نتائج البحث : يوجد 4

قائمة 1 - 4 من 4
فرز

مقالة
الاختيار الأمثل لبناء محطات توليد الطاقة الكهربائية في العراق بواسطةطاقة الرياح باستخدام معطيات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية

المؤلف: مكي غازي عبد لطيف المحمدي
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Journal of Surra Man Raa مجلة سر من رأى ISSN: 18136798 السنة: 2010 المجلد: 6 الاصدار: 18 الصفحات: 64-88
الجامعة: university of samarra جامعة سامراء - جامعة سامراء

Loading...
Loading...
الخلاصة

تعد طاقة الريح والتي باتت الأسرع نمواً في مجال توليد الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة والتي تتولد بصورة طبيعية وبشكل مستمر، اي تتجدد كل يوم ما دامت الشمس باقية وتوظف هذه الطاقة حسب نوع الاستخدام والتي تتمثل في توليد الطاقة الكهربائية، ولأجل الحصول على الطاقة الكهربائية من تحويل طاقة الرياح الى طاقة حركية ينبغي معرفة سبب نشوء الرياح وحركتها وسرعتها،وعند الحديث عن مصادر الطاقة البديلة ينبغي لنا التميز بين قسمين من هذه المصادر وبين استراتيجيين مختلفتين للطاقة المستقبلية والبديلة فيمكن أن نميز بين المصادر ذات الطابع المؤقت أي ما يتوافر من مخزون من هذه المصادر محدود ولا يمكن بكل الأحوال التعويض عن المستنزف والمستهلك منه،وبالرغم من أهمية تلك المصادر ومساهمتها الفعالة في تلبية الاحتياجات البشرية من الطاقة إلا أن محدوديتها تقتضي التفكير في إيجاد الحلول والبحث عن مصادر الطاقة التي تتمتع في الديمومة والتجدد، ولابد لنا التميز عند التحدث عن مصدر الدائمة للطاقة التي تتطلب مستوى تكنولوجي رفيع لا يملكها العالم حتى وقتنا الحاضر وما بين مصادرها تحتاج الى مستوى تكنولوجي يعد في متناول الغالبية من دول العالم وان التفريق بين هذين المصدرين هو في الحقيقة الأمر التمييز بين إلستراتيجيتين.
وتعد معطيات الاستشعار عن بعد بما توفره المرئيات الفضائية من كم هائل من المعلومات الحديثة عن طبيعة منطقة الدراسة ذات أهمية كبيرة، فضلاً عن استخدام المرئيات الفضائية كأساس في رسم وإنتاج الخرائط وتفسيرها ولقد تم استخدام مجموعة من المرئيات الفضائية ذات دقة عالية لأقمار اصطناعية مختلفة ولتسهيل عملية جمع هذه المعلومات وضبطها وتحليلها وتحديثها وتوظيفها بشكل فعال ومؤثر في عملية التقييم والتخطيط والتحليل والرجوع اليها اذا ما اقتضت الضرورة فأنه يستحسن ان يتّم لهذه الغاية الاستعانة بنظام المعلومات الجغرافية من خلال الاستفادة من تلك البيانات لأغراض تنموية وتخطيطية شتى ، فضلاً عن اجراء الحسابات والقياسات وأنتاج الخرائط وتحليلها للوصول الى نتائج سريعة والوقوف الى المشكلات والعقبات التي تواجه النقص الحاد في إنتاج الطاقة الكهربائية واستثمار طاقة الرياح وتأشير المناطق المناسبة لتوقيع المحطات من خلال المعلومات الإحصائية التحليلية الكارتوكرافية المتطورة التي تعتّمد على الاساليب الرقمية الحديثة والمسح الفضائي.

الكلمات المفتاحية

جغرافية ، خرائط ، استسعار


مقالة
النمذجة الكارتوكرافية لأعداد خرائط رقمية للتعداد السكاني في مدينة بغداد باستخدام تقنيات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية

المؤلف: مكي غازي عبد لطيف المحمدي
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Journal of Surra Man Raa مجلة سر من رأى ISSN: 18136798 السنة: 2015 المجلد: 11 الاصدار: 42 الصفحات: 77-98
الجامعة: university of samarra جامعة سامراء - جامعة سامراء

Loading...
Loading...
الخلاصة

Modeling Al cartography numbers of Digital Maps for the Census in the City of Baghdad by using Remote Sensing techniques and Geography information Systems Abstract: The technological advances that came to him the world in various fields pay geographical and statistical studies to keep up with scientific development and try to take advantage of the amazing possibilities granted by the new technologies in the collection, storage and classification of data and information and it makes it imperative that intervention technologies in population censuses in order to reach high- precision standard and efficiency in the inventory of the populationAnd gained modern technologies in population studies and land use great importance in recent years because of the population explosion in the world and because of the difficulty of access to many of these urban areas as quickly as required and because of the rapid urban expansion witnessed by the cities of Iraq, especially Baghdad and the need to update the map land use and population maps as well "to the accompanying data have base continuously for the work proper planning and management of these areas a way that meets the growing work, adequate housing, and other facilities needed was appropriate considering the introduction of remote sensing and geographic information systems to keep pace with this change and to renew databases annually.There is no doubt that the increase in the degree of the large spatial clarity recently led to increase the ability of remote sensing in the work and updating old maps with high accuracy also increased the ability to survey urban areas in detail large and effectively, compared to a comprehensive field survey, which was done by the staff in the population survey teams phones and could not accessible by conventional methods in addition to the time period relatively long to complete the survey, which lasted a long time has been the application of remote sensing techniques based on satellite images QuickBird and accurately characterize where I am 0.60 meters covered included most of the study area, it was intended to prepare digital maps and maps mock photo map achieve the goal.

ان التقدم التكنولوجي الذي وصل له العالم في شتى المجالات دفع الدراسات الجغرافية والاحصائية الى مواكبة التطور العلمي والمحاولة من الاستفادة من الامكانيات المذهلة التي منحتها التقانات الحديثة في جمع وخزن وتبويب البيانات والمعلومات وعليه تحتم ان تدخل التقانات في التعدادات السكانية من اجل الوصول الى معيار عالي من الدقة والكفاءة في حصر السكان .واكتسبت التقانات الحديثة في الدراسات السكانية واستعمالات الأراضي أهمية كبيرة في السنوات الماضية وذلك بسبب الانفجار السكاني على مستوى العالم وبسبب صعوبة الوصول إلى كثير من هذه المناطق العمرانية بالسرعة المطلوبة وبسبب التوسع العمراني السريع الذي تشهده مدن العراق ولاسيما بغداد والحاجة إلى تحديث خريطة استعمالات الأراضي والخرائط السكانية فضلا" الى قاعدة البيانات المصاحبة لها بشكل متواصل لعمل التخطيط السليم وإدارة هذه المناطق بطريقة تلبي الحاجة المتزايدة للعمل والسكن المناسب والمرافق الأخرى كان من المناسب التفكير في إدخال تقنيات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية لمجاراة هذا التغير ولتجديد قواعد البيانات سنويا . ولاشك ان ازدياد درجة الوضوح المكاني الكبيرة مؤخراً ادى إلى زيادة مقدرة الاستشعار عن بعد في عمل وتحديث الخرائط القديمة بدقة عالية كما زادت من مقدرته على مسح المناطق العمرانية بشكل تفصيلي وبفاعلية كبيرة ، مقارنة بالمسح الميداني الشامل الذي كانت تقوم به الكوادر في فرق المسح السكاني الجوالة وتعذر الوصول إليها بالطرق التقليدية بالإضافة إلى الفترة الزمنية الطويلة نسبياً لإكمال المسح والتي استغرقت وقت طويل وتم تطبيق تقنيات الاستشعار عن بعد اعتمادا على صور القمر الاصطناعي كويك بيرد وبدقة تميز مكاني 0.60 متر بتغطية شملت أغلب منطقة الدراسة، كان الهدف منها اعداد خرائط رقمية وخرائط صورية photo map تحقق الهدف.


مقالة
Hydrological modeling of Digital Maps for Deductive Anbar Province Technologies Using Remote Sensing and Geographic Information Systems GIS
نمذجة الخرائط الرقمية الهيدرولوجية الاستنتاجية لمحافظة الانبار باستخدام تقانات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافيةGIS

المؤلفون: مكي غازي عبد لطيف المحمدي --- سامة خزعل الشريفي
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Journal of the University of Anbar for Humanities مجلة جامعة الأنبار للعلوم الأنسانية ISSN: 19958463 السنة: 2015 الاصدار: 1 الصفحات: 310-340
الجامعة: University of Anbar جامعة الانبار - جامعة الانبار

Loading...
Loading...
الخلاصة

Represent modeling cartographic GIS great significance in scientific research as a means to address and monitor the Geographical phenomenon and crystallize the importance of modeling Cartographic at the possibility of overcoming the problems in the development of model spatial development for the unification of the charts and build a geographic database, but in order to take the study methodology of scientific -based Criteria Indeed, the basis of my Information for Geographic Map using Hydrological monitoring and analysis of visual space and satellite monitoring of land cover and monitor surface and groundwater sources and the development of Then building built Court Geographic database on the basis of Cartoghraphy for the purposes of spatial analysis and spatial development as it has been used as well, "topographic maps and Maps Msart and aquifers and corrected according to a Cartographic reference WGS84 relying on visuals patched high spatial resolutions.It was used with data of Remote Sensing, especially the DEM for the year 2013 and data Moon Langsat ETM + that was used for the purposes of the Digital Classification and advanced analysis and the development milestones hydrological as well as to data US Aalghemrastnaaa Quickbird2 high spatial resolutions and the moon Ikonos and analyzed with the help of the program ERDAS Imagine 8.4, which Astammelta for the purpose of visual interpretation

تمثل النمذجة الخرائطية في نظم المعلومات الجغرافية اهمية كبيرة في البحث العلمي كأحد الوسائل التي تعالج وتراقب الظاهرة الجغرافية وتتبلور اهمية النمذجة الخرائطية عند امكانية التغلب على المشاكل في استحداث نموذج مكاني تنموي للتوحيد في الخرائط وبناء قاعدة بيانات جغرافية، ولأجل ان تأخذ الدراسة منهجها العلمي المبني على محاكات الواقع ووضع اساس معلوماتي جغرافي للخريطة الهيدرولوجية بالاستعانة بالرصد الفضائي وتحليل المرئيات الفضائية ومراقبة الغطاء الارضي ومراقبة مصادر المياه السطحية والجوفية ثم بناء قاعدة بيانات جغرافية محكمة مبنية على اساس كارتوكرافي للأغراض التحليل المكاني والتنمية المكانية اذ تم الاستعانة ايضا" بخرائط طوبوغرافية وخرائط مسارت ومكامن المياه الجوفية وصححت وفق مرجع خرائطي WGS84 بالاعتماد على مرئيات مصححة ذات الدقة المكانية العالية.وتم الاستعانة بمعطيات الاستشعار عن بعد ولاسيما الـDEM لسنة 2013 ومعطيات القمر Landsat ETM+ الذي استعمل لأغراض التصنيف الرقمي والتحليل المتقدم واستنباط المعالم الهيدرولوجية فضلا الى معطيات القمر الاصطناعي الامريكي Quickbird2 ذات الدقة المكانية العالية والقمر Ikonos وتحليلها بالاستعانة ببرنامج ERDAS Imagine 8.4 التي استعملتا لأغراض التفسير البصري.

الكلمات المفتاحية


مقالة
The Integration Between Using the Geographical Information Systems GIS And the Electronic Governing / An Applied Study for Baghdad
التوجهات المطلوبة للتكامل التطبيقي بين نظم المعلومات الجغرافية GIS والحوكمة الإلكترونية دراسة تطبيقية لمدينة بغداد

المؤلف: Maki Ghazi Abdul Lateef Al-Muhammadi مكي غازي عبد لطيف المحمدي
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Basic Education College Magazine For Educational and Humanities Sciences مجلة كلية التربية الأساسية للعلوم التربوية والإنسانية ISSN: 23043717 23128003 السنة: 2015 الاصدار: 22 الصفحات: 644-662
الجامعة: Babylon University جامعة بابل - جامعة بابل

Loading...
Loading...
الخلاصة

The rapid development in communication devices and the technology of geographical information systems and their increased use in daily life give this technology a good position in serving human society. Studies have come to a result that 90% of the activities of the public institutions depend mainly on information making use of the ability if the program in storing, analyzing and applying geographical electronic data base.

ان التقدم السريع في وسائل الاتصالات وتقنية نظم المعلومات الجغرافية (GIS ) وبروزها كأحد العلوم والتقنيات التطبيقية المشاركة في الفعاليات الحياتية بشكل بارزة وبشكل واسع قد منحت لهذه التقنيات مكانة في خدمة المجتمع اذ تؤكد الدراسات أن 90% من الأنشطة التي تقوم بها المؤسسات العامة والخاصة تعتمد بدرجة كبيرة على معلومات ذات بعد مكاني (جغرافي) مستفيدأ من قدرت البرنامج في الخزن والتحديث والتحليل والتطبيق لخلق قاعدة بيانات جغرافية الكترونية باستخدام نظم المعلومات الجغرافية قادرة على مواكبة متطلبات المجتمع، ان التقدم التقني الذي يوافر كم هائل من المعلومات والبيانات ومتطلبات المجتمع دفع الكثير من المختصين الى تسخير التقنيات المختلفة في خدمة المجتمع الامر الذي نبه المختصين الى العمل على خلق الازدواجية بالخدمة لغرض وضع الاسس العلمية للأسس الرقمية التي تحول كل فعاليات الحيات الى الشكل الرقمي والاستفادة من ثورة الاتصالات السلكية واللاسلكية التي لها قدره مذهلة في التوصيل مختزلة" المسافات والوقت والجهد والكلفة، ناهيك عن راحة المواطن في تلبية الخدمة

قائمة 1 - 4 من 4
فرز
تضييق نطاق البحث

نوع المصادر

مقالة (4)


اللغة

Arabic (2)

Arabic and English (2)


السنة
من الى Submit

2015 (3)

2010 (1)