research centers


Search results: Found 118

Listing 11 - 20 of 118 << page
of 12
>>
Sort by

Article
الخجل الاجتماعي وعلاقته بالتحصيل الدراسي لدى طالبات معهد إعداد المعلمات

Author: أحلام مهدي عبد الله العزي
Journal: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 Year: 2011 Volume: 7 Issue: 47 Pages: 180-192
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

يستهدف البحث الحالي :-1 . التعرف على مستوى الخجل الاجتماعي لدى طالبات معهد إعداد المعلمات – ديالى .2 . التعرف على العلاقة الارتباطية بين الخجل الاجتماعي والتحصيل الدراسي لدى طالبات معهد إعداد المعلمات – ديالى وتحقيقا لأهداف البحث قامت الباحثتان بإعداد مقياس للخجل الاجتماعي ، اعتمادا على نظرية زيمباردو في الخجل الاجتماعي والمكونات التي حددها هي:(السلوكي ، الفسيولوجي ، المعرفي ، الانفعالي )،وتم حساب الصدق الظاهري وحساب الثبات بطريقة اعادة الاختبار إذ بلغ(0.83 )، وتكون المقياس بصورته النهائية من (22 ) فقرة صالحة لقياس الخجل الاجتماعي ، وطبق المقياس على عينة البحث البالغ عددها (140) طالبة ، وبعد قيام الباحثتين بتدوين درجة التحصيل الدراسي لأفراد عينة لبحث ، ومعالجة البيانات إحصائيا باستخدام معامل ارتباط بيرسون والاختبار التائي لعينة واحدة ولعينتين ، توصلت الباحثتان إلى النتائج التالية :1.ان طالبات معهد إعداد المعلمات لديهن خجل اجتماعي .2.توجد علاقة ارتباطية دالة بين الخجل الاجتماعي والتحصيل الدراسي لدى طالبات معهد إعداد المعلمات - ديالى


Article
قلق الاختيار وعلاقته بالمكانة الاجتماعية والنفسية لدى طلبة الجامعة

Author: . مظهر عبد الكريم سليم
Journal: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 Year: 2012 Volume: 8 Issue: 48 Pages: 146-160
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

تعتبر الحياة الجامعية مرحلة تحدٍ صعب لمعظم الطلبة كونها مرحلة انتقال من المدرسة الثانوية الى الجامعية، فقد يتعرض الطالب خلالها لأزمات نفسية ، اذ تبرز الصراعات بين احتياجات الفرد والصعوبات متعددة الاوجه التي تتنوع متطلباتها. ويعد قلق الاختيار بين الاختصاص وشريك الحياة هي مشاكل تواجه الطلبة ومن كلا الجنسين قد تعرضهم لضغوط نفسية وتكيفية التي من شأنها ان تزيد لديهم القلق فيما يخص الاختيار. وكون الباحث معايش الطلبة لفترات طويلة نسبيا" ويعمل في مجال الارشاد وترؤسه للجان ارشادية في الكلية.، حيث تكونت لديه معرفه بهذه المشاكل من خلال ما يسمعه من الطلبة أنفسهم ، لذا برزت ضرورة دراسة هذه المشكلات لما لها من اهمية ولاسيما التعرف على قلق الاختيار والمكانة النفسية والاجتماعية عندهم . وكانت أهداف هذه الدراسة هي:ـ 1ـ قياس قلق الاختيار عند عينة من طلبة الجامعة.2ـ قياس المكانه النفسية والاجتماعية لدى افراد العينة . 3ـ معرفة فيما اذا كانت هنالك علاقة ما بين قلق الاختيار والمكانه النفسية والاجتماعية. ولغرض تحقيق أهداف البحث قام الباحث ببناء مقياس لقلق الاختيار يتكون من( 25 فقره) بواقع (13 فقره ) لقياس قلق الاختيار و(12 فقره ) لقياس قلق اختيار شريك الحياة.


Article
مصادر ضغوط العمل لدى المرشدين التربويين وعلاقته بدافعيتهم نحو عملهم

Author: علي عليج خضر الجميلي
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2009 Volume: 4 Issue: 2 عدد خاص بالمؤتمر كلية التربية Pages: 422-447
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص: استهدف البحث التعرف على مصادر ضغوط العمل وعلاقته بالدافعية نحو العمل لدى المرشدين التربويين ، تكونت عينة البحث من (80) مرشداً ومرشدة من المرشدين التربويين في محافظة نينوى ، ولغرض تحقيق أهداف البحث استخدمت أداتان ، الأولى أداة لقياس ضغوط العمل من اعداد الباحث تكونت من (52) فقرة ، وألاداة الثانية هي مقياس الدافعية نحو المهنة الذي أعده (الحيالي ، 1990) والذي تكون من (42) فقرة وتم اعتماده في البحث ، واستخدم الاختبار التائي لعينة واحدة ومعامل ارتباط بيرسون بوصفهما وسائل احصائية في البحث ، توصل البحث الى عدة نتائج كان من أهمها ان المرشدين التربويين يعانون من ضغوط العمل ، وتدني مستوى الدافعية نحو العمل لديهم ، فضلا عن ذلك توجد علاقة عكسية ذات دلالة احصائية بين ضغوط العمل والدافعية نحو العمل لدى المرشدين التربويين ، بمعنى أنه كلما زاد مستوى ضغوط العمل انخفض مستوى الدافعية نحو العمل لدى عينة البحث ، وفي ضوء النتائج تقدم الباحث ببعض التوصيات والمقترحات .


Article
مصادر ضغوط العمل لدى المرشدين التربويين وعلاقته بدافعيتهم نحو عملهم

Author: علي عليج خضر الجميلي
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2009 Volume: 4 Issue: 2 عدد خاص بالمؤتمر كلية التربية Pages: 422-447
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص: استهدف البحث التعرف على مصادر ضغوط العمل وعلاقته بالدافعية نحو العمل لدى المرشدين التربويين ، تكونت عينة البحث من (80) مرشداً ومرشدة من المرشدين التربويين في محافظة نينوى ، ولغرض تحقيق أهداف البحث استخدمت أداتان ، الأولى أداة لقياس ضغوط العمل من اعداد الباحث تكونت من (52) فقرة ، وألاداة الثانية هي مقياس الدافعية نحو المهنة الذي أعده (الحيالي ، 1990) والذي تكون من (42) فقرة وتم اعتماده في البحث ، واستخدم الاختبار التائي لعينة واحدة ومعامل ارتباط بيرسون بوصفهما وسائل احصائية في البحث ، توصل البحث الى عدة نتائج كان من أهمها ان المرشدين التربويين يعانون من ضغوط العمل ، وتدني مستوى الدافعية نحو العمل لديهم ، فضلا عن ذلك توجد علاقة عكسية ذات دلالة احصائية بين ضغوط العمل والدافعية نحو العمل لدى المرشدين التربويين ، بمعنى أنه كلما زاد مستوى ضغوط العمل انخفض مستوى الدافعية نحو العمل لدى عينة البحث ، وفي ضوء النتائج تقدم الباحث ببعض التوصيات والمقترحات .


Article
العنف الأسري وعلاقته بالسلوك العدواني لدى طلبة المرحلة الإعدادية

Author: جنار عبد القادر احمد
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2012 Volume: 7 Issue: 2 Pages: 393-423
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

ملخص تهدف الدراسة الحالية الى التعرف على العنف الأسري وعلاقته بالسلوك العدواني لدى طلبة المرحلة الإعدادية في ضوء متغير الجنس لدى عينة بلغت (200) طالبا وطالبة من المرحلة الإعدادية في مركز مدينة كركوك0 ولهذا الغرض أعدت الباحثة مقياسا للعنف الأسري مكونة من (24) فقرة واستخدم مقياس (الشمري 2003) للسلوك العدواني ، وبعد معالجة البيانات إحصائيا باستخدام الوسائل الإحصائية ( الاختبار التائي لعينة واحدة ولعينتين مستقلتين ، ومعامل ارتباط بيرسون ، والنسبة المئوية )، توصل البحث إلى النتائج الآتية:1-ان طلبة المرحلة الإعدادية في مدينة كركوك يعانون من العنف الأسري بدرجة ضعيفة02-وجود فروق دالة إحصائيا في العنف الأسري تبعا لمتغير الجنس ولصالح الذكور03-ان طلبة المرحلة الإعدادية في مدينة كركوك يعانون من السلوك العدواني بدرجة ضعيفة04-توجد فروق دالة إحصائيا في مقياس السلوك العدواني تبعا لمتغير الجنس ولصالح الذكور05-ان العلاقة بين العنف الأسري والسلوك العدواني هي علاقة طردية ضعيفة أي ان السلوك العدواني يزداد بزيادة العنف الأسري للابناء0في ضوء تلك النتائج اقترحت الباحثة عددا من التوصيات والدراسات المستقبلية0


Article
(أساليب التفكير لـ (استيرنبرج) وعلاقته بنمط الشخصية لدى المرشدين التربويين).

Author: أ.م.د. هادي صالح رمضان ألنعيمي.
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2012 Volume: 7 Issue: 3عدد خاص بمؤتمر كلية التربية Pages: 1311-1339
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

الخلاصة: يتميز التفكير الإنساني بالتطور منذ نشأة المجتمعات، ويتزايد كل يوم، وهذا يتطلب العمل على تنمية مهارات التفكير اللازمة للأفراد، ليكونوا قادرين على حل مشكلاتهم الحالية والمستقبلية، بطريقة مقبولة اجتماعيا. فالقرن الحالي قد يكون قرن الذكاء الإنساني، والتفوق سيكون للمجتمع الذي يعمل على تنمية تفكير أفراده. ونحن نعيش في عصر يتميز بالثروة العلمية والتكنولوجيا الحديثة، وهذا يتطلب أساليب متعددة من التفكير لمواجهتها ومحاولة تجاوزها. ووسيلتنا في ذلك هو العلم، فالعلم والمعرفة أصبحا يشكلان قوة العالم الجديد. ويعد بناء ونمو الشخصية السوية من الأهداف الأساسية للعملية التربوية، ولكل فرد شخصيته الفريدة والمتميزة التي يختلف فيها عن غيره من الأفراد. لذا تتحدد أهمية البحث الحالي، تعرف أساليب التفكير المفضلة لـ (ستيرنبرج)، لدى المرشدين التربويين وعلاقتها بنمط شخصياتهم. أستهدف البحث الحالي الإجابة على الأسئلة الآتية:1-ما أساليب التفكير المفضلة لدى المرشدين التربويين في ضوء نظرية (استيرنبرج) لأساليب التفكير.2-هل هناك علاقة ارتباطيه دالة إحصائية بين أساليب التفكير في ضوء نظرية (استيرنبرج)، لدى المرشدين التربويين ونمط شخصيتهم، (الانبساط – الانطواء)، و(العصابية – الاتزان).ولتحقيق أهداف البحث، اعتمد الباحث أداتين هما: قائمة أساليب التفكير لـ (ستيرنبرج) القائمة القصيرة، وقائمة (ايزنك) لنمط الشخصية، وبعد أيجاد الخصائص السيكومترية للقائمتين، تم تطبيقهما على عينة بلغت (100) مرشداً ومرشدة، اختيروا بطريقة عشوائية من مجتمع البحث البالغ (143) مرشداً ومرشدة، من العاملين في المدارس المتوسطة، والإعدادية، والثانوية، في المديرية العامة لتربية محافظة كركوك.وبعد معالجة البيانات إحصائيا باستخدام الوسائل الإحصائية: (t-test)، لعينة واحدة، ولعينتين مستقلتين، ومعامل ارتباط بيرسون).توصل البحث إلى النتائج آلاتية:1-ان أساليب التفكير الأكثر تفضيلا لدى أفراد العينة هي أساليب التفكير (الهرمي، المتحرر، الحكمي، التشريعي).2-انه لا توجد علاقات دالة احصائيا متداخلة بين أساليب التفكير وفق نظرية (ستيرنبرج)، ونمط الشخصية وفق نظرية (ايزنك)، لأفراد عينة البحث، إلا في أسلوبين فقط وهما أسلوبي (المحلي، والملكي). ونخلص من ذلك بأنه توجد علاقات دالة بين أساليب التفكير لـ(ستيرنبرج)، وخصائص الشخصية.في ضوء تلك النتائج، يوصي الباحث بالاستفادة من الأداتين في وضع برامج إرشادية تنمي أساليب التفكير الايجابية، وأنماط الشخصية لدى الأفراد. كما ويقترح، إجراء دراسة مماثلة للدراسة الحالية على المعلمين والمدرسين ومدراء المدارس.


Article
الاغتراب النفسي وعلاقته بتعلم فعالية القفز العالي في الساحة والميدان

Author: أ.م.د.شيماء علي خميس
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2012 Volume: 7 Issue: 3عدد خاص بمؤتمر كلية التربية Pages: 1502-1514
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص يتكون البحث من خمسة أبواب حيث الباب الاول يمثل التعريف بالبحث ومنه تناولت الباحثتان مقدمة البحث وأهميته التي تضمنت الاهمية النظرية وما ينتجة البحث من الاضافة المعرفية النظرية حول مفهوم الاغتراب النفسي وتأثير ذلك في عملية تعلم فعالية القفز العالي في الساحة والميدان اما الاهمية التطبيقية فستتوضح من خلال اعداد مقياس الاغتراب النفسي لدى طلاب المرحلة الأولى في كلية التربية الرياضية اما مشكلة البحث فكانت في التعرف على مدى امتلاك العينة للاغتراب النفسي وتأثير ذلك في عملية تعلم فعالية القفز العالي أما هدف البحث فقد تضمن أولا اعداد مقياس الاغتراب النفسي لدى طلاب المرحلة الاولى بكلية التربية الرياضية /جامعة بابل وثانيا التعرف على مستوى الاغتراب النفسي لدى عينة البحث وثالثا التعرف على الفروق في ظاهرة الاغتراب النفسي بين الذكور والاناث وبعد ذلك تم تحديد فرض البحث في وجود فروق ذات دلالة احصائية في ظاهرة الاغتراب النفسي لعينة البحث وتبعا لمتغير الجنس وبعد ذلك حددت الباحثتان المجالات الخاصة بالبحث .اما الباب الثاني فقد تضمن الدراسات النظرية الخاصة بمتغيرات البحث والنظريات ذات العلاقة بذلك . ثم استخدمت الباحثتان المنهج الوصفي في المقارنات لمجتمع البحث وعينتة وتم خلال هذة المرحلة اعداد المقياس واجراء العمليات الاحصائية ثم بعد ذلك في الباب الرابع تم التعرف على مدى امتلاك العينة لمستوى الاغتراب النفسي ومعرفة مدى تأثير ذلك على تعلم فعالية القفز العالي وايجاد الفروق بين الجنسين اما في الباب الخامس فقد استنتجت الباحثتان امتلاك العينة لظاهرة الاغتراب النفسي بدرجة مرتفعة كما وجد ان هناك فروق بين الجنسين ولصالح الاناث لذا فقد اوصت الباحثتان بضرورة الاهتمام بتوجية الطلبة بأداء تمارين الاحماء بصورة جيدة قبل البدء باداء أي مهارة حيث يهيء هذا الامر مفاصل الجسم للعمل بدون حدوث اصابات وابعاد التردد والخوف لديهم لاجل الاداء بثقة تامة .


Article
Study of dynamic rhythm type of teachers and its relationship with some variables (age, sex, degree, specialization
دراسة نوع الايقاع الحيوي لدى التدريسيين وعلاقته ببعض المتغيرات (العمر , الجنس, الشهادة الدراسية , التخصص)

Authors: م.م. ليث محمد --- م.م. محفوظ فالح --- م.د. مصطفى عبد
Journal: Al.Qadisiya journal for the Sciences of Physical Education مجلة القادسية لعلوم التربية الرياضية ISSN: 7791 /1991 Year: 2005 Volume: 6 Issue: 1 Pages: 225-247
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

I've increased the interest in the topic of dynamic rhythm as a result of the enormous technical advances the human dynamic rhythm is associated with the development of contemporary life, it has become the rhythm more quickly, leading to increased human endeavour and short rest periods, instability and jump between quiet and noise in the human race to provide greater income, per this dynamic rhythm became a vital pass for human, if you study appear to achieve the best balance in this era is characterized by rapid change.Already established in the developed countries and research centres to study the apparent human bio-rhythm and specialized scientific areas published and established scientific conferences and seminars on the subject of vital human tunes, thanks to these studies, scientists reached the vital daily rhythm is dominant on the vital organs which appears through rhythmic intervals (rtmih) for physiological processes such as the heart, lungs and excitability and inhibition of the central nervous system, and the tunes are vital to many body functions change throughout the day , They are usually high during the period from 10 a.m. until noon and from 4 p.m. to 6 p.m., and landing efficiency body in the afternoon 0 from 12 until 2 pm, as well as landing in the evening and it is worth mentioning that this rhythm aims not only to all individuals, not all people of one model, but it's better to be more active during the first half of the day but actually refers to a more active persons Am et the opposite they are more active at night.Given the importance of rhythm in various spheres of life and its connection to the see researchers study the dynamic rhythm of type teaching faculties of physical education and science at the University of Basra, and the extent to which specific links to some variables that we see of importance at the Basra University teaching as age, sex, degree and specialization in that we can get results on this variable which would come to knowledge as well as human aim for all employees in the field of scientific research

لقد زاد الاهتمام بموضوع الايقاع الحيوي نتيجة التقدم التقني الهائل الذي يعيشه الانسان حاليا حيث يرتبط الايقاع الحيوي بتطوير الحياة المعاصرة , فقد اصبح ايقاع الانسان اكثر سرعة مما ادى الى زيادة الجهد البشري وقصر فترات الراحة وعدم الاستقرار والانتقال السريع مابين الهدوء والضوضاء في سباق الانسان لتوفير عائد مادي اكبر , لكل هذا اصبح الايقاع الحيوي امرار حيويا للانسان ..,اذا يجب دراسته وتفهيه لتحقيق الاتزان الافضل للانسان في هذا العصر الذي يتميز بسرعة التغير .لما سبق انشئت في الدول المتقدمة مراكز وبحوث تختص بدراسة ظاهرو الايقاع الحيوي للانسان ونشرت مجالات علمية متخصصة واقيمت مؤتمرات علمية وندوات حول موضوع الايقاعات الحيوية للانسان ,وبفضل تلك الدراسات توصل العلماء ان الايقاع الحيوي اليومي هو المهيمن على الاجهزة الحيوية والتي يظهر من خلالها فترات ايقاعية (رتمية) للعمليات الفسيولوجية مثل عمل القلب ,الرئتين واستثارة وتثبيط الجهاز العصبي المركزي ,كما ان الايقاعات الحيوية لكثير من وظائف الجسم تتغير على مدار اليوم الواحد ,فهي عادة ماتكون مرتفعة خلال الفترة من الساعة العاشرة صباحا حتى الساعة الثانية عشرة ظهرا ومن الساعة الرابعة وحتى الساعة السادسة مساءا , وتهبط كفاءة اجهزة الجسم في فترة الظهيرة 0من الساعة الثانية عشرة حتى الساعة الثانية بعد الظهر , وكذلك تهبط في المساء والجدير بالذكر ان هذا الايقاع لايقتصر على جميع الافراد , فليس كل الناس من طراز واحد .., غير انه من الافضل ان يكون الفرد اكثر نشاطا خلال النصف الاول من اليوم غير ان الواقع يشير الى وجود اشخاص اكثر نشاطا صباحا واخرون عكس ذلك فهم اكثر نشاطا مساءا .ونظرا لاهمية الايقاع الحيوي في مجالات الحياة المختلفة وارتباطه بها لذا ارتائ الباحثون الى دراسة نوع الايقاع الحيوي لدى تدريسي كليتي التربية الرياضية والعلوم في جامعة البصرة والى اي مدى يرتبط بعلاقات محددة ببعض المتغيرات التي نراها ذات اهمية عند تدريسي جامعة البصرة كالعمر والجنس والشهادة الدراسية والتخصص وبهذا يمكن لنا الحصول على نتائج موضوعية بشأن هذا المتغير والتي من شأنها ان توصلنا الى المعرفة فضلا عن كونها هدفاانسانيا لكل العاملين في مجال البحث العلمي .


Article
الذكاء والاتزان الانفعالي وعلاقته بمستوى الطموح لطالبات كلية التربية الرياضية

Loading...
Loading...
Abstract

ملخص البحث يهدف البحث إلى التعرف على :-1-الذكاء والاتزان الانفعالي ومستوى الطموح عند طالبات المراحل الدراسية الأربعة لكلية التربية الرياضية في جامعة بابل . 2-الفروق في الذكاء والاتزان الانفعالي ومستوى الطموح بين طالبات المراحل الدراسية الأربعة لكلية التربية الرياضية في جامعة بابل . 3-علاقة الارتباط بين الذكاء والاتزان الانفعالي و مستوى الطموح لطالبات المراحل الدراسية الأربعة لكلية التربية الرياضية في جامعة بابل . استخدم الباحثون المنهج الوصفي بأساليب ( المسح ) و( العلاقات الارتباطية ) ( الدراسات المقارنة ) ، وقد تكوّن مجتمع البحث من طالبات كلية التربية الرياضية لجامعة بابل في المراحل الأربعة والبالغ عددهن (100) طالبة ، وتم اختيار (60) طالبة منهن كعينة للبحث أي بنسبة بلغت (60%) . اختار الباحثون اختبار الذكاء ومقياسي الاتزان الانفعالي ومستوى الطموح لتحقيق أهداف البحث وبعد تهيئة الاختبارات والمقاييس الخاصة بالبحث تم تطبيقها على طالبات المرحلة الثالثة في كلية التربية الرياضية للتأكد من صلاحيتها ، وتم التأكد من ذلك . ثم قام الباحثون بتطبيقها على طالبات المرحلة الرابعة (عينة البحث ) ليصلوا إلى استنتاجات أهمها الآتي:-1-تميزت طالبات المرحلتين ( الثانية و الرابعة ) في كلية التربية الرياضية بدرجات ذكاء عالية بينما لم تحقق طالبات المرحلتين ( الأولى و الثالثة ) التميز نفسه في الذكاء وأشرت المحصلة تميز جميع طالبات الكلية بالذكاء .2- تميزت طالبات المراحل ( الأولى و الثانية و الثالثة ) في كلية التربية الرياضية بدرجات اتزان انفعالي عالية بينما لم تحقق طالبات المرحلة ( الرابعة ) التميز نفسه في الاتزان الانفعالي ، وأشرت المحصلة تميز جميع طالبات الكلية بالاتزان الانفعالي .3-تميزت طالبات جميع المراحل الدراسية ( الأولى و الثانية و الثالثة و الرابعة ) في كلية التربية الرياضية بدرجات مستوى طموح عالية ، وكانت المحصلة تميز جميع طالبات الكلية بالاتزان الانفعالي . أوصى بعدها الباحثون بعدة توصيات مستندين إلى ما توصلوا إليه من نتائج .


Article
التصميم الداخلي للبيوت التراثية
البغدادية وعلاقته بالبيئة المحيطة

Author: د.زينب فهد
Journal: journal of the college of basic education مجلة كلية التربية الاساسية ISSN: 18157467(print) 27068536(online) Year: 2015 Volume: 21 Issue: 90 / علمي Pages: 853-884
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Listing 11 - 20 of 118 << page
of 12
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (118)


Language

Arabic (93)

Arabic and English (23)


Year
From To Submit

2019 (7)

2018 (7)

2017 (15)

2016 (16)

2015 (9)

More...