research centers


Search results: Found 8

Listing 1 - 8 of 8
Sort by

Article
اثر انضمام الدول العربية الى منظمة التجارة العالمية ( اشارة الى حالة العراق )

Author: دورين بنيامين هرمز
Journal: AL-Mostansiriyah journal for arab and international studies مجلة مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية ISSN: 2070898X Year: 2010 Issue: 32 Pages: 50-73
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

توصف منظمة التجارة العالمية بانها الحلقة الأخيرة في منظومة الاقتصاد العالمي المعاصر الذى يتسم بهيمنة النظام الرأسمالي بنظمه الاقتصادية والسياسية، لذا فهي تعد من اهم المؤسسات الدولية اذا ما اخذ في الاعتبار عدد الدول المنضمة إليها والمجالات التي تغطيها وكذلك النتائج التي تترتب عليها على الصعيد المستقبلي وبناء على ذلك تعتبر مسألة العضوية في هذه المنظمة من المشاكل المطروحة التي تواجهها دول عديدة. ومنها العراق محور الدراسة .
وتزداد أهمية دراسة هذه المنظمة عندما نربطها بالعولمة، فهي اي المنظمة في حالة من الانسجام الكامل مع النظام الاقتصادي للعولمةالذي نشأ على مبدا الحرية الاقتصادية.
وتعمل منظمة التجارة العالمية على تنظيم حركة التجارة بين الدول الأعضاء لذا فانها تعنى بالعلاقات الدولية وهذا يعني تاثرها بالمتغيرات الدولية الحاصلة في بنية النظام الدولي لاسيما ذات البعد الاقتصادي وبما إن حركة التجارة .
ان العنصر المهم في هذا البحث يتركز حول الواقع الاقتصادي للدول العربية والكيفية التي سيكون عليها إذا ما انضمت هذه الدول إلى المنظمة ، وفي الواقع ان عددا من الدول العربية قد انضم فعلا إلى المنظمة بصفة أعضاء وبعضها نجح في تخطي الصعوبات التي تواجهها والبعض الأخر اندمج اندماجا فعليا في خضم المعترك الدولي الاقتصادي الا ان الذي يهمنا في هذا البحث هو مدى تاهل العراق للانضمام الى المنظمة وما هي المعوقات التي تحول دون انضمامه وكيف سيتمكن من التخلص منها ، هذه الأمور ستجد لها اجابات في ثنايا البحث الذي يستند الى منهجية علمية تنطلق من معطيات محددة نحو رؤية واقعية تحاكي فرضية الموضوع .
وينطلق هذا البحث من اشكالية كون اكثر الاقتصديات العربية ومنها الاقتصاد العراقي ما زالت في مرحلة لم تصل فيها الى تحقيق مؤهلات الانضمام الى منظمة التجارة العالمية كون مقومات الاقتصاد في هذه الدول لا تنسجم مع شروط ومعطيات الواقع الاقتصادي الذي تنشدها المنظمة لذا فان اهمية البحث تنيع من حقيقة اساسية مفادها إن الدول العربية ومنها العراق هي دول ذات اقتصاديات ضعيفة وغير متطورة لعدة أسباب منها اعتمادها على المنتج الواحد أو إن اغلبها دول ذات أسواق منغلقة وذات سياسات اقتصادية صارمة تبعد الاستثمارات من الدخول إليها وكل هذه الأمور تجتمع لتشكل محور اهتمام في كيفية التخلص من هذه السلبيات لتكون عضوية الدول العربية في المؤسسات الدولية عضوية فاعلة ومفيدة ،حيث تحرص الدول العربية على إن يكون لها أسواق تنفذ إليها صادراتها كما تحرص على تطوير علاقاتها مع منظمة التجارة العالمية باعتبارها الإطار التنظيمي العالمي الذي بموجبه تتحدد الحقوق للدول الأعضاء ويهدف البحث الى تسليط الضوء على مدى امكانية انضمام الدول العربية ومنها العراق الى منظمة التجارة العالمية وما هي النتائج التي ستترتب على هذه العملية ان تحققت الى جانب تشخيص أهم الآثار والتحديات التي تواجه هذه الدول والعراق بشكل خاص في هذا الجانب ، لذا فان البحث يستند الى فرضية اساسية مفادها ( هل ستجني الدول العربية والعراق اثارا ايجابية جراء الانتماء الى المنظمة ، وهل هناك موجبات اقتصادية لانظمام العراق للمنظمة ، كما ان العراق لا ينبغي ان يبقى خارج اطار التفاعل الاقتصادي الدولي الناتج من تفاعل العلاقات الاقتصادية الدولية في النظام الاقتصادي العالمي ) وتم تقسيم البحث الى عدة مباحث تناول المبحث الاول التحولات الرئيسية للاقتصاد العالمي في ظل منظمة التجارة العالمية في حين عالج المبحث الثاني الدول العربية ومنظمة التجارة العالمية من حيث مدى تاقلمها مع التحولات الاقتصادية الدولية وسلط المبحث الثالث الضوء على نتائج انضمام الدول العربية إلى منظمة التجارة العالمية ، في حين تناول المبحث الرابع انضمام العراق الى منظمة التجارة العالمية .


Article
The Democratic Path in Iraq After 2003( Elections)
المسار الديمقراطي في العراق بعد عام 2003 (الانتخابات)

Author: دورين بنيامين هرمز
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2012 Volume: 10 Issue: 4 Pages: 43-72
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Election is a popular decision to choose who represent them in the decision, It’s a political participation to attaining common benefit for people and government .this election process pass through several steps to appoint at the end political ingredient take executive task for (4) years coming . choose the government in Iraq not stand on only democratic mechanisms begging of choose the people the electors through the election , but the need for the depositing insider and political agreeableness forcing new situated that is (agreeableness democratic) , and its become necessary matter because the ethnical forming for the Iraqi society. And because the national exigency to protect the national level , engraining the democratic principle . continuo this democratic approach don’t give any way to return the dictator system by adherence the people and government to go by guaranty steps no backing away . this actually happening by wile and resolve to true aldermanic represent with Arabic and regional check who approve the correct the result with small breaches not effect on the final results . So we guaranty the democratic path in Iraq by participate the all and give the chance for all kind s to represent and candidacy , this give legal and legit awning for the political achievement.

الانتخاب هو قرار شعبي لاختيار من يمثلهم بصنع القرار السياسي , وهو مشاركة سياسية لتحقيق المنفعة للحكومة والمواطنين , وهذه العملية الانتخابية تمر عبر عدة خطوات لتحدد في النهاية الكيان السياسي الذي سوف يتسلم المهام التنفيذية لفترة الاربع سنوات المقبلة , وان اختيار الحكومة في العراق لايستند فقط الى الاليات الديمقراطية ابتداءا باختيار الشعب للمرشحين عبر الانتخابات , ولكن الحاجة الى الاستقرار الداخلي والتوافقات السياسية فرضت واقعا جديدا وهو الديمقراطية التوافقية التي اصبحت امرا ضروريا نسبة الى التكوين العرقي والاثني المتعدد للمجتمع العراقي , وكذلك لما املته الضرورة الوطنية والاوضاع الحالية للحفاظ على الصف الوطني , وترسيخ الاسس الديمقراطية , وان الاستمرار بهذا النهج الديمقراطي سوف لايترك مجالا لعودة النظام الدكتاتوري عبر تمسك الحكومة والمواطن واصرارهم على السير قدما بخطى واثقة لارجعة فيها , وهذا ماتحقق فعلا بالارادة المشتركة والعزيمة الجادة على التمثيل النيابي الصادق وباشراف دولي واقليمي عربي , والذي اكد صحة النتائج وتطابقها مع خروقات صغيرة لاترتقي الى التاثير على النتائج النهائية , وبذلك نكون قد ضمنا المسار الحقيقي للديمقراطية في العراق .. وان اشراك الجميع واعطاء الفرصة لمختلف الاطياف في التمثيل والترشيح اعطى غطاءا قانونيا وشرعيا لما تحقق من الانجازات السياسية ...

Keywords


Article
Democracy and institution of civil society
الديمقراطية ومؤسسات المجتمع المدني

Author: دورين بنيامين هرمز
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2014 Volume: 12 Issue: 2 Pages: 31-42
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Civil society contributes daily in the promotion and protection of democracy all over the world. However different naming civil society organizations, whether they are defenders, non-governmental organizations, trade unions, student clubs, trade unions, university institutes, bloggers or charities that work with groups vulnerable to discrimination-the actors of civil society are working for a better future and share in the general objectives to achieve justice,equality and respect for human dignity under a democratic system to ensure human rights and freedoms. This is not limited to civil society to volunteer an individual only for the purpose of achieving social benefit for the people, but also the freedom to establish institutions of civil works in the political sphere .The civil society in terms of principle, knitwear of the relationships that exist between its members on the one hand, and between them and the state of the other. These relations are based on mutual interests and benefits, hiring, understanding and diversity and the rights and duties and responsibilities, and accountability of the state at all times, which necessitates where it accountable , hand procedural, this fabric of relations requires in order to be meaningful, that is embodied in the institutions of voluntary social, economic and cultural rights multiple together constitute the basic rule that underpin the legitimacy of the state on the one hand, and a means of accountability if needed, on the other .And civil society is a society largely independent from the supervision of the state direct,it is characterized by independence and automatic regulation and the entrepreneurial spirit of individual and collective,and volunteer work,and enthusiasm to serve the public interest,and to defend the rights of vulnerable groups,and even though it elevates the status of the individual,but it is not an unincorporated community on the contrary,community solidarity through a wide network of institutions.Growing importance of civil society and the maturity of its institutions for his role in organizing and activating the participation of people in their destiny and confront the policies that affect their livelihoods and increase their impoverishment,and what is its role in spreading the culture of creating self-initiative ,the culture of institution-building,culture upholding the citizen,and the emphasis on the will of the citizens in the historical action and attract them to the yard historical action and contribute effectively to the achievement of the great transformations of the communities do not even leave the monopoly of the ruling elites and all this

يساهم المجتمع المدني يوميا في تعزيز وحماية الديمقراطية في كل أنحاء العالم. ومهما اختلفت تسمية منظمات المجتمع المدني سواء كانوا مدافعين ، المنظمات غير الحكومية ، نقابات ، النوادي الطلابية، نقابات العمال، المعاهد الجامعية، المدونين أو الجمعيات الخيرية التي تعمل مع فئات عرضة للتمييز – فإن العناصر الفاعلة في المجتمع المدني تعمل لأجل مستقبل أفضل وتتشارك في أهداف عامة لتحقيق العدالة والمساواة واحترام الكرامة الإنسانية في ظل نظام ديمقراطي يكفل حقوق الانسان وحرياته . هذا ولا يقتصر المجتمع المدني على التطوع الفردي فقط بغرض تحقيق فائدة اجتماعية للناس ، بل تشمل أيضا حرية تأسيس مؤسسات أهلية تعمل في المجال السياسي . ان المجتمع المدني من حيث المبدأ، نسيج متشابك من العلاقات التي تقوم بين أفراده من جهة، وبينهم وبين الدولة من جهة أخرى. وهى علاقات تقوم على تبادل المصالح والمنافع، والتعاقد والتفاهم والاختلاف والحقوق والواجبات والمسئوليات، ومحاسبة الدولة في كافة الأوقات التي يستدعى فيها الأمر محاسبتها، ومن جهة إجرائية، فإن هذا النسيج من العلاقات يستدعي لكي يكون ذا جدوي، أن يتجسد في مؤسسات طوعية اجتماعية واقتصادية وثقافية وحقوقية متعددة تشكل في مجموعها القاعدة الأساسية التي ترتكز عليها مشروعية الدولة من جهة، ووسيلة محاسبتها إذا استدعى الأمر ذلك من جهة أخرى .والمجتمع المدني هو مجتمع مستقل إلى حد كبير عن إشراف الدولة المباشر، فهو يتميز بالاستقلالية والتنظيم التلقائي وروح المبادرة الفردية والجماعية، والعمل التطوعي، والحماسة من أجل خدمة المصلحة العامة، والدفاع عن حقوق الفئات الضعيفة، ورغم أنه يعلى من شأن الفرد إلا أنه ليس مجتمع الفردية بل على العكس مجتمع التضامن عبر شبكة واسعة من المؤسسات .تزداد أهمية المجتمع المدني ونضج مؤسساته لما يقوم به من دور في تنظيم وتفعيل مشاركة الناس في تقرير مصائرهم ومواجهة السياسات التي تؤثر في معيشتهم وتزيد من إفقارهم، وما يقوم به من دور في نشر ثقافة خلق المبادرة الذاتية، ثقافة بناء المؤسسات، ثقافة الإعلاء من شأن المواطن، والتأكيد على إرادة المواطنين في الفعل التاريخي وجذبهم إلى ساحة الفعل التاريخي والمساهمة بفعالية في تحقيق التحولات الكبرى للمجتمعات حتى لا تترك حكرا على النخب الحاكمة وكل هذا يتفعل في ظل النظام الديمق

Keywords


Article
Strategies and tactics of political marketing
استراتيجيات و تكتيكات التسويق السياسي

Author: دورين بنيامين هرمز
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2018 Volume: 16 Issue: 1 Pages: 7-15
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

The emergence of political marketing has been associated with a combination of strategies and political, economic, technical, institutional and ideological factors which, in combination, have contributed to its progress and attention to at least a qualitative transfer in the field of political studies, which transforms it from theoretical studies to practical and interpretive studies. The political marketing will be a conventional business, and the United States has seen the first beginnings of the strategies and tactics of political marketing, and reached the highest levels of mastery. The concept of political marketing [as knowledge building] is relatively new to political science literature, somewhat immature, controversial and controversial in political circles. Most of the political marketing definitions available for political marketing are largely related to communicative activities [political communication and mass communication] , Which takes place between political entities: [political institutions, parties, or political candidates] on the one hand, and voters on the on the other hand

ارتبط ظهور التسويق السياسي باتحاد مجموعة من الاستراتيجيات والعوامل السياسية والاقتصادية والتقنية والمؤسساتية والأيديولوجية والتي بتضافرها أسهمت في تقدمه والاهتمام به ليكون على الاقل نقله نوعية في مجال الدراسات السياسية والتي يحولها من دراسات نظرية الى دراسات عملية وتفسيرية ، إذ إن هذه الاستراتيجيات إذا ما توفرت في مجتمع معين فإن التسويق السياسي سيكون عمله مقننا ، ولقد شهدت الولايات المتحدة الأمريكية البدايات الأولى لنشأة استراتيجيات وتكتيكات التسويق السياسي، وفيها وصلت أعلى مستويات إتقانها. ويُعدّ مفهوم التسويق السياسي [ كبناء معرفي ] حديثاً نسبياً بالنسبة لأدبيات العلوم السياسية ، وغير ناضج إلى حد ما، ومثير للجدل والخلاف في الاوساط السياسية ، وتحدد أغلب تعاريف التسويق السياسي المتاحة عملية التسويق السياسي بِعدّها مرتبطة إلى حد كبير بالأنشطة الاتصالية [الاتصال السياسي والاتصال الجماهيري]، والتي تتم بين الكيانات السياسية: [المؤسسات السياسية ، والأحزاب، أو المرشحين السياسيين] من جانب، والناخبين من جانب اخر.

Keywords


Article
The democratic process in Iraq's post-2003between progress and retrogression
المسار الديمقراطي فيعراق ما بعد 2003 بين التقدم والتراجع

Authors: كرار عباس متعب --- دورين بنيامين هرمز
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2010 Volume: 8 Issue: 1 Pages: 115-126
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Iraq is one of the state that lead by dictator system know as one party and one person after crashing this system the politics statues is change in irag to flow the democracy system and allow to multi parties established - freedom of opinion and journalism . this experience start in irag in 9.4.2003 so result the army government – civil government after that come the irages government like translation gov. temporary gov. and the immorelle gov. this study talks about the important and base steps for each period in irag . this experience faced some defecltes and set bakes but the searchers found some maters if it done the experience will be succeed finely there is end and sources list .

العراق لأكثر من ثلاثة عقود احد الدول التي يحكمها نظام شمولي متمثل بحكم الحزب الواحد أو الشخص الواحد وبعد سقوط النظام تغير الوضع السياسي في العراق نحو أتباع نظام ديمقراطي متمثل بالتعددية الحزبية وحرية الرأي والصحافة . وقد بدأت هذه التجربة منذ 9/4/2003 عندما حكم العراق عسكريا ثم مدنيا ثم توالت الحكومات بالقيادات العراقية منها الحكومة الانتقالية ،حكومة الوحدة الوطنية ، الحكومة الدائمة وقد تطرقت الدراسة إلى ابرازاهم الخطوات الأساسية لكل فترة من فترات الحكم هذه في العراق مع تسليط الضوء على الانجازات النسبية لها . وبما إن التجربة تعرضت للكثير من النكسات والاحباطات إلا إن الباحثان توصلا في محور ثالث إلى بعض الأمور التي إن تحققت سوف يكتب للتجربة النجاح ورأي الباحثان إن اغلب هذه الأمور متحققة نسبيا ثم تختم الدراسة بخاتمة وقائمة المصادر

Keywords


Article
Political decision-making mechanism of Kuwait (Upbringing and even contemporary Kuwait)
الية صنع القرار السياسي الكويتي ( من النشأة وحتى دولة الكويت المعاصرة)

Authors: دورين بنيامين هرمز --- كرار عباس متعب
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2013 Volume: 11 Issue: 2 Pages: 75-90
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

The process of political decision-making related to the political system, which is a group of institutional relationships that are reflected on the social reality of the country, as a result of the interrelationship between the political system and decision-making, the latter influenced all interactions community simply because the process of transforming the political demands in the community to make binding decisions, and usually do not have political decision unilaterally, but it is often a collection of opinions and positions converged, which concludes at the end a decision usefulness to the public interest, in addition to this, the political decision to be devoid of meaning if it does not comply with the interests and needs of the community groups that are the responsibility of the decision-maker

ان عملية صنع القرار السياسي ترتبط بالنظام السياسي والذي هو مجموعة من العلاقات المؤسسية التي تنعكس على الواقع الاجتماعي للدولة , ونتيجة للترابط ما بين النظام السياسي وصنع القرار فان الاخير يتأثر بكل التفاعلات المجتمعية لأنه ببساطة عملية تحويل المطالب السياسية في المجتمع الى قرارات ملزمة , وعادة لا يكون القرار السياسي انفرادي , بل انه غالباً ما يكون عبارة عن مجموعة من الآراء والمواقف المتقاربة والتي تخلص في النهاية الى قرار فائدته للصالح العام ، بالإضافة الى هذا فان القرار السياسي يكون مفرَّغ من معناه اذا لم يتوافق مع مصالح وحاجات الفئات المجتمعية والتي تكون من مسئولية صانع القرار.

Keywords


Article
السياسة العراقية الخارجية رؤية في المعوقات والممكنات

Authors: دورين بنيامين هرمز --- حيدر فوزي صادق
Journal: AL-Mostansiriyah journal for arab and international studies مجلة مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية ISSN: 2070898X Year: 2015 Issue: 51 Pages: 121-144
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Iraq is passing through exceptional circumstances internal, regional and international challenges and influenced foreign policy and made it without a clear and effective features enable Iraq to rebuild ties and move on to the stage of openness and rebuild foreign policy goals For Iraq, the breadth of the axis of political, economic and security relations, both in the regional surroundings or with international forces after the change would contribute to the expansion of its base geopolitical and achieve national security, Therefore, the study of Iraq's foreign policy requires a search in the most important elements of power to Iraq in the field of foreign policy at the local, regional and international level, by contrast, to identify the most important enablers that help in the success of Iraq's foreign policy and the obstacles that make limited effectiveness.

دخل العراق بمرحلة استثنائية فرضت عليه تحديات عديدة منها مايتعلق بالوضع الداخلي ومنها ما ينبع من بيئته الاقليمية ، ومنها ما افرزتها البيئة الدولية. واثرت هذه التحديات في معظم توجهات العراق السياسية وبخاصة في سياسته الخارجية ، بحيث لم تعد هذه واضحة المعالم وذات فاعلية تمكن العراق من اعادة بناء علاقاته مع العالم ، ومن ثم الانتقال من مرحلة الانكفاء الى مرحلة الانفتاح واعادة بناء مرتكزات السياسة الخارجية . ان اتساع محور علاقات العراق السياسية والاقتصادية والامنية سواء في محيطه الاقليمي او مع القوى الدولية بعد التغيير من شأنه ان يسهم في توسيع قاعدته الجيوسياسية وتحقيق امنه القومي. لذا فأن دراسة السياسة الخارجية العراقية يتطلب البحث في اهم الممكنات وعناصر القوة التي يتوافر عليها العراق ويتمكن من توظيفها في مجال السياسة الخارجية، من امكانية تقدم وتطور هذه السياسة وتحد من فاعليتها .


Article
Types of elites in society United States Of American: Case Study
أنواع النخب في المجتمع الولايات المتحدة الامريكية: دراسة حالة

Authors: حيدر علي حسين --- دورين بنيامين هرمز
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2015 Volume: 13 Issue: 3 Pages: 82-102
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Elite is a group of individuals who possess certain properties not owned by contrast, other individuals, and includes community turn a group of elites who lead institutions, whether including political, economic or military or social , either talking about the elite leaders in power, it can be said that the political elite, which is individuals who own sources and tools of political influence in the process of policy-making and making key decisions in the community group, and includes the leaders of both formal and informal institutions, and there are a few groups of individuals constitute the political elite, exert a major role in this area, and applies the concept of elite, many of the institutions that form the structure of the state, for the popular base , we find that the party elites, which is the group of individuals with the specific aim of taking power by getting the popular base support in the elections, including the promotion of their party and the vision provided by the State Administration for the next stage, and falls within the framework of the leaders active military elites who have an active role in the countries that abound in military coups or exposed to external threats, or which institutions structures originally built according to the military base, by the arrival of the generals to the ladder of political power, and helps in the management of the affairs of state and organized a group of staff who are called bureaucrats, as the elite bureaucracy have a key role in state institutions management, as well as the social role played by other elites, such as economic, social, religious and educated elites, economic elites play a key role in countries with market and the principle of the capitalist economy, where the elites who owns the money heads and factories, be a partner in the decision within the corridors of legislatures making, and the religious elites, will become more effective and power of religious elites as much as strengthen the faith of religious individuals and religiosity, As far as the political system imposes a general religious instruction given by way of, and increased the role of the elite men of religion in society and power, we do not hide the role of the educated elites who differed analyzes thinkers about their role, and some of them put the intellectual elite as employees with the dominant group, and on the contrary, in some communities become intellectuals as close as they are to the ruling elite.

النخبة هي مجموعة من الافراد الذين يمتلكون خصائص معينة لا يمتلكها بالمقابل الافراد الاخرين، ويضم المجتمع بدوره مجموعة من النخب التي تقود مؤسساته سواء كانت منها السياسية او الإقتصادية او العسكرية او الاجتماعية، فأما الحديث عن نخب القيادات في السلطة، فيمكن القول بأن النخبة السياسية والتي هي مجموعة الافراد الذين يمتلكون مصادر وادوات التأثير السياسي في عملية رسم السياسة العامة وصنع القرارات الرئيسة في المجتمع ، وتضم قيادات المؤسسات الرسمية وغير الرسمية، وهناك مجموعة قليلة من الافراد تشكل النخبة السياسية، تمارس دوراً رئيساً في هذا المجال، وينسحب مفهوم النخبة على العديد من المؤسسات التي تشكل هيكل الدولة، فبالنسبة للقاعدة الشعبية نجد ان النخب الحزبية والتي هي مجموعة منظمة من الافراد لها هدف محدد وهو استلام السلطة عن طريق الحصول على دعم القاعدة الشعبية في الانتخابات، ويتضمن الترويج لبرامجها الحزبية والرؤيا التي تقدمها في ادارة الدولة للمرحلة المقبلة، ويدخل ضمن اطار القيادات الفاعلة النخب العسكرية التي يكون لها دور فاعل في الدول التي تكثر فيها الانقلابات العسكرية أو التي تتعرض الى تهديدات خارجية، أو التي بنيت هياكل مؤسساتها أصلا ًوفق القاعدة العسكرية، عن طريق وصول الجنرالات الى سلّم السلطة السياسية، ويساعد في إدارة شؤون الدولة وتنظيمها مجموعة من الموظفين الذين يطلق عليهم البيروقراطيين، حيث أن النخب البيروقراطية يكون لها دور أساسي في إدارة مؤسسات الدولة، علاوة على الدور الاجتماعي الذي تقوم به النخب الاخرى من قبيل النخب الاقتصادية والاجتماعية والدينية والمثقفة، فالنخب الاقتصادية تلعب دوراً أساسياً في البلدان التي تنتهج اقتصاد السوق والمبدأ الرأسمالي، حيث أن النخب التي تمتلك رؤوس الاموال والمصانع، تكون شريكة في صنع القرار داخل أروقة المجالس التشريعية، وأما النخب الدينية، فتزداد فاعلية وقوة النخب الدينية بقدر ما يقوى إيمان الأفراد الديني وتديّنهم، كما بقدر ما يفرض النظام السياسي التوجيه الديني العام بطريق معين، فيكبر دور نخبة رجال الدين في المجتمع والسلطة، ولا يخفى علينا دور النخب المثقفة الذين اختلفت تحليلات المفكرين حول دورهم، فمنهم من وضع النخبة المثقفة كموظفين لدى الجماعة المسيطرة، ومنهم عكس ذلك، ففي بعض المجتمعات يصبح المثقفون أقرب ما يكونوا الى الصفوة الحاكمة .

Keywords

Listing 1 - 8 of 8
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (8)


Language

Arabic (8)


Year
From To Submit

2018 (1)

2015 (2)

2014 (1)

2013 (1)

2012 (1)

More...