research centers


Search results: Found 17

Listing 1 - 10 of 17 << page
of 2
>>
Sort by

Article
معالجة وتحليل قاعدة البيانات الزراعية في محافظة نينوى باستخدام نظم المعلومات الجغرافية

Author: علي عبد عباس العزاوي
Journal: JOURNAL OF EDUCATION AND SCIENCE مجلة التربية والعلم ISSN: 1812125X Year: 2009 Volume: 16 Issue: 40 Pages: 375-400
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACTGeographical information system (GIS) is one of the most modern applied computer techniques contributing in supporting contemporary geographical studies. This is done through making a database of geographical phenomena, modeling them digitally by providing mechanical models, systems and programs of managing, handling and analyzing databases with spatial and non–spatial reference. These are the important tasks in geographical information system that are used to reach optimum decisions using logical operation to reveal spatial relation and correlations among geographical phenomena. Thus, GIS is the contemporary way to develop spatial treatment of geographical information instead of old traditional means in geographical analysis. GIS will also provide geography with means to cope with modern techniques to evaluate and predict geographical phenomena. The study aims to utilize the geographical information system (GIS) in making a geographical database of agricultural statistics in Nineveh to be analyzed in place. Agricultural statistical data in Nineveh are used as the main source for agricultural database using Arc view 3.3 software and its extensions (Spatial Analyst, and 3D. Analyst. Finally, the outputs of the quality of such analyzed information were shown in the form of maps and graphs.

الملخصتعد أنظمة المعلومات الجغرافية أحدث تقنيات الحاسب الآلي التطبيقية التي تسهم في دعم الدراسات الجغرافية المعاصرة. من خلال إمكانية العمل على إعداد قاعدة بيانات للظواهر الجغرافية ونمذجتها بهيئة رقمية بتوفير أساليب آلية ومجموعة نظم وبرامج لإدارة ومعالجة وتحليل البيانات ذات المرجعية المكانية وغير المكانية، التي تعد أحدى الوظائف المهمة في انظمة المعلومات الجغرافية والقاعدة التي يعتمد عليها للوصول الى القرارات المثلى باستخدام العمليات المنطقية لكشف العلاقات والارتباطات المكانية بين الظاهرات الجغرافية وبكفاءة عالية ,لتصبح الوسيلة المعاصرة للرقي في أسلوب المعالجة والتحليل المكاني للمعلومات الجغرافية بدلاً من الأساليب التقليدية القديمة في التحليل الجغرافي. كما أتاح النظام المجال أمام الجغرافية للدخول في عصر التقنيات الحديثة لتقييم الظواهر الجغرافية والتنبؤ بها.يهدف البحث إلى توظيف تقنية نظم المعلومات الجغرافية في إعداد قاعدة بيانات جغرافية للإحصاءات الزراعية في محافظة نينوى ومن ثم معالجتها وتحليلها مكانياً على مستوى الاقضية.أما بخصوص مواد وطرق البحث فقد تم اعتماد البيانات الإحصائية الزراعية لمحافظة نينوى على مستوى الوحدات الإدارية بوصفها مصدراً رئيسياً لتشكيل قاعدة البيانات الزراعية. وبالاعتماد على برنامج نظم المعلومات الجغرافي Arcview3.3 وامتداداته التحليل المكاني Spatial Analysis والتحليل الثلاثي الأبعاد 3D Analysis. وتعد المخرجات العملية النهائية التي تبرز من خلالها نتائج البحث، إذ توضح هذه المخرجات نوعية المعلومات التي تم معالجتها وتحليلها وعرضها بصيغ خرائط وأشكال بيانية.

Keywords


Article
نمط توزيع المكاني لمراكز الاستيطان الريفي في قضاء الموصل

Author: علي عبد عباس العزاوي
Journal: JOURNAL OF EDUCATION AND SCIENCE مجلة التربية والعلم ISSN: 1812125X Year: 2010 Volume: 17 Issue: 48 Pages: 361-372
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT The research aims to revealing the spatial distribution patterns of rural settlements in Mosul district via employing the mapping and the quantitative analysis. The researcher has used application in building up an information system for analyzing the spatial distribution patterns of rural settlements in the region and designing the maps that represent the rural settlements via applying the technology of (Average Nearest Neighbour) included in the (Spatial Statistic Analysis) appendix. The research findings of the analysis have shown that the Average Nearest Neighbor's value equals 0.014 when applied on the whole area under discussion. This value-in the table of the Average Nearest Neighbor table- shows that the rural settlements centers in the area follow in its spatial distribution (clustering). Results have also shown that the distribution trend has taken an oval shape stretches to the eastern-south and the western-north.

الملخصيهدف البحث إلى كشف نمط التوزيع المكاني للمستوطنات الريفية في قضاء الموصل. باستخدام طرق التحليل الكمي والخرائطي من خلال استخدام تقنية صلة الجوار (Average Nearest Neighbour Analyst) كطريقة رياضية مطورة في دراسات التوزيع المكاني للظواهر النقطية. وقد توصل البحث إلى ان نتائج التحليل أظهرت إن قيمة صلة الجوار عند تطبيقها على كامل منطقة الدراسة تساوي (0.014) وتدل هذه القيمة في جدول حساب قرينة صلة الجوار على أن مراكز الاستيطان الريفي في المنطقة تسلك في توزيعها المكاني النمط (المتجمع)، كما أظهرت النتائج بان اتجاه التوزيع فيها اتخذ شكلاً بيضاوياً ويمتد باتجاه جنوبي شرقي إلى شمالي غربي.

Keywords


Article
تمثيل النماذج المفتوحة في انظمة المعلومات الجغرافية(GIS)دراسة تطبيقية على حوض مائي شمال العراق

Author: د.علي عبد عباس العزاوي
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2009 Volume: 4 Issue: 2 عدد خاص بالمؤتمر كلية التربية Pages: 137-154
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص تميزت السنوات الاخيرة بتطور تكنولوجيا المعلومات والبرمجيات الجاهزة التي ساهمت في استخلاص المعلومات بشكل الي .ومن اهم هذه التقنيات هي انظمة المعلومات الجغرافية ذات الامكانيات العالية في استخلاص المعلومات الطوبوغرافية والمورفومترية من معالجة وتحليل نموذج التضرس الرقمي (DEM) الذي يضم قاعدة بيانات متكاملة على شكل (X,Y,Z) يمكن من خلاله تحديد حوض الوادي وشبكة التصريف ,وتحديد الخصائص المورفومترية للوادي بطريقة الية بكفاءة وسرعة انجازمقارنة بالطرق اليدوية التقليدية, ففي البحث الحالي تم استخدام نموذج التضرس الرقمي كمعطيات إدخال الى برمجيات انظمة المعلومات الجغرافية (GIS) للاستخلاص الخواص المتعلقة بالخصائص الطوبوغرافية والمورفومترية لاحدى الأودية شمال العراق باستخدام برامج Arcview3.3 و WMS 7.1 و Global Mapper التي تعد من أفضل البرامج لكشف الخواص الطوبوغرافية والمورفومترية من خلال التعامل مع الاحواض المائية رقميا والحصول على النمذجة المفتوحة بكفاءة عالية . يهدف البحث الى توظيف التقنيات الحديثة والبيانات الرقمية لاستخلاص المعلومات المتعلقة بالخواص الطوبوغرافية والمورفومترية باستخدام انظمة المعلومات الجغرافية .اما بخصوص مواد وطرائق البحث فقد تم اعتماد البيان الراداري HGT الخاص بشمال العراق والملتقط من مكوك الفضاء الامريكي NASA كمصدر رئيسي للبيانات التي اشتق منها المعلومات وان مخرجات البرامج المستخدمة تعد العملية النهائية التي تبرز من خلالها نتائج البحث التي تشمل الخواص الطوبوغرافية والمورفومترية .خلص البحث الى أهمية استخدام البيانات الرادارية وأنظمة المعلومات الجغرافية في استخلاص المعلومات بشكل خرائط رقمية.المقدمة:


Article
التطابق التوبولوجي بين إنتاجية القمح وابرز العوامل الطبيعيةفي محافظة نينوى باستخدام نظم المعلومات الجغرافية للعام 2005

Authors: عاهد ذنون الحمامي --- علي عبد عباس العزاوي
Journal: JOURNAL OF EDUCATION AND SCIENCE مجلة التربية والعلم ISSN: 1812125X Year: 2007 Volume: 14 Issue: 24 Pages: 360-377
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract
Geographic studies which are concerning with the spatial relationships among geographic features in the spatial space, give ascientific explanations about certain phenomena according to the structure approach in dealing with elements involved in this phenomena.
Spatial analysis was considered the suitable approach that could reveals the relationships among features, geographic applications wold be not efficient unless it use the geographic information system in analyzing ,and presenting the geographic information through special software’s that could deal with a large quantities of data in an automated functions which are different from classical ways. An important, unique, and accurate function of the GIS is the topological overlaying of maps, to analyze spatial relationships among geographic features.
This kind of analysis will help us in reaching best results and making correct decisions in solving different geographic problems. In this paper we used the (topologic overlay concept) for the spatial distribution of wheat crop production in Nineveh governorate-Iraq.
A group of maps are prepared, each one is representing one factor that have an effects over the wheat production. Then each map was overlaid over the other layers,(soiltypes, soil fetility, rain, and production) in order to analyze the topological overlaying effects in the spatial relationships, for revealing the spatial distribution dissimilarity of wheat crop production, and the final results were described and presented in this paper.
الملخص
تهتم الدراسات الجغرافية بالعلاقات المكانية بين الظواهر الجغرافية ضمن الحيز المكاني فالجغرافية لا تهتم بالظاهرات الأمن خلال علاقاتها مع بعضها للوصول إلى التفسير العلمي لمجموعة الظاهرات وهو ما يؤكد عليه المنهج البنيوي الذي يعالج العناصر بناءا على علاقاتها أو الانطلاق من مبدأ العلاقة بين الأشياء. وتعد عمليات التحليل المكاني الوسيلة الممكنة للكشف عن العلاقات المتبادلة بين الظاهرات المختلفة والارتباط المكاني لها. إلا أن هذه التطبيقات الجغرافية لم تعد كفوءة بدون استخدام نظم المعلومات الجغرافية (GIS) التقنية الحديثة والمتطورة في معالجة وتحليل وتمثيل المعلومات الجغرافية معتمدة على الإمكانيات الفائقة للبرمجيات في التعامل مع الكم الهائل والمتنوع من البيانات في عمليات التحليل والمعالجة والإخراج للظاهرات الجغرافية بصورة آلية بعيدا عن الأسلوب التقليدي.
ومن الوظائف المهمة التي تقوم بها انظمة المعلومات الجغرافية هي عمليات التطابق التوبولوجي (Topological overlay) للخرائط لتحليل العلاقات المكانية بين الظواهر الجغرافية المتنوعة باسلوب علمي ومنطقي وهي وظيفة تنفرد بها انظمة المعلومات الجغرافية عن غيرها من انظمة الحواسيب . فهي تساعد في الوصول الى القرارات والحلول الصحيحة للمشكلات الجغرافية والكشف عن المواقع المثلى للمشاريع . وفي البحث الحالي تم تطبيق مفهوم التطابق التوبولوجي لتفسير طبيعة العلاقات المكانية بين الظواهر الجغرافية متخذين التباين المكاني لانتاجية محصول القمح والعوامل المؤثرة فيها مجالا للدراسة باعداد مجموعة من الخرائط على شكل طبقات تمثل كل طبقة منها احدى العوامل المؤثرة في طبيعة التباين المكاني لمحصول القمح وهذه الطبقات هي(خارطة انواع التربة, القابلية الانتاجية للتربة, وطبقة الامطار, وطبقة انتاجية القمح كلغم/دونم) ليصار بعد ذلك الى اجراء عمليات التطابق التوبولوجي لتحليل العلاقات المكانية والوصول الى المناطق الاكثر انتاجية وطبيعة العوامل المؤثرة فيها, حيث ان توافق توزيع أي عامل كطبقة مع توزيع المحصول دل ذلك على وجود صلة ربط وعلاقة مكانية وتطابق بيئي .

الملخص تهتم الدراسات الجغرافية بالعلاقات المكانية بين الظواهر الجغرافية ضمن الحيز المكاني فالجغرافية لا تهتم بالظاهرات الأمن خلال علاقاتها مع بعضها للوصول إلى التفسير العلمي لمجموعة الظاهرات وهو ما يؤكد عليه المنهج البنيوي الذي يعالج العناصر بناءا على علاقاتها أو الانطلاق من مبدأ العلاقة بين الأشياء. وتعد عمليات التحليل المكاني الوسيلة الممكنة للكشف عن العلاقات المتبادلة بين الظاهرات المختلفة والارتباط المكاني لها. إلا أن هذه التطبيقات الجغرافية لم تعد كفوءة بدون استخدام نظم المعلومات الجغرافية (GIS) التقنية الحديثة والمتطورة في معالجة وتحليل وتمثيل المعلومات الجغرافية معتمدة على الإمكانيات الفائقة للبرمجيات في التعامل مع الكم الهائل والمتنوع من البيانات في عمليات التحليل والمعالجة والإخراج للظاهرات الجغرافية بصورة آلية بعيدا عن الأسلوب التقليدي. ومن الوظائف المهمة التي تقوم بها انظمة المعلومات الجغرافية هي عمليات التطابق التوبولوجي (Topological overlay) للخرائط لتحليل العلاقات المكانية بين الظواهر الجغرافية المتنوعة باسلوب علمي ومنطقي وهي وظيفة تنفرد بها انظمة المعلومات الجغرافية عن غيرها من انظمة الحواسيب . فهي تساعد في الوصول الى القرارات والحلول الصحيحة للمشكلات الجغرافية والكشف عن المواقع المثلى للمشاريع . وفي البحث الحالي تم تطبيق مفهوم التطابق التوبولوجي لتفسير طبيعة العلاقات المكانية بين الظواهر الجغرافية متخذين التباين المكاني لانتاجية محصول القمح والعوامل المؤثرة فيها مجالا للدراسة باعداد مجموعة من الخرائط على شكل طبقات تمثل كل طبقة منها احدى العوامل المؤثرة في طبيعة التباين المكاني لمحصول القمح وهذه الطبقات هي(خارطة انواع التربة, القابلية الانتاجية للتربة, وطبقة الامطار, وطبقة انتاجية القمح كلغم/دونم) ليصار بعد ذلك الى اجراء عمليات التطابق التوبولوجي لتحليل العلاقات المكانية والوصول الى المناطق الاكثر انتاجية وطبيعة العوامل المؤثرة فيها, حيث ان توافق توزيع أي عامل كطبقة مع توزيع المحصول دل ذلك على وجود صلة ربط وعلاقة مكانية وتطابق بيئي .

Keywords


Article
مقارنة تقنيات الاستيفاء المكاني لخرائط مناسيب المياه الجوفية في قضاء تلعفر باستخدام نظم المعلومات الجغرافية GIS

Author: أ.د. علي عبد عباس العزاوي
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2019 Volume: 14 Issue: 1 Pages: 226-244
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

Groundwater is one of the most important alternative water resources for civil and agricultural uses in arid and semi-arid regions, due to the increasing demand for domestic and agricultural uses. Therefore, groundwater forecasting is useful for managing the size, level, planning and maintenance of agricultural development. In this study, three geostatistics methods were compared. A dataset of the measured water level of 75 selected wells was selected in the fourth month of 2013 in Tal Afar for an area of 4596 km2, to choose the best method for producing the most accurate numerical map of groundwater (GWT). .Spatial Interpolation Techniques have been applied in three ways (kriging, IDW, and RBF) for spatial interpolation of groundwater. Several models of semivariograms (Spherical, Gaussian, Invers Multiquadric, Exponential) were performed and after testing for several models, the final model was selected to estimate groundwater levels in the area and the amount of variance (which expresses the accuracy of the water level estimation) Groundwater), and the best method of prediction was determined based on Cross-Validation technique. RMSE is the best model, and RBF is best used to create an Interpolation Map because it has a lower error ratio compared to the results of kriging (IDW). The above methods were implemented using ArcGIS 10.3.Keywords: spatial statistics, groundwater levels, cross-validation (IDW), (RBF), Kriging, ArcGIS 10.3

تعد المياه الجوفية من أهم موارد المياه البديلة للاستخدامات المدنية والزراعية في المناطق الجافة وشبه الجافة، نظرا للطلب المتزايد عليه للاستعمالات المنزلية والزراعية وعليه فإن التنبؤ بمنسوب المياه الجوفية مفيد لإدارة حجم ومستوى هذه الموارد والتخطيط لها والحفاظ عليها لعمليات التنمية الزراعية. في هذا ألبحث تم مقارنة ثلاثة طرق جيواحصائية (geostatistics) اخذت مجموعة بيانات لمنسوب المياه الجوفية المقاسة حقليا من 75 بئرا مختارة في شهر الرابع 2013 في قضاء تلعفر لمساحة 4596 كم2, لاختيار افضل طريقة لإنتاج ادق خارطة رقمية لمنسوب المياه الجوفية ( (G.W.T.. W.T... تم تطبيق تقنيات التخمين الاحصائي المكاني Spatial Interpolation Techniques بثلاث طرق هي (kriging) و(IDW) و(RBF) للاستيفاء المكاني لمنسوب المياه الجوفية. وتم عمل تقريب ملائم (fitted) لعدة موديلات من (semivariograms) منها (Spherical, Gaussian, Invers Multiquadric, Exponential) وبعد إجراء الاختبارات لعدة موديلات تم أختيار الموديل النهائي لتخمين مناسيب المياه الجوفية في المنطقة ومقدار التباين ( الذي يعبر عن دقة التخمين في منسوب المياه الجوفية ) ، وتم تحديد الطريقة الافضل للتنبؤ بناءا على تقنية Cross-Validation . وقيمة الجذر التربيعي لمتوسط الخطا RMSE حيث وجد ان نموذج Invers Multiquadric هو النموذج الافضل,وتم اعتماد RBF كافضل طريقة لانشاء خارطة استيفاء مكاني Interpolation Mapكونها تحوي على نسبة خطأ اقل اذا ما قورنت بنتائج (kriging , IDW ) تم تنفيذ الطرق اعلاه باستخدام برنامج ArcGIS 10.3 .


Article
استخدام تقنيات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية في تقدير المساحة وكثافة مشاجر الغابات الاصطناعية في مدينة الموصل

Authors: علي عبد عباس العزاوي --- عاهـد ذنون شهاب الحمامي
Journal: JOURNAL OF EDUCATION AND SCIENCE مجلة التربية والعلم ISSN: 1812125X Year: 2007 Volume: 14 Issue: 22 Pages: 319-325
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract
This paper utilized integrated technique of Aerial photo interpretation with GIS in the estimation of artificial forest density areas in Mosul .
An economic, quick and accurate approach was achieved in using an integrated approach of remote sensing and GIS for estimating Mosul's artificial forest stands area density until the year 2003.
The come out results showed that using this method was accurate ,
economic and perfect in Producing the final map , and it is possible to
repeat the research on multi-temporal basis for achieving the best
evaluation about forest condition progress in this area .
الملخص
استخدمت تقنية الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات بشكل تكاملي في التفسير البصري للصور الجوية المصححة ذات المقياس الكبير لتحديد وحساب مساحة الغابات الاصطناعية في مدينة الموصل بطريقة سريعة ورخيصة وبأدق نتيجة ممكنة لتقييم الوضع الذي أصبحت عليه هذه الغابات لغاية سنة 2003.
تم تصنيف المساحات على أساس الكثافة التاجية للأشجار التي تغطي أرض الغابة بناء على مقياس كثافة اختير من قبلنا ليتناسب مع موضوع البحث. أظهرت النتائج أنه يمكن استخدام هذه الطرق بشكل دقيق ورخيص لإنتاج خارطة مساحية حسب كثافة هذه المشاجر الاصطناعية للغابات ويمكن تكرار البحث على فترات زمنية متتالية لإعادة تقييم التطورات السلبية والايجابية الحاصلة عليها .

الملخصاستخدمت تقنية الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات بشكل تكاملي في التفسير البصري للصور الجوية المصححة ذات المقياس الكبير لتحديد وحساب مساحة الغابات الاصطناعية في مدينة الموصل بطريقة سريعة ورخيصة وبأدق نتيجة ممكنة لتقييم الوضع الذي أصبحت عليه هذه الغابات لغاية سنة 2003.تم تصنيف المساحات على أساس الكثافة التاجية للأشجار التي تغطي أرض الغابة بناء على مقياس كثافة اختير من قبلنا ليتناسب مع موضوع البحث. أظهرت النتائج أنه يمكن استخدام هذه الطرق بشكل دقيق ورخيص لإنتاج خارطة مساحية حسب كثافة هذه المشاجر الاصطناعية للغابات ويمكن تكرار البحث على فترات زمنية متتالية لإعادة تقييم التطورات السلبية والايجابية الحاصلة عليها . المقدمــة:تعد مراقبة الأغطية النباتية من الفضاء وتقدير مساحاتها أو تصنيفها وإجراء عمليات الجرد عليها من الأمور المهمة لكثير من الفعاليات المتعلقة بتحديد استخدامات الأرض وفي إدارة الموارد الطبيعية وفي إعادة التشجير للغابات بكفاءة وكذلك في دراسات مكافحة التصحر أو زحف المدن على المناطق الخضراء.

Keywords


Article
الجفاف المناخي وتأثيراته البيئية في منطقة الجزيرة العراقية

Authors: محمود حمادة صالح الجبوري --- علي عبد عباس العزاوي
Journal: Journal of Surra Man Raa مجلة سر من رأى ISSN: 18136798 Year: 2006 Volume: 2 Issue: 2 Pages: 83-97
Publisher: university of samarra جامعة سامراء

Loading...
Loading...
Abstract

تعد منطقة الجزيرة العراقية من الناحية المناخية منطقة (شبه جافة ) ، وإن أنظمتها البيئية هشة وحساسة وان التوازن بين عناصرها المختلفة توازنا حرجا ، وتتميز المنطقة بجفاف الهواء بسبب ندرة المياه وارتفاع معدلات حرارة الهواء والتبخر وهذه العوامل تعد أهم العوامل المعوقة للبيئة الطبيعية وتعرضها للجفاف المناخي .


Article
اشتقاق المعلومات الجيمورفولجية من البيانات الرادارية باستخدام نظم المعلومات الجغرافية - الموصل دراسة حالة

Authors: د.احمد حامد علي العبيدي --- د. علي عبد عباس العزاوي
Journal: Journal of Tikrit University for the Humanities مجلة جامعة تكريت للعلوم الإنسانية ISSN: 18176798 Year: 2007 Volume: 14 Issue: 10 Pages: 208-226
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

الملخصتعد البيانات الرادارية من نوع (hgt) إحدى المصادر المهمة المستخدمة في أنظمة المعلومات الجغرافية (GIS) والتي تتميز بالدقة والكفاءة العالية فضلا عن أمكانية اشتقاق بيانات مختلفة،، جيمورفولوجية، جيولوجية، وجغرافية، يمكن التعامل معها في مختلف أنظمة المعلومات الجغرافية، نظرا لتوفر بيانات مكانية رقمية مرفقة بجداول عن المسرح الجغرافي، إضافة إلى امكانات تصدير البيانات بصيغ مختلفة منه (Dem.Arc ASCII Grid.Dxf .GeoTiff. idrisi.surferGrid.xyzGrid) الى برامج نظم المعلومات الجغرافية، ويعد نموذج التضرس الرقميDEM)) الذي يمكن اشتقاقه من البيانات الرادارية المحور الأساسي التي تدور حوله معظم الدراسات الجيمورفولجية والجغرافية، فهو يشكل القاعدة التي يعتمد عليها لاستنتاج المعلومات المتعلقة بالخواص الجيمورفولجية كالتحليل الجيمورفولجي للمنطقة والمحاكاة الهيدرولوجية، ففي المجال الجيمورفولجي يمكن حساب الانحدار والميل والاتجاه وتحليل الضلال واستنتاج المعلومات المتعلقة بالسطح الهيدرولوجي كمجاري السيول واتجاه التدفق وحدود الاحواض المائية، وإمكانية استخدام نموذج التضرس الرقمي في تحديد مدى الرؤية وهندسة الطرق والتنبؤ بالفيضانات.يهدف البحث الى توظيف نموذج التضرس الرقميDEM المشتق من البيانات الرادارية HGT لجزء من منطقة الموصل لاشتقاق المعلومات المتعلقة بدراسة جيمورفولوجية منطقة الموصل المتمثلة باحتساب الانحدار والميل والاتجاه وتحليل الضلال ومدى الرؤية.اما بخصوص مواد وطرائق البحث فقد تم اعتماد البيان الراداري N36HGT الخاص بشمال العراق ومنها منطقة الموصل والملتقط من المكوك الفضائي الأمريكي NASA كمصدر رئيسي للبيانات التي اشتق منها نموذج التضرس الرقمي DEM بالاعتماد على برنامج Global Mapper.8 وبرنامج ARC GIS.9 بامتداداته التحليل المكاني Spatial analysis والتحليل ثلاثي الأبعاد 3D Analysis .وتعد المخرجات، العملية النهائية التي تبرز من خلالها نتائج البحث في برمجيات نظم المعلومات الجغرافية، اذ توضح هذه المخرجات نوعية البيانات والمعلومات التي تم اشتقاقها من نموذج التضرس الرقمي لمنطقة الدراسة بصيغ خرائط تظهر الخصائص الجيمورفولجية كخرائط خطوط الارتفاعات المتساوية للتضاريس وخرائط الانحدار والميل واتجاه التضاريس وتحليل الضلال .خلص البحث الى جملة استنتاجات:1-دقة المخرجات الناتجة بواسطة برمجيات نظم المعلومات الجغرافية لحساب الانحدار والميل والاتجاه وتحليل الضلال2-إمكانية قيام نظم المعلومات الجغرافية بإجراء العمليات الحسابية على الخرائط وتمثيل نتائج هذه الحسابات على شكل خرائط .3-إمكانية الاستفادة القصوى من البيانات الرادارية المنتجة من المكوك الفضائي في التخصصات العلمية المختلفة كالجيولوجي والجيمورفولوجي والجغرافية والهيدرولوجي والعلوم الزراعية والهندسية.

Keywords


Article
استخدام التقييم المتعدد المعايير (MCE) لاستخدامات الأرض الزراعية دراسة في نظم المعلومات الجغرافية (GIS) في منطقة الرشيدية/محافظة نينوى

Authors: علي عبد عباس العزاوي --- مرعي ياسين حمود الجبوري
Journal: JOURNAL OF EDUCATION AND SCIENCE مجلة التربية والعلم ISSN: 1812125X Year: 2011 Volume: 18 Issue: 52 Pages: 332-354
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACTThe present time is said to be the age of information revolution characterized by Telecommunication, Remote Sensing and Geographical Information Systems which do the role of processing and analyzing spatial data automatically to backup decision makers in many of the important specializations by applying ready packages that contribute in preparing the required analyses to promote and develop the areas accurately and to increase the process efficiency and the planned product. Besides it can enhance the potentials of the GIS through integrating it in multi-media technologies such that producing more realistic applications to make it a better tool for supporting decision making.The objective of using multi-criteria evaluation (MCE) is to execute standard technologies, tools and criteria that leads to employ agricultural data in representing the factors and the constraints that affect agricultural production at high level of efficiency and accuracy which in turn leads to construct an active system that back up the processes of spatial decision making (Spatial Decision support system (SDSS)) as well as representing the factors and the constraints as being maps for identifying the optimization of the best agricultural product that achieve the best economical returns with less problems (constraints). Al Rasheedia area in Nineveh Province has been chosen as a model for being adjacent to a big market like Mosul and being able to assimilate all the aspects of the agricultural production.

الملخص: يوصف العصر الحالي بأنه عصر ثورة المعلومات والتي تميزه ثورة الاتصالات Telecommunication والاستشعار عن بعد Remote Sensing وأنظمة المعلومات الجغرافية Geographical Information system, التي تقوم بمعالجة وتحليل البيانات المكانية آلياً لدعم متخذي القرار في العديد من التخصصات المهمة باستخدام البرمجيات الجاهزة والتي تساهم في إعداد التحليلات المطلوبة لتنمية وتطوير المناطق بشكل دقيق ويزيد من كفاءة العملية والمنتج التخطيطي. هذا إلى جانب انه يمكن تحسين إمكانيات نظم المعلومات الجغرافية من خلال دمجها بتقنيات الوسائط المتعددة لتقديم تطبيقات أكثر واقعية والتي تجعل منها أداة أفضل لدعم اتخاذ القرار إن الهدف من استخدام التقييم المتعدد المعايير (MCE) هو لتنفيذ تكنولوجيات ووسائل ومعايير قياسية والذي يؤدي إلى استخدام كل من البيانات الزراعية في تمثيل العوامل والقيود المؤثرة في الإنتاج الزراعي على درجة عالية من الكفاءة والفعالية مما يؤدي إلى إنشاء نظام فعال يدعم عمليات اتخاذ القرارات المكانية(Spatial Decision Support System (SDSS) وتمثيل العوامل والقيود كخرائط لتحديد الامثلية (Optimization) لأفضل محصول زراعي والذي يحقق افضل مردود اقتصادي وباقل مشاكل (قيود). وقد اختيرت منطقة الرشيدية في محافظة نينوى نموذجا باعتبارها مجاوره لسوق كبير مثل مدينة الموصل قادر على استيعاب كل صور إنتاجها الزراعي.

Keywords


Article
تأثير السطح التضاريسي على التوزيع المكاني للمحاصيل الزراعية لجزء من شمال العراق باستخدام تقنيات نظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد

Authors: علي عبد عباس العزاوي --- عاهد ذنون شهاب الحمامي
Journal: JOURNAL OF EDUCATION AND SCIENCE مجلة التربية والعلم ISSN: 1812125X Year: 2011 Volume: 18 Issue: 54 Pages: 360-374
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract:This paper indicates a new style in geographic research by utilizing modern Techniques in the processing and analyzing geographic problems. Remote sensing and Gis were used in studying the relations among natural factors represented by topography and spatial analysis for vegetation land cover in Agricultural land use. This paper mentioned the followings:1.Gis applications in topographic analysis of (SRTM) Digital Elevation Model of the study area.2.Remote sensing applications in mapping vegetation land cover and derivation of Agricultural field crops from Landsat scene.3.modifying and changing field crops and slope from Raster data to Vector data.4.Overlying remote sensing unsupervised classification results and Gis to reveal the relations between slope and the spatial distribution of crops. 5.Preparing an accuracy classification report from error matrix and required statistical analysis to find significant correlation between slope levels and spatial distribution of crops.SRTM-DEM covering the study area was used as a main source of data for extracting surface slope analysis results by using spatial analyst in ArcGis 9.3.Landsat 7 Satellite scene was processed in Erdas imagine 9.1 for digital image processing.Unsupervised classification was conducted in extracting the field crops vegetation. Crops layer overlaid on slope to show the relations and the effects of slope levels on the spatial distribution and density of crops in the study area after intersection of both layers.Results showed that (Coefficient of Association) factor was (- 0.53) correlation factor was (- 0.93) at significant level of 95%.

الملخص: يقدم البحث أسلوبا جديدا في الدراسة والبحث الجغرافي، باستخدام التقنيات الحديثة في عمليات المعالجة والتحليل للمشكلات الجغرافية، اعتمادا على برمجيات نظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد (RS&GIS). الجغرافية الزراعية من أكثر المجالات الجغرافية التي استفادت من هذه التقنيات وبشكل خاص في دراسة العلاقة بين العوامل الطبيعية الممثلة بالسطح التضاريسي والتوزيع المكاني للغطاء النباتي المتمثل باستخدامات الأرض الزراعية. وقد تناول البحث:1)تطبيقات نظم المعلومات الجغرافية في تحليل السطح التضاريسي من نموذج التضرس الرقمي(Dem) التي تضم قاعدة معلومات جغرافية مشتقة من البيانات الرادارية الطبوغرافية.2)تطبيقات الاستشعار عن بعد في إنشاء خارطة الغطاء النباتي واشتقاق طبقة المحاصيل الزراعية، من البيانات الفضائية. 3)تحويل ملف المحاصيل الزراعية والسطح التضاريسي (الانحدار) من صيغة البيانات المساحية إلى صيغة البيانات الخطية (R2V).4)إجراء عمليات المطابقة (Overlay) لنتائج الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية لكشف علاقة الارتباط بين السطح التضاريسي المتمثل بالانحدار (slope) والتوزيع المكاني للمحاصيل الزراعية.5)إجراء العمليات الإحصائية الاختبارية للتأكد من معنوية العلاقات الارتباطية بين فئات الانحدار والتوزيع المكاني للمحاصيل الزراعية.تم استخدام البيان الفضائي الراداري الطوبوغرافي (DEM SRTM) الخاص بشمال العراق والملتقط من مكوك الفضاء الأمريكي ((SRTM كمصدر رئيسي للبيانات التي استخرجت منها المعلومات الخاصة بتحليل السطح التضاريسي لجزء من أقصى شمال العراق كنموذج تطبيقي باستخدام برنامج (ArcGIS V.9.3) بملحقات التحليل المكاني Spatial Analysis Extension))، والذي يساعد في تحديد الانحدارات، فيما استخدمت المرئية الفضائية (Landsat7) في برنامج ايرداس (Erdas 9.1) لإجراء عمليات تحليل طبقات الطيف الضوئي باستخدام طريقة التصنيف غير الموجة للبيانات الفضائية (Unsupervised Classification) واستخلاص طبقة المحاصيل الزراعية من الغطاء النباتي ومن ثم إجراء عملية التطابق (Overlay) بين درجة الانحدار (Slope) و طبقة المحاصيل الزراعية (Agriculture Crops) لكشف وبيان تأثير فئات الانحدار على كثافة التواجد المكاني للمحاصيل الزراعية بخرائط جديدة وقاعدة بيانات جديدة تحمل خصائص الطبقتين.وقد اظهر البحث انعكاس الخصائص التضاريسية على طبيعة التوزيع المكاني للمحاصيل لزراعية البالغة (87 كم2) من خلال النتائج التي تم التوصل إليها بمطابقة خارطة الانحدار (Slope) مع خارطة المحاصيل الزراعية (Crops)، والتي بلغت نسبة معامل الاقتران (Coefficient of Association) بينهما0.53) -)، ومعامل ارتباط (Correlation Coefficient) بنسبة 0.93) -)، وبمستوى معنوية (95%). والذي يدل على انه كلما ازداد الانحدار قلت المساحة الزراعية.

Keywords

Listing 1 - 10 of 17 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (17)


Language

Arabic (17)


Year
From To Submit

2019 (1)

2018 (1)

2014 (1)

2013 (2)

2012 (1)

More...