research centers


Search results: Found 2

Listing 1 - 2 of 2
Sort by

Article
The Proof Of Civil Liability Of The Government Concerning Court Judicial Decisions By Criticizing And Analyzing The Arguments Of The Proponents And Opponents

Loading...
Loading...
Abstract

In Iran, like many other countries, the civil responsibility of the state and the national institutions is an accepted principle, and the possibility of the petitioning of the people from the government, particularly from judges and the judiciary is expressly stipulated in Articles 171 and 173 of the Constitution, and Article 167 of the Constitution, also in the last clause of Article 11 of Civil responsibility Law and Articles 255 to 260 of the Penal Procedure Code. Therefore, the civil responsibility of a state in judicial decisions is a requirement of the state to compensate a person who has suffered damage as a result of the wrongful act of wrongdoing or the error and mistake of the judiciary or its employees are attributable to the government or the government's illegal act Or the government's duty to pay damages as prescribed by law, so taking such responsibility for the state is a logical consequence of the rule of law and justice. In this paper, we are to describe the civil responsibility of the state using the descriptive method of the survey and comparative and sometimes descriptive methods of causal comparison with legal arguments against the losses caused by judicial decisions.

في إيران، مثل العديد من البلدان الأخرى، فإن المسؤولية المدنية للدولة والمؤسسات الوطنية هي المبدأ المقبول، وإمكانية تقديم العريضة للشعب من الحكومة، على وجه الخصوص، من القضاة والقضاء في المادتين 171 و173 من الدستور، والجزء الآخر في المادة 167 من الدستور، أيضا في البند الأخير من المادة 11 القانون الجنائي المدني والمادتين 255 إلى 260 من قانون الإجراءات الجنائية المنصوص عليها صراحة. ولذلك، فإن المسؤولية المدنية للدولة في القرارات القضائية هي مطلب للدولة لتعويض الشخص الذي تعرض للضرر نتيجة لارتكابه فعل غير مشروع من الالتقصیر أو الخطأ والخطأ من القضاء أو موظفيها يعزى إلى الحكومة أو الفعل غير القانوني للحكومة أو واجب الحكومة دفع التعويضات المنصوص عليها في القانون، لذلك، فإن تحمل هذه المسؤولية عن الدولة هو نتيجة منطقية لسيادة القانون والعدالة. في هذه الورقة، نوضح المسؤولية المدنية للدولة مع الحجج القانونية ضد الخسائر التي تسببها القرارات القضائية باستخدام المنهج الوصفي للمسح والطرق المقارنة والوصفية في بعض الأحيان للمقارنة السببية.


Article
Human Rights And Human Dignity In Nahj al-Balaghah
حقوق الإنسان والكرامة الإنسانية في نهج البلاغة

Loading...
Loading...
Abstract

One of the most important issue that has been considered in the context of Islamic law is the issue of human rights and human dignity. So that, despite the views of those who regard the West and Europe as the sole source of human rights advocacy, Islam is superior in any way in the presentation and consolidation of this issue, In terms of overtime and in terms of comprehensiveness and perfection;Because for centuries, the courts of inquiry in Western and Europe,Acting with no regard to the right to life and dignity of humans,Hundreds of thousands of people stopped living their lives for the sake of expressing opinions contrary to church beliefs. Nahj al-Balagha with the most adverbial expression, Supporting human life and consider man as a dignified entity. And founded the best legal system for him. Similarly, when in the West and in Europe, today they consider themselves to be human rights activists, racial, ethnic, gender, and so on, Similarly, when in West and Europe, racial, ethnic, gender, and so on were at a height, Today, they consider themselves to be human rights activists. Nahj al-Balaghah shouted at the height of rhetoric, the charter of equality and the abolition of discrimination.«[الناس]صنفان: امااخ لك في الدين واماشبيه لك في الخلق»People are in two categories. In religion or in creation, whit you are brothers.From the rights of religious and ethnic minorities, he even spoke in support of the rights of animals.

واحدة من أهم القضايا التي تم النظر فيها في سياق الشريعة الإسلامية هي قضية حقوق الإنسان والكرامة الإنسانية، لذلك وعلى الرغم من وجهات نظر أولئك الذين يعتبرون الغرب وأوروبا المصدر الوحيد للدفاع عن حقوق الإنسان، فإن الإسلام متفوق بأي شكل من الأشكال في عرض هذه القضية وتوطيدها، سواء من حيث الوقت أو من حيث الشمولية وحد الكمال؛لأنه على مر القرون، عندما انتهت محاكم التحقيق في الغرب وأوروبا، دون أن تنهي أدنى اعتبار للحق في الحياة والكرامة الإنسانية، مئات الآلاف من الملايين من الناس على وشك التعبير عن رأيهم مخالفًا للكنيسة.إن نهج البلاغة، مع التعبير الأكثر تعبيرا، قد دعم حياة البشر وتذكر الجنس البشري كمخلوق، وأسس أفضل نظام قانوني له. وبالمثل، عندما يعتبرون أنفسهم في الغرب وفي أوروبا، اليوم يعتبرون ناشطين في مجال حقوق الإنسان. الفصل العنصري، التمييز العرقي والقبلي والجنس و... أكثر مما كان متوقعا. نزول البلاغة في ذروة الخطاب، ميثاق المساواة وإلغاء التمييز، «[الناس]صنفان: امااخ لك في الدين واماشبيه لك في الخلق» ومن خلال حقوق الأقليات الدينية والدينية، تحدث حتى عن حقوق الحيوانات ودعمها.

Listing 1 - 2 of 2
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (2)


Language

English (2)


Year
From To Submit

2018 (2)