research centers


Search results: Found 7

Listing 1 - 7 of 7
Sort by

Article
ملامح من الحياة الاجتماعية في العصر الوسيط دراسة في شعر الصناع وأصحاب الحرف

Author: محمد شاكر ناصر الربيعي
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2011 Volume: 1 Issue: 8( خاص بالمؤتمر) Pages: 48-68
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

فأن الشعر وجهٌ من وجوه حياة الأمم ، يصور حياتهم ويؤرخ ماضيهم وحاضرهم ومستقبلهم ، ومن المراحل المهمة في تأريخ أدبنا العربي مرحلة ( العصر الوسيط ) تلك المرحلة المظلومة مرتين ، المرحلة الأولى ظلمت عندما ساد الاحتلال البغيظ إرجاءها المعمورة وأصابها من اجله ما أصابها من تدهور ٍ واضطراب في الحياة الاجتماعية ، وظلمت مرة ً أخرى عندما جاء الدارسون فوصفوا نتاجها العلمي والأدبي بأوصاف عدة منها ( الانحطاط ، والانحلال ، والمظلم ، والانحدار، . . . ) ، لكننا نجد أقلاما ً خيّرة ً أنصفت هذه المرحلة بعد أن وقع عليها الجور الفكري، ويأتي هذا البحث ليعكس صورة من صور الشعر وألوانه في هذه المرحلة، حيث يقف عند الحياة الاجتماعية لهذا العصر من خلال ما انشده الشعراء أصحاب الحرف، والشعر الاجتماعي ليس وليداً لهذه المدة وإنما هو امتداد ٌ للإرث الأدبي في العصر العباسي، فقد ((استجاب الشعر الاجتماعي لمجريات الحياة في العصر العباسي، ومما أزر ذلك الـنقلة الاجتماعية السريعة من حياة البادية إلى الحياة المتحضرة))(1)، وهكذا نجد الشعر الاجتماعي في العصر الوسيط وهو ليس تقليدا ً أعمى لما جاء في العصر الذي انسلخ قبله (( لان تصوير الالام أحاسيس متجددة ومتفاعلة ، وهو نوع من الشعور الصادق يبث فيه الشاعر لواعجه، ويصور مجتمعه رغبة منه في التحسين ))


Article
الفنون الشعرية المطورة والمستحدثة عند شعراء الحلة في العصر الوسيط

Author: محمد شاكر ناصر
Journal: for humanities sciences al qadisiya القادسية للعلوم الانسانية ISSN: 19917805 Year: 2014 Volume: 17 Issue: 4 Pages: 35-62
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article
حقيقة ظاهرة العطف على الموضع قبل تمام الكلام

Author: م. م محمد شاكر ناصر
Journal: DIRASAT TARBAWIYA مجلة دراسات تربوية ISSN: 20794673 Year: 2016 Volume: 9 Issue: 33 Pages: 51-70
Publisher: The Ministry of Education وزارة التربية

Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article
Judges' Poetry in the Middle Era – Egypt and al-Sham
شعر القضاة في العصر الوسيط - مصر والشام

Loading...
Loading...
Abstract

The middle era is one of the eras that induced a debate among those who study Arabic literature. The debate itself has been tackled by many studies some of which are printed and some are theses. The present study deals with a controversial issue related to the poetry of a particular class of the middle era society that did not pay a special attention to literature or poetry. Studying poetry according to this view gives us an idea about the position and importance of poetry in that era. Previously the researcher had stopped at the study of Arabic society in the middle era through poetry of craftsmen which truly reflects the reality of Arabic society and its ways of living. As far as Judges' poetry, the researcher classified the subjects according to what the judges had in mind and how they put it in an artistic composition reflecting their feelings in response to the situations they faced

إن مرحلة العصر الوسيط من المراحل التي اثارت خلافا حاداً بين الدارسين للأدب العربي وعصوره، وحتى هذا الخلاف تناولته دراسات عديدة منها ما هو مطبوع، وفيها رسائل جامعية، وتأتي هذه الدراسة لتقف عند قضية مثيرة للتساؤل وهي الشعر المتعلق بفئة معينة من فئات المجتمع في العصر الوسيط، ممن لم يعنى بالأدب أو الشعر. ان دراسة الشعر في هذه المرحلة وفقاً لهذه الرؤية، تعطينا انطباعاً عن قيمة الشعر في هذه المدة الزمنية كذلك توحي للمتلقي اهمية الشعر وانتشاره في هذه المرحلة وقد وقفتُ فيما سبق عند دراسة المجتمع العربي في العصر الوسط من خلال شعر الصناع وارباب الحرف، وهي فئة نقلت لنا بحق واقع المجتمع العربي وطرائق عيشه، اما ما يتعلق بشعر القضاة فقد وقف الباحث عند جردٍ لموضوعاته، وما كان يدور في خلد القضاة فيترجموه نظماً فنيناً يعكس تلك الاحاسيس بإزاء المواقف التي تواجههم، واقتضى البحث الوقوف عند الموضوعات التي انشد الشعراء القضاة فيها شعرهم، حيث اعتمدنا الدراسة الموضوعية فقط دون الوقوف عند الجوانب الفنية في شعر هذه الفئة، وكان تقسيم الدراسة وفقاً للاتجاهات (العلائقي والذاتي والديني)، حيث يشمل الاتجاه العلائقي ما انشده الشعراء القضاة من موضوعات تتعلق بصلاتهم مع الاخرين، كالمدح والهجاء والرثاء والاخوانيات ويتمثل الاتجاه الذاتي بالغزل والوصف، اما الاتجاه الديني فيمثله ما انشده الشعراء وفقاً لمعتقدهم ورؤيتهم الفلسفية تجاه التدين وطرائق العمل به كالتصوف مثلاً


Article
الأصولُ الاستدلاليَّةُ النقليَّةُ للحكم القيمي في كتب معاني القرآن

Authors: أ.م.د أسيل سامي أمين --- م. م. محمد شاكر ناصر
Journal: for humanities sciences al qadisiya القادسية للعلوم الانسانية ISSN: 19917805 Year: 2017 Volume: 20 Issue: 4 Pages: 25-58
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

The research has led to a fluctuation in the use of listening as a criterion in determining the value of the study. There is no difference between the kufi and the visual of them. Once they resort to frequent use, And others based on little use or prefer textual and normative standards In the light of what is stated in the study's study, the consensus is one of the evidentiary assets of the Arab way of thinking; they are unanimously expressed in this matrix as a picture of the continuous and frequent in the opposite hearing of the few and the anomalies. This is what some researchers have pointed out from the use of the first grammars in general Consensus

إنَّ شيوع أحكام القيمة في كتب معاني القرآن للكسائي ( ت 189 ه)، والفرَّاء ( ت 207 ه ) ، و الأخفش ( ت 215 ه)، والزجاج ( ت 311ه ) ، و النحاس ( ت 338 ه ) على القراءات القرآنيَّة والظواهر اللغويَّة التي تطرقوا إليها في مصنفاتهم لأمرٌ – فيما بدا لنا - يستحقُّ الدراسة ، وقد عُني هذا البحث بالأسس المعرفيِّة التي تقف وراء إصدار الأحكام القيميَّة في تلك المصنفات ، فتناول البحث أصلين من أصول الاستدلال النحويّ ، هما السماع ممثَّلاً بالنصِّ اللغوي ، والإجماع . وبيَّن البحث أثر هذين الأصلين - بوصفهما دليلين من الأدلة النحويَّة التي أسهمت في بناء النحو العربيّ على الصورة التي وصل بها إلينا – في إصدار الأحكام القيميَّة في تلك الكتب ، وقد خلُص البحث إلى وجود تذبذب في اتخاذ السماع بوصفه معيارًا في تحديد القيمة في متون الدراسة فمرَّةً يحتكمون إلى شياع النصّ في الاستعمال ، وأخرى يستندون إلى الاستعمال القليل ، وفي أحيان أخرى يُفضِّلون المعايير النصيَّة والقواعديَّة عليه؛ ولعلَّ هذا الأمر ناتجٌ عن الخلط بين منهجين في محاكمة النصوصِّ منهج النحويين الذين يُؤسسون على الأكثر في السماع ، ومنهج القرَّاء الذين يستندون إلى صحة الرواية وموافقة المصحف . زيادة على تذبذب النحويين بين السماع والقياس كمرجعية في الحكم القيميّ .

Keywords


Article
The Rhetorical Devices in the Light of Consistency in the Holy Quran
الأشكال البديعيّة في ضوء الانسجام في القرآن الكريم

Loading...
Loading...
Abstract

Terminologically, consistency is the cohesion achieved by semantic devices in the first place. It is represented by the deep level of the text which presents an illustration for the cohesive devices among the structures which are seemingly inconsistent on the surface level. It has an abstractive semantic nature shown by relationships reflected by the linguistic elements of the text. This type of cohesion is what is called consistency. It is opposite to symmetry which focuses on the connectives in the form of the text.

الانسجام في الاصطلاح هو الترابط الذي يتحقّق من خلال وسائل دلاليّة في المقام الأول، ويتمثّل في بنية عميقة على المستوى العميق للنص تُقدّم إيضاحاً لطرائق الترابط بين تراكيب ربما تبدو غير متسقة، أو مفكّكة على السطح، فهو ذو طبيعة دلاليّة تجريديّة تظهر من خلال علاقات تعكسها العناصر اللغويّة في النص، وهذا النوع من الربط هو ما يصح إطلاق مصطلح الانسجام عليه، وهذا يؤكّد أنّه يهتم بالروابط الدلالية المتحقّقة في عالم النص بخلاف الاتساق الذي يهتم بالروابط الشكليّة المتجسّدة في ظاهر النص، ويعرفه الدكتور سعد مصلوح بأنّه: ((الاستمرارية الدلاليّة التي تتجلّى في منظومة المفاهيم والعلاقات الرابطة بين هذه المفاهيم)). فكلّ نص يتضمّن علاقات معنويّة تربط أجزاءه بالبنية الدلاليّة الكبرى، وهي تسمح للنص بأن يفهم ويستعمل، فالروابط الدلالية لها أهميتها على مستوى تقبّل النصوص من قبل المتلقي وتأثيرها فيه، وهي تعطي للنص مظهره ووحدته، فوحدة أي نص لا يمكن أن توجد بشكلٍ كافٍ إلا بمراعاة قاعدته الدلاليّة، أمّا وسائل الربط التركيبيّة فهي تسهّل على السامع التعرف على بناء القاعدة الدلاليّة في النصوص وفهم ذلك البناء، وقد عبّر هاليداي ورقية حسن عن أهمية البعد الدلالي بقولهم أن أفضل ما ينظر إلى النص على أنّه وحدةٌ دلاليّةٌ، وحدةٌ ليس في الشكل بل في المعنى


Article
The Collective Cultural Formation in Muslim Al-Hilli's Poetry
التشكيل الثقافي الجمعي في إستدعاء النصّوص في شعر السيد مسلم الحلي وآليات التوظيف

Loading...
Loading...
Abstract

The collective cultural formation in Muslim Al-Hilli's poetry deals with the sacred texts to serve the religious beliefs and the Shea'a ideology. On the other hand Muslim Al-Hilli's poetry presents the traditions of the Arabic poetry

نستخلص من البحث أنّ التشكيل الثقافي الجمعي في شعر السيد مسلم الحلي رحمه الله قد تعامل مع النص المقدس في توظيفه لخدمة العقيدة كالامامة ومفرداتها وغيرها من مبادئ وادبيات الفكر الشيعي ويندرج تحت ظلها ادبيات الوحدة الاسلامية التي كان السيد الحلي احد اعمدتها، اما بالنسبة لتعالقه النصي مع الشعر العربي فهو المهم عنده، أنّ لم نقل هو الابرز، لانه ينبعث من مقتربات فنه الانساني، ذلك أنّ الشاعر مؤمن اشد الايمان بالرسالة الانسانية للشعر، لذا يرى الباحث أنّ الشاعر السيد مسلم الحلي باحث عن الحقيقة في عالمه الباطن أو في خارج هذا العالم.

Listing 1 - 7 of 7
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (7)


Language

Arabic (7)


Year
From To Submit

2017 (1)

2016 (2)

2014 (3)

2011 (1)