نتائج البحث : يوجد 1

قائمة 1 - 1 من 1
فرز

مقالة
Cognitive method (refinement - Persistence) And its relationship to generate solutions to the university students
الأسلوب المعرفي (الصقل – الثبات) وعلاقته بتوليد الحلول لدى طلبة الجامعة

المؤلف: Luay abbas Saud لؤي عباس سعود
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 السنة: 2013 المجلد: 9 الاصدار: 56 الصفحات: 202-225
الجامعة: Diyala University جامعة ديالى - جامعة ديالى

Loading...
Loading...
الخلاصة

The idea of the methods of cognitive and had assured the usual pattern and preferred always by theindividual to grasp the information and thinking about them, they are not limited to patterns of cognitive behavior, but beyond to reflect the differences in social behavior and personal aspects other Valoslob knowledge does not affect the modalities of which is from which the individual information from the outside world, but goes beyond that to implement the appropriate social behavior. While acknowledging that the man became desperately needs to use its mental efficiently to suit the size of the developments and problems faced by the society, the changing, the importance of the method of cognitive (refinement - Persistence) evident by the way the individual with information in terms of his style of thinking and his way of understanding and remembering, and they linked to judge things and solving problems and generating solutions, as the method of cognitive (refinement - persistence) shows that dealing with information based on formulas many of them, classification of information, analysis, storage and invoked when necessary, and that these operations exercised by the individual through educational situations or interaction daily, contributing to a clear role in the mental development of the individual and the expansion stimuli and mental skills. إن فكرة الأساليب المعرفية وأن كانت قد أكدت على النمط المعتاد والمفضل دائماً من قبل الفرد في إدراك المعلومات والتفكير بها ، فأنها لاتقتصر على أنماط السلوك المعرفي حسب ، بل تتعدى لتعكس الفروق في السلوك الاجتماعي والجوانب الشخصية الأخرى ، فالأسلوب المعرفي لايؤثر بالطرائق التي يتمثل من خلالها الفرد المعلومات عن العالم الخارجي ، وإنما يتعدى ذلك الى تنفيذ السلوك الاجتماعي المناسب . ومع التسليم بأن الإنسان اصبح بحاجة ماسة الى استخدام عملياته العقلية بكفاءة تتناسب وحجم التطورات والمشكلات التي يواجهها في مجتمعه المتغير ، فأن أهمية الأسلوب المعرفي (الصقل-الثبات) تتضح من خلال طريقة تعامل الفرد مع المعلومات من حيث أسلوبه في التفكير وطريقته في الفهم والتذكر ، وأنها ترتبط بالحكم على الأشياء وحل المشكلات وتوليد الحلول ، حيث أن الأسلوب المعرفي (الصقل-الثبات) يوضح أن التعامل مع المعلومات يعتمد على صيغ عديدة منها، تصنيف المعلومات وتحليلها وتخزينها واستدعائها عند الضرورة ، كما أن هذه العمليات التي يمارسها الفرد من خلال المواقف التعليمية أو تفاعله اليومي ، تسهم بدور واضح في النمو العقلي للفرد وتوسيع مداركه ومهاراته العقلية .

الكلمات المفتاحية

قائمة 1 - 1 من 1
فرز
تضييق نطاق البحث

نوع المصادر

مقالة (1)


اللغة

Arabic (1)


السنة
من الى Submit

2013 (1)