research centers


Search results: Found 14

Listing 11 - 14 of 14 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Density indicator between planning and urban designing
مؤشر الكثافة بين التخطيط والتصميم الحضري

Author: TuqhaRa'edJawad Al-Rubai'i تقى رعد جواد الربيعي
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2017 Volume: ج2 Issue: 31 Pages: 431-470
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in 2016 to shed the light on the density indicator, and how to determine it in the urban planning process, and it's impact in the urban design process. The theoretical part of this study was carried out to find the indicators of relationship between elements of urban design (effected density) and it's principle, as the good urban design is produced by adhering to a set of general principles derived from the application of the physical elements of urban design. while the practical part of this study to the use of a range of experts (PhD and MSc) specialists in the field of architecture, design and urban planners of the architectural backgrounds to assess and put the weights of the impact affected density urban design elements on it's principles. The research found that there are discrepancies between urban design elements, where the highest value is a component of the economic and social fabric as it was (6.7333) and the lowest value was for component interfaces, as was (1.4667) according to the test (Tukey HSDa), as well as having a genuine differences of the relative importance of the principles of urban design at the moral level of 0.1 on a schedule (Friedman test), where the highest value of the principle of construction of public spaces vibrant and was (7.06) and the lowest value was the principle of public participation as she was (3.38).

أنجز هذا البحث في العام 2016، ليسلط الضوء على مؤشر الكثافة وكيفية تحديده فيعملية التخطيط الحضري، ومدى تأثير هذا المؤشر في عملية التصميم الحضري.يعمد البحث في جزئه النظري الى ايجاد مؤشرات العلاقة بين عناصر التصميم الحضري المتأثرة بالكثافة ومبادئه، اذ ان التصميم الحضري الجيد ينتج من خلال الالتزام بمجموعة من المبادئ العامة المتأتية من تطبيق العناصر المادية للتصميم الحضري.وعمد البحث في جزئه العملي الى الاستعانة بمجموعة من الخبراء ( دكتوراهوماجستير) المختصينبمجالالعمارةوالتصميمالحضريوالمخططينمنالخلفياتالمعمارية، لتقييم ووضع اوزان لقوة تأثير العناصر المتأثرة بالكثافة على مبادئ التصميم الحضري. وتوصل البحث الى وجود تباين بين عناصر التصميم الحضري حيث كانت اعلى قيمة هي لعنصر النسيجالاقتصاديوالاجتماعي اذ بلغت (6.7333) وادنى قيمة كانت لعنصر الواجهات اذ بلغت (1.4667) وفقا لاختبار التباين Anova (Tukey HSDa)، فضلا عن وجود فروق حقيقية للاهمية النسبية لمبادئ التصميم الحضري عندمستوىمعنوية 0.1 حسباختبار(Friedman test) حيث كانت اعلى قيمة لمبدأ التصميم الحضري المتمثل ببناءفضاءاتعامةحيوية وبلغت (7.06) اما ادنى قيمة فكانت لمبدأ المشاركة الجماهيرية اذ كانت (3.38).


Article
التطور العمراني لمدينة كربلاء1749-1869 (دراسة تاريخية)

Authors: فؤاد طارق العميدي --- احمد باسم حسن طالب
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2017 Volume: 1 Issue: 24 Pages: 486-500
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with urban planning for the city of Karbala, and how the emergence of the city by a factor of religion, and touched a researcher into the most important civil metropolises in Karbala, and was in the forefront of Mashhad Imam Hussein and Abba Fadl al Abbas (peace be upon them) and then took the urban gradually expanding around the shrine holy is pivotal, were focusing building homes proximity, and homes in Karbala differ from the rest of the houses in the cities of Iraq, the other they are generally described the east building and be of Square centrist exposed and surrounded by court rooms, and is the host at the entrance of the house, was also famous for the city of Karbala in this period in the presence of the public market pools, It is the most prominent of bath salt bath using the bathroom House of Representatives and others. The study Sur city of Karbala and alleys also addressed, Fssor city was Old construction as well as the construction was with bricks sun-dried (milk) and therefore observe the deterioration of the wall and continued on that course to the year 1802 when it was renovated building wall of Karbala, located shops Karbala housing inside the fence while surrounded fence palm groves dense, (and the number of shops Karbala are three: the Zhak and the winner and the Isa) and after the construction of the wall in 1802 the city became composed of several shops of the most prominent: the locality of the door of energy, and the locality of the door Alallop, and the locality of the door of Najaf, and the locality of the door of Khan. The streets of the city of Karbala and alleys suffer from tight slalom because of a lack of services and lack of attention to this aspect. And it characterized the city streets manifestations strands which buildings in an arc based on its sides overlooking the street and the role Absoha strand Za'farani .

تناولت هذه الدراسة التخطيط العمراني لمدينة كربلاء, وكيف نشأة المدينة بفعل العامل الديني, وتطرق الباحث الى اهم الحواضر المدنية في كربلاء, وكانت في مقدمتها مشهدا الامام الحسين وابي الفضل العباس (عليهما السلام) ثم اخذت الحواضر تتوسع تدريجياً حول المرقدين المقدسين بشكل محوري, فتركزت بناء البيوت قربهما, ولا تختلف البيوت في مدينة كربلاء عن باقي البيوت في مدن العراق الاخرى فهي عموماً وصفت بالبناء الشرقي وتكون ذات ساحة وسطية مكشوفة وتحيط بها غرف الدار, ويقع المضيف في مدخل الدار. واشتهرت مدينة كربلاء في هذه المدة بوجود حمامات السوق العامة, ومن ابرزها حمام المالح وحمام القبلة وحمام النواب وغيرها. كما تناولت الدراسة سور مدينة كربلاء وازقتها, فسور المدينة كان قديم البناء فضلاً عن ان بناءه كان بالطابوق المجفف بالشمس( اللبن) ولذلك نلاحظ تهالك السور واستمر على ذلك الحال الى عام 1802 عندما تم تجديد بناء سور كربلاء, وتقع محلات كربلاء السكنية داخل السور فيما تحيط بالسور بساتين النخيل الكثيفة, ( وكان عدد المحلات في كربلاء ثلاثة محلات وهي : ال زحيك وال فائز وال عيسى) وبعد بناء السور عام 1802 اصبحت المدينة مكونة من عدة محلات من ابرزها: محلة باب الطاق, ومحلة باب العلوة, ومحلة باب النجف, ومحلة باب الخان. ما شوارع مدينة كربلاء وازقتها تعاني من ضيق وتعرج بسبب انعدام الخدمات وعدم الاهتمام بهذا الجانب. وتميزت شوارع المدينة بمظاهر الطيقان وهي ابنية على شكل قوس تستند من جانبيها الى الدور المطلة على الشارع ومن ابرزها طاق الزعفراني.


Article
The population status of the city of Basra and its impact on urban planning for 2003
الوضع السكاني لمدينة البصرة وأثره في تخطيطها العمراني لعام 2003

Author: Abbas Abdul Hassan Kadhim عباس عبد الحسن كاظم
Journal: ADAB AL-BASRAH آداب البصرة ISSN: 18148212 Year: 2005 Issue: 39 Pages: 111-132
Publisher: Basrah University جامعة البصرة


Article
Urban planning in the face of climate change impacts
التخطيط الحضري لمواجهة تأثيرات التغير المناخي

Author: علي عبد السميع
Journal: Muthanna Journal of Engineering and Technology(MJET) مجلة المثنى للهندسة والتكنولوجيا ISSN: 25720317 25720325 Year: 2016 Volume: 4 Issue: 2 Pages: 46-55
Publisher: Al-Muthanna University جامعة المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

Constitute the climatic changes the world is facing a significant challenge, because of his global warming implications of affected various areas and humanitarian dimensions, and that the problem of misuse of natural resources and the degradation of the environment has become a clear impact on the weakening economic development .Many specialized studies such as the " Stern Report " has contributed for the negative effects of global warming on the economy and development, the report of the Intergovernmental Panel for Climate Change in raising awareness of the seriousness of the challenge facing the economy in the world and the human community. This study aims to examine the reality of effects of which could be left behind climate change on resources and the various sectors in the world in general and demonstrate its impact on sustainable development, and the extent of awareness of the state, institutions and individuals risks and alternatives to achieve the desired sustainable development. and try to view the most important efforts by States to counter the effects of climate change, as well as demonstrate the feasibility of achieving sustainable economic and social development in the presence of factor climate change.

تشكل التغيرات المناخية التي يواجهها العالم اليوم تحدياً مهماً ، نظراً لما صاحب ظاهرة الإحتباس الحراري من إنعكاسات طالت مختلف المجالات والأبعاد الإنسانية ، كما أن مشكلة سوء إستخدام الموارد الطبيعية وتدهور البيئة أصبحت لها أثر واضح على إضعاف التنمية الاقتصادية . ساهمت العديد من الدراسات المتخصصة مثل " تقرير ستيرن" عن الأثار السلبية للإحتباس الحراري على الإقتصاد والتنمية وتقرير لجنة الحكومات عن تغير المناخ في رفع الوعي بخطورة التحدي الذي يواجه الإقتصاد والمجتمع البشري في العالم. يهدف هذا البحث إلى الوقوف على واقع الأثار التي خلفتها والتي من الممكن أن تخلفها التغيرات المناخية على الموارد والقطاعات المختلفة في العالم عامة وتبيان تأثير ذلك على التنمية المستدامة ، ومدى وعي الدولة ، المؤسسات والأفراد بالمخاطر والبدائل لتحقيق التنمية المستدامة المنشودة ومحاولة عرض أهم الجهود التي تبذلها الدول لمواجهة أثار التغيرات المناخية وكذلك تبيان مدى إمكانية تحقيقها تنمية إقتصادية وإجتماعية مستدامة في ظل وجود عامل التغيرات المناخية.

Listing 11 - 14 of 14 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (14)


Language

Arabic (7)

English (6)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2019 (2)

2018 (3)

2017 (3)

2016 (1)

2014 (1)

More...