ الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على محمد ، وعلى آله وأصحابه أجمعين .أمّا بَعْدُ :ـ فإنً من حكمةِ الله أنْ جعلَ في سورةِ التحريم آيات النداء التي بين فيها ما يحتاج إليه الناس من وقاية لأنفسهم وحماية أبنائهم وأزواجهم ، فإن صلاحهم يعني صلاح الأسرة التي هي نواة المجتمع ، وحينئذ تصلح الأمة الإسلامية بصلاح المجتمع ، كما بين لهم طريق الهدى في التوبة النصوح من الذنوب والمعاصي ، وأنْ لا يكونوا كمن أتبع نفسه هواها ؛ فضل عن سبيل الله ،بل لابد له من مجاهدة النفس لترويضها على منهج الله ، وكذلك مجاهدة الكفار، والمنافقين والشدة عليهم ليرجعوا إلى دين الله القويم وسنة نبيه المصطفى (صلى الله عليه وسلم) ، ولما لهذا من أهمية اخترت أنْ يكون موضوع بحثي (آيات النداء في سورة التحريم دراسة وتحليل ) ، فكانت آيات البحث هذه الايات فقط :ﭽ ﯛ ﯜ ﯝ ﯞ ﯟ ﯠ ﯡ ﯢ ﯣ ﯤ ﯥ ﯦ ﯧ ﯨ ﯩ ﯪ ﯫ ﯬ ﯭ ﯮ ﯯ ﯰ ﯱ ﯲ ﯳ ﯴ ﯵ ﯶ ﯷﯸ ﯹ ﯺ ﯻ ﯼ ﯽ ﯾ ﭑ ﭒ ﭓ ﭔ ﭕ ﭖ ﭗ ﭘ ﭙ ﭚ ﭛ ﭜ ﭝ ﭞ ﭟ ﭠ ﭡ ﭢ ﭣ ﭤ ﭥ ﭦ ﭧ ﭨ ﭩ ﭪ ﭫ ﭬﭭ ﭮ ﭯ ﭰ ﭱ ﭲ ﭳ ﭴ ﭵ ﭶ ﭷ ﭸ ﭹﭺ ﭻ ﭼ ﭽ ﭾ ﭿ ﮀ ﮁ ﮂ ﮃ ﮄ ﮅ ﮆ ﮇﮈ ﮉ ﮊﮋ ﮌ ﮍ ﮎ ﭼ [التحريم: ٦ – ٩].ولم أتعرض في هذا البحث لدراسة قوله تعالى : ﭽ ﭑ ﭒ ﭓ ﭔ ﭕ ﭖ ﭗ ﭘﭙ ﭚ ﭛ ﭜﭝ ﭞ ﭟ ﭠ ﭡ ﭼ [التحريم: ١]؛كوني درستها في بحث سابق . وقسمت البحث على ستة مباحث ،تسبقها مقدمة وتمهيد، وتتلوها خاتمة، وقائمة بالمصادر والمراجع وكما يأتي:ـ ـــ المقدمة : وذكرت فيها أهمية آيات النداء وسبب اختيار الموضوع .ـ التمهيد : وعرفت فيه بمعنى النداء ، ومعنى سورة التحريم ، وذكرت بعض مقاصدها . ــ المبحث الأول: تحليل الألفاظ.ــ المبحث الثاني: وجوه القراءات.ــ المبحث الثالث: وجوه الإعراب.ــ المبحث الرابع : الوجوه البلاغية .ــ المبحث الخامس : المناسبة .ــ المبحث السادس : المعنى العام.ــ الخاتمة : وذكرت فيها أهم النتائج التي توصلت إليها في أثناء البحث. ويتجاوز عما هو بهِ أعلم , وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على محمد الأمين ، وعلى آله وأصحابه أجمعين ــ قائمة بالمصادر والمراجع. فإنْ أحسنت فذلك فضل الله يؤتيه من يشاء ، وإنْ قصرت فذلك من طبعي البشري ، وأسأل الله أنْ يقبل مني ومنكم صالح الأعمال.


Article
الإبل في القرآن الكريم دراسة تحليلية

Author: أحمد قاسم عبد الرحمن
Journal: Anbar University Journal of Islamic Sciences مجلة جامعة الأنبار للعلوم الإسلامية ISSN: 20716028 Year: 2012 Volume: 4 Issue: 13 Pages: 78-125
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

1- وردت لفظة الإبل في القرآن الكريم مرتين , مرة في سورة الأنعام ، والأخرى في سورة الغاشية , ووردت ضمناً في سورة الزمر بلفظ (ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ) ومن ضمن هذه الأزواج المذكورة : الإبل .2- من العلماء من فَسرَ الإبل التي وردت في سورة الغاشية بالأسحبة طلباً للمناسبة في السير وفي النشط أيضا ً، وهذا الرأي خلاف ما ذكره أهل التفسير واللغة .3- في آية سورة الأنعام وجدت أنها تدل على مشروعية المناظرة في العلم لأن الله سبحانه وتعالى أمر نبيه عليه الصلاة والسلام بأن يناظر المشركين ويبين لهم فساد قولهم واعتقادهم .4- في آية سورة الزمر دلالة واضحة على أن نعلم فضل الله سبحانه وتعالى على العباد في خلقهم ورزقهم , كما أنها تحث على الإيمان بغنى الله سبحانه وتعالى عن خلقة , وافتقار الخلق جميعهم إليه .5- أمّا آية سورة الغاشية فوجدتها باعثة إلى التأمل والتدبر , والى الرجاء والتطلع , والى المخافة والتوجس , والى عمل الحِساب ليوم الحِساب . كما أنها حثت المسلم على أن يتدبر ويتفكر فيما حوله من الكون , حتى تتحرك الروح نحو خالقها وليس المراد بالنظر في هذهِ الآية مجرد النظر والرؤيا بالعين فأن ذلك يشترك فيها الإنسان والبهائم , بل للنظر درجات , فالنظر بالعين ثم الكشف والتحليل . وبينت الآية كذلك الإعجاز العلمي في عالم الحيوان في جميع ما يتعلق به من وصف أَجسامها وطبائعها ومنافعها . فالله سبحانه وتعالى قد أشار إشارة واضحة وصريحة إلى التأمل والتفكر والتدبر في خلق الإبل لما فيها من دقة في الخلق . وبعد فهذا جهد المقل فأن أصبت فذلك بفضل الله سبحانه وتعالى علي وإن أخطأت فمني ومن الشيطان وأستغفر الله , فكل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون . سبحان ربكَ رّبِ العزة عما يصفون وسلامٌ على المرسلين والحمد لله رب العالمين , وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما ً كثيراً .


Article
الاعتراف بالشخصية القانونية الدولية - دراسة تحليلية

Authors: عمّار مراد العیساوي --- عبد الرسول كریم أبو صیبع
Journal: kufa studies center journal مجلة مركز دراسات الكوفة ISSN: 19937016 Year: 2016 Volume: 1 Issue: 40 Pages: 95-120
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

يُعد موضوع الاعتراف بالشخصية القانونية الدولية من الموضوعات التي تحظى بأهمية بالغة في نطاق القانون الدولي العام، ولاسيما في ظل الاختلافات الحاصلة في تكييف الطبيعة القانونية للاعتراف ما إذا كان مؤثراً في المحل الذي يرد عليه وفي حالتنا هذه هو الشخصية القانونية الدولية دولة كانت أو منظمة دولية، أم ليس له التأثير المطلوب.يحاول البحث الإجابة عن الأسئلة المفصلية الآتية: هل يعد الاعتراف تصرفاً انفرادياً كسائر التصرفات الانفرادية الدولية ومن ثم يكون مؤثراً فيما يرد عليه، بمعنى إنه يكسب حقوقاً ويرتب التزامات على الصعيد الدولي أم لا، لا يمكن أن يرتب التزاماً إلا إذا كان ناتجاً عن اتفاق دولي سابق، فالعبرة هي للاتفاق الدولي لا للتصرف الانفرادي ممثلاً بالاعتراف؟ وما هي النظرية التي يكتب لها الرجحان في نطاق تحديد الطبيعة القانونية للاعتراف؟ هل هي النظرية المنشئة أو الكاشفة؟ فما هي أدلة كل من النظريتين؟ وما هو سبب ترجيح إحدى النظريتين على حساب الأخرى؟ وما هو أثر ذلك في تحديد الاعمال التي تترتب عليها مسؤولية الشخص القانوني الدولي. و قد اعتمدنا في هذه الدراسة على منهج المقارنة بين الفقه والقضاء الدوليين معتمدين بشكل أساس على كتابات فقهاء القانون الدولي في العراق ومصر ولبنان. فضلاً عن الإشارة إلى آراء معاهد القانون الدولي المختصة، والاعتماد على نصوص المواثيق والاتفاقيات الدولية حين تدعو حاجة البحث لذلك.


Article
قراءة تأويلية في آية البسملة من منظور الإمام العسكري (عليه السلام) - دراسة تحليلية دلالية -


Article
A comparative analysis study for some variables kinematic between the execution take- off vault table of(Arabic spring)and the Direct Performance and its Relation to the High of the Second Flight and the Landing Distance on the vault table
دراسة تحليلية مقارنة لبعض المتغيرات الكينماتيكية بين أداء ضربة القفاز من العربية والاداء المباشر وعلاقتها بارتفاع الطيران الثاني ومسافة الهبوط على طاولة القفز

Author: Assist.prof.Dr.USAMAH ABDULMONIM ALSALHI أ.م.د. اسامة عبد المنعم جواد الصالحي
Journal: JOURNAL OF SPORT SCIENCES مجلة علوم الرياضة ISSN: 20746032 Year: 2015 Volume: 7 Issue: 22 Pages: 20-36
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : Gymnastics is a very important sport having six ( Gymnastic apparatus ) among which vault table is one in which the performance is limited to one jump in all the races except the final shampianship .The importance of the present study deals with an attempt to identify a way of jumping by the player which enables the player to make the mechanical range needed for the performance as well as the suitable landing distance. The problem of the present study is that the performance on the vault table) needs doing a high performance of the second flight and a farther landing distance from the vault table .This is achived in two ways , direct and indirect. The direct way is made by beating the Beat - board by the two feet and the indirect way by performing an (Arabic spring) jump on the Beat - board . The present study tries to identify the way which is better than the other one in achieving the requirement of the performance as well as giving the player information about choosing the better way in performing the jump according to the difficulty of the movement .The objectives of the present study are:1-Identifying some kinmatic varients of the stages of jumping and standing from the direct jumping to the Beat - board and the indirect one from the Arabic. 2-Comparing some kinematic varients of the two stages of jumping or standing between the direct or indirect jumping to the Beat - board .

ملخص البحث تعد لعبة الجمناستك الفني واحدة من الالعاب التي لها مكانتها بين باقي الرياضات ولها متابعيها في كل انحاء العالم فضلاً عن وصول الاداء فيها الى حد الاعجاز، والمعروفة بأجهزتها السته، ونذكر بالتحديد جهاز طاولة القفز الذي يتميز بأداء قفزة واحدة وفي كل السباقات باستثناء البطولة النهائية، وتكمن اهمية البحث في اختيار اللاعب لأسلوب القفز المناسب له من اجل تحقيق المدى الحركي اللازم للأداء ومسافة الهبوط المناسبة، اما مشكلة البحث فهي ان طبيعة الاداء على طاولة القفز تتطلب تحقيق اعلى اداء للطيران الثاني وابعد مسافة هبوط عن طاولة القفز وهذا يتحقق بأسلوبين، المباشر بضرب القفاز بالرجلين وغير المباشر بأداء قفزة عربية على القفاز، وهذا ما حدى بالباحث لمعرفة اي الاسلوبين افضل في تحقيق متطلبات الاداء، وكذلك اعطاء معلومات للاعب حول كيفية اختيار الاسلوب الامثل في تنفيذ القفزة بما يتلائم وصعوبة الحركة، وكانت أهداف البحث: التعرف على بعض المتغيرات الكينماتيكية لمرحلتي القفز والارتكاز من القفز المباشر الى القفاز وغير المباشر (من العربية). والمقارنة ببعض المتغيرات الكينماتيكية لمرحلتي القفز والارتكاز بين القفز المباشر الى القفاز وغير المباشر، وتعرف العلاقة بين بعض المتغيرات الكينماتيكية لمرحلتي القفز والارتكاز في القفز المباشر وغير المباشر مع ارتفاع الطيران الثاني ومسافة الهبوط. واستخدم الباحث المنهج الوصفي، وتكونت عينة البحث من ثلاثة لاعبين وهم ابطال العالم الحائزون على المراكز الثلاثة الاولى على طاولة القفز في بطولة العالم 2010، اختار الباحث حركة التسوكهارا متبوعة بلفة ونصف بالنسبة للقفز المباشر وحركة اليورشنكو مع لفة ونصف بالنسبة للقفز غير المباشر. وقد تم تقسيم الحركتين على عدة مراحل وهي 1-مرحلة القفز على القفاز 2-مرحلة الارتكاز على طاولة القفز 3-مرحلة الطيران الثاني 4-مرحلة الهبوط.


Article
An analytical study of some variables offensive teams winning the top three to five world championships last from 2007-2015 Hand ball
دراسة تحليلية لبعض المتغيرات الهجومية للفرق الحائزة على المراكز الثلاثة الاولى لبطولات العالم الخمس الاخيرة من 2007-2015م بكرة اليد

Author: ا.م.د احمد خميس راضي م.د خالد شاكر
Journal: JOURNAL OF SPORT SCIENCES مجلة علوم الرياضة ISSN: 20746032 Year: 2015 Volume: 7 Issue: 22 Pages: 145-156
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

research Summary The research aims to identify the reality of some of the variables used for offensive teams that got the three centers of the first five World Championships last hand reel from 2007-2015 , the researchers have used the descriptive approach fashioned way urvey either the sample has been selected way intentional , a team that got the three centers, the first of the world championships last from 2007-2015 Hand Reel and after identify the most important offensive variables studied , the researchers conducting reconnaissance on one Mpreiat the last tournament in 2015 , Qatar experience for the purpose of identifying the suitability of the form Used for observation and then was a basic experiment , as was extracted results then processed statistically by using statistical laws to extract the results The most important conclusions reached by the researchers, there was a difference in the level of offensive variables studied for teams during the World Championships last five hand reel and after viewing the conclusions researchers definitely recommend the importance and the role of offensive variables applied research sample of difference in the overall training process and improve the level of performance of the players for these duties especially after testing the strong effects on the results of the surveyed difference

مخلص البحث يهدف البحث الى تعرف واقع بعض المتغيرات الهجومية المستخدمة للفرق التي حصلت على المراكز الثلاثة الاولى لبطولات العالم الخمس الاخيرة من 2007-2015م بكرة اليد، وقد استخدم الباحثون المنهج الوصفي بالاسلوب المسحي، اما العينة فقد تم اختيارها بالطريقة العمدية وهي الفرق التي حصلت على المراكز الثلاثة الاولى لبطولات العالم الخمس الاخيرة من 2007-2015م بكرة اليد، وبعد تحديد أهم المتغيرات الهجومية المدروسة قام الباحثون بإجراء التجربة الاستطلاعية على احد مباريات البطولة الاخيرة بقطر 2015م، لغرض تعرف مدى ملائمة الاستمارة المستخدمة للملاحظة، وبعدها تم اجراء التجربة الاساسية اذ تم استخراج النتائج، ثم معالجتها إحصائيا عن طريق استخدام القوانين الاحصائية المناسبة لاستخراج النتائج، اما اهم الاستنتاجات التي توصل اليها الباحثون: فكان هناك تباين في مستوى المتغيرات الهجومية المدروسة للفرق خلال بطولات العالم الخمس الاخيرة بكرة اليد، وبعد عرض الاستنتاجات أوصى الباحثون بمجموعة توصيات ومنها التأكيد على أهمية ودور المتغيرات الهجومية المطبقة من فرق عينة البحث في مجمل العملية التدريبية وتحسين مستوى اداء اللاعبين لهذه الواجبات خصوصا بعد ثبوت تأثيراتها القوية على نتائج الفرق المبحوثة.

Listing 11 - 20 of 222 << page
of 23
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (222)


Language

Arabic (201)

Arabic and English (15)

English (4)


Year
From To Submit

2019 (6)

2018 (14)

2017 (16)

2016 (25)

2015 (20)

More...