research centers


Search results: Found 8

Listing 1 - 8 of 8
Sort by

Article
Dynamics of Urban Growth in Iraq
ديناميكية النمو الحضري في العراق

Authors: Sana Sati Abbas سناء ساطع عباس --- Kamila Ahmad Abdul- Sattar كميلة احمد عبد الستار
Journal: Journal of the planner and development مجلة المخطط والتنمية ISSN: 1996983X Year: 2012 Issue: 26 Pages: 239-257
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Urban systems exposed to dynamics continuously by the effect of external and internal factors. This appears through urban growth of these systems, their elements and their relationships. Dynamics is the main concept for understanding the continuity and survival of urban systems , which show type of random behavior. It expresses structural and morphological changes within cities, to reach a state of balance and self – regulation. So there is a need to understand the city as dynamics system. This system swinging ,as a result of tension, which is caused by emergence and decay of cities. So research problem is that, "there is no obvious image about the role of emergence in the dynamics of urban growth".The paper aims to study the local urban system, and to discover its dynamics behavior, which is caused by the effect of external and internal factors. The research hypothesis is that "the city growth dynamically by the effect of emergence of new urban agglomerations, the degree of emergence of these agglomerations in one dynamics level (whither it is micro or macro) depend on the relation ship between urban dynamic and population size over time".This paper study, on macro level, the Iraqi urban system (the eighteen provinces), as well as, (Najaf city) on micro level, between (1947-2007).The research findings was that the Iraqi urban system, changes its spatial behavior each (5.4) year during the above mentioned period. There was three types of cities, the main cities, the religious one, and those which are emerged by political decisions, and are differed in their urban growth style. The research found that Najaf city grows gradually, with a state of un –regularity on micro level. The large cities enter within the urban system and moved toward the center, while the small cities moved toward the periphery and latter on toward the center over time.

الديناميكية ظاهرة حضرية يتعرض لها النظام الحضري باستمرار بفعل عوامل خارجية وداخلية ، فتظهر من خلال مظاهر النمو الحضري لعناصر النظام الحضري وعلاقاتها مع بعضها اذ تعد مفهوماً أساسياً لفهم إستمرارية وبقاء الأنظمة ومنها الأنظمة الحضرية ، وتعبّر عن حقيقة ما يجري داخل المدن من تغييرات بنيوية ومورفولوجية لغاية وصولها الى حالة من الاتزان والتنظيم الذاتي . وهنا تظهر الحاجة إلى فهم المدينة بوصفها نظاما ديناميكيا في صيرورة مستمرة ، هذا النظام يتأرجح بسبب التوتر الناتج عن العوامل المؤثرة عليه ،,وظهور واضمحلال المدن, فالبحث يخص الحالة غير المستقرة لمدن اليوم. وبهذا فقد تمثلت مشكلة البحث بعدم وجود تصور واضح عن الدور الذي يؤديه ظهور التكتلات الحضرية في نمو الأنظمة الحضرية ديناميكيا. ويهدف البحث الى اكتشاف ديناميكية النظام الحضري المحلي للوقوف على طبيعة سلوكه الديناميكي نتيجة المؤثرات الخارجية والداخلية ، وعلاقة ذلك بمظاهر النمو الحضري. يفترض البحث أن المدن تنمو حضرياً بفعل عملية ظهور تكتلات حضرية جديدة ، وتعتمد درجة ظهور هذه التكتلات في المستوى الديناميكي الواحد (سواء أكان ماكروياً أم مايكروياً) على العلاقة بين الديناميكية الحضرية و حجم السكان عبرالزمن. تناول البحث بالدراسة والتحليل ديناميكية النمو الحضري للمدن العراقية الكبيرة (المحافظات الثماني عشر)وذلك على المستوى الماكروي للنظام الحضري العراقي ، فضلا عن (مدينة النجف) على المستوى المايكروي, وذلك للفترة الزمنية (1947-2007) . توصل البحث الى أن الأنظمة الحضرية العراقية تُغَيّر مكانها وسلوكها المكاني كل (5,4 ) سنة خلال الفترة الزمنية المدروسة . وان هناك ثلاثة أنماط من المدن هي المدن الرئيسة , والمدن الدينية, والمدن التي ظهرت بفعل قرارات سياسية ، والتي تختلف فيما بينها في اسلوب نموها الحضري . كما توصل البحث إلى إن مدن محافظة النجف تنمو تدريجيا مع وجود حالة من عدم الانتظام , اذ ان المدن الكبيرة تدخل ضمن النظام الحضري وتتجه نحو المركز, اما المدن الصغيرة فتتجه نحو المحيط اولا وتتحول نحو المركز بمرور الزمن .

Keywords


Article
Historical Paths and the Growth of Baghdad Old Center
المسارات التاريخية ونمو مركز بغداد القديم

Authors: Sana Sati Abbas سناء ساطع عباس --- Sahar Hilal Abdulrida Al-Dujaili سحر هلال عبد الرضا الدجيلي
Journal: Journal of Engineering مجلة الهندسة ISSN: 17264073 25203339 Year: 2013 Volume: 19 Issue: 9 Pages: 1073-1093
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Urban growth of cities is connected with three related problems, the first one, is the deterioration of the center, which is a mark for historical origin. The second is the emergence of city edge, which contradicts by the center. The third one is the rapid semi urbanism of the edge. Literature review showed that Baghdad historical center (Old Rusafa and Karkh) had grown in four morphological stages, during which main paths had been changed from those which were perpendicular to the river front to those parallel to it. Research problem is that “there is a knowledge gap about the direction and origin of paths within Baghdad old center, after its growth”. The first research hypothesis is, “the direction of paths within old Baghdad center had been changed from those perpendicular to the river to parallel to it, then to a grid system by the effect of streets cut through and bridges constructions”. The second research hypothesis is that, “New paths (streets) which had been cut through old center had an origin within the historical paths”. The research aims to verify from the change in paths direction within old center, also from the origin of new streets in relation with historical paths. Research found that some new streets within Old Rusafa and Karkh, which are parallel to the river, existed as historical paths, according to the integration genotype of this center within the four morphological stages.

يرتبط النمو الحضري للمدن بثلاثة مشاكل، تتمثل المشكلة الاولى في تدهور المركز الذي يعتبر أحد علامات الأصل التاريخي. الثانية، تنشأ من حافة المدينة التي تتناقض مع المركز. الثالثة، النمو شبه الحضري المتسارع لحافات المدينة. أشارت الدراسات السابقة الى نمو مركز بغداد التاريخي (الرصافة والكرخ القديمة) في أربعة مراحل، تغيرت خلالها المسارات التاريخية من عمودية الى موازية للنهر. تحددت مشكلة البحث في "وجود فجوة عن اتجاه وأصل المسارات ضمن مركز بغداد القديم بعد النمو". تحددت فرضية البحث الأولى في "تغير اتجاه المسارات ضمن مركز بغداد القديم من عمودية الى موازية للنهر، ومن ثم الى النظام الشبكي، وذلك نتيجة لتأثير الشوارع الحديثة وإنشاء الجسور". أما فرضية البحث الثانية هي "للمسارات (الشوارع) الجديدة التي مزقت المركز القديم أصولاً ضمن المسارات التاريخية".يهدف البحث الى التحقق من التغير في اتجاه المسارات ضمن المركز القديم، كذلك من أصول الشوارع الجديدة بالعلاقة مع المسارات التاريخية". توصل البحث أن عدداً من الشوارع الجديدة ضمن الرصافة والكرخ القديمة، الموازية للنهر، موجودة ضمن المسارات التاريخية، وذلك بناءاً على تكامل النمط الجيني للمركز التاريخي ضمن المراحل التاريخية الأربعة.


Article
The Role of Technical Growth Poles in Achieving the Dimensions of Sustainable Development of Cities (City of Basra as Model)
دور اقطاب النمو التقنية في تحقيق ابعاد التنمية المستدامة للمدن (مدينة البصرة نموذجا)

Authors: Sana Sati Abbas سناء ساطع عباس --- Lubna R. Alazzawi لبنى العزاوي
Journal: Engineering and Technology Journal مجلة الهندسة والتكنولوجيا ISSN: 16816900 24120758 Year: 2013 Volume: 31 Issue: 5 Part (A) Engineering Pages: 87-109
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

Most modern studies in the field of the city development and restructuring its physical condition are oriented toward the principals of sustainability in building up strategies for future development.This research adapted this principal as a starting point by adapting the technical growth pole as a sustainable urban strategy. The research goes through the available literature review, which studies this issue, analyzing many international examples in order to deduce some principals which can be applied as a long term strategic tools fit for application in Basra being a future development pole in Iraq.

توجهت اغلب الدراسات الحديثة في تطوير المدن و اعادة النظر في تنظيمها المديني نحو تبني افكار التنمية المستدامة في وضع خططها الاستراتيجية المُطورة و المهيئة حسب ظروف كل بلد و تاريخه و امكاناته , و هو ما توجه اليه هذا البحث في محاولة الى اقتراح امكانات التطوير المستقبلية و تبني فكرة قطب النمو التقني كاستراتيجية تطوير حضري مستدامة و الخوض في اساسها النظري و الادبيات السابقة التي تبنت هذه الافكار و من ثم التعرض الى جملة من الامثلة المشابهة العالمية لاستقصاء بعض من المفردات القابلة للتطبيق كخطة استراتيجية بعيدة المدى بالامكان اتخاذها نموذجا للتطبيق على مدينة البصرة من اجل تحقيق ابعاد التنمية المستدامة فيها باعتبارها قطبا تقنيا مستقبليا .


Article
Safety and Security as an Urban Challenge in Residential Environment*Al- Saadoon as case study
الأمن والأمان السكني كتحدي حضري في البيئة السكنية* السعدون كحالة دراسية

Authors: Sana Sati Abbas سناء ساطع عباس --- Alhan Faris Ibrahim Darzy الحان فارس ابراهيم
Journal: Engineering and Technology Journal مجلة الهندسة والتكنولوجيا ISSN: 16816900 24120758 Year: 2014 Volume: 32 Issue: 3 Part (A) Engineering Pages: 118-138
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

Architects and urban designers face many dilemmas when they designed anyresidential complex or a suitable residential environment, and these dilemmas orproblems were represented with a batch of urban challenges that are associated withthe rapid development of the cities and may become obstacle in front of them whendesigning and implementing their projects. Some international organizationsincluding the United Nations, has raised some of these problems and put solutions tothem, while others are still marginal or without radical solutions. Research hassubmited the most important challenges in residential environment and categorisedthem into three main types, namely, (urban challenges associated with human need,urban challenges associated with residential environment, and urban challenges at theurban level). One of the most important challenges that must be taken intoconsideration when designing is the chellenge of providing safety and security inresidential environment, where the need of security and safety represents one of themost basic human needs that provides human tranquility and a sense of stability whenavailable.The research problem was that there was no clear vision about the role of spacialorganization to achieve safety and security in residential environment. The researchaims to identify the elements of spacial organization in raising the level of safety andsecurity in the residential environment, and it based in achieving this goal tohypothesis, which is spacial organization had role in raising the level of safety andsecurity in the residential environment through its local and globale characterstics.The research had identified the impact of special organization charachterstics onraising the level of safety and security in the residential environment, also it came outwith new items which were not mentioned previously, those are (Visibility), (VisualDepth) and (Visual Integration) and the impact of those items on the availability ofresidential safety and security.The research had identified the most important variables affecting the humansense of security and safety, it also concluded that achieving security (which ispsychological) comes through the availability of security (which is materialistic)resulting from the design and its vocabularies, one of it is the vocabularies of spacialorganization and the synthetic properties of urban structure.


Article
The Contemporary Affordable Housing The Principles of Contemporary Affordable Housing in Residential Buildings
الإسكان الميسر المعاصر دور أسس الإسكان الميسر المعاصر في المشاريع الاسكانية

Authors: Rana Mazin Mahdi رنا مازن مهدي --- Sana Sati Abbas سناء ساطع عباس
Journal: Iraqi Journal of Architecture & Planning المجلة العراقية لهندسة العمارة والتخطيط ISSN: 26179547 / 26179555 Year: 2017 Volume: 13 Issue: 4 Pages: 82-96
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

Affordable Housing represents one of the main attitudes depended universally at the main time, to meet the developed housing need, which reflected on the development of the concept to what is called now the contemporary affordable housing which must be differentiated from the traditional affordable housing and determine its privacy according to architectural special thesis, and that brings research problem "there is a gap about the role of contemporary affordable housing principles in the development of residential in general and local projects". The research determined the main items reflected to the concept, which are represented by the contemporary affordable housing principles, site planning and the dwelling units. The research hypotheses was that "the site planning consideration and the dwelling unit have a role according to the contemporary affordable housing in international and local housing projects. The paper studied two examples, one of them is the national, and the other is the local, analyzed them according to the theoretical framework and finally submits the conclusions which shows the integration response system that achieves dimensions of housing development from residential units with high quality technological designs with suitable locations and sizes that achieve high density at low rise, connection to infrastructure, proximity to work and transportation.

يعد الإسكان الميسر احد اهم التوجهات المعتمدة عالميا في الوقت الحالي لتلبية الحاجة السكنية المتطورة باستمرار ما انعكس على تطور المفهوم الى ما يسمى بالإسكان الميسر المعاصر ما يقتضي تمييزه عن الإسكان الميسر التقليدي وتحديد خصوصيته في ضوء الطروحات المعمارية المتخصصة، فتحددت مشكلة البحث ب"عدم وضوح اليات ودور أسس الإسكان الميسر المعاصر في تنمية المشاريع الاسكانية بصورة عامة والمحلية بصورة خاصة"، تم تحديد اهم المفردات المرتبطة بالمفهوم والتي تمثلت بأسس الإسكان الميسر المعاصر وتخطيط الموقع والوحدة السكنية فتمثلت الفرضية" تمتلك تنمية الاحياء السكنية و مخطط الموقع والوحدة السكنية استنادا لأسس الإسكان الميسر المعاصر دورا في المشاريع الاسكانية العالمية والمحلية" ،تناولت الدراسة العملية مثالين احدهما عالمي والأخر محلي وتم تحليلها في ضوء الاطار المستخلص كما طرحت الاستنتاجات النهائية للبحث حيث عرف الإسكان الميسر المعاصر بانه منظومة متكاملة الاستجابة تحقق ابعاد التنمية الاسكانية من الوحدات السكنية بتصاميم عالية الجودة متطورة تكنولوجيا بمواقع وحجوم مناسبة تحقق كثافة مرتفعة بارتفاعات منخفضة واتصالا بالبنية التحتية والقرب من العمل والنقل على ان لا تتجاوز قيمة الوحدة السكنية (30%) من الدخل السنوي للأسرة.


Article
Pedestrian Friendly Environment in Residential Complexes Case Study Erbil
البيئة الصديقة للمشاة في المجمعات السكنية- أربيل حالة دراسية

Authors: Sana Sati Abbas سناء ساطع --- Asmaa Omar Al.Talib أسماء عمر بشير
Journal: Iraqi Journal of Architecture & Planning المجلة العراقية لهندسة العمارة والتخطيط ISSN: 26179547 / 26179555 Year: 2018 Volume: 14 Issue: 1 Pages: 10-19
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

This paper studies the concept of Pedestrian Friendly Environment in Residential complexes. It's defined it as (an environment that posses number of design and social characteristics, such as safety, vitality, connected and accessible. Also interesting, comfortable, through good design of pedestrian axes, mixed use and sustainable transportation. The research problem is that (there is a knowledge gap about the characteristics of this environment, and its treatment in residential complexes locally .The research hypothesis is that (The Pedestrian Friendly Environment in Residential complexes materialized through, planning dimensions, design and environmental characteristics and treatments). The paper found that the aim of pedestrian friendly environment is to improve the body activities, increase the quality of space and the social interaction, materialized the sustainable transportation. The planning dimensions were the intense mixed use, and the design of pedestrian axes. The main design characteristics were accessibility, vitality, permeability and safety. And finally providing shads as environmental treatment.

يتناول البحث مفهوم البيئة الصديقة للمشاة في المجمعات السكنية . اذ تم تعريفه اجرائياً بأنها تلك البيئة التي يتوفر فيها مجموعة من الخصائص التصميمية والاجتماعية متمثلة بكونها امنة , جذابة , مترابطة وحيوية ومميزة وسهلة الوصول , فضلا عن كونها ممتعة مريحة تحقق السلامة لمستخدميها من خلال تصميم مسارات المشاة والسيارات وتوفير الاستعمال المختلط ووسائل النقل المستدام.تمثلت مشكلة البحث بوجود فجوة معرفية حول خصائص هذه البيئة ومعالجاتها في المجمعات السكنية محليا . ولهذا فأن هدف البحث هو سد هذه الفجوة . ويفترض البحث " ان البيئة الصديقة للمشاة في المجمعات السكنية تتحقق من خلال مجموعة من الابعاد التخطيطية والخصائص والمعالجات التصميمة والبيئية ". اجريت الدراسة العملية في مجمعين سكنين في اربيل هما حي كنجان والقرية اللبنانية .توصل البحث الى ان الهدف من البيئة الصديقة للمشاة هو تحسين النشاط البدني وزيادة جودة المكان والتفاعل الاجتماعي وتحقيق انماط النقل المستدام . اما من حيث الابعاد التخطيطية فتتحقق البيئة الصديقة للمشاة من خلال الاستعمال المختلط وتصميم مسارات المشاة . ومن حيث الخصائص التصميمية كانت اهم المفلردات هي سهولة الوصول والحيوية والوضوحية والامان والجاذبية فضلا عن توفير التضليل للمشاة كمعالجات بيئية.


Article
Residential Neighborhood Development: Analytical study of residential projects in contemporary trends
تنمية الأحياء السكنية: دراسة تحليلة للمشاريع السكنية في التوجهات المعاصرة

Authors: Sana Sati Abbas سناء ساطع --- Riyad Fikrat Najat رياض فكرت نجات
Journal: Iraqi Journal of Architecture & Planning المجلة العراقية لهندسة العمارة والتخطيط ISSN: 26179547 / 26179555 Year: 2019 Volume: 15 Issue: 1 Pages: 76-92
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

development and such as the problem of research, where the goal of the research to build a theoretical framework to fill this gap. The research hypothesis that the development of the residential neighborhood is achieved through (integration of the social, economic and environmental aspects associated with the values and principles of sustainable neighborhood). The research relied on an analytical descriptive method in the description and analysis of selected samples namely , and was the criterion of choice based on principles of sustainable residential neighborhoods in contemporary trends .The research concluded that the residential neighborhood based on the principles of development distinct , by achieving social, economic, environment aspects, as well as the urban design and planning values. The sustainable residential neighborhood pattern emphasizes regional development considerations, and principles that define sustainable features including compactness, mixed use, connectivity, pedestrian oriented built form, , vital public realm, and regulation of the relationship with transit transport.

شكل مفهوم الحي السكني الأساس الذي أعتمدته التوجهات الفكرية والنظرية في مجال التنمية من الرغبة في تحسين البيئة المادية لتحسين حياة السكان ، ولهذا كان من الضروري البحث في مفهوم تنمية الحي السكني وهوما مثل مشكلة البحث ، حيث هدف البحث الى بناء إطار نظري لسد هذه الفجوة . يفترض البحث بأن تنمية الحي السكني تتحقق من خلال (تكامل الجوانب الأجتماعية والأقتصادية والبيئية المرتبطة بقيم ومبادئ الأحياء المستدامة) . أعتمد البحث المنهج الوصفي التحليلي في وصف وتحليل العينات المنتخبة حيث شملت حي (Mashpee Commons) في الولايات المتحدة كتوجه للتحضر الجديد ، وقرية (Poundbury) كتوجه للقرى الحضرية في أنكلترا وكان معيار أختيارها على أساس مبادئ الأحياء المستدامة . عرف البحث تنمية الاحياء السكنية على أنها ايجاد أحياء سكنية ملائمة تلبي أحتياجات ساكنيها وتحقق الجوانب الاجتماعية والاقتصادية والبيئية المرتبطة بمبادئ الأحياء السكنية المستدامة ، يجسد فيها مفهوم الحي السكني كنموذج حضري ذو مركز وحواف واضحة المعالم ، تهدف هذه التنمية الى تحقيق ملامح وسمات ألاحياء السكنية المستدامة. توصل البحث الى أن تحقيق الجوانب الأجتماعية تتضمن تمكين الساكنين وتعزيز خيارات السكن ودعم التنوع المجتمعي ، في حين تضمنت الجوانب الأقتصادية أيجاد أقتصاد محلي يشجع على نمو الأعمال المحلية وخلق فرص العمل وتوفير المساكن الميسرة جنباً الى جنب مع المساكن بأسعار السوق ، إما على مستوى الجوانب البيئية والتي تتضمن أعتماد الطاقات المتجددة وتشجيع العمليات الدورانية . كان لقيم التصميم الحضري حضوراً كبيراً بالتأكيد على الأنماط النابعة من العمارة المحلية والتأكيد على مواد البناء المحلية والتنوع في الطرز والأشكال والحفاظ على قيمة السياق التأريخي ، مع التأكيد على أحترام البيئات الطبيعية وأدماجها في التنمية بالحفاظ عليها وتعزيزها بالتصميم ، فضلاً عن التأكيد على التدرج الفضائي . في حين ركزت قيم لتخطيط الحضري في التنمية بالتأكيد على نمط النقل المستدام ، ورفع قيمة البيئة عمرانياً من خلال خلق أحياء سكنية تمتلك هوية مكان ، بالأضافة الى التأكيد على الكثافات العالية . وأخيراً تضمنت مبادئ الأحياء المستدامة أعتبارات أقليمية لتنمية اأحياء السكنية ، ومبادئ تصميمية تحدد ملامح وسمات الأحياء المستدامة شملت التضام ، والأستعمال المختلط ، والأرتباطية ، والشكل المبني الموجه للمشاة .


Article
Sustainable Urban Development -The Role of Waters' Canals in the Morphological Urban Development - City of Basrah as a Case Study
دور القنوات المائیة في تنمیة المدن مورفولوجیاً– مدینة البصرة حالة دراسیة

Authors: Sana Sati Abbas سناء ساطع عباس --- Asaad Ghalib اسعد غالب الاسدي --- Saba M. Abdul Wahid سبأ مجتبى عبدالواحد
Journal: Engineering and Technology Journal مجلة الهندسة والتكنولوجيا ISSN: 16816900 24120758 Year: 2014 Volume: 32 Issue: 6 Part (A) Engineering Pages: 165-185
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

Where ever the life is found it's very likely to find a river or water in any form, people connected more and more with rivers, streams and canals and working hard to rehabilitate these waters' sources .The research problem is "there is a knowledgeable gap about the role of waters' canals in the morphological urban development of the cities ".While the aim of the research is to Diagnosis the waters' canals which embody the greatest importance in the morphological urban development of the city.The main research hypothesis is " canals vary in their importance or role in the morphological development of the cities ".The area of study is represented by city of Basrah because it has a network of waters' canals consolidated with the main streets' network in which every canal is parallel to one of city streets. The research studied the spatial organization of Basra city using the Arc View GIS 3.3 to see the canals that deserves rehabilitation within the city. and Studied lands' uses which align the important waters' canals by field survey. Also built a questionnaire about the character of urban development and its mechanism. The research reached in its practical study to diagnose the main waters' canals in the city which have the more importance in the morphological development of Basrah city , where its result come from the integration and the access to those canals by using major ways of transportation .The results of the program are about twelve canals which gained high values, those canals are " Sarraji River , Al Khora River , Alashar River , Alkhandag River , Rebat River , Jubailah River , Shatt al-Turk river , the vertical canal on the Shatt al-Turk river , Baghdad's streets' Canals beside Aljameyaaat district , the canals which paralleled Baghdad's street beside Alsma'i and Alaaleya districts ,alsheeaba's drainage canal and the vertical canal between Al-Sarraji and Al-Khora River) ,the research diagnoses and concentrates on the main lands' uses on the Both bankes of those Canals and they are (governmental , commercial and residential and mixed) . Research recommended that the focus should be on those important canals in the new developments.

حيثما وجدت الحياة , من المحتمل جدا وجود نهر او ماء بأي شكل من الاشكال , فالناس يرتبطون أكثر وأكثر بالأنهار والجداول والقنوات المائية ويعملون جاهدين لتحسين إعادتها . تمثلت مشكلة البحث في " وجود فجوة معرفية حول دور القنوات المائية في تنمية المدن مورفولوجيا" اما هدف البحث فيتعلق بتشخيص القنوات المائية الأكثر أهمية في تنمية المدينة مورفولوجياً .افترض البحث ان القنوات المائية متباينة في اهميتها و دورها في تنمية المدن مورفولوجياً .تمثلت منطقة الدراسة بمدينة البصرة كونها تحتوي على شبكة من القنوات المائية المدمجة مع شبكة الشوارع الرئيسية حيث أغلب القنوات موازية لشوارع المدينة . تم تحليل التنظيم الفضائي لهذه القنوات المائية باستخدام برنامج (Arc View GIS 3.3) لتحديد القنوات الاكثر تكاملا في المدينة والاكثراهمية في تنمية مدينة البصرة من الناحية المورفولوجية . كما قام البحث بدراسة استعمال الاراضي على امتداد هذه القنوات المائية, فضلا عن بناء استمارة استبيان تعلقت بخصائص التنمية الحضرية وجوانبها والياتها.توصل البحث في دراسته العملية الى تشخيص القنوات المائية الأكثر اهمية في بنية المدينة المورفولوجية حيث تأتي نتائجها من تكاملها و إمكانية الوصول لتلك القنوات بإستخدام طرق النقل الرئيسية .وكانت نتائج البرنامج نحو إثنا عشرة قناة مائية تمكنت من الحصول على قيم عالية متباينة فيما بينها وهي (نهر السراجي , نهر الخورة , نهر العشار , نهر الخندق , نهر الرباط , نهر الجبيلة , شط الترك , القناة العمودية على شط الترك , قنوات شارع بغداد جهة الجمعيات , قنوات موازاة شارع بغداد جهة الأصمعي والعالية , مبزل الشعيبة , والقناة العمودية بين نهر السراجي والخورة ). أوصى البحث في إن يتم التركيز على تلك القنوات المهمة في التنميات الجديدة .

Listing 1 - 8 of 8
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (8)


Language

Arabic (6)

Arabic and English (1)

English (1)


Year
From To Submit

2019 (1)

2018 (1)

2017 (1)

2014 (2)

2013 (2)

More...