research centers


Search results: Found 5

Listing 1 - 5 of 5
Sort by

Article
الدَّلالَةُ القَصْدِيَّةُ من ظَاهِرَةِ التكرار في القِصَّة القرآنية

Author: سكينة عزيز عباس الفتلي
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2015 Volume: 23 Issue: 3 Pages: 1571-1588
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The Holy Quran a special approach in the delivery of its objectives to the addressee, he is in his speeches sometimes summarizes and outlines, and sometimes separates the shows and sometimes repeats. Repetition has been a prominent phenomenon in the fiction side more than the other aspects of it. This phenomenon has formed a problem when some scientists and researchers Negotiable between her and dismissive. And the certainty that the defect is not in the Koran, but the imbalance in the minor understanding which was unable to understand the purposes of the Koran behind the phenomenon of repetition in the side stories in particular aspects to year in general has this understanding born of a minor by some scholars suspicion raised about repeating the Koran story Quranic, of course, is the suspicion is not misplaced. And raised suspicion about the phenomenon of repetition formed the researcher research problem, and became incumbent on the researcher to seek a statement of the purposes redundancy in the Koranic story; because it is a statement purposes fall suspicions, and prove other aspects such as the miracle of Pthdehm Balataan Similarly statement that each repeat destination different from mentioned elsewhere Repetition but it came depending on the significance of the diversity of intentionality, which are as diverse symptoms Hence it is clear that it is not frequent, such as tampering with just a few students. Find and over (meaning without repeating word) in the Koranic story, which is this cantho- repeat Mamdouh; because Oadzhm that come surah like him and he came what were unable to come by in many citizen In many Wall dealt with Quranic stories. So is the authentic study in this section; as they unveiled the purposes of the Koran in the phenomenon of repetition in the Quranic stories diaspora subject and Hdhirath collected at senior and latecomers and re-drafting of a new, they began to approach descriptive then launched Foundation to approach critical analytical constructive combining theoretical aspects, and aspects Applied, at the same time did not ignore what inductive approach has been able to afford it in determining the purposes of the Koran

إن للقرآن الكريم أسلوبا خاصا به في إيصال مقاصده إلى المخاطب، فهو في خطاباته تارة يوجز ويجمل،وتارة يفصل ويبين،وتارة يكرر.وقد شكل التكرار ظاهرة بارزة في الجانب القصصي أكثر من الجوانب الأخرى فيه.وقد شكلت هذه الظاهرة مشكلة عند بعض العلماء والباحثين بين قابل لها ورافض . ويقينا أن الخلل ليس في القرآن،وإنما الخلل في الفهم القاصر الذي عجز عن فهم مقاصد القرآن الكامنة وراء ظاهرة التكرار في الجانب القصص بخاصة،والجوانب الخرى بعامة وقد ولَّد هذا الفهم القاصر لدى بعض الدارسين شبهة أثيرت حول تكرار القرآن للقصة القرآنية ، وطبعا هي شبهة ليست في محلها . وما أثير من شبهة حول ظاهرة التكرار شكلت لدى الباحثة مشكلة البحث ، وصار لزاما على الباحثة ان تسعى إلى بيان مقاصد التكرار في القصة القرآنية؛لأنه ببيان المقاصد تسقط الشبهات،وتثبت الجوانب الأخرى من قبيل الإعجاز المتمثل بتحديهم بالإتيان بالمثل وبيان أن لكل تكرار مقصد يختلف عن ذكره في موضع آخر. فالتكرار إنما جاء تبعا لتنوع الدلالة القصدية التي تتنوع بتنوع الأعراض . وبهذا يتضح أنه ليس تكرارا من قبيل العبث كما توهم بعض الدارسين . ومدار البحث (تكرار المعنى دون اللفظ) في القصة القرآنية،وهو بهذا اللحاظ تكرار ممدوح ؛ لأنه أعجزهم أن يأتوا بسورة مثله وهو أتى ما عجزوا أن يأتوا به في مواطن كثيرة وفي سور كثيرة تناولت القصص القرآني . لذا هي دراسة أصيلة في هذا الباب ؛ لأنها كشفت النقاب عن مقاصد القرآن في ظاهرة التكرار في القصص القرآني جمعت شتات الموضوع وشذراته عند الأقدمين والمتأخرين وأعادت صياغته من جديد ، فهي بدأت بمنهج وصفي ، ثم انطلقت مؤسسة لمنهج تحليلي نقدي استدلالي جمع بين الجوانب النظرية ، والجوانب التطبيقية ، وفي الوقت نفسه لم تغفل المنهج الاستقرائي ما استطاعت إلى ذلك سبيلا في تحديد مقاصد القرآن .


Article
Significance of intentionality The phenomenon of repetition in the Koran story
الدَّلالَةُ القَصْدِيَّة من ظَاهِرَةِ التكرار في القِصَّة القرآنية

Author: سكينة عزيز عباس الفتلي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2015 Volume: 2 Issue: 35 Pages: 387-412
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

التكرار - بفتح التاء - مصدر للفعل الرباعي بالتضعيف (كرر - يكرر)، وقيل: اسم للمصدر (تكرير). والتكرار مشتق من (الكر) بمعنى الرجوع لا بمعنى العطف، فهو في اللغة: إعادة الشيء مراراً. أما في الاصطلاح فهو تكرار كلمة أو جملة أكثر من مرة؛ لمعان متعددة. أما تكرار القصة فهو تكرار لمعنى إضافي، وليس تكرار النص القصة نفسها. إنَّ القصة القرآنية المتكررة إنما تكررت تبعاً لتنوع مقاصدها الرامية إلى أغراض متنوعة، فللقصة القرآنية - في كل مرة - مقصد يختلف غرضه عن أغراضه في المرات الأخر. وبهذا يمكن القول: إنَّ القصة القرآنية تبعاً لتنوع مقاصدها تتكرر متخذة طرق عرض متنوعة. إنَّ فهم الدلالة القصدية من ظاهرة التكرار في القصة القرآنية يؤيد القائلين بـ(التكرار)، إلا أنه يبين أنه تكرار ممدوح، لا عيب فيه؛ لأنه في كل مرة تكرر فيها القصة تأتي لمقصد يختلف عن مقصدها في النص السابق لها، وفي الوقت نفسه يبطل شبهة القائلين بإبطال التكرار في القصة القرآنية؛ لأنه ليس حشوا، وإنما هو تكرار معنى قصده القرآن الكريم، ورمى إليه.


Article
قَبَسُ الْمَعْرِفَةِ دراسة تحليلية في الموروث الفكري للإمام الحسين (صلوات الله وسلامه عليه)

Author: سكينة عزيز عباس الفتلي
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2016 Volume: 24 Issue: 3 Pages: 1515-1534
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The stand on the intellectual heritage of the infallible fourteen infallible: Muhammad Ali Fatima, Al_husnan and nine infallible at the heart of Imam Hussein (prayers of Allah and peace be upon them all) is his intellectual and cognitive dimensions because the NHL infallibility circle; so I chose inherited intellectual of Imam Hussein (blessings of Allah and peace be upon him) to take and learn from the flux cognitive him by standing on the intellectual legacy to him, I have tried very hard to delve in the covenantal thought what you can afford it Vthsalt me interpretive knowledge, and other jurisprudence, so the research is marked: (QBs knowledge: an analytical study inherited intellectual of Imam Hussein, peace and blessings be upon him) on the front met the elements provided on according to the scientific method of the importance of research, search label, reasons for choosing the research objectives of the research problem, the research plan, the research methodology, the premise of the research, the area to benefit from it, the limits of research, previous studies , research sources, and a conclusion research, presented after the conclusion pave the guarantee statement Search Title dealt with the meaning of Fezta statement (QBs, knowledge) on the level of individuals, namely: the meaning of each word in private, and the additional installation each level (QBs knowledge), meaning the researcher by taking knowledge and her testimony, and learned from Imam Hussein (peace and blessings be upon him), so as to stand on the covenantal intellectual, after the researcher decide that knowledge specifically of science, namely: all knowledge of science, and not all science knowledge, offered after boot two sections, the first section was entitled: knowledge explanatory, and the second section was titled: knowledge of jurisprudence, then seal Balkhatmh search and search results, and recommendations are proposals and affirmed sources and references. It is worth noting that this study authentic in the door by what he claimed at the level of the title, presentation and analysis. As it stood from the inherited intellectual of Imam Hussein (peace and blessings be upon him), I hope by the proximity of the Divine Mercy, satisfaction beloved Prophet Muhammad (peace be upon him and his family and him), and his family divine good (blessings of Allah be upon them all), and that count for me in the balance of Hassanati {day whereon neither wealth nor sons ۝ except from God came a sound heart}, and {last prayer that Praise be to Allah

إنَّ الوقوف على الموروث الفكري لمعصوم من المعصومين الأربعة عشر : محمد ، علي فاطمة ، الحسنان والتسعة المعصومين من صلب الإمام الحسين ( صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين ) أمر له أبعاده الفكرية والمعرفية لأنَّه نهل من دائرة العصمة ؛ لذا اخترت الموروث الفكري للإمام الحسين ( صلوات الله وسلامه عليه ) للأخذ والتعلم من الفيض المعرفي له عن طريق الوقوف على الموروث الفكري له ، وقد حاولت جاهدة أن أنقب في موروثه الفكري ما استطعت إلى ذلك سبيلا فتحصًّلت لي معرفة تفسيرية ، وأخرى فقهية ، لذا قام بحثي الموسوم : ( قَبَسُ الْمَعْرِفَةِ : دراسة تحليلية في الموروث الفكري للإمام الحسين صلوات الله وسلامه عليه ) على مقدمة استوفت عناصر المقدمة على وفق المنهج العلمي من أهمية البحث ، تسمية البحث ، أسباب اختياره أهداف البحث مشكلة البحث ، خطة البحث ، منهج البحث ، فرضية البحث ، مجال الإفادة منه ، حدود البحث ، الدراسات السابقة ، مصادر البحث ، وخاتمة البحث ، وعرضت بعد الخاتمة تمهيد تكفَّل بيان عنوان البحث فقد تناول بيان معنى لفظتي (قبس ، المعرفة) على مستوى الإفراد أي : معنى كل لفظة على انفراد ، وعلى مستوى التركيب الإضافي منهما (قبسُ المعرفةِ) ، وتعني الباحثة به أخذ المعرفة وإفادتها ، وتعلمها من الإمام الحسين ( صلوات الله وسلامه عليه ) ، وذلك بالوقوف على موروثه الفكري ، بعد أن تبت الباحثة أنَّ المعرفة أخص من العلم أي : كلُّ معرفة علمٌ ، وليس كل علم معرفةً ، وعرضت بعد التمهيد مبحثين ، أما المبحث الأول فقد كان بعنوان : المعرفة التفسيرية ، وأما المبحث الثاني فقد كان بعنوان: المعرفة الفقهية ، ثم ختم البحث بالخاتمة ونتائج البحث ، فالتوصيات والمقترحات فثبت المصادر والمراجع . ومن الجدير بالذكر أنَّ هذه الدراسة أصيلة في بابها حسب ما أدَّعي على مستوى العنوان والعرض والتحليل . فيما وقفت عليه من الموروث الفكري للإمام الحسين ( صلوات الله وسلامه عليه ) ، أرجو بها القرب من الرحمة الإلهية ، ورضا حبيبه المصطفى محمد ( صلى الله عليه وآله وسلم ) ، وأهل بيته الطيبين الطاهرين ( صلوات الله عليهم أجمعين ) وأَنْ تحسب لي في ميزان حسناتي { يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ ۝ إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ } (1) ، وآخر دعوانا أن { الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } (2) .


Article
The Intentional significance of the phenomenon of repetition in Quran’s story
الدَّلالَةُ القَصْدِيَّةُ من ظَاهِرَةِ التكرار في القِصَّة القرآنية

Author: Sukaynah Aziz Abbas Al- Fatly سكينة عزيز عباس الفتلي
Journal: Journal Dawat مجلة دواة ISSN: 24115711 Year: 2018 Volume: 4 Issue: 16 Pages: 35-53
Publisher: the Holy Shrine of Imam Hussein العتبة الحسينية المقدسة

Loading...
Loading...
Abstract

Quran has a special method in conveying it aim to the receipt in it’s speeches, by summarizes and prettify, and once in classification and explain, and once again by repetition. The repletion form a clear phenomenon in the story side more than it’s other sides. This phenomenon formed a problem to some scientific an researchers about to expect it or not. For sure the defect is not in the Quran but in the receipt’s mind who can’t understand the Quran’s intense from the phenomenon of repetition especially in the story side, and other sides in general. So it not recognized the default of the repetition of the Quran’s story. This concept resulted a wrong suspicion to some interested about the repetition of Quran’s story and considered this phenomenon of repetition in Quran’s story as a default, and this formed a the theme of research to the researcher and he must explain the intention of the repetition in Quran’s story; so that the exclude suspicions and prove the other sides of miracles represented by their challenge to make similar to it, and improve that’s for every repetition there is an another mean differ from the other one mentions in other place. The repetition came from the verity of intention that verify by subject. And now it is clear that the repetition is not for nothing, as some interesting thought. The subject of research (the repetition of the mean without uttering) in Quran’s story, and it is now good repetition cause they were unable to make similar to it in the same time in more than place. Which contains Quran’s stories. It is an authentic study in this field, cause it revealed the intentions of the Quran in the phenomenon of repetition In Quran’s stories, collecting the whole subjects In the ancients and lasting and reformed it again. It begins in descriptive approach then begins an establishment to analytical, critical, inference approach collect between theoretical and applied sides, and in the same time not ignoring the induction approach as it could in determination the Quran’s intentions.

إنَ للقرآنِ الكريم أسلوبا خاصا به في إيصال مقاصده إلى المخاطب ، فهو في خطاباته تارة يوجز ويجمل ، وتارة يفصّل ويبيّن ، وتارة يكرّر . وقد شكّل التكرار ظاهرة بارزة في الجانب القصصي أكثر من الجوانب الأخرى فيه . وقد شكّلت هذه الظاهرة مشكلة عند بعض العلماء والباحثين بين قابل لها ورافض . ويقينا أنّ الخلل ليس في القرآن ، وإنّما الخلل في فهم المتلقي – القاصر – الذي عجز عن فهم مقاصد القرآن من ظاهرة التكرار في الجانب القصصي بخاصة ، والجوانب الأخرى بعامة ، أي : إنه لم يدرك علة تكرار القرآن للقصة القرآنية ، وقد ولَّد هذا الفهم القاصر لدى بعض الدارسين شبهة – ليست في محلها – أثيرت حول تكرار القرآن للقصة القرآنية ، وعدَّ ظاهرة التكرار في القصص القرآني عيباً ، وما أثير من شبهة حول ظاهرة التكرار شكّلت لدى الباحثة مشكلة البحث ، وصار لزاما على الباحثة انْ تسعى إلى بيان مقاصد التكرار في القصة القرآنية ؛ لأنّه ببيان المقاصد تسقط الشبهات ، وتثبت الجوانب الأخرى من قبيل الإعجاز المتمثّل بتحديهم بالإتيان بالمثل وبيان أنّ لكل تكرار مقصدا يختلف عن ذكره في موضع آخر . فالتكرار إنّما جاء تبعا لتنوّع الدلالة القصدية التي تتنوّع بتنوّع الأعراض . وبهذا يتضح أنه ليس تكرارا من قبيل العبث كما توهم بعض الدارسين . ومدار البحث ( تكرار المعنى دون اللفظ ) في القصة القرآنية ، وهو بهذا اللحاظ تكرار ممدوح ؛ لأنه أعجزهم أنْ يأتوا بسورة مثله وهو أتى ما عجزوا أن يأتوا به في مواطن كثيرة وفي سور كثيرة تناولت القصص القرآني . لذا هي دراسة أصيلة في هذا الباب ؛ لأنها كشفت النقاب عن مقاصد القرآن في ظاهرة التكرار في القصص القرآني جمعت شتات الموضوع وشذراته عند الأقدمين والمتأخرين وأعادت صياغته من جديد ، فهي بدأت بمنهج وصفي ، ثم انطلقت مؤسسة لمنهج تحليلي نقدي استدلالي جمع بين الجوانب النظرية ، والجوانب التطبيقية ، وفي الوقت نفسه لم تغفل المنهج الاستقرائي ما استطاعت إلى ذلك سبيلا في تحديد مقاصد القرآن


Article
Indication of command in the Quranic text Detector for rulings Read fundamentalist applications doctrinal
دلالة الأمر في النص القرآني الكاشف عن الحكم التكليفي قراءة أصولية وتطبيقات فقهية

Authors: Jabbar Kadhim جبار كاظم شنبارة العويدي --- Sakina Aziz Abbas Afattla سكينة عزيز عباس الفتلي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2015 Volume: 2 Issue: 31 Pages: 239-263
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

- ركز الأصوليون على الأمر القرآني في أبحاثهم؛ لأنه أغلب الأحكام جاءت بصيغ الأمر وهم بهذا طوروا البحث البلاغي، ولكن برؤية أصولية.- نظر الأصوليون للأمر من جهتين: جهة المادة، ومن جهة الصيغة. وحصروا المادة بمعنيين، هما: حقيقة في الوجوب، وحقيقة في مطلق الطلب. وحصروا معاني الصيغة بمعان ثلاثة، هي: الوجوب، الندب، والإباحة. وهذا تطوير في البحث البلاغي في النص القرآني. - تعمقوا في دلالة الأمر الواقع بعد الحظر. وهذا التعمق جاء من التأمل في النص القرآني - ومن مجموع ما تقدم يظهر أثر القرآن الكريم في تطوير البحث البلاغي بفهم الأصوليين في حدود دائرة النصوص الكاشفة للحكم التكليفي.

Listing 1 - 5 of 5
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (5)


Language

Arabic (5)


Year
From To Submit

2018 (1)

2016 (1)

2015 (3)