research centers


Search results: Found 2

Listing 1 - 2 of 2
Sort by

Article
LOSSES PERCENTAGES OF SAFFLOWER CULTIVARS AS INFLUENCED BY HARVESTING DATE
نسبة الفقد في أصناف من العصفر بتأثير موعد الحصاد

Authors: S. H. Cheyed صدام حكيم جياد --- M. K. Alag مكية كاظم علك
Journal: Iraqi Journal of Agricultural Science مجلة العلوم الزراعية العراقية ISSN: 00750530/24100862 Year: 2014 Volume: 45 Issue: 7 - special issue Pages: 721-728
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted at the experimental farm ,Dept. of Field Crop Sci., College of Agriculture, Abu-Ghraib during the fall seasons of 2011 and 2012. The aim was to study the losses percentages on the seeds yield and its components for different safflower (Carthamus tinctorius L.) cultivars (2018, Gila, Al- mais, Urdnie and Rabia 500) as influenced by harvesting dates (at physiological maturity, and one, two and three weeks later). This experiment was conducted as split-plot by a randomized complete block design with three replicates. The genotypes were assigned in the main plot, while the planting dates were assigned in the sup-plots. The results showed that there were significant differences between genotypes in the loss percentage of the seed yield and its components, were Gila gave the highest averages rat of loss in the number of primary branches /plant (30.80% and 29.61%), number of head/plant (47.10% and 36.06%), dry weight (56.47% and 22.19%), number of seeds/plant (32.21% and 36.52%), the weight of 100 seed(13.09% and 36.52%) in both seasons. This led to the increased seed yield/plant losses by (40.28% and 21.92%) in both seasons, respectively. However the Rabia 500 gave the lower percentage of losses(10.03% and 19.44%), via less losses percentage of seed yield components (number of primary branches /plant (14.57% and 21.48%)and number of head/plant (39.71% and 19.44%) in both seasons respectively). The delay in the harvesting date has led to increase percentage of loses for seed yield and its components. The highest increase in the percentages losses was obtained when plants harvest at three weeks after physiological maturity for primary and secondary branches/plant, number of head/plant, number of seed/plant, dry weight, 100 seed weight and seed yield, in both seasons respectively. It can be concluded that the Gila was the most sensitive cultivar to the harvesting processes, Rabia 500 was less affected by these processes. Therefore harvesting date should be based on each cultivar characteristics.

نفذت تجربة حقلية في حقل التجارب التابع لقسم المحاصيل الحقلية خلال الموسمين الخريفيين لعامي 2011 و2012، بهدف دراسة نسبة الفقد في الحاصل ومكوناته لخمسة أصناف من العصفر (2018 وهيلا والميس وأردني وربيع 500)، محصودة عند النضج الفسلجي الكامل (معاملة المقارنة) وبعد اسبوع واسبوعين وثلاثة اسابيع منه. استخدم تصميم القطاعات الكاملة المعشاة بترتيب الألواح المنشقة بثلاثة مكررات. احتلت فيه الأصناف الألواح الرئيسة ومواعيد الحصاد الألواح الثانوية. اظهرت النتائج وجود اختلافات معنوية بين الأصناف في نسب الفقد للحاصل ومكوناته، أعطى فيها الصنف هيلا خلال سنتي الدراسة أعلى متوسط لنسب الفقد في عدد الأفرع الأولية (30.80% و29.61%) وعدد الرؤوس في النبات (47.1% و35.06%) والوزن الجاف للنبات (56.47% و22.19%) وعدد البذور (32.21% و36.52%) ووزن 100 بذرة (13.09% و36.52%)، والذي انعكس في زيادة نسبة الفقد لحاصل النبات (40.28% و21.92%) بحسب مواعيد الحصاد وللموسمين، بالتتابع. اما الصنف ربيع 500 فقد كان أكثر الأصناف محافظة على أجزاءه خلال سنتي الدراسة التي تمثل مكونات الحاصل، اذ اظهر أدنى متوسط لنسب الفقد للفروع الأولية (14.57% و21.48%) وعدد الرؤوس في النبات (39.71% و19.44%) وحاصل النبات (10.03% و5.44%) بالتتابع, واظهرت نتائج البحث حصول زيادة معنوية في نسب الفقد لجميع صفات الحاصل ومكوناته عند التأخر في موعد الحصاد. كانت اعلى زيادة لنسب الفقد عند حصاد البذور بعد ثلاثة أسابيع من تمام النضج الفسلجي، اذا أعطت أعلى متوسط لنسب الفقد لعدد الفروع الاولية والثانوية وعدد الرؤوس والبذور والوزن الجاف ووزن 100 بذرة ومن ثم حاصل النبات في كلا سنتي الدراسة. نستنج من هذه الدراسة أن الصنف هيلا هو أكثر الأصناف حساسية لعمليات الحصاد وموعدها، وان الصنف ربيع 500 كان أكثر الأصناف قيد الدراسة استقرارا وتحملاً لعمليات الحصاد وموعدها, وعليه يجب الأخذ بنظر الاعتبار خاصية كل صنف عند زراعته وحصاده لتقليل الخسائر قدر الإمكان.


Article
ROLE OF PROLINE ACID IN IMPROVING SUNFLOWER YIELD AND YIELD COMPONENTS UNDER DEFICIT CONDITIONS WATER
دور حامض البرولين في تحسين حاصل زهرة الشمس ومكوناته تحت ظروف الشد المائي

Authors: H. A. Abass حوراء علي عباس --- M. K. Alag مكية كاظم علك
Journal: Iraqi Journal of Agricultural Science مجلة العلوم الزراعية العراقية ISSN: 00750530/24100862 Year: 2016 Volume: 47 Issue: 2 Pages: 438-452
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

A field study was conducted during the spring and autumn seasons of 2014 at the experimental farm of Field Crop Department, College of Agriculture (Abo-Ghraib) - University of Baghdad, to study the effect of Irrigation deficiency quantities and concentrations of Proline acid on yield , its components, water consumptive and water use efficiency of sunflower (Helianthus annus L. ) for Luleo hybrid. Randomized Complete Block Design (RCBD) in arrangement of a split-plot with three replications were used. Irrigation treatments, control (depletion 50% of available water) and 60% , 50% 40% of control treatment, were assigned as a main plots. while proline acid concentrations of 0, 30, 60 and 90 mg.L-1 were assigned as a subplots. The results showed that there is no significant differences between the control treatment and 60% of the control for the period from planting to 50% flowering, number of leaves, relative water content, nitrogen concentration in leaves, fertilization percentage, number of seeds in the head,100 seed weight and seeds yield reaching 3.90, 2.46 t.ha-1 and 3.78 , 2.41 t.ha-1 for spring and autumn seasons respectively. which indicates the possibility of saving 40% of the water consumption which is estimated 1920.00, 2960.00 m3. ha-1. Season-1 for two seasons respectively without any yield reduction. While the percentage of decline in seeds yield for treatments 50% and 40% from the control treatment for spring season were 14.61% , 19.74% respectively and 21.95 % , 33.33% for autumn season comparing with control. Irrigation treatment 40%, 60% of the control treatments gave the best water use efficiency for both seasons respectively. a concentrations of Proline acid affect significantly most of studied traits. Increasing of Proline to 60mg.L-1 gave the to increase in fertilization percentage was و70.2081.% 100 seed weight7.12 و7.52 gm, seed yield 3.75, 2.21 t.ha-1 and water use efficiency 0.84 و0.29 kg seed.m-3 water comparing with control for two seasons respectively .The interaction between irrigation and Proline acid showed a significantly effect on all characteristics seeds yield components traits in both seasons. We therefore recommend that in case of limited irrigation water by %60 by the need of the full irrigation (50 % depletion of available water) without a significant decrease in product seed yield, in addition to possibility treatment of sunflower plants with Proline acid with 60 mg .L-1 to improvement capacity of water stress.

نفذت تجربة حقلية في حقل تجارب قسم المحاصيل الحقلية- كلية الزراعة (ابو غريب) جامعة بغداد خلال الموسمين الربيعي والخريفي 2014 لدراسة تأثير نقص كميات مياه الري وتراكيز حامض البرولين (Proline) في حاصل زهرة الشمس ومكوناته والاستهلاك المائي وكفاءة أستعمال الماء لمحصول زهرة الشمس(Helianthus annuns L ) للهجين Luleo. أستخدم ترتيب الألواح المنشقة بتصميم القوالب الكاملة المعشاة بثلاثة مكررات مثلت معاملات الري الألواح الرئيسة وهي معاملة القياس (الري عند استنزاف 50% من الماء الجاهز) و60 و50 و40 % من كمية المياه لمعاملة القياس، ومثلت تراكيز حامض البرولين 0 و30 و60 و90 ملغم. لتر-1 في الألواح الثانوية. بينت النتائج عدم وجود فروقات معنوية بين معاملة القياس ومعاملة 60% من معاملة القياس، فيما يخص نسبة الأخصاب في البذور وعدد البذور في القرص ووزن 100 بذرة كما زاد في حاصل البذور ﺇذ بلغ 3.90 و2.46 ط.هــــ-1 و3.78 و2.41 ط.هــــ-1 للموسمين الربيعي والخريفي بالتتابع ، مما يدل على أن الري بنسبة 60% من معاملة القياس أدى إلى أمكانية توافر 40% من الاستهلاك المائي للمحصول والتي تقدر 1920.00 و2960.00 م3.هـ-1 لكلا الموسمين، من دون نقص معنوي في حاصل البذور. بينما كانت نسبة انخفاض حاصل البذور عند تقليل كمية الري الى 50 و40% من معاملة القياس بلغ 14.61 و19.74% للموسم الربيعي و21.95 و33.33% للموسم الخريفي مقارنة مع معاملة القياس. في حين أعطت معاملتا الري 40% و60% من معاملة القياس أفضل كفاءة لأستعمال الماء للموسم الربيعي والخريفي بالتتابع. أثرت تراكيز حامض البرولين معنوياً في أغلب الصفات المدروسة. إذ تفوق التركيز 60 ملغم.لتر-1 من حامض البرولين معنوياً على التراكيز الأخرى قيد الدراسة في زيادة نسبة الأخصاب اذ بلغ 70.20 و81.45% ووزن 100 بذرة 7.52 و 7.12 غم وحاصل البذور 3.75 و2.21 ط. هـ-1 وكفاءة استعمال الماء 0.84 و0.29 كغم بذور(م3)-1 مقارنة بمعاملة القياس للموسمين بالتتابع. كان لتداخل معاملات كميات مياه الري وتراكيز حامض البرولين تأثير معنوي لجميع صفات حاصل البذور ومكوناته. لذلك نوصي في حالة محدودية المياه امكانية الري بـ 60% من حاجة الري الكامل (استنزاف 50% ماء جاهز) من دون نقص معنوي في حاصل البذور فضلاً عن امكانية معاملة نباتات زهرة الشمس بحامض البرولين بتركيز 60 ملغم.لتر-1 لتحسين مقدرتها على تحمل الإجهاد المائي.

Listing 1 - 2 of 2
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (2)


Language

Arabic (2)


Year
From To Submit

2016 (1)

2014 (1)