research centers


Search results: Found 4

Listing 1 - 4 of 4
Sort by

Article
ألفاظ عـراقيّة بين العاميّة والفُصحى دراسة صوتيّة

Author: م.م.زينب صادق داود
Journal: journal of the college of basic education مجلة كلية التربية الاساسية ISSN: 18157467 Year: 2011 Volume: 16 Issue: 69 Pages: 89-104
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

تتفق اللغات فيما بينها في اخراج الأصوات المختلفة ، وتختلف اللغة مع لهجاتها في نطق اصواتها ، منتجة ظواهر صوتية مختلفة ، وذلك بسبب حركة اللسان ومرونته بالارتـفاع والانخفاض ودورانه وتقدمه وتأخره فضلا عن استغلال المتكلم الحجـر الهوائـية الرننية التي يتمتـع بها جهاز النطق ، لذلك نرى الصوت يفخم مرة ، و يرقق مرة اخرى، أو يكتسب رنينا ونغمة يتميز بها عن غيره ،فضلا عن دمج الاصوات فيما بينها في سلسلة الكلام .
لقد تمـتعت بعـض الكلمات في اللغة العراقية المحكية باصوات معينة اختلفت فيها عـن الفصحى . وقد انتظمت الدراسة في محورين أساسين ، اولهما : نـطق الصـوت غير الفصيح و ابداله بالصوت الفصيح ، إذ تـناولت بـعض الاصوات التي تكـثر على السـنتنا ، وقد سمّاها سيبويه (ت 180 هـ) الأصـوات غيـر المستحسنة في قراءة الـقرآن والشعر( )؛ لانها ثقـلت عند العربي على أُذنه ولسانه وذوقـه . ومن بـين الاصوات التي حظيت بدراستها ( الكاف التي بين الجيم والكاف) مخرجه وصفته، والالفاظ التي أُبدل فيها الصوت الفصيح من غير الفصيح. ثم صوت الكاف المجهورة التي يسميها سيبويه ( الجيم التي كالكاف) ( ) أصله وصفته وما جاء من ألفاظ أبدل فيها الصوت الفصيح من غير الفصيح .

Keywords


Article
The sound analysis of the abstract triangular act outside of the anomaly measurement in the explanations of illiterate verbs is a balancing act in the light of modern linguistics
التحليل الصوتي للفعل الثلاثي المجرد الخارج عن القياس شذوذا في شروح لاميَّة الأفعال -دراسة موازنة في ضوء علم اللغة الحديث-

Authors: م . زينب صادق داود --- أ. د. علاء جبر محمد الموسوي
Journal: journal of the college of basic education مجلة كلية التربية الاساسية ISSN: 18157467 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 102 / انساني Pages: 1-54
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Some of the morphological versions of what is steady and measured in the language, counted by the early Arab scientists abnormal, and classified words that were not subject to the standards according to the number and quantity, and used several terms, including: little, rare, audible and abnormal, and all these terms - albeit somewhat different Its concept - is out of measure, whether anomaly, or Nadura, or from the audio, or a few . In these words, the laws of the language contradict the laws of language - especially morphology - and extract vocabulary from its standard form, in order to interfere in the orbit of another formula with the effect of its own sound law, so it is difficult to identify its causes and causes . We have found the abnormal in the abstract and abstract tripartite act, and did so, and it is possible to explain what came out of the verbal basis of the words according to the scientific analysis of the voices by following the voices of the word in terms of: exits, descriptions, and composition in The formula, and its effect before and after it, and the sites of the tone, and the consistency of sections, may be one of the reason for the departure of the formula from the standard rules, and may combine these reasons to create formulas that are desirable in the Arab taste is fluent, but they are within the rules of steady abnormal .

تخرج بعض الصيغ الصرفية عمَّا هو مطَّرد ومقيس في اللُّغة، عدَّها علماء العربية الأوائل شاذة، وصنَّفوا الألفاظ التي لم تخضع للقواعد القياسية بحسب عددها وكميتها، فاستعملوا مصطلحات عدَّة، منها : القليل، والنادر، والمسموع والشاذ، وجميع هذه المصطلحات - وإنْ اختلفت نوعا ما في مفهومها - تُعَدُّ خارجة عن القياس، سواء شذوذا، أم ندورا، أم من المسموع، أم قليلة . إذ تتعارض القوانين الصوتية في تلك الألفاظ مع قوانين اللُّغة – لا سيما الصرفية – فتخرج مفردات عن صيغتها القياسية، لتدخل في مدار صيغة أخرى بتأثير القانون الصوتي الخاص بها، لذا فهي عملية من الصعوبة تحديد أسبابها ومسبباتها . ويختص بحثنا في بِنية الكلمة والصيغ الصرفية التي جرت عليها الألفاظ، لذا وجدنا الشاذَّ في الفعل الثلاثي المجرد و مضارعه، وفعل الأمر، ويمكن تفسير ما خرج عن القاعدة الصرفية للكلمات وفق التحليل العلمي للأصوات عِبرَ تتبُّع أصوات الكلمة من حيث : مخارجها، وصفاتها، وتركيبها في الصيغة، وأثرها فيما قبلها وفيما بعدها، ومواقع النبر، وتناسق المقاطع، فقد يكون أحدها سببا في خروج الصيغة عن قواعدها القياسية، وقد تتضافر هذه الأسباب جميعها في خلق صيغ تستحسن لدى الذوق العربي تُعُّد فصيحة، إلَّا أنَّها تكون ضمن القواعد المُطَّرَدة شاذُّة .


Article
استصحاب الحال

Author: م.م عبد الرزاق الرزاق حامد مصطفى/م.م زينب صادق داود
Journal: journal of the college of basic education مجلة كلية التربية الاساسية ISSN: 18157467 Year: 2015 Volume: 21 Issue: 90 / انساني Pages: 165-188
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية


Article
أصل استصحاب الحال في كتاب معاني الحروف للرماني

Loading...
Loading...
Abstract

اردنا بهذا البحث الموسوم بـ (اصل استصحاب الحال في كتاب معاني الحروف)، أن نوضح أن دليل الاستصحاب هو دليل معتبر وأن العلماء قد اعتمدوا كثيراً عليه ولكنهم لم يعّرفوه باسمه وإنما اسموه بتسميات مختلفة وإن هذا البحث إنما هو لمحة توضح اعتماد العلماء عليه في اثبات القاعدة النحوية أو رفضها. لذلك فقد قسمنا هذا البحث على مبحثين وخاتمة ثم قائمة بثبت المصادر تناولنا في المبحث الاول استصحاب الحال في اللغة والاصطلاح ثم اتبعناها بالمصطلحات التي اعتمدها العلماء في الاستدلال على دليل اصل استصحاب الحال. أما المبحث الثاني فكان تطبيقاً على كتاب معاني الحروف وقد استخرجنا مسائل كثيرة اعتمد عليها الرماني في كتابه تقوم على دليل استصحاب الحال. وفي الختام نرجو من الله أن نكون قد وفقنا في إنجاز هذا العمل كما يحب ويرضى وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وهو نعم المولى ونعم النصير.

Keywords

Listing 1 - 4 of 4
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (4)


Language

Arabic (3)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2018 (1)

2015 (1)

2012 (1)

2011 (1)