research centers


Search results: Found 5

Listing 1 - 5 of 5
Sort by

Article
النظام القانوني للتوقيع الرقمي دراسة مقارنة بين الشريعة الإسلامية والقانون

Author: علاء عزيز حميد الجبوري
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2007 Volume: 5 Issue: 2 Pages: 70-79
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

to cope with the development, providing the analyses are applicable on the commercial vitality level. This can be achieved by the ability of investing the new ways for creating the appropriate environment in order to perform this activity through those ways. On the other hand, it is necessary to protect this practice and it’s users, either on the level of goods or services which are presented by the Internet service provides (I.S.P). Those providers are responsible for providing these services in order to give means which enable parties of commercial activity to negotiate and exchange opinions. This by turn enables them to conclude commercial contract. Thus, it is necessary to determine the legal system available on the web in particular crypto net signature. Therefore, this form of signature includes guaranty to ascribe the behavior and declares the party’s will, which leads to true contracting. Therefore, The subject of the digital signature is the included in it. This requires a potential safety environment to provide these electronic services for parties doing commercial activity.Finally the study of these items needs a chapter of crypto net signature. The second chapter deals with the requirements of the electronic signature.

ترتكز مظاهر تطور النشاط التجاري عموماً، على أسس قانونية وعلمية تتمثل وبشكل واضح بالتحليلات النظرية اللازمة لدراسة ذلك النشاط ومواكبة تطوره، بحيث تكون هذه النظريات قابلة للتطبيق على صعيد الواقع التجاري. ويتم ذلك من خلال إمكانية استثمار الوسائل الحديثة لتوفير البيئة اللازمة لممارسة ذلك النشاط عبر تلك الوسائل، هذا من جهة، ومن جهة أخرى، ضرورة حمايتها وحماية مستخدمي تلك المنظومات الحديثة. سواءً على مستوى السلع أو الخدمات المقدمة من قبل الجهات المزودة لها، أو ما يعرف اليوم (بالمواقع الإلكترونية) التي تضطلع بتقديم تلك الإمكانيات. بحيث تمنح من الوسائل ما يمّـكن الأطراف المتلقية في العمليات التجارية مكنة التفاوض وتبادل وجهات النظر في سبيل إبرام الصفقات التجارية.من هنا يلاحظ وبحق، ان هذه التقنيات أصبحت الشغل الشاغل للمؤسسات التجارية، فقد أضحت تتنافس للحصول عليها، بحيث يتم استثمار صناعة الكمبيوتر وتوصيله بالشبكات الخيطية الإلكترونية لتحقيق الالتقاء الإلكتروني بين أطراف العلاقة القانونية. من هنا فقد كان من الضروري تحديد طبيعة النظام القانوني لما يتم على تلك الشبكات سواءً في جانبه الموضوعي فيما يتعلق بالتعاقدات وما تثيره من إشكالات إضافة الى جانبه الإجرائي سيما إجراءات التفاوض أو إجراءات وضع التوقيع الرقمي وهو ما نحن بصدد بحثه. إذ لابد ان تتضمن هذه الصيغة ضمان نسبة التصرف وإعلان الإرادة الى المتصرف وبشكل دقيق وسليم يقود بالنتيجة الى الانعقاد الذي لا تشوبه أي شائبة أو عيب. وهكذا فان الملاك ((المحل)) ان صح التعبير فيما يعرف بالتوقيع الرقمي هو المعلومة القيدية (الرقمية) التي تحمل أو تفصح عن إرادة صاحبها. وهذا يستدعي ان تكون هناك بيئة افتراضية آمنة تقدم مثل هذه الخدمات الرقمية للمتعاملين عبرها بالنشاط التجاري، على ان تكون هذه الصيغ الرقمية معترف بها من الناحية التشريعية وذات حجية أمام القضاء، سيما إنها صيغ ستستثمر من قبل المؤسسات، على وجه التحديد، لتحقيق تداول الأموال والصفقات في الواقع التجاري ومنه المصرفي بشكل متزايد. لذا فلابد من تنظيم هذا الموضوع بشكل دقيق يكفل استغلاله الوسائل الحديثة هذه بشكل آمن وخاضع للتدقيق والرقابة. وبهذا فإننا سنعرض لهذا الموضوع طبقاً للخطة البحثية التالية:الفصل الأول: المفهوم القانوني للتوقيع الرقمي.المبحث الأول: التعريف بالتوقيع الرقمي.المبحث الثاني: وظائف التوقيع الرقمي.المبحث الثالث: أشكال التوقيع الرقمي.الفصل الثاني: معطيات التوقيع الرقمي (الالكتروني)المبحث الأول: التراضي عبر التوقيع الرقمي.المبحث الثاني: الإثبات في التشفير الالكتروني.المبحث الثالث: موقف التشريعات المقارنة.

Keywords


Article
الالتزام بالمشاركة في عقود الاستثمار الصناعي

Authors: علاء عزيز حميد الجبوري --- باسم علوان طعمه العقابي
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2007 Volume: 5 Issue: 4 Pages: 66-76
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Most studies deal with the ways of transferring and spearding " the knew how" and its' applications. These studies establish a theory administration and applying the inputs(technical& theoretical) with out specifying it organization, thus , it is necessary to legislative policies that satisfy the situation. However industrial investment that works on making use wealth in all countries, must not be excluded to a particular industrial but it should be understood in it's widlr view. It means that it will include the works of extracting & manufacting and production (hyper production). Accordingly, The Iraqi investment Law. Which include special aspects that focus on finding out investment opportunities and encourying it. In addition, providing the ways with legal rules, that quarntee the country rights, depending the rule that all wealths and helong to the Iraq people whether the investor is foreign or local. Finally the study falls into two chapter: the deals with concept of obligation of undertaking. first chapter anlyse sources of undertaking

تتسم اغلب الدراسات والتحليلات التي تتناول سبل نقل واستثمار المعارف الفنية وتطبيقاتها، بأنها دراسات تؤسس لنظرية إدارة وتطبيق تلك المدخلات المادية والأدبية، دونما تحديد لنطاقها التنظيمي الدقيق الذي يتم من خلاله التعرف على مصدر تلك الموارد وكيفية التعامل معها. من هنا كان لابد من وضع سياسات تشريعية تفي بمتطلبات هذا الواقع، ولا يقدح في ذلك جملة الاتفاقات الدولية التي تبين وتنظم بعض مسائل الاستثمار وبشكل عام. وأياً كان الأمر فان الاستثمار الصناعي الذي ينصب على استغلال الموارد والثروات التي تتمتع بها البلدان يجب ان لا يختصر على جانب توظيف تلك المدخلات في صناعة معينة، وإنما يجب ان يفهم من ذلك المصطلح (الاستثمار الصناعي) المعنى الواسع. بمعنى انه سيشتمل تبعاً لذلك على كافة الأعمال المتعلقة بالاستكشاف والتنقيب والفحص النظري والعملي وتخصيص الأموال والتشغيل ومن ثم الإنتاج الاقتصادي (التجاري). وهذا يعني تحديد مفهوم جديد للصناعات الاستخراجية يواكب تطور النشاط التجاري من جهة وتطور المؤسسات التجارية الاستثمارية التي تختص باستثمار الثروات والموارد الطبيعية سواء كانت محلية أو دولية من جهة أخرى. وتأسيساً على ذلك فقد جاء قانون الاستثمار العراقي الأخير مشتملاً على بعض المحاور الخاصة بذلك ولكن يقتضي الوقوف عندها تناول عدة فقرات تتعلق بهذا التشريع الذي يتوجب ان يركز وبشكل واضح على خلق الفرص الاستثمارية والتشجيع عليها وتوفير كافة السبل لدخول رؤوس الأموال للبلاد على ان يكون ذلك ضمن اطر قانونية وصياغات دقيقة تضمن حقوق البلد على اعتبار ان ملكية ثرواته تعود للشعب العراقي. هذا ولابد من بيان دور المستثمر أجنبياً كان أم وطنياً مع ضرورة بيان كافة خصائص المصادر التمويلية التي سيعتمدها المستثمر وترتيبها بحسب الأفضلية للاقتصاد الوطني هذا مع الأخذ بنظر الاعتبار تفضيل المستثمر الوطني على غيره.لكل هذه الفقرات وغيرها وقع اختيارنا على هذا الموضوع لنقف عنده بالبحث وطبقاً للخطة البحثية التالية.الفصل الأول: مفهوم الالتزام بالمشاركة الاستثمارية.المبحث الأول: ماهية الالتزام بالمشاركة الاستثمارية.المبحث الثاني: محل الالتزام بالمشاركة الاستثمارية.الفصل الثاني: مصادر التمويل في المشاركة الاستثمارية.المبحث الأول: تملك الأسهم والسندات.المبحث الثاني: استئجار العقارات المناسبة.المبحث الثالث: التمويل باستئجار المنقول

Keywords


Article
(The bank's commitment to provide financial credit information)(Comparative Study)
التزام المصرف بتقديم معلومات الائتمان المالي (دراسة مقارنة)

Authors: علاء عزيز حميد الجبوري --- حمدية عبود كاظم الاسدي
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2015 Volume: 13 Issue: 1 Pages: 206-224
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

The Bank's commitment to provide financial credit information of modern banking services because of the importance of this information to help the student information to make good decision , whether related to trade , for example , investment or other .Since the banks combine to have a lot of information for customers and third parties dealing with them, and that this information today are associated with different aspects of life and represent a pillar of human activity economic , social and allows machine decision- making in all areas almost.Adding that such information constitutes a raw material to the bank like any owes another , this information enables it to learn the fate of the money taken believe it and in the end, his income private and therefore continuity.And the bank's commitment to provide information of financial credit may have originated the contract signed by student information and the bank , in which case the source of this commitment is the source contractual direct , has committed the bank to provide such information as a result of its commitment to hold another bank as a contract loan holding bank account , for example ,here is the source this is the source of contractual obligation accessory.The bank is obliged to provide financial credit information as a result of existence of legal texts require it to provide that information , and this is what is stated in article (51) of the banking act of the new Iraqi no.(94) for the year 2004 .here , the source of the obligation is the law.And the bank's commitment to provide financial credit information represents an exception to the general rule requiring non access to customer accounts . This exception is increasing as a result give the laws and regulations of certain regulatory bodies eligibility in principle in the poll on the secrets of individuals .This service is like any other banking service carried out by the bank, whether for a private sector or the public sector , has been provided by the bank for specific commission or provided free of charge to attract customers.Perhaps the biggest advantages of this service is the possibility of its contribution to ensure the health of the path of the banking system in a direct function as a distributor of credit in addition to its responsibility to support confidence in the handling and clearance of economic activity in general and trade in particular images of abuse suffered by credit market severely damaged , and as such ,the provision of information financial credit best interest of the credit and the overall economy

يعتبر التزام المصرف بتقديم معلومات الائتمان المالي من الخدمات المصرفية الحديثة نظراً لأهمية هذهِ المعلومات لمساعدة طالب المعلومة على اتخاذ القرارات السليمة سواء كانت متعلقة بالتجارة مثلاً أو الاستثمار أو بغيرها . حيث أن المصارف تتجمع لديها العديد من المعلومات الخاصة بالعملاء وعن الغير المتعاملين معهم , وان هذهِ المعلومات أصبحت اليوم ترتبط بمختلف جوانب الحياة وتمثل ركيزة نشاط الإنسان الاقتصادي والاجتماعي وتتيح مكنة اتخاذ القرارات في كافة المجالات تقريباً .إضافة إلى أن هذهِ المعلومات تشكل مادة أولية للمصرف شأن أي مدين أخر فأن هذهِ المعلومات تمكنهُ من معرفة مصير الأموال التي قبضها وتؤمن في النهاية مدخولهِ الخاص وبالتالي أستمراريتهِ .وأن التزام المصرف بتقديم معلومات الائتمان المالي قد يكون مصدرهُ العقد الذي يبرم بين طالب المعلومة وبين المصرف , فهنا يكون مصدر هذا الالتزام هو المصدر التعاقدي المباشر ,وقد يلتزم المصرف بتقديم تلك المعلومات نتيجة لالتزامهِ بعقد مصرفي أخر كعقد القرض وعقد الحساب المصرفي مثلاً , فهنا يكون مصدر هذا الالتزام هو المصدر التعاقدي التبعي.وقد يكون المصرف ملزماً بتقديم معلومات الائتمان المالي نتيجة وجود نصوص قانونية تفرض عليهِ تقديم تلك المعلومات , وهذا ما ورد في المادة (51) من قانون المصارف العراقي الجديد رقم (94) لسنة 2004. فهنا مصدر الالتزام هو القانون.وان التزام المصرف بتقديم معلومات الائتمان المالي يمثل استثناءاً من القاعدة العامة التي تقضي بعدم الاطلاع على حسابات العملاء . وهذا الاستثناء في تزايد مستمر وذلك نتيجة ما تعطيهِ القوانين واللوائح لبعض الأجهزة الرقابية أحقية من حيث المبدأ في الاستطلاع على الأسرار الخاصة بالإفراد .وهذهِ الخدمة كأي خدمة مصرفية أخرى يقوم بها المصرف سواء كان تابعاً للقطاع الخاص أو للقطاع العام , وقد يقدمها المصرف مقابل عمولة معينة أو يقدمها مجاناً لجذب العملاء. ولعل اكبر مزايا هذهِ الخدمة هي إمكان مساهمتها في ضمان وصحة مسار الجهاز المصرفي في مباشرة وظيفتهِ كموزع للائتمان علاوة على مسؤوليتهِ في دعم الثقة في التعامل وتطهير النشاط الاقتصادي عامة والتجاري خاصة من صور الإساءة التي تلحق بسوق الائتمان أضرار فادحة , وعلى ذلك فأن تقديم المعلومات الائتمان المالي يحقق مصلحة الائتمان والاقتصاد عموماً .

Keywords


Article
Back in the transportation provision of successive In the light of the Iraqi transport Law No. 80 of 1983 (A comparative study)
الرجوع في النقل المتعاقب في ضوءِ قانونِ النقلِ العراقيِّ رقم 80 لسنة 1983 ( دراسة مقارنة )

Authors: علاء عزيز حميد الجبوري --- فاطمة عباس حسوني الكناني
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2015 Volume: 13 Issue: 2 Pages: 132-158
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Transport occupies in the contemporary reality of great significance in terms of internal exchange and international trade, it represents in fact nerve of the trade in each term, as long as it leads to the provision of raw materials, merchandises and transportation sources of production to consumption and investment markets, and if the original in that the transport is usually done by the similarity of the aspects of commercial activity, not the carrier’s ability to complete it with what is required to provide the best means of transport with full preparations to carry it out, and the lack of transmission lines regularly and directly to the same places for reasons of geography or economic, found new forms of transportation through which transfer until delivery to the destination. As well as the exchange of merchandises carried in the hands of more than one carrier in succession during the journey from the place of shipment until discharged in the first place of arrival to receive it then to the consignee. Perhaps the most prominent of these forms and what is today the most serious in my international transactions (successive transport) or, as termed by some (sequential transport) or (direct). As the focus is mainly on successive trade between different countries separated by a geographical area of international, is this exchange operations for ways to import and export of raw materials, merchandises and other merchandises and other funds transferred. The reference in the transportation revolving of the most important issues and complex at the same time what might raise conflicts create for the special nature of this type of transport and which require multiple carriers actors in the implementation of the various stages, and whether they arise among the passengers and the senders or consignees and successive carriers, or between believers and the successive carriers, or between passengers or messengers and the believers, or between successive carriers themselves.

يكفي بعض التمعن للقول بان الكثير من الاتجاهات الفقهية قد تنازعت بيان حقيقة الرجوع في عقد النقل المتعاقب . اذ يذهب البعض بانه عبارة سلطة موضوعية (حق موضوعيا ) تنطبق القوانين التي تحكم النقل بهذا الخصوص ,في حين يتبنى الاتجاه الاخر موقفاً اخر مغايراً لما سبق . ذلك ان الرجوع لديه لايعدو ان يكون امكانية المطالبة القضائية او الودية باداء الالتزامات المتبادلة بين اطراف عقد النقل , ويتحقق هذا عندما يتم مساءلة الاطراف المتعاقدة سواء كان النقل منصباً على نقل البضائع ام كان النقل للركاب ( الاشخاص ).من هنا , فالرجوع كما هو واضح , يتمثل بحق الاطراف في عقد النقل المتعاقب في المطالبة الودية او اللجوء الى القضاء بهدف الحصول على الحماية القضائية عند ظهور نزاع بينهم , وذلك بان يدعي الاطراف " راكباً , مرسلاً " او اشخاص على اعتبارهم اصحاب مصلحة , اعتداء الطرف الاخر (ناقل الاول او من يليه من ناقلين وصولا الى الناقل الاخير ) على حقه وخلاله بالعقد المبرم بينهم , وعدم تحقيق الغرض العقد وهو ايصال الراكب او البضائع في النقل المتعاقب للاشخاص او الاشياء الى الجهة المقصود خلال الوقت المحدد .وهكذا فالرجوع اجراء لانه يتضمن تقديم النزاع امام القضاء بمقتضى اعمال اجرائية ومواعيد محددة يتضمنها القانون الاجرائي الذي يطبق على اجراءات القضية .

Keywords


Article
Insurance contract on the plane (acomparative study)
عقد التأمين على الطائرة ـ دراسة مقارنة

Authors: Alaa A. H. Al-Jubouri علاء عزيز حميد الجبوري --- Hassanan M. Judi حسنين مكي جودي
Journal: Ahl Al-Bait Jurnal مجلة أهل البيت ISSN: 18192033 Year: 2016 Volume: 1 Issue: 20 Pages: 393-415
Publisher: University of Ahl Al-Bait جامعة اهل البيت

Loading...
Loading...
Abstract

Represents aviation the most important form of exploitation of air space, the story of man with flying longer depiction Typically this conflict experienced with the forces of nature have enticed him dream of imitating birds in flight has his right at first that I think the aviation What Alaspahh in the air and help him wings to swim, buthe managed after a bitter struggle and great sacrifices that roam the air space using a high-speed vehicles capable of carrying large weights, but he exceeded the atmosphere to run the discovery of outer space.With the discovery of aviation and its development proceeded human to be exploited economically and came with a wide range of international trade and the need for movement of people across the state or across the provinces of a single state showed the importance of aviation due to its plane of the ability to carry people and stuff and super speed that makes it more transportation speed and as a result of the evolution of trade Environment air by plane appeared insurance system on the aircraft as a tool to reduce the impact of financial dire consequences when a plane accident of aviation accidents, which in some cases may cause damage to third parties or passengers, or of whom were under the command of the air carrier. and make it worse that activity Air requires financial investments huge including eighths of aircraft and various hardware and wages of personnel and training which makes the financial burden borne by the investor plane grave when a plane disaster specific as well as meet the compensation to those caused their aircraft damage. Therefore this insurance did not flourish only with the evolution of technology (industry aircraft) and this is what can be seen in the wake of the Second World War as there was directed largely to insurance until he became necessities of good governance for transportation projects and became insurance prevail in securing the fuselage and insurance against damage to third parties on the surface of the earth, as well as damage caused to passengers and those affecting users of the carrier air. could be argued that one of the reasons that led us to choose this topic lack of depth searching Multi writings.Insurance on the plane and how to compensate for damage caused by aircraft to third or passengers etc.., As well as the absence of explanations of the Aviation Act Iraqi and found they are rare, which led us to discuss the issue and find out how to join Iraqi law.

Keywords

Listing 1 - 5 of 5
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (5)


Language

Arabic (5)


Year
From To Submit

2016 (1)

2015 (2)

2007 (2)