research centers


Search results: Found 4

Listing 1 - 4 of 4
Sort by

Article
On the Common Sharp Decline in Honey Bee, Apis mellifera L. , Activity Occuring During Parts of Summer and Fall in Central and Southern Iraq , with a Particular Reference to the Role of Bee – Eaters , Merops spp.

Author: Murtadha K. Glaiim
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2010 Volume: 8 Issue: 1 Pages: 244-268
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted in 2008 at the apiary of College of Agriculture , Karbala University to determine outside and inside activities of honey bee, Apis mellifera L. , colonies during the period of sharp decline which usually extends from c. mid – June to c. mid – October and find out the roles of different factors standing behind this decline , especially the bee- eaters , Merops spp. All outside and inside activities of honey bee colonies showed steady sharp decline . The flight activity was either at very low level sometimes or the whole colonies were confined to their hives at many other times. While mean area of sealed brood was somewhat small on 7 July (701. 9 cm2 per colony), it decreased steadily after that to be in the range of 25.8 -152.6 . Mean size of adult bee population decreased from 7.75 and 8.14 sides of combs covered completely with adult bees per colony on 7 and 21 July , respectively to reach its lowest level , 0.59, on 26 October . There was a clear relationship between the presence of bee eaters and stopping of bee flight . The birds were found at the apiary at fluctuated levels . However , their most intensive presence was during the period extending from 1 August to 10 October ,especially at both early and late daytime hours . Many aspects of bee – eater and honey bee behaviors at the apiary were studied in details . In addition to the bee – eaters , there were also other factors participating in this decline including severe rise of ambient temperatures and shortage of nectar and pollen sources . Vespa orientalis L. , had no role at all in present study because it was found in very scarce numbers at the apiary

أجريت هذه الدراسة في منحل كلية الزراعة – جامعة كربلاء في عام 2008 من أجل تحديد النشاطات الداخلية والخارجية لطوائف نحل العسل Apis mellifera L. خلال فترة الهبوط الحاد التي تمتد عادة من حوالي منتصف حزيران ولغاية حوالي منتصف تشرين الاول في كل سنة في مناطق وسط وجنوب العراق . شملت الدراسة ايضاً دور العوامل المؤدية لهذا الهبوط وخاصة تواجد وهجوم طائر الوروار Merops spp. أظهرت النتائج بأن كل النشاطات الداخلية والخارجية لطوائف النحل قد عانت هبوطاً مضطرداً . فنشاط طيران النحل كان أما بمستوى ضعيف جداً أحياناً أو أن كل الطوائف كانت محصورة تماماً داخل خلاياها في أكثر الأحيان . أما معدلات مساحة الحضنة المقفلة فإنها كانت متدنية نوعاً ما في بداية الفترة (701.9 سم2 لكل طائفة في 7 تموز) ثم ازدادت تدنياً فيما بعد لكي تصل الى 25.8 – 152.6 سم2 وبينما كان معدلا مجموعة النحل الكامل 7.75 و 8.14 قرصاًً شمعياً مغطى بالكامل على جانب واحد بالنحل الكامل من كل طائفة في 7 و 21 تموز , على التوالي فإن هذا المعدل قد بلغ 0.59 قرصاً في 26 تشرين الاول . لقد كانت مستويات اعداد الطير في المنحل متفاوتة خلال ساعات النهار والأسابيع المختلفة وإن أعلى مستويات التواجد الكثيف كانت خلال الفترة الممتدة من 1 آب ولغاية 10 تشرين الأول وخاصة الساعات الأولى والأخيرة من النهار . هذا واشتملت الدراسة أيضاً على دراسة سلوك الوروار والسلوك المضاد لنحل العسل بشيء من التفصيل . وبالاضافة للدور الرئيسي الذي قام بها هذا الطائر في هبوط نشاط النحل فإن هناك عاملين آخرين لعبا أيضاً دوراً في هذا المجال الا وهما الارتفاع الحاد في درجات حرارة الجو وكذلك شحة أو عدم توفر مصادر الرحيق وحبوب اللقاح في الحقل . أما الزنبور الأحمر Vespa orientalis L. فإنه لم يكن اطلاقاً من ضمن العوامل المؤدية لذلك الهبوط في دراستنا الحالية لان اعداده كانت في مستويات لا تذكر في المنحل

Keywords


Article
HUNTING BEHAVIOR OF THE ORIENTAL HORNET, Vespa orientalis L., AND DEFENSE BEHAVIOR OF THE HONEY BEE, Apis mellifera L., IN IRAQ
سلوك الزنبور الأحمر (الشرقي) Vespa orientalis L. في مهاجمة نحل العسل الأوربي Apis mellifera L. والسلوك الدفاعي لذلك النحل في العراق

Author: Murtadha K. Glaiim مرتضى كريم غليم
Journal: Bulletin of the Iraq Natural History Museum مجلة متحف التاريخ الطبيعي العراقي ISSN: Print ISSN: 10178687, Online ISSN: 23119799 Year: 2009 Volume: 10 Issue: 4 Pages: 17-30
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT When the guard honey bees, Apis mellifera L., form a clump at the hive entrance or on the flight board, the oriental hornet, Vespa orientails L., either creeps toward the clump or hovers over it in order to take a bee. Once the hornet creeps, only few bees facing the hornet become alert, rock their heads and antennae, open their wings, and take a posture of defense. The rest of the clump stays listless without any signal of concern. However, the clump stays dense and the defending bees do not detach themselves neither from the rest of the clump nor from each other. For this reason, it is very difficult for the hornet to grab a bee unless the latter makes a “mistake” by detaching herself from other adjacent bees. If the hornet grabs such a bee, the other defending bees will not attack the hornet to free that bee even when the latter is one centimeter from the others. The defending bees can capture the hornet only when the latter grabs one of them which stands very close to the others. The hornet seems very “aware” of such a situation; hence she seldom becomes a captive. On the other hand, hovering over the clump makes it easier for the hornet to grab a bee. The hovering puts all the clump, rather than part of it, on alert. If the hornet is persistent, which is not often the case, then the clump will no longer be dense. The bees will panicly disperse all over the flight board; hence the hornet can find a detached bee and grabs it easily. The hornet also waits on wing in front of the hive to capture an outgoing or incoming flying bee but the latter usually maneuver to escape. Also, foraging bees reduce their activity during main hours of hornet presence. Among the main factors reducing the hornet impact are the continuous chasing of hornets to each other and the non-persistent attempts of the hornets when they attack bee clumps.

الخلاصة عندما تتجمع الشغالات الحارسة لنحل العسل الأوربي Apis mellifera L. عند مدخل الخلية أو على لوحة الطيران فإن شغالة الزنبور الأحمر (الشرقي) Vespa orientalis L. أما تتقدم زاحفةً باتجاه هذا التجمع أو تحوم فوقه من أجل اقتناص واحدة من تلك الشغالات. حالما يشرع الزنبور بالزحف فإن عدداً قليلاً جداً فقط من الشغالات الحارسة والتي تتواجد قبالة ذلك الزنبور تدخل في حالة تنبه أو إنذار حيث تشاهد وهي تهز رؤوسها وقرون استشعارها وتفتح أجنحتها وتتخذ وقفة تأهب للدفاع في حين تبقى بقية التجمع ساكنة ولا تصدر عنها أية إشارة تدل على الاهتمام بما يجري . لغاية هذا الحد فإن التجمع يبقى متماسكاً كما إن الشغالات التي دخلت في حالة الإنذار لا تفصل نفسها سواءً عن بعضها البعض أو عن بقية التجمع ولهذا السبب فإنه يصبح من الصعب جداً على الزنبور أن يمسك بإحدى النحلات إلا إذا اقترفت تلك النحلة " غلطة " بابتعادها عن النحلات المجاورات لها . وفي حالة كهذه وعندما يمسك الزنبور بتلك النحلة فإنها سوف لن تجد من يبادر لنجدتها والهجوم على الزنبور من كل النحلات الأخريات في التجمع بما في ذلك النحلات الداخلات في حالة التأهب والإنذار حتى لو كانت تلك النحلة لا تبعد سوى سنتمتراً واحداً فقط عن حافة التجمع . لقد لوحظ بأن النحلات الداخلات في الإنذار لا تقوم بالقبض على الزنبور المذكور إلا إذا قام بمسك نحلة تقف ملاصقة لبقية النحلات ويبدو إن الزنبور " مدرك " لموقف كهذا ولذلك فإنه نادراً ما يقع في أسر تلك النحلات . من جهة أخرى ، فإن قيام الزنبور بالحوم فوق ذلك التجمع يسهل الأمر عليه نسبياً للإمساك بإحدى النحلات إذا ما قورنت تلك المحاولة بمحاولة الاقتراب زحفاً ذلك لأن حوم الزنبوم يدخل كل التجمع وليس قسماً منه فقط في حالة تأهب وإنذار . وإذا ما كان الزنبور الحائم مصراً ومثابراً في مسعاه هذا ، وهو أمر غير مألوف عادة ، فإن التجمع لن يبقى متماسكاً وسرعان ما ينفرط عقده حيث إن نحلات التجمع تتفرق بهلع وتنتشر على عموم لوحة الطيران وهذا ما يسهل على الزنبور العثور على نحلة قد ابتعدت قليلاً عن زميلاتها ويقوم عندئذ بالإمساك بها بسهولة ويسر . أما الطريقة الثالثة التي يتبعها الزنبور في القنص فتتمثل بانتظاره محلقاً امام الخلية من أجل اصطياد إحدى النحلات العائدات من طلعة سروح وهي ما تزال في الجو ولكن مثل هذه النحلة عادة ما تلجأ للمناورة في خط طيرانها لكي تفلت من الاقتناص . يضاف إلى ذلك فإن النحل السارح يلجأ أيضاً إلى خفض معدلات سروحه خلال الساعات التي يشتد فيها التواجد المكثف للزنبور . إن من بين العوامل التي تقلل وطأة تأثير الزنبور هي كثرة انشغال أفراده في مطارداتها المستمرة لبعضها البعض من جهة وضعف الإصرار أو المطاولة التي تبديها تلك الأفراد عندما تقوم بمهاجمة تجمعات النحل الحارس عند مدخل الخلية من جهة أخرى .

Keywords


Article
Behavior, Activity and Pollination Effect of Apis mellifera L. and Native Bees Foraging on Hybrid and Open-Pollinated Varieties of Sunflower, Helianthus annuus L.

Authors: Murtadha K. Glaiim --- Siena’a M. Abid --- Ayad K. Al-Sindy --- Ali A. Kareem
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2008 Volume: 6 Issue: 4 Pages: 181-191
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

This field study carried out in 2008 at the College of Agriculture, Kerbala University dealt with different aspects of behavior, activity and pollination effect of Apis mellifera L. and native bees foraging on heads of two varieties of sunflower, Helianthus annuus L., a hybrid produced in Turkey and called “ Coban ” and an open-pollinated variety called “ Sinn el-Theeb ”. The percentages of total recorded individuals of A.mellifera and all native bees were 52.34 and 47.66%, respectively. The most abundant species of native bees were Megachile sp. and Nomia sp. while Xylocopa fenestrate, X.aestuans and other unidentified species were in fewer numbers. About 72 and 28% of all A.mellifera individuals were nectar-collectors and pollen-collectors, respectively. The displacement behavior practiced by all insect species was very remarkable. About 44% of A.mellifera and 22 to 50% of native bee individuals were forced to leave flowers through physical disturbance committed by other visitors. The study also covered other aspects including seasonal and diurnal visitation patterns and duration of a single visit / insect. The pollinating insects had insignificant effect on the yield of hybrid variety for it was highly self-compatible while they had a great benefit in this regard for the open-pollinated variety which was highly self-incompatible. For instance, mean seed-setting rates of first variety reached 88.1 and 81.4% in open and bagged heads, respectively. The rates of second variety were 79.8 and only 10.1% in open and bagged heads, respectively.

تعنى هذه الدراسة التي أجريت في كلية الزراعة / جامعة كربلاء خلال الموسم الربيعي 2008 بدراسة جوانب مختلفة من سلوك ونشاط وتأثير تلقيح نحل العسل Apis mellifera L. وأنواع النحل البري السارحة على صنفين من عباد الشمس Helianthus annuus L. : صنف هجين منتج في تركيا يسمى " كوبان " وصنف مفتوح التلقيح يسمى محلياً " سن الذيب " . بلغت النسبة المئوية لأعداد كل من نحل العسل وعموم النحل البري 52.34 و 47.66% على التوالي . كان النوعان Megachile sp. و Nomia sp. أكثر أنواع النحل البري غزارة في عدد الأفراد الزائرة للأزهار بينما كانت هناك أعداد قليلة من النوعين Xylocopa fenestrata و X. aestuans وكذلك أنواع أخرى غير معرفة . ومن بين كل أفراد نحل العسل شكلت تلك الجامعة للرحيق حوالي 72% والأفراد الجامعة لحبوب اللقاح 28% . لوحظ إن سلوك الإزاحة التي تمارسها الأفراد التابعة لكل أنواع النحل لبعضها البعض واضح وجلي جداً حيث وجد أن حوالي 44% من أفراد نحل العسل و 22-50% من أفراد النحل البري قد تمت إزاحتها من على أقراص عباد الشمس من قبل أفراد زائرة أخرى ، قد تكون تابعة لنفس النوع أو لنوع آخر . شملت الدراسة أيضاً جوانب أخرى تمثلت بالكثافات العددية لأنواع الحشرات الملقحة خلال الأسابيع وساعات النهار المختلفة إضافة إلى مدة الزيارة الواحدة التي يقضيها فرد واحد على زهرة واحدة . أما بالنسبة لتأثير تلقيح الحشرات على زيادة إنتاج البذور فإنه لوحظ بأن الصنف الهجين كان عالي التوافق الذاتي ولذلك لم تكن لزيارة تلك الحشرات تأثيراً معنوياً على إنتاجه . على العكس من ذلك فإن دور الحشرات كان معنوياً وحاسماً في زيادة إنتاج بذور الصنف المفتوح التلقيح الذي كان بمستوى عالي من عدم التوافق الذاتي . فعلى سبيل المثال بلغ معدلا عقد البذور في الأقراص المكشوفة لزيارة الحشرات والأقراص التي غطيت بأكياس لمنع زيارة الحشرات في الصنف الأول 88.1% و 81.4% على التوالي بينما بلغا في الصنف الثاني 79.8 و 10.1% في الأقراص المكشوفة والأقراص المكيسة على التوالي .

Keywords


Article
TESTING THE EFFICACY OF SOME METHODS RECOMMENDED ABROAD FOR CONTROLLING THE ORIENTAL HORNET, VESPA ORIENTALIS L., ATTACKING HONEY BEE, APIS MELLIFERA L., COLONIES IN IRAQ

Authors: Huda A. Mahdi هدى عبد الجبار مهدي --- Murtadha K. Glaiim مرتضى كريم غليم --- Hassan A. Ibrahim حسن عبد الله إبراهيم
Journal: Bulletin of the Iraq Natural History Museum مجلة متحف التاريخ الطبيعي العراقي ISSN: Print ISSN: 10178687, Online ISSN: 23119799 Year: 2008 Volume: 10 Issue: 3 Pages: 21-27
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Some methods recommended abroad to control the oriental hornet, Vespa orientalis L., attacking the honey bee, Apis mellifera L., colonies were tested, with some modifications, for the first time under the Iraqi conditions. One of these methods was carried out by covering the hive entrance with a piece of queen excluder to prevent the hornet from entering the hive. Also, the position of hive stand was reversed to deprive the hornet from using the flight board as a stage for waiting and creeping toward the defending bees. The second method was carried out by fixing a cardboard cone as a bee passage at the hive entrance to hinder the entry of the hornet into the hive. Both of these methods were found to be unsuccessful to control the hornet. Also, the use of vinegar traps had an adverse effect, for only worker honey bees and dipterous insects, rather than the hornets, were trapped in large numbers.

اختبار كفاءة بعض الطرق الموصى بها في الخارج لحماية طوائف نحل العسل الأوربي Apis mellifera L. من هجوم الزنبور الأحمر (الشرقي) Vespa orientalis L.في العراق

Keywords

Listing 1 - 4 of 4
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (4)


Language

English (4)


Year
From To Submit

2010 (1)

2009 (1)

2008 (2)