research centers


Search results: Found 98

Listing 1 - 10 of 98 << page
of 10
>>
Sort by

Article
دالّة الإستعارة ودورها في تكوين الدلالة الإيحائية التفسيرية

Authors: خلود رجاء هادي فياض --- صباح عباس عنوز
Journal: Jurisprudence Faculty Journal مجلة كلية الفقه ISSN: 19957971 Year: 2010 Issue: 11 Pages: 228-256
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

تُعدّ الإستعارة من أكثر الأداءات البيانية تماسّاً مع العمليات العقلية الإيحائية، كونها تعتمد على ركنين يغيب أحدهما ويبقى الآخر، وهما (المستعار له والمستعار منه)، الأمر الذي يتطلب إعمالاً للعقل والنفاذ على حالات التأمل العقلي التي تضمنتها شبكات المعاني لذلك النص الذي نبحث فيه عن الأسلوب الإستعاري، ومن ثمّ تعيينه.
إنّ غياب أحد الركنين يحرّك ذهن المتلقي لالتقاط البديل الذي يعوّض بالكلمة أو يلازمها، وهذا ما يُحتّم على الذهن نوعاً من الإنصراف وراء المعاني وفتح مغاليقها بلحاظ من التدبّر والتأمل، لذلك فالإستعارة معنيّة أكثر من غيرها في إنتاج الدلالة الإيحائية، سيّما وإنّها أكثر أنواع أساليب البيان التي تقوم عليها ركائز تكوين الصورة، والتي هي: التجسيم والتشخيص والتخييل، فضلاً عن ذلك فإنّها أكثر بعداً في تحولات الصورة، سواء كان ذلك من المحسوس إلى المحسوس، أو من المعقول إلى المعقول، أو من المعقول إلى المحسوس أو من المحسوس
إلى المعقول.
إنّ هذه التحولات هي عوامل مساعدة في إنتاج الدلالة الإيحائية للصورة، وإنّ أسلوب الإستعارة بوصفه أسلوباً بيانياً هو الأبعد غوصاً والأكثر إتساعاً والأعمق غوراً في إنتاج مثل هذه التحولات،( ) فإذا ما عدنا إلى تعريفات الإستعارة وجدناها تتفق تماماً مع ما نذهب إليه من أنّها مكمن إنطلاق الدلالة الإيحائية، إذ عرّفها الرماني (ت386هـ) بأنّها (تعليق العبارة على غير ما وُضعت له في أصل اللغة على جهة النقل للإبانة)،( ) أي بمعنى (هي استعمال اللفظ في غير ما وُضع له لعلاقة المشابهة بين المعنى المنقول عنه والمعنى المستعمل فيه مع قرينة صارفة عن إرادة المعنى الأصلي)،( ) فهي صورة تتبدل بوساطتها الدلالة الطبيعية لكلمة ما إلى دلالة أخرى.( )


Article
المسؤولية المدنية الناجمة عن التعسف في استعمال الحق الإجرائي في الدعوى المدنية

Journal: alrafidain of law مجلة الرافدين للحقوق ISSN: 16481819 Year: 2010 Volume: 12 Issue: 44 Pages: 98-178
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Development necessities call for the procedural rules to keep pace with other objective rules after their independent roles in protecting the legal system become confirmed and the tendency of studies to show the principles and special theories characterizing it. However, procedural liability rules have not kept pace with such progress which has been given such a little research that it does not harmonize with its importance in protecting the procedural rules against the frivolity of the litigants and all those which violate it, which constitutes a cornerstone in securing right and freedom. If securing due respect for it is not possible, how would it be the case if it calls for securing other legal rules?.In addition to that, the provisions of the restricted organization of liability in the procedural field on the part of the Iraqi legislator are void of the a general text dealing with the abuse of procedural rights and the right of the injured person to compensation on the basis of the civil liability of his/her litigant if no liability punishments for some dispersed cases which do not amount to prevention form abuse of procedural right, although the Iraqi legislator endorses the theory of right abuse in Article "seven" of the civil law.The study aims at formulating a general theory for procedural abuse of right which goes with the nature of procedural rights, for the Iraqi civil procedural law is void of any text to that effect, compared with the legislations of the other states.

لقد اقتضت ضرورات التطور أن تواكب النظم الإجرائية غيرها من النظم الموضوعية، بعد أن تأكد بوضوح دورها المستقل في حماية النظام القانوني، وبعد أن اتجهت الدراسات إلى كشف ما تتميز به من مبادئ ونظريات خاصة، لكن نظم المسؤولية الإجرائية لم تواكب هذه النهضة، ولم تنل إلا قدراً ضئيلاً من البحث لا يتناسب مع أهميتها في حماية القواعد الإجرائية ضد عبث الخصوم وكل ما يشكل خروجا عليها وانتهاكا لها، والتي تشكل بدورها حجر الزاوية في كفالة الدفاع عن الحقوق والحريات، فإذا لم يكن من الممكن كفالة الاحترام الواجب لها، فكيف بها إذا دعيت إلى كفالة غيرها من قواعد القانون الأخرى؟.ويضاف إلى ما تقدم التنظيم القاصر للمسؤولية في المجال الإجرائي من قبل المشرع العراقي بخلو إحكامه من نص عام يعالج مسألة التعسف في استعمال الحقوق الإجرائية وأحقية المتضرر من الخصوم بالتعويض بناء على مسؤولية خصمه المدنية إذ لم يرتب أية مسؤولية على ذلك بل إن الحل مقتصرٌ على بعض الجزاءات لحالات متناثرة لا ترقى إلى المستوى الرادع المانع من التعسف في استعمال الحق الإجرائي، على الرغم من أن المشرع العراقي قد اقر نظرية التعسف في استعمال الحق في المادة السابعة من القانون المدني.لذا فان الدراسة جاءت بهدف صياغة نظرية عامة للتعسف في استعمال الحق الإجرائي تتلاءم مع طبيعة الحقوق الإجرائية ، لخلو قانون المرافعات المدنية العراقي من النص على ذلك مقارنة مع تشريعات الدول الأخرى.


Article
The Effect of Using Dictionary in Teaching Pronunciation
اثر استعمال القاموس في تدريس مادة التلفظ

Authors: Abdul-Hussein KadhimReishaan عبد الحسين كاظم ريشان --- Wiaam Abdul- Wahab T. Al-Bayati وئام عبد الوهاب طه البياتي
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2014 Volume: 1 Issue: 20 Pages: 49-78
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Conventionally, pronunciation is taught by teachers who explain the articulation, read sounds aloud while students listen carefully to the teacher, repeat after him, and then may, though not always, listen to some recordings. This implies that the whole process is based on listening and speaking; writing and reading is just accidental for the sake of exams.Teaching students how to use dictionary for pronunciation is believed to be an extension in developing skills to include reading and writing in both ordinary spelling and transcription. Accordingly, it is hypothesized that the use of dictionary helps students master a better English pronunciation.To prove this hypothesis, the present study has developed a theoretical and a practical part. In the practical one, an experiment has been designed and implemented on first year students/ Department of English Language/ College of Arts/ University of Kufa during the academic year 2006-2007.The study then has reached at several conclusions that validate the hypothesis and then suggested some recommendation

يدرّس مدرّسو اللغة الانجليزية مادة التلفظ تقليديا ببيان اللفظ و قراءة الاصوات بصوت عال في الوقت الذي يستمع الطلبة فيه بعناية للمدرس و يرددون من بعده و من ثم قد يستمعون لبعض التسجيلات و لو ان ذلك ليس دائما. و هذا يعني ضمنا ان عملية التدريس برمّتها تقوم على الاستماع و الكلام وأن القراءة و الكتابة طارئتين فقط لأغراض الامتحان.ويعتقد ان تعليم الطلبة كيفية استعمال القاموس لغرض التلفظ امتداد لتطوير المهارات لتضم كلا من القراءة و الكتابة بنوعيها في الاملاء العادي و الكتابة الصوتية. وبناءا على ذلك تفترض الدراسة الحالية ان استعمال القاموس يساعد الطلبة على اظهار سيطرة أفضل على التلفظ بالانجليزية. ولاثبات هذه الفرضية سارت الدراسة الحالية في اتجاهين اثنين احهما نظري والآخر تطبيقي. تضمن الجانب التطبيقي تصميم تجربة و تنفيذها على طلبة الصف الأول في قسم اللغة الانجليزية بكلية الآداب في جامعة الكوفة خلال العام الدراسي 2006/2007. توصلت الدراسة إلى العديد من النتائج التي أثبتت صحة الفرض فيها وأوصت بعد ذلك ببعض التوصيات


Article
Abuse of Press Freedom
التعسف في استعمال حرية الصحافة.

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractWe ate Search abuse of freedom of the press and tried to take the subject through the definition of the concept of freedom of the press in the Islamic law, glue, and concluded that freedom of opinion in Islam, and considering that the freedom of the press, one important her applications, the most important rights guaranteed by Islam to express his opinion freely and without any control, as long as that expression of pure God Almighty and the goodness and the goodness of human society that this right in Islamic jurisprudence be entertained as we have said previously may be restricted according to the things you want to express an opinion on them, as we approached the constitutional regulation of freedom of the press and how to most constitutions in the world included this emphasizes the principles of freedom independently of the rights and freedoms of other desiring to grant this freedom prestige of the constitutional document.Finally we got the responsibility arising from the abuse of press freedom by identifying the people responsible for the abuse of freedom of the press and they press to be responsible in accordance with the general rules and not assumed responsibility as the responsibility of the editor and the responsibility of the owner of the newspaper and the responsibility of character and imported as well as the responsibility of the vendor, distributor and label who is also their responsibility to be assumed Finally, the responsibility of chairman of the party be similar to the responsibility of the editor's responsibility.As we got that out of the origin of the right when using the freedom of the press leads to the imposition of several sanctions against the perpetrator of the right hand and the newspaper on the other hand has such sanctions be criminal, administrative or may be related to a civil compensation.

ملخص البحثسنناقش موضوع التعسف في استعمال حرية الصحافة وحاولنا الاحاطة بالموضوع من خلال تعريف مفهوم حرية الصحافة في الشريعة الاسلامية الغراء ، وتوصلنا الى ان حرية الرأي في الاسلام وباعتبار ان حرية الصحافة احدى التطبيقات الهامة لها ، من اهم الحقوق التي كفلها الاسلام في ابداء الرأي بكل حرية ودون اية رقابة ، مادام ذلك التعبير خالصاً لله سبحانه وتعالى وفيه الخير والصلاح للمجتمع الانساني على ان هذا الحق في الفقه الاسلامي يكون مطلقاً كما قلنا سابقاً وقد يكون مقيداً بحسب الامور المراد ابداء الرأي فيها ، كما تناولنا التنظيم الدستوري لحرية الصحافة وكيف ان اكثر الدساتير في دول العالم تضمنت مبادئ تؤكد هذه الحرية بصورة مستقلة عن الحقوق والحريات الاخرى رغبة منها في منح هذه الحرية هيبة الوثيقة الدستورية .


Article
Using Markov chains to forecast the exports of Iraqi crude oil
استعمال سلاسل ماركوف للاستشراف عن صادرات النفط العراقي

Authors: nazek jaafer نازك جعفر صادق --- saad aubeed سعد عبيد جميل
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2019 Volume: 25 Issue: 115 Pages: 474-490
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, the topic of forecasting the changes in the value of Iraqi crude oil exports for the period from 2019 to 2025, using the Markov transitional series based on the data of the time series for the period from January 2011 to November 2018, is real data obtained from the published data of the Central Agency Of the Iraqi statistics and the Iraqi Ministry of Oil that the results reached indicate stability in the value of crude oil exports according to the data analyzed and listed in the annex to the research.

تم في هذا البحث التطرق لموضوع الاستشراف بالتغيرات الحاصلة على قيمة صادرات النفط العراقي الخام للمدة من 2019 – 2025م وذلك باستعمال سلاسل ماركوف الانتقالية بالاعتماد على بيانات السلسلة الزمنية للمدة من كانون الثاني 2011 – تشرين الثاني 2018م وهي بيانات حقيقية تم الحصول عليها من البيانات المنشورة للجهاز المركزي للإحصاء العراقي ووزارة النفط العراقية علماً بأن النتائج التي تم التوصل اليها تدل على الاستقرار بقيمة صادرات النفط الخام وفقاً للبيانات التي تم تحليلها والمذكورة في ملحق البحث.


Article
اختيار الستراتيجية المثلى من خلال استعمال برامجيات الاعمال

Author: عبد الكريم هادي شعبان
Journal: kufa studies center journal مجلة مركز دراسات الكوفة ISSN: 19937016 Year: 2004 Volume: 1 Issue: 3 Pages: 263-291
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

وفيها بين الباحث معنى مصطلح (الستراتيجية) ثم حدد دور البراميجيات وبالذات براميجيات الاعمال في اختيار الستراتيجية المثلى في المنشأت التي تعمل على التخطيط الستراتيجي بعيد المدى بالاعتماد على التقنيات الحديثة والحواسيب . وقد جعل بحثه في فصول تناول في الفصل الاول اهمية البحث وفي الفصل الثاني الادارة الاستراتيجية التي بين فيها مفهوم الستراتيجية وتصنيف الستراتيجيات والوقوف على الستراتيجيات الاساسية للمنشأة . وقسم الخيارات المثلى لها وبين الصيغ التي تكون لكل واحدة منها.


Article
استعمال شبكات الأعمال والبرامجيات جاهزة في تنفيذ المشاريع

Author: نضال حاتم شاهين
Journal: kufa studies center journal مجلة مركز دراسات الكوفة ISSN: 19937016 Year: 2004 Volume: 1 Issue: 3 Pages: 379-403
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

ان اساليب البحوث العمليات تعد اداة فعال لكثير من الاعمال الكمية التي تستعمل هذه الأساليب في حل المشاكل والوصول الى الحل الامثل, لذا ازداد اهتمام الباحثين بهذه الأساليب واصبحت تطبق على بعض المشكلات فتحالها ونحصل عللى نتائج تخدم القرار,. غير ان التطور الكبير في شتى ميادين الحياة قلل من أهمية هذه الأساليب التي اصبحت اسسا نظرية فقط لايمكن تطبيقها على المشاريع الكبيرة والمتداخلة والتي يدخل غفيها عنصر الوقت والكلفة معا, لذا التجا إلى استعمال الحاسوب الذي يعد الان العنصر الاساس الذي دخل في شتى ميادين الحياة ليساعد مستعمليه في الحصول على نتائج دقيقة وياقل وقت وعلى وجه الخصوص استعمال البرامجيات الجاهزة في تنفيذ المشاريع....


Article
theuseof proplast as subperloste al implants to compensate thedefects in faclal bones
استعمال مادة proplast في ترقيع عظام الوجة والفكين

Author: prof.dr.sabah hassan صباح حسن حسين
Journal: AL-yarmouk Journall مجلة كلية اليرموك الجامعة ISSN: 20752954 Year: 2011 Issue: 1 Pages: 5-16
Publisher: College Yarmouk University كلية اليرموك الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

References1.Mandubular reconsruction: a histological and histomorphometric study onthe use of...JPM Fennis, PJW Stoelinga, JA Jansen¬...journal of oral and maxillofacial...,2004-Elsevir...department of Oral& Maxillofacial Surgery,University Medical Centre...,University of Nijmegen...Used to bridge the defect, filled with an autogenous particulate bone graft in14...histomorphometricEvaluation revealed that the use of prp enhanced the bone healing considerably 2.Mandibular replacements-A review of embedded implants-ElsevierBy EO Williams-1976-Cited by 3-related articlesRead before the American Academy of Maxillofacial Prosthetics, Williamsburg, Va....Surgical mandibular reconstruction with implants Patient No....G.N. Hahn, Chrome Coblat Mesh/Mandibular Prosthesis, J.Oral Surg. 27(1969),pp.5-103.American Journal of Oral Surgery 39.912-919 19814. proplast is registered trademark of vitek, inc Houston, Texas U.S.A covered by U.S. patent 3,992,725 and 4.129.470 corresponding foreign patients and pending applicationsMy previous work as:1. Management of facial trauma2. Bone graft used3. The use of chrome cobalt as implant in trauma4. The proplast as cosmetic restoration in facial trauma

في ترقيع عظام الوجه والفكين ) Prop last ( استعمال مادةإن استعمال هذه المادة في ترقيع العظام والأجزاء الأخرى من الوجه هي مادة حديثة صنعت خصيصا للجراحة التجميلية ، وهذه المادة المسامية تسهل تثبيت الجزء المضاف إلى باقي الأجزاء بنمو الألياف من الأجزاء المجاورة إلى داخل هذه المادة المصنعة ، إنها تختصر وقت العملية حيث لا تحتاج إلى عملية لتثبيتها في العظام الموجودة أصلا ، وهذه المادة رخيصة الثمن ويمكن تعقيمها وزراعتها بدل الأجزاء المفقودة من الوجه كما إن هذه المادة يمكن قطعها وبما يتلائم والجزء المفقود من العظم المراد تعويضه ويمكن نحتها وقطعها بواسطة المشرط الجراحي إثناء العملية . كما إن هذه المادة تعتبر من المواد الخاملة ولا يمكن رفضها من قبل جسم المريض كما إنها من القوة بحيث تتحمل الضغط ولا يسودها الضمور مع مرور الوقت ، وكانت قد استعملت لمدة عشر سنوات من دون تغيير في حجمها أو متانتها وفي البحث تم إجراء العديد من العمليات الجراحية لتعويض الأجزاء المفقودة من عظام الوجه بهذه المادة الخاملة من حيث إعادة المظهر إلى الوضع الطبيعي قبل فقدان ذلك الجزء من العظم نتيجة الحوادث والطلاقات النارية التي تشوه المظهر.


Article
الصحة النفسية لدى طالبات الجامعة بين استعمال المكياج والامتناع

Author: عباس نوح سليمان الموسوي
Journal: kufa studies center journal مجلة مركز دراسات الكوفة ISSN: 19937016 Year: 2014 Volume: 1 Issue: 33 Pages: 263-295
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

This intends to study the individual differences in the psychological health level mong university students who are make-up users and non-make-up users. The sample consists of 350 university she-students who were selected randomly. Minnesota's multi-faceted criteria proposed by Saeed (2003) were used to check the level of the psychological health. The researcher designed a questionnaire for this purpose. The main conclusions include the following:•There were no statistically significant differences at (0.05) level of psychological health among makeup users and makeup nonusers (university (she-)students) along the dimensions of the psychological health (mental liability, goal-modifying to attain noble reaches, independence, responsibility towards others).•There were no statistically significant differences at (0.05) level of psychological health among makeup users and makeup nonusers (university (she-)students) along the components of the psychological health (insight, having uniform philosophy,hindsight experience, feeling active, self-recognition, average satisfaction of desires,self-control and managing critical situations, prudence, feeling happiness, feeling secure, enjoying plausible objectives, psychosomatic health, self-acceptance, self reliance in solving problems, accepting the consequences of actions, and having close relationships).A number of recommendations and suggestions were put forward in the light of the conclusions which might be advantageous in preventive guidance or tutorship. Keywords: university (she-)students, psychological health, cosmetics

هدف البحث إلى تعرف الفروق في مستوى الصحة النفسية ومستوى مكوناتها عند الطالبات اللواتي يضعن المكياج واللواتي يمتنعن عن وضع المكياج على وجوههن. تكونت العينة من 350 طالبة من طالبات الجامعة, جرى اختيارهن بالطريقة العشوائية. وقد استخدم مقياس الصحة النفسية لطلبة الجامعة على وفق مؤشرات مقياس منيسوتا المتعدد الأوجه M.M.P.I الذي بناه (سعيد , 2003). وصمم الباحث أستبانة للتعرف على الطالبات اللواتي يضعن المكياج واللواتي يمتنعن. وكانت أهم النتائج: -لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى 05‚0 بين طالبات الجامعة اللواتي يضعن واللواتي يمتنعن عن وضع المكياج في مستوى مكونات الصحة النفسية التي يشتمل: المرونة الذهنية, وتعديل الأهداف والسعي لأهداف نبيلة, وتمتع الاستقلالية عن الآخرين, والشعور بالمسؤولية تجاه الآخرين.-توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى 05‚0 بين طالبات الجامعة اللواتي يضعن واللواتي يمتنعن عن وضع المكياج في مستوى مكونات الصحة النفسية التي يشتمل : التبصر بالأمور, وتبني فلسفة موحدة, والتعلم من الخبرة السابقة, والشعور بالحيوية والنشاط, وإدراك الذات, وإشباع الرغبات بصورة مقبولة, وضبط النفس والتحكم بالانفعالات الحادة, والإدراك العقلاني للواقع, والشعور بالسعادة, والشعور بالطمأنينة, وامتلاك أهداف واقعية, والصحة نفس جسمية, وتقبل الذات, والاعتماد على النفس في حل المشكلات, وتحمل مسؤولية الأفعال, وإقامة علاقات حميمة, لصالح الطالبات اللواتي يمتنعن عن وضع الماكياج.


Article
Evaluating the use of contemporary Scientific Techniques in the Geographic Research- A comparative study.
تقويم مدى استعمال التقنيات العلمية المعاصرة في البحث الجغرافي دراسة مقارنة

Authors: Muthana Phadil Al- Waily مثنى فاضل الوائلي --- MaraimSahiIbraheem مريم ساهي إبراهيم --- KifahDakhilObai كفاح داخل عبيس
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2015 Volume: 1 Issue: 21 Pages: 283-314
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

The use of methods of data collection and information analysis and interpretation to achieve accurate results sophisticated and keep up with the evolution of scientific and technical knowledge of the geographical transfer from the description to the application. The longer these methods are the most appropriate tool in the study of geographical phenomena, as between the place and the data related to it in digital form can be inferred from the way the information is more accurate. Due to the existence of this vast amount of data and information there was an urgent need to save this data processing and analysis to get to the minute information from them. And it was necessary to use techniques and modern methods in completing the geographical research, hence the urgent need to indicate the role of pedagogy, whether geographical or students in the use of these techniques in the development of geographical research. The researchers adopted in determining the way the questionnaire form .. and the lack of wading Bhecma research areas for a variety of reasons has led and is the last in a generally weak levels, but even at the level of interest in controling questionnaire, so we had to write about such topics…So this came to our research shows the extent of the use of these techniques by faculty, students and graphically simplified, in an attempt to detect the most important of these gaps and enable researchers in the future to be addressed .

ان استعمال أساليب جمع البيانات والمعلومات وتحليلها وتفسيرها للتوصل إلى نتائج دقيقة متطورة ومواكبة للتطور العلمي والتقني الذي نقل علم الجغرافية من الوصف إلى التطبيق. وتعد هذه الأساليب هي الأداة الأكثر ملائمة في دراسة الظواهر الجغرافية، اذ تربط بين المكان والبيانات المتعلقة به بشكل رقمي يمكن عن طريقه استنتاج المعلومات بشكل اكثر دقة. ونظرا لوجود هذا الكم الهائل من البيانات والمعلومات كان هناك حاجة ملحة الى حفظ هذه البيانات ومعالجتها وتحليلها للوصول الى المعلومات الدقيقة منها. وكان لابد من استخدام التقنيات والأساليب الحديثة في انجاز البحث الجغرافي، ومن هنا جاءت الحاجة الملحة الى بيان دور الجغرافي سواء اكان تدريسيا ام طالبا في استعمال هذه التقنيات في مجال تطوير البحث الجغرافي. واعتمد الباحثون في تحديد ذلك عن طريقة استمارة الاستبانة .. وان قلة الخوض بهكذا مجالات بحثية للعديد من الاسباب قد ادى بشكل وباخر في ضعف المستويات عموما ، بل وعلى مستوى حتى الاهتمام بملا الاستبانه ، لذا كان لزاما علينا الكتابة بهكذا مواضيع.لذا جاء بحثنا هذا ليبين مدى استعمال تلك التقنيات من قبل التدريسيين والطلبة وبشكل بياني مبسط ، وفي محاولة للكشف عن اهم تلك الثغرات وليتمكن الباحثين في المستقبل من معالجتها..

Listing 1 - 10 of 98 << page
of 10
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (98)


Language

Arabic (59)

Arabic and English (22)

English (13)


Year
From To Submit

2019 (9)

2018 (4)

2017 (13)

2016 (12)

2015 (17)

More...