نتائج البحث : يوجد 4

قائمة 1 - 4 من 4
فرز

مقالة
تحسين كفاءة نماذج الانحدار الخطية المقدرةباستخدام المتغيرات الاقتصادية ذات المشاهدات المتكررة

المؤلفون: بشرى عبد الباري --- عباس ناجي جواد
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Tikrit Journal For Administration & Economics Sciences مجلة تكريت للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 18131719 السنة: 2010 الاصدار: 17 الصفحات: 112-126
الجامعة: Tikrit University جامعة تكريت - جامعة تكريت

Loading...
Loading...
الخلاصة

في ظل غياب احتمال استخدام المتغيرات الاقتصادية ذات البيانات المتكررة ، لم يركز الاقتصاديون على استخدام اختبار نقص المطابقة . غير انه بعد ظهور العديد من المؤشرات العالمية التي تحتوي على بيانات متكررة ، مثل مؤشر الفساد ومؤشر الاستقرار السياسي ومؤشر الحرية الاقتصادية ومؤشر الخطر السياسي ومؤشر الاقتصاد المعرفي....الخ، برزت الحاجة الى تخليص نماذج الانحدار الخطي من عدم الكفاءة التي تصاحب استخدام مثل تلك البيانات .
وهنا نقترح انه يمكن القيام بذلك عن طريق استخدام اختبار نقص المطابقة وبالتالي استخدام نماذج الانحدار من قوة أعلى.
ذلك هو ما حاولنا القيام به مع التطبيق على بيانات معاصرة في الجزء العملي من هذا البحث

الكلمات المفتاحية


مقالة
Estimating the influence of monetary and financial policies on the performance of commercial banks using the Stepwise method
تقدير أثر السياستين النقدية والمالية في أداء المصارف التجارية باستخدام طريقة الانحدار المتعدد المراحل ( Stepwise )

المؤلف: Bushra A. Ahmed بشرى عبد الباري احمد
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: journal of kirkuk University For Administrative and Economic Sciences مجلة جامعة كركوك للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 22222995 السنة: 2013 المجلد: 3 الاصدار: 2 الصفحات: 153-169
الجامعة: Kirkuk University جامعة كركوك - جامعة كركوك

Loading...
Loading...
الخلاصة

The process of estimating the influence of monetary and financial policies on the performance of commercial bank has gained increasing importance since commercial bank have an eminent position in the economic field via its vital role in providing financial resources and performing various banking services for all national economic sectors. This is done to develop the process of economic growth first and for the role of estimation process in achieving efficiency by using the resources obtainable in the hands of the commercial bank, and to judge its rouge of success in achieving the planned objective . These must be in complete accordance with the targeted credit and monetary policy requirements to achieve monetary stabilization since it is specified as one of the obligatory basic elements that ensures the continuity of economical growth with the desired results . Here we suggest using the Stepwise method in estimating the influence of monetary and financial policies on the performance of commercial banks. This is what we have tried to achieve with the application on modern data in the practical section of this research.

تكتسب عملية تقدير أثر السياستين النقدية والمالية في أداء المصارف التجارية أهمية بالغة ومتزايدة لما تحظى به المصارف التجارية من مكانة متميزة على الساحة الاقتصادية من خلال دورها المتميز في توفير الموارد التمويلية، وتأدية مختلف الخدمات المصرفية لقطاعات الاقتصاد القومي كافة لدفع عملية التنمية الاقتصادية أولا، ولدور عملية التقدير في تحقيق الكفاءة باستخدام الموارد المتاحة للمصرف التجاري، والحكم على مدى نجاحه في تحقيق الأهداف المخططة له والتي يجب أن تتسق تماما مع متطلبات السياسة النقدية والائتمانية المستهدفة لتحقيق الاستقرار النقدي بوصفه من العناصر الأساسية اللازمة لضمان استمرار التنمية الاقتصادية بالنتائج المنشودة. وهنا نقترح استخدام طريقة الانحدار المتعدد المراحل في تقدير اثر السياستين النقدية والمالية في أداء المصارف التجارية. وذلك هو ما حاولنا القيام به مع التطبيق على بيانات معاصرة في الجزء العملي من هذا البحث.


مقالة
The Analysis of the Function Relationship Between Political Stability and the Percentage of Hidden Economy in a Chosen Sample From the Countries of the World.
تحليل العلاقة الدالية بين الاستقرار السياسي ونسبة الاقتصاد الخفي في عينة مختارة من دول العالم

المؤلف: Bushra Abdul Bari Ahmed بشرى عبد الباري احمد
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Tikrit Journal For Administration & Economics Sciences مجلة تكريت للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 18131719 السنة: 2013 المجلد: 9 الاصدار: 30 الصفحات: 148-158
الجامعة: Tikrit University جامعة تكريت - جامعة تكريت

Loading...
Loading...
الخلاصة

Abstract : The present research estimates the impact of political stability level on the percentage of hidden economy contribution in the total local output. When using Pearson correlation coefficient, we have found that there is a negative linear correlation relation between the level of political stability and the percentage of hidden economy. At the analysis of variance for the percentage of hidden economy according to the categories of political stability levels which have been classified into three categories, the political stability level index in the first category was between (0-30 , for the second category 30.1-60,where as the third category which is the most stable it was between 60.1- and ascending ). It has been clarified that there are very high significant differences between the categories . When using ( Duncan ) test for post variance analysis, it has been confirmed that there are significant differences in the percentages of hidden economy according to the categories of political stability levels. When using the simple linear and non-linear Regression , we have found that if the level of political stability increases with one point then the percentage of hidden economy will decrease with 0.01 point which and this is a significant decrease . All this is conducted in a study of a sample consisting of 40 countries for the year 2010.

الملخص يقوم البحث بتقدير اثر مستوى الاستقرار السياسي في نسبة مساهمة الاقتصاد الخفي من الناتج المحلي الإجمالي . فعند استخدام معامل ارتباط بيرسون وجد أن هناك علاقة ارتباط خطية معنوية سالبة بين مستوى الاستقرار السياسي ونسبة الاقتصاد الخفي. وعند تحليل تباين نسب الاقتصاد الخفي حسب فئات مستويات الاستقرار السياسي والتي تم تبويبها في ثلاث فئات ، كان مؤشر الاستقرار السياسي في الفئة الأولى يقع بين ( 0- 30 ، وللفئة الثانية 30.1-60 ، أما الفئة الثالثة وهي الأكثر استقراراً فكانت تقع بين 60.1 - فصاعدا )، واتضح وجود فروق معنوية عالية جدا فيما بينها، وعند إجراء اختبار ( Duncan ) لما بعد تحليل التباين تم التأكد من وجود تلك الفروق المعنوية في نسب الاقتصاد الخفي حسب فئات مستويات الاستقرار السياسي. وباستخدام أسلوب الانحدار الخطي واللاخطي البسيط وجدنا إنه إذ زاد مستوى الاستقرار السياسي بمقدار نقطة واحدة فإن نسبة الاقتصاد الخفي ستنخفض بمقدار 0.01 نقطة وهو انخفاض معنوي ، كل ذلك في دراسة لعينة تتكون من (40) دولة ولسنة ( 2010 )

الكلمات المفتاحية


مقالة
التسهيل الكمي ودوره في السياسة النقدية

المؤلفون: بشرى عبد الباري احمد --- عبد العزيز شويش عبد الحميد
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: journal of kirkuk University For Administrative and Economic Sciences مجلة جامعة كركوك للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 22222995 السنة: 2014 المجلد: 4 الاصدار: 2 الصفحات: 116-138
الجامعة: Kirkuk University جامعة كركوك - جامعة كركوك

Loading...
Loading...
الخلاصة

This paper deals with the quantitative easing, which is a monetary policy tool developed and used by some central banks, to treat some of the economic problems in their own countries, It is complementary tool in addition to the traditional monetary policy tools, designed to treat the problems that these tools failed to solve.Interest rates have been very low in the United States, Japan and the EU countries since the end of the nineties, and this is what limited the effectiveness of traditional tools. Prompting central banks to use quantitative easing to reach the goals they want. The quantitative easing is based on using money issued by central banks to buy securities which prices have stalled, especially those of long-term, for the purpose of rising their prices and increase the liquidity of commercial banks that hold those bonds. And thus treat the liquidity crises that engulfed those banks and eased the economic crisis in the United States and the countries of the European Union and the economic downturn in Japan. This tool solved many problems experienced by the economies of these countries since the beginning of the third millennium. However, studies that tried to track the effects of quantitative easing on economic variables did not prove final and certain results about its impact on inflation and the prices of financial assets, exchange rates and interest rates on long-term and views on it still as a expectations.

يتناول هذا البحث موضوع التسهيل الكمي الذي هو احد أدوات السياسة النقدية المستحدثة التي تستخدمها بعض البنوك المركزية لمعالجة بعض المشكلات الاقتصادية في بلدانها. وهو أداة مكملة لأدوات السياسة النقدية التقليدية، وصممت لمعالجة المشكلات التي عجزت تلك الأدوات عن حلها. لقد كانت أسعار الفائدة في الولايات المتحدة واليابان ودول الاتحاد الأوربي منخفضة جدا منذ نهاية التسعينات، وهذا ما حدّ من فعالية الأدوات التقليدية. مما حدا بالبنوك المركزية لاستخدام التسهيل الكمي للوصول إلى الأهداف التي تريدها. إن التسهيل الكمي يقوم على أساس قيام البنك المركزي باستخدام النقود المصدرة من قبله لشراء الأوراق المالية التي تعثرت أسعارها ولاسيما طويلة الأمد، لتحقيق عدة أهداف منها رفع أسعار الأوراق المالية بسبب ازدياد الطلب عليها وزيادة سيولة المصارف التجارية التي تحوز تلك السندات. وبالتالي معالجة أزمات السيولة التي عصفت بتلك المصارف وقادت إلى الأزمات الاقتصادية في الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوربي والى الانكماش الاقتصادي في اليابان. لقد عالجت هذه الأداة كثيرا من المشكلات التي عانتها اقتصادات هذه الدول منذ بداية الألفية الثالثة. إلا إن الدراسات التي حاولت تتبع آثار التسهيل الكمي في المتغيرات الاقتصادية لم تثبت بعد نتائج نهائية ومؤكدة عن أثره في التضخم وفي أسعار الموجودات المالية وأسعار الصرف وأسعار الفائدة على المدى الطويل ولا زالت الآراء بشأن ذلك في طور التكهنات.

الكلمات المفتاحية

قائمة 1 - 4 من 4
فرز
تضييق نطاق البحث

نوع المصادر

مقالة (4)


اللغة

Arabic (2)


السنة
من الى Submit

2014 (1)

2013 (2)

2010 (1)