research centers


Search results: Found 2

Listing 1 - 2 of 2
Sort by

Article
Epidemiological Study of Prevalence of Balantidium Coli among Children Inflicted with Diarrhea in Missan Governorate; for the First Time in Missan
دراسة وبائية لانتشار طفيلي القربيات القولونية Balantidium coli لعينات من براز اطفال يعانون من الإسهال لأول مرة في محافظة ميسان

Author: Mahdi Abed Neamah Al-Musawi
Journal: kufa Journal for Nursing sciences مجلة الكوفة لعلوم التمريض ISSN: 22234055 Year: 2016 Volume: 6 Issue: 2 Pages: 84-90
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Parasite Balantididae coli is the only kind of Alhdbeat pathogenic to humans, where infects the large intestine and causes ulcers in different regions.Objectives: The study aims to determine the prevalence of the parasite called the stages and find a relationship between injury to Balantidium Coli and the demographic information of the infected childrenMethodology: The collection of 138 stool samples from children by accident and through routine testing in the civil laboratories and age of infected children ranged from (6 months-10 years) and from different areas of the province of Missansamples were examined within an hour after collection and using the swab direct wet stool samples direct stool examination and dyed using Lugol`s Iodine.Results: The results showed the injury (7) parasite Balantididae coli and (5%) of all children screened, the highest infection rate recorded in the ages between (12-6) months and by 4 (8.8%), while the lowest rate of injury for the ages between (5 3) years, and did not record any injury between the ages (10-6) years. The study showed a difference of infection rates between the ages when the level of significance (P <0.05).The study showed no significant differences for child sex on the incidence of the parasite rate, the highest infection parasite had been recorded in the Amil neighborhood (3 cases), have been diagnosed with active and mutant developed Almtkis parasite Balantididae coli in the feces of rats were taken from the Amil district area.Conclusion: recorded this study, the presence of injuries parasite Balantididae coli for the first time in the province of Maysan, so we believe that the arrivals, especially from East Asia (employment) with operating in the province companies probably are the main factor for the spread of the parasite also that the presence of the headquarters of these companies near residential neighborhoods It may have a role in the transmission of the parasite through water sanitation systems and sewage as well as by rats that are AmadaivKhasenh for Qrabiyat coli.Recommendations: develop a comprehensive action plan to identify, recruit and prevent the spread of the parasite in the Maysan province conducting tests arrivals from East Asia with companies operating in the province are probably the main factor for the spread of the parasite.

الخلفية : طفيلي القربيات القولونية هو النوع الوحيد من الهدبيات الممرض للإنسان حيث يصيب الأمعاء الغليظة ويسبب تقرحات في مناطق مختلفة. الهدف: تهدف الدراسة الى تحديد انتشار الطفيلي ووصف مراحله وإيجاد العلاقة بين الاصابة ب Balantidium Coli وبين المعلومات الديموغرافية للأطفال المصابين. المنهجية: تم جمع (138) عينة براز من الأطفال عن طريق المصادفة وتم إجراء الفحص الروتيني في المختبرات الأهلية و تراوحت أعمار الأطفال المصابين بين (6 أشهر-10 سنوات) ومن مناطق مختلفة من محافظة ميسان، تم فحص العينات خلال ساعة بعد جمعها وباستخدام المسحة الرطبة المباشرة لعينات البرازوصبغت باستخدامLugol`s Iodine .النتائج:أظهرت النتائج إصابة (7) بطفيلي القربيات القولونية وبنسبة (5%) من مجموع الأطفال الذين تم فحصهم ، أعلى نسبة إصابة سجلت في الأعمار مابين (12-6) أشهر وبنسبة 4(8.8%) ، بينما سجلت اقل نسبة إصابة للأعمار مابين (5-3) سنوات، ولم تسجل أي إصابة في الأعمار مابين (10 -6) سنوات. أظهرت الدراسة وجود فروقات لنسب الإصابة بين الأعمار عند مستوى معنوي (P< 0.05)وكذلك أظهرت الدراسة عدم وجود فروقات معنوية لجنس الأطفال على معدل الإصابة بالطفيلي، أعلى إصابة بالطفيلي كانت قد سجلت في منطقة حي العامل (3 حالات) ، تم تشخيص طور الناشطة والطور المتكيس لطفيلي القربيات القولونية في براز الجرذان أخذت من منطقة حي العامل. الاستنتاج : سجلت هذه الدراسة وجود إصابات بطفيلي القربيات القولونية لأول مرة في محافظة ميسان، لذلك نعتقد ان الوافدين وخصوصا من مناطق شرق أسيا (العمالة) مع الشركات العاملة في المحافظة ربما هم العامل الرئيس لانتشار الإصابة بالطفيلي كما ان وجود مقرات لهذه الشركات بالقرب من الأحياء السكنية قد يكون له دور في انتقال الطفيلي عن طريق مياه التصريف الصحي والمجاري وكذلك عن طريق الجرذان التي تعتبر مضائف خازنه للقربيات القولونية .التوصيات : توصي الدراسة بوضع خطة عمل شاملة لتحديد وتعيين ومنع انتشار الطفيلي في محافظة ميسان, كذلك إجراء فحوصات للوافدين من شرق أسيا مع الشركات العاملة في المحافظة الذين ربما يكونون العامل الرئيس لانتشار الإصابة بالطفيلي


Article
Levels of Psychosocial Problems of Children Attending outpatient Clinics of the Paediatric Hospitals in the City of Baghdad
مستويات المشاكل النفسية-الأجتماعية للأطفال المراجعين للعيادات الخارجية لمستشفيات الأطفال في مدينة بغداد

Authors: Mahdi Abed Neamah Al-Musawi --- Aysin Kamal Mohammed Noori --- Maan Hameed Ibrahim Al-Ameri
Journal: kufa Journal for Nursing sciences مجلة الكوفة لعلوم التمريض ISSN: 22234055 Year: 2016 Volume: 6 Issue: 3 Pages: 150-160
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Objective: The purpose of the study is to find out the levels of psychosocial problems in a sample of out-patient children attending the paediatric hospitals in Baghdad city at the time of this study.Methodology: A descriptive study design was achieved from Aug. 21ist through Nov. 10th 2013. A non-probability accidental sample of 138 children with age ranged from six to twelve year and more, who attended with their parent in one of the outpatient departments of paediatric hospitals in Baghdad city, participated in this study. A designed questionnaire was used for the study. This questionnaire is a modified version of Paediatric Symptoms Checklist (PSC) and it consists of two parts; a basic demographic characteristics which includes the information about the child: age, gender, class and number of children in the family; information about the parents such as age, level of education and occupation and secondly, a part forms the inventory. The inventory comprised of 38 items organised into five subcategories. Four choices were for each item. The total score of the inventory was ranged from zero to 114.Results: One hundred and thirty eight questionnaires were completed. 56.5% of sample is male, 29.7% of the pupils are in fifth class, and 56.5% are of families having 4 to 6 child. Half of the fathers are of four decade old while more than half of the mothers are of three decade old; and 41.3% of parents and 54.3% of mothers have primary school. The severity of psychosocial problems of the participants ranged from mild (38.4%, n: 53); moderate (31.9%, n: 44); and severe (29.7%, n: 41). The study found that the higher severity of the child's psychosocial problems was significantly correlated with older age of their parents.Conclusions: The present study revealed that more than half of children are male; and also more than half of the families have four children and more; less than half of fathers and more than half of mothers have primary school level of education; half of the fathers are from fourth decade and more than half of mothers are from third decade; the study indicated that more than half of children have level of psychosocial problems ranged between moderate to severe. Finally, the results indicated that the older the parents are the severer levels of psychosocial problems have their children.Recommendation: The study recommends that the psychosocial health should be considered as target and important aspect for such study as a part of child health service; suggest an educational program for the importance of psychosocial health, in hospitals, out-patients clinics, and non-governmental organizations in order to increase people's level of understanding regarding psychosocial health as well as preventing child's distress; and conduct further studies to provide critical information concerning factors that influence child's psychosocial health, with more concerns about other unstudied factors.

هدف الدراسة :تهدف الدراسة لمعرفة مستويات المشاكل النفسية و الإجتماعية في عينة من الاطفال الذين يحضرون بصحبة احد الأبوين الى العيادة الخارجية في مستشفيات الأطفال في مدينة بغداد.المنهجية: دراسة وصفية أنجزت من 21 آب الى 10 تشرين الثاني 2013. عينة البحث كانت تصادفية غير الأحتمالية والتي تكونت من 138 طفل من الذين حضروا مع احد الابوين في أحدى العيادات الخارجية لمستشفيات الأطفال في مدينة بغداد. أستخدم أستبيان خاص وهو نسخة معدلة منPaediatric Symptoms Checklist) ) ويتكون من جزئين: الأول يتضمن المعلومات الديموغرافية والتي تتضمن المعلومات الخاصة بالطفل مثل العمر والجنس والصف وعدد الاطفال في العائلة، والمعلومات الخاصة لكلا الوالدين كالعمر,التحصيل الدراسي والمهنة والثاني مقياس يتكون من 38 فقرة نظمت تحت خمسة تصانيف. أربعة أختيارات لكل فقرة، المجموع الكلي لنتائج للمقياس يتراوح من صفر الى 114. تم تحليل البيانات النهائية لهذه الدراسة بواسطة تطبيق التحليل الوصفي مثل التكرارت والنسب المئوية والتوزيع والربيعات, والتحليل الإحصائي مثل مربع كاي .Qui squareالنتائج: 138 استبان قد تم انجازها، 56.5% من العينة هم من الذكور, 29.7% من التلاميذ هم من الصف الخامس الابتدائي و 56.5% من العوائل تمتلك 4-6 طفل. نصف الأباء هم من أعمار عقد الاربعين بينما أكثر من نصف الأمهات هن من أعمار عقد الثلاثينات, 41.3% من الآباء حاصلين على الأبتدائية بينما 54.3% من الأمهات حاصلات على الابتدائية، أما مستويات شدة المشاكل النفسية-الاجتماعية فقد بينت النتائج بأنها تراوحت من الخفيف (38.4%), المتوسط (31.9%), والشديد (29.7%). وجدت الدراسة أيضا بأن درجة شدة المشاكل النفسية- الأجتماعية التي يعاني منها الأطفال ذات أرتباط عالي مع أعمار الأباء والأمهات.الإستنتاج: كشفت الدراسة الحالية بان أكثر من نصف العينة هم من الذكور, أيضاً وأن أكثر من نصف عوائل الاطفال هي عوائل تمتلك أربعة أطفال وأكثر, أقل من نصف الأباء وأكثر من نصف الأمهات من الحاصلين على شهادة الإبتدائية, ونصف الآباء من أعمار عقد الأربعينات وأكثر من نصف الإمهات هن من عقد الثلاثينات. أيضاً بينت الدراسة بان أكثر من نصف الاطفال يشتكون من مستويات متوسطة وشديدة لمشاكل نفسية وإجتماعية, وأخيراً بينت نتائج هذه الدراسة بان كلما تقدم اباء الاطفال اشتكى هؤلاء الاطفال من مستوى أشد من المشاكل النفسية والإجتماعية. التوصيات: توصي الدراسة بأن الصحة النفسية والأجتماعية يجب إعتبارها هدف وجزء من الخدمات المقدمة للأطفال, تقترح الدراسة بعمل برامج تثقيفية حول الصحة النفسية والأجتماعية في المستشفيات، والعيادات الخارجية والمنظمات غير الحكومية, وتوصي الدراسة بإجراء المزيد من البحوث ذات الأهتمام بالعوامل المؤثرة للصحة النفسية والأجتماعية للأطفال

Listing 1 - 2 of 2
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (2)


Year
From To Submit

2016 (2)