research centers


Search results: Found 4

Listing 1 - 4 of 4
Sort by

Article
The Role of the Intellectual in an Era of Crises: Study in Saul Bellow’s Herzog
دور المثقف في عصر الأزمات: دراسة في رواية هيرزوك لسول بيلو - بحث مستل

Author: Mushtaq Abdulhaleem Mohammed مشتاق عبد الحليم محمد
Journal: Alustath الاستاذ ISSN: 0552265X 25189263 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 204 Pages: 179-200
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Saul Bellow (1915-2005) is an American novelist, playwright, essayist, and short story writer. He is the Nobel Prize winner in literature in 1976. He is recognised as a novelist of the intellectuals for all his works are concerned with the figure of the intellectual who goes through a multiple of crises. The aim of this paper is to demonstrate the pros and cons of the intellectual’s role and behaviour; and to trace his reactions in dealing with such intense crises so as to find a suitable elucidation

يُعد سول بيلو(١٩١٥-۲۰۰٥) روائي وكاتب مسرحي وقاص أمريكي حائز على جائزة نوبل للأدب في عام ١٩٧٦. اشتهر بيلو بروائي المثقفين كون جميع أعماله تتعامل مع شخصية المثقف الذي ُيقاسي أزمات متعددة. إن الهدف من هذا البحث هو لتوضيح ايجابيات وسلبيات دور وسلوك المثقف؛ ولتعقب ردود فعله في التعامل مع هكذا أزمات حادة من اجل الوصول لتفسير مناسب.


Article
the effects of overlapping waves in the achievement and acquisition of rhetorical concepts among students of the fifth grade literary
أثر الامواج المتداخلة في التحصيل واكتساب المفاهيم البلاغية لدى طالبات الصف الخامس الادبي

Loading...
Loading...
Abstract

Research Objective: The research aims to:Knowledge of the effects of overlapping waves in the achievement and acquisition of rhetorical concepts among students of the fifth grade literary.Search Parameters:To achieve the goal of the research, the researchers put the following zero hypotheses:There was no statistically significant difference at the level of (0.05) between the average grades of students who study the rhetoric of interlocking waves and the average grades of students who study rhetoric in the traditional way of achievement.

هدف البحث: يهدف البحث إلى:((معرفة اثر الامواج المتداخلة في التحصيل واكتساب المفاهيم البلاغية لدى طالبات الصف الخامس الادبي)).فرضيتا البحث: لتحقيق هدف البحث وضعت الباحثتان الفرضيات الصفرية الآتية:ليس هناك فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى (0,05) بين متوسط درجات الطالبات اللائي يدرسن مادة البلاغة بالأمواج المتداخلة ومتوسط درجات الطالبات اللائي يدرسن مادة البلاغة بالطريقة التقليدية في التحصيل.ليس هناك فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى (0,05) بين متوسط درجات الطالبات اللائي يدرسن مادة البلاغة بالأمواج المتداخلة ومتوسط درجات الطالبات اللائي يدرسن مادة البلاغة بالطريقة التقليدية في اكتساب المفاهيم البلاغية.


Article
اثر برنامج بالألعاب الصغيرة و القصص الحركية في تنمية التفكير الابداعي لأطفال 8 سنوات( - الصم و البكم بعمر

Loading...
Loading...
Abstract

Impact of small games and stories motor in the development of creativethinking of the deaf and dumb children aged (6 - 8) years.There segment of society important and effective they are deaf anddumb and who is supposed to meet their own needs through thepreparation of programs that run on stirring creative thinking and teachhim using small toys and stories motor to expand areas of theirimaginations and build developments mental things that require them toattention and open-minded .Objective of the research was to prepare an educational programcommensurate with the possibilities of deaf and mute children andrecognize its impact on the development of creative thinking for the deafand dumb age (6 - 8) years in the Care Institute for the Deaf and Mute/ Baghdad.Been addressed in the theoretical section of each case a title searchand relationship has been the use of the experimental method in amanner equal measurements group pre and post suitability with thenature of the problem.The research community of deaf and dumb children's (25) children andafter exclusion of girls reached the research sample (12) male childrenaged (6 - 8) years using sign language in their communication and theirunderstanding with others.Test was used Torrence to measure creative thinking and aneducational program consists of modules and by two units a week and atime (45) minutes of the unit educational terms include the first unitduring the week on the small games either second unit include storiesmobility and extended the program for (8) weeks and leaved validity wasreached tutorial prepared small toys and kinetic stories in thedevelopment of creative thinking.

اثر برنامج بالألعاب الصغيرة و القصص الحركية في تنمية التفكير الابداعي للأطفال الصم و1 ( سنوات . - البكم بعمر ) 1هناك شريحة من المجتمع مهمة و فعالة هم الصم و البكم و الذين من المفروض تلبيةاحتياجاتهم الخاصة من خلال اعداد ب ا رمج تعمل على اثارة التفكير الابداعي و تعليمهم اياهباستخدام الالعاب الصغيرة و القصص الحركية لتوسيع مجالات تخيلاتهم و بناء التطو ا رتالذهنية للأشياء التي تتطلب منهم الانتباه وتفتح الذهن .الهدف من البحث هو اعداد برنامج تعليمي يتناسب مع امكانيات الاطفال الصم و البكم و1 ( سنوات في معهد – التعرف على اثره في تنمية التفكير الابداعي للصم و البكم بعمر ) 1العناية للصم و البكم / بغداد.تم التطرق في الباب النظري لكل حالة علاقة بعنوان البحث و قد تم استخدام المنهج التجريبيبأسلوب المجموعة المتكافئة ذات القياسين القبلي و البعدي لملائمته مع طبيعة المشكلة .يكون مجتمع البحث من الاطفال الصم و البكم البالغ عددهم ) 25 ( طفل و بعد استبعاد البنات1 ( سنوات يستخدمون لغة الاشارة في – بلغت عينة البحث ) 12 ( طفلا من الذكور بعمر ) 1تواصلهم و تفاهمهم مع الاخرين .تم استخدام اختبار تورنس لقياس التفكير الابداعي و برنامج تعليمي يتكون من وحدات تعليمية وبواقع وحدتين اسبوعيا و بزمن ) 25 ( دقيقة للوحدة التعليمية حيث تتضمن الوحدة الاولى خلالاثر برنامج بالألعاب الصغيرة و القصص الحركية في تنمية التفكير الابداعي لأطفال8 سنوات( - الصم و البكم بعمر ) 1م.د سهى حافظ مهدي م.د رنا عبد المجيد علوان م.د نغم حاتم حميدكلية الطب البيطري وحدة النشاط الرياضي - جامعة بغدادالاسبوع على الالعاب الصغيرة اما الوحدة الثانية فتتضمن قصص حركية و امتد البرنامج لمدة1( اسابيع و لفد تم التوصل الى صلاحية البرنامج التعليمي المعد بالألعاب الصغيرة و (القصص الحركية في تنمية التفكير الابداعي .


Article
أبعاد التوجه الاسرائيلي الى اليونان وقبرص

Author: أ.م.د. عامر علي راضي العلاق
Journal: The International and Political Journal مجلة السياسية والدولية ISSN: 19918984 Year: 2016 Issue: 33-34 Pages: 1-40
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Until recently, Israel is concerned of the declared positions of the Greek government supporting for Palestinian cause as well as Arab positions supporting Cypriots, but recent regional changes in some Arab countries helped in improving Israel's strategic environment and pays off as the Middle East has become more complicated due to Russian presence, Turkish activity, increase of terrorist attacks, militant groups and the struggle for power. These indicatorspushed Israeli leaders to defend the Israelistrategy by moving to avoid variables that will affect constants that have been developed in the past decades,as Israel focused on perpetuating the strength of its relations with the near neighbor especially after its crisis with Turkey in 2010 on the freedom flotilla and what this relationship means for Turkey and that would motivate Turkey to show more flexibility as well as confirming the Israeli existence, expanding its vital area and work freely as long as it is close to it and to the Arab world, helping in the development of the strategic movement of military expansionism in support of its existence, as well as the discovery of energy stocks in the Mediterranean is part of the supporting indicators of Israeli attitudes toward Greece and Cyprus, which are certainly helping to stir Turkish concerns, taking in consideration the suffering of Greece from the complex economic problems that needs assistance.

حتى وقت قريب ينتاب إسرائيل قلق من المواقف المعلنة للحكومة اليونانية المساندة للقضية الفلسطينية وبالوقت ذاته المواقف العربية الداعمة للقبارصة، ولكن المتغيرات الإقليمية الأخيرة في بعض الدول العربية ساعدت في تحسين البيئة الاستراتيجية الإسرائيلية وقطفت ثمارها بعد أن أصبح الشرق الأوسط أكثر تعقيداً بسبب الحضور الروسي والنشاط التركي وزيادة العمليات الإرهابية والجماعات المتشددة والصراع على الطاقة، مما أعطى مؤشرات للقادة الإسرائيليين انه لزاماً عليهم التحرك الاستراتيجي لتلافي المتغيرات التي ستؤثر على الثوابت الاستراتيجية الإسرائيلية التي وضعت في العقود المنصرمة، اذ ركزت إسرائيل على ادامة تعزيز علاقاتها مع الجوار القريب بخاصة بعد الازمة التي تفاقمت مع تركيا عام 2010 بشأن اسطول الحرية وما تعنيه هذه العلاقة لتركيا والتي من شأنها ان تحفز تركيا على ابداء المزيد من المرونة فضلا عن تأكيد إسرائيل لوجودها وتوسيع مجالها الحيوي والعمل بكل حرية طالما هو قريب منها وللوطن العربي والذي يساعدها في تطوير حركتها الاستراتيجية العسكرية التوسعية الداعمة لوجودها، فضلاً عن ذلك ان اكتشاف مخزونات الطاقة في البحر الأبيض المتوسط تأتي ضمن المؤشرات الداعمة للتوجهات الإسرائيلية تجاه اليونان وقبرص والتي هي بالتأكيد تساعد على اثارة قلق تركيا اخذين بالحسبان معاناة اليونان من مشاكل اقتصادية معقدة تحتاج الى من يعينها.

Keywords

عندما يأتي الحديث عن اليونان التي هي اكثر دول القارة الاوربية قربا جغرافيا للوطن العربي والمنزوية عن الاحداث الا اذا جاء ذكر تركيا --- فأن الذهن ينصرف الى مواقف اليونان السياسية المتسامحة مع القضية الفلسطينية الداعم الى حد ما لمعاناة الفلسطينين عبر تاريخ الصراع العربي – الاسرائيلي --- وحتى وقت قريب كان القلق ينتاب اسرائيل ازاء موقف الحكومة اليونانية لمواقفها المعلنة في مساندة الفلسطينين وقضيتهم والانتقاد الحاد لسياسة اسرائيل --- كما تميزت العلاقة بين فلسطين وقبرص وعلى مدى سبعين عاما بالصداقة الوثيقة فكلتاهما كانتا مستعمريتين بريطانيتين وعانتا كثيرا مما انتج وطنيين منقسمين --- ووجد القبارصة اثناء نضالهم لتحرير وطنهم حلفاء مخلصين لهم في الوطن العربي ، ولكن نشهد اليوم انتقال القلق الى الجانب الفلسطيني والعربي الذي بدأت تراوده الشكوك اتجاه نوايا وتقلبات التوجهات اليونانية والقبرصية وسعيها الدؤوب لبناء علاقات استراتيجية مع اسرائيل.

Listing 1 - 4 of 4
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (4)


Language

Arabic (3)

English (1)


Year
From To Submit

2018 (1)

2016 (1)

2013 (2)