نتائج البحث : يوجد 1

قائمة 1 - 1 من 1
فرز

مقالة
The conflict between secularism and religion in the construction of human civilization
الصراع بين العلمانية والدين في بناء الحضارة الإنسانية

المؤلف: Razak Hussein Farhood رزاق حسين فرهود
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: CONTEMPORARY ISLAMIC STUDIENS MAGAZINE دراسات اسلامية معاصرة ISSN: 20793286 السنة: 2014 الاصدار: 11 الصفحات: 51-80
الجامعة: Kerbala University جامعة كربلاء - جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
الخلاصة

We have successfully research modest marked with (the conflict between religion and secularism in building human civilization) has reached several important search results and will mention the most prominent of these results, taking into account the brevity of this are as follows: -1 - The research found that secularism must be read to open the eye and not Peixrha because its meaning in cognitive terms in the West is the source and the source of secularism means that the person this time to live and age any living this life has nothing to do with them, and not a secular source of science as nothing to do with it.2 - The research found out that the reason for asylum west to secularism and show extreme hostility to religion, whether Christian religion or the other as a result of the deviation of the clergy and the fight for science and scientists and their control over the men politicians and leadership in their country, and the failure of the Christian religion itself about how to manage and lead the humanitarian community and keep up with regeneration and the development of civilization for humans.3 - Through the meaning of religion statement, research concluded that the definitions of the clergy and the Islamic especially men front of religion that religion have regulates human life at all levels in this life and the alleyway other life, while most of the researchers of Western society and America have religious feeling felt by the human mother and a reality and the fact that it has no reality and realistic.4 - show us the meaning of civilization is the sum of the values, concepts and developments, beliefs and laws, principles and habits that constitute a certain and specific behavior in humans and Thddelh certain way in government and life and dealing with others.5 - show us that the secular civilization does not focus values and principles in human life, but the calls to human decomposition for most of the principles that are unorthodox in building human rights, so that the secular focus on the human self as it focuses on the vessels of humans.6 - show us that the search of religious civilization is that the adoption of the values and principles of human rights that make a living case of reassurance and avoid anxiety and build family relationships, social relations and relations policy to build a proper live and thrive civilized human life.And Praise be to Allah, Lord of the Worlds, prayer and peace be upon Muhammad and The God of the good and virtuous permanent and cursing to all the enemies.

تم بحمد الله بحثي المتواضع الموسوم بـ ( الصراع بين الدين والعلمانية في بناء الحضارة الإنسانية ) وقد توصل البحث الى عــدة نتائج مهمة وسوف أذكر أبرز وأهم هــذه النتائج مراعياً الأختصار في ذلك وهي كالآتي :- 1 – توصل البحث الى ان العلمانية لابد ان تقرأ بفتح العين وليس بكسرها ذلك لأن معناها في المصطلحات المعرفية في الغرب وهو مصدر ومنبع العلمانية تعني ان الشخص يعيش هذا الزمان وهذا العصر أي الذي يعيش الحياة الدنيا ولا علاقة له بما وراءها , وليس مصدر العلمانية العلم اذ لا علاقة لها به . 2 – توصل البحث الى ان سبب لجوء الغرب الى العلمانية واظهار عدائهم الشديد للدين سواء كان الدين المسيحي او غيره نتيجة لانحراف رجال الكنيسة ومحاربتهم للعلم والعلماء وسيطرتهم على رجال الساسة والقيادة في بلادهم , وقصور الدين المسيحي نفسه عن كيفية ادارة وقيادة المجتمع الانساني ومواكبة التجدد والتطور الحضاري للانسان . 3 – من خلال بيان معنى الدين , توصل البحث الى ان تعاريف رجال الدين الأسلامي وخصوصاً رجال الدين الأمامية ان الدين عندهم ينظم حياة الانسان على جميع الاصعدة في الحياة الدنيا ويربطه بالحياة الاخرى , بينما اغلب باحثي المجتمع الغربي وامريكا عندهم الدين شعور يشعر به الانسان أما واقعاً وحقيقةً فليس له حقيقة وواقعية . 4 – تبين لنا ان معنى الحضارة هي عبارة عن مجموع المفاهيم والقيم والتطورات والعقائد والقوانين والمبادئ والعادات التي تشكل سلوكاً معيناً ومحدداً عند الانسان وتحددله طريقة معينة في الحكم والحياة والتعامل مع الآخرين . 5 – تبين لنا ان الحضارة العلمانية لا تُركِز القيم والمبادئ في حياة الانسانية بل تدعو الانسان الى التحلل عن اغلب المبادئ التي هي قويمة في بناء انسانية الانسان , وذلك ان العلمانية تركز على ذاتية الانسان اذ أنها تركز على إنية الانسان . 6 – تبين لنا من البحث ان الحضارة الدينية هي التي تبني القيم والمبادئ في الانسان وهي التي تجعل الانسان يعيش حالة الاطمئنان وتجنبه القلق النفسي وتبني العلاقات الاسرية والعلاقات الاجتماعية والعلاقات السياسة بناءً قويماً تعمر وتزدهر الحياة الأنسانية المتحضرة . وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين واللعن الدائم على اعدائهم أجمعين .

الكلمات المفتاحية

قائمة 1 - 1 من 1
فرز
تضييق نطاق البحث

نوع المصادر

مقالة (1)


اللغة

Arabic (1)


السنة
من الى Submit

2014 (1)