نتائج البحث : يوجد 1

قائمة 1 - 1 من 1
فرز

مقالة
9.The Conditions of the Working Class in Iran in the time of Shah Mohammad Riza Bahlavi 1941-1979
أوضاع الطبقة العاملة في إيران في عهد الشاه محمد رضا بهلوي 1941 ـــ 1979م

المؤلف: Instr. Dr. Naeem Jasim Mohammad د. نعيم جاسم محمد
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Uruk journal for humanity science مجلة اوروك للعلوم الانسانية ISSN: 20726317 السنة: 2011 المجلد: 4 الاصدار: 2 الصفحات: 95-130
الجامعة: Al-Muthanna University جامعة المثنى - جامعة المثنى

Loading...
Loading...
الخلاصة

The Iranian labour movement during Shah- regime from 1941-1979 wittnessed cruled conditions and struggled mor for the sake of having its rights , with the same rights with other Countries . The Iranian Community party (tooda) was on the side of the labour movement insisting on asking for its rights during and after the second world wer . The Iranian labour movement participated in the political events that happened in the country like the Nationalization of oil which was led by Dr. Mohammed Musaddaq in 1951-1953 . The movement of labour witnessed the refreshment seventeenth of the twenteth century specially after the rise of the prices of oil in 1973 ,and its case is better than befor , but after the trouble that faced the country in 1976, re-pask the case of the movement of labour to the first degree- that’s why it was forced to use the continuous strikes for the sake of having their rights . This led to the labour to contribute to make the regem get away accordingly

مرّت الطبقة العاملة الايرانية في مدة حكم الشاه محمد رضا بهلوي 1941 ــ 1979م , بظروف قاسية , و ناضلت كثيراً من أجل نيل حقوقها المشروعة , إسوة بحقوق العمال في دول أخر, وكان حزب توده الشيوعي الإيراني قد وقف الى جانب الطبقة العاملة في المطالبة بحقوقها في اثناء وبعد الحرب العالمية الثانية . وشاركت الطبقة العاملة في إيران في ابرز الاحداث السياسية التي شهدتها البلاد , مثل حركة تأميم النفط التي قادها الدكتور محمد مصدّق 1951 ــ 1953م , ثم قُدّر للطبقة العاملة ان تشهد انتعاشاً في سبعينيات القرن العشرين, ولاسيما بعد إرتفاع اسعار النفط عام 1973م , فأصبح حالها افضل ممّا كان قبل ذلك , ولكن مرور البلاد بأزمة اقتصادية خانقة عام 1976م , أعاد حالة الطبقة العاملة الايرانية الى نقطة البداية , ممّا اضطرها الى استعمال الاضرابات المستمرة بغية الحصول على حقوقها , فساهم العمال بقوة في اسقاط النظام البهلوي فيما بعد.

قائمة 1 - 1 من 1
فرز
تضييق نطاق البحث

نوع المصادر

مقالة (1)


اللغة

Arabic (1)


السنة
من الى Submit

2011 (1)