research centers


Search results: Found 7

Listing 1 - 7 of 7
Sort by

Article
Uprising in East Germany 1953
انتفاضة ألمانيا الشرقية عام 1953

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of the research is to study the uprising of East Germany in 1953, which is one of the uprisings job then and return their importance as they seek to racist time and place, On the point of time it erupted in a period in which the Cold War has crystallized in Mlhod between the two camps east and west, in addition to that she was one of the first uprisings in Eastern Europe and that has raised fears the Soviets that affect the rest of the Soviet influence in Eastern Europe, and the place they erupted in the area is very important, a Germany which was then the cause of the outbreak of two world wars and the strategic task was teased competition and a struggle for control for strategic reasons, was the United States believes that Germany is generally the wall real hard, which can be a strong barrier generally more communist expansion, while the Soviets wanted to East Germany starting point for dissemination of communism toward Western Europe, and had these two forces the ability to decide the fate of the world and that appeared on both sides of the balance power, and the back of what is known (the double polar) , in spite of the Uprising ended at The hand of Soviet , but has Achieved many Results.

يهدف البحث الى دراسة إنتفاضة ألمانيا الشرقية عام 1953 والتي تعد من الإنتفاضات المهمة آنذاك وتعود أهميتها لكونها حدثت في زمان ومكان في غاية الاهمية، فبخصوص الزمان انها اندلعت في فترة كانت فيها الحرب الباردة قد تبلورت بشكل ملحوظ بين المعسكرين الشرقي والغربي ، إضافة إلى أنها كانت من أولى الإنتفاضات في أوربا الشرقية والتي أثارت مخاوف السوفيت من أن تؤثر على بقية مناطق النفوذ السوفيتي في دول أوربا الشرقية، أما المكان فهي اندلعت في منطقة غاية من الأهمية وهي ألمانيا التي كانت آنذاك سبباً في إندلاع الحربين العالميتين ومنطقة إستراتيجية مهمة كانت مثار تنافس وصراع من أجل السيطرة عليها لأسباب إستراتيجية ، فكانت الولايات المتحدة ترى ان ألمانيا بصورة عامة هي الجدار الحقيقي والصلب الذي يمكن ان يكون حاجزاً قوياً بوجه المد الشيوعي ، بينما السوفيت أرادوا ألمانيا الشرقية نقطة إنطلاق لنشر الشيوعية بإتجاه أوربا الغربية ، وكان لهاتين القوتين القدرة على تقرير مصير العالم وظهرتا على طرفي ميزان القوة، وظهر ما يعرف (بالثنائية القطبية)، وعلى الرغم من ان الإنتفاضة إنتهت على أيدي السوفيت لكنها حققت نتائج عديدة 0


Article
Geological stations filed selected from Germany
محطات حقلية جيولوجية مختارة من ألمانيا

Author: Abdulzahra Moussa Obid عبد الزهرة موسى عبيد
Journal: Journal of Kufa - physics مجلة الكوفة للفيزياء ISSN: 20775830 Year: 2013 Volume: 5 Issue: 1 Pages: 55-68
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Several geologic stations were visited and recorded in Germany during 2006 , especially around the area of upper Rhein Graben.Tectonically, in this area the Paleozoic Basement was affected by the Variscan Orogeny . Due to this compression many folds and reverse faults and thrust were recognized and measured . they have a direction NE-SW. this direction coincide with the direction of compression which was NW-SE.During Permian and Mesozoic the concerned area was affected by tension stress field. Many large normal faults were cutting in the area and bounded the upper Rhein Graben .The Tertiary deposits were laid down in side the rift and the tectonic activities due to tension was continuous in the present days . these activities were proved by the presence of active seismicity and elevated geothermal heat.

عدة مواقع جيولوجية تمت زيارتها وتسجيلها في المانيا في عام 6002 وخاصة المناطقالمحيطة بمنخفض الراين الاعلى ، من الناحية التكتونية في هذه المنطقة فأن صخور القاعدةالبلورية التي تعود لعصر الباليوزوك شوهدت متأثرة باجهادات الضغط التي سببتها عمليات بناءالجبال خلال موجة الفاريسكن )موجة بناء الجبال( في العصر الباليوزوي الأعلى، بسببعمليات الضغط هذه تكونت عدة طيات وصدوع عكسية وزاحفة لها اتجاه شمال شرق جنوب -غرب ومتطابقة مع اتجاه الضغط العام )شمال غرب جنوب شرق(، خلال العصر البيرمي -والحقبة الوسيطة تأثرت المنطقة بقوى شد نتج عنها صدوع اعتيادية حددت الاتجاه العاملمنخفض الراين الاعلى، ان ترسبات العصر الثلاثي تجمعت في وسط هذا المنخفض وان قوىالشد لا تزال مؤثرة في المنطقة حتى الوقت الحاضر وذلك من خلال النشاط الزلزالي والنشاطالحراري الجوفي فيها.


Article
The Political Role of Jews in Germany
الدور السياسي لليهود في ألمانيا

Loading...
Loading...
Abstract

The presence of Jews in Germany is considered a serious subject in that country which witnessed important transformations in many stages of the history of contemporary Germany. The most difficult stage was in the Nazi era up to the period of the second world war. After that tragedy, Germany paid and still pays the bills of that human catastrophe. Germany is thought to remain restricted to the Jewish debts from which she will be unable to get free. According to formal estimations, Jews in Germany are now to be 120 thousand people out of 82 million Germans living in the country. This represents tenfold of the number that was present in the second world war. The main cause for this increase is the migration to Germany from Eastern Europe and the ex-Soviet Union. The research deals with the history of the Jewish presence in Germany and the basic conditions that collect the German Jews represented by the central council for the Jews of Germany

يعد الوجود اليهودي في ألمانيا من الموضوعات المثيرة في تلك الدولة، وشهد ذلك الوجود تحولات كبيرة في عدد من مراحل تاريخ ألمانيا الحديث والمعاصر، وشهدت أصعب حقبها في العهد النازي وصولاً لسنوات الحرب العالمية الثانية.وبعد تلك المأساة بدأت ألمانيا، ولا زالت، تدفع فواتير تلك الكارثة الإنسانية، حتى عدّت ألمانيا بأنها كانت وستبقى مكبلة بإرث الديّن اليهودي الذي لن تتمكن من الخلاص من أعبائه التاريخية. ويقدر عدد اليهود في ألمانيا الآن بنحو 120 ألف شخص من إجمالي 82 مليوناً هم إجمالي عدد السكان، بحسب تقديرات رسمية، وهو عشرة أضعاف العدد الذي كان موجوداً في الحرب العالمية الثانية، والسبب الرئيس في هذه الزيادة هي أعداد المهاجرين إلى ألمانيا من أوروبا الشرقية والاتحاد السوفيتي السابق. سيتناول البحث تاريخ التواجد اليهودي في ألمانيا، وأوضاع اليهود الأساسية التي تجمع اليهود الألمان، وهي المجلس المركزي ليهود ألمانيا


Article
سياسة ألمانيا تجاه ولاية سورية منذ ثمانينيات القرن التاسع عشر حتى مطلع القرن العشرين

Author: أ.م.د. بيداء علاوي شمخي جبر جامعة بغداد/ كلية التربية (ابن رشد )
Journal: journal of the college of basic education مجلة كلية التربية الاساسية ISSN: 18157467(print) 27068536(online) Year: 2016 Volume: 22 Issue: 95/انساني Pages: 255-280
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Germany policy toward Syria Since Eighteenth of Nineteenth Century till the beginnings of the twentieth century.AbstractThis study is based on the search in the following axes:First: The beginnings of Germany activity in Syria Second: The forms of Germany of the different fields in Syria Third : The visit of Germanic Emperor to Damascus & its results The study is focusing on a historical demonstration for the beginnings of Germany activity in Syria and identifying the nature of its interests which pat the foundation bricks or the roots of this activity and upon which the economical, military, and political relations, as well it showed clear image of the many forms of the Germanic penetration in to Syria especially after the German Emperor William II took the lead and who took many economical and political advantages and that led to increase the competition for the estates of the ottoman state especially Britain which was in fear over its commercial interests in India and the east.Likewise the German trend toward the middle east region and especially Syria came somehow late, since the eighties of the Nineteenth century, due to Germany occupation in arranging its internal affairs, and its latten in the ear of the industrial revolution, for this its entering to colonize movement came late, despite that it was able to create big interest for itself in the Ottoman state and to became a colonist power and have global colonists.

تستند هذه الدراسة إلى البحث في المحاور الآتية :أولاً : بدايات النشاط الألماني في سورية.ثانياً : مظاهر الاهتمام الألماني المتعدد المجالات في سورية.ثالثاً : زيارة إمبراطور ألمانيا لدمشق ونتائجها .ركزت الدراسة على عرض تاريخي لبدايات النشاط الألماني في سورية ومعرفة طبيعة مصالحها التي وضعت اللبنات الأولى لجذور هذا النشاط والتي بنيت على أساسها بعد حين العلاقات الاقتصادية والعسكرية والسياسية، كما أظهرت الدراسة صورة واضحة عن الوسائل المتعددة للتوغل الألماني وتسربه إلى سورية خاصة بعد تولي الإمبراطور الألماني وليم الثاني الحكم والذي حصل على عدة امتيازات اقتصادية وسياسية مما أدى إلى زيادة التنافس على أملاك الدولة العثمانية خاصة بريطانيا التي تخوفت على مصالحها التجارية في الهند والمشرق.وهكذا فأن التوجه الألماني لمنطقة الشرق الأوسط ولاسيما سورية جاء متأخراً بعض الشيء، وتحديداً فقد نسب إلى ثمانينيات القرن التاسع عشر، بسبب انشغال ألمانيا بترتيب أوضاعها الداخلية وتأخرها في مرحلة الثورة الصناعية، وبذلك كان دخولها مجال الحركة الاستعمارية متأخراً، فبالرغم من ذلك استطاعت أن تخلق لنفسها مصالح مهمة في الدولة العثمانية وأن تكون دولة ذات قوة استعمارية وأن تكون لها مستعمرات دولية.


Article
Role of the United States in the War Against Germany
دور الولايات المتحدة الأمريكية في الحرب ضد ألمانيا ( 1941-1945 )

Authors: Helal Thejeel Jilwi هلال ثجيل جلوي الخفاجي --- Hussain Abd Al – Qadir Muhyi حسين عبد القادر محيي
Journal: ADAB AL-BASRAH آداب البصرة ISSN: 18148212 Year: 2014 Issue: 68 Pages: 199-226
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The role taken by the States against Germany in the Second World War was great and effective , from the military point of view in order to defeat the Germans and prevent Germany of any spread in Europe , even vet to make them gaining any victory , The states played a positive roles in making the European policy against Germany during the post war time , for its effect on the forums held beginning with the first was hirston forum in 1942 ; in scenes forum in 1943 ; Yalta in 1945 .The states succeeded in issuins the European decision in order net to make Germany threat the European security again , and the same with the world peace

ان الدور الذي اتخذته الولايات المتحدة الامريكية ضد الالمان منذ الحرب العالمية الثانية عظيما ً وفعالا ً من الوجهة العسكرية لغرض هزيمة الالمان ومن انتشارها في اوربا .لعبت الولايات المتحدة الامريكية أدوارا ً ايجابية في السياسة الاوربية ضد المانيا اثناء فترة الحرب العالمية الثانية بسبب نفوذها الفعال في المؤتمرات التي تم عقدها ابتداءا ً من المؤتمر التاريخي الاول في سنة 1942م ومؤتمر يالطا سنة 1945 .نجحت الولايات المتحدة الامريكية في اصدار القرار الاوربي في عدم تمكين المانيا من تهديد الامن الاوربي والسلم العالمي ثانية .


Article
The Attitude of Britain from the Reoccupation of Germany to Reign 1936
موقف بريطانيا من إعادة احتلال ألمانيا منطقة الراين 1936

Author: Dr.Nawfal Kadhim Mhawis المدرسالدكتور نوفل كاظم مهوس
Journal: Journal of Basra researches for Human Sciences مجلة ابحاث البصرة للعلوم الأنسانية ISSN: 18172695 Year: 2014 Volume: 39 Issue: 4 Pages: 163-200
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

This research interests in the attitude of Britain towards the German occupation of Rhineland in 1936.The research deals with the strategic importance of the Rhineland after end of the first world war and discovers the factors that made Hitler to decide rearmament of the German troops in 1935.Hitler from now on has a satisfactory that he would have to reoccupy Rhineland in March 1936.This research focused upon the British attitude towards the Hitler’s last step and its consequences .

يهتم هذا البحث بدراسة موقف بريطانيا من إعادة احتلال ألمانيا لمنطقة الراين سنة 1936 ، الأمر الذي اقتضى توضيح الأهمية الإستراتجية لمنطقة الراين في أعقاب الحرب العالمية الأولى ، والكشف عن الأسباب الكامنة وراء قرار هتلر في 10 آذار 1935 بشان إعادة تسليح القوات الألمانية ، وتوفر القناعة لدية بضرورة اتخاذ قراره بإعادة احتلال منطقة الراين في 7 آذار 1936 . ثم دراسة موقف الدول الأوربية ، لاسيما موقف بريطانيا ، من هذا القرار . وكيف كان لموقف الدول الأوربية المعتدل حيال ألمانيا الأثر البالغ في الأوضاع الدولية وقيام الحرب العالمية الثانية .


Article
Holocaust: an Iranian vision
الهولوكوست : رؤية إيرانية

Loading...
Loading...
Abstract

Light of the above we can say that the issue of (Holocaust) has occupied the space is important and significant psychological Israeli, and in its foreign policy, as it has become (the Holocaust), one of trump cards in the treatment of Israel at the international level by reminding Western countries generally their responsibility historical about the Jews, moral responsibility and to hold them, and Israel succeeded in exploiting a guilt complex that spread in the community to serve Western interests, and goals of the World.

على ضوء ما تقدم يمكن القول: ان قضية (الهولوكوست) قد احتلت حيز مهم وكبير في النفسية الإسرائيلية، وفي سياستها الخارجية، إذ صار (الهولوكوست) احد الأوراق الرابحة في تعامل إسرائيل على المستوى الدولي من خلال تذكير الدول الغربية عموماً بمسئوليتهم التاريخية إزاء اليهود، وتحميلهم مسئولية أخلاقية، ونجحت إسرائيل في استثمار عقدة الذنب التي شاعت في الأوساط الغربية بما يخدم مصالحها، وأهدافها العالمية.

Listing 1 - 7 of 7
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (7)


Language

Arabic (5)

Arabic and English (1)

English (1)


Year
From To Submit

2016 (2)

2014 (3)

2013 (1)

2008 (1)