research centers


Search results: Found 10

Listing 1 - 10 of 10
Sort by

Article
الاحتلال المغولي لروسيا 1237-1480م

Author: نادية جاسم كاظم الشمري
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 18(المجلد الاول) Pages: 89-104
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

اتفق بعض المؤرخون ان دولة روسيا متخلفة سياسياً واقتصادياً واجتماعياً وثقافياً قياساً بالدول الأوربية الاكثر تطوراً والسبب الرئيس هو فقدانها الاستقلال الوطني ووقوعها تحت الحكم المغولي طوال قرنين ونصف تقريباً للمدة من (1237–1480م), وكان هدف المغول من دخول روسيا الحصول على مكاسب سياسية واقتصادية, وقبل الدخول في تفاصيل هذا الموضوع لا بد من معرفة الوضع العام في روسيا قبل دخول المغول اليها. الوضع العام في روسيا قبل الاحتلال المغولي كانت روسيا الجنوبية في مطلع القرن الحادي عشر الميلادي خاضعة لقبائل "القومانCumans والبلغار BulgarوالخزرKhazars والبتزيناك Patzinaks ", اما باقي روسيا الأوربية فكان مقسما إلى أربع وستين إمارة أهمها " كييفKiev, ونفغورود Novgord, وريازان Riazan, وبرياسلاف Pereyaslavl ", وكانت هذه الإمارات تعترف بسيادة كييف عليها (1). وقبل أن يموت ياروسلاف (2) Yaroslav, وزع هذه الامارات على أولاده عام1054م , ولكن سرعان ما نشبت الخلافات بينهم, مما أدى إلى انقسام هذه الإمارات إلى عدد من الإقطاعيات, وهكذا نشأ النظام الإقطاعي في روسيا, ونتيجة للفوضى التي واكبته, فقد اضمحلت مملكة كييف وسقطت, ونشبت بين عامي1054م , 1224م , ثلاث وثمانون حرباً أهلية في روسيا وأُغير عليها ستة وأربعون مرة , وشنت دول روسية ستة عشر حرباً على شعوب غير روسية , وتنازع " 293" اميراً عرش أربع وستين إمارة


Article
رحلة القيصر الروسي بطرس الكبير إلى اوربا1697-1698م

Author: نادية جاسم كاظم الشمري
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2016 Volume: 24 Issue: 1 Pages: 252-274
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The study revealed that the openness outside world is most important require ments for success for the advancement of Russain state and save it from the ignorance and back wardness and achieve the political system , economic , scientific and culturlal travel from the travel of Russian leaders and the scientific missions to another countries of western Europe The concering of the Great Peter is to use the travel as a purpose to make a strong army and establish a modern state in order to face the western Europe countries. The another goal was to get many ports in the warm water of the Baltic and the black Seas to get rid of the difficulties encountered the Russians on Arcangel port which water freezes all the Year-This port is the first way that the Russian used it to Europe. The trip of Caeser succeeded in many ports like the scientific part, Military part and economic part . but it failed in the diplomatic part when they held alliance between the Christian and Russian against Ottoman Empire . The Caeser noticed that many Countries like the War against Sewedden , therefore he decided to enter the War, but he changed his mind .when he travelled to Europe instead of the War against Ottomans Empire His trip succeeded in many parts like maths part and the scientific military This trip bring to Russians the industrial experiences from Europe Countries and Applied in Russia such as commercial industries and Military industries and he manged to get weapons , Machinery , Scientific books and geographical Maps – They translated all of these things to Russian Language

كشفت الدراسة ان الانفتاح على دول العالم الخارجي من اهم متطلبات النجاح للنهوض بالدولة الروسية وانقاذها من الجهل والتخلف, وتحقيق التقدم السياسي والاقتصادي والعلمي والحضاري من خلال تنشيط رحلات القياصرة الروس والبعثات العلمية إلى دول اوربا الغربية, وان اهتمام القيصر بطرس الكبير بالحضارة الأوربية ينطلق من استعمالها كأداة توصله لتحقيق غاية وهي خلق جيش قوي مسلحاً تسليحاً عسكرياً, وإنشاء دولة حديثة متطورة بمختلف العلوم والفنون تستطيعان الوقوف بوجه الدول الأوربية الغربية اولاً, والحصول على موانئ بحرية في المياه الدافئة على بحري البلطيق والأسود للتخلص من المصاعب التي يلاقيها الروس في اعتمادهم على ميناء اركانجل الذي تتجمد مياهه معظم أوقات السنة وهو الطريق الوحيد إلى أوربا ثانياً, كما ان رحلة القيصر إلى أوربا حققت نجاحاً في الجوانب العلمية والاقتصادية والعسكرية, إلا أنها فشلت في انجاز ما خططت له الدبلوماسية في عقد تحالف روسي مسيحي ضد الدولة العثمانية, وصرفت اهتمام القيصر عن العثمانيين إلى مسائل وقضايا أخرى, فقد لاحظ انه في العديد من دول البلطيق من بينها, بروسيا, وبولندا, والدانمارك وجود نمو متزايد لفكرة الحرب مع السويد, التي كانت آنذاك تحكم سيطرتها على القسم الأكبر من ساحل البلطيق, فاستثمر القيصر هذا الموقف, وقرر الاشتراك في الصراع, وتبعاً لذلك تغيرت فكرته عند رحلته إلى أوربا, بدلا من محاربة العثمانيين, رجع بفكرة محاربة السويديين من جهة, ونجحت هذه الرحلة في دراسة مختلف العلوم كالطبيعيات والرياضيات والعلوم العسكرية والشؤون البحرية, واكتساب الخبرات الصناعية والفنية من المجتمعات الأوربية في هولندا وبريطانيا وألمانيا ومحاولة تطبيقها في روسيا, ولاسيما في صناعة السفن التجارية والحربية الكبيرة, وتمكن ايضاً من الحصول على الكثير من الأسلحة والآلات, والكتب العلمية والخرائط الجغرافية وترجمتها من مختلف اللغات إلى اللغة الروسية, واستقدام العديد من الحرفيين والمهندسيين والعلماء والأطباء, وخبراء المدفعية في روسيا من جهة أخرى.


Article
المشكلة الشيشانية

Author: نادية جاسم كاظم الشمري
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2017 Volume: 25 Issue: 2 Pages: 853-873
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The study showed that the Chechen- Russian relation starting from the root , and so far we find is a political conflict Taken constant military side and violations of human rights in Chechnya , the country has experienced the horrors of war from the burning of villages including the destruction of people and while they prayad in mosques as well as the use of lethal weapons used internationally banned , including missiles and aircraft , taatvhr bombs on innocent Muslims without guilt, is it permissible to hit the man who represents the highest values for such moral of this level , this is an indication conclusive Al lack of conscience that are wiped compassion of their hearts only interested in achieving political and economic , These weapons were used against Chechnya in violation of all international agreement and the universal Declaration which stresses the sovereignty , pease and security and human rights that are based on respect for the rules of Arts and the consolidation of human relationships Based on love , respect and cooperation And not encroach upon the property and rights of others . The study revealed that the wars by Russia aim was not to fight terrorists Also claimed But are fighting Islam and Muslims and achievement of the colonial ambitions to control on Chechnya and economic plunder its resources and taken Amilitary base acieve their political plans .

اوضحت الدراسة ان العلاقات الروسية –الشيشانية بدءا من جذورها وحتى الان نجدها هي صراعات سياسية اتخذت الجانب الحربي المستمر، وانتهاكات حقوق الانسان في بلاد الشيشان ، وما شهدته البلاد من ويلات الحرب من احراق القرى بمن فيها وهلاك الناس وهم يؤدون الصلاة في المساجد ، فضلا عن استخدام الاسلحة الفتاكة المحرمة دوليا استخدامها بما فيها الصواريخ والطائرات والقنابل التي تتفجر على الابرياء المسلمين من دون ذنب، وهل يجوز ان يضرب الانسان الذي يمثل القيم العليا للمثل الاخلاقية ، بهذا المستوى وهذه دلالة قاطعة على انعدام الضمائر الحية التي محت الرحمة من قلوبها ولا يهمها سوى تحقيق المصالح السياسية والاقتصادية، وهذه الاسلحة التي استخدمت ضد الشيشان مخالفة لجميع الاتفاقات الدولية والاعلان العالمي التي تؤكد على سيادة الامن والسلام وحقوق الانسان التي تستند على احترام قواعد الاداب وتوطيد العلاقات الانسانية القائمة على اساس المحبة والاحترام والتعاون وعدم التجاوز على ممتلكات وحقوق الاخرين . وكشفت الدراسة ان الحروب الروسية التي شنتها روسيا لم يكن الهدف منها محاربة الارهابيين كما زعمت، وانما هي محاربة الاسلام والمسلمين وتحقيق اطماعها الاستعمارية للسيطرة على بلاد الشيشان ونهب خيراتها الاقتصادية، واتخاذها قاعدة عسكرية لتحقيق مخططاتها السياسية.


Article
الميرزا ابو القاسم قائم مقام والحاج اغاسي (1821-1848) (دراسة تاريخية )

Author: نادية جاسم كاظم الشمري
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2018 Volume: 26 Issue: 2 Pages: 120-140
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The Study explained the character of Mirza Abu Qasim who served Great foreground in Iran Distinguished Scientific efficiency and he took various sciences and literatures from Parents literary talent and poetry and his Knowledge of different languages such as Persian and Arbic , it was characterized Political efficiency and organizing the affairs of the State by he is credited with bringing Mirza to power by providing advice in this regard as well to the role of Britain in the arrival of Muhammed Shah Qajari after providing him with material and military support . The study revealed that there are conspiracies caught up by the British who are hostility him addition to religious figures who opposed his secular policy and administrative reforms and political figures in order to achieve its gread to reach Great position as well as opposition of the palace men because of the reduction of salaries to regulate the state budget and replacing the leadership of the palace Guard without the knowledge Mohammed Shah which led to the success of the policy incitement Shah against him by his opponents thus lost Iran A national figure characterized with their efficiency Political , Social , administrative, military and scientific . follow a successful policy to provent colonial intervention ,but it is taken which he is not interested in conspiracies that are being waged against him and was preoccupied with his reform projects this followed the success of the conspiracies which led to his death.The Study Showed that the authority came after him Mirza Agassi which witnessed the period of political and military deterioration in Iran taking advantage of the Shah disease and unique in power and conduct things Although the Agassi has made some reforms the field of Army and land reclamation and digging channels ,but these were not according to scientific methods studied which burdened the state treasury and led to poverty and backwardness of the people at a time when the world was moving towards progress and prosperity.

اوضحت الدراسة شخصية ميرزا ابو القاسم قائمقام الوزير لمحمد شاه القاجاري الذي امتاز بكفاءة علمية ونهل مختلف العلوم والاداب من والديه؛ وموهبة ادبية وشعرية فضلا عن اجادته للغات المختلفة كالفارسية والعربية, واتصف بكفاءة سياسية وتنظيم وتدبير لامور الدولة , وله الفضل الكبير في ايصال محمد ميرزا الى السلطة من خلال تقديمه استشاراته في هذا المضمار, فضلا عن بريطانيا لها الفضل في وصول محمد شاه القاجاري بعد ان قدمت له الدعم المادي والعسكري . كشفت الدراسة ان تلك المؤمرات افتعلت من قبل البريطانيين الذين يكنون له العداء اضافة الى الشخصيات الدينية الذين عارضوا سياسته العلمانية واصلاحاته الادارية, وشخصيات سياسية من اجل تحقيق اطماعها للوصول الى منصب الصدارة العظمى, فضلا عن معارضة رجال القصر بسبب قيامه بتخفيض رواتبهم وذلك لاعادة تنظيم ميزانية الدولة, وقيامه باستبدال قيادة حرس القصر دون علم محمد الشاه الامر الذي الى نجاح سياسة التحريض الشاه ضده من قبل معارضيه ، وبذلك خسرت ايران شخصية وطنية اتصفت بكفاياتها السياسية والاجتماعية والادارية والعسكرية والعلمية . ولكن ما يؤخذ عليه هو عدم اهتمامه بالكثير من المؤمرات التي كانت تحاك ضده وانشغل بحماس كبير في مشاريعه الوطنية الاصلاحية، الامر الذي ادى الى نجاح هذه المؤمرات, وادت في النهاية الى قتله . واوضحت الدراسة استلم السلطة من بعده ميرزا اغاسي مستغلا مرض الشاه والانفراد بالسلطة الذي شهد حكمه مرحلة التدهور السياسي والعسكري في ايران وتصريف الامور دون دراية وعلى الرغم من قيام اغاسي ببعض الاصلاحات في مجال الجيش واستصلاح الاراضي وحفر القنوات، الا ان تلك الاعمال لم تكن على وفق طرق علمية مدروسة وبدلاً من ان تسهم في تحسين الوضع العام للبلاد اثقلت خزينة الدولة الذي زاد بدوره من فقر الشعب وزيادة تخلفه. وفي الوقت الذي كان فيه العالم يخطو خطواته نحو التقدم والازدهار.


Article
الكسندر ميخائيل غورتشاكوف (1798-1883) وتأثيره على السياسة الروسية

Authors: نادية جاسم كاظم الشمري --- عدي محمد كاظم
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2018 Volume: 26 Issue: 9 Pages: 364-388
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The study explaind that Gorczakov made a policy of his own, not relying on the legacy of his political family, but imposing himself on the political scene in Russia through his views and discussions at the conferences held during his tenure as Russian foreign minister and his Political speeches, which were impressive and increase his Political influence day after day Between the masters of politics, and what we see launched a violent attack on its enemies in defense of his Russia, which has all the sincerity and managed to manage the affairs of foreign Russia in the most difficult circumstances that is the escalation of the Balkan crisis in the second half of the nineteenth century, Russia's Russian Politicians and the Russian people realized that Gorchakov, the best man who ran Russia's wartime affairs, was a man who was both fascinated by the romance and horrors of war and did not believe in surrender because he believed that compromises must take place from strength. Achieved only with full victory.

تقتضي الضرورة مواصلة الاهتمام بالكتابة عن الشخصيات المهمة في اطار دراسة التاريخ الروسي الحديث، التي شاركت بصورة أو بأخرى في إيجاد حلولاً للمشاكل التي كانت تعاني منها أجزاء من القارة الأوربية، وكان لها دورٌ فاعلٌ في الأحداث والتطورات السياسية التي مرت بها، واذا كانت الدراسات التاريخية التي بحثت هذه المدة التي نحن بصدد دراستها، قد تطرقت الى دور تلك الشخصيات ومواقفها ضمن الاحداث السياسية، فان ذلك لا يعني ان أي مطلع يمكنه ان يكون صورة واضحة المعالم والابعاد عن تلك الشخصيات الفاعلة من خلال الدراسات الواسعة، لــذا اصبح من الضروري تخصيص دراسات علمية مستقلة جادة وتفصيلية عن تلك الشخصيات التي لها ثقل في المجتمع الروسي. ليست مهمة الكتابة عن غورتشاكوف سهلة كما قد يظن البعض، بل إنها مهمة في غاية الصعوبة والتعقيد، يقع الباحث فيها تحت وطأة الاختيارات والمواقف المختلفة، لأن المدة الزمنية التي شملها موضوع البحث كانت مليئة بالأحداث السياسية ولا سيما تزايد الصراع بين الدول الاوربية الكبرى التي كانت تتطور اقتصاديا وتزداد حاجتها الى مناطق نفوذ في النصف الاول من القرن التاسع عشر بحيث وصل الصراع من الشدة لم يسبق له مثيل في جنوب شرق اوربا التي كانت معظم دولها خاضعة للسيطرة العثمانية فتفاقمت المسألة الشرقية وشهد المسرح الدولي ازمات حادة كان اخطرها هي الأزمة البلقانية 1875-1878، وتباين المواقف التي كان يتخذها وزير خارجية روسيا في كثير من الأحيان، وفقا لما يحقق الأهداف السياسية والاقتصادية الروسية في الدولة العثمانية ، وهذه تتطلب من الباحث أن يراجع مصادر متنوعة من أجل تقديم تحليلات مقبولة ونتائج فاعلة نستفيد منها في الوقت الحاضر هذه للوقوف بوجه ما يخفيه المستقبل المنظور والبعيد في مختلف جوانب حياتنا.


Article
The Russian Revolution, 1905-1907
الثورة الروسية 1905-1907

Author: Nadia Jassim Kadhim al-Shammari نادية جاسم كاظم الشمري
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2013 Volume: 3 Issue: 2 Pages: 341-369
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The Russian Revolution (1905-1907)Were not the product of an individual or a single class and only had collided with the majority, and the value of the real extent of the revolution and its popularity reflects the extent to which the broad masses and the packing of the forces re- shaping the future and impose its will . The feet of Marxist thought a complete theory of this revolution , but this theory lead role within the scope of Marxist philosophy , which is the revolution inevitable transition from a social system to a system other social and application dictatorship of the proletariat ( working class ) that transmits community of the capitalist system to a socialist society and the philosophy of thought Marxist crystallize "The idea of ​​Marx about permanent revolution means ... walk on the stages of the revolution, the ruling classes fall one after the other to put her hand on the working-class political power and on this basis, Marx did not put in front of the revolution led by the working classes the task of establishing the dictatorship of the proletariat directly it stressed the need to start the tasks of democracy and the expansion of the maximum possible in order to eventually reach a concentration of the dictatorship of the proletariat ... and re- Lenin consideration to the idea of ​​Marx on the eve of the first Russian revolution in 1905 in his plans of socialist democracy , which explain the correlation between the two phases of the bourgeois democratic revolution and socialism « as two rings for one chain and a general pictures for Russian Revolution » .

لم تكن الثورة الروسية (1905-1907) نتاج فرد أو فئة واحدة والا كانت تصادماً مع الأغلبية, وقيمة الثورة الحقيقية بمدى شعبيتها وبمدى ما تعبر عن الجماهير الواسعة وما تعبئه من قوى لاعادة صنع المستقبل وفرض ارادتها. وقد قدم الفكر الماركسي نظرية كاملة لهذه الثورة, الا ان هذه النظرية تؤدي دورها داخل نطاق الفلسفة الماركسية التي تعد الثورة امراً حتمياً للانتقال من نظام اجتماعي إلى نظام اجتماعي آخر وتطبيق ديكتاتورية البروليتاريا (الطبقة العاملة) التي تنقل المجتمع من النظام الرأسمالي إلى المجتمع الاشتراكي وفلسفة الفكر الماركسي تتبلور " إن فكرة ماركس حول الثورة الدائمة تعني ...السير بالثورة على مراحل تسقط الطبقات الحاكمة الواحدة تلو الأخرى إلى أن تضع الطبقة العاملة يدها على السلطة السياسية وعلى هذا الأساس فإن ماركس لم يضع أمام الثورة التي تقودها الطبقات الكادحة مهمة إقامة ديكتاتورية البروليتاريا مباشرة بل شدّد على ضرورة البدء بالمهام الديمقراطية وتوسيعها أقصى ما يمكن لكي يصل في النهاية إلى تركيز ديكتاتورية البروليتاريا ... وأعاد لينين الإعتبار لفكرة ماركس عشية الثورة الروسية الأولى عام 1905 في مؤلفه خطتا الإشتراكيةـــ الديمقراطية الذي شرح فيه الترابط بين مرحلتي الثورة الديمقراطية البرجوازية والإشتراكية «كحلقتي سلسلة واحدة وكلوحة عامة لمدى الثورةالروسية».


Article
Iraqi Trade 1921-1958 Historical Study
التجارة العراقية 1921-1958 دراسة تاريخية

Author: Nadia Jassim Kadhim Al-Shammari نادية جاسم كاظم الشمري
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2016 Volume: 6 Issue: 2 Pages: 223-244
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The study showed that trade represents a vital artery that connects the Iraqi economy, the economies of countries in the world and represented the phenomenon of the trade imbalance problem is evident in the structure of the Iraqi economy during the period of the twenties of the twentieth century, was the deficit and the clear distinction between the value of import and export, and we found out the underlying causes of this phenomenon, which is the novelty of the State First, inexperience apparatus specialized management, and lack of infrastructure Secondly, backwardness in agricultural and industrial production and characterized Iraq's foreign trade control of Britain on the import and export of Iraq and to him, then India and the rest of the other countries, and included most of Iraq's imports from Britain fabrics, cotton and woolen and silk types, machinery and materials construction, were either India imports include coffee, tea, soap, either Iraq's exports are limited in the major agricultural production goal of Baltimore, and livestock production goal of hides and wool

تمثل التجارة وخصائصها الاساسية واقع الاوضاع والظروف السائدة في القطر العراقي , وانعكاساً لواقع التطور الاقتصادي والاجتماعي, اذ انها تشكل موردا ماليا بامكان الدولة استثماره بالشكل الصحيح وفق تنظيم وتخطيط اقتصادي مسبق , وتحتل التجارة دورا هاما في الاقتصاد العراقي وينعكس هذا الدور الهام في عدد من المجالات المهمة أهمها تأثيرها في عملية التنمية الاقتصادية وذلك من خلال ما تتطلبه من توفر العملات الأجنبية اللازمة لتمويل استيراد السلع الإنتاجية , علاوة على ذلك الدور الكبير الذي تلعبه في تحديد حجم الانتاج والدخل والاستهلاك والتكوين الرأسمالي وتوزيع نمط الاستثمارات, علاوة على ذلك تمثل التجارة الخارجية الشريان الحيوي الذي يوصل الاقتصاد العراقي باقتصاديات الدول الأخرى ومن هنا تأتي اهمية دراسة التجارة العراقية من 1921-1958 وما حدثت من تحولات سياسية واقتصادية اثرت على الواقع العراقي من جهة وانعكاساتها على الدول العالمية من جهة اخرى


Article
Political relations German - Russian 1870-1877
العلاقات السياسية الالمانية – الروسية 1870-1877م

Loading...
Loading...
Abstract

Gained the Balkans a major international importance because of its strategic location and the complexity of national and religious composition, and became this region of the areas of the bitter conflict between the Ottoman Empire major European countries since the mid-fourteenth century, this conflict was resolved in favor of the Ottomans at the end of the sixteenth century, and created conditions experienced by the Ottoman Empire and the poor economic and financial positions adequate opportunity to compete with European countries, especially Russia and Austria-Hungary, to expand its political influence in the Balkan Peninsula, as well as that the growing nationalism of the Balkan peoples for liberation from Ottoman domination

اكتسبت منطقة البلقان اهمية دولية كبرى بسبب موقعها الاستراتيجي وتعقد تركيبها القومي والديني، واصبحت هذه المنطقة ميداناً من ميادين الصراع المرير بين الدولة العثمانية والدول الاوربية الكبرى منذ منتصف القرن الرابع عشر الميلادي، وقد حسمت هذه الصراعات لصالح العثمانيين في نهاية القرن السادس عشر الميلادي، وهيأت الظروف التي مرت بها الدولة العثمانية وسوء اوضاعها الاقتصادية والمالية الفرصة الملائمة لتنافس الدول الاوربية لا سيما روسيا والنمسا-المجر، لتوسيع نفوذها السياسي في شبه جزيرة البلقان، فضلا عن ذلك تنامي الروح القومية للشعوب البلقانية للتحرر من السيطرة العثمانية، وقد اسهمت تطلعات هذه الشعوب في نشوء ما يعرف بالازمة البلقانية خلال المدة ما بين (1875-1878)، التي كان لها تأثيراً فاعلاً على العلاقات الدولية بين القوى الاوربية وخاصة المانيا التي انحازت في نهاية المطاف الى جانب انمبراطورية الهبسبرغ والدولة العثمانية في الحرب العالمية الاولى.


Article
European revolutions in the thirties of the nineteenth century And the influence of the national factor in Political unity. (Historical study)
الثورات الأوربية في الثلاثينيات من القرن التاسع عشر وتأثير العامل القومي في الوحدة السياسية ( دراسة تاريخية)

Author: Nadia Jasem Kadhim Al-Shammari نادية جاسم كاظم الشمري
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2018 Volume: 8 Issue: 3 Pages: 151-178
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The study explained that the revolution of July 1830 French The decisions of the Vienna Conference were seriously hit Which was a war over editorial ideas And the national aspirations of the European peoples The Bourbon dynasty collapsed forever And has resonated significantly with most European countries Which fueled their national feelings For liberation And enjoy their political and cultural freedoms To get rid of the tyranny imposed by the kings of Europe on these peoples. The study revealed the role of intellectuals, historians and poets In fueling the revolutionary spirit in European countries Through their valuable works and opinions In which they called for resistance to oppression and royal tyranny And to claim their political and cultural rights By encouraging the European people to wage a revolution against foreign occupation In order to realize their political ambitions Freedom and political unity among these peoples and freedom from foreign domination. European countries will continue to make every effort to remove the restrictions Imposed by authoritarian monarchies and the rejection of the occupation in all its forms and reaching its political goals.

القومية Nationlism : ايديولوجية وحركة اجتماعية سياسية نشأت مع مفهوم الامة في عصر الثورات ( الثورة الصناعية، والبراجوازية والليبرالية) في اواخر القرن الثامن عشر، والأسس التي تستند عليها القومية هي وحدة اللغة والتاريخ والثقافة وما ينتج من ذلك من مشاركة في المشاعر الوطنية لا سيما اذا كانت الدولة مكونة من قومية واحدة فهذا بحد ذاته يشكل عامل قوة للبلاد وذلك لعدم وجود منازعات بين الفئات السكانية من الناحية العرقية ، اما اذا كانت الدولة تتكون من قوميات متعددة وعلاقاتها متوترة فان التنازع يؤدي الى ضعف الدولة القومية . الثورة Revolution تعبير عن مٌثل عليا وآمال كبيرة وثقة تامة مطلقة في قدرات الطبيعة الانسانية والامكانات الخلاقة للجنس البشري .انها الإجلال والتقدير لتفاؤل الروح الانسانية المطلق ومحاولة لتثبيت وتجديد الذكريات والاساطير والاحلام عن عهد جديد ذهبي يعيش فيه الجميع بأنسجام وتناغم مع بعضهم البعض حيث يحدد كل منهم مصلحته الذاتية وفقاً لمصلحة الجميع(1).


Article
Democracy ,Liberalism and Secularism In Western Thought
الديمقراطية والليبرالية والعلمانية في الفكر الغربي

Author: Nadia Jassim Kadhim Al-Shammari م.م . نادية جاسم كاظم الشمري
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2016 Volume: 6 Issue: 4 Pages: 341-375
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The Study explained that Democracy is part of the Psychology of the individual and his life Which became the basis of which Freedom the base equality individual suffered from the domination of the Church and feudalism and the looting of rights Political, Social , Cultural rights and Freedoms and the system of authoritariam rule who narrowly on human rights freedoms robbed of the their life in the past was not a constitution that guarantees the right life, Search consists of an introduction and three search and a conclusion and supplements. Realized Western Democracy Through the Views and ideas of Philosophers and Political and economic theorists, and Writers Who have fought Political , Social and Economic Realities that have been experienced by the peoples and regions of the liberal world of denial of rights and inequality, which opposed pioneers demanding investigation Human Freedoms . That freedom represents Liberal nucleus the latter foundation upon which the secular Which represents religious freedom is the nucleus of the liberal.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله  وعلى آله وصحبه أجمعين . شهدت المجتمعات الإنسانية سلسلة من التغييرات الجذرية على صعيد الجوانب السياسية والمؤسسات الدستورية والحزبية والأفكار الايديولوجية والعقائدية , وكانت المطالبة بالإصلاحات السياسية من قبل افراد المجتمعات الغربية والتخلص من تسلط الكنيسة وعقائدها وافكارها المتخلفة , فضلا عن التحرر من القيود والاستغلال والاضطهاد والظلم الذي مارسه الحكام والملوك من خلال المناداة بتطبيق الديمقراطية وكان للكتّاب والمفكرين الفضل الكبير في الاعلان عنها من خلال نظرياتهم وفلسفتهم وافكارهم وآرائهم التي تبلورت في مؤلفاتهم العلمية , واذا كانت الديمقراطية هي الهدف والحرية والمساواة وسيلة فان كل القوى السياسية التي ساهمت في عمليات التغيير قد استوحت وبأشكال مختلفة الديمقراطية والليبرالية التي نشأت في اوربا الغربية وتبلورت فيها وبمفكريها اشتهرت وعلى ارضها طبّقت بصيغ وانماط مختلفة وبتجارب متعددة ابتداءاً من عهد اليونان مروراً بعصر النهضة الاوربية وصولا الى الثورة الصناعية حتى استقرت في عصر الثورة العلمية والتكنولوجية , وسوف تظل الديمقراطية الغربية المثل الاعلى الذي يقتدى به والهدف الذي تسعى جميع المجتمعات للوصول اليه , ومن جهة اخرى فأن الديمقراطية الليبرالية تعني حرية التعبير عن الآراء , لذلك يستلزم فصل الدين عن الدولة بما يسمح بحرية التعبير بلا قيود دينية ، اذ بدون هذه الحرية لا يمكن للسياسيين والمفكرين والعلمانيين ان يعبروا عن آرائهم مما يخل بمبدأ الحرية الأساسية , ونظرا لهذه الاهمية فسوف نطرحها تحت عنوان " الديمقراطية والليبرالية والعلمانية في الفكر الغربي"

Listing 1 - 10 of 10
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (10)


Language

Arabic (9)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2018 (3)

2017 (1)

2016 (4)

2013 (2)