research centers


Search results: Found 24

Listing 1 - 10 of 24 << page
of 3
>>
Sort by

Article
الحياة الاجتماعية والثقافية في مدينة جاو

Author: زمان عبيد وناس
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2006 Volume: 4 Issue: 3 Pages: 101-126
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

جاو مدينة عريقة نشأة بحدود ( 81هـ/700م ) في افريقيا الغربية جنوب الصحراء الكبرى على منحنى نهر النيجر ، اقامتها احدى القبائل الافريقية وتدعى السروكو من شعب السونغاي الذي يقطن على ضفاف نهر النيجر بجزئه الشرقي ، وقد اصبحت هذه المدينة سنة (400هـ/1009م) عاصمة دولة السونغاي(*) بدلاً عن عاصمتها الاولى كوكيا الواقعة الى الجنوب منها بعدة اميال نظرا لاهميتها الاقتصادية ، لان جاو كانت من اهم المدن السودانية التجارية في الطرف الجنوبي من الصحراء الكبرى ، وقد مرت هذه المدينة بمراحل تاريخية مهمة جعلتها فيما بعد عاصمة لاكبر امبراطورية في تاريخ السودان الغربي ، افريقيا الغربية ، دولة السونغاي ، واستمرت حتى سقوطها على يد الدولة السعدية المغربية عام ( 999هـ/1590م ) ولاهمية هذه المدينة في التاريخ القومي الافريقي وكذا الحضارة العربية الاسلامية ، كان لابد من التعرض لتاريخها ، وقد درست تاريخها بكتاب عنوانه ( التاريخ الحضاري لمدينة جاو عاصمة دولة السونغاي منذ نشأتها وحتى سقوطها( 81-999هـ) سيطبع قريبا .اما هذا البحث فقد اقتصر على تناول الحياة الاجتماعية والثقافية فيها .

Keywords


Article
الزهري وأثره في التدوين التاريخي

Author: زمان عبيد وناس
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2005 Issue: 11 Pages: 74-99
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

لقد كان تاريخ الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله وسلم ) ورسالته من أهم ما أولاه الرواة والمؤرخون الأوائل عنايتهم ، فقد سلكوا فيه مسلك التعمق والتتبع الدقيق ، اذ نقلوا كل ما يتصل بحياته الشريفة وسيّره ومغازيه ، ومن بين هؤلاء الرواة ابن شهاب الزهري ، الذي يعد من المؤسسين لعلم التاريخ في المدينة المنورة ، بل يعد هو المؤسس الحقيقي لمدرسة المغازي والسّير في المدينة ، وواحدا من أهم مصادرها .ومن اجل إظهار أثره في التدوين التاريخي درسنا الزهري منذ نشأته وطلبه العلم وثقافته ثم بيان أثره في التدوين التاريخ العام والسيّر والمغازي ومنهجه في رواية التاريخ.

Keywords


Article
مملكة الخزر وأحوال المسلمين فيها دراسة في كتب الجغرافيين والرحالة المسلمين حتى القرن الثامن للهجرة

Author: زمان عبيد وناس
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2012 Volume: 10 Issue: 2 Pages: 46-60
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Khazars are the nation attributed in origin to the tribes of Turk Western dwelling Basin Volga, was able after a short period of its appearance on the scene of international political in the early seventh century AD to establish a large empire included territory most countries of the Caucasus and the River Volga, and included under the jurisdiction Nations, peoples, tribes, several historically called ((the Kingdom of the Khazars Judaism)) has reached this kingdom maximum breadth of its limits year 240 AH / 850 AD, such as Muslims in the majority of influential, and this is what led us to study their situation in a paragraph of our research this, we attempted to uncover the sentences news and conditions, which is shrouded in some mystery and lack of precision in the knowledge of their conditions and Muslims, and because most of what came from the news came from the base Arabic literature, especially the geographical and travel literature of which we decided to be a study, and became our search under the title of ((the Kingdom of the Khazars and the conditions of Muslims study in the books of geography and travelers until the eighth century Muslim immigration)) and we stopped in the search criterion is the last of the books written by Muslims and geographical literature flights in the eighth century of migration / fourth century AD and the folds of the pages carrying a male of the Kingdom of the Khazars.

الخزر هم أمة منسوبة في أصلها الى قبائل الترك الغربية القاطنة حوض الفولغا ، استطاعت بعد مدة وجيزة من ظهورها على مسرح الأحداث السياسية الدولية في أوائل القرن السابع للميلاد من تأسيس إمبراطورية كبيرة اشتملت أراضيها معظم بلاد القوقاز وحوض نهر الفولغا ، وضمت تحت سلطانها امم وشعوب وقبائل عدة ، تاريخيا أطلق عليها اسم (( مملكة الخزر اليهودية )) وقد بلغت هذه المملكة أقصى اتساع لها بحدود سنة 240هـ/850م ، مثل المسلمون فيها غالبية مؤثرة ، وهذا ما دفعنا إلى دراسة أحوالهم في فقرة من بحثنا هذا ، الذي حاولنا فيه إماطة اللثام عن جمل أخبارها وأحوالها التي يكتنفها شيء من الغموض وعدم الدقة في معرفة أوضاعها والمسلمين فيها ، ولان معظم ما جاء من أخبارها كان مصدرها الأساس المؤلفات العربية ، وخاصة الجغرافية وادب الرحلات منها ارتأينا ان تكون الدراسة فيها ، وصار بحثنا تحت عنوان (( مملكة الخزر واحوال المسلمين فيها دراسة في كتب الجغرافية والرحالة المسلمين حتى القرن الثامن للهجرة )) ومعيار توقفنا في البحث هو آخر ما ألفه المسلمون من كتب جغرافية وادب رحلات في القرن الثامن للهجرة / الرابع عشر للميلاد وكانت طيات صفحاته تحمل ذكرا لمملكة الخزر .

Keywords


Article
وصف المرض والموت لبلاد الترك والصقالبة البلغار والروس والخزر في رسالة ابن فضلان :

Author: . زمان عبيد وناس
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2012 Volume: 10 Issue: 1 Pages: 167-181
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Since the beginning of the fourth century of migration began authoring the Arabs in the news tracks and kingdoms, until he became an art autonomous in the post, which showed the geography books and Albuldaniet and Territories describe countries and its positions and its tracts and Mmalkha and rivers and mountains of the Maghreb and Andalusia in the west to India and China in the east, and spaces the Caucasus, and Turks and Europe, north and deserts of the country Avrivia south, he wrote Yacoubi (d. 284 AH) and Ibn Khrdazbh (d. 300 AH) and Al-Hamdani (d. 334 AH) and Qudaamah ibn Ja'far (d. 337 AH) and Ibn al-Faqih Al-Hamdani (d. 340 AH) and Massoudi (346 AH) and others, Vdonowa News people and their conditions and its outlying areas and pathways of their countries, bringing them accuracy while the record what he saw.Some trips have included a wide field and reached the limits of the country's Russian and Caspian, but on the whole been outlined and described in the conditions of peoples and beliefs, and limited to said methods and Daatha and traders bring them.Came Ibn Fadlan to occupy the first place, including the words of Orientalist Russian Kraczkowski, it offers us a vivid picture of the political situation in the Islamic world and the relations between Islamic countries and the country adjacent to it in Central Asia or remote areas, which accounted for the parties to the civilized world at that time, such as swimming Alvolka, We are packing his textured ethnographic very valuable and varied in a unique, affecting a number of Turkish tribes Bedouin inhabiting the territory of Central Asia, and a number of peoples in which she played a key role in the history of Eastern Europe at the time, such as Alsqalbh Bulgarians, Russians and the Khazars, not to mention the country, Scandinavian, Fajs Ibn Fadlan in his information rare for these people the mysterious and very remote, then it is a close real is not about Balblgar alone but in relation to each of reminded them of the message, Akhawarzmeyen and Ghaz and tribes Abajnak and Albachgrd Turkish, as well as the Russians and the Khazars, although the reason for the trip is concentrated in the hospitality to the country Alsqalbh Bulgarians .As Baghdad is the capital of the world and the focus of attention of the people, despite the deteriorating political situations in the fourth century of migration / tenth birthday, but it maintained the prestige of major in the outside world, as well as its dignity spiritual within the Dar al-Islam, has sent the king Alsqalbh Bulgarians to Baghdad students of the Abbasid Caliph al-Muqtadir God (295 320 e) aid against the king of the Khazars, who was pushing them from the south, and to implement them by Evqham in religion and known to the rituals of Islam espoused recently and build them a mosque and a fortress holed the King of the wrongdoing of the kings of the Khazars, as well as that send him drugs he wrote King Alsqalbh request.This is a clear signal indicative of the superiority of Arab culture and richness to those of Europe at that time, and this is why we have to really study the heritage of those nations to treat the disease and methods of processing the dead, and burial with a message Ibn Fadlan, We wanted through research that show the difference between Dar al-Islam and the country European ways of treating patients and the effects of orthodox Islam in the processing of the Dead and buried

بدأ التأليف لدى العرب في أخبار المسالك والممالك منذ مطلع القرن الرابع للهجرة ، حتى صار فناً مستقلا بذاته في ما بعد ، فظهرت كتب الجغرافية والبلدانيات والأقاليم تصف البلدان ومواقعها ومسالكها وممالكها وأنهارها وجبالها من بلاد المغرب والأندلس غربا حتى بلاد الهند والصين شرقاً ، ومسافات بلاد القوقاز والترك وأوربا شمالاً وصحارى بلاد أفريقا جنوباً ، فكتب اليعقوبي(ت284هـ) (1) وابن خرداذبة( ت 300هـ) (2) والهمداني(ت334هـ) (3) وقدامة بن جعفر(ت337هـ) (4) وابن الفقيه الهمداني (ت340هـ) (5) والمسعودي(346هـ) (6) والاصطخري (ت346هـ) (7) وابن حوقل(ت367هـ)(8) ، والبكري (ت487هـ)(9) وغيرهم ، فدونوا أخبار الشعوب وأحوالها وخراجها ومسالك بلدانها ، فبلغ بعضهم الدقة حين سجل ما رأى . وقد اشتملت رحلات بعضهم ميداناً واسعاً بلغ حدود بلاد الروس(10) والخزر(11) ، لكنها في جملتها قد أوجزت فيما وصفت من أحوال الشعوب ومعتقداتها ، واقتصرت على ذكر طرقها وبضاعاتها وما يجلبه التجار منها . (12)فجاء ابن فضلان ليحتل المكانة الأولى بينهم على حد قول المستشرق الروسي كراتشكوفسكي ، فهو يقدم لنا صورة حية للظروف السياسية في العالم الإسلامي ، والعلاقات بين البلاد الإسلامية والبلاد المتاخمة لها في أسيا الوسطى أو الأصقاع النائية التي كانت تمثل أطراف العالم المتمدن آنذاك ، مثل حوض الفولكا ، إذ تحفل رسالته بمادة اثنوغرافية قيمة جداً ومتنوعة بصورة فريدة ، وهي تعنى بعدد من القبائل التركية البدوية القاطنة أراضي آسيا الوسطى ، وعددٍ من الشعوب التي كانت تلعب دورا أساسياً في تاريخ أوربا الشرقية آنذاك ، مثل الصقالبة البلغار(13) والروس والخزر(14) ، هذا فضلا عن البلاد الاسكندينافية ، فخص ابن فضلان في رسالته معلومات نادرة عن تلك الشعوب الغامضة جداً والنائية ، فغدت إذاً وثيقة حقيقية لا تتعلق بالبلغار وحدهم بل تتعلق بكل من ذكرتهم الرسالة ، الخوارزميين(15) والغز(16) وقبائل البجناك(17) والباشغرد التركية(18) ، فضلاً عن الروس والخزر وإن كان سبب الرحلة تتـركز في الوفادة إلى بلاد الصقالبة البلغار .(19)ولما كانت بغداد تمثل حاضرة الدنيا ومحط أنظار الناس ، على الرغم من تدهور أوضاعها السياسية في القرن الرابع للهجرة/ العاشر للميلاد ، إلا أنها حافظت على هيبتها الكبرى في العالم الخارجي ، فضلاً عن مهابتها الروحية داخل دار الإسلام ، فقد أرسل ملك الصقالبة البلغار إلى بغداد طالباً من الخليفة العباسي المقتدر بالله ( 295ـ320هـ ) العون ضد ملك الخزر الذي كان يضغط عليهم من الجنوب ، وأن ينفذ إليهم من يفقههم في الدين ويعرفهم بشعائر الإسلام الذي اعتنقوه منذ عهد قريب وأن يبني لهم مسجداً وحصناً يتحصن فيه الملك من مخالفيهم من ملوك الخزر ، وكذا أن يرسل له أدوية كان كتب ملك الصقالبة يطلبها . (20) وهذه إشارة واضحة ذات دلالة على تفوق الحضارة العربية وغناها على مثيلاتها الأوربية في ذلك الوقت ، وهذا ما دعانا حقا لدراسة تراث تلك الأمم في معالجة المرض وطرق تجهيز الميت ومراسيم الدفن من خلال رسالة ابن فضلان ، في ذات الوقت الذي كانت فيه البلاد العربية تعج بالمارستانات ( المستشفيات ) ذات المستوى الطبي المتألق ، فالبلدان الإسلامية كانت تشهد تطور طبي عظيم بالمقارنة مع التخلف الأوربي الأعمى ، فأردنا من خلال البحث أن نظهر الفرق بين دار الإسلام والبلاد الأوربية في طرق معالجة المرضى وآثار الإسلام الحنيف في تجهيز الميت ودفنه ، ولعل بعضهم من يقول أن رحلة ابن فضلان تصف بلادا هي اقرب إلى البدائية من تلك المتحضرة في بقية بلدان أوربا لاسيما بيزنطة على سبيل المثال لا الحصر ، لكن القول أن اساليب الاستطباب لدى صليبيي بيزنطة ومن سواهم من امم أوربا كانت ما زالت في هذا الوقت مرتبطة بالرمزية القدسثية ( الاسطورة الميطيقية ) في طرق معالجة المرض ، أي أنها تعتمد ذات الطرق والاساليب التي مارستها شعوب شمال شرق اسيا وشرق أوربا ، لذا فمقارنة وسائل الاستطباب مع ما كان عليه العرب والشعوب التي ذكرت في رحلة ابن فضلان تنسحب كذا على جميع البلاد الأوربية . وقبل أن نبدأ بوصف المرض والموت في البلدان والأمم التي مر بها ابن فضلان وهو في طريقه مبعوثا إلى بلاد الصقالبة لابد لنا من تقديم عرضا موجزا للعصر الذي انطلقت فيه الرحلة ، عصر ابن فضلان ، كي نظهر مكانة العرب آنذاك بمقابل البلدان الأوربية .

Keywords


Article
رسالة الارض المندرسة للمحقق علب بن عبد العالي الكركي

Author: زمان عبيد وناس
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2007 Volume: 5 Issue: 3 Pages: 121-131
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article
رسالة في معرفة القيراط والدينار والدرهم والدانق لمؤلف مجهول دراسة وتحقيق

Authors: زمان عبيد وناس --- أحمد جايد بدر
Journal: Al-Bahith Journal مجلة الباحث ISSN: 20032222 Year: 2012 Volume: 2 Issue: 3 Pages: 53-68
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

This study deals with the manuscript ((missive in cognition the carat, dinar, dirham and danek)) by anonym author. The manuscript is divided to ten chapters, nine from the chapters study the carat, with respect this proportion and the way to acquisition for it , and parts number of consist from , through Progressive and collusive arrangements, while apportion one chapter to search in dinar, dirham and danek. that manuscript needed it the jurists and populace in living and business, according to, as the author. we work in verification the manuscript confined to attempt found biography the author , he methodology in writing known , his writing conversion to numbers language , for the purpose of found more understand to it , his text comparison with original source , make biography to mentioned names persons on text, body in footnote.concession

ملخص الدراسةإن تدارس الأوزان والأكيال ونصبها الشرعية كانت دائماً موضع اهتمام العلماء والفقهاء ، ودرس الباحثين لمعرفة صنجها ومقادير أوزانها التي عمل بها الرسول o في استيفاء حقوق الله  من الناس ، وإجراء المعاملات الشرعية فيها من زكاة ، وخمس ، وخراج ، وما إلى ذلك .وجرى الأمر على أشده في العقد الثاني للهجرة ، بعيد وفاة الرسول o ، بإزدياد الحاجة لمعرفة حدودها الشرعية ، لا سيما بعد انتشار الإسلام ودخول أمصار جديدة لسلطان البلاد الإسلامية ، التي راحت تتدارس الأوزان والأكيال وحدودها الشرعية ومقادير صنجها ، ليُجروا بموجبها حدود الله  فيها ، فتباينت الآراء في تلك الأمصار من جراء ذلك ، ولتعدد مذاهبها الفقهية صار لكل مصِر رأيه الذي يسير عليه وأثبته بنصٍ أو فعلٍ لرسول الله o ، ولأن قراريط الدينار والدرهم هي أساس الأوزان والأكيال ، أي إن كافة الأوزان والأكيال يتركب أصل حدها ومقدار صنجتها من الدينار والدرهم ، لذا كان الاختلاف فيها بين حجازية ، وعراقية ، وشامية ، ومِصرية ، ومغربية ؛ لهذا راح صاحب المخطوط موضع التحقيق يتدارس أصل صنجة الدينار ، والدرهم ، وقراريطها ، وكذا الدانق ، فجاء عمله بعنوان ((رسالة في معرفة القيراط والدينار والدرهم والدانق)) .على ان المنفعة في معرفة صنجة الأوزان ومقادير الاكيال لا تنحصر بإقامة حدود الشرع التي نوهنا عنها توا ، بل لها علاقة بمضاربات الأسواق ، كونها تؤثر على سعر صرف العملة وما يترتب عنها من رخاء تلك الأسواق أو انخفاض أو ارتفاع مستوى التضخم فيها ، فضلا عن تأثيرها فيما بعد على مستوى سوق العمالة ، لأنها تؤثر تأثيرا مباشرا على وضع الطبقة البرجوازية ( التجار ) في السوق الإسلامية ، هذا إذا ما تذبذبت أسعار صرف العملة في البلدان الإسلامية ، والتي بدورها ( أي فئة التجار ) لها أثرها على حركة العمل الصناعي في تلك الأسواق ، كونها المُصّرف الحقيقي لمنتجات عمال الصناعات والحرف ، كما إننا لا نهمل تأثيرها على القطاع الزراعي لان بعض ما ينتجه أرباب الزراعة يدخل جزءاً من الموارد الأولية لصناعات أصحاب الحرف ، فإذا من هنا تكمن أهمية تلك المخطوطة ، فهي تعطينا انطباعا عن طبيعة أوزان واكيال تلك البلدان وفق المذهب الذي يعتقد به أهل ذلك المصر .

Keywords

jتاريخ


Article
المعارف الاقتصادية في كتاب بدائع السلك في طبائع الملك لابن الازرق ت 896هـ

Authors: زمان عبيد وناس --- اياد عبد الحسين صيهود
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2007 Volume: 5 Issue: 3 Pages: 66-74
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article
مولد النبي صلى الله عليه وسلم تأليف محمد بن علي بن محمد بن عربي الحاتمي الطائي (ت 638هـ )

Authors: زمان عبيد وناس --- هاشم ناصر حسين الكعبي
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2014 Volume: 12 Issue: 3 Pages: 75-90
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

The biography of Prophet Muhammad has received a great interest since his companions started the initiation of his teaching after his death. His biography was regarded as a part of worship. The jurist would not be regarded as an expert in provisions unless they document and memorize this biography from one generation to another . So they wrote a lot about the prophet (peace be upon him) biography, his virtues, his features and the signs of his prophecy , our Arabian libraries are full with such researches. One of the researches who wrote in this field was Muhammad bin Ali bin Arabi AL-Ta'ae (died in 638 A.H) the title of his manuscript was the Birth of the Prophet peace be upon him. For the value of this manuscript and the fame of the writer we conducted a study and investigation following two methods. The first one we study the manuscript and thebiography of its writer , whereas the second we investigated the manuscript commented and explained its texts comparing it with another original manuscript related with the biography of the Prophet to make the study as perfect as possible.

لاقت سيرة النبي صلى الله عليه واله وسلم اهتمام المسلمين منذ ان شرع الصحابة بتلقين العلم بعد وفاته صلى الله عليه واله مباشرة ,حتى عدت من العبادات. فلا يعد الفقيه عالما بالإحكام الا بإتقانها, فتعاقبوا على حفظها وتوثيقها وشرحها جيلا بعد جيل, فكتبوا في سيرته صلى الله عليه واله وشمائله وصفاته ودلائل نبوته, و مكتبتنا العربية ملئا بها, وممن على هذا المضمار محمد بن علي بن عربي الطائي المتوفي سنة (638ه), وكان عنوان تأليفه مولد النبي صلى الله عليه واله وسلم.ولقيمة المخطوطة العلمية وشهرة مؤلفها قمنا بدراستها وتحقيقها متبعين فيها مذهبين, الاول درسنا فيه المخطوطة وعرفنا بمؤلفها, والثاني حققنا المخطوطة وعلقنا على نصوصها وشرحناها وقابلناها مع بقية الاصول المعنية بالسيرة النبوية لإخراجها على اكمل وجه قدر استطاعتنا, والله ولي التوفيق.

Keywords


Article
The phases of Military expenditure in the Early Islam 1-41 H
أوجه الإنفاق العسكري في صدر الإسلام للمدة من (1-41ه/ 622- 661م)

Authors: زمان عبيد وناس --- حسن محمد هادي الفتلاوي
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2016 Volume: 14 Issue: 4 Pages: 70-80
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

The military expenditure is known , in term ,as the monetary sums that specified by state in the sector of defiance and security , these cashes usually could be spent in variable faces , so many countries waste 50% of their public balance .Hence , this research : 66 the types of military expenditure in early Islamic era (1-41.H.) ( 622-661 .A.D.) try's to shed light on the parts of the Islamic expenditure in the early period of the Islamic rule and on the way by which the authorities have dealt with each part of the fiscal expenditure which have been defected for the war ends .

بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، أبو القاسم محمد، وعلى آل بيته الطيبين الطاهرين، ومن دعا بدعوته ومات على ملته الى يوم الدين. وبعد:- لا غرو أن صدر الإسلام، كان ولا زال، أهم حقب التأريخ الإنساني، فهذه المدة القصيرة الممتدة بين عامي: (1-41هـ/622-661م)، والمصنفة ضمن نطاق العصور الوسطى، كانت بمثابة شعلة مضيئة أضاءت ظلمة التخبط الإنساني في براثن الجهل والإلحاد، وكيف لا تكون كذلك؟! وفيها ظهر الإسلام، ذلك الدين الفريد! الذي أفرز التشريع السليم بامور الدين والدنيا، فأنتج وحدة وتقدم عربي أفاض على التأريخ الإنساني بدولة قوية أمتدت من بلاد الترك شرقاً، الى عمق بلاد البربر غرباً، ومن الحدود الجنوبية لدولة الروم شمالاً، الى الحدود الشمالية لمُلك الأحباش جنوبا،ً أخضعت طوعاً وكرهاً أجناس متنوعة لسلطان المدينة المنورة في الحجاز ومن ثم الكوفة في العراق.من هذا المنطلق، ولأننا أهل العراق لا نزال نتخذ من الرسول الكريم(ص)، وبعض شخوص صدر الإسلام قدوة للدين والدنيا، جاء أختيار هذه الحقبة لتمثل نطاق زمني لرسالتنا الموسومة: ((الإنفاق العسكري في صدر الإسلام وأثره في التنمية الاقتصادية حتى عام 41هـ))، فالمعالجة المستفيضة بفكر شخوصها لظاهرة أثارت الجدل مؤخراً لما تحمله من أثار في التنمية الاقتصادية، ونعني بها: ظاهرة الإنفاق العسكري، يقضي بفائدة مرجوة لوضعنا الراهن، هذا وقد أرتاينا استلال المبحث الأول من الفصل الثاني من رسالتنا، الذي سلط الضوء على أوجه الإنفاق العسكري في صدر الإسلام في محاولة لجعل المثقف العراقي عموماً على اطلاع وافي باوجه النفقات العسكرية في تلك الحقبة الزاهرة من حقب التاريخ الاسلامي، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبيه الأمين، وآله الطاهرين، ومن مات على ملته الى يوم الدين.

Keywords


Article
Economical Development in the Mind of the Commander of the Believers ( Study on the Malik Covenant of Egypt)
التنمية الاقتصادية في فكر الإمام علي (عليه السلام) دراسة في ضوء عهده لعامله على مصر مالك بن الحارث الأشتر

Author: Zaman Obid Wanas زمان عبيد وناس
Journal: AL-MUBEEN المبين ISSN: 2414 1313 Year: 2017 Volume: 1 Issue: 3 Pages: 115-135
Publisher: the Holy Shrine of Imam Hussein العتبة الحسينية المقدسة

Loading...
Loading...
Abstract

The current study tackles a message of a guardian of Him to state all the tenets, significantly economical, in ruling a state and could be regarded, as being scrutinized much, as an essential constitution for those who pay much heed to developing the economical systems to have prosperity as there are many loci of development and it comes in line with the most recently invented theories of the economical development and eveternity.The study gives importance to the economical development as it is believed that the covenant is an introduction to the economical development , in light of the Malik Al-Ashatar covenant, though it is void of the word «development»; as there are many tenets pertinent to the development in the Al-`Alawi covenant that lays the foundations of the economical development to the last.

تناول البحث رسالة لولي من أولياء الله سبحانه، كتبها لأحد عُمّاله يضع فيها قواعد تنموية غاية في الدقة والأَهمية الاقتصادية التي كانت ملحة آنذاك، بل يجوز لنا القول- بعد النظر فيها– يمكن أن تكون دستوراً اساسياً للعاملين في وضع رؤى تطور الأَنظمة الاقتصادية الموصلة إِلى رقي المجتمعات ورفاهها المعيشي، لأَنَّ ما فيها من أَفكار تنموية يحاكي وبنحو أَعمق أَحدث النظريات الموضوعة اليوم عن آلية النهوض الاقتصادي وديمومة نموه.وقد تناولنا مفهوم التنمية الاقتصادية وضوابطها بوصفها مدخلاً للبحث في التنمية الاقتصادية على هَدْي عهد الإمام علي (عليه السلام) الى مالك الاشتر، على الرغم من خلو العهد من (لفظ التنمية) إلّا أنّ المعيار الذي جعلناه شرطاً لتقييم وجود هذا المفهوم من عدمه، قد دَلّ يقيناً أنّ العهد العلوي يؤسس مفهوم التنمية الاقتصادية وبأبعد صورة.

Listing 1 - 10 of 24 << page
of 3
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (24)


Language

Arabic (20)

Arabic and English (3)

English (1)


Year
From To Submit

2018 (2)

2017 (1)

2016 (3)

2015 (4)

2014 (3)

More...