research centers


Search results: Found 350

Listing 1 - 10 of 350 << page
of 35
>>
Sort by

Article
الأسباب الجوهرية لضعف العلاقات الاقتصادية العربية

Author: د.خليل خلف الجاسم
Journal: Journal of Baghdad College of Economic sciences University مجلة كلية بغداد للعلوم الاقتصادية الجامعة ISSN: 2072778X Year: 2006 Issue: 11 Pages: 251-266
Publisher: Baghdad College of Economic Sciences كلية بغداد للعلوم الاقتصادية

Loading...
Loading...
Abstract

ان من ابرز مميزات القرن الماضي هو قيام عالم جديد في التكتلات الاقتصادية ، فقد اصبح موضوع التعاون الاقتصادي بانواعه المختلفة موضوع اهتمام العالم وخصوصاً بعد الانتهاء من الحرب العالمية الثانية وحاجة دول العالم الثالث لمثل هذه الاشكال من التعاون والتكامل الاقتصادي ، حيث شاهدنا انتشار التكتلات الاقتصادية في أوربا اولاً ومن ثم أفريقيا ودول أمريكا اللاتينية ودول أوربا الشرقية في مجلس (الكوميكون) وحتى في دول أسيا وكذلك وطننا العربي الذي يهمنا ويشغل بالنا دائماً ولكن دون المستوى المطلوب بعد ان كانت قديماً البلاد العربية من المحيط إلى الخليج ولقرون عديدة وحدة سياسية اقتصادية تنتقل منها السلع والاموال والخدمات دون حواجز كمركية تذكر ولكن تحديداً بعد الحرب العالمية الاولى عاشت الدول العربية محنة التمزق والتفت والوحدات المصطنعة وبإدارة المستعمر طبعاً لتبقى هذه المنطقة تابعة يسلب خيراتها ، ومنذ ذلك الحين نشأت كيانات اقتصادية عربية منفصلة وانظمة نقدية مختلفة واقيمت الحواجز والقيود التجارية لكل قطر كما ودمجت اقتصاديات اكثر الدول العربية بالدول المستعمرة وظل يعاني الشعب العربي من الاستعمار حتى بدأ نضاله الطويل آنذاك للوصول إلى الاستقلال الوطني والوحدة العربية والتقدم الاقتصادي وكان النضال قومياً صلداً في أساسه وأهدافه في تحقيق الوحدة السياسية ورفع مستوى رفاهية الشعب العربي . ولكن كان هذا النضال بالنسبة للقوى الاستعمارية ضربة قوية حيث شعرت بان هذا النضال اذا ما استمر سوف يجعل من البلاد العربية قوة كبرى نظراً لتظافر جملة كبيرة من المقومات الكبرى وأساسها الدين واللغة والاموال الكثيرة، فسارعت الدول الاستعمارية إلى زرع الكيان الصهيوني في قلب الوطن العربي واستنزاف وحدته وثرواته وباستهلاك جزء كبير من موارد وطاقات الشعب العربي لتأخير تحقيق أي وحدة سياسية او اقتصادية تذكر واخيراً نالت جميع البلاد العربية استقلالها السياسي وظلت تعاني من بعض المشاكل المشتركة الناتجة من كونها اقطار زراعية او استخراجية وغير صناعية إضافة إلى ان معدلات النمو الاقتصادي البطيء سواء ما يتعلق بعلاقات الإنتاج او لطبيعة ومستوى القوى المنتجة إضافة إلى طبيعة الاقتصاد العربي المشوهة حيث يتضح من الصورة التفاوت في توزيع الموارد الطبيعية والمالية والبشرية مما يجعل هذا التفاوت سبب في وجود التعاون الاقتصادي العربي للتخفيف من حدة المشاكل الاقتصادية ولكن في الحقيقة سعت كثير من الدول العربية مجتمعة في جامعة الدول العربية لاقامة تكتلات اقتصادية ولكن كلها باءت بالفشل وحتى الموجود لا يستحق الذكر عد المقارنة مع التكتلات التي حصلت في العالم(1) الهدف الأساسي من البحث التعرف على الأسباب الرئيسية التي تحول دون التقارب العربي في التعاون الاقتصادي دون الخوض في كل ما جرى سابقاً من خلال تقسيم البحث إلى فقرتين فقط:


Article
Economic security of the population of socio-analytical study to further economic security on Population and Development
الأمن الاقتصادي للسكان دراسة اجتماعية تحليلية لأبعد الأمن الاقتصادي على السكان والتنمية

Author: فراس عباس فاضل البياتي
Journal: Al Kut Journal of Economics Administrative Sciences مجلة الكوت للعلوم الاقتصادية والادارية ISSN: 1999558X Year: 2012 Volume: 1 الجزء الثاني Issue: عدد خاص بالمؤتمر العلمي Pages: 87-101
Publisher: Wassit University جامعة واسط

Loading...
Loading...
Abstract


Article
Economic factor and its effect on Islamiccities
العامل الاقتصادي وأثره في نشوء المدن الإسلامية وتطورها ( بخارى ) أنموذجاً

Author: د جنان عبد الكاظم
Journal: Arab Scientific Heritage Journal مجلة التراث العلمي العربي ISSN: 22215808 Year: 2017 Volume: 1 Issue: 1 Pages: 227-240
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

After atour-For quite som time,in the field of research and investingation on the economic aspects and the impact of her money is mportantin the evolution and emegece of the Islamic countres,especially including especially Morkhana him specimer nigh borhood the countries of the mashreq al islami,searhout,among other things summari lesas follows:Without adoubt the lowest ,that themotives and reasons behind origination aottor cities and that those motives of att that relate to political and economic aspects awalvkran and that the most important motives that resulted in the states is to be economic motives class basis,among other motives, because the political conflict that occurs between the two destinations conflict could not getting that there was no material economic purposes that pushed both sides to wrestling,accordingly,tha economic motive was among the most important allowaf that the emergence and then the evolution of the city of Bukhara,among other Levantine cities,which led them to progress and prosperity and higr regard,not to mention the location,which demont started its Bukhara,which earned its asolid position and in terconnected relations hip with neigh boring cities that have become valuable after on of the most important centers in the evolution of the economic sid.

هنالك دوافع واسباب تقف وراء نشأة او تطور المدن ، وان تلك الدوافع لا تعدو ان تتعلق بالجوانب السياسية او الاقتصادية او الفكرية. وان من اهم الدوافع التي نتج عنها تكون الدول هي الدوافع الاقتصادية التي تقف بالدرجة الأساس في مقدمة الدوافع الأخرى، وذلك لان الصراع السياسي الذي يحدث بين جهتين متصارعتين لايحصل ان لم يكن هناك اغراض مادية –اقتصادية – دفعت تلك الجهتين للتصارع، وعليه، فكان الدافع الاقتصادي من بين اهم الدوافع التي ادت الى نشوء ومن ثم تطور مدينة بخارى من بين المدن المشرقية الأخرى الأمر الذي ادى بها الى الرقي والازدهار وعلو الشأن، ناهيك عن الموقع الجغرافي الذي تحلت به بخارى الذي اكسبها مكانة متينة وعلاقات مترابطة مع المدن المتجاورة التي اصبحت فيما بعد من اهم المراكز المهمة في تطور الجانب الاقتصادي لها. ولا نغفل التطور العمراني الذي لحقها نتيجة للتطور الاقتصادي بعد ان اصبحت مدينة حضرية مهمة، فالتخطيط العمراني المتمثل بالاسواق والمساجد ودار الامارة والمنازل الصغيرة والكبيرة، جعل منها مدينة تختلف عن غيرها من المدن فمضافاً لتطورها الاقتصادي جانبها العمراني.


Article
Challenges to sustainable local development in Iraq for the period (2004-2015)
التحديات التي تواجه التنمية المحلية المستدامة في العراق للمدة (2015-2004)

Authors: Dr. Wafaa Al-Mahdawi .د. وفاء جعفر المهداوي --- م.م. سليمة هاشم جارالله
Journal: Journal of Administration and Economics مجلة الادارة والاقتصاد ISSN: 18136729 Year: 2017 Issue: 113 Pages: 1-19
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

After 2003 ,Iraq began to adopt a new approach represented mainly by Supporting a Sustainable local development as a result of a number of economic , Social , institutional and environmental factors on both the national and international levels . The new permanent constitution of 2005 and the act of governorates No(21) of 2008 related to administrative decentralization are the main pillars for creating a supporting environment to achieve the Sustainable local development . However , this Supporting legal environment is not enough to achieve an acceptable level of welfare for the Society because of a number of internal and external challenges. These challenges can be represented by Just one resource (oil) whick clepends on one uesource to finance the programs of the Sustainable local development , weakness of the productive base resulting mainly from deficiencies in the main economic sectors (industry , agriculture) and the absence of the empowerment and equity standards.

العراق جزء لا يتجزأ من المنظومة العالمية فضلا عن ذلك تأثره بمجموعة من المتغيرات الاقتصادية والاجتماعية والمؤسسية والبيئية ، لذلك انتهج مسارًا جديدا في التنمية وتحديدا بعد عام 2003 ، واتجاهه نحو تطبيق اللامركزية الإدارية وقانون المحافظات رقم (21) لسنة (2008) ، فضلا عن دستور العراق الدائم لسنة 2005)) التي كانت بيئة داعمة لمسار التنمية المحلية المستدامة إلا انها لم تحقق نتائج ايجابية تلبي أولويات المحافظات ، ولم تنعكس على تحقيق مستوى الرفاه المنشود لوجود تحديات أفرزتها البيئة الخارجية التي تتمثل بأحادية الاقتصاد العراقي الذي يعتمد على مورد وحيد لتمويل برامج التنمية المحلية المستدامة وضعف القاعدة الإنتاجية المتأتية من القطاعات الاقتصادية الرئيسة (الصناعة – الزراعة ) والتي تشكل ركائز مهمة للنمو المستدام ، فضلا عن ذلك غياب معايير وأسس التمكين والإنصاف ، في مواجهة التحديات الاجتماعية والبيئية والتي تلقي بظلالها على جهود تحقيق التنمية المحلية المستدامة والمضي بها قدما إلى الأمام .الكلمات المفتاحية : التنمية المحلية المستدامة ، التحديات الاقتصادية ، النزوح الداخلي .


Article
Economic Thought
اشكالية اعلاء مكانة القيمّ في العلمدراسة في الفكر الاقتصادي والتحليل الكلي

Authors: عبد الجبار محمود العبيدي --- محمد علي موسى المعموري
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2009 Volume: 15 Issue: 55 Pages: 103-122
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

ان من اهم القضايا التي تثيرها المعرفة البشرية في تجلياتها، وتعبيراتها المفاهيمية، تكمن في مدى تأصلها وانتمائها الى البنى والتشكيلات الموضوعية (في مستوياتها التاريخية) التي تسعى لتفسيرها وادراكها ومضاهاتها. فالينبوع الذي يغرف منه الفكر مادته هو الكيان الاجتماعي المتموضع خارج الوعي والايدولوجيا.
ان قدرة الوعي على ادراك الواقع الموضوعي بخصائصه العامة يشكل الشرط الضروري لاكتساب الوعي ليس شرعية تمثيله واقعا محددا في ظروف تاريخية معينة، فحسب، بل واحتيازه على الابعاد القيمية بقدر مايمثل ادراكا متزايدا للصيرورة في تشابكاتها ومتداخلاتها الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والقانونية والاخلاقية دون تمييز واستبعاد انتقائي بدعوى التخصص العلمي، والا يصبح الوعي، وان تلبّس العلم، وعيا لواقع انتقائي زائف، لا وجود له الا في رؤوس المفكرين بمقدار ركونهم الى المنطق الذاتي، والمنطق الصوري، والى استخدام الادوات التحليلية كفيصل حاسم لتمييز العلم.
كما ان تصوير الواقع وفقا لاهواء المفكر ومطامحه وارضاءً لقوى اثينية او سياسية واقتصادية سواء أكانت معادية للتقدم او مناصرة له سيؤول حتما الى وعي زائف.
فأين يتربع العلم اذن؟ ومتى تصبح المعرفة علما؟ واين تكمن قيمة العلم؟ وماهي علاقة العلم عموما، وعلم الاقتصاد خصوصا بالاخلاق؟ وهل للعلم اخلاقياته وقيمه الخاصة؟ وماهي قيم العلم؟
هذا ما سيكون مدار البحث وموضوعه.



Article
economic issues
الآثار الاقتصادية للفساد الاقتصادي

Author: يحيى غني النجار
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2009 Volume: 15 Issue: 54 Pages: 192-213
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

There are many economic issues that concern society at the local and international levels and which constitute a serious challenge to the societies and governments , perhaps including the issue of corruption in all its forms and manifestations and effects , which now attract the attention the issue of human society everywhere . The term "corruption " was not known in the literature or the media before the final quarter of last century, but spread widely and its negative made it impose itself strongly in global forums , and that started the last decade of the last century until the issue of corruption became the focus attention of researchers who studied forms of corruption. Many of the studies discussed the issue of corruption has focused on non-economic reasons for corruption, and suggested means of reducing corruption through a package of laws and anti-corruption legislation and the application systems of good governance , either for reasons of economic corruption have been the lowest share of research and analysis. Despite the importance of non-economic causes of corruption , but the economic causes of great importance established by the facts in the form of slower economic growth and the erosion of available resources and deepening poverty situation , which requires due attention to this aspect. Thus , this research focus on the economic effects of corruption through disclosure of the nature of corruption and clarify concepts and factors of the spread and the impact on economics variables.

الفساد ظاهرة قديمة في فحواها وحديثة في أساليبها، تعددت أساليب الفساد بتنوع بيئته حيث اتخذت أشكال مختلفة منها الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والقانونية والدولية، وإذا اعتبرت مكونات الفساد انعكاساً لهذه لبيئات عندئذ يمكن أن نستعير بعض الأسطر التي كتبها كليتجارد في كتابه
(السيطرة على الفساد) لتوضيح المكونات الأساسية للفساد، عبّر كليتجارد عن الفساد بالصيغة التالية:
الفساد(ف) = الاحتكار (أ) + حرية التصرف (ح) – المسائلة (م)
وقد طورت منظمة الشفافية الدولية تلك الصيغة آخذةً بنظر الاعتبار (النزاهة والشفافية)
فوضعت الصيغة التالية :
الفساد = (الاحتكار + حرية التصرف) – (مسائلة + نزاهة + شفافية)
مهما تعددت مكونات الفساد وأسبابه فان نتائجه تصب في وعاء واحد إلا وهو الهدر الاقتصادي للموارد المادية والمالية للمجتمع. وان لهذا الهدر آثار مباشرة وغير مباشرة. فالآثار المباشرة تتمثل بالهدر والغير مباشرة تتمثل بالخسائر الاقتصادية المحتملة التي كان من الممكن الحصول عليها عن طريق استغلال المبالغ التي تم هدرها. فالمبالغ المهدرة بسبب الفساد لو تم استثمارها فستؤدي إلى إنفاقات استهلاكية متتابعة تؤدي بدورها إلى خلق دخول متراكمة تصل إلى ما يزيد عن 4 مرات من حجم المبالغ المستثمرة وذلك بتأثير المضاعف، وتؤدي إلى خلق دخول أكثر وزيادة في الناتج إذا ما أخذنا بنظر الاعتبار تحفيز الإنفاق الاستهلاكي للطلب الاستثماري لمواجهة الطلب الاستهلاكي، وبالتالي يتزايد الاستثمار مما يخلق المزيد من الدخول والناتج ويرفع من معدلات النمو الاقتصادي، حيث إن معدلات النمو الاقتصادي تعتبر انعكاساً لمقدار الإنتاج المتدفق
(التدفقات العينية) من القطاعات الاقتصادية التي تأخذ بدورها مساراً تصاعدياً إذا ما توفرت لها الموارد المالية الكافية لاستغلال الموارد المادية استغلالاً من شأنه أن يزيد تلك التدفقات. إلا إن مبالغ التهرب الضريبي (مثلاً) بقيت خارج السلطة المالية وخارج الخطة الاقتصادية وبالتالي لم يتسنى الحصول على تلك التراكمات الداخلية التي اوضحناها في متن هذا البحث، بل يمكن القول إن تلك التراكمات الداخلية المحتملة هي بمثابة خسارة لحقت بالدخل القومي. إذ إن هروب مبلغ 184 مليون دينار (مثلاً) من الإنفاق القومي تؤدي إلى خسارة في الدخل القومي تفوق ذلك المبلغ لتصل إلى حوالي 802.293 مليون دولار. وان جزءاً من هذا المبلغ والمقدّر بحوالي 2.293 مليون دولار هو وفرة نقدية حصلت نتيجة للاستثمارات المولدة، وهذه الوفرة السنوية في حالة تخطيطها ستصب في دفع عجلة التنمية الاقتصادية، لذا يمكن توقع حصول تلكؤ وتباطؤ في التنمية الاقتصادية نتيجة الفساد الاقتصادي سواء بشكل تهريب أو تهرب ضريبي أو تهرب جمركي أو غش تجاري وصناعي أو تبييض أموال أو أي شكل آخر من أشكال الفساد .


Article
Economic growth and human development in the Arab World - (Reality and trends)
النمو الاقتصادي والتنمية البشرية في الوطن العربي (الواقع والاتجاهات)

Author: منعم أحمد خضير
Journal: Tikrit Journal of Administration and Economics Sciences مجلة تكريت للعلوم الإدارية والاقتصادية ISSN: 18131719 Year: 2012 Volume: 8 Issue: 24 Pages: 239-265
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Increasing attention in recent years the development of human resource and economic growth suffer developing countries in general and the Arab countries in particular lack of concern for the human element and concerned only with aspects of the physical and natural resources, and neglected human development and this led to the failure of development policies in these countries, this problem is called on to make the human element in very important as a means of development and purpose – centered, so no development is at the present time just increases in the rates of economic growth and reflected increases in per capita GDP, but has become more than so much as attention has turned to development to other aspects add to the income criterion included the development indicators social development and improve the quality of life and increase options for human as well as indicators related to basic human needs, people are the real wealth of nations. Hence the interest in this research.

تزايد الاهتمام في السنوات الأخيرة بتنمية المورد البشري والنمو الاقتصادي حيث تعاني الدول النامية عامة والدول العربية خاصة بعدم الاهتمام بالعنصر البشري واقتصر اهتمامها بالجوانب المادية والموارد الطبيعية، وأهملت التنمية البشرية وهذا أدى إلى فشل السياسات التنموية في هذه الدول وهذه المشكلة دعت إلى جعل العنصر البشري في غاية الأهمية باعتباره وسيلة التنمية وغايتها ومحورها لذلك لم تعد التنمية في الوقت الحاضر مجرد زيادات في معدلات النمو الاقتصادي وما ينعكس ذلك على زيادات في حصة الفرد من الناتج القومي بل أصبحت تتعدى ذلك بكثير حيث تحول الاهتمام بالتنمية إلى جوانب أخرى فإضافة إلى معيار الدخل شملت التنمية مؤشرات التطور الاجتماعي والارتقاء بنوعية الحياة وزيادة الخيارات أمام البشرية إضافة إلى المؤشرات ذات العلاقة الأساسية بالحاجات الإنسانية فالناس هم الثروة الحقيقية للأمم. من هنا جاء اهتمامنا بهذا البحث.


Article
Electronic Trading and Economic espionage
التجارة الالكترونية والتجسس الاقتصادي

Author: Rawa Zeki AL-Taweel . رواء زكي يونس الطويل
Journal: Adab AL Rafidayn اداب الرافدين ISSN: 03782867 Year: 2008 Issue: 51 Pages: 439-458
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The present study sheds light on electronic trading and economic espionage Electronic commerce is a complete chain of operations and channels of selling distributing and marketing porducts by electronic means.Electronic commerce is spread all over the world via internet and electronic commumications. This kind of cemmerce has succeded because of the developpement of technology and the increasing number of markets. To add, nowadays, we witness the birth of economic espionage.


Article
Inflation and economic analysis of the causalrelationship between inflation and money supply inIraq for the period(1985-2008)
التضخم الاقتصادي وتحليل العلاقة السببية بين التضخم وعرض النقد في العراق للمدة (1985-2008)

Loading...
Loading...
Abstract

Inflation is considered one of the macroeconomic phenomenon .It is also an indication of the potency and integrity of the monetary policy, Inflation is gaining importance due to its active role in achieving economic, political and social stability. All economic schools assume that inflation is a monetary phenomenon faced by most countries in the world, particularly developing countries, but to varying degrees. Iraqi economy face over the past three decades economic and political conditions led to a high degree of inflation induced by wrong monetary policy. So it is very important to study mutual impact of the causal relationship between inflation and money supply and to illustrate the direction of the causal.

يعتبر التضخم من الظواهر الاقتصادية الكلية وهو يعد مؤشرا على مدى قوة السياسة النقدية وسلامتها, ويكتسب التضخم اهميته لدوره الفاعل في تحقيق الاستقرار الاقتصادي والسياسي والاجتماعي, وتجمع المدارس الاقتصادية على ان التضخم ظاهرة نقدية تعاني منها غالبية دول العالم وبالاخص الدول النامية ولكن بنسب متفاوتة . ونظرا لكون الاقتصاد العراقي مر خلال العقود الثلاثة المنصرمة بظروف اقتصادية وسياسية ادت الى ارتفاع درجات التضخم نتيجة السياسات النقدية الخاطئة لذلك لابد من دراسة الاثر المتبادل للعلاقة السببية بين التضخم وعرض النقد وتوضيح اتجاه السببية فيها.


Article
Economic Analysis of the costs of wheat production functions Wasit Province
التحليل الاقتصادي لدوال تكاليف إنتاج القمح بمحافظة واسط

Author: anwar mohsin sakb م.م. انور محسن صكب
Journal: Al Kut Journal of Economics Administrative Sciences مجلة الكوت للعلوم الاقتصادية والادارية ISSN: 1999558X Year: 2010 Volume: 1 Issue: 2 Pages: 192-204
Publisher: Wassit University جامعة واسط

Loading...
Loading...
Abstract

Listing 1 - 10 of 350 << page
of 35
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (350)


Language

Arabic (254)

Arabic and English (85)

English (3)


Year
From To Submit

2019 (48)

2018 (45)

2017 (47)

2016 (15)

2015 (29)

More...