research centers


Search results: Found 45

Listing 1 - 10 of 45 << page
of 5
>>
Sort by

Article
قراءة العنوان الروائي محاولة في التصنيف والتنظير والتطبيق

Author: عباس رشيد وهاب الدده
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 17 Pages: 1-22
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

لعلّ جزءا مما لقيته دراسة العنوان، أيّ عنوان، من تغافل، أو إغفال، أو إهمال، في محطات النقد ،عبر أزمانه، تمّ بمباركة النصوص الإبداعية ذاتها، حين ارتضت لنفسها أن تظهر ، في المشهد الإبداعي،عارية منه، في أول أمرها، وهو أمرٌ أهدى لمتلقّي تلك النصوص قناعة بعدم أهميّة العنوان في بنية النص الإبداعي، وإنه ربما يكون طارئا عليه، لغاية تعريفية، أو –ربما – تزيينية، أو غير ذلك مما يعدّ حكما قيميا عليه بالطروء النافل، أواللاجدوى.نقول (لعلّ)، وفوقها، ودونها، ثمة أسباب أخر، منها: أن انشغال الحقول المعرفية، بالسياق حول النص، جعلهم ينصرفون عما يسطع منه، إلى الانبهار بالهالة التي تحف به من كل جانب، لا سيما أن تلك الحقول تغذي الناقد بكل ما يكفل له إنجاح مقاربته النص، فكل ما يحيط بالنص، من لمحات تاريخية، أو اجتماعية، أو نفسية، أو.. يجده ماثلا شاخصا بين يديه. ومنها: أن انكباب غيرهم على النص، ونظامه، ولغته، وبنيته جعلهم يديرون قفاهم لكل ما حوله، ولعل العنوان كان في هذا النظر النقدي في صميم الماحول هذا، بدليل أن العنوان في توجهات لاحقة صار نصّا محيطا بالنص، كما سنبين لاحقا. ومنها أن عناية لاحقة صُـــبّت على متلقّي النصّ، فهان ما سواه في نظرها النقدي، ولعلّ لذلك يدا أو بعض يد..


Article
Problèmes didactiques et méthodologiques en face d'appliquer un corpus de FLE d'après des apprenants étrangers irakiens
مشكلات في ضوء التحليل والنقاش قبالة تطبيق منهجا للغة الفرنسية كلغة اجنبية على الطلبة العراقيين

Author: Dheyaa Mejbel Jaber ضياء مجبل جابر
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2013 Issue: 63 Pages: 1-31
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

يتناول البحث تحليل ونقاش اهم المشكلات الناتجة عن تطبيق منهجا للغة الفرنسية كلغة اجنبية للطلبة المبتدئين العراقيين الذين يرومون تعلم اللغة الفرنسية في العراق. ونحلل في هذا البحث نظريا المشكلات المنهجية من حيث علم الصوت, علم النحو والقواعد وعلم الاصطلاحات هذا فضلا عن بروز بعض المشكلات الفنية والتطبيقية. كما كان الطالب الاجنبي العراقي كحقلا للدراسة اما المنهج الدراسي الذي اخترناه فهو احدى المناهج التعليمية التي تم تطبيقها في جامعة ليون الفرنسية على ثلة من الطلبة الاجانب في فرنسا.

La recherche porte sur l'analyse et la discussion des problèmes les plus importants résultant de l'application d'un corpus de FLE d'après des apprenants Irakiens qui souhaitent apprendre la langue française en Irak. Dans cette recherche, nous analysons théoriquement des problèmes méthodologiques en termes de données scientifiques. Nous avons essayé d'expliquer des problèmes grammaticaux, lexicaux et terminologiques rencontrés lors d'appliquer ce corpus. En tant qu'étudiant irakien sera notre champs d'études, nous avons choisi l'un des corpus d'enseignement qui a été appliqué à l'Université de Lyon, en France, à un groupe d'étudiants étrangers dans une classe franҫaise. Research deals with the analysis and discussion of the most important problems resulting from the application of an approach to the French as a foreign language for young learners Iraqis who wish to learn the French language in Iraq. And analyze the theory in this research methodological problems in terms of sound science, the science of grammar rules and aware of this terminology as well as the emergence of some technical problems and applied. As a student of the Iraqi foreign to study either the curriculum that we have chosen is one of the educational curricula that have been applied at the University of Lyon, France, to a group of foreign students in France


Article
صعوبات التطبيق المدرسي( التربية العملية) التي تواجه الطالبات المطبقات في كلية التربية للبنات/ جامعة الكوفة

Author: علي جراد يوسف العبودي
Journal: Journals eduction for girls مجلة كلية التربية للبنات للعلوم الانسانية ISSN: 19935242 Year: 2015 Issue: 17 Pages: 255-282
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

استهدفت الدراسة الحالية تعرف الصعوبات التي تواجه الطالبات المطبقات في مرحلة التربية العملية، وتم بناء قائمة بالصعوبات بحسب المجالات: (الادارية- التدريس- الاشراف والتقويم) طبقا للخطوات العلمية الأصولية لبناء أداة البحث العلمي لقياس الصعوبات، فبلغ عدد الصعوبات بشكلها النهائي (30) صعوبة، واستعملت الوسائل الإحصائية المناسبة للوصول إلى نتائج البحث ومنها: ان مجال الصعوبات الادارية جاء بالمرتبة الاولى بعد تحققت ثمان صعوبات، فيما كانت صعوبات التدريس بالمرتبة الثانية بعد تحقق سبعة صعوبات، اما مجال صعوبات الاشراف والتقويم فقد اخذ المرتبة الثالثة بعد تحقق سبع صعوبات، واختتمت الدراسة بمجموعة توصيات ومقترحات


Article
The Teaching Problems Facing the Students in the department of Educational and Psychological Sciences in the College of Education for Human Sciences / University of Diyala During the Practicum Period
المشكلات التدريسية التي تواجه طلبة قسم العلوم التربوية والنفسية في كلية التربية للعلوم الإنسانية / جامعة ديالى إثناء مدة التطبيق

Author: Ali Abdulkareem Al-Saffar علي عبد الكريم عبد الله الصفار
Journal: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x Year: 2016 Issue: 71 Pages: 391-408
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The paper aims at identifying the teaching problems facing fourth year students in the Dept. of Educational and Psychological Sciences during the practicum period. In order to achieve this aim, the researcher selected the fourth year students in the Dept. of Educational and Psychological Sciencesin the academic year ( 2013-2014 ) as the society and sample of the study which comprised ( 50 ) male and female students. After adopting a questionnaire as the study tool, it was exposed to a group of experts and specialists in the field of methods of teaching to verify its validity with an agreement ratio of ( 83% ) . Moreover , the questionnaire stability was also verified via applying it on the students by using the arithmetic means to gain a ratio of ( 43.42% ) . Then , this ratio was corrected via the use of hypothesized means to reach a stability of ( 48 ) and thus , the tool was applied on the sample of the study . Furthermore, after analyzing the results the researcher found out that there are no teaching problems among the students in the Dept. of Educational and Psychological Sciences / college of Education for human Sciences during the practicum period . The most significant recommendation set by the researcher was the need to prolong lesson periods in the schools in Diyala Province to afford sufficient chance for practitioner students or teachers to achieve their teaching aims . Moreover , the researcher suggested conducting similar study to the present one to identify the teaching problems facing students in departments of Educational and Psychological Sciences in other colleges of education .

يهدف البحث إلى التعرف على المشكلات التدريسية التي تواجه طلبة الصف الرابع في قسم العلوم التربوية والنفسية إثناء مدة التطبيق ولتحقيق هذا الهدف اختار الباحث طلبة الصف الرابع في قسم العلوم التربوية والنفسية للسنة الدراسية ( 2013/2014 ) مجتمعاً وعينة للبحث وبواقع ( 50 ) طالباً وطالبة وبعد تبني استبانة أداة للبحث تم عرضها على مجموعة من الخبراء والمختصين في مجال طرائق التدريس للتأكد من صدقها وقد حصلت على نسبة اتفاق ( 83% ) وتم أيضاً التحقق من ثبات الاستبانة وذلك بتطبيقها على الطلبة باستخدام الوسط الحسابي وتم الحصول على نسبة ( 43,42 ) وتم تصحيحها بالوسط الفرضي فكان الثبات ( 48 ) بذلك تم تطبيق الأداة على عينة البحث وبعد تحليل النتائج ظهر أنه لا توجد مشكلات تدريسية لدى طلبة قسم العلوم التربوية والنفسية/ كلية التربية للعلوم الإنسانية إثناء مدة التطبيق. وإن أهم ما توصل إليه البحث من توصيات هي ضرورة العمل على تمديد وقت الدروس في مدارس محافظة ديالى لإتاحة الفرصة الكاملة للطالب المطبق أو المدرس لتحقيق أهدافه التدريسية . وإن ما توصل إليه من مقترحات هي إجراء دراسة مماثلة للدراسة الحالية للتعريف على المشكلات التدريسية التي تواجه طلبة قسم العلوم التربوية والنفسية في كليات التربية الأخرى.


Article
القانون الواجب التطبيق في قرارات هيئات التحكيم الدولية

Author: مظفر ناصر حسين
Journal: TIKRIT UNIVERSITY JOURNAL FOR RIGHTS مجلة جامعة تكريت للحقوق ISSN: 25196138 Year: 2010 Volume: 2 Issue: 7 Pages: 1-37
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

التحكيم هو إحدى وسائل تسوية النزاعات، وهو عبارة عن اتفاق يعهد بموجبه إلى شخص أو أشخاص لاينتمون إلى القضاء العادي مهمة الفصل في هذه المنازعات. وعرفه Robert بأنه نظام للقضاء الخاص تقضي فيه الخصومة، ويعهد بها إلى أشخاص يختارون للفصل فيها أو بعبارة أخرى يقصد بالتحكيم هو إنشاء عدالة خاصة، تقيم عن طريقها سحب المنازعات من يد القضاء لتحل عن طريق محكمين مخولين بمهمة الحكم( ).
انتشر التحكيم انتشاراً واسعاً بسبب إقبال الخصوم عليه، فعقدت الاتفاقيات الدولية والإقليمية والثنائية لتنظيمه، وانشأت هيئات خاصة تمارس وتضع له الشروط والقواعد، والتزايد في إنشاء مراكز تحكيم والذي تشهده مختلف قارات العالم خير دليل على تنامي المركز الذي يشغله التحكيم والمجال الواسع الذي أضحى نطاقاً له، على أن هذا المركز وذلك المجال قد نتجا عن المزايا العديدة التي يختص بها التحكيم من حيث أنه أداة قضاء لفض المنازعات بشكل أسرع وكلفة أقل من القضاء العادي( ).وهذه الأداة أوجدتها إرادة المتعاقدين عندما عزفوا عن اللجوء إلى القضاء العادي، فضلاً عن الطابع الذي يتميز به، وهو المحافظة على سرعة النزاع المطروح للفصل به، وتعتبر السرية عموماً عنصراً هاماً عند بعض فئات من التجار وفي أنواع معينة من العقود كعقد نقل التكنولوجيا وما تفرضه طبيعة تلك العقود من سرية وتسوية المنازعات في العقود التجارية الدولية خاصة بعدما توضحت من الإحصائيات( ). إن نسبة عالية من نزاعات العقود الدولية تنظر من قبل هيئات تحكيمية للفصل فيها. وأن مراكز التحكيم انتشرت في العالم بحيث أضحت تغطي معظمه( ).
إذا كان التحكيم التجاري قد اكتسب تدريجياً استقلالية خاصة به كنظام دعمته معظم الأنظمة القانونية فذلك لايعني عدم وجود الصعاب التي تعترضه، والتي يواجه بها كنظام دافع عنه الكثير من الفقهاء وفضلته الأوساط التجارية وأبرمت بشأنه اتفاقيات دولية الهدف منها تقليل احتمالات تنازع القوانين، على نحو عدته الأوساط التجارية وسيلة لتسوية المنازعات.
إن المحاولات التي تمت لتذليل صعوبات التسليم بالتحكيم التجاري كوسيلة لتسوية المنازعات في العقود الدولية لم تتوصل إلى تطبيق عدالة محايدة، بسبب غياب التعاون بين أطراف النزاع لهذا النظام كشرط يفرضه الآخر من جهة أخرى، مما ينفي إرادة الطرف المفترضة( ) سواء في اختيار المحكمين أو في مكان التحكيم فضلاً عن الربية التي تشاور أحد الأطراف مقدماً تكون هيئة التحكيم مؤلفة من محكم واحد أو عندما يختار المحكمان المحكم الثالث، وفي هذه الحالة لايكون للإرادة دور في اختيار هذا الحكم مما يهدد مبدأ استقلالية هذا النظام الذي قيل عنه أنه اتجاه إرادي للأطراف المتنازعة.
إن اختلاف الأطراف حول تشكيل هيئة التحكيم أو المحكم الوحيد يسمح بتدخل الوسطاء لتقريب وجهات النظر أضف إلى ذلك أن المؤسسات التحكيمية الدائمة منها والمؤقتة لاتتوفر لديها القواعد المتماثلة لعملية إجراء التحكيم مما يزيد هوة الاختلاف بين أطراف النزاع حول اختيار أحد هذه القواعد.
ويبدو واضحاً ان الصعوبات التي تعترض نظام التحكيم سواء فيها صعوبة اختيار المحكمين أو الرضوخ لهذا النظام، ترتكز أساساً على نية الأطراف المتنازعة ومقدار تعاونها لإزالة أسباب هذا التنازع.
ورغم تعاظم شأن التحكيم الدولي، إلا أنه لايمكن التسليم به وذلك الضرر الذي يلحق بسيادة الدولة من الناحية الاقتصادية، لأن الواقع العلمي أثبت أن شرط التحكيم الذي يرد في عقود الاستثمار عامة ليس وراؤه من هدف سوى الهروب من قواعد التشريع الداخلي للدول النامية( )) باللجوء إلى نظام التحكيم ليحميه من قواعد التشريع الداخلي ويجعل هذا الشرط فعالاً لاستبعاد تطبيق هذه القواعد وبعد ذلك من الممارسات المقيدة للعقد الدولي، وقد دفعت بالعديد من الدول إلى استبعاد اللجوء إلى التحكم الدولي في المنازعات في عقود التجارة الدولية ورغم هذه الملاحظات الواردة على التحكيم التجاري الدولي فما زال ينتشر ويتعاظم دوره في تسوية المنازعات التجارية الدولية وقد صادف التحكيم الدولي نجاحاً كبيراً في المسائل التجارية ويزيد تشجيعه تزايد العلاقات التجارية على الصعيد الدولي والرغبة في استمرار التعاون بين الأطراف المتعاقدة فضلاعن المميزات التي يختص بها كالسرعة في البت في المنازعات وقلة النفقات والكتمان الشديد الذي تحاط به موضوعات النزاع وكفاءة المحكمين وصفاتهم الشخصية( ).
وإذا كان تحكيم الحالات الخاصة أو التحكيم الحر قد سبق في الظهور تحكيم الهيئات الدائمة، إلا أن هذا النوع من التحكيم قد قلت أهميته وأصبح إلى جانب التحكيم الذي أصبح متناسباً مع ظروف التجارة الدولية واكتسب ثقة المتعاملين فيها. ومع ذلك فإن تحكيم الحالات الخاصة لم يفقد تماماً رصيده من الثقة. إذ كثيراً مايلجأ إليه الخصوم لما يحققه من السرية المطلوبة في بعض المجالات التي تكثر فيها المنافسة مثل التحكيم بين الشركات وفي عقود نقل التكنولوجيا.. الخ سنبحث في الفصل الاول القانون الواجب التطبيق على اجراءت التحكيم و في الفصل الثاني القانون الواجب التطبيق على النزاع العقد الدولي التجاري .


Article
Concepts in Architecture Between Theory and Practice
المفاهیم في العمارة بین النظریة والتطبیق

Author: Dr.Anwar Subhi Ramdan Al- Qaraghuli د.أنوار صبحي رمضان القره غولي
Journal: Iraqi Journal of Architecture & Planning المجلة العراقية لهندسة العمارة والتخطيط ISSN: 26179547 / 26179555 Year: 2011 Volume: 7 Issue: 22-23-24 Pages: 63-83
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

Architecture on both sides, theoretical and practical, deals with many concepts,according to the intellectual visions and different trends of architecture , in general, and ofarchitectural designer, in particular. To highlight the importance of studying the concept inthe architecture in terms of theoretical and practical aspects.The research problem came to point out” the lack of clear sight of the nature andlevels of concepts that architecture deals with on both sides, theoretical and practical” Thus,the main goal of this research is to” make a clear understanding of concepts in architecture,which identifies the nature and levels of concepts in architecture theoretically andpractically”. The research methodology included the following steps: First, identifying atheoretical framework to the concepts in architecture in general, through the definition of thelinguistic and conventional, and address of the specialist architectural studies, to include thisframework, the four items the president are: manifestations of the concept and the level andcharacteristics as well as a single detection methods for concepts ,and then build the researchhypothesis and testing, as I suppose Search contrast manifestations and the levels andcharacteristics of the concepts that deal with architecture in terms of its sides the theoreticaland applied, to be then choose two levels of the samples, and included the first level (10)architectural research dealt with one concept in architecture and ensure the second level (10 )contemporary architectural projects local and international, to test that hypothesis throughcomparative analysis, down to analyze the results and determine the conclusions.The research found the diversity of manifestation and the levels and characteristics ofthe concepts that architecture deals with in both sides theoretical (of architectural research)and practical (of architectural practice), with variation in the concentration of each sides ofthe manifestations and the levels and specific characteristics of these concepts. science thestudies and researches provide a clear conceptual form that may give an idea to understand aspecific concept and its relation to the other concepts, this studies may provides indications toidentify concepts in architectural practice, and sometimes provides measurements to theseconcepts, while architectural practice utilizes concepts in different levels, it may adopt somesubsidiary concept without the other in achieving the main concept, with achieve the overallobjective of the project, even it was functional or communication between the designer assender and receiver.

تتعامل العمارة بجانبیها النظري والتطبیقي مع العدید من المفاهیم، وعلى وفق كل من الرؤى الفكریة والتوجهاتالمختلفة للعمارة، بصورة عامة، وللمصمم المعماري، بصورة خاصة. لتبرز اهمیة د ا رسة المفهوم في العمارة من حیثالجوانب النظریة والتطبیقیة.جاءت مشكلة البحث لتنص على "عدم وجود تصور واضح حول طبیعة ومستویات المفاهیم التي تتعامل معها العمارةعلى صعید جانبیها النظري والتطبیقي"، وجاء هدف البحث "بطرح التصور الاكثر وضوحا حول المفهوم في العمارة وبمایمكن من تحدید طبیعة ومستویات المفاهیم على صعید الجوانب النظریة والتطبیقیة للعمارة"، قام البحث باج ا رء عدةخطوات منهجیة تمثلت اولها ببناء اطا ا ر نظریا للمفهوم في العمارة، بصورة عامة، من خلال التعا ریف اللغویةوالاصطلاحیة والتطرق للد ا رسات المعماریة المتخصصة، لیشتمل ذلك الاطار على اربعة مفردات رئیسة هي: مظاهرالمفهوم ومستویاته وخصائصه فضلا عن مفردة اسالیب الكشف عن المفاهیم، ومن ثم بناء فرضیة البحث واختبارها، اذافترض البحث تباین مظاهر ومستویات وخصائص المفاهیم التي تتعامل معها العمارة على صعید جانبیها النظريوالتطبیقي، لیتم بعدها اختیار مستویین من العینات، حیث تضمن المستوى الاول ( 10 ) بحوث معماریة تناولت احدالمفاهیم في العمارة وتضمن المستوى الثاني ( 10 ) مشاریع معماریة معاصرة عالمیة ومحلیة، لاختبار تلك الفرضیة عبرتحلیل مقارن لها، وصولا الى تحلیل النتائج وتحدید الاستنتاجات.توصل البحث إلى تنوع مظاهر ومستویات وخصائص المفاهیم التي تتعامل معها العمارة بجانبیها النظري (المتمثلبالبحوث المعماریة) والتطبیقي (المتمثل بالممارسات المعماریة)، مع تباین في تركیز كل جانب على مظاهر ومستویاتوخصائص محددة لتلك المفاهیم، اذ توفر البحوث والد ا رسات صیاغة مفاهیمیة واضحة ومحددة قد تعطي تصوا ر لمفهوممعین وارتباطاته بالمفاهیم الاخرى، وقد توفر هذه الد ا رسات مؤش ا رت للتعرف على المفاهیم في الواقع المعماري، واحیاناتصل الى توفیر مقاییس لتلك المفاهیم، في حین تستثمر الممارسة المعماریة المفاهیم بمستویات مختلفة، فقد تعتمد بعضالمفاهیم الفرعیة دون غیرها في تحقیق المفهوم الرئیسي، وبما یحقق الهدف العام من المشروع سواء كان الهدف وظیفي اوهدف تحقیق الاتصال مابین المصمم كمرسل والمتلقي.


Article
ظاهرة التعريف في النحو العربي سعه الحد وقصور التطبيق

Author: رياض يونس السواد رعد هاشم عبود
Journal: Univesity of Thi-Qar Journal مجلة جامعة ذي قار العلمية ISSN: 66291818 Year: 2005 Volume: 1 Issue: 2 Pages: 1-6
Publisher: Thi-Qar University جامعة ذي قار


Article
The Level of Applying Some Agricultural Practices by the Planters of the Cucumber Crop Which Keep the Soil Fertility in Kut District / Wasit Governorate.
مستوى تطبيق زراع محصول الخيار لبعض الممارسات الزراعية التي تحافظ على خصوبة التربة في قضاء الكوت محافظة واسط

Authors: Hussein Isa khalef حسين عيسى خلف --- Ali Ahmed Ghedheeb علي احمد غضيب
Journal: Tikrit Journal for Agricultural Sciences مجلة تكريت للعلوم الزراعية ISSN: 18131646 Year: 2018 Volume: 18 Issue: 4 Pages: 201-208
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims at identifying the level of applying some agricultural practices by the planters of the cucumber crop which keep the soil fertility in kut District / wasit Governorate, and identifying the correlation relationship relation among the level of applying of the planter of the cucumber crop and each of the following independent factors (age, agricultural experience in the field of planting cucumber crop, and the membership of agricultural organizations). Kut District in Wasit Governorate was chosen as an area to conduct the research because it is characterized by the presence of the largest number of cucumber planters in the governorate. The data were collected by the questionnaire and the personal interview from a random stratified proportional sample of 30 percent from the research population which is composed of 335 planters which equals 101 planters. The research results showed that the level of applying some agricultural practices which keep the soil fertility by the planters was intermediate category whose percentage is (47) with a rate of application reached to (46,72) degrees. The research concluded that there is a positive morel correlative (associative) relationship between the level of applying of cucumber crop planters and all the following independent variables (age, the agricultural experience in the field of planting the cucumber crop, and the membership of agricultural organizations).

استهدف البحث تحديد مستوى تطبيق زراع محصول الخيار لبعض الممارسات الزراعية التي تحافظ على خصوبة التربة في قضاء الكوت محافظة واسط , وتحديد العلاقة الارتباطية بين مستوى تطبيق زراع محصول الخيار وكل من العوامل المستقلة الآتية ( العمر– الخبرة الزراعية في مجال زراعة محصول الخيار – عضوية المنظمات الزراعية).اختير قضاء الكوت مركز محافظة واسط منطقة لإجراء البحث كونه يتميز بوجود اكبر عدد من زراع الخيار في المحافظة ، وجمعت البيانات بواسطة الاستبانة وبطريقة المقابلة الشخصية من عينة عشوائية طبقية تناسبية بنسبة 30% من مجتمع البحث المكون من 335 زارعا وبواقع 101 مزارع . وأظهرت نتائج البحث الى ان مستوى تطبيق الزراع لبعض الممارسات الزراعية ذات الصلة بالمحافظة على خصوبة التربة كان ضمن الفئة المتوسطة والبالغة نسبتها 47% وبمعدل تطبيق (46,72) درجة، كما خلص البحث إلى وجود علاقة إرتباطية معنوية موجبة بين مستوى تطبيق زراع محصول الخيار وكل من العوامل المستقلة الآتية (العمر–– الخبرة الزراعية في مجال زراعة محصول الخيار – عضوية المنظمات الزراعية).


Article
Application Level of Agricultural Environmental Practices for Vegetable Growers in Qaber- Alabid Village / Hammam Al-Aleel Area/ Ninevah Governorate
مستوى تطبيق الممارسات البيئية الزراعية لزراع الخضر في قرية قبر العبد ناحية - حمام العليل / محافظة نينوى

Author: Zahraa M. Albusso زهراء ميسر البصو
Journal: Tikrit Journal for Agricultural Sciences مجلة تكريت للعلوم الزراعية ISSN: 18131646 Year: 2019 Volume: 19 Issue: 3 Pages: 120-127
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to determining the application level of agricultural environmental practices for vegetable growers in Qaber Al- abed village/ Hammam AL- Aleel Area / Ninevah governorate, for the agricultural environmental practices in general and arranging these agricultural environmental practices according to the level of application for the vegetables farmers in Qaber Al – abid village /Hammam Al- Aleel / Nineveh governorate and determining the correlation relationship between the vegetables farmers for the agricultural environmental practices and some independent variables . This research included all the farmer's vegetables in Qaber Al- Abid village /Hammam Al- Aleel / Nineveh governorate which are 200 farmers. The data were collected by questionnaire after testing face validity and reliability and then we analyzing the data by used the arithmetic mean, spearman rank and person correlation coefficient. The results showed that the farmers level application for the agricultural environmental practices was moderate tend to increasing and also the results show that were a significant correlation between the farmer's level of application for the agricultural environmental practices and the level of education also there is no significant correlation with (age, number of working year in agriculture and specialty in planting vegetables). The research included some of conclusions and recommendations.

هدف البحث الى تحديد مستوى تطبيق الممارسات البيئية الزراعية لزراع الخضر في قرية قبر العبد ناحية حمام العليل / محافظة نينوى بشكل عام وترتيب الممارسات البيئية الزراعية وفقا لمستوى تطبيقها لمزارعي الخضر في قرية قبر العبد ناحي حمام العليل / محافظة نينوى وتحديد علاقة الارتباط بين مستوى تطبيق مزارعي الخضر للممارسات البيئية الزراعية وبين بعض المتغيرات المستقلة. شمل البحث جميع مزارعي الخضر في قرية قبر العبد التابعة لناحية حمام العليل / لمحافظة نينوى والبالغ عددهم ( 200). وجمعت البيانات بوساطة استمارة استبيان بعد استخراج الصدق الظاهري للاستبيان وثباته وبلغ معامل الثبات (0.91) وحللت البيانات استخدم المتوسط الحسابي ومعامل ارتباط الرتب لسبيرمان ومعامل ارتباط بيرسن ، واوضحت النتائج ان معظم المزارعين مستوى تطبيقهم للممارسات البيئية الزراعية هو متوسط يميل الى الارتفاع , وجدت علاقة ارتباط معنوية بين مستوى تطبيق المزارعين للممارسات الزراعية والمستوى التعليمي بينما لا توجد علاقة ارتباط معنوية مع العمر، عدد سنوات العمل في الزراعة ، والتخصص في زراعة الخضر . وقد تضمن البحث بعض الاستنتاجات والتوصيات.


Article
The crisis to determine the applicable law in the field of oil and gas investment contracts
ازمة تحديد القانون الواجب التطبيق في ميدان عقود الاستثمار في النفط والغاز

Author: د.نافع بحر سلطان
Journal: Journal of Anbar University for Law and Political Sciences مجلة جامعة الانبار للعلوم القانونية والسياسية ISSN: 2075 2024 Year: 2017 Volume: 7 Issue: 1 Pages: 151-175
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

Les contrats d’investissementdu pétrole et du gaz, conclus, le caséchéant, par le gouvernementirakien ou les sociétés de droitpublic avec un investisseur étranger,font face à plusieurs problèmes liésà leur concept, à leur classificationjuridique, à la multiplicité de laréglementation juridique et à ladiversité des techniques etméthodes employées en vue dedésigner le droit applicable. Entrouvant des solutions efficacespour ces crises conceptuelles,intellectuelles, réglementaires etpratiques, la mission du juge et del’arbitre dans la détermination de la

ت أجببببببب عقببببببب دٔ ا ٤شبببببببطثوار الببببببب فٌطآلغبببببباز الببببببم تاه بِبببببا ابس هٔببببببٚ العرا بٖبببببٚ أ العبببببركٚ العاهبببببٚ ال أ بٌٖببببٚ بحصببببب ا ٦ ببببب أنهببببببببع الأصببببببببطثور ا ٦جبببببببب هعبببببببب ٥ تطعلببببببببفيبمف هِٔ بِببا تٓؽببب فٌٖ اِ القبببا تٓعبببدد الط ببب ىٖالقبببببببا الببببببب أ تٓ بٌبببببب ا ٨ل بٖببببببا آلأ بٌببببببا الأصببببطفيدهٚ تعبببب اٖ القبببببا البببب بؼ و بِببببا.إ إبػببببببباد ابسلببببببب نٔ ال اٌجعبببببببٚ ببببببب ا ٦زهببببببباالأفا وُٖ بٖبببببٚ آلف ر بٕبببببٚ آلط وٖ بٖبببببٚ آلعول بٖبببببٚش صٖبببب مِ ه وِببببٚ الأال ببببى أ القابببب البببب أبذد بٕببببببد القبببببببا ال أجببببببب الطبب بٖببببببفي . ب بٖببببببد أ الطغلبببب علببببٛ بُببب ا ٦زهببببا ا ٦ربببببع ٤ قٕطؽببببرعلببببٛ ج بِببب دٔ الأ ٣شصببببا الببببم بذصببببى ال سٌاعبببباشبببب أٝ كا بًببب بذ وٖ بٖبببٚ أ فبببباٞ ٖٚ بببببم ٤ ب ببببدهبببب هصببببا وُٚ تعببببر عٕ ٖٚ جببببادٙ بذصببببى هبببب أا ابش ٥ف أ الغو ضٔ أ ال قٌؾ.

Listing 1 - 10 of 45 << page
of 5
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (45)


Language

Arabic (30)

Arabic and English (9)

English (5)


Year
From To Submit

2019 (4)

2018 (10)

2017 (6)

2016 (4)

2015 (6)

More...