research centers


Search results: Found 10

Listing 1 - 10 of 10
Sort by

Article
The Effect of impact of a counseling program to reduce the social pain of students at the preparatory stage
أثر برنامج إرشادي في خفض الألم الاجتماعي لدى طلاب المرحلة الإعدادية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The research aims to identify the impact of the current method in a pilot program to reduce the social pain of students at the preparatory stage , through hypothesis testing the following: 1.No statistically significant differences at the level (0,05) between the experimental group arranged degrees before applying the Indicative Programme and beyond. 2.No statistically significant differences at the level (0,05) between the control group arranged scores in tests of tribal and posttest on a scale of social pain. 3.No statistically significant differences at the level (0,05) between the Order of the experimental group and the control group in the post test. Current search is determined by students in the preparatory stage preparatory schools under the Directorate General EducationalCenter in Diyala province city of Baquba spend / morning study government/ academic year(2013-2014)m. . To achieve the goal of research and testing hypotheses used experimental method The design (experimental group and a control group with pretest after me) sample consisted of (20) students from the preparatory stage stage in secondary jeweler for Boys Distributors randomly divided into two groups (experimental group) and (control group) , and by (10) students in each group , were conducted in the parity of the two variables , namely, (students' grades on a scale of social pain, age, IQ , and academic achievement for the father , and the mother's educational attainment , and economic leve). The researcher built a pain scale social which consisted of (40) items were presented to a group of experts in education and psychology who emphasized by (100%) on the validity of the scale of the application and thus achieves honesty virtual , The Persistence Vtm find it in three ways are retail midterm reaching (0,87) , and re-testing as was (0,88) , and has reached Alvakronbach (0,90). As well as the researcher applying the mentoring program (bstyle guidance realist) has been implemented through a pilot program prepared for the purpose of reducing the pain of social , were verified Believe (Indicative Programme) through honesty virtual , through the presentation to a group of experts in guidance and counseling , and may be program (12) and by guiding session (three sessions) per week per session time (45)M. The following statistical methods were used : (Pearson correlation coefficient , Alvakronbach equation , the equation of Spearman , t- test for two independent samples , chi-square , and Cookson test , Mann- Whitney test, the weighted average, weight percentile). . The results of the current research as follows: 1.There were statistically significant differences at the level (0,05) between the experimental group arranged degrees before applying the Indicative Programme and beyond. 2.No statistically significant differences at the level (0,05) between the control group arranged scores in tests of tribal and posttest on a scale of social pain. 3.There were statistically significant differences at the level (0,05) between the Order of the experimental group and the control group in the post test. The results showed that the indicative program to reduce the impact of the social pain of students at the preparatory stage. In light of the results and conclusions of the researcher presented a number of recommendations and suggestions.  

يهدف البحث الحالي الى التعرف على أثر برنامج إرشادي في خفض الألم الاجتماعي لدى طلاب المرحلة الإعدادية، وذلك من خلال اختبار الفرضيات الآتية:1. لاتوجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى (0,05) بين رتب درجات المجموعة التجريبية قبل تطبيق البرنامج الإرشادي وبعده.2. لاتوجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى (0,05) بين رتب درجات المجموعة الضابطة في الاختبارين القبلي والبعدي علىمقياس الألم الاجتماعي.3. لاتوجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى (0,05) بين رتب درجاتالمجموعة التجريبية والمجموعة الضابطة في الاختبار البعدي. يتحدد البحث الحالي بطلاب المرحلة الإعدادية في المدارس الإعدادية التابعة للمديرية العامة لتربية محافظة ديالى في مركز قضاء مدينة بعقوبة/ الدراسة الصباحية الحكومية/ للعام الدراسي (2013-2014م). ولتحقيق هدف البحث واختبار فرضياته استخدم المنهج التجريبي ذا التصميم (مجموعة تجريبية ومجموعة ضابطة مع اختبار قبلي ــ بعدي) تكونت عينة البحث من(20) طالباً من طلاب المرحلة الإعدادية في ثانوية الجواهري للبنين موزعين بطريقة عشوائية على مجموعتين، (مجموعة تجريبية) و(مجموعة ضابطة)، وبواقع (10) طلاب في كل مجموعة، وقد تم إجراء التكافؤ للمجموعتين في بعض المتغيرات وهي (درجات الطلاب على مقياس الألم الاجتماعي، والعمر، والذكاء، والتحصيل الدراسي للأب، والتحصيل الدراسي للأم، والمستوى الاقتصادي). وقام الباحثان ببناء مقياس الألم الاجتماعي الذي تكون من (40) فقرة وتم عرضه على مجموعة من الخبراء في التربية وعلم النفس الذين أكدوا بنسبة (100%) صلاحية المقياس للتطبيق وبذلك تحقق الصدق الظاهري، أما الثبات فتم إيجاده بثلاث طرائق هي التجزئة النصفية إذ بلغ (0,87)، وإعادة الاختبار إذ بلغ (0,88)، والفاكرونباخ وقد بلغ (0,90). وكذلك قام الباحثان بتطبيق برنامج إرشادي بـ(أسلوب الإرشاد الواقعي) تم تنفيذه من خلال برنامج أرشاديأعدّ لغرض خفض الألم الاجتماعي، وتم التحقق من صدق (البرنامج الإرشادي) عن طريق الصدق الظاهري، من خلال عرضه على مجموعة من الخبراء في الإرشاد والتوجيه، وقد تكوّن البرنامج من (12) جلسة إرشادية وبواقع (ثلاث جلسات) في الأسبوع زمن الجلسة الواحدة (45) دقيقة. وقد استعملت الوسائل الإحصائية الآتية: (معامل ارتباط بيرسون، معادلة الفاكرونباخ، معادلة سبيرمان، الاختبار التائي لعينتين مستقلتين، مربع كاي، اختبار ولكوكسن، اختبار مان وتني، الوسط المرجح، الوزن المئوي).وأظهرت نتائج البحث الحالي ما يأتي:1. توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى (0,05) بين رتب درجات المجموعة التجريبية قبل تطبيق البرنامج الإرشادي وبعده.2. لاتوجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى (0,05) بين رتب درجات المجموعة الضابطة في الاختبارين القبلي والبعدي علىمقياس الألم الاجتماعي.3. توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى (0,05) بين رتب درجاتالمجموعة التجريبية والمجموعة الضابطة في الاختبار البعدي.وقد أظهرت النتائج أن للبرنامج الإرشادي أثراً في خفض الألم الاجتماعي لدى طلاب المرحلة الإعدادية. وفي ضوء نتائج البحث قدم الباحثان عدداً من التوصيات والمقترحات.


Article
Exercise of the accompanying Oskemia and Hieberemia to treat the injury Detailed sprained ankle and its impact on the most important chemical indicators and the degree of pain for athletes
التمارين المصاحبة للأسكيميا والهيبريميا لعلاج إصابة ألتواء مفصل الكاحل وأثرها في اهم المؤشرات الكيميائية ودرجة الألم للرياضيين

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study aimed to prepare the exercises associated with Oskemia and Alhieberemia, using a method stressful to make Aloskemia process underside of the party and designed by the researcher, as well as to identify the impact of exercise associated with Oskemia and Alhieberemia in the treatment of injury Detailed sprained ankle through the most important indicators of chemical and the degree of pain, the use of the experimental method, representing Find community athletes injured Detailed sprained ankle _rjal _ applicants for the 2014-2015 sports season, it has formed the sample of people with determining the detailed movement immediately after the injury (sprains tipping bucket out) were selected (8) patients to represent the research sample It included the approach used on the set of exercises associated with the process Aloskemia and Alhieberemia to treat the injury Detailed sprained ankle (tipping bucket) was preceded by a test of a tribal level selected search variables and interspersed test average mid-therapeutic approach period, which lasted for 6 weeks and then after that has been conducting post test to identify How effective approach to achieve the desired goal, the implementation of the curriculum and by three units of treatment per week and a time took from (3- 5) minutes per unit treatment, it has been adopted variables such as enzyme CPK, hormone GH, the degree of pain, and after consulting a number of experts and specialists, concluded that a researcher associated with the exercise of Askemia and Alhieberama a positive effect in the treatment of injury Detailed sprained ankle

هدفت هذه الدراسة الى إعداد التمارين المصاحبة للأسكيميا والهيبريميا بإستخدام وسيلة ضاغطة لإحداث عملية الإسكيميا للطرف السفلي والمصممه من قبل الباحث, وكذلك التعرف على تأثير التمارين المصاحبة للأسكيميا والهيبريميا في علاج أصابة إلتواء مفصل الكاحل (المنقلب للداخل- الرباط العقبي الثالوسي القريب) من خلال أهم المؤشرات الكيميائية ودرجة الألم, تم إستخدام المنهج التجريبي بأسلوب المجموعة الواحدة, تمثل مجتمع البحث بالرياضيين المصابين بإلتواء مفصل الكاحل – المنقلب للداخل - (الرباط العقبي الثالوسي القريب) _رجال _ متقدمين ولمختلف الفعاليات الرياضية للموسم 2014-2015, وقد تشكلت العينة من المصابين بإلتواء مفصل الكاحل (الدرجة الثانية ) بعد الإصابة مباشرةً وتم أختيار (8) مصابين ليمثلوا عينة البحث, أشتمل المنهج المستخدم على مجموعة من التمارين المصاحبة لعملية الأسكيميا والهيبريميا لعلاج أصابة إلتواء مفصل الكاحل (المنقلب للداخل) سبقها أختبارا قبليا على مستوى متغيرات البحث المختارة وتخللها اختبارا وسطياً بمنتصف فترة المنهج العلاجي التي أستمرت لمدة (6) أسابيع, بعد ذلك تم إجراء الإختبار البعدي للتعرف على مدى فعالية المنهج في تحقيق الهدف المطلوب, تم تنفيذ المنهج العلاجي بواقع ثلاث وحدات علاجية في الإسبوع الواحد بزمن قدره من (3- 5) دقائق لكل وحدة علاجية, تم أعتماد متغيرات إنزيم CPK , هرمون GH, درجة الألم , ذلك بعد أستشارة عدد من المختصين, وقد أستنتج الباحث إن للتمرينات المصاحبة للاسكيميا والهيبريما تأثير ايجابي في علاج إصابة إلتواء مفصل الكاحل (المنقلب للداخل).


Article
Effect of Administration of Crystalloid IV Fluids Preoperatively on Postoperative Pain
تأثير اعطاء محاليل وريدية جزيئية قبل العملية على شدة الألم بعد العملية

Loading...
Loading...
Abstract

Pain is a sensory and emotional experience that is influenced by physiologic, sensory, affective, cognitive, socio-cultural and behavioral factors. Postoperative pain is the commonest reason for delayed discharge and unanticipated hospital admission after ambulatory surgery. Our Objective is to test the hypothesis that administration of 2 ml/kg/hr preoperative IV fluids may attenuates postoperative pain.The study was carried out in the Baghdad Teaching Hospital, Al-Yarmok Teaching Hospital and Al-Karama Teaching Hospital from 12 May till 17 June 2009. The total number of patients was 120 (35 males and 85 females) with their age ranged between 10-90 years. The patients were divided into two groups according to administration of preoperative IV fluids, group A (65 patients) did not receive IV fluids and group B (55 patients) received IV fluids preoperatively. Regarding group A, the pain scale was ≤ 5 in 15.3% of patients, and it was >5 in 84.7% of patients and these results obtained within 0-5 hours after awaking from anesthesia. Whereas in group B, the pain scale was ≤5 in 29.09% of patients and was >5 in 70.9% of patients. We have demonstrated that the preoperative administration of 2ml/kg/hr IV fluids (crystalloid) to patients who had fasted from fluids decreased the severity of postoperative pain, and the need for postoperative analgesia. We report for the first time that administration of large volume preoperative IV fluids significantly reduce the incidence and severity of pain in patients at high risk for pain.

الألم تجربةُ حسّيةُ وعاطفيةُ التي تُتأثّرُ بالعواملِ السلوكيةِ والثقافيةِ والاجتماعية والإدراكيةِ والعاطفيةِ والحسّيةِ والفسلجيةِ .الألم ما بعد الجراحة المسببُ المشتركُ للإطلاقِ المتأخرِ ودخولِ المستشفى الغير متوقّعِ بعد الجراحةِ المتنقلةِ.هدفنا كان لاختبار الفرضيةِ التي تفيد بأن اعطاء سوائل وريديةِ (بمقدار 2ملكغمساعة) قبل الجراحةِ قَدْ تُخفّفُ ألمَ ما بعد الجراحةَ. الدراسة نُفّذتْ في مستشفى بغداد التعليمي، مستشفى اليرموك التعليمي، ومستشفى الكرامة التعليمي مِنْ 12 حتى 17 يونيو/حزيرانِ 2009. العدد الكليّ للمرضى كَان 120 (35 ذكر و85 أنثى) بأعمار تَراوحتْ بين 10-90 سَنَة. المرضى قُسّموا إلى مجموعتين المجموعةِ الف (65 مريض) لَمْ تُستلمْ آي محاليل وريدية والمجموعة باء (55) استلموا سوائل وريدية قبل الجراحة.بخصوص المجموعة الف ، مِقياس الألمَ كَانَ< 5 في 3 . 15 % مِنْ المرضى، وكَانَ> 5 في 84.7 % مِنْ المرضى وهذه النَتائِج تم الحصول عليها خلال 0 -5 ساعات بعد الصَحوة مِنْ التخديرِ بينما في المجموعة باء ، مِقياس الألمَ كَانَ< 5 في 29.09 % مِنْ المرضى وكَانَ> 5 في 70.9 % مِنْ مرضى بَيّنَّا بأنَّ تقديم سوائل وريدية بكميات كبيرة ما قبل الجراحة للمرضى الذين عانوا من نقص بالسوائل قد قلل من شدَّةَ الألمِ ما بعد الجراحةِ، والحاجة لمسكنات الألم ما بعد الجراحةِ.نَذْكرُ للمرة الأولى بأنّ تقديم سوائل وريديةِ (بمقدار 2ملكغمساعة) ما قبل الجراحةِ تُخفّضُ بشكل ملحوظ حدوث الألم وشدَّةَ الألمِ في المرضى المعرضين للخطرِ العاليِ للألمِ.


Article
Acupuncture And Sciatica
عرق النسا و الوخز بالإبر الصينية

Authors: Seyed Javad Mojtabavi --- Ali Ismail Qasim
Journal: kufa Journal for Nursing sciences مجلة الكوفة لعلوم التمريض ISSN: 22234055 Year: 2013 Volume: 3 Issue: 3 Pages: 133-140
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Traditional Chinese Acupuncture has a history of over 3,000 years. The World Health Organization recommends the use of acupuncture treatment for many diseases including headaches, migraine, low back pain, sciatica and others. The prevalence of sciatica is about 3% - 5%, and equally common in men and women. In most patients, the prognosis is good, but up to 30% will have pain for one year or longer Objective:To prove that acupuncture is effective in treating sciatica.Patients and method:This study was carried out on 18 cases of chronic sciatica from both genders, aged 30-60 years. Patients were randomly divided into 2 groups, 9 cases in each group, 1st group received acupuncture treatment while 2nd group received conventional medical treatment like NSAID as diclofenac and muscle relaxant as baclofen in addition to acupuncture, in both groups patients received 10 sessions of real acupuncture for 4 weeks, Those 18 patients were treated in Emam Reza Hospital in Mashhad city in Iran and in private clinic of Dr. Mojtabavi over a period from February 2012 till May 2012. Statistical analysis was done by using SPSS in which independent t-test was used to compute significance.Result: on comparing the effect of treatment in both groups separately i.e. before and after therapy, show there is significant decrease in the intensity of pain in both groups. But on comparing the effect of treatment between groups found there is no significant difference between them. Conclusion: acupuncture is effective, in reducing the intensity of the pain, for sciatica. Recommendation: acupuncture can be used to treat, as least painful symptoms of, sciatica.

الوخز بالإبر هو أقدم وسيلة معروفة للعلاج وقد مورس في الصين لما يزيد عن ثلاثة آلاف عام. وقد أعدت منظمة الصحة العالمية للامم المتحدة عدد من الامراض التي تستجيب للعلاج بالابر الصينية منها الصداع والصداع النصفي, الام اسفل الظهر, عرق النسا وغيرها. تفشي او أنتشار عرق النسا حوالي 3-5% ومتساوي لكلا الجنسين. ويعد تكهن اغلب المرضى المصابين بعرق النسا جيد ولكن 30% منهم يعانون من الالم لمدة سنة واحدة او اكثر.الهدف من الدراسة: تقييم فعالية العلاج بالوخز بالابر الصينية لمرض عرق النسا.المرضى والطرق: دراسة شدة الوجع لثمانية عشر مريضا مصابين بعرق النسا من كلا الجنسين حيث تتراوح اعمارهم بين 30-60 سنة تم تقسيمهم الى مجموعتين ,تسعة مرضى لكل مجموعة,المجموعة الاولى عولجت بالوخزبالابر الصينية,وعولجت المجموعة الثانيةبالعلاج الطبي الاساسي اضافة للوخزبالابر الصينية حيث خضع كل مريض الى 10 جلسات خلال اربعة اسابيع, وقد تم العلاج في مستشفى الامام الرضا (ع) و العيادة الخاصة للدكتورسيد جواد مجتبوي في مدينة مشهد المقدسة في ايران للفترة من شباط 2012 ولغاية ايار 2012.تم استخدام برنامج SPSSلاجراء التحليل الاحصائي للنتائج المستخلصة.النتائج: عند المقارنة في فعالية العلاج (قبل وبعد العلاج) وجد ان هنالك نقصان معنوي في شدة الوجع في كلتا المجموعتين ولكن عند مقارنة فعالية العلاج بين المجموعتين وجد انه ليس هنالك فرق معنوي بينهما. الاستنتاج:ان العلاج بالوخز بالابر الصينية فعالا لتقليل شدة الألم للمرضى المصابين بعرق النسا. التوصيات: يمكن استخدام الوخز بالابر الصينية لعلاج عرق النسا او على الاقل علاج اعراضه كالألم.


Article
The manifestations of pain in the office of the "swing of the pain" for heba Younes from the perspective of genetic criticism
تجليات الألم في ديوان "أرجوحة الوجع" لهبة يونس من منظار النقد الجينثوي

Authors: Rswl Balawi رسول بلاوي --- Zainab Drianward زينب دريانورد
Journal: Journal of Basra researches for Human Sciences مجلة ابحاث البصرة للعلوم الأنسانية ISSN: 18172695 Year: 2018 Volume: 43 Issue: 3-A Pages: 332-344
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The word "sex" and "feminine" are formed by the word "genetics"; it is a group of feminine sensations that are issued by the woman / poet. Genetics began its literary journey from the beginning of the twenty-first century. The female benefited from this phenomenon to express her feelings, especially those pain-filled senses of the intensity of the impact of pain in expression and expression, so far she is trying to prove her presence in literature and show that she is able to compete with masculine literature. This type of literature has witnessed an uninterrupted development since the old culture dominated the various aspects of women's life and has been made in a secluded margin of literature. Recently, however, this trend has emerged in the literary arena following the emergence of great and varied opinions and controversies, To draw the attention of writers and critics in the world to this type of literature.The poet Heba Younis may be one of the most prominent poets, whose poetry is characterized by both female pain and connotations. Pain has an intense presence in her "pain swing", a pain that is based on female methods. There is no doubt that the poet languishes in a stream of pain with female images to extinguish her pain by revealing her documents in her office. In this research according to the descriptive-analytical approach, we aim to study the pain and feminine characteristics of the genocidal criticism. The research is divided into four axes: Title semismism, zodiac signification, female environment, sad color connotations, feminine crying.Keywords: genetic criticism, pain, female, Heba Younis, "swing pain".

تتشكّل كلمة الجينثوية من لفظتي «الجنس» و«الأنثوية»؛ وإنّها مجموعة من الأحاسيس الأنثوية تصدر من قِبل المرأة / الشاعرة. الجينثوية بدأت مشوارها الأدبي من أوائل القرن الحادي والعشرين وإستفادت الأنثى من هذه الظاهرة للتعبير عن أحاسيسها ولاسيما تلك الأحاسيس المحاطة بالآلام لشدّة تأثير الألم في البوح والتعبير فمازالت حتى الآن تحاول أن تثبت وجودها في ساحة الأدب وتظهر بأنّها قادرة على منافسة الأدب الذكوري. إنّ هذا النوع من الأدب قد شهد تطوراً مستمراً منقطع النظير بعدما كانت الثقافة القديمة تسيطر على شتى جوانب حياة المرأة وقد جُعِلَت في هامش منعزل عن الأدباء؛ أمّا خلال الفترة الأخيرة ظهر هذا الإتجاه في الساحة الأدبية إثر ظهور الآراء والجدالات الهائلة، الموافقة والمغايرة التي كانت سبباً للفت أنظار الأدباء والنقاد في العالم لهذا النوع من الأدب.وقد تكون الشاعرة هبة يونس من أبرز الشواعر التي تتجلّى في أشعارها الآلام والدلالات الأنثوية معاً. وللألم حضوراً مكثفاً في ديوانها "أرجوحة الوجع" ذلك الألم الذي يرتكز على الأساليب الأنثوية. وممّا لاشكَّ فيه أنّ الشاعرة تتأرج في تيار من الآلام بصور أنثوية لتطفئ أوجاعها من خلال البوح عن مکنوناتها في ديوانها. في هذا البحث وفقاً للمنهج الوصفي –التحليلي، نهدف إلى دراسة الألم والميزات الأنثوية من منظار النقد الجينثوي والبحث ينقسم إلى أربعة محاور منها: سيميائية العنوان، الدلالة الزمكانية - بيئة الأنثى، دلالات الألوان الحزينة، دلالات البكاء الأنثوي.


Article
Prosthodontic Appliance Wearing and Its Relationship to Oral Pain Sensation, Fungal Infection and Measures for Management
تأثير استعمال اجهزة الاسنان التعويضية داخل الفم وعلاقتها بتكوين الم تحسس في الفم وظهور الالتهابات الفطرية وكيفية معالجتهما

Author: Amena Jassim Lafta أمينة جاسم لفتة
Journal: Al-Rafidain University College For Sciences مجلة كلية الرافدين الجامعة للعلوم ISSN: 16816870 Year: 2015 Issue: 36 Pages: 326-336
Publisher: Rafidain University College كلية الرافدين الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

Back ground: Many Iraqi dentures wearer suffered from oral pain sensation and candidiasis, so this study is important to prevent, decrease and manage the symptoms of these diseases, therefore the current study aimed to evaluate the relationship between the denture wearing, oral pain sensation and candidiasis caused by dentures and how it was managed. Subjects and methods: Twenty patients (12males and 8 females) were selected from Hospitals and special private dental clinics in Baghdad as studied sample, all of them wore badly constructed partial or complete denture. Patient's ages ranged between 40-65 years. Similar control group was choosen with the same number of males and females and nearly similar age group, all of them did not wear any dental appliances.Medical and dental history were taken from all the participants in the current study, also clinical examination and laboratory investigations were done to evaluate the badly constructed dental appliances in feeling oral pain sensation and developing candidiasis.Results: The study revealed that people who constructed bad dental appliances were more to be affected with oral pain sensation and candidiasis than others, especially with woman after 45 years or around the menopausal period or subjects with bad oral hygiene and that may lead to discomfortable oral mucosal sensation.Conclusion: The recent study showed that people with continuous wearing of dental appliances are more commonly effected with candidiasis and oral pain sensation, the laboratory investigations revealed that candida albicans was the most common type that causes candidiasis, also many local and systemic factors may share in the occurance of these diseases. Two types of drugs were used to treat the candidiasis, that means the patients in the study ground when they were treaded, some of them removed the dentures from their months during the period of treatment, those developed improvement than others.

العديد من العراقيين الذين يستعملون اطخم الاسنان يعانون من اعراض مرض تحسس الفم والالتهابات الفطرية لذا فان هذه الدراسة مهمة لمنع او تقليل او معالجة اعراض مرض تحسس الفم والالتهابات الفطرية لذا فان الدراسة الحالية تهدف الى توضيح مدى العلاقة بين استعمال اطخم الاسنان من جهة وظهور اعراض تحسس الم الفم مع الالتهابات الفطرية من جهة اخرى وكيفية التعامل مع هذه الحالات.عشرون شخصا بواقع (12) شخص من الذكور و (8) من الاناث تم اختيارهم من المستشفيات وعيادات طب الاسنان الخاصة في بغداد وتم اعتمادهم كنموذج دراسي وجميعهم يستعملون اطخم اسنان كاملة اوجزئية ليست جيدة داخل فم هؤلاء الاشخاص. اعمار هؤلاء الاشخاص تتراوح بين (40-65) سنة وتم اختيار مجموعة ثانية اخرى كمجموعة ظبط جميعهم ليسوا من مستعملي اطخم الاسنان وبنفس العدد والترتيب واعمار مقاربة للمجموعة الاولى. ثم التاريخ المرضي فيما يخص الحالة العامة وصحة الاسنان لكلا المجموعتين كذلك فحوصات سريرية واخرى مختبرية قد عملت لكلا المجموعتين لتقييم تاثير اطقم الاسنان على ظهور اعراض التحسس والالتهابات الفطرية اظهرت هذه الدراسة بان الاشخاص من ذوي اطخم الاسنان غير الجيدة في المجموعة الاولى (النموذج الدراسي) هم اكثر عرضه للاصابة باعراض تحسس الفم والالتهابات الفطرية عند النساء بعد سن 45 سنة او الاشخاص غير المعنيين بنظافة الفم في حين ان المجموعة الاخرى المقارنة لاتعاني من هذه الامراض كذلك تشير الفحوصات المختبرية الى ان اشهر انواع الفطريات الذي تسبب الالتهابات الفطرية هي من نوع (Candida albicans) كذلك تشير هذه الدراسة الى ان هناك اسباب محدودة او محددة عامة قد تشارك في وجود وتكوين اعراض تحسس الفم من الالتهابات الفطرية. ثم استعمال نوعين من الادوية لمعالجة الفطريات في هذا البحث.


Article
Interleukine-6, Vitamins A, E, and C Levels in Serum of Iraqi Patients with Fibromyalgia Syndrome (FMS)
مستويات أنترليوكين -6 وفيتامينات A، E، C في مصل مرضى عراقيين مصابين بمتلازمة الألم الليفي العضلي

Author: Abdulnasser M. AL-Gebori
Journal: Engineering and Technology Journal مجلة الهندسة والتكنولوجيا ISSN: 16816900 24120758 Year: 2013 Volume: 31 Issue: 1 Part (B) Scientific Pages: 49-57
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

The main objective of this study is to determine the concentrations of Interleukine-6, Vitamins A, E, and C in patients with FMS. This study included 60 patients with FMS were diagnosed according to the American college of Rheumatology (ACR) 1990 criteria. They were obtained from the people attending the Rheumatology & Rehabilitation Consultation Unit / Out Patient Clinic/ Baghdad Teaching Hospital in Medical City. Their ages range were 20-60 years and their ages range were then matched by age and sex to 30 healthy control persons with mean age 43.25 ± 3.16 years. Results revealed that there was no significant difference in the mean value of IL-6 in serum of patients with FMS, while vitamins A, and E concentrations in serum of patients with FMS were significantly decreased as compared to the level in serum of healthy controls (p>0.05), and the mean values of Vitamin C concentration in serum of patients with FMS were significantly increased than the level in serum of healthy control (p< 0.05).

الدراسة تشمل 60 من المرضى المصابين بمتلازمة الألم الليفي العضلي تم تشخيصهم بموجب معيار كلية الروماتيزم الأمريكية لعام 1990 تتراوح اعمارهم بين 20-60 سنة، تتطابق أعمار وجنس المرضى مع 30 من الأشخاص الأصحاء وبمعدل عمر يتراوح بين 43،25± 3،16 سنة. النتائج تشير الى أنه ليس هناك أختلاف في متوسط قيم تراكيز أنترلوكين-6 بين المرضى والأصحاء بينما متوسط قيم تراكيز فيتامينات A، E في أمصال المرضى المصابين بمتلازمة الألم الليفي العضلي تنخفض بصورة مؤثرة (p>0.05) مقارنة بالمستوى في الأشخاص الأصحاء، بينما متوسط قيم تراكيز فيتامين C في أمصال المرضى المصابين بمتلازمة الألم الليفي العضلي تزداد بصورة مؤثرة (p< 0.05) مقارنة بالمستوى في الأشخاص الأصحاء.


Article
Evaluation Of Patients With Right Iliac Fossa Pain In Different Age Group
تقييم المرضى الذين يعانون من حق حرقفي الألم فوسا في العمر المختلفة مجموعة

Author: Loay . S. Ahmad Al-Noaimi, & Hamid Fatih
Journal: The Medical Journal of Tikrit مجلة تكريت الطبية ISSN: 16831813 Year: 2005 Volume: 2 Issue: 112 Pages: 50-57
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Acute appendicitis represents the most common clinical condition presented with RIF pain A crosssectional hospital based study planned to determine the most common operative causes of RIFpain. Nausea & anorexia were the significant symptoms in 89.9 % & 84.05 % respectively.Rebound tenderness , cough test & psoas sign were the significant signs in 88.4 % , 65.2 % & 75.6% respectively. Perforated appendix occurred in both life extremes in 50-100 % of cases. Theaccuracy of preoperative diagnosis was found in 85 %. In many conditions , acute appendicitismimic other surgical and gynaecological emergencies and the perfect diagnosis needs the use ofu/sound and some times the help of laparoscopy.

التهاب الزائدة الدودية الحاد يمثل الشرط الأكثر شيوعا السريرية المقدمة مع ألم RIF مصلب قطاعات شملت مستشفى القائم خططت لتحديد الأسباب الأكثر شيوعا منطوق RIF ألم. الغثيان وفقدان الشهية وأعراض كبيرة في 89.9٪ و 84.05٪ على التوالي. وكانت حنان مرتدة، والسعال واختبار علامة القطنية علامات كبيرة في 88.4٪، 65.2٪ و 75.6 ٪ على التوالي. وقع التذييل مثقب في كلا النقيضين الحياة في 50-100٪ من الحالات. و تم العثور على دقة التشخيص قبل الجراحة في 85٪. في العديد من الظروف، التهاب الزائدة الدودية الحاد تقليد غيرها من حالات الطوارئ الجراحية وأمراض النساء وتشخيص الكمال يحتاج إلى استخدام ش / الصوت وأحيانا مساعدة من تنظير البطن


Article
Oral Complications associated with Chemotherapy in Children's with Lymphoma
المشاكل الفموية المرتبطة بالعلاج الكيماوي في الأطفال بورم الغدد اللمفاوية

Author: Wafaa Mohamed Attoof وفاء محمد عطوف
Journal: Al-Rafidain University College For Sciences مجلة كلية الرافدين الجامعة للعلوم ISSN: 16816870 Year: 2013 Issue: 32 Pages: 293-308
Publisher: Rafidain University College كلية الرافدين الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

Lymphoma is general term for a group of blood cancers that start in lymphatic system, which includes circulating lymphocytes, lymph nodes (also called lymphatic gland), spleen, tonsils, adenoids, payer patches, thymus, and bone marrow, as well as the channels (called lymphatic's or lymph vessels) that connect them, also which is a part of body's immune system and helps filter out bacteria, viruses, and the other unwanted substance.

الخلفية: ورم الغدد اللمفاوية مصطلح عام لمجموعة من أمراض سرطانات الدم والتي تبدأ في الجهاز اللمفاوي والذي يتضمن الخلايا اللمفاوية المتنقلة والعقد اللمفاوية والغدد اللمفاوية والطحال واللوزتين والزوائد الأنفية والغدد الزعترية ونخاع العظم بالإضافة إلى القنوات اللمفاوية المرتبطة معا والتي تربط أجزاء الجسم مع الجهاز المناعي وهذا بدوره يساعد في ترشيح الجسم من البكتريا والفيروسات والمواد غير المرغوب بها.الهدف : تقييم المشاكل الفموية للأطفال والألم تحت العلاج الكيماوي الطرق: دراسة ذات أثر رجعي تضمنت 70 مريض من حالات ورم الغدد اللمفاوية, (50 ذكر – 20 أنثى), أعمارهم بين (6 – 15 سنة) جميع الأطفال أدخلوا لاستلام العلاج الكيماوي والمعالجة ضد أورام الغدد اللمفاوية في وحدة علم الأورام وأمراض الدم في مستشفى الطفل المركزي ومستشفى حماية الأطفال (مدينة الطب), لفترة سنة واحدة وابتداء من 15 كانون الثاني 2011 إلى 15 كانون الثاني 2012. تضمنت البيانات لمتابعة المرضى الخصائص الشخصية والخصائص ألسريريه وتشخيصات الدم وتقييم الألم بواسطة الوجوه ودليل التقييم ألفمي وأيضا تم فحص المرضى من قبل طبيب الأسنان بأدوات طب الأسنان.النتائج: أظهرت دراستنا أن (50%) من المرضى كانت أعمارهم 15 سنة ومنهم (71%) لديهم تاريخ عائلي سلبي, (50%) من المرضى كانوا يسكنون جنوب العراق, نسبة الذكور أكثر من الإناث مايقارب (71%) إذ كان هناك اختلاف هام واضح بين الفئة العمرية وجنس العينة, تضخم العقد اللمفاوية غير المؤلم من أكثر المشاكل الرئيسية شيوعا بنسبة (50%), الفترة المرضية كانت أقل من 6 شهور بنسبة (72%), فحص عينة من الغدد اللمفاوية من أكثر الإجراءات اعتمادا في التشخيص من قبل الطبيب (43%). (50%) من المرضى كانت الصفيحات الدموية تحت المستوى الطبيعي وأيضا مستوى الدم (الهيموكلوبين) أقل من الطبيعي وأيضا خلايا الدم البيضاء أعلى من الطبيعي, معدل ترسيب خلايا الدم الحمراء كان أعلى مستوى له (40%) من المرضى, (50%) من المرضى يعانون من ألم غير محتمل, وأكثر المشاكل شيوعا كانت ألم عند الكلام وعدم القدرة على البلع وتقرحات في الفم وقلة اللعاب ونزف اللثة التلقائي.الاستنتاجات: أظهرت الدراسة إن الذكور أكثر الإناث وانتفاخ الغدد اللمفاوية من أكثر المشاكل الرئيسية لدى أكثر المرضى, مدة قصيرة للمرض وألم غير محتمل ولا يطاق, ومن أكثر المشاكل الفموية شيوعا جفاف الفم وصعوبة وألم في الكلام وعدم القدرة على البلع والنزف الدموي التلقائي نتيجة قلة الصفيحات الدموية وزيادة الخلايا الدموية البيضاء يؤدي إلى العدوى أو الالتهاب


Article
Analysis of brainstem activitywith fMRI during low-level of pain- a feasibility study with innocuous cold stimuli
تحليل فعاليه جذع الدماغ مع الرنين المغاطيسي الوظيفي خلال مستوى واطيء من الالم- دراسة قدرة التفعيل مع محفز بارد غيرمؤذي

Loading...
Loading...
Abstract

Background: In functional magnetic resonance imaging (fMRI) studies, there are limitedpublished data on the functional map of the human brainstem.Objective: To assess the feasibility and to map the neural activity in the human brainstem with Fmri by equal intensity by low-level of thermal stimuli on the peripheral sensors of the skin.Patients and Methods: Functional magnetic resonance imaging studies of the brainstem were carried out on 6healthyindividuals in a 3T MRI machine. A noxious thermal stimulus was applied on the peripheral sensitisation nerves on the arm. Functional magnetic resonance imaging data spanned from the brainstem location by a 32-head channel and analyzed using a fixed-effects General Linear Model to discriminate signal intensity changes from physiological motion. The results were normalised and combined to show the activity at each location on a voxel-by-voxel basis. Areas of physiological activity were recognized with comparison to the number of atlases.Results: Noxious and innocuous related activation clusters were approved in this applied method. There were considerable activity in the midbrain, pons, medulla and reticular formation. The results of this pilot study are similar and in some anatomical regions even better with head coils than obtained with previous functional magnetic resonance imaging spinal coil studies. We obtained evidence of localization of the following nuclei by using this method, as follows: major activities in the inferior anterior parts of pons and the junction with medulla includes the (olive and pyramids),superior cerebella pundicle, rostral portion of medulla (RMV), Broadmann areas [5,2] touch and temperature sensation areas with the innocuous stimuli; activation in the left side of the medulla the (olive and pyramids), the left side of pons, the left side of midbrain, Broadmann area [5,7] pain and temperature sensation areas with noxious stimuli.Conclusion: This pilot study provides useful evidence flow-painful and innocuous information transmitted between the peripheral nervous system and the central nervous system in healthy participants. It also demonstrates how peripheral sensitisation induces physiological changes in the brainstem correlates with noxious and innocuous thermal transmission.

خلفية الدراسة: جذع الدماغ واحد من اهم اجزاء الدماغ المسؤلة عن تحوير الالم الغرض من هذا البحث هو لتخمين قدرة تحفيزجذع الدماغ بواسطه مؤثر حراري واطيء المستوى موضوع على الجلد اذا كان قابلا على اعطاء خريطه وظيفيه واضحه للمناطق العصبيه التي سوف تتفعل من بواسطة التصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي مقارنه مع الدراسات المحدودة السابقه التي استخدمت محفزات الم عاليه الشدة.الهدف من الدراسة: لتقييم جدوى ولرسم خريطة النشاط العصبي في الدماغ البشري مع الرنين المغناطيسي الوظيفي من خلال كثافة متساوية على مستوى منخفض من المحفزات الحرارية على أجهزة استشعار الطرفية من الجلد.المرضى والطرائق : المعلمات المعتمدة في هذه الدراسة تضمنت جهاز رنين مغناطيسي وظيفي متقدم مع مجال مغناطيسي ثلاثه تسلا تم نقل المعلومات بواسطه اثنان وثلاثون قناة راسية وتم تحليل المعلومات الالكترونيه اعتمادا على موديل ثابت عام اعتمادا على شدة الاشارة من تغيرات الفسيولوجيه المصاحبه للتجارب. هذه المستويات تم اعادة دمجهن مع الصور الاوليه بمبدا الوحدة الحجميه بالمقارنه على اطالس تشريحيه.النتائج: النتائج اوضحت على ان المحفزات المؤلمه والغير مؤلمة ايضا قادرة على اعطاء خارطه واضحه لبعض مناطق جذع الدماغ كالدماغ الاوسط والجسر والنخاع المستطيل مشابه ذلك لدراسات السابقه مع الالم وبعض النتائج الاخرى كانت افضل حتى في هذه الدراسة الاوليه مع الكويل الراسي كمناطق التشكيل الشبكي و الزيتونه والشبكه النخاعيه والسويقات المخيخيه وحصلناعلى أدلة توطين وتفعيل مناطق نويات التالية باستخدام هذاالأسلوب على النحوالتالي: الأنشطة الرئيسية في الأجزاءالأمامية السفلية للجسروتقاطع مع النخاع والمخيخات والاجزاء المنقاريه من النخاع و السويقه (الزيتونه و الهرم ). مع اشارات بارزه في مناطق برودمان الدماغيه (5 و2) التي تخص مناطق اللمس وبشعور بدرجات الحرارة مع المؤثر الغير مؤلم. اما مع المؤلم فتضمن التنشيط في الجانب الايسر من النخاع (الزيتونه و الهرم ) وعلىالجانبالأيسرللجسرومنالدماغالمتوسط، مع اشارات بارزة في مناطق برودمان الدماغيه (7و5) الخاصه بشعور بدرجات الحرارة مع الالم.الاستنتاجات: هذه الدراسة الاولية تقدم دليلا وتصورا مفيدا لتفاعل نخاع الدماغ مع المحفزاتمؤلمةوغيرمؤلمة التي تنتقلبين الجهازالعصبي المحيطي والجهازالعصبي المركز يلدىا لمشاركين الأصحاء. وهذا يوضح أيضا كيفيه تفاعل مع هذه المؤثرات يؤدي الىتغييرات فسيولوجيه في نخاع الدماغ المسؤل عن تحوير الالم مع ا نتقال الشعور بالحرارة المؤلمة وغيرالمؤلمة.

Listing 1 - 10 of 10
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (10)


Language

English (4)

Arabic (3)

Arabic and English (2)


Year
From To Submit

2018 (1)

2016 (2)

2015 (1)

2014 (1)

2013 (3)

More...